الرئيسية  اتصل بنا  خارطة الموقع   
 
 
  إرسل لنا كتاب | أخبرنا عن خطأ  
أ ب ت  ...
 القاموس المحيط - الفيروز آبادى ج 4

القاموس المحيط

الفيروز آبادى ج 4


[ 1 ]

(الجزء الرابع) من (القاموس المحيط) للعالم العلامة الحبر البحر الفهامة الشيخ مجد الدين محمد بن يعقوب الفيروزآبادي الشيرازي نفعنا الله به وتغمده بالرحمة والرضوان آمين موشى الحواشي بطراز العلامة الشيخ نصر الهوريني ويتيم لالئ التقطها مصححه من بحار القول المأنوس للعلامة القرافي وأزهار اقتطفها من يانع روض شارحه الجليل للعلامة النبيل السيد مرتضي وغيره نفع الله به (مع تدارك ما فرط في الطبعات السابقة) * * * قد صححنا مطبوعنا هذا على نسخة الاستاذ الاكبر والعلم الاشهر الشيخ محمد محمود بن التلاميد التركزي الشنقيطي المدنى المكى رحمه الله تعالى التي قابلها على النسخة الصلاحية الرسولية المقروءة على المؤلف سنة 814 هجرية في 112 مجلسا * * * (صورة ما هو مرسوم على أول صفحة من النسخة الصلاحية الرسولية) * كتاب القاموس المحيط والقابوس الوسيط في اللغة تأليف القاضي مجد الدين محمد بن يعقوب الفيروز آبادي نفع الله به * برسم الخزانة السلطانية الملكية الناصرية الصلاحية الرسولية عمر ها الله آمين دار العلم كلجميع بيروت - لبنان

[ 2 ]

بسم الله الرحمن الرحيم * (فصل الصاد) * * صؤل البعير ككرم صآلة: واثب الناس أو صار يقتل الناس ويعدو عليهم فهو جمل صؤول. وصئيل الفرس: صهيله. * - الصئبل كزبرج وتضم الباء: الداهية. * صحل صوته كفرح فهو أصحل وصحل: بح أو احتد في بحح. أو الصحل محركة: خشونة في الصدر وانشقاق في الصوت من غير أن يستقيم. * - صيدلان: د أو ع والنسبة: صيدلاني وصندلاني وصيدنانيج: صيادلة. ومحمد بن داود الفقيه الصيدلاني وجده منسوبان إلى بيع العطر وهو الصيدلة. * - الصاصل كعالم والصوصلاء ككربلاء: نبت. * الصعلة: نخلة فيها عوج وأصول سعفها جرداء والدقيقة الرأس والعنق منا ومن النخل والنعام كالصعلاء والأصعل والصعل. وقد صعل كفرح واصعال. والصعل أيضا: الطويل ومن الحمر: الذاهب الوبر. وكزبير: اسم * - رجل مصعتل الرأس: مستطيله. * - الصغل ككتف: السغل. والصيغل كجردحل: التمر الملتزق بعضه ببعض المكتنز فإذا فلق رئي فيه كالخطوط وقلما يكون في غير البرني. ويقال: طين صيغل أيضا وليس على فيعل غيره. * - صغبل الطعام: سغبله. * - الصفصل بالكسر مشددة اللام: نبت. وأصفل: رعى إبله إياه. * صقله: جلاه فهو مصقول وصقيل والاسم: ككتاب وهو صاقل ج: ككتبة

[ 3 ]

والناقة: أضمرها وبه الأرض: ضرب وبالعصا: ضربه. والمصقلة كمكنسة: خرزة يصقل بها. والصيقل: شحاذ السيوف وجلاؤها ج: صياقل وصياقلة. والصقال ككتاب: البطن وصقال الفرس: صنعته وصيانته. والصقل بالضم: الجنب والخفيف من الدواب والخاصرة كالصقلة. وككتف: المختلف المشي والقليل اللحم من الخيل طال أو قصر. وكزفر: سيف عروة بن زيد الخيل. ومصقلة كمسلمة: اسم. وصقلية بكسرات مشددة اللام: جزيرة بالمغرب. وصقليان أيضا: ع بالشام. والصقلاء: ع. وخطيب مصقل: مصلق. * الصقعل كسبحل: التمر اليابس ينقع في اللبن الحليب. وشربة صنقعلة: باردة. * صل يصل صليلا: صوت كصلصل صلصلة ومصلصلا واللجام: امتد صوته. فإن توهم ترجيع صوت فقل: صلصل وتصلصل. وصل البيض يصل صليلا: سمع له طنين عند القراع والمسمار صليلا: ضرب فأكره أن يدخل في الشئ والإبل صليلا: يبست أمعاؤها من العطش فسمع لها صوت عند الشرب والسقاء صليلا: يبس واللحم صلولا: أنتن كأصل والماء: أجن فهو صلال وأصله القدم. والصلة: الجلد أو اليابس قبل الدباغ والنعل والأرض أو اليابسة أو أرض لم تمطر بين ممطورتينج: صلال والمطرة الواسعة والمتفرقة القليلة كالصل ويكسر ضد والقطعة من العشب والتراب الندي وصوت المسمار ونحوه إذا دق بكره ويكسر وصوت اللجام والجلد المنتن في الدباغ وبالضم: بقية الماء وغيره والريح المنتنة وترارة اللحم الندي. والصلالة بالكسر: بطانة الخف أو ساقها كالصلالج: أصلة. وحمار صلصل وصلاصل بضمهما وصلصال ومصلصل: مصوت. والصلصال: الطين الحر خلط بالرمل أو الطين ما لم يجعل خزفا. وصلصل: أوعد وتهدد وقتل سيد العسكر والرعد: صفا صوته والكلمة: أخرجها متحذلقا. والصلصلة والصلصلة والصلصل بضمهما: بقية الماء في الغدير وكذا من الدهن والزيت. وكهدهد: ناصية الفرس ويفتح أو بياض في شعر معرفته والقدح أو الصغير منه وطائر أو الفاختة والراعي الحاذق وع بطريق المدينة وماء قرب اليمامة وع آخر وما ابيض من شعر ظهر الفرس ولبته من انحتات الشعر وبهاء: الحمامة والوفرة. ودارة صلصل: ع. والصل بالكسر: الحية أو الدقيقة الصفراء والداهية كالصالة والمثل والقرن وشجر والسيف القاطعج: أصلال وبالضم: ما تغير من اللحم وغيره. وصل الشراب صلا: صفاه. والمصلة بالكسر: الإناء يصفى فيه. والصليان بكسرتين مشددة اللام: نبت واحدته: بهاء. وإنه لصل أصلال: داه منكر في الخصومة وغيرها. والمصلل كمحدث: السيد الكريم الحسيب الخالص النسب

[ 4 ]

كالمصلصل بالفتح والمطر الجود والأسكف وهو الإسكاف عند العامة. والصال: الماء يقع على الأرض فتنشق. وصللنا الحب المختلط بالتراب: صببنا فيه ماء فعزلنا كلا على حياله. يقال: هذه صلالته بالضم. وصلتهم الصالة: أصابتهم الداهية. وتصلصل الغدير: جفت حمأته والحلي: صوت. وصلاصل: ماء لبني أسمر من بني عمرو بن حنظلة. * صمل بالعصا: ضرب والشئ صملا وصمولا: صلب واشتد والشجر: لم يجد ريا فخشن وعن الطعام: كف عنه. والصامل والصميل: اليابس. والصمليل بالكسر: نبت والرجل الضعيف البنية واصمأل اصمئلالا: اشتد والنبت: التف. والمصمئلة: الداهية. وصومل: جف جلده جوعا وضرا. والصومل: شجر بالعالية. وكعتل: الشديد الخلق. * - الصنبل بالباء الموحدة كقنفذ وخندف: الداهي المنكر. وكخندف: علم رجل من تغلب. * الصندل: خشب م أجوده الأحمر أو الأبيض محلل للأورام نافع للخفقان والصداع ولضعف المعدة الحارة والحميات. وصندل البعير والحمار: ضخم رأسه وصلب وعظم فهو صندل كجعفر وعلابط. ويوم صندل: يوم كان فيه حرب. وتصندل: تغزل مع النساء. ورجل صندلاني: صيدلاني. * - المصنطل بكسر الطاء: الذي يمشي ويطأطئ رأسه. * صال على قرنه صولا وصيالا وصؤولا وصولانا وصالا ومصالة: سطا واستطال والفحل على الإبل صولا فهو صؤول: قاتلها والعير على العانة: شلها وعليه صولا وصولة: وثب. وصيل لهم كذا بالكسر: أتيح. والمصول كمنبر: شئ ينقع فيه الحنظل لتذهب مرارته وبهاء: المكنسة. والصيلة بالكسر: عقدة العذبة. وصول: ة بصعيد مصر منها محمد بن جعفر الفقيه المالكي وبالضم: رجل وإليه ينسب أبو بكر الصولي وابن عمه إبراهيم وع. والتصويل: إخراجك الشئ بالماء وكنس نواحي البيدر. وحنطة مصولة وصولة من حنطة بالضم. والجراد يصول في مشواه: يساط. وصاوله مصاولة وصيالا وصيالة: واثبه. وتصاولا: تواثبا. وصولة كخولة: اسم. * الصهل محركة: حدة الصوت مع بحح كالصهل وبالفتح: الصحل. وصهل الفرس كضرب ومنع صهيلا فهو صهال: صوت. وكأمير وغراب: صوته. ورجل ذو صاهل: شديد الصيال والهياج. والصاهل: البعير يخبط بيده ورجله ويعض ولا يرغو بواحدة من عزة نفسه ولجوفه دوي. وناقة ذات صاهل. والصاهلة: الصهيل مصدر على فاعلة ج: الصواهل وأصوات ط المساحي وط الذبان في العشب. وبنو صاهلة: حي. * - الصهطلة: رخاوة الشئ. * - صال يصيل لغة في يصول. وصيل له كذا بالكسر: قيض وأتيح.

[ 5 ]

* (فصل الضاد) * * الضئيل كأمير: الصغير الدقيق الحقير والنحيف كالمضطئل فيهما ج: ضؤلاء وضئال. وقد ضؤل ككرم وتضاءل. وضاءل شخصه: صغره. وتضاءل: أخفى شخصه قاعدا وتصاغر. وهو عليه ضؤلان: كل. والضؤلة بالضم: الضعيف. والضئيلة: اللهاة والحية الدقيقة. * الضئبل كزئبر وقد تضم باؤهما: الداهية. وليس فعلل غيرهما. * الضحل: الماء القليل على الأرض لا عمق لهج: أضحال وضحول وضحال. وأتان الضحل في أ ت ن. وكمقعد: المكان يقل فيه الماء. وضحل الماء: رق والغدر: قل ماؤها. * - الضرزل كزبرج: الشحيح. * - الضاعل: الجمل القوي. والضعل محركة: دقة البدن من تقارب النسب. * - الضغيل كأمير: صوت فم الحجام إذا امتص محجمه. * الضكل: الماء القليل. والضيكل كهيكل: العظيم الضخم والعريان كالأضكل والفقيرج: ضياكل وضياكلة. * الضلال والضلالة والضل ويضم والضلضلة والأضلولة بالضم والضلة بالكسر والضلل محركة: ضد الهدى. ضللت كزللت ومللت. والضلول: الضال. ضللت الطريق كمللت وكل شئ مقيم لا يهتدى له. وضل هو عني. وأضل فلان البعير والفرس: ذهبا عنه كضلهما. وضل يضل وتفتح الضاد ضلالا: ضاع ومات وصار ترابا وعظاما وخفي وغاب وفلانا: أنسيه. ومنه: (وأنا من الضالين). وضلني: ذهب عني. والضلة بالضم: الحذق بالدلالة وبالفتح: الحيرة والغيبة لخير أو شر. والضالة من الإبل: التي تبقى بمضيعة بلا رب للذكر والأنثى. ووادي تضلل بضمتين وكسر اللام المشددة وقد تفتح الضاد: الباطل. وضلله تضليلا وتضلالا: صيره إلى الضلال. وأرض مضلة ومضلة وضلضلة كعلبطة: يضل فيها. وكسكيت: الكثير الضلال. وكمعظم: الذي لا يوفي بخير. والملك المضلل والضليل: امرؤ القيس. وهو ضل بن ضل بكسرهما وضمهما: منهمك في الضلال أو لا يعرف أبوه أو لا خير فيه. وهو ابنه لضلة بالكسر: لغير رشدة. وذهب دمه ضلة: بلا ثأر. وهو تبع ضلة بالإضافة وبالنعت أي: داهية لا خير فيه وكذا ضل أضلال بالكسر والضم. وإذا قيل بالصاد المهملة فليس فيه إلا الكسر. وأضله: دفنه وغيبه. والضلل بالتحريك: الماء الجاري تحت الصخرة لا تصيبه الشمس أو الجاري بين الشجر. وضلاضل الماء: بقاياه. وأرض ضلضلة وضلضل بفتحتين فيهما وكعلبطة وعلبط وعلابط وقنفذة: غليظة وهي أيضا الحجارة يقلها الرجل. وكعلابط وعلبطة: الدليل الحاذق. وتضلال: ع. ويقال للباطل: ضل بتضلال. وياضل ما تجري به العصا أي: يا فقده ويا تلفه. وكعلبطة وهدهد: ع. (وضليلاء:) ع. * - اضمحل وامضحل واضمحن: ذهب وانحل

[ 6 ]

والسحاب: انقشع. وهذا موضعه لا ض ح ل. * - الضميلة كسفينة: المرأة الزمنة أو العرجاء. * - الضندل: الضخم الرأس كالصندل أو صوابه بالصاد. * ضهل اللبن كمنع ضهولا: اجتمع. واسم اللبن: الضهل أو كل ما اجتمع شئ بعد شئ فقد ضهل كمنع ضهلا وضهولا والناقة والشاة: قل لبنها فهي ضهولج: ككتب والشراب: قل ورق وإليه: رجع وفلانا حقه: نقصه إياه وأبطله عليه من الضهل: للماء القليل وكصبور من النعام: البيوض. وبئر ضهول أيضا: قليلة الماء. وعين ضاهلة كذلك. وأضهل النخل: ظهر رطبه. وأعطاه ضهلة من مال أي: عطية نزرة. واستضهل الخبر: استوحى منه ما أمكنه. * الضال من السدر: ما كان عذيا واحدته: بهاء أو السدر البري وشجر آخر. وأضال المكان وأضيل: أنبته. والضالة: السلاح أجمع أو السهام. وذات الضال: ع. * (فصل الطاء) * * الطبل: م الذي يضرب به يكون ذا وجه وذا وجهين وجمعه أطبال وطبول. وصاحبه طبال. وحرفته الطبالة ككتابة. وقد طبل وطبل والخلق والناس وثوب يمان عليه صورة الطبل أو مصري والخراج. ومنه: هو يحب الطبلية أي: دراهم الخراج. والطوبالة بالضم: النعجة ج: طوبالات. ولا يقال للكبش طوبال. * الطحال ككتاب: لحمة م ج: ككتب. وطحل كفرح فهو طحل: عظم طحاله. و - الماء: فسد وأنتن من حمأة. وكعني طحلا: شكاه. وكمنعه طحلا ويحرك: أصاب طحاله. والطحلة بالضم: لون بين الغبرة والسواد ببياض قليل. ذئب أطحل وشاة طحلاء. والفعل كفرح. وشراب وغبار طاحل: كدر ومعقل بن خويلد بن مطحل كمنبر: شاعر هذلي أو هو أبو المطاحل. ويوم المطاحل: يوم قتلوا فيه. أو المطاحل: ع. وككتف: الغضبان والملآن والماء المطحلب والأسود. وكمنعه: ملأه. وإناء مطحول: مملوء. كلب وع لبني الغبر. ومنه المثل: " ضيعت البكار على طحال " يضرب لمن طلب حاجة إلى من أساء إليه لأن سويد بن أبي كاهل هجا بني غبر بقوله: من سره النيك بغير مال *. * فالغبريات على طحال ثم سويد فطلب إلى بني غبر أن يعينوه في فكاكه فقالوا له ذلك. وطحلاء: قريتان بمصر. * - الطخميل كقنديل: الديك. * الطربال بالكسر: علم يبنى وكل بناء عال وكل قطعة من جبل أو حائط مستطيلة في السماء والصخرة العظيمة المشرفة من الجبل. وطربل بوله: مده إلى فوق. والطربيل كقنديل: النورج يدق به الكدس. وطرابيل الشام: صوامعها. * الطرجهالة بالكسر:

[ 7 ]

الفنجانة كالطرجهارة. * - الأطرغلات بضم الهمزة والراء والغين المعجمة وتشديد اللام: الدباسي والقماري والصلاصل ذات الأطواق. * الطسل: الماء الجاري على وجه الأرض وضوء السراب واضطرابه. والطيسل كصيقل: السراب والريح أو الشديدة والغبار والمظلم من الليالي والكثير من كل شئ والطست كالسطل مقدمة السين. وطيسل: سافر قريبا فكثر ماله. وطيسلة: اسم. * - الطعل كالمنع: الطعن في الأنساب. والطاعل: السهم المقوم. * الطفل: الرخص الناعم من كل شئ ج: طفال وطفول وهي بهاء. طفل ككرم طفالة وطفولة. والطفل بالكسر: الصغير من كل شئ أو المولود وولد كل وحشية أيضا بين الطفل والطفالة والطفولة والطفولية ج: أطفال والحاجة والليل والشمس قرب الغروب وسقط النار وكل جزء من كل شئ عينا كان أو حدثا. والمطفل كمحسن: ذات الطفل من الإنس والوحش. ج: مطافيل ومطافل. وليلة مطفل: تقتل الأطفال بردا. وطفل الكلام تطفيلا: تدبره والليل: دنا والناقة: رشحت طفلها والشمس: دنت للغروب كطفلت فيهما والإبل: رفق بها في السير حتى تلحقها أطفالها. وطفل العشي محركا: آخره عند الغروب ومن الغداة: من لدن ذرور الشمس إلى استكنانها في الأرض. والطفل: الظلمة نفسها. وطفل: دخل في الطفل كأطفل والشمس: طلعت واحمرت عند الغروب كأطفلت ضد. وطفل النبت كفرح وطفل بالضم تطفيلا: أصابه التراب. وكأمير: الماء الكدر يبقى في الحوض واحدته بهاء وجبل بمكة وكزبير: شاعر وابن زلال الكوفي الذي يدعى طفيل الأعراس أو العرائس. وكان يأتي الولائم بلا دعوة. ومنه: الطفيلي والطفليل بالكسر وقد طفل وتطفل. وكحذيم: الطفل واسم. وكغراب وسحاب: الطين اليابس. والمطافل: ع. * - الطفيشل (بالمعجمة) كسميدع: نوع من المرق. والطفنشل بالنون: الرجل الضعيف منه. * الطل: المطر الضعيف أو أخف المطر وأضعفه أو الندى أو فوقه ودون المطر ج: طلال وطلل كعنب والحسن والمعجب من ليل وشعر وماء وغير ذلك واللبن والرجل الكبير سنا والحية ويكسر والمطل وقلة لبن الناقة ويضم وسوق الإبل عنيفا وهدر الدم أو أن لا يثأر به وقد طل هو وبالضم أكثر وطللته أنا طلا وطلولا فهو مطلول وطليل وأطل بالضم وأطله الله تعالى وطل دمه يطل ط كيزل ويمل ط وأطل بالضم فهو مطل. وطله حقه كمده: نقصه إياه وأبطله وغريمه: مطله. وما بالناقة طل أي: طرق. وطل طلالة كمل: أعجب. وطلت الأرض: نزل عليها الطل. والطلاء كسلاء: الدم المطلول همزته منقلبة عن ياء مبدلة من لام. والطلة: الخمر اللذيذة والزوجة

[ 8 ]

واللذيذة من الروائح والروضة بلها الطل والعجوز والبذية والنعمة في المطعم والملبس وبالكسر: جمع طليل للحصير وبالضم: العنق والشربة من اللبنج: كصرد. والطلل محركة: الشاخص من آثار الدار وشخص كل شئ كالطلالة كسحابة فيهماج: أطلال وطلول ومن الدار: كالدكانة يجلس عليها ومن السفينة: جلالها و = الطرئ من كل شئ. ومشى على طلل الماء: على ظهره. والطل بالضم: اللبن أو الدم. وقوله: لبده ضرب الطلل. أراد ضرب الطل ففك المدغم ثم حركه. وروي بكسر الطاء مقصورا من الطلال التي هي جمع الطل. وتطاللت: تطاولت فنظرت. وأطل عليه: أشرف كاستطل. والطليل كأمير: الخلق والحصير أو المنسوج من دوم أو من سعف أو من قشورهج: أطلة وطلة وطلل ككتب. وأطلال: ناقة أو فرس لبكير الشداخي زعموا أنها تكلمت لما قال لها فارسها يوم القادسية وقد انتهى إلى نهر: ثبي أطلال فقالت الفرس: وثب وسورة البقرة. والطلاطلة كعلابطة: الداهية كالطلطلة والطلطل ولحمة في الحلق أو على طرف المسترط أو هي سقوط اللهاة حتى لا يسوغ له طعام ولا شراب ووالد مالك أحد المستهزئين بالنبي صلى الله عليه وسلم وداء في أصلاب الحمر يقطعها كالطلاطل بالضم والفتح والموت كالطلاطل. وذو طلال ككتاب: ماء أو ع ببلاد بني مرة وفرس أبي سلمى بن ربيعة. والطلاطل كعلابط: الموت والداء العضال. وكسحابة: الفرح والبهجة والحالة الحسنة والهيئة الجميلة. وكهدهد: المرض الدائم. وطليطلة بضم الطاءين: د بالمغرب. وطله: طلاه وفلانا حقه منعه. وطلطله: حركه. وأمر مطل: ليس بمسفر. * الطمل: الخلق كلهم وبالكسر: الرجل الفاحش لا يبالي ما صنع كالطامل والطمولج: طمول. والاسم: الطمولة والماء الكدر والثوب المشبع صبغا والكساء الأسود أو الأسود مطلقا والقلادة واللئيم والأحمق واللص الفاسق كالطمليل والثوب الخلق والذئب الأطلس الخفي الشخص كالطمل كطمر والطملال كسربال والفقير السيئ الخلق والحال القبيح التقشف كالطملال والطمليل والطملول أو العاري من الثياب. وكأمير: الخفي الشأن والجدي والعناق كالطميلة والحصير وماء الحمأة والسلاءة والنصل العريض والقلادة لأنها تطمل أي: تلطخ (بالطيب. وكسربال: فرس لبني الحارث بن ثعلبة). وكزبير: العاري من الثياب. والطملة بالضم وبالفتح وبالتحريك: الحمأة وما بقي في الحوض من الماء الكدر وبالكسر: المرأة الضعيفة. وطمل الإبل: ساقها عنيفا والحصير: رمله وجعل فيه الخيوط والثوب: أشبع صبغه والخبز: وسعه بالمطملة للشوبق والدم السهم: لطخه فهو مطمول وطميل فيهما وكل ما لطخ بدهن

[ 9 ]

أو دم أو قار وشبه ذلك فقد طمل كعنى وفرح. ووقع في طملة: أمر قبيح فالتطخ به. واطمل ما في الحوض كافتعل: أخرج فلم يترك فيه قطرة. وانطمل: شارك اللصوص. وأطمل الدفتر: محاه. * - طمسل عن المرأة: عجز. والطمسل بالضم: اللصج: طماسلة وهو يمشي في الطمسلى كخوزلى أي: الضراء. * - طنبل: تحامق بعد تعاقل. وطنبول: قريتان بمصر. * طال طولا بالضم: امتد كاستطال فهو طويل وطوال كغراب وهي بهاءج: طوال وطيال بكسرهما. وكرمان: المفرط الطول. وطاولني فطلته: كنت أطول منه في الطول والطول جميعا. وأطاله وأطوله: طوله والطول محركة: طول في مشفر البعير الأعلى. وقول الجوهري: في شفة البعير وهم. بعير أطول. وتطاول: تطالل. واستطال: امتد وارتفع وتفضل وتطاول. والطيلة بالكسر: العمر. والتطول كدرهم والطويلة والطول والطيل كعنب فيهما وتشدد لامهما في الشعر: حبل يشد به قائمة الدابة أو تشد وتمسك طرفه وترسلها ترعى. وطول لها: أرخى طويلتها في المرعى وله: أمهله. (والطوال كسحاب: مدى الدهر). وطال طولك وطيلك كعنب فيهما وطولك بالضم وطولك بالفتح وطيلك بالكسر وطولك كصرد وطوالك كسحاب وطيالك ككتاب: مكثك أو عمرك أو غيبتك. والطول والطائل والطائلة: الفضل والقدرة والغنى والسعة. وتطول عليهم: امتن كطال عليهم. وما هو بطائل: للدون الخسيس. وكسكر: طائر مائي طويل الرجلين. وكثمامة: ع أو بئر وفرس لبني ضبيعة بن نزار وأبو طوالة: عبد الله بن عبد الرحمن تابعي. وكغراب: اسم. وأطالت المرأة: ولدت أولادا طوالا أو ولدا طويلا. وفي المثل: " إن القصيرة قد تطيل ". وليس بحديث كما وهم الجوهري. وبنو الأطول: بطن. والطالة: الأتان. والمطول كمنبر: الذكر والرسن. ومطاول الخيل: أرسانها. وطيلة الريح ككيسة: نيحتها. وطاوله: ماطله. والسبع الطول كصرد: من البقرة إلى الأعراف. والسابعة سورة يونس أو الأنفال وبراءة جميعا لأنهما سورة واحدة عنده. وفي المثل: " قصيرة من طويلة " أي: تمرة من نخلة يضرب في اختصار الكلام. والطويلة: روضة بالصمان ميل في ثلاثة وفيها مساك للمطر. والطولى كطوبى: تأنيث الأطول والحالة الرفيعة ج: كصرد. والطويل من بحور الشعر: مولدة. وبينهم طائلة: عداوة وترة. ولم يحل منه بطائل: خاص بالجحد. واستطالوا عليهم: قتلوا منهم أكثر مما كانوا قتلوا. * - الطهبلة: الذهاب في الأرض. * - طهفل: أكل خبز الذرة وداوم عليه. * طهل الماء كفرح ومنع فهو طهل وطاهل: أجن كتطهل. والطهلة بالضم: اليسير من الكلأ وبقلة ناعمة. وطهيل: أكلها. والطهئلة والطهلئة بكسرهما وتقديم الهمزة وتأخيرها والطهيلة

[ 10 ]

كسفينة: الأحمق لا خير فيه وما انحت من الطين في الحوض بعدما ليط. وذكر الجوهري (فيه) هنا. وما في السماء طهلئة أي: سحابة. وقال: إن همزه كهمزة الغرقئ والكرفئ وقد تقدما في الهمزة. والأولى ذكره في الموضعين. * الطهمل: الذي لا يوجد له حجم إذا مس والمرأة الدقيقة والجسيم القبيح الخلقة وهي: بهاء. والطهملي: الأسود القصير. وتطهمل: مشى ولا شئ معه وله: احتال أن يأخذ منه شيئا. * (فصل الظاء) * * الظل بالكسر: نقيض الضح أو هو الفئ أو هو بالغداة والفئ بالعشى ج: ظلال وظلول وأظلال والجنة. ومنه (ولا الظل ولا الحرور) والخيال من الجن وغيره يرى وفرس مسلمة بن عبد الملك والعز والمنعة والزئبر والليل أو جنحه ومن كل شئ: شخصه أو كنه ومن الشباب: أوله ومن القيظ: شدته ومن السحاب: ما وارى الشمس منه أو سواده ومن النهار: لونه إذا غلبته الشمس. وهو في ظله: في كنفه. و " اتركه ترك الظبي ظله " يضرب للرجل النفور لأن الظبي إذا نفر من شئ لا يعود إليه أبدا. وترك بسكون الراء لا بفتحه كما وهم الجوهري. ومكان ظليل: ذو ظل أو دائمه. وظل ظليل: منه أو مبالغة. وأظل يومنا: صار ذا ظل. واستظل بالظل: مال إليه وقعد فيه ومن الشئ و - به: تظلل. و - الكرم: التفت نواميه والعيون: غارت والدم: كان في الجوف. وأظلني الشئ: غشيني والاسم: الظل أو دنا مني حتى ألقى علي ظله وظل نهاره يفعل كذاو - ليله سمع في الشعر يظل بالفتح ظلا وظلولا وظللت بالكسر وظلت كلست وظلت كملت وأصله: ظللت. والظلة: الإقامة والصحة وبالضم: الغاشية والبرطلة وأول سحابة تظل وما أظلك من شجر. و (عذاب يوم الظلة): قالوا: غيم تحته سموم أو سحابة أظلتهم فاجتمعوا تحتها مستجيرين بها مما نالهم من الحر فأطبقت عليهم. ويقال: دامت ظلالة الظل بالكسر وظلته بالضم: أي: ما يستظل به. والظلة أيضا: شئ كالصفة يستتر به من الحر والبردج: ظلل وظلال. وبالكسر: الظلال. والمظلة بالكسر والفتح: الكبير من الأخبية. والأظل: بطن الإصبع ومن الإبل: باطن المنسمج: ظل بالضم شاذ. وأظهر العجاج التضعيف في قوله: تشكو الوجى من أظلل وأظلل ضرورة. والظليلة: مستنقع الماء في أسفل مسيل الوادي والروضة الكثيرة الحرجاتج: ظلائل. وملاعب ظله: طائر وهما ملاعبا ظلهما وملاعبات ظلهن. فإذا نكرته أخرجت الظل على العدة فقلت: هن ملاعبات أظلالهن. والظلالة كسحابة: الشخص وبالكسر: السحابة تراها وحدها وترى ظلها على الأرض. وكسحاب: ما أظلك. وظليلاء: ع. وأبو ظلال ككتاب: هلال بن أبي مالك تابعي. والظلال: ظلال الجنة ومن البحر: أمواجه.

[ 11 ]

والظلل محركة: الماء تحت الشجر لا تصيبه الشمس. وظلل بالسوط: أشار تخويفا. والظلظل بالضم: السفن. وظلال كشداد: ع. * (فصل العين) * * عبدل بن حنظلة المعروف بالنهاس كان شريفا ومزيد ط المحاربي ط: والحكم ط الكوفي ط ابنا عبدل: شاعران. والعبادلة من الصحابة مئتان وعشرون وإذا أطلقوا أرادوا أربعة: عبد الله بن عباس وابن عمر وابن الزبير وابن العاص. وليس منهم ابن مسعود كما توهم. * - العباقيل: بقايا المرض والحب. * العبل: الضخم من كل شئ وهي: بهاءج: كجبال. وعبل ككرم ونصر: ضخم وكفرح فهو عبل ككتف وأعبل: غلظ وابيض. والعبلاء: الصخرة أو البيضاء منها. والعبنبل كسمندل: الشديد العظيم. والعبل محركة: كل ورق مفتول غير منبسط كورق الطرفاء وثمر الأرطى أو هدبه إذا غلظ وصلح أن يدبغ به أو الورق الدقيق أو الساقط منه والطالع ضد وقد أعبل الشجر فيهما. وعبل الشجرة يعبلها: حت ورقها والسهم: جعل فيه معبلة كمكنسة أي: نصلا عريضا طويلا والشئ: رده وحبسه وقطعه وبه: ذهب. وألقى عليه عبالته مشددة اللام وتخفف أي: ثقله. وذو العابل (بن رحيب): قيل. وبنو عبيل بن عوص بن إرم بن سام كأمير: قبيلة من العرب العاربة انقرضوا. وكصبور: المنية. وعبلته عبول أي: اشتعبته شعوب. وكسحاب: الورد الجبلي ويغلظ حتى تقطع منه العصي. قيل: ومنه كان عصا موسى عليه السلام. وعوبل: اسم. والعبلاء: ثلاثة مواضع ومعدن الصفر ببلاد قيس. والأعبل: الجبل الأبيض الحجارة أو حجر أخشن غليظ يكون أحمر وأبيض وأسود. وعبلة بن أنمار بالضم: في عميرة وبالفتح: جارية من قريش أم قبيلة يقال لهم: العبلات محركة. والنسبة عبلي بالفتح وبالتحريك عن ابن ماكولا. وعبلة البيرة: ع بالمغرب. والعبيلة: الغليظة. وعبيلة بن قسميل له ذكر. والعنبل والعنبلة بضمهما: البظر. وكعلابط: الغليظ. والعنبلي بالضم: الزنجي لغلظه. والمعابل: ع. وكمحدث: من معه معابل من السهام. * عبهل الإبل: أهملها. وإبل عباهل ومعبهلة بالفتح: مهملة. والعباهلة: الأقيال المقرون على ملكهم فلم يزالوا عنه. والعبهلة والعبهال بالكسر: المعاتبة. والمتعبهل: الممتنع والذي لا يمنع من شئ. * العتلة محركة: المدرة الكبيرة تنقلع من الأرض وحديدة كأنها رأس فأس أو العصا الضخمة من حديد لها رأس مفلطح يهدم بها الحائط وبيرم النجار والمجتاب والناقة لا تلقح والهراوة الغليظة والقوس الفارسية ج: عتل. وبلا لام: عتلة بن عبد السلمي غير النبي صلى الله عليه وسلم اسمه وسماه: عتبة. والعتل بضمتين مشددة اللام: الأكول

[ 12 ]

المنيع الجافي الغليظ والرمح الغليظ وكأمير: الأجير والخادمج: عتلاء. وداء عتيل: شديد. والعنتل كقنفذ وجندب: البظر. وعتله يعتله ويعتله فانعتل: جره عنيفا فحمله. وهو معتل كمنبر: قوي على ذلك والناقة: قادها. وعتل إلى الشر كفرح فهو عتل: أسرع وعنتله: خرقه قطعا ولا أتعتل معك: لا أبرح مكاني. والعتول كدرهم: من ليس عنده غناء للنساء. والظباء العناتل: التي تقطع الأكيلة قطعا. * العثل ككتف ويحرك: الكثير من كل شئ والغليظ الفخم. عثل كفرح فيهما وبالتحريك: ثرب الشاة. والعثول كقرشب: الفدم المسترخي كالعثوثل والكثير شعر الرأس والجسد. وكصبور: الأحمقج: ككتب والنخلة الجافية الغليظة. ولحية عثولية كجعفرية: كبيرة كثة. وككتاب: ثنية أو واد بأرض جذام. وهو عثل مال بالكسر: إزاؤه. والعثلول بالضم: عصب المعرفة ينبت عليه الشعر. وأم عثيل كحذيم: الضبع. والعثيل: الذكر من الضباع ومن لا يدهن ولا يتزين. وعثلت يده: (جرت على غير استواء كعثمت). * العثجل: العظيم البطن كالعثاجل والواسع الضخم من ط الأساقي وط الأوعية والعثجلية: أرض وماء بوادي السليع من اليمامة. وعثجل: ثقل عليه النهوض من هرم أو علة. * العثكول والعثكولة بضمهما وكقرطاس: العذق أو الشمراخ. وعذق متعثكل وتفتح الكاف: ذو عثاكيل. والعثكولة: ما علقت من عهن أو زينة فتذبذبت في الهواء. وعثكله: زينه بها. والعثكلة: الثقيل من العدو. وذو عثكلان: قيل. * العجل والعجلة محركتين: السرعة. وهو عجل بكسر الجيم وضمها وعجلان وعاجل وعجيل من عجالى وعجالى وعجال وقد عجل كفرح وعجل تعجيلا وتعجل. واستعجله: حثه وأمره أن يعجل. ومر يستعجل أي: طالبا ذلك من نفسه متكلفا إياه. والعجلان: شعبان لسرعة مضيه ونفاده وبلا لام: علم. وقوس عجلى كسكرى: سريعة السهم. والعاجل: نقيض الآجل في كل شئ. وأعجله: سبقه كاستعجله وعجله والناقة: ألقت ولدها لغير تمام. والمعجل كمحسن ومحدث ومفتاح من الإبل: ما تنتج قبل أن تستكمل الحول فيعيش ولدها والولد: معجل كمكرم والتي إذا وضعت الرجل في غرزها وثبت كالمعجلة كمحسنة والمدركة من النخل في أول الحمل. والعجالة بالكسر والضم والعجل والعجلة بضمهما: ما تعجلته من شئ. وكمحدث: الراعي يحلب الإبل حلبة وهي في الرعي والآتي أهله بالعجالة كالمتعجل. والعجالة بالكسر والضم والإعجالة بالكسر والعجل والعجلة بضمهما: ذلك اللبن الذي يحلبه المعجل وكرمان وسنور: جماع الكف من الحيس أو التمر يستعجل أكله وتمر يعجن بسويق فيتعجل أكله. والعجل محركة: الطين أو الحمأة

[ 13 ]

وبالكسر: ولد البقرة كالعجولج: عجاجيل وبقرة معجل كمحسن: ذات عجل. وبنو عجل: حي. والعجلة بالكسر: السقاء والدولابج: كعنب وجبال ونبات وع قرب الأنبار سمي بعجلة امرأة وبالتحريك: الآلة التي يجرها الثور. ج: عجل وأعجال وعجال والدولاب أو المحالة وخشب تؤلف يحمل عليها الأثقال وخشبة معترضة على نعامة البئر والغرب معلق بها والطين والحمأة والدرجة من النخل نحو النقير وة باليمن. ودار العجلة: بلصق المسجد الحرام. وعثمان بن شراب العجلي محركة. وأما أبو الفتوح أسعد وسعد بن علي العجليان فبالكسر. والعجول: الثكلى والواله من النساء والإبل لعجلتها في حركاتها جزعاج: عجل ككتب وعجائل والمنية واللهنة وبئر بمكة حفرها عبد شمس أو قصي. والمعاجيل: مختصرات الطرق. والعجيلى والعجيلة: سير سريع. وكزبير: اللهنة أو طعام يقرب إلى قوم قبل أن يتأهب لهم وكالكتابة: نبات. والعجلاء: ع م. والعجلانية: د بمرج الديباج. وكسكرى: ناقة ذي الرمة وفرس ثعلبة بن أم حزنة وفرس يزيد بن مرداس السلمي وفرس دريد بن الصمة. وعبيد العجل على النعت: لقب الحسين بن محمد المحدث. والعجاجيل: هنات من الأقط تجعل طوالا بغلظ الأكف. وعجل أقطه تعجيلا وتعجله: جعله كذلك. وأخذت مستعجلة من الطريق وهذه مستعجلات الطريق: بمعنى القربة والخصرة. وأم عجلان: طائر. وأتانا بعجال كرمان وسنور أي: بجمعة من التمر. * العدل: ضد الجور وما قام في النفوس أنه مستقيم كالعدالة والعدولة والمعدلة والمعدلة. عدل يعدل فهو عادل من عدول وعدل بلفظ الواحد وهذا اسم للجمع. رجل عدل وامرأة عدل وعدلة. وعدل الحكم تعديلا: أقامه وفلانا: زكاه والميزان: سواه. والعدلة محركة وكهمزة: المزكون أو كهمزة للواحد وبالتحريك للجمع. وعدله يعدله وعادله: وازنه وفي المحمل: ركب معه. والعدل: المثل والنظير كالعدل والعديلج: أعدال وعدلاء والكيل والجزاء والفريضة والنافلة والفداء والسوية والاستقامة. وبلا لام: رجل ولي شرطة تبع فإذا أريد قتل رجل دفع إليه فقيل لكل ما يئس منه: " وضع على يدي عدل " وبالكسر: نصف الحملج: أعدال وعدول. وعديلك: معادلك. وشرب حتى عدل: صار بطنه كالعدل. والاعتدال: توسط حال بين حالين في كم أو كيف وكل ما تناسب فقد اعتدل وكل ما أقمته فقد عدلته وعدلته. وعدل عنه يعدل عدلا وعدولا: حاد وإليه عدولا: رجع والطريق: مال والفحل: ترك الضراب والجمال الفحل: نحاه وفلانا بفلان: سوى بينهما. وماله معدل ولا معدول: مصرف. وانعدل عنه وعادل: اعوج. والعدال ككتاب: أن يعرض أمران

[ 14 ]

فلا تدري لأيهما تصير فأنت تروى في ذلك. وعدولى: ة بالبحرين والشجرة القديمة الطويلة. والعدولية: سفن منسوبة إليها أو إلى عدول: رجل كان يتخذ السفن أو إلى قوم كانوا ينزلون هجر والعدولى جمعها والملاح. والعديل كزبير: ابن الفرخ شاعر. ومعدل بن أحمد كمجلس: محدث. والمعدلات كمعظمات: زوايا البيت. وهو يعادل هذا الأمر: إذا ارتبك فيه ولم يمضه. والعدل محركة: تسوية العدلين. * العدمل والعدملي والعدامل والعداملي مضمومات: كل مسن قديم والضخم القديم من الشجر ومن الضباب. وكزنبور: الضفدع. وكقنفذ: الذكر من الرخم. * - العندبيل: طائر أصغر من ابن تمرة أو لغة في العندليب. * العندل: البعير الضخم الرأس للمذكر والمؤنث والطويل وهي: بهاء. وعندل البعير: اشتد والبلبل: صوت. والعنادلان بالضم: الخصيان. والعندليل: عصفور. وامرأة عندلة: ضخمة الثديين. والعندليب: الهزار وذكر في الباء. * العذل: الملامة كالتعذيل. والاسم: العذل محركة. واعتذل وتعذل: قبل الملامة فهو عذلة كهمزة وشداد: كثيره. وهم العذلة والعذال والعذل. وأيام معتذلات وعذل بضمتين: شديدة الحر. والعاذل: عرق يخرج منه دم الاستحاضة وماء أو ع واسم شعبان في الجاهلية أو شوال ج: عواذل. واعتذل: اعتزم. و - الرامي: رمى ثانية. والعذالة مشددة: الاست. وكمعظم: من يعذل لإفراط جوده واسم. * العرجلة: القطعة من الخيل وجماعة المشاة والمعز. والعرجول كبرذون: الجماعة. * - العردل: العرد الشديد وبهاء: الاسترخاء في المشي. والعرندل: الطويل والصلب الشديد كالعردل. * العرزال بالكسر: عريسة الأسد وما يجمعه في مأواه لأشباله مما يمهده كالعش وموضع يتخذه الناطور في أطراف النخل خوفا من الأسد والبقية من اللحم وشبه الجوالق وبيت صغير يتخذ للملك إذا قاتل وبيت لمجتنى الكمأة وجحر الحية والمتاع القليل وغصن الشجر والحانوت والفرقة من الناس والثقل والذليل الحقير وفم المزادة والقفية يؤثر بها الإنسان ويخص. وقوم عرازيل: مجتمعون في لصوصية. * العرطل والعرطليل: الضخم والفاحش الطول. والعرطويل: الحسن الشباب والقد. * العراقيل: الدواهي ومن الأمور: صعابها. وعرقل: جار عن القصد وكلامه: عوجه وعلى فلان: عوج عليه الفعل والكلام وأدار عليه كلاما غير مستقيم. ومنه عرقل بن الخطيم. والعرقيل بالكسر: صفرة البيض. والعرقلى كخوزلى: مشية يتبختر فيها. والعرقال بالكسر: من لا يستقيم على رشده. * - العركل: الدف والطبل واسم. * - العرهل كإردب: الشديد من الإبل. وكعلابط: الكامل الخلق من الخيل.

[ 15 ]

والعراهيل: الجماعة المهملة والزاي لغة في الكل. * عزله يعزله وعزله فاعتزل وانعزل وتعزل: نحاه جانبا فتنحى وعنها: لم يرد ولدها كاعتزلها. والمعزال: الراعي المنفرد والنازل ناحية من السفر ومن لا رمح معهج: معازيل ومن يعتزل أهل الميسر لؤما والضعيف الأحمق. وتعازلوا: انعزل بعضهم عن بعض. والعزلة بالضم: الاعتزال. والأعزل: الرمل المنفرد المنقطع ومن الدواب: المائل الذنب عادة وسحاب لا مطر فيه ونصيب الغائب من اللحم وأحد السماكين لأنه لا سلاح معه كما كان مع الرامح أو لأنه إذا طلع لا يكون في أيامه ريح ولا برد والناقص إحدى الحرقفتين ومن لا سلاح معه كالعزل بضمتين وجمعهما: عزل بالضم وأعزال وعزل كركع وعزلان ومعازيل والاسم: العزل بالتحريك وبالضم. وككتاب: الضعف. والعزل: ما يورد بيت المال تقدمة غير موزون ولا منتقد إلى محل النجم وع. والعزلاء: الاست ومصب الماء من الراوية ونحوها ج: عزالي وعزالى وفرس لبني جعفر ابن كلاب. والأعازل: عوعزلة بالضم: ة باليمن من عمل بحرانة. والعزالان: الريشتان اللتان في طرف ذنب العقاب. وكجهينة: ع. والمعتزلة: من القدرية زعموا أنهم اعتزلوا فئتي الضلالة عندهم: أهل السنة والخوارج أو سماهم به الحسن لما اعتزله واصل بن عطاء وأصحابه إلى أسطوانة من أسطوانات المسجد وشرع يقرر القول بالمنزلة بين المنزلتين وأن صاحب الكبيرة لا مؤمن مطلق ولا كافر مطلق بل بين المنزلتين كجماعة من أصحاب الحسن فقال الحسن: اعتزل عنا واصل. واقرع عزل حمارك محركة أي: مؤخره. والعزلة محركة: الحرقفة. * العزهول بالضم: الجمل المهملج: عزاهيل والسريع الخفيف. والعزهل كزبرج وجعفر: الرجل المضطرب وذكر الحمام أو فرخها. وكزبرج وزنبور: السابق السريع. وكإردب: الفارغ. وكجعفر: اسم وع. والمعزهل للمفعول: الحسن الغذاء. وكعلابط: ع. * العسل محركة: حباب الماء إذا جرى ولعاب النحل أو طل خفي يقع على الزهر وغيره فيلقطه النحل. وهو بخار يصعد فينضج في الجو فيستحيل فيغلظ في الليل فيقع عسلا وقد يقع العسل ظاهرا فيلقطه الناس وأفردت لمنافعه وأسمائه كتابا ويؤنثج: أعسال وعسل وعسل وعسول وعسلان. والعسال والعاسل: مشتاره من موضعه. والعسالة كجبانة: شورة النحل والنحل نفسها. وعسل الطعام يعسله ويعسله وعسله: خلطه به. واستعسلوا: استوهبوه. فعسلتهم وعسلتهم: زودتهم إياه. والعسل أيضا: صقر الرطب وصمغ العرفط. وعسلي اليهود: علامتهم. وعسل اللبنى: طيب ينضح من شجرة ويتبخر به.

[ 16 ]

والعامة تقول: حصى لبان. وعسل الرمث: أبيض كالجمان. وبنو عسل: قبيلة. وعسل بن ذكوان: م وعسل فلانا: طيب الثناء عليه. و - المرأة يعسلها: نكحها ومن طعامه عسلا بالتحريك: ذاقه كحلب حلبا والله فلانا: حببه إلى الناس. و - الرمح يعسل عسلا وعسولا وعسلانا: اشتد اهتزازه فهو عاسل وعسال وعسول. و - الذئب أو الفرس يعسل عسلا وعسلانا: اضطرب في عدوه وهز رأسه والماء عسلا وعسلانا: حركته الريح فاضطرب والدليل بالمفازة: أسرع. والعسل: الناقة السريعة كالعنسل وع. وبالكسر: قبيل من الجن. وبنو عسل: قبيلة من بني عمرو بن يربوع ويزعمون أن أمهم السعلاة. والمعسلة كمرحلة: الخلية. وما أعرف له مضرب عسلة أي: أعراقه. وكأمير: الرجل الشديد الضرب السريع رجع اليد. وكمكنسة: العطار أو الريشة يقلع بها الغالية وقضيب الفيل والبعير ج: ككتب. وهو عسل مال بالكسر: إزاؤه. وقصر عسل: بالبصرة قرب خطة بني ضبة نسب إلى عسل أبي صبيغ. وذو عسل: ع وابن عسلة محركة: شاعر. وأبو عسلة بالكسر: الذئب. والعسيلة كجهينة: ماء شرقي سميراء والنطفة أو ماء الرجل أو حلاوة الجماع تشبيه بالعسل للذته. والعسل بضمتين: الرجال الصالحون الواحد: عاسل وعسول. وصفوان بن عسال كشداد: صحابي. وعسلا أي: تعسا. وفي الحديث: " كذب عليك العسل " بنصب العسل ورفعه أي: عليك بسرعة المشي وشرحه في ك ذ ب. والعاسل: الذئبج: كركع وفوارس وذو العمل الصالح يستحلى الثناء عليه به كالعسل. وكفرحة: ة باليمن من عمل البعدانية. وهو على أعسال من أبيه: على آسان. * - العسبلة: اختلاف الناس بعضهم إلى بعض وترددهم. * - عسجل كجعفر: ع بحرة بني سليم. * - العسطلة: الكلام غير ذي نظام. وكلام معسطل: معلسط. * العسقلة: مكان فيه صلابة وحجارة بيض وتريع السراب. والعساقيل: الكمأة. الواحد: عسقل وعسقول. والعساقل والعساقيل: السراب والقطع المتفرقة من السحاب. وعسقلان: د بساحل الشام تحجه النصارى وة ببلخ أو محلة منها: عيسى ابن أحمد ابن وردان العسقلاني ومن الرأس: أعلاه. * - العصقول: ذكر الجراد. والعصاقيل: الأعاصير. * العصل محركة: المعى ويكسرج: أعصال وشجر الدفلى الواحدة: بهاء والتواء في عسيب ذنب الفرس حتى يصيب كاذته وفائله والاعوجاج في صلابة والفعل كفرح وهو عصل وأعصل ج: عصال. وكمفتاح: محجن يتناول به أغصان الشجرة والصولجان كالمعصيل. وامرأة عصلاء: لا لحم عليها. وعصل: بال والعود: عوجه (فإن كان اعوجاجه خلقة قلت: عصل كفرح) واعصأل: قبض

[ 17 ]

على عصاه. والتعصيل: الإبطاء. وكمنبر: المشدد على غريمه. والعاصل: السهم الشديد. وكمحدث: ما يلتوي إذا رمي به. والعنصل كقنفذ: ع وطريق من اليمامة إلى البصرة. وكقنفذ وجندب ويمدان: البصل البري ويعرف بالإسقال وببصل الفار نافع لداء الثعلب والفالج والنسا وخله للسعال المزمن والربو والحشرجة ويقوي البدن الضعيف. والعصل بالضم: جمع الأعصل للمعوج الساق أو الملازم للشئ والمتعطف عليه وللناب الأعوج والسهم المعوج وع. * العضلة محركة وكسفينة: كل عصبة معها لحم غليظ. عضل كفرح فهو عضل ككتف وندس: صار كثير العضل أو ضخمت عضلة ساقه. وعضل عليه: ضيق وبه الأمر: اشتد كأعضل وأعضله والمرأة يعضلها مثلثة عضلا وعضلا وعضلانا بكسرهما وعضلها: منعها الزوج ظلما. وعضل المكان تعضيلا: ضاق والأرض بأهلها: غصت والمرأة بولدها: عسر عليها كأعضلت فهي معضل ومعضل وكذا الدجاجة وغيرها. وتعضل الداء الأطباء وأعضلهم: غلبهم. وداء عضال كغراب: معي غالب. وحلفة عضال: شديدة لا مثنوية فيها. واعضألت الشجرة: كثرت أغصانها والتفت. والعضل بالكسر: الرجل الداهية والشديد القبح كالمعضل كمحسن وبالتحريك: ع بالبادية كثير الغياض أو هو بالفتح وابن الهون بن خزيمة أبو قبيلة والجرذ. وسياق كلام الجوهري يقتضي أنه بضم العين وليس كذلك وإنما هو بالتحريك فقطج: عضلان. وكصرد وقفل: الدواهي الواحد: عضلة بالضم. وكصرد: ع. وبنو عضيلة كجهينة: بطن. والمعضلات: الشدائد. والعضيل كقرشب: اللئيم الضيق الخلق. * - العضبل كجعفر: الصلب. * - عضهل القارورة: صم رأسها. * عطلت المرأة كفرح عطلا بالتحريك وعطولا وتعطلت: إذا لم يكن عليها حلي فهي عاطل وعطل بضمتين من عواطل وعطل وأعطال. ومعتادتها: معطال. ومعاطلها: مواقع حليها. والأعطال من الخيل والإبل: التي لا قلائد عليها ولا أرسان لها والتي لا سمة عليها و =: الرجال لا سلاح معهم. واحدة الكل: عطل بضمتين و =: الأشخاص والواحد: كجبل. والتعطيل: التفريغ والإخلاء وترك الشئ ضياعا. والعطلة من الإبل كفرحة: الحسنة الجسم والناقة الصفي والمغزار من الشياه والدلو التي انقطع وذمها. والعطل محركة: العنق. والعيطل: الطويلة العنق في حسن جسم أو كل ما طال عنقه. والعيطل كحيدر والعطيل كأمير: شمراخ من طلع فحال النخل. وكمعظم: شاعر هذلي والموات من الأرض. وإبل معطلة: لا راعي لها. وعطالة كسحابة: جبل لبني تميم ورجل. وتعطل: بقي بلا عمل والاسم: العطلة بالضم. وعطل كفرح: عظم بدنه ومن

[ 18 ]

المال والأدب: خلا فهو عطل بضمة وبضمتين. وقوس عطل: بلا وتر. * العطبل والعطبول والعطبولة بضمهن والعيطبول كحيزبون: المرأة الفتية الجميلة الممتلئة الطويلة العنقج: عطابل وعطابيل. أو العيطبول: الطويلة القد. * العظال ككتاب: الملازمة في السفاد من الكلاب والجراد وغيره مما ينشب كالمعاظلة والتعاظل والاعتظال. وعظلت الكلاب كنصر وسمع: ركب بعضها بعضا. وجراد عاظل وعظلى كسكرى: متعاظلة لا تبرح. وتعظلوا عليه وعظلوا تعظيلا: اجتمعوا. ويوم العظالى كحبارى: م لأن الناس ركب بعضهم بعضا أو لأنه ركب الاثنان والثلاثة دابة. وعاظل في القافية عظالا: ضمن. والعظل بضمتين: المأبونون. والمعظل كمحسن والمعظئل كمشمعل: الموضع الكثير الشجر. * العفل والعفلة محركتين: شئ يخرج من قبل النساء وحياء الناقة كالأدرة للرجال. عفلت كفرح فهي عفلاء. والتعفيل: إصلاحه والنسبة إليه. والعفل: كثرة شحم ما بين رجلي التيس والثور ولا يكاد يستعمل إلا في الخصي والخط بين الدبر والذكر وشحم خصيتي الكبش وما حوله ومجس الكبش ليعرف سمنه. والعافل: من يلبس الثياب القصار فوق الطوال. وكقطام: شتم للمرأة. وكسكران: جبل لبني أبي بكر بن كلاب وبهاء: ماءة عادية بقربه. والعفلاء: الشفة التي تنقلب عند الضحك. وبنو العفيل كزبير: بنو مالك بن سعد رهط العجاج. * - العفنجل كسمندل: الثقيل الكثير فضول الكلام في كل شئ. * العفشل كجعفر: الثقيل الوخم كالعفنشل والعفشليل. ورجل عفشال بالكسر: قليل البأس. والعفشليل: الرجل الجافي الثقيل والعجوز المسترخية اللحم والكساء الكثير الوبر والضبع أو الضبعان. * - العفطلة (بالطاء المهملة): خلطك الشئ بالشئ. * - العفقل كجعفر: الرجل العظيم الوجه. * - العفكل كجعفر: الأحمق. * العقل: العلم أو بصفات الأشياء من حسنها وقبحها وكمالها ونقصانها أو العلم بخير الخيرين وشر الشرين أو مطلق لأمور أو لقوة بها يكون التمييز بين القبح والحسن ولمعان مجتمعة في الذهن. يكون بمقدمات يستتب بها الأغراض والمصالح ولهيئة محمودة للإنسان في حركاته وكلامه. والحق أنه نور روحاني به تدرك النفس العلوم الضرورية والنظرية. وابتداء وجوده عند اجتنان الولد ثم لا يزال ينمو إلى أن يكمل عند البلوغج: عقول عقل يعقل عقلا ومعقولا وعقل فهو عاقل من عقلاء وعقال والدواء بطنه يعقله ويعقله: أمسكه والشئ: فهمه فهو عقول والبعير: شد وظيفه إلى ذراعه كعقله واعتقله والقتيل: وداه وعنه: أدى جنايته وله دم فلان: ترك القود للدية

[ 19 ]

والظبي عقلا وعقولا: صعد وبه سمي عاقلا والظل: قام قائم الظهيرة وإليه عقلا وعقولا: لجأ وفلانا: صرعه الشغزبية كاعتقله والبعير: أكل العاقول يعقل في الكل. والعقل: الدية والحصن والملجأ والقلب وثوب أحمر يجلل به الهودج أو ضرب من الوشي وإسقاط اللام من مفاعلتن وبالتحريك: اصطكاك الركبتين أو التواء في الرجل. بعير أعقل وناقة عقلاء. وقد عقل كفرح. وتعاقلوا دم فلان: عقلوه بينهم. ودمه معقلة بضم القاف على قومه: غرم عليهم. والمعقلة: الدية نفسها وخبراء بالدهناء. وهم على معاقلهم الأولى أي: الديات التي كانت في الجاهلية أو على مراتب آبائهم. وعقال المئين ككتاب: الشريف الذي إذا أسر فدي بمئين من الإبل. واعتقل رمحه: جعله بين ركابه وساقه والشاة: وضع رجليها بين ساقه وفخذه فحلبها والرجل: ثناها فوضعها على الورك كتعقلها ومن دم فلان: أخذ العقل. والعقال ككتاب: زكاة عام من الإبل والغنم. ومنه قول أبي بكر رضي الله تعالى عنه: " لو منعوني عقالا " واسم رجل والقلوص الفتية. وكرمان: فرس حوط بن أبي جابر وداء في رجل الدابة إذا مشى ظلع ساعة ثم انبسط ويخص الفرس. وكشداد: اسم أبي شيظم بن شبة المحدث. وكسفينة: الكريمة المخدرة ومن القوم: سيدهم ومن كل شئ: أكرمه والدر وكريمة الإبل. والعاقول: معظم البحر أو موجه ومعطف الوادي والنهر وما التبس من الأمور والأرض لا يهتدى لها ونبت م. ودير عاقول: د بالنهروان منه عبد الكريم بن الهيثم ود بالمغرب منه أبو الحسن علي بن إبراهيم وة بالموصل. وعاقولى مقصورة: اسم الكوفة في التوراة. وعاقلة الرجل: عصبته. وعاقله فعقله كنصره: كان أعقل منه. والعقيلي كسميهى: الحصرم. وعقله تعقيلا: جعله عاقلا والكرم: أخرج الحصرم. وأعقله: وجده عاقلا. واعتقل لسانه مجهولا: لم يقدر على الكلام. وعاقل: جبل وسبعة مواضع وابن البكير بن عبد ياليل وكان اسمه غافلا فغيره النبي صلى الله عليه وسلم. والمرأة تعاقل الرجل إلى ثلث ديتها أي: موضحته وموضحتها سواء فإذا بلغ العقل ثلث الدية صارت دية المرأة على النصف من دية الرجل. وقول الجوهري: ما أعقله عنك شيئا أي: دع عنك الشك تصحيف. والصواب: ما أغفله بالفاء والغين. وقول الشعبي: " لا تعقل العاقلة عمدا ولا عبدا " وليس بحديث كما توهمه الجوهري معناه: أن يجني الحر على عبد لا العبد على حر كما توهم أبو حنيفة لأنه لو كان المعنى على ما توهم لكان الكلام: لا تعقل العاقلة عن عبد ولم يكن ولا تعقل عبدا. قال الأصمعي: كلمت في ذلك أبا يوسف بحضرة الرشيد فلم يفرق بين عقلته وعقلت عنه حتى فهمته. وتعقل له بكفيه: شبك بين أصابعهما ليركب الجمل واقفا.

[ 20 ]

والعقلة بالضم في اصطلاح حساب الرمل: 0 = 0. وكزبير: ة بحوران واسم وأبو قبيلة. وكمحدث: لقب ربيعة بن كعب. وكمنزل: الملجأ ومعقل بن المنذر وابن يسار وابن سنان وابن مقرن وابن أبي الهيثم وهو ابن أم معقل ويقال: معقل بن أبي معقل (وذؤالة بن عوقلة) صحابيون. وكأمير: ابن أبي طالب أنسب قريش وأعلمهم بأيامها وابن مقرن: صحابيان. والعقنقل: الوادي العظيم المتسع والكثيب المتراكم وقانصة الضب كالعنقل والقدح والسيف. وأعقل: وجب عليه عقال. * العقابيل: بقايا العلة والعداوة والعشق وما يخرج على الشفة غب الحمى والشدائد واحدة الكل: عقبولة وعقبول بضمهما. وتعقبله: تعقبه. وهو عقبلة فلان كعلبطة أي: يتعقبه. وهو ذو عقابيل أي: شرير. * - العقرطل كسفرجل وقد تكسر العين والقاف والطاء: الأنثى من الفيلة. * عكله يعكله ويعكله: جمعه والإبل: حازها وساقها والبعير: شد رسغ يديه إلى عضده بحبل وهو العكال ككتاب. و - في الأمر: قال برأيه وعليه الأمر: التبس كأعكل واعتكل وبرأيه: حدس وفلانا: حبسه أو صرعه والمتاع: نضد بعضه على بعض وفلان: مات وفي الأمر: جد. والعكل بالكسر والضم: اللئيمج: أعكال. والعوكل: ظهر الكثيب والعظيم من الرمال أو المتراكم وضرب من الإدام ومنه: مرقة عوكلية والأرنب العقور والرجل القصير الأفحج والحمقاء. وعكل بالضم: د وأبو قبيلة فيهم غباوة اسمه عوف بن عبد مناة حضنته أمة تدعى عكل فلقب به. والعاكل: القصير البخيلج ككتب واسم وسموا عكالا ككتاب وزبير وشداد. والعوكلان: نجمان. وعوكلان: ع وأبو قبيلة. والعكلية بالضم: ماءة لبني أبي بكر بن كلاب. وقلائد عوكل: الفضائح. وكمنبر: مخيط الراعي. وعكلت المسرجة كفرح: عكرت. واعتكل: اعتزل والثوران: تناطحا. * - العكازيل: براثن الأسد. * العل والعلل محركة: الشربة الثانية أو الشرب بعد الشرب تباعا. عل يعل ويعل وعله يعله ويعله علا وعللا وأعله. وأعلوا: علت إبلهم. وطعام قد عل منه: أكل منه. وتعلل بالأمر: تشاغل أو تجزأ كاعتل وبالمرأة: تلهى ومن نفاسها: خرجت كتعالت. وعلله بطعام وغيره تعليلا: شغله به. والتعلة والعلة والعلالة بالضم: ما يتعلل به. والعلالة: ما حلب بعد الفيقة الأولى وبقية اللبن وغيره من السير وكل شئ وأن تحلب الناقة أول النهار ووسطه وآخره والوسطى: العلالة. وقد عالت الناقة والاسم: ككتاب. والعل: من يزور النساء كثيرا والتيس الضخم العظيم والقراد الضخم والصغير الجسم ضد والرجل المسن النحيف والرقيق الجسم المسن من كل شئ ومن تقبض جلده من مرض. والعلة: الضرة. وبنو العلات: بنو أمهات شتى من رجل واحد لأن التي تزوجها على أولى

[ 21 ]

قد كانت قبلها ناهل ثم عل من هذه. والعلة بالكسر: المرض. عل يعل واعتل وأعله الله تعالى فهو معل وعليل ولا تقل معلول والمتكلمون يقولونها ولست منه على ثلج و =: الحدث يشغل صاحبه عن وجهه ومنه " لا تعدم خرقاء علة " يقال لكل معتذر مقتدر. وقد اعتل. وهذه علته: سببه. وعلة بن غنم: في قضاعة. وقولهم: على علاته أي على كل حال. والمعلل كمحدث: دافع جابي الخراج بالعلل ومن يسقي مرة بعد مرة ومن يجني الثمر مرة بعد مرة ويوم من أيام العجوز. وعل ويزاد في أولها لام: كلمة طمع وإشفاق وفيه لغات تذكر في ل ع ل. واليعلول: الغدير الأبيض المطرد والحباب ونفاخات الماء والسحاب الأبيض أو القطعة البيضاء منه والمطر بعد المطر ومن الصبغ: ما عل مرة بعد أخرى والبعير ذو السنامين. والعلعل كهدهد وفدفد: الذكر أو ما إذا أنعظ لم يشتد والقنبر الذكر كالعلعال والرهابة التي تشرف على البطن من العظم كأنه لسان. وكسر سور: الشر الدائم والاضطراب والقتال. وتعلة: اسم. وعل عل: زجر للغنم. والعليلة: المرأة المطيبة طيبا بعد طيب. والعلية بكسرتين وتضم العين: الغرفة ج: العلالي. وهو من علية قومه وعليتهم وعليتهم بالكسر مخففة وعليهم وعليهم: يصفه بالعلو والرفعة و (إن كتاب الأبرار لفي عليين) الواحد: علي وعلية وعلية أو جمع بلا واحد. وسيعاد في المعتل والعلعلان: شجر كبير. وتعلعل: اضطرب واسترخى. وعللان محركة: ماء بحسمى. وعلعال: جبل بالشام. وامرأة علانة: جاهلة وهو علان. وكزبير: اسم. وعل الضارب المضروب: تابع عليه الضرب. وفي المثل " عرض علي سوم عالة " أي: لم يبالغ لأن العالة لا يعرض عليها الشرب مبالغا فيه كالعرض على الناهلة. وأعللت الإبل: أصدرتها قبل ريها أو هي بالغين. واعتله: اعتاقه عن أمر أو تجنى عليه. * العمل محركة: المهنة والفعل ج: أعمال. عمل كفرح وأعمله واستعمله غيره. واعتمل: عمل بنفسه وأعمل رأيه وآلته واستعمله: عمل به. ورجل عمل ككتف وصبور: ذو عمل أو مطبوع عليه. والعملة بكسر الميم: العمل وما عمل كالعملة بالكسر والعملة أيضا: هيئة العمل وباطنة الرجل في الشر وأجر العمل كالعملة بالضم والعمالة مثلثة. وعمله تعميلا: أعطاه إياها. والعملة محركة: العاملون بأيديهم. وبنو العمل " المشاة. وعامله: سامه بعمل. وعمل به العملين بكسرتين مشددة اللام أو كغسلين أو كبر حين أي: بالغ. 3 واليعملة: الناقة النجيبة المعتملة المطبوعة. والجمل: يعمل ولا يوصف بهما إنما هما اسمان. وناقة عملة كفرحة بينة العمالة: فارهة وقد عملت كفرح. وعمل البرق أيضا: دام فهو عمل والشئ في الشئ: أحدث نوعا من الإعراب والناقة بأذنيها: أسرعت. وعمل فلان عليهم بالضم تعميلا: أمر. والعوامل: الأرجل

[ 22 ]

وبقر الحرث والدياسة. وعامل الرمح وعاملته: صدره. وبنو عاملة بن سبأ: حي باليمن من ولد قاسط. وبنو عمل محركة: حي بها. وبنو عميلة كجهينة: قبيلة. وكجمزى: ع. والعملة بالفتح: السرقة أو الخيانة. والمعمول من الشراب: ما فيه اللبن والعسل. وعملة محركة مشددة: ع. والمعمل كمقعد: ملك لبني هاشم بوادي بيشة. ويوم اليعملة: من أيامهم. وتعمل من أجله: تعنى. * العميثل من كل شئ: البطئ لعظمه وترهله ومن يسبل ثيابه دلالا والجلد النشيط ضد وهي: بهاء والطويل الثياب والقصير المسترخي والطويل الذنب من الظباء والوعول والضخم الشديد العريض والأسد والسيد الكريم وبهاء: الناقة الجسيمة. والعميثلية: مشية في تقاعس وجر ذيول. * - العنبلة بالضم: البظر كالعنبل والمرأة الطويلة البظر والخشبة يدق عليها بالمهراس. والعنابل: بالضم: الوتر الغليظ والرجل العبل والعنبلي: الزنجي الغليظ. * - العنتل كقنفذ: الصلب الشديد والبظر لغة في العنبل. وعنتل الشئ: خرقه قطعا. والضباع العناتل: التي تقطع الأكيلة قطعا. * - أم عنثل كجندل: الضبع لغة في أم عثيل. * - العنجل كقنفذ: الشيخ إذا انحسر لحمه وبدت عظامه. والعنجول: دويبة. * عندل البعير: اشتد عصبه والهزار: صوت. والعندل: الناقة العظيمة الرأس للمذكر والمؤنث والطويل وهي: بهاء. والعنادلان: الخصيان. والعندليل بلامين: ضرب من العصافير. وامرأة عندلة: ضخمة الثديين. والعنادل: جمع العندليب لأن ما جاوز أربعة ولم يكن حرف مد ولين يرد إلى الرباعي ويبنى منه الجمع. * العنصل بالضم: بصل الفار. وذكر في س ق ل وفي ع ص ل. * - العنظل بالمعجمة كجندل: بيت العنكبوت. والعنظلة: العدو. * - العنكل كجندل: الصلب. * - عينيل بن ناجية بن الجماهر في الأشعرين. * عال: جار ومال عن الحق والميزان: نقص وجار أو زاد يعول ويعيل وأمرهم: اشتد وتفاقم والشئ فلانا: غلبه وثقل عليه وأهمه والفريضة في الحساب: زادت وارتفعت وعلتها أنا وأعلتها. و - فلان عولا وعيالة: كثر عياله كأعول وأعيل وعياله عولا وعؤولا وعيالة: كفاهم ومانهم كأعالهم وعيلهم. وأعول: رفع صوته بالبكاء والصياح كعول. والاسم: العول والعولة والعويل وعليه: أدل وحمل كعول وفلان: حرص كأعال وأعيل والقوس: صوتت. وعيل عوله: ثكلته أمه وصبري: غلب فهو معول كعال فيهما. و " عيل ما هو عائله ": غلب ما هو غالبه يضرب لمن يعجب من كلامه ونحوه. والعول: كل ما عالك والمستعان به وقوت العيال. وعول عليه معولا: اتكل واعتمد والاسم كعنب. وعيلك ككيس وكتاب: من تتكفل بهم. واوية يائية ج: عالة ونسوة عيايل. وعيلهم: صيرهم

[ 23 ]

عيالا أو أهملهم. والمعول كمنبر: الحديدة ينقر بها الجبال. والعالة: النعامة والظلة يستتر بها من المطر. وعول تعويلا: اتخذها وعليه: استعان به والاسم كعنب. وماله عال ولا مال: شئ. وماله عال ومال: دعاء عليه أي: كثر عياله وجار في حكمه. ويقال للعاثر: عا لك عاليا كقولهم: لعا لك عاليا. والمعاول والمعاولة: قبائل من الأزد. وسبرة بن العوال كشداد وخارجة بن عوال شهد فتح مصر مع عبد الله بن عمرو. وعول: كلمة مثل ويب. يقال: عولك وعول زيد. واعتول: بكى. وأعال: افتقر. وعوال كغراب: حي من بني عبد الله بن غطفان وموضعان. * العيهل والعيهلة والعيهول والعيهال: الناقة السريعة والنجيبة الشديدة. والعيهل: الذكر من الإبل والرجل لا يستقر نزقا أنثاهما: بهاء والريح الشديدة والمرأة الطويلة وبهاء: العجوز. والعاهل: الملك الأعظم كالخليفة والمرأة لا زوج لها. * عال يعيل عيلا وعيلة وعيولا ومعيلا: افتقر فهو عائلج: عالة وعيل وعيلى كسكرى والاسم: العيلة. والمعيل: الأسد والنمر والذئب. لأنه يعيل صيدا أي يلتمس. وعالني الشئ عيلا ومعيلا: أعوزني وفي مشيه: تمايل واختال وتبختر. كتعيل والضالة: إذا لم يدر أين يبغيها وفي الأرض عيلا وعيولا بالضم والفتح: ذهب ودار. وامرأة عيالة: متبخترة ميالة. والعيلان: الذكر من الضباع وبلا لام: أبو قيس أو الصواب قيس عيلان مضافا وليس له سمي وهو في الأصل اسم فرسه. والعيال ككتاب: جمع عيلجج: عيايل. وذكر في ع ول وصخر بن العيلة أو ككيسة ويقال: ابن أبي العيلة. وعيالة البرذون بالكسر ومعالته. وطال عيلتي إياك أي: طال ما علتك. والعيل محركة: عرضك حديثك وكلامك على من لا يريده وليس من شأنه كأنه لم يهتد لمن يريده فعرضه على من لا يريده. وككيسة: من أسمائهن. * (فصل الغين) * * غتل المكان كفرح: كثر فيه الشجر فهو غتل. ونخل غتل: ملتف. * - الغيدل كحيدر من العيش: الواسع الرغد. * - الغدفل كسبحل: الطويل من الرجال ومن البعران: التام العظيم الخلق والعيش الواسع والثوب الباليج: غدافل. ومنه: " غرني برداك من غدافلي " قاله رجل سأل رجلا أن يكسوه فوعده فألقى خلقانه فلم يكسه. ورحمة غدفلة كسبحلة: واسعة. وملاءة غدفلة: كذلك. وبعير أو كبش غدافل كعلابط: كثير شعر الذنب. وغدفل: وقع في الأهيغين. * الغرلة بالضم: القلفة. والأغرل: الأقلف ومن الأعوام: المخصب ومن العيش: الواسع. وككتف: الرمح الطويل والرجل المسترخي الخلق. والغريل كحذيم: الغرين والغبار والطين يحمله السيل فيبقى على وجه الأرض متشققا رطبا كان أو يابسا ومخاط كل ذي حافر والغدير تبقى فيه

[ 24 ]

الدعاميص لا يقدر على شربه والثفل في أسفل القارورة. * غربله نخله وقطعه والقوم: قتلهم وطحنهم. والمغربل بفتح الباء: الدون الخسيس والمقتول المنتفخ والملك الذاهب. والغربال بالكسر: ما ينخل به والدف والرجل النمام. * - الغرزحلة كقند حرة والحاء مهملة: العصا. * غرقل: صب على رأسه الماء بمرة والبيضة والبطيخ: فسد ما في جوفهما. * الغرمول بالضم: الذكر أو الضخم الرخو قبل أن تقطع غرلته. وكقنفذ: اسم والد يعقوب المحدث. والغراميل: هضاب حمر. * غزلت القطن تغزله واغتزلته فهو غزل بالفتح أي: مغزول. ونسوة غزل كركع وغوازل. والمغزل مثلثة الميم: ما يغزل به. وأغزل: أداره. والمغيزل: حبل دقيق. ومغازلة النساء: محادثتهن والاسم: الغزل محركة وكمقعد. والتغزل: التكلف له. وككتف: المتغزل بهن وقد غزل كفرح والضعيف عن الأشياء. والأغزل من الحمى: ما كانت معتادة للعليل متكررة. وغازل الأربعين: دنا منها. والغزال كسحاب: الشادن حين يتحرك ويمشي أو من حين يولد إلى أن يبلغ أشد الإحضارج: غزلة وغزلان بكسرهما. وظبية مغزل كمحسن: ذات غزال. وغزل الكلب كفرح: فتر وهو أن يطلبه حتى إذا أدركه وثغا من فرقه انصرف عنه. وكسحابة: الشمس لأنها تمد حبالا كأنها تغزل أو الشمس عند طلوعها أو عند ارتفاعها أو عين الشمس وامرأة وقد تحذف لامها وعشبة حلوة يأكلها كل شئ وفرس محطم بن الأرقم. وغزالة الضحى وغزالاته: أوله أو بعيد ما تنبسط الشمس وتضحى أو أولها إلى مضي خمس النهار. وغزال شعبان: دويبة. ودم الغزال: نبات كالطرخون حريف تخطط الجواري بمائه مسكا في أيديهن حمرا. وغزال: عقبة. والغزيل كربيع: جد هبيرة بن عبد يغوث. ودارة الغزيل: لبلحارث بن ربيعة. والمغازل: عمد النورج الذي يداس به الكدس. وسموا غزالا وغزالة. * غسله يغسله غسلا ويضم أو بالفتح مصدر وبالضم اسم فهو غسيل ومغسولج: غسلى وغسلاء وهي: غسيل وغسيلة ج: كسكارى. والمغسل كمقعد ومنزل والمغتسل: موضع غسل الميت. وقد اغتسل بالماء. والغسل بالضم والغسل والغسلة بكسرهما وكصبور وتنور: الماء يغتسل به والخطمي. واغتسل بالطيب: تنضخ. والغسلة بالكسر: الطيب وما تجعله المرأة في شعرها عند الامتشاط وما يغسل به الرأس من خطمي ونحوه كالغسل بالكسر وورق الآس. وغسالة الشئ كثمامة: ماؤه الذي يغسل به وما يخرج منه بالغسل. والغسلين بالكسر: ما يغسل من الثوب ونحوه كالغسالة وما يسيل من جلود أهل النار والشديد الحر وشجر في النار. وكمنبر: ما غسل به الشئ. وغسل يغسل: ضرب

[ 25 ]

فأوجع والمرأة: جامعها كثيرا كغسلها والفحل الناقة: أكثر ضرابها. وفحل غسل بالكسر وكصرد وأمير وهمزة ومنبر وسكيت: كثير الضراب أو يكثر الضراب ولا يلقح. وكذا الرجل. والمغاسل: أودية باليمامة. وغسل بالكسر: ع بديار بني أسد. وذالت غسل: ع آخر. وغسل بالضم: ع عن يمين سميراء وبه ماء يقال له غسلة. وغسل محركة: جبل بين تيماء وجبلي طيئ. والغسولة كقثولة: ة قرب حمص. والمغسلة كمنزلة: جبانة بالمدينة يغسل فيها الثياب. وأبو غسلة بالكسر: الذئب. وأغسل: أكثر الضراب. والتغسيل: المبالغة في غسل الأعضاء. وغسل الفرس كعني واغتسل: عرق. والغسويل: نبت في السباخ. * - غشيل الماء: ثوره. * - الغشفل كجعفر: الثعلب. * اغضألت الشجرة ج (بالمعجمة): اخضأبت. * غطلت السماء وأغطلت: أطبق دجنها والليل كفرح: التبست ظلمته. والغيطول: الظلمة المتراكمة واختلاط الأصوات والظلمة كالغيطلة فيهما. والغيطل: السنور ومن الضحى: حيث تكون الشمس من مشرقها كهيئتها من مغربها وقت العصر. وبهاء: الأكل والشرب والفرح بالأمن وغلبة النعاس ومن الليل: التجاج سواده والمال المطغي ونعيم الدنيا والشجر الكثير الملتف وجماعة الطرفاء والناس وذات اللبن من الظباء والبقر. وغطيل بتقديم الطاء: اتسع في ماله وحشمه وجعل تجارته في البقر والقوم في الحديث: أفاضوا وارتفعت أصواتهم. والغوطالة بالضم: الروضة. واغطأل: ركب بعضه بعضا. * غفل عنه غفولا: تركه وسها عنه كأغفله. أو غفل: صار غافلا. وغفل عنه وأغفله: وصل غفلته إليه والاسم: الغفلة والغفل محركة والغفلان بالضم. والتغافل والتغفل: تعمده. والتغفيل: أن يكفيك صاحبك وأنت غافل لا تعنى بشئ. وكمعظم: من لا فطنة له واسم. وكصبور: الناقة البلهاء. والغفل بالضم: من لا يرجى خيره ولا يخشى شره وما لا علامة فيه من القداح والطرق وغيرها وما لا عمارة فيه من الأرضين وما لا سمة عليه من الدواب وما لا نصيب له ولا غرم عليه من القداح ومن لا حسب له والشعر المجهول قائله والشاعر المجهول وأوبار الإبل. وغفله تغفيلا: ستره. وكمرحلة: العنفقة لا جانباها ووهم الجوهري. وغافل: جد عبد الله بن مسعود وع وابن صخر أخو بني قريم بن صاهلة. وكجهينة: بطن وابن عوف في السكون وابن قاسط في ربيعة وبنت عامر بن عبد الله ابن عبيد بن عويج وهبيب بن مغفل كمحسن: صحابي. والغفل محركة: الكثير الرفيغ والسعة من العيش. وبنو المغفل كمعظم: بطن. وكامل بن غفيل كزبير. * الغل والغلة بضمهما والغلل محركة وكأمير: العطش أو شدته أو حرارة الجوف وقد

[ 26 ]

غل بالضم فهو غليل ومغلول ومغتل. وبعير غال وغلان وقد غل يغل بفتحهما واغتل. والغليل: الحقد كالغل بالكسر والضغن وقد غل صدره يغل والنوى يخلط بالقت للناقة وحرارة الحب والحزن. وأغل: خان وإبله: أساء سقيها فلم ترو وقد غلت هي. و - في الجلد: أخذ بعض اللحم والشحم في السلخ. و - فلان: اغتلت غنمه والوادي: أنبت الغلان والقوم: بلغت غلتهم والبصر: شدد النظر والضياع: أعطت الغلة وفلانا: نسبه إلى الغلول والخيانة. وغل غلولا: خان كأغل أو خاص بالفئ وفي الشئ غلا: أدخل كغلغل ودخل كانغل وتغلل وتغلغل والغلالة: لبسها وهي بالكسر شعار تحت الثوب كالغلة بالضم والدهن في رأسه: أدخله في أصول شعره وبصره: حاد عن الصواب والماء بين الأشجار: جرى والمرأة: حشاها وفلانا: وضع في عنقه أو يده الغل وهو م ج: أغلال. والغلة: الدخل من كراء دار وأجر غلام وفائدة أرض. وأغلت الضيعة: أعطتها. والغلغلة: السرعة وبلا لام: شعاب تسيل من جبل الريان. وتغلغل: أسرع. ورسالة مغلغلة: محمولة من بلد إلى بلد. والغلان بالضم: منابت الطلح أو أودية غامضة في الأرض الواحد: غال وغليل. ونبات م الواحد: غال أيضا. وتغلل بالغالية وتغلغل واغتل: تطيب وغلله بها تغليلا. والغلائل: الدروع أو مساميرها الجامعة بين رؤوس الحلق أو بطائن تلبس تحتها الواحد غليلة. وغلغلة: ع. وماله أل وغل بضمهما: دعاء عليه. واغتللت الشراب: شربته والثوب: لبسته تحت الثياب والغنم: أخذته الغلل والغلالة وهما داء للغنم. والغلالة ككتابة: العظامة والمسمار الذي يجمع بين رأسي الحلقة. وكهدهد: جبل بنواحي البحرين. وغلائل بالضم: من بلاد خزاعة. وأنا مغتل إليه: مشتاق. واستغل عبده: كلفه أن يغل عليه. و - المستغلات: أخذ غلتها. ونعم غلول الشيخ هذا كصبور أي: الطعام الذي يدخله جوفه. * غمل الأديم فانغمل: أفسده أو جعله في غمة لينفسخ صوفه أو دفنه في الرمل لينتن فيسترخي فينتتف شعره والبسر: غمه ليدرك وفلانا: غطاه ليعرق والشئ: أصلحه والعنب: نضد بعضه على بعض والنبات: ركب بعضه بعضا. والغمل: ع وبالتحريك: فساد الجرح من العصاب. وقد غمل كفرح. وكأمير: المتراكب من النصي. والغملول بالضم: الوادي ذو الشجر أو الطويل القليل العرض الملتف والرابية وكل مجتمع أظلم وتراكم من شجر أو غمام أو ظلمة أو زاوية وبقلة تؤكل مطبوخة. وتغمل: توسع. وغملى كجمزى: ع. ورجل مغمول: خامل. * - الغنبول كزنبور: طائر. * - رجل غنتل (بالمثناة) ج كجندل: خامل. وأم غنتل: لضبع. * - الغنجل كقنفذ: عناق الأرضج: غناجل. وكزنبور: دابة

[ 27 ]

لا تعرف حقيقتها. * - الغندلاني بالضم: الضخم الرأس. * غاله: أهلكه كاغتاله وأخذه من حيث لم يدر. والغول: الصداع والسكر وبعد المفازة والمشقة وما انهبط من الأرض وجماعة الطلح والتراب الكثير وبلا لام: ع. وغول الرجام: ع آخر وبالضم: الهلكة والداهية والسعلاة ج: أغوال وغيلان والحية ج: أغوال وساحرة الجن والمنية وع وشيطان يأكل الناس أو دابة رأتها العرب وعرفتها وقتلها تأبط شرا ومن يتلون ألوانا من السحرة والجن أو كل ما زال به العقل ويفتح. وغالته غول: أهلكته هلكة. والغوائل: الدواهي. وغائلة الحوض: ما انخرق. وأتى غولا غائلة: أمرا داهيا منكرا. والمغاولة: المبادرة. والمغول كمنبر: حديدة تجعل في السوط فيكون لها غلافا وشبه مشمل إلا أنه أدق وأطول منه ونصل طويل أو سيف دقيق له قفا واسم. والغولان: حمض كالأشنان وع. والتغول: التلون. وعيش أغول وغول كسكر: ناعم. وغويل كزبير: ع وفرس ذات مغول كمنبر: ذات سبق. * الغيل: اللبن ترضعه المرأة ولدها وهي تؤتى أو وهي حامل. واسم ذاك اللبن: الغيل أيضا. وأغالت ولدها وأغيلته: سقته الغيل فهي مغيل ومغيل وهو مغال ومغيل. واستغيلت هي والاسم: الغيلة بالكسر. وفي الحديث: " لقد هممت أن أنهى عن الغيلة ". والغيل بالفتح: الساعد الريان الممتلئ والغلام السمين العظيم كالمغتال فيهما والماء الجاري على وجه الأرض والخط تخطه على شئ وماء كان يجري في أصل أبي قبيس يغسل عليه القصارون وكل واد فيه عيون تسيل والذي تراه قريبا وهو بعيد وع عند يلملم وع قرب اليمامة وواد لبني جعدة وع آخر وكل موضع فيه ماء والعلم في الثوب والواسع من الثياب وبالكسر: الشجر الكثير الملتف ويفتح وجماعة القصب والحلفاء والأجمة وكل واد فيه ماءج أغيال وغيول وع. والمغيل والمتغيل: الثابت في الغيل والداخل فيه. والمغيال: الشجرة الملتفة الأفنان الوارفة الظلال. وقد أغيل الشجر وتغيل واستغيل. والغيلة: المرأة السمينة وبالكسر: ع والشقشقة والخديعة والاغتيال. وقتله غيلة: خدعه فذهب به إلى موضع فقتله. وإبل أو بقر غيل بضمتين: كثيرة أو سمان. وغيلان: اسم ذي الرمة ورجل كان بينه وبين قوم ذحول فحلف أن لا يسالمهم حتى يدخل عينيه التراب أي: يموت فرهقوه يوما وهو على غرة فأيقن بالشر فجعل يذر التراب على عينيه ويقول: تحلل غيل أي: يا غيلان يريهم أنه يصالحهم وأنه قد تحلل من يمينه فلم يقبلوا وقتلوه. وأم غيلان: شجر السمر. والغائلة: الحقد الباطن والشر كالمغالة. وأغيلت الغنم: نتجت في السنة مرتين. وتغيلوا: كثر أموالهم أو كثروا. وكشداد: الأسد.

[ 28 ]

وأغيال أو ذات أغيال: واد باليمامة. واغتال الغلام: سمن وغلظ. * (فصل الفاء) * * الفأل: ضد الطيرة كأن يسمع مريض يا سالم أو طالب يا واجد أو يستعمل في الخير والشرج: فؤول وأفؤل. وقد تفاءل به وتفأل. والافتئال: افتعال منه. والتفئيل: تفعيل. ولا فأل عليك: لا ضير. ورجل فئل اللحم ككتف: كثيره. وككتاب: لعبة للصبيان يخبؤون الشئ في التراب ثم يقتسمونه ويقولون في أيها هو. * فتله يفتله: لواه كفتله فهو فتيل ومفتول وقد انفتل وتفتل. و - وجهه عنهم: صرفه. والفتيل: حبل دقيق من ليف وقد يشد على الحلقة التي عند ملتقى الدجرين والسحاة التي في شق النواة وما فتلته بين أصابعك من الوسخ كالفتيلة. وما أغني عنك فتيلا ولا فتلة ويحرك: شيئا. والفتلة: وعاء حب السلم والسمر خاصة وذلك أول ما يطلع وقد أفتل وبرمة العرفط ويحرك أو الفتل ما ليس بورق ولكن يقوم مقامه وما لم ينبسط من النبات لكنه يفتل وبالتحريك: اندماج في مرفق الناقة. والنعت أفتل وفتلاء. أو الفتلاء: الناقة الثقيلة المتأطرة الرجلين. وكشداد: البلبل والفتل: صياحه. ويفتل كيجعل: د بطخيرستان. وفتل ذؤابته: أزاله عن رأيه. والفتيلة: الذبالة. وذبال مفتل: شدد للكثرة. وما زال يفتل من فلان في الذروة والغارب أي: يدور من وراء خديعته. * - الفتكلين كدرخمين: الداهية. * فجل كفرح ونصر فجلا ويحرك: استرخى وغلظ. وفجله تفجيلا: عرضه. والأفجل والفنجل كجندل: المتباعد ما بين القدمين. والفجل بالضم وبضمتين: هذه الأرومة واحدتها: بالهاء جيد لوجع المفاصل واليرقان ولوجع الكبد والاستسقاء ونهش الأفاعي والعقارب. وإن وضع قشره أو ماؤه على عقرب ماتت وبعد الطعام يهضم ويلين وينفذه وقبله يطفئه وأقوى ما فيه بزره ثم قشره ثم ورقه ثم لحمه. وحب الفجل: دواء آخر ومنه يتخذ دهن الفجل. والفنجلة والفنجلى: مشية فيها استرخاء. والفاجل: القامر. وافتجل أمرا: اختلقه. * الفحل: الذكر من كل حيوانج: فحول وأفحل وفحال وفحالة وفحولة. ورجل فحيل: فحل بين الفحولة والفحالة والفحلة بكسرهما. وفحل إبله فحلا كريما كمنع: اختار لها كافتحل والإبل: أرسل فيها فحلا. وفحل فحيل: كريم منجب في ضرابه. وأفحله فحلا: أعاره. والاستفحال: ما يفعله أعلاج كابل إذا رأوا رجلا جسيما من العرب خلوا بينه وبين نسائهم ليولد فيهم مثله. وكبش فحيل: يشبه فحل الإبل في نبله. والفحل: سهيل لاعتزاله النجوم كالفحل فإنه إذا قرع الإبل اعتزلها وابن عياش بن حسان قاتل يزيد بن المهلب وتخالفا في ضربة (فقتل كل منهما صاحبه) وذكر

[ 29 ]

النخل كالفحال كرمان وهذه خاصة بالنخل. وجمعه: فحاحيل والراويج: فحول وحصير تنسج من فحال النخل وع بالشام كان به وقائع ولقب علقمة لأنه تزوج بأم جندب لما طلقها امرؤ القيس حين غلبته عليه في الشعر. واستفحلت النخلة: صارت فحالا والأمر: تفاقم. وتفحل: تشبه بالفحل. وفحلان بالكسر: ع في أحد. والفحلتان: ع. وفحل بالكسر وبالفتح وككتف: مواضع. وفحول الشعر: الغالبون بالهجاء من هاجاهم وكذا كل من إذا عارض شاعرا فضل عليه. والفحلاء: ع. والمتفحل من الشجر: الذي لا يحمل ولا يثمر كالفحل. وتفحل: تكلف الفحولة في اللباس والمطعم فخشنهما. وامرأة فحلة: سليطة. * - الفحجل كجعفر: ذكره النحاة وفسروه بالأفحج. وعندي أنه وهم وإنما الأفحج هو الفنجل لكنهم لما ذكروه أوردته. * - تفخل: أظهر الوقار والحلم وتهيأ ولبس أحسن ثيابه. * - الفداكل: عظام الأمور. * - فرجل فرجلة: وهو أن يتفحج ويسرع. والفرجول كبرذون: الفرجون. * - الفرزل بالكسر: القيد والمقراض يقطع به الحداد الحديد. وفرزله: قيده. ورجل فرزل كقنفذ: ضخم. * الفرعل بالضم: ولد الضبع وهي: بهاءج: فراعل وفراعلة. والفرعلان بالضم: الذكر منه. * - الفرافل كعلابط: سويق ينبوت عمان. * - الفيزلة من الأرضين: السريعة السيل. * الفسل: قضبان الكرم للغرس والرذل الذي لا مروءة له كالمفسولج: أفسل وفسول وفسال ككتاب وفسل وفسولة وفسلاء بضمهن فسل ككرم وعلم وعني فسالة وفسولة. والفسيلة: النخلة الصغيرة ج: فسائل وفسيل وفسلان. وأفسلها: انتزعها من أمها واغترسها. وفسالة الحديد ونحوه: ما تناثر منه عند الضرب إذا طبع. والمفسلة كمحدثة: المرأة التي إذا أريد غشيانها قالت: أنا حائض لترده. والفسل بالكسر: الأحمق. وفسل الصبي: فطمه. وأفسل عليه متاعه: أرذله ودراهمه: زيفها. * الفسكل كقنفذ وزبرج وزنبور وبرذون: الفرس الذي يجئ في الحلبة آخر الخيل. ورجل فسكل كزبرج: رذل. وكزنبور وبرذون: متأخر تابع وقد فسكل وفسكله غيره لازم متعد. * فشل كفرح فهو فشل: كسل وضعف وتراخى وجبن. ورجل خشل فشل بفتحهما وككتفج: فشل بالضم. والفشل بالكسر: ستر الهودج أو شئ تجعله المرأة تحتها فيه ج: فشول وقد أفشلت وتفشلت وفشلته. وتفشل: تزوج والماء: سال. والفيشلة: الحشفة ورأس كل محوق والفياشل جمعه وشجر وماء وإكام حمر. والمفشل كمنبر: ستر الهودج ومن يتزوج في الغرائب لئلا يخرج الولد ضاويا. والتفشيل: ما يبقى في الضرع من اللبن.

[ 30 ]

وكسحاب: ة قرب زبيد. والأفشولية بالضم: ة بواسط. * الفصل: الحاجز بين الشيئين وكل ملتقى عظمين من الجسد كالمفصل والحق من القول ومن الجسد: موضع المفصل وبين كل مفصلين وصل وعند البصريين كالعماد عند الكوفيين والقضاء بين الحق والباطل كالفيصل وفطم المولود كالافتصال والاسم ككتاب والحجز والقطع يفصل في الكل. والفاصلة: الخرزة تفصل بين الخرزتين في النظام. وقد فصل النظم. وأواخر آيات التنزيل فواصل بمنزلة قوافي الشعر الواحدة فاصلة. وحكم فاصل وفيصل: ماض. وحكومة فيصل: كذلك. وطعنة فيصل: تفصل بين القرنين. والفصيل: حائط قصير دون الحصن أو دون سور البلد وولد الناقة إذا فصل عن أمهج: فصلان بالضم والكسر وككتاب. والفصيلة: أنثاه ومن الرجل: عشيرته ورهطه الأدنون أو أقرب آبائه إليه والقطعة من لحم الفخذ والقطعة من أعضاء الجسد. وفصل من البلد فصولا: خرج منه والكرم: خرج حبه صغيرا. والفصلة: النخلة المنقولة وقد افتصلها عن موضعها. والمفاصل: مفاصل الأعضاء الواحد: كمنزل والحجارة الصلبة المتراكمة وما بين الجبلين من رمل ورضراض ويصفو ماؤه. والمفصل كمنبر: اللسان. والفيصل والفيصلي: الحاكم. وكشداد: مداح الناس ليصلوه دخيل. وسموا فصلا وفصيلا. وأبو الفصل البهراني: شاعر. وكزفر: واحد والصواب أنه بالقاف إجماعا وبالفاء غلط صريح. روينا عن إسماعيل بن أبي خالد قال: مات عمير بن جندب من جهينة قبيل الإسلام فجهزوه بجهازه إذ كشف القناع عن رأسه فقال: أين القصل ؟ والقصل أحد بني عمه. قالوا: سبحان الله مر آنفا فما حاجتك إليه ؟ فقال: أتيت فقيل لي لأمك الهبل. ألا ترى إلى حفرتك تنثل. 3 وقد كادت أمك تثكل. أرأيت إن حولناك إلى محول. ثم غيب في حفرتك القصل. الذي مشى فاحزأل. ثم ملأناها من الجندل. أتعبد ربك وتصل. وتترك سبيل من أشرك وأضل ؟ فقلت: نعم. قال: فأفاق ونكح النساء وولد له أولاد ولبث القصل ثلاثا ثم مات ودفن في قبر عمير. والمفصل كمعظم من القرآن: من (الحجرات) إلى آخره في الأصح أو من (الجاثية) أو (القتال) أو (قاف) عن النواوي أو (الصافات) أو (الصف) أو (تبارك) عن ابن أبي الصيف أو (إنا فتحنا) عن الدزماري أو (سبح اسم ربك) عن الفركاح أو (الضحى) عن الخطابي وسمي لكثرة الفصول بين سوره أو لقلة المنسوخ فيه. وفصل الخطاب: كلمة أما بعد أو البينة على المدعي واليمين على المدعى عليه أو هو أن يفصل بين الحق والباطل. والتفصيل: التبيين. وفاصل شريكه: باينه.

[ 31 ]

والفاصلة الصغرى في العروض: ثلاث متحركات قبل ساكن نحو ضربت والكبرى: أربع نحو ضربتا. والنفقة الفاصلة التي جاء في الحديث أنها بسبع مئة ضعف: هي التي تفصل بين إيمانه وكفره. والفصل في القوافي: كل تغيير اختص بالعروض ولم يجز مثله في حشو البيت وهذا إنما يكون بإسقاط حرف متحرك فصاعدا فإذا كان كذلك سمي فصلا. والحكم بن فصيل كأمير وعدي ابن الفصيل وبحير بن الفصيل: محدثون. * - الفصعل كزبرج وقنفذ: العقرب أو الصغير من ولدها والرجل اللئيم. * الفضل: ضد النقصج: فضول وقد فضل كنصر وعلم. وأما فضل كعلم يفضل كينصر فمركبة منهما. ورجل فضال كشداد ومنبر ومحراب ومعظم: كثير الفضل. والفضيلة: الدرجة الرفيعة في الفضل والاسم: الفاضلة. وفضله تفضيلا: مزاه. والفضال ككتاب والتفاضل: التمازي. وفاضلني ففضلته: كنت أفضل منه. وتفضل: تمزى أو تطول كأفضل عليه أو ادعى الفضل على أقرانه وأفضل عليه في الحسب وعنه: زاد. والفواضل: الأيادي الجسيمة أو الجميلة. وفواضل المال: ما يأتيك من غلته ومرافقه ولهذا قالوا: " إذا عزب المال قلت فواضله ". والفضلة: البقية كالفضل والفضالة بالضم وقد فضل كنصر وحسب والثياب التي تبتذل للنوم والخمر كالفضال ككتابج: فضلات وفضال. والفضل: جبل لهذيل وابن عباس: صحابي واسم جماعة محدثين. وكزبير: ابن عياض الزاهد شيخ الحرم وابن عياض التابعي الضعيف وابن عياض الصدفي الثقة وجماعة. وكسحابة ويضم: جماعة. وفضالة بن أبي فضالة وفضالة بن مفضل بن فضالة: محدثون وابن عبيد وابن هلال وابن هند وابن عبد الله: صحابيون وآخر غير منسوب من موالي رسول الله صلى الله عليه وسلم. وكجهينة: امرأة. وكثمامة: ع. وكمنبر ومكنسة وعنق: الثوب تتفضل فيه المرأة. والتفضل: التوشح وأن يخالف بين أطراف ثوبيه على عاتقيه ورجل وامرأة فضل بضمتين: متفضل في ثوب واحد وإنه لحسن الفضلة بالكسر. وفضال كشداد: ابن جبير التابعي. وفضلان: اسم. والفاضلة: هي الفاصلة الكبرى. والفضولي بالضم: المشتغل بما لا يعنيه والخياط. والفضالى كسمانى: المتفضلون. ورجل مفضال على قومه وهي بهاء: ذو فضل سمح. وأفضلت منه الشئ واستفضلت بمعنى. وحلف الفضول: هو أن هاشما وزهرة وتيما دخلوا على عبد الله بن جدعان فتحالفوا بينهم على دفع الظلم وأخذ الحق من الظالم سمي بذلك لأنهم تحالفوا أن لا يتركوا عند أحد فضلا يظلمه أحدا إلا أخذوه له منه. * الفطحل كهزبر: دهر لم يخلق فيه الناس بعد أو زمن نوح عليه السلام أو زمن

[ 32 ]

كانت الحجارة فيه رطابا والسيل والتار العظيم والضخم من الإبل. وكجعفر وقنفذ: اسم. * الفعل بالكسر: حركة الإنسان أو كناية عن كل عمل متعد وبالفتح: مصدر فعل كمنع وحياء الناقة وفرج كل أنثى. وكسحاب: اسم الفعل الحسن والكرم أو يكون في الخير والشر وهو مخلص لفاعل واحد وإذا كان من فاعلين فهو فعال بالكسر وهو أيضا جمع فعل ونصاب الفأس والقدوم ونحوهج: ككتب. والفعلة محركة: صفة غالبة على عملة الطين والحفر ونحوه. وكفرحة: العادة. وافتعل عليه كذبا: اختلقه. وجاء بالمفتعل بالفتح: بأمر عظيم. وفعال كقطام: افعل. وفعالة في قول عوف بن مالك: تعرض ضيطارو فعالة دوننا: كناية عن خزاعة. * - الفعمل: الفعم واللام زائدة. * - الفوفل بالضم والفتح: نخلة كنخل النارجيل تحمل كبائس فيها الفوفل أمثال التمر جيد للأورام الحارة الغليظة ولالتهاب العين. وسموا فوفلة. * - الفقل: التذرية ورفع الدق بالمفقلة وأرض كثيرة الفقل: كثيرة الريع وقد أفقلت وبالضم: سمكة مسمومة لا تؤكل قدها كإصبع. * - فقحل: أسرع الغضب في غير موضعه. والفقحل بالضم: السريع الغضب. وكجعفر: حي من شيبان. * الأفكل كأحمد: الرعدة وهو مفكول والشقراق والجماعة وقد جاؤوا بأفكلهم وفرس نزال بن عمرو المرادي ولقب الأفوه الأودي وأبو بطن وبنوه: الأفاكل. وأفاكيل من كذا: أفواج منه. وأخذت بي ناقتي أفكلا: من السبق. وافتكل في فعله: احتفل. * فله وفلله: ثلمه فتفلل وانفل وافتل والقوم: هزمهم فانفلوا وتفللوا. وقوم فل: منهزمونج: فلول وأفلال. وسيف فليل ومفلول وأفل ومنفل: منثلم. وفلوله: ثلمه واحدها: فل. والفليل: ناب البعير المنكسر والجماعة كالفل والشعر المجتمع كالفليلة والليف. والفل: ما ندر عن الشئ كسحالة الذهب وبرادة الحديد وشرار النار والأرض الجدبة ويكسر أو التي تمطر ولا تنبت أو ما أخطأها المطر أعواما أو ما لم تمطر بين ممطورتين أو القفرة. والجمع كالواحد وأفلال. وأفللنا: وطئناها وبالكسر: الأرض لا نبات بها وما رق من الشعر. واستفل الشئ: أخذ منه أدنى جزء كعشره. وأفل: ذهب ماله. وفل عنه عقله يفل: ذهب ثم عاد. والفلى كربى: الكتيبة المنهزمة. والفلفل كهدهد وزبرج: حب هندي والأبيض أصلح وكلاهما نافع لقلع البلغم اللزج مضغا بالزفت ولتسخين العصب والعضلات تسخينا لا يوازيه غيره وللمغص والنفخ واستعماله في اللعوق للسعال وأوجاع الصدر وقليله يعقل وكثيره يطلق ويجفف ويدر ويبدد المني بعد الجماع ويفسد الزرع بقوة. وأما الدار فلفل: وهو شجر الفلفل أول ما يثمر فيزيد

[ 33 ]

في الباءة ويحدر الطعام ويزيل المغص وينفع من نهش الهوام طلاء بالدهن. وكهدهد: الخادم الكيس والليف واسم. وتفلفل: قارب بين الخطا وتبختر وشاص فاه بالسواك كفلفل فيهما وقادمتا الضرع اسودت حلمتاهما. والفلية بالكسر: الأرض لم يصبها مطر عامها حتى يصيبها المطر من القابلج: الفلالي. وثوب مفلفل بالفتح: موشى كصعارير الفلفل. وشراب مفلفل: يلذع لذعه. وشعر مفلفل: شديد الجعودة. وأديم مفلفل: نهكه الدباغ. والأفل: سيف عدي ابن حاتم. وفلفلان بالكسر: ة بأصبهان. * - الفنئل كزبرج: المرأة القصيرة ورقبة الفيل. * - الفنجل كقنفذ: عناق الأرض وبالفتح: الرجل الأفحج. والفنجلة: تباعد ما بين الساقين والقدمين ومشية ضعيفة كالفنجلى. * - فندلة: والد الوزير الكاتب أبي بكر بن محمد. * - المفنشل: المفنشي. يقال: أتانا مفنشلا لحيته أي: مفنشيا. * - الفول بالضم: حب كالحمص والباقلا عند أهل الشام أو مختص باليابس الواحدة: فولة. والفولة بالضم: د بفلسطين. * فهلل كجعفر ممنوعا في قولهم: الضلال ابن فهلل: من أسماء الباطل. الفيل بالكسر: مج: أفيال وفيول وفيلة وهي: بهاء. وصاحبها: فيال. والمفيولاء: أولاده. والفيل أيضا: الثقيل الخسيس. واستفيل الجمل: صار كالفيل. وتفيل النبات: اكتهل والشباب: زاد وفلان: سمن. وفال رأيه يفيل فيولة وفيلة: أخطأ وضعف كتفيل. وفيل رأيه: قبحه وخطأه. ورجل فيل الرأي بالكسر والفتح وككيس وفاله وفائله وفال من غير إضافة: ضعيفهج: أفيال. وفي رأيه فيالة وفيولة. والمفايلة والفيال بالكسر والفتح: لعبة لفتيان العرب وتقدم في ف أ ل. فإذا أخطأ قيل: فال رأيك. والفائل: اللحم الذي على خرب الورك أو عرق. والفائلتان: مضغتان من لحم أسفلهما على الصلوين من لدن أدنى الحجبتين إلى العجب مكتنفتا العصعص منحدرتان في جانبي الفخذين وهما من الفرس كذلك أو هما عرقان مستبطنان حاذي الفخذ. والفال: لغة فيه. ورجل فيل اللحم ككيس: كثيره. وفال: ة بفارس معربة بال منها: القطب الفالي مؤلف " التقريب " وغيره وإسماعيل بن إبراهيم قاضيا شيراز وجماعة ود بخوزستان منه أبو الحسن علي ابن أحمد الأديب أو هو فالة بزيادة هاء. وفيلان بالكسر: ع قرب باب الأبواب. وفيل: اسم خوارزم أولا ثم قيل له المنصورة ثم كركانج وابن عرادة محدث وفيل أيضا: مولى زياد بن أبي سفيان وأبو الفيل: صحابي. * (فصل القاف) * * قبل: نقيض بعد. وآتيك من قبل وقبل مبنيتن على الضم وقبلا وقبل منونتين وقبل على الفتح. والقبل بضم وبضمتين: نقيض الدبر ومن الجبل: سفحه ومن الزمن: أوله.

[ 34 ]

وإذا أقبل قبلك بالضم: أقصد قصدك. والقبلة بالضم: اللثمة وما تتخذه الساحرة لتقبل به وجه الإنسان على صاحبه ووسم بأذن الشاة مقبلا والكفالة وبالكسر: التي يصلى نحوها والجهة والكعبة وكل ما يستقبل. وماله في هذا قبلة ولا دبرة بكسرهما: وجهة. وقبالته بالضم: تجاهه. وقبال النعل ككتاب: زمام بين الإصبع الوسطى والتي تليها. وقبلها كمنعها وقابلها وأقبلها: جعل لها قبالين أو مقابلتها: أن تثنى ذؤابة الشراك إلى العقدة أو قبلها: شد قبالها وأقبلها: جعل لها قبالا. وقوابل الأمر: أوائله. والقابلة: الليلة المقبلة وقد قبلت وأقبلت والمرأة التي تأخذ الولد عند الولادة كالقبول والقبيل. وقد قبلت كعلم قبالة بالكسر. وتقبله وقبله كعلمه قبولا وقد يضم: أخذه. والقبول كصبور: ريح الصبا لأنها تقابل الدبور أو لأنها تقابل باب الكعبة أو لأن النفس تقبلها. وقد قبلت كنصر قبلا وقبولا بالضم والفتح. والقبل محركة: نشز من الأرض يستقبلك أو رأس كل أكمة أو جبل أو مجتمع رمل والمحجة الواضحة ولطف القابلة لإخراج الولد والفحج وفي العين: إقبال السواد على الأنف أو مثل الحول أو أحسن منه أو إقبال إحدى الحدقتين على الأخرى أو إقبالها على عرض الأنف أو على المحجر أو على الحاجب أو إقبال نظر كل من العينين على صاحبتها. وقد قبلت كنصر وفرح واقبلت اقبلالا واقبالت اقبيلالا وأقبلتها فهو أقبل بين القبل: كأنه ينظر إلى طرف أنفه وأن تشرب الإبل الماء وهو يصب على رؤوسها وأن يقبل قرنا الشاة على وجهها فهي قبلاء وأن يتكلم الإنسان بالكلام ولم يستعد له وأن يرى الهلال قبل الناس أو كل شئ أول ما يرى قبل. وجمع قبلة: للفلكة وضرب من الخرز يؤخذ بها كالقبلة بالفتح أو شئ من عاج مستدير يتلألأ يعلق في صدر المرأة وعلى الخيل. ورأيته قبلا محركة وبضمتين وكصرد وكعنب وقبليا محركة وقبيلا كأمير أي: عيانا ومقابلة. ولي قبله بكسر القاف أي: عنده. ومالي به قبل أي: طاقة. والقبيل: الكفيل والعريف والضامن وقد قبل به كنصر وسمع وضرب قبالة وقبلت العامل العمل تقبلا نادر والاسم: القبالة. وتقبله العامل تقبيلا نادر أيضا. والقبيل: الزوج والجماعة من الثلاثة فصاعدا من أقوام شتى وقد يكونون من نجر واحد وربما كانوا بني أب واحدج: كعنق وما أقبلت به المرأة من غزلها حين تفتله وطاعة الرب والدبير معصيته وفوز القدح في القمار والدبير خيبته وأن يكون رأس ضمن النعل إلى الإبهام والدبير أن يكون رأس ضمنها إلى الخنصر أو ما أقبل به من الفتل على الصدر والدبير ما أدبر به عنه أو باطن الفتل والدبير ظاهره أو الفتل الأول والدبير الفتل الآخر أو أسفل الأذن

[ 35 ]

والدبير أعلاها أو القطن والدبير الكتان. وما يعرف قبيلا من دبير وقبالا من دبار أي: ما يعرف الشاة المقابلة من المدابرة أو ما يعرف من يقبل عليه ممن يدبر عنه أو ما يعرف نسب أمه من نسب أبيه واسم وبهاء: واحد قبائل الرأس للقطع المشعوب بعضها إلى بعض ومنه قبائل العرب واحدهم: قبيلة وهم بنو أب واحد وسير اللجام وصخرة على رأس البئر وفرس الحصين بن مرداس. وأقبل: نقيض أدبر. وأقبل مقبلا بالضم كأدخلني مدخل صدق. وأقبل: عقل بعد حماقة. وقبل على الشئ وأقبل: لزمه وأخذ فيه. وأقبلته الشئ: جعلته يلي قبالته. وقابله: واجهه والكتاب: عارضه. وشاة مقابلة بفتح الباء: قطعت من أذنها قطعة وتركت معلقة من قدم. وتقابلا: تواجها. ورجل مقابل: كريم النسب من قبل أبويه. واقتبل أمره: استأنفه. ورجل مقتبل الشباب بالفتح: لم يظهر فيه أثر كبر. واقتبل الخطبة: ارتجلها. والقبلة محركة: الجشار وأبو بكر محمد ابن عمر وأبو يعقوب القبليان: محدثان. ولا أكلمك إلى عشر من ذي قبل كعنب وجبل أي: فيما أستأنف أو معنى المحركة: إلى عشر تستقبلها ومعنى المكسورة القاف: إلى عشر مما تشاهده من الأيام. والقبول وقد يضم: الحسن والشارة ومنه قول نديم المأمون في الحسنين: " أمهما البتول وأبوهما القبول ". والقبول: أن تقبل العفو وغير ذلك اسم للمصدر قد أميت فعله. والقبول أيضا: مصدر قبل القابل الدلو كعلم: وهو الذي يأخذها من الساقي. وقصيرى قبال ككتاب: حية خبيثة. وقبل: جبل وبزنته قرب دومة الجندل وبهاء: د قرب الدربند وكحبلى: ع بين عرب والريان. والقابل: مسجد كان عن يسار مسجد الخيف. والمقبول وكمعظم: الثوب المرقع. والقبلية بالكسر وبالتحريك: من نواحي الفرع (واجعلوا بيوتكم قبلة): متقابلة. وكصرد: ع. وسموا مقبلا كمحسن وصاحب وأمير وصبور. * - القبعلة والقعبلة: إقبال القدم كلها على الأخرى أو تباعد ما بين الكعبين أو مشي ضعيف أو مشي من كأنه يغرف التراب بقدميه. 2 * قتله وبه عن ثعلب قتلا وتقتالا: أماته كقتله والشئ خبرا: علمه والشراب: مزجه بالماء. وقاتله قتالا ومقاتلة وقيتالا وقتله قتلة سوء بالكسر. والقتل بالكسر: العدو والمقاتلج: أقتال والصديق ضد والنظير وابن العم والمثل والشجاع والقرن. وإنه لقتل شر: عالم به وبالضم وبضمتين جمع قتول لكثير القتل. وأقتله: عرضه للقتل. وكمعظم: المجرب ومن القلوب: المذلل الذي قتله العشق. واستقتل: استمات. ورجل وامرأة قتيل: مقتول وإن لم تذكر المرأة فهذه قتيلة. وامرأة قتول: قاتلة. والقتال كسحاب: النفس وبقية الجسم والقوة. واقتتل بالضم: إذا قتله العشق أو الجن. وتقتل لحاجته:

[ 36 ]

تأنى والمرأة في مشيتها: تثنت. وتقاتلوا واقتتلوا: بمعنى ولم يدغم لأن التاء غير لازمة ويقال أيضا: قتلوا يقتلون بنقل حركة التاء إلى القاف فيهما وبحذف الألف لأنها مجتلبة للسكون. والفاعل من الأول: مقتل ومن الثاني: مقتل بكسر القاف. وأهل مكة يقولون: مقتل يتبعون الضمة الضمة. و (قتل الإنسان ما أكفره): لعن. و (قاتلهم الله): لعنهم. والقتول كعثول: العيي المسترخي وسموا: قتلة كحمزة وجهينة وكتاب وشداد وزفر وأمير ومقاتل بن حيان الإمام وابن دوال دوز أو هما واحد وابن سليمان المفسر الضعيف وابن الفضل وابن قيس وآخر تابعي غير منسوب: محدثون. * - المقثعل كمشمخر: السهم لم يبر بريا جيدا أو هو تصحيف المقتعل. * القثول كعثول زنة ومعنى وعذق النخل الضخم والبضعة الكبيرة من اللحم بعظامها. * قحل كمنع قحولا وكعلم قحلا أو يحرك وكعني قحولا: يبس جلده على عظمه كتقحل وأقحلته. والمتقحل: الرجل اليابس الجلد السيئ الحال. وقحل الشيخ كفرح: يبس جلده على عظمه فهو قحل بالفتح وككتف وإنقحل كجردحل. وقاحله: لازمه. وكغراب: داء في الغنم. * - قحزله: أسقطه وضربه. والقحزلة: العصا. * - القندويل: العظيم الرأس. * القذال كسحاب: جماع مؤخر الرأس ومعقد العذار من الفرس خلف الناصية ج: قذل وأقذلة. وقذله: ضرب قذاله وفلان: مال وجار وفلانا: تبعه أو عابه وفي الأمر: جد. والقذل محركة: العيب. * القذعل كقنفذ وسبحل: اللئيم الخسيس. واقذعل: عسر. والمقذعل كمشمعل: السريع. * - القنذعل كجردحل: الأحمق. * القذعملة بضم القاف وفتح الذال: المرأة القصيرة الخسيسة والضخم من الإبل كالقذعمل. وما عنده قذعملة: شئ. ط ومالي ط في حسبه قذعملة: ضؤولة. والقذعميل: الشيخ الكبير. * - القذامل كعلابط: الواسع. * - القرلى كزمكى: طائر ذو حزم لا يرى إلا فرقا على وجه الماء على جانب يهوي بإحدى عينيه إلى قعر الماء طمعا ويرفع الأخرى في الهواء حذرا. ومنه المثل " أحزم من قرلى أو أحذر إن رأى خيرا تدلى وإن رأى شرا تولى ". * - القرثل (بالمثلثة) كجعفر: الزرئ القصير وهي: بهاء. * - القرزحلة كجردحلة: من خرز الصبيان والضرائر وخشبة طولها ذراع نحو العصا والمرأة القصيرة. * القرزل بالضم: اللئيم وشئ تتخذه المرأة فوق رأسها كالقنزعة. وقرزلته: جمعته فوق رأسها والقيد والصلب واللطيف المجتمع الخلق وفرس لحذيفة ابن بدر وآخر لطفيل بن مالك. * القرطلة كقرشبة: عدل حمار كالقرطالة بالكسر واحدة القرطال. * القرعبلانة: دويبة عريضة محبنطئة بطيئة وأصله: قرعبل وزيدت

[ 37 ]

فيه ثلاثة أحرف وتصغيره: قريعبة. * - القرنفل والقرنفول: ثمرة شجرة بسفالة الهند أفضل الأفاويه الحارة وأذكاها ومنه زهر ويسمى الذكر ومنه ثمر ويسمى الأنثى. وزهره أذكى كلاهما لطيف غواص مصف للقلب والدماغ مقو لهما نافع للخفقان والبصر والغشاوة والنكهة هاضم. وطعام مقرفل ومقرنف: مطيب به. * القرقل كجعفر ويشد لامه: قميص للنساء أو ثوب لا كمي لهج: قراقل. * القرمل كجعفر: شجر ضعيف بلا شوك وينفضخ إذا وطئ واحده بهاء. ومنه " ذليل عاذ بقرملة ". وكزبرج: ولد البختي أو البعير ذو السنامين وما تشده المرأة في شعرها. وكجعفر: فرس عروة بن الورد. وكقنفذ وجعفر: ابن الحميم ملك بعد مرثد بن ذي جدن. والقرمل والقرملية بالكسر فيهما: الإبل الصغار الكثيرة الأوبار. وقرملاء ككربلاء: ع. وكزنبور: ضرب من ثمر الغضى. * القزل محركة: أسوأ العرج أو دقة الساق لذهاب لحمها أو هما جميعا ولا يكون أقزل إلا بهما وأن يمشي مشية المقطوع الرجل والتبختر. قزل كفرح قزلا فهو أقزل وقزل كضرب قزلانا محركة وقزلا: وثب ومشى مشية العرجان. والأقزل: حية والذئب. والأقزلان: ريشتان وسط ذنب العقابج: أقازل. * - القزحلة بالفتح: القوس. * - المقزعل كمشمعل: الذي على شرف غير مطمئن والسريع من كل شئ. * - القزمل كجعفر: القصير الدميم. والقزميلة: الذكر. * القسطل والقسطال والقسطلان بفتحهن وكزنبور: الغبار. وأم قسطل: الداهية. والقسطلانية: قوس قزح وحمرة الشفق وثوب منسوب إلى عامل أو إلى قسطلة د بالأندلس. وقسطيلية: د بها. وقسطلة الجمل: هديره ومن النهر: حسه وصوته. وهو نهر قسطال بالكسر. * - القسطبيلة بالضم: الذكر لغة في القسطبينة. * - القسمل كزبرج: ولد الأسد وبطن من الأزد. وقسميل بالكسر: أبو بطن. والقساملة والقساميل: الأحياء من الأعراب. وقسملة: لقب عائذ بن عمرو أخي جذيمة الأبرش لقب لجماله. * قصله يقصله: قطعه كاقتصله فانقصل واقتصل والبر: داسه وعنقه: ضربها والدابة وعليها: علفها القصيل وهو ما اقتصل من الزرع أخضر. وسيف قاصل ومقصل كمنبر وشداد: قطاع. ولسان مقصل: ماض. والقصل محركة وبالفتح وبالكسر وكثمامة: ما عزل من البر إذا نقي فيرمى به. والقصل بالكسر: الفسل الضعيف والأحمق لا خير فيه أو من لا يتمالك حمقا وبهاء: الحمقاء والجماعة من الإبل أو من العشرة إلى الأربعين. وكزفر: رجل من جهينة له ذكر في كتاب " من عاش بعد الموت " وتقدم في ف ص ل. والقصيلة بالكسر وفتح

[ 38 ]

المثناة التحتية واللام المشددة: القصير العريض من الإبل والناس والأبجر من الرجال المكتنز. وكأمير: الجماعة. والقصل: زهر السلم. وشجرة قصلة: رخوة. أو القصلة: الطائفة المنقصلة من الزرع والصرمة من الإبل ويكسر وجماعة الماشية. وكشداد: الأسد. واقصأل به كاشمعل: قبض عليه وبالمكان: أقام. * - قصبل الطعام: أكله أجمع. * - قصدال: ع يجلب منه العنبر. * القصعل كقنفذ: اللئيم والعقرب أو ولدها ويكسر أو عقرب صغيرة. وغلط الصغاني في تغليط الجوهري بقوله: الصواب بالفاء لأنهما لغتان فصيحتان في المعنيين وولد الذئب. واقصعلت الشمس: تكبدت السماء. * - قصفل الطعام: أكله أجمع كقصبله. * قصمل: قارب الخطا وفلانا: صرعه والشئ: قطعه والطعام: أكله أجمع. والتقمه القصملى كخوزلى: التقاما شديدا. والقصملة: شدة العض والأكل ودويبة تقع في الأضراس والصبابة من الماء ونحوه. وكقنفذ: داء يقع في الفصلان تموت منه. وقد قصمل يقصمل. والمقصمل: الأسد. كالقصمل كزبرج والشديد العصا من الرعاء. وكعلبط وجعفر وزبرج: الرجل الشديد. * قطله يقطله ويقطله: قطعه فهو مقطول وقطيل كقطله وعنقه: ضربها. ونخلة قطيل: قطعت من أصلها. وجذع قطيل وقطل بضمتين: مقطوع وقد تقطل. وكمكنسة: حديدة يقطع بها. وقطله تقطيلا: ألقاه على جنبه أو صرعه. وكأمير: لقب أبي ذؤيب الهذلي وبهاء: قطعة كساء أو ثوب ينشف بها الماء. والقاطول: ع على دجلة. وكمعظم: المطبوخ. * قطربل بالضم وتشديد الباء الموحدة أو بتخفيفها وتشديد اللام: موضعان أحدهما بالعراق ينسب إليه الخمر. * القعال كغراب: نور العنب وشبهه أو ما تناثر منه والوبر الناسل من البعير. وأقعل النور واقعأل كاشمعل: انشقت عنه قعالته. والاقتعال: تنحيته واستنفاضه. والقاعلة: الجبل الطويل. وعقاب قيعلة وقوعلة على الصفة والإضافة فيهما: تأوي إليها وتعلوها. والمقتعل للمفعول: السهم لم يبر بريا جيدا. والقعولة: القيعلة وتقدم. والقعل: عود يجعل تحت الرطب من قضبان الكرم والقصير البخيل المشؤوم. وكأمير: الأرنب الذكر. والقيعلة كحيدرة: المرأة الجافية العظيمة والعقاب الساكنة برؤوس الجبال. والقوعلة: ع والجبيل الصغير أو الأكمة الصغيرة. وقوعل: قعد عليها. والاقعيلال: الانتصاب في الركوب. وصخرة مقعالة: منتصبة لا أصل لها في الأرض. * - القعبل كجعفر وزبرج: الفطر وضرب من الكمأة ونبت آخر أبيض والقعب يحلب فيه اللبن كالقعبول فيهما واسم رجل والمتقلع الجلف. ورجل مقعبل القدمين مبنيا للمفعول: شديد القبل. والقعبلة:

[ 39 ]

القبعلة * ك‍ (القعثلة ومر يتقعثل: كأنه يتقلع من وحل. وقول الجوهري: المقثعل من السهام وهم وموضعه ق ث ع ل. وتقدم والبيت الشاهد أيضا مصحف والرواية: 2 ليس بالعصل ولا بالمفتعل. بالفاء والمثناة الفوقية وجاء في رواية شاذة بالقاف والمثناة الفوقية المفتوحة من اقتعل السهم: إذا لم يبره جيدا. * - قعطله: صرعه وعلى غريمه: ضيق في التقاضي وفي الكلام: أكثر منه وجواس بن القعطل: شاعر اسمه ثابت ولقب بالقعطل لقول رجل من بني زيد بن ثمامة: 3 فظل يمنيني الأماني خاليا *. * وقعطل حتى قد سئمت مكانيا * قفل كنصر وضرب قفولا: رجع فهو قافلج: قفال. والقفل محركة اسم الجمع. والقافلة: الرفقة القفال والمبتدئة في السفر تفاؤلا بالرجوع وأقفلتهم. وقفل الفحل يقفل قفولا: اهتاج للضراب والطعام: احتكره والجلد كنصر وعلم قفولا فهو قافل وقفيل بين القفل. وقفل الشئ: حزره والقوم الطعام يقفلونه: جمعوه. والقافل: اليابس الجلد أو اليد وع واسم. والقفل بالفتح وكأمير: ما يبس من الشجر وقد قفل كضرب وعلم. وكأمير: السوط والجلاب والشعب الضيق كأنه درب مقفل لا يمكن فيه العدو وع ونبت. والقفل بالضم: شجر حجازي وعلم والحديد الذي يغلق به الباب ج: أقفال وأقفل وقفول وأقفل الباب وعليه فانقفل واقتفل. ورجل متقفل اليدين ومقتفلهما مبنيين للفاعل: لئيم أو لا يكاد يخرج من يده خير. والقفلة: القفا وإعطاؤك شيئا بمرة والوازن من الدراهم والشجرة اليابسة ويحرك. وكهمزة: الحافظ لكل ما يسمع. وأقفلهم: أتبعهم بصره وعلى الأمر: جمعهم. والقيفال بالكسر: عرق في اليد يفصد معرب. واستقفل: بخل. وقفل: ثنية قرب قرن المنازل وبالضم: حصن باليمن. وقافلاء: ع. وقوفيل بالضم: ة بنابلس. والقوفل: الفوفل بالفاءين وهو أشهر. * - القفثلة: جرف الشئ بسرعة. * - قفرجل كسفرجل: علم. * القفشليل: المغرفة معرب كفجه ليز. * - القفصل بالضم: الأسد. * - قفطله من بين يدي: اختطفه. * اقفعلت يده اقفعلالا: تشنجت وتقبضت. * القوقل: ذكر الحجل والقطا واسم أبي بطن من الأنصار لأنه كان إذا أتاه إنسان يستجير به أو بيثرب قال له: قوقل في هذا الجبل وقد أمنت أي: ارتق وهم: القواقلة والقاقلة: ثمر نبات هندي من العطر والأفاويه مقو للمعدة والكبد نافع للغثيان والأعلال الباردة حابس. والقاقلة الكبيرة أشد قبضا من الصغيرة وأقل حرافة. والقاقلى: نبات كنبات الأشنان مالح

[ 40 ]

وقد ترعاه الإبل يدر البول واللبن ويسهل الماء الأصفر. * القل بالضم والقلة بالكسر: ضد الكثرة (والكثر) قل يقل فهو قليل كأمير وغراب وسحاب. وأقله: جعله قليلا كقلله وصادفه قليلا وأتى بقليل. والقل بالضم: القليل ومن الشئ: أقله. وكأمير: القصير النحيف وهي: بهاء. وقوم قليلون وأقلاء وقلل وقللون: يكون ذلك في قلة العدد ودقة الجثة. والإقلال: قلة الجدة. ورجل مقل وأقل: فقير وفيه بقية. وقاللت له الماء: إذا خفت العطش فأردت أن يستقل ماؤك. وقل بن قل بضمهما لا يعرف هو ولا أبوه. وقل رجل يقول ذلك إلا زيد بالضم وأقل رجل معناهما: ما رجل يقوله إلا هو. ورجل قل بالضم: فرد لا أحد له. وقلل من الناس بضمتين: ناس متفرقون من قبائل شتى أو غير شتى فإذا اجتمعوا جمعا فهم قلل كصرد. والقلة بالكسر: الرعدة وبالفتح: النهضة من علة أو فقر وبالضم: أعلى الرأس والسنام والجبل أو كل شئ والجماعة منا والحب العظيم أو الجرة العظيمة أو عامة أو منن الفخار والكوز الصغير ضدج: كصرد وجبال ومن السيف: قبيعته. واستقله: حمله ورفعه كقله وأقله والطائر في طيرانه: ارتفع والنبات: أناف والقوم: ذهبوا وارتحلوا والشئ: عده قليلا كتقاله وغضب. والقل بالكسر: النواة تنبت منفردة ضعيفة والرعدة إذا كانت غضبا أو طمعا كالقلة ج: كعنب. والقلال ككتاب: الخشب المنصوبة للتعريش. وقد أقلته الرعدة واستقلته. وأخذ بقليلته وقليلاه مشددتين مكسورتين وإقليلاه مكسورة: بجملته. وارتحلوا بقليتهم: بجماعتهم لم يدعوا وراءهم شيئا. وأكل الضب بقليته: بعظامه وجلده. والقلقال: المسفار. وكهدهد: الخفيف. وكزبرج: نبت له حب أسود حسن الشم محرك للباءة جدا لاسيما مدقوقا بسمسم معجونا بعسل ويقال له: القلقلان والقلاقل بضمهما أو هما نبتان آخران وعرق هذا الشجر المغاث. ومنه المثل: " دقك بالمنحاز حب القلقل ". والعامة تقوله بالفاء غلطا. والقلقلاني بالضم: طائر كالفاختة. وقلقل: صوت والشئ قلقلة وقلقالا بالكسر ويفتح: حركه أو بالفتح: الاسم وفي الأرض: ضرب فيها. والقلقل والقلاقل بضمهما: المعوان السريع التقلقل أي: التحرك. وحروف القلقلة: جطدقب. والقلية بالكسر وشد اللام: شبه الصومعة. والقل: الحائط القصير وبهاء: النهضة من علة أو فقر. والقلى كربى: الجارية القصيرة. وتقالت الشمس: ترحلت. ولقل ما جئتك بضم القاف: لغة في الفتح (والقليل: القصير وهي: بهاء). وقاللت له: قللت عطاءه. وسيف مقلل كمعظم: له قبيعة. * القمل: م وإذا وضعت قملة رأس في ثقب فولة وسقيت صاحب حمى الربع نفعت مجرب

[ 41 ]

واحدته بهاء كالقمال كسحاب. وقمل قريش: حب الصنوبر. وقملة النسر: دويبة. وقمل رأسه كفرح: كثر قمله والعرفج: اسود شيئا وصار فيه كالقمل والقوم: كثروا والرجل: سمن بعد الهزال وبطنه: ضخم. وغل قمل وأصله أنهم كاوا يغلون الأسير وعليه الشعر قيقمل. وأقمل الرمث: تفطر بالنبات وقد بدا ورقه صغارا. وامرأة قملية كجبلية وكفرحة وكسكرة: قصيرة جدا. والقملي محركة: القصير الصغير الشان والبدوي صار سواديا. والقمل كسكر: صغار الذر والدبا الذي لا أجنحة له أو شئ صغير بجناح أحمر وشئ يشبه الحلم لا يأكل أكل الجراد خبيث الرائحة أو دواب صغار كالقردان واحدتها: بهاء أو قمل الناس. وهذا القول مردود. وقملى كجمزى ع. وقملان محركة: د باليمن. وقمولة: د بالصعيد منه: أحمد بن محمد مصنف " البحر المحيط في شرح الوسيط ". والمقمل كمنبر: من استغنى بعد فقر. والتقمل: أدنى السمن إذا بدا والقيموليا: صفائح كالرخام بيض براقة تنفع من حرق النار خاصة بالماء والخل. * القميثل كسميدع: القبيح المشية. * - القمعل كقنفذ: القدح الضخم كالقمعول أو قعب صغير والمرجل الضيق العنق وطويئر قصير الرقبة والمنقار والبظر وتفتح عينه. وفي رأسه قماعيل أي: عجر الواحدة قمعولة. والقمعال بالكسر: سيد القوم ورئيس الرعاء وقد قمعل. والقمعالة: أعظم الفياشل. وقمعل النبت: خرجت قماعيله أي: براعيمه. * - القنئل بهمز بعد النون كزبرج: رقبة الفيل والمرأة القصيرة. * القنبل والقنبلة: الطائفة من الناس ومن الخيلج: قنابل. وكعلابط: حمار والرجل الغليظ كالقنبل بالضم وقدر قنبلاني بالضم: تجمع القبيلة من الناس. وكقنفذ: الغلام الحاد الرأس الخفيف الروح وشجر ولقب محمد بن عبد الرحمن القارئ وبهاء: مصيدة للنهس أبي براقش. وقنبل: صار ذا قنبلة بعد الوحدة وأوقد شجر القنبل. والقنبيل كزنبيل: بزور رملية تعلوها حمرة قابضة تقتل الديدان وتخرجها (وتنفع الجرب والسعفة منفعة بينة). * - القنثلة: أن يثير التراب إذا مشى كالنقثلة. * - القنجل كقنفذ: العبد * - ك‍ (القنحل) بالحاء أو هو شر العبيد. * القندل كجندل وعلابط والقندويل: العظيم الرأس من الإبل والدواب والطويل. وقندل: عظم رأسه وفي مشيته: مشى في استرخاء واسترسال. والقندلي: شجر. والقنديل بالكسر: م (والقندول: شجر بالشام لزهره دهن شريف). * - القندفيل: الضخم أو الضخمة الرأس من النوق معرب كنده بيل تشبيه لها بالفيل. * - القندعل كجردحل: الأحمق * - ك‍ (القنذعل بالذال. * - القنصل بالضم: القصير. * - القنعدل

[ 42 ]

كسفرجل: الأحمق. * - القنفلة: المشية الثقيلة. وكقنفذ: اسم والعنز الضخمة. * القنقل: المكيال الضخم والرجل الثقيل الوطء واسم تاج لكسرى. * القول: الكلام أو كل لفظ مذل به اللسان تاما أو ناقصاج: أقوال. جج: أقاويل. أو القول في الخير والقال والقيل والقالة في الشر. أو القول مصدر والقيل والقال اسمان له أو قال قولا وقيلا وقولة ومقالة ومقالا (فيهما) فهو قائل وقال وقؤول بالهمز وبالواوج: قول وقيل وقالة وقؤول بالهمز والواو. ورجل قوال وقوالة وتقولة وتقوالة بكسرهما ومقول ومقوال وقولة كهمزة: حسن القول أو كثيره لسن. وهي مقول ومقوال. والاسم: القالة والقيل والقال. وهو ابن أقوال وابن قوال: فصيح جيد الكلام. وأقوله ما لم يقل وقوله وأقاله: ادعاه عليه. وقول مقول ومقؤول. وتقول قولا: ابتدعه كذبا. وكلمة مقولة كمعظمة: قيلت مرة بعد مرة. والمقول كمنبر: اللسان والملك أو من ملوك حمير يقول ما شاء فينفذ كالقيل أو هو دون الملك الأعلى. وأصله قيل كفيعل سمي لأنه يقول ما شاء فينفذج: أقوال وأقيال ومقاول ومقاولة. واقتال عليهم: احتكم والشئ: اختاره. وقال به: غلب به ومنه: " سبحان من تعطف بالعز وقال به " والقوم بفلان: قتلوه. ابن الأنباري: قال يجئ بمعنى: تكلم وضرب وغلب ومات ومال واستراح وأقبل. ويعبر بها عن التهيؤ للأفعال والاستعداد لها. يقال: قال فأكل وقال فضرب وقال فتكلم ونحوه. والقال: الابتداء. والقيل بالكسر: الجواب. والقولية: الغوغاء. وقول: لغة في قيل. وتقول في الاستفهام كتظن في العمل. والقال: القلة أو خشبتها التي تضرب بهاج: قيلان. وقولة بالضم: لقب ابن خرشيد شيخ أبي القاسم القشيري. * - القهبلة: أتان الوحش الغليظة وضرب من المشي والقهبل: الوجه. يقال: " حيا الله قهبلك ". وقهبله: قال له ذلك أو حياه بتحية حسنة. * قهل جلده كمنع وفرح قهلا وقهولا: يبس كتقهل أو خاص باليبس من كثرة العبادة. وقهل كمنع: كفر الإحسان وفلانا: أثنى عليه ثناء قبيحا. وقهل كفرح: لم يتعهد جسمه بالماء ولم ينظفه كتقهل واستقل العطية. وتقهل: مشى مشيا ضعيفا وصوته: ضعف ولان. والقيهل والقيهلة: الطلعة والوجه. ومنه قول علي كرم الله وجهه -: " واجعل حندورتيك إلى قيهلي " وانقهل: سقط وضعف. وأما قول هميان يصف عيرا 2 وأتنه: تضرحه ضرحا فينقهل فإن أصله ينقهل بالتخفيف فثقله. وقيهل: اسم. * القائلة: نصف النهار. قال قيلا وقائلة وقيلولة ومقالا ومقيلا. وتقيل: نام فيه فهو قائلج: قيل وقيال وقيل كشرب اسم جمع. والقيل وكصبور: اللبن يشرب في القائلة أو القيل: شرب نصف النهار والناقة التي

[ 43 ]

تحلب عند القائلة كالقيلة والنائم كالقائل. والتقييل: السقي فيها. وتقيل: شرب فيها أو حلب الناقة فيها. وشربت الإبل قائلة أي: فيها. وأقلتها وقيلتها. وقلته البيع بالكسر وأقلته: فسخته. واستقاله: طلب إليه أن يقيله وتقايل البيعان. وأقال الله عثرتك وأقالكها. وتقيل أباه: أشبهه والماء: اجتمع. وقيل: وافد عاد وبهاء: أم الأوس والخزرج وحصن على رأس جبل ط كنن ط بصنعاء والأدرة وبالكسر أفصح. وككتاب: جبل بالبادية. والقيولة: الناقة تحبسها لنفسك تشرب لبنها في القائلة. والاقتيال: الاستبدال. والمقايلة: المعاوضة. * فصل الكاف * الكأل كالمنع: أن تشتري أو تبيع دينا لك على رجل بدين له على آخر كالكألة والكؤولة. والكوألل كسفرجل والمكوئل كمشمعل: القصير أو مع غلظ أو مع فحج وقد اكوأل. * - الكبرتل كسفرجل: ذكر الخنفساء وولد الجعل أو هو نفسه. * - الكبوأل 3 كسموأل: الجندب عن ابن خالويه. * الكبل: القيد ويكسر أو أعظمهج: كبول وما ثني من الجلد عند شفة الدلو أو شفتها نفسها والكثير الصوف من الفراء. كبله يكبله وكبله: حبسه في سجن أو غيره وغريمه الدين: أخره عنه. والمكابلة: تأخير الدين وأن تباع الدار إلى جنب دار وأنت تريدها فتؤخر ذلك حتى يستوجبها المشتري ثم تأخذها بالشفعة وقد كره ذلك. والكابول: حبالة الصائد وة بين طبرية وعكاء. وكابل كامل: من ثغور طخارستان. والكابلي: القصير. وفرو كبل محركة: قصير. والكبولاء: العصيدة. * الكتلة بالضم من التمر والطين وغيره: ما جمع والفدرة من اللحم وع وكمعظم: المدور المجتمع والقصير والرجل الغليظ الجسم. وكمنبر: زنبيل يسع خمسة عشر صاعا واسم. وكسحاب: النفس والحاجة تقضيها والمؤونة وكل ما أصلح من طعام أو كسوة وسوء العيش وغلظ الجسم كالكتل محركة واللحم. والتكتل: مشية القصار. والأكتل: الشديد والبلية وبلا لام: لص وابن الشماخ محدث. وكتل: حبس. وكفرح: تلزق وتلزج. والكتيلة كسفينة: النخلة فاتت اليد. وكزبير: اسم. وكتول الأرض: ما أشرف منها. وأكتال: ع. والكواتل: منزل بطريق الرقة. وانكتل: مضى. وكاتله الله: قاتله. * الكوثل: مؤخر السفينة أو سكانها وقد تشدد ورجل ينسب إليه سباع الشاعر. والكثل: الجمع والصبرة من الطعام. وأكثال: ع. والكواثل: أرض وليس بتصحيف الكواتل. * الكحل بالضم: المال الكثير والإثمد كالكحال ككتاب وكل ما وضع في العين يشتفى به. وكحل السودان: البشمة. وكحل فارس: الأنزروت. وكحل خولان: الحضض.

[ 44 ]

وكحل العين كمنع ونصر فهي مكحولة وكحيل وكحيلة وكحل كخجل من أعين كحلى وكحائل. وكحلها تكحيلا. والكحل محركة: أن يعلو منابت الأشفار سواد خلقة أو أن تسود مواضع الكحل. كحل كفرح فهو أكحل. والكحلاء: الشديدة سواد العين أو التي كأنها مكحولة وإن لم تكحل ومن النعاج: البيضاء السوداء العينين ونبت مرعى للنحل تجرسها أو عشبة سهلية لها وردة حسنة ولسان الثور كالكحيلاء وطائر. والكحلة: خرزة للتأخيذ أو للعين كالكحال والكحل. وبالضم: بقلة ج: أكاحل نادر. وكحلة معرفة: اسم للسماء كالكحل وكحل. وكحلت السنة كمنع: اشتدت والسنون القوم: أصابتهم. وكحل ويمنع: السنة الشديدة. والكحل والإكحال: شدة المحل. واكتحلت الأرض بالنبات كحلت وتكحلت وأكحلت واكحالت: وذلك حين تري أول خضرة النبات. والأكحل: عرق في اليد أو هو عرق الحياة ولا تقل عرق الأكحل. وكمنبر ومفتاح: الملمول يكتحل به. والمكحالان: عظمان شاخصان فيما يلي باطن الذراع أو هما عظما الوركين من الفرس. وكزبير: النفط أو القطران يطلى به الإبل وع بالجزيرة. وكجهينة: ع. ومكحل مكحل بضمهما: دعاء للنعجة إلى الحلب أي: كأنها مكحلة ملئت كحلا من سوادها. وكحل كحيله بضمهما: زجر لها أي سود سويده وكقفل: ع. وكحلان بالضم: ابن شريح أبو قبيلة. ومكحول: مولى للنبي صلى الله عليه وسلم والتابعي الدمشقي فقيه الشام وفرس علي ابن شبيب الأزدي. وكحلة محركة: ماء لجشم. والمكحلة: ما فيه الكحل وهو أحد ما جاء بالضم من الأدوات. وتمكحل: أخذ مكحلة. واكتحل: وقع في شدة. * - الكحثلة بالمثلثة: عظم البطن. * - المكدل كمعظم: المكدر. والكندلى ويمد: نبات ينبت بماء البحر. * - كثدمل كصفرق: جبل وسط بحر اليمن بإزاء قرية الوصم. * الكربل: نبات له نور أحمر مشرق وبهاء: رخاوة في القدمين والمشي في الطين والخوض في الماء والخلط وتهذيب الحنطة وتنقيتها. والكربال بالكسر: مندف القطن وبالضم: كورة بفارس. وكربلاء: ع به قتل الحسين رضي الله تعالى عنه. * - كرمل كزبرج: ماء بجبلي طيئ وحصن بساحل بحر الشام وة بفلسطين. * الكسل محركة: التثاقل عن الشئ والفتور فيه. كسل كفرح فهو كسل وكسلانج: كسالى مثلثة الكاف وكسالي بكسر اللام وكسلى كقتلى وهي كسلة وكسلانة وكسول ومكسال وهما أيضا نعت للجارية المنعمة التي لا تكاد تبرح من مجلسها مدح وقد أكسله الأمر. والكسل بالكسر وكمنبر: وتر المندفة إذا نزع منها. وأكسل في الجماع: خالطها ولم

[ 45 ]

ينزل أو عزل ولم يرد ولدا ككسل كفرح. والكوسالة بالضم والكوسلة: الحشفة. والكسيلي كخليفى: عيدان كالفوة مائلة إلى الحمرة مسمن معرب كهيلى بالهندية. ونسب مكسل كمنبر: إذا كان قليل الآباء في السؤدد والصلاح. وواد مكسل كمحسن: يأتيه السيل من قريب. وكسفينة: اسم. * - الكسطل والكسطال: الغبار لغة في القاف. * - الكسملة: المشي في تقارب الخطا. * - الكوشلة والكوشالة: الفيشلة العظيمة. * - الكضل بالضاد المعجمة: الدفع. * - الكعل: الرجيع من كل شئ حين يضعه وما يتعلق بخصى الكباش من الوسخ والرجل القصير الأسود كالكعل كصرد والراعي اللئيم والتمر الملتزق والغني البخيل. وتكعل: اشتد التزاقه. وكمحدث: المنتفخ غضبا ومن يحرك استه. * - كعطل: عدا عدوا شديدا أو بطيئا ضد وبيده: تمطى وتمدد. وأسد كعطل ومكعطل. * - كعظل: لغة في كعطل في جميع معانيه. * الكفل محركة: العجز أو ردفه أو القطنج: أكفال. والكفل بالكسر: الضعف والنصيب والحظ وخرقة على عنق الثور تحت النير والوبر ينبت بعد الوبر الناسل ومن لا يثبت على الخيل والرجل يكون في مؤخر الحرب همته التأخر والفرار والمثيل كالكفيل ومن يلقي نفسه على الناس ومركب للرجال يؤخذ كساء فيعقد طرفاه فيلقى مقدمه على الكاهل ومؤخره مما يلي العجز أو شئ مستدير يتخذ من خرق أو غيرها ويوضع على سنام البعير. واكتفل البعير: جعل عليه كفلا. وذو الكفل: نبي. والكافل: العائل وقد كفله وكفله والذي لا يأكل أو يصل الصيام أو الذي جعل على نفسه أن لا يتكلم في صيامهج: كركع والضامن كالكفيلج: كفل وكفلاء وكفيل أيضا. وقد كفل بالرجل كضرب ونصر وكرم وعلم كفلا وكفولا وكفالة وتكفل وأكفله إياه وكفله: ضمنه. والمكافل: المجاور المحالف والمعاقد المعاهد. واكتفل بكذا: ولاه كفله. * الكل بالضم: اسم لجميع الأجزاء للذكر والأنثى أو يقال: كل رجل وكلة امرأة وكلهن منطلق ومنطلقة وقد جاء بمعنى بعض ضد ويقال: كل وبعض معرفتان لم يجئ عن العرب بالألف واللام وهو جائز. وهو العالم كل العالم: المراد التناهي وأنه بلغ الغاية فيما تصفه به وبالفتح: قفا السكين والسيف والوكيل والصنم والمصيبة تحدث واليتيم والثقيل لا خير فيه والعيل والعيال والثقلج: كلول والإعياء كالكلال والكلالة ومن لا ولد له ولا والد. وقد كل يكل فيهما. وكل البصر والسيف وغيرهما يكل كلة وكلا بالكسر وكلالة وكلولة وكلولا وكلل فهو كليل وكل: لم يقطع. وكل لسانه وبصره يكل: نبا. وأكله البكاء. والكلالة: من لا ولد له ولا والد وما لم يكن من النسب لحا أو من

[ 46 ]

تكلل نسبه بنسبك كابن العم وشبهه أو هي الأخوة للأم أو بنو العم الأباعد أو ما خلا الوالد والولد أو هي من العصبة من ورث معه الإخوة للأم. وكلل تكليلا: ذهب وترك أهله بمضيعة وفي الأمر: جد والسبع: حمل ولم يحجم وعن الأمر: أحجم وجبن ضد وفلانا: ألبسه الإكليل. والكلة: الشفرة الكالة وبالضم: التأخير وتأنيث الكل وبالكسر: الحالة والستر الرقيق وغشاء رقيق يتوقى به من البعوض وصوفة حمراء في رأس الهودج. والإكليل بالكسر: التاج وشبه عصابة تزين بالجوهرج: أكاليل ومنزل للقمر أربعة أنجم مصطفة وما أحاط بالظفر من اللحم والسحاب تراه كأن غشاء ألبسه. وإكليل الملك: نبتان أحدهما ورقه كورق الحلبة ورائحته كورق التين ونوره أصفر في طرف كل غصن منه إكليل كنصف دائرة فيه بزر كالحلبة شكلا ولونه أصفر وثانيهما ورقه كورق الحمص وهي قضبان كثيرة تنبسط على الأرض وزهره أصفر وأبيض في كل غصن أكاليل صغار مدورة وكلاهما محلل منضج ملين للأورام الصلبة في المفاصل والأحشاء. وإكليل الجبل: نبات آخر ورقه طويل دقيق متكاثف ولونه إلى السواد وعوده خشن صلب وزهره بين الزرقة والبياض وله ثمر صلب إذا جف تناثر منه بزر أدق من الخردل وورقه مر حريف طيب الرائحة مدر محلل مفتح للسدد ينفع الخفقان والسعال والاستسقاء. وتكلل به: أحاط. وروضة مكللة: محفوفة بالنور. وانكل: ضحك والسيف: ذهب حده والسحاب عن البرق: تبسم كاكتل وتكلل والبرق: لمع خفيفا. وأكل الرجل: كل بعيره والبعير: أعياه. والكلكل والكلكال: الصدر أو ما بين الترقوتين أو باطن الزور ومن الفرس: ما بين محزمه إلى ما مس الأرض منه إذا ربض. وكهدهد: الرجل الضرب أو القصير الغليظ كالكلاكل بالضم وهي: بهاء. وكلان: جبل. والكلل محركة: الحال. والكلاكل: الجماعات وابن عبد ياليل بن عبد كلال كغراب عرض النبي صلى الله عليه وسلم نفسه عليه فلم يجبه إلى ما أراد. * الكمال: التمام كمل كنصر وكرم وعلم كمالا وكمولا فهو كامل وكميل وتكامل وتكمل. وأكمله واستكمله وكمله: أتمه وجمله. وأعطاه المال كملا محركة أي: كاملا. والكامل: من بحور العروض متفاعلن ست مرات وأفراس لميمون بن موسى المري والرقاد بن المنذر الضبي والهلقام الكلبي والحوفزان بن شريك وسنان بن أبي حارثة وزيد الفوارس الضبي وشيبان النهدي وزيد الخيل الطائي. والكاملة: فرس عمرو بن معد يكرب وفرس ليزيد بن قنان. والكاملية: شر الروافض. والمكمل كمنبر: الرجل الكامل للخير والشر. والكومل: حصن باليمن. وكمل بالفتح وكمعظم وزبير وجهينة:

[ 47 ]

أسماء. والكملول بالضم: نبات يعرف بالقنابري فارسيته: برغست ويسمى شجرة البهق يكثر في أول الربيع في الأراضي الطيبة المنبتة للشوك والعوسج لطيف جلاء أنفع شئ للبهق والوضح أكلا وضمادا يذهبه في أيام يسيرة وصالح للمعدة والكبد ملائم للمحرور والمبرود ومملحه مشه. * - الكمتل كجعفر وعلابط: الصلب الشديد. وناقة مكمتلة الخلق: متداخلة مجتمعة. * - الكميتل كعميثل: القصير. * - كمهل: جمع ثيابه وحزمها للسفر وعلينا: منعنا حقنا والحديث: أخفاه وعماه والمال: جمعه. واكمهل: انقبض وقعد واقرنبع. وتكمهل: اجتمع. والمكمهل بالفتح: القطن ما دام فيه الحب. * - الكنبل كقنفذ وعلابط: الصلب الشديد وكعلابط: ع. * - الكنتأل كجردحل: القصير. * - الكندلى ويمد: نبت ينبت بماء البحر ويعرف بالشورة قشره الأيدع يدبغ به وصمغه جيد للباه. * - رجل كنفليل اللحية: ضخمها. ولحية كنفليلة: ضخمة. * الكنهبل وتضم باؤه: شجر عظام كالكهبل والشعير الضخم السنبلة. * - كنهل كجعفر وزبرج: ع وقد يمنع. وكزبرج: ماء لبني عوف بن عاصم. * - الكنهدل كسفرجل: الضخم الغليظ والصلب الشديد. * الكهل: من وخطه الشيب ورأيت له بجالة أو من جاوز الثلاثين أو أربعا وثلاثين إلى إحدى وخمسين ج: كهلون وكهول وكهال وكهلان وكهل كركع وهي: بهاءج: كهلات ويحرك أو لا يقال كهلة إلا مزدوجا بشهلة. واكتهل: صار كهلا. قالوا: ولا تقل كهل. وقد جاء في الحديث: " هل في أهلك من كاهل " ويروى: " من كاهل " أي: تزوج. قاله لرجل أراد الجهاد معه صلى الله عليه وسلم. ونبت كهل ومكتهل: متناه. ونعجة مكتهلة: مختمرة الرأس بالبياض. واكتهلت الروضة: عمها نورها. والكاهل كصاحب: الحارك أو مقدم أعلى الظهر مما يلي العنق وهو الثلث الأعلى وفيه ست فقر أو ما بين الكتفين أو موصل العنق في الصلب وابن أسد بن خزيمة وأبو قبيلة من أسد قاتلي أبي امرئ القيس. ويقال للشديد الغضب وللفحل الهائج: إنه لذو كاهل. والشديد الكاهل: المنيع الجانب. وأبو كاهل: قيس بن عائذ البجلي الصحابي. والكهلول بالضم: الضحاك والكريم. وسموا كهلا بالفتح. وكصاحب وزبير وسكران. وكجهينة: ع. وكغراب: كاهن جاهلي وكجرول وصبور: العنكبوت وطار له طائر كهل أي: له جد وحظ في الدنيا. * - الكهبل: القصير وشجر عظام كالكنهبل. * - الكهدل كجعفر: الشابة السمينة والعجوز ضد والعنكبوت والعاتق من الجواري وعلم وراجز. * - الكهمل: الثقيل الوخم. وأخذ الأمر مكهملا بالفتح: بأجمعه. * كول كزفر والعامة تكتب كوار: ة بفارس

[ 48 ]

لا محلة بشيراز كما ظنه الصغاني. والكولان: نبت البردي ويضم ود بما وراء النهر. والكولة: حصن باليمن. والكوألل: القصير. واكوأل اكوئلالا: قصر وذكرهما في ك أ ل وهم للجوهري. وتكولوا: تجمعوا وعليه: أقبلوا بالشتم والضرب فلم يقلعوا كانكالوا. وتكاول: تقاصر. والأكول: النشز من الأرض شبه الجبل. * كال الطعام يكيله كيلا ومكيلا ومكالا واكتاله بمعنى والاسم: الكيلة بالكسر وكاله طعاما وكاله له. والكيل والمكيل والمكيال والمكيلة: ما كيل به. وكال الدراهم: وزنها والزند: كبا والشئ بالشئ: قاسه. وهما يتكايلان: يتعارضان بالشتم أو الوتر. وكايله: قال له مثل مقاله أو فعل كفعله أو شاتمه فأربى عليه. والكيول كعيوق: آخر صفوف الحرب. وتكلى: قام فيه مقلوب تكيل والجبان وقد كيل تكييلا وما أشرف من الأرض والسحالة كالكيل كهين ولا تكايل بالدم أي: لا يجوز لك أن تقتل إلا ثأرك. والكيل: ما يتناثر من الزند. وهذا طعام لا يكيلني: لا يكفيني كيله. وإذا طلع سهيل رفع كيل ووضع كيل أي: ذهب الحر وجاء البرد. * (فصل اللام) * * لتلة: ع. * لعل ولعل: كلمة طمع وإشفاق كعل وعن وغن وأن ولأن ولون ورعل ولعن ولغن ورغن. ويقال: علي أفعل وعلني ولعلي ولعلني ولعني ولعنني ولغني ولغنني ولوني ولونني ولأني ولأنني وأني وأنني ورغني ورغنني. * - اللمال كسحاب: الكحل ويضم. وتلمل بفمه: تلمظ. * - اللولاء: الشدة والضر. ولال: جد والد أحمد بن علي بن أحمد الفقيه ومعناه بالفارسية: الأخرس. * الليل والليلاة: من مغرب الشمس إلى طلوع الفجر الصادق أو الشمسج: ليال وليائل. وليلة ليلاء وتقصر: طويلة شديدة أو هي أشد ليالي الشهر ظلمة أو ليلة ثلاثين. وليل أليل ولائل ومليل كمعظم: كذلك. وألالوا وأليلوا: دخلوا في الليل. والليل: الحبارى أو فرخها وفرخ الكروان وسيف عرفجة بن سلامة الكندي. وأم ليلى: الخمر السوداء وليلى: 3 نشوتها وبدء سكرها وامرأة ج: ليال. وحرة ليلى: بالبادية وابن ليلى المرماني وأبو ليلى الأشعري والخزاعي والجعدي والمازني والغفاري: صحابيون. وألبس ليل ليلا: ركب بعضه بعضا. ولايلته: استأجرته لليلة. وعامله ملايلة: كمياومة. 4 * (فصل الميم) * * المأل وككتف: الرجل السمين الضخم وهي: بهاء. وقد مأل كمنع وعلم مؤولة ومآلة. وجاء أمر ما مأل له مألا وما مأل مأله: لم يستعد له ولم يشعر به. والمألة: الروضة والرحى ج: مئال. * - متله: زعزعه وحركه. * المثل بالكسر والتحريك وكأمير: الشبه. ج: أمثال وقولهم: "

[ 49 ]

مستراد لمثله " أي: مثله يطلب ويشح عليه. والمثل محركة: الحجة والحديث وقد مثل به تمثيلا وامتثله وتمثله وبه والصفة ومنه: (مثل الجنة التي). وامتثل عندهم مثلا حسنا وتمثل: أنشد بيتا ثم آخر ثم آخر وهي الأمثولة. وتمثل بالشئ: ضربه مثلا. والمثال: المقدار والقصاص وصفة الشئ والفراشج: أمثلة ومثل. وتماثل العليل: قارب البرء. والأمثل: الأفضلج: أماثل. والمثالة: الفضل. وقد مثل ككرم. والطريقة المثلى: الأشبه بالحق. وأمثلهم طريقة: أعدلهم وأشبههم بأهل الحق وأعلمهم عند نفسه بما يقول. وكأمير: الفاضل. والتمثال بالفتح: التمثيل وبالكسر: الصورة وسيف الأشعث بن قيس الكندي. ومثله له تمثيلا: صوره له حتى كأنه ينظر إليه. وامتثله هو: تصوره. وامتثل طريقته: تبعها فلم يعدها ومنه: اقتص كتمثل منه. ومثل: قام منتصبا كمثل بالضم مثولا ولطأ بالأرض ضد وزال عن موضعه وفلانا فلانا وبه: شبهه به وفلان فلانا: صار مثله وبفلان مثلا ومثلة بالضم: نكل كمثل تمثيلا وهي المثلة بضم الثاء وسكونهاج: مثولات ومثلات. وأمثله: قتله بقود. ومثل ماثل أي: جهد جاهد. والماثول: ع بالمدينة. والماثلة: منارة المسرجة. والماثل من الرسوم: ما ذهب أثره وبالكسر: المثل بن عجل بن لجيم ملك اليمن. وصحف عبد الملك بن مروان فقال لقوم من اليمن: ما الميل منكم ؟ فقالوا: يا أمير المؤمنين كان ملك لنا يقال له المثل فخجل. وبنو المثل بن معاوية: قبيلة منهم أبو الشعثاء يزيد الكندي وبالضم: ع بفلج. ويقال: رحى المثل. والأمثال: أرضون متشابهة ذات جبال قرب البصرة. * مجلت يده كنصر وفرح مجلا ومجلا ومجولا: نفطت من العمل فمرنت كأمجلت والحافر: نكبته الحجارة فبرئ وصلب وقد أمجلها العمل. أو المجل: أن يكون بين الجلد واللحم ماء. أو المجلة: قشرة رقيقة يجتمع فيها ماء من أثر العملج: مجال ومجل. والإبل كالمجل أي: رواء ممتلئة. والماجل: كل ماء في أصل جبل أو واد وع بباب مكة يجتمع فيه ماء يتحلب إليه. * المحل: المكر والكيد والغبار والشدة والجدب وانقطاع المطر. وزمان ومكان ماحل وأرض محل ومحلة ومحول 2 وممحلة وممحل وممحال وقد محلت ككرمت ومنعت وأمحل البلد فهو ماحل وممحل قليل والقوم: أجدبوا. والمتماحل: الطويل المضطرب الخلق من الإبل ومنا والمتباعدة من الدور. وتمحل له: احتال وحقه: تكلفه له. وكمعظم: المطول ومن اللبن: الآخذ طعم حموضة أو ما حقن فلم يترك يأخذ الطعم وشرب. والمحال ككتاب: الكيد وروم الأمر بالحيل والتدبير والمكر والقدرة والجدال والعذاب والعقاب والعداوة والمعاداة كالمماحلة والقوة والشدة والهلاك والإهلاك. ومحل به مثلثة الحاء

[ 50 ]

محلا ومحالا: كاده بسعاية إلى السلطان. وماحله مماحلة ومحالا: قاواه حتى يتبين أيهما أشد. والمحالة: البكرة العظيمة كالمحال والفقرة من فقر البعيرج: محالجج: محل والخشبة التي يستقر عليها الطيانون. والمحال: ضرب من الحلي. ورجل محل: لا ينتفع به. والممحلة كمرحلة: شكوة اللبن. وككتف: من طرد حتى أعيا. ورأيته متماحلا وماحلا أي متغير البدن. ومحلني يا فلان: قوني. وفي كلام علي رضي الله تعالى عنه: " إن من ورائكم أمورا متماحلة " أي: فتنا يطول شرحها وليس بحديث كما توهمه الجوهري ولا أمور بالرفع كما غيره. * - الماخل: الهارب كالمالخ. * المدل بالكسر: الرجل الخفي الشخص القليل اللحم وبالفتح: الخسيس واللبن الخاثر. وكجبل: قيل من حمير. و (مدلين) بالتحريك: حصن بالأندلس. والمدلاء: رملة شرقي نجران. وكسحابة: ع. وتمدل بالمنديل كتندل. 3 * مذل كفرح: ضجر وقلق فهو مذل. ومذل بسره كنصر وعلم وكرم مذلا ومذالا فهو مذل ومذيل: أفشاه ونفسه بالشئ: سمحت ورجله: خدرت كأمذلت. وكل فترة وخدر: مذل وامذلال. ورجل مذل النفس واليد: سمح. وكأمير: المريض لا يتقار وحديد يسمى بالفارسية نرم آهن. والمذل بالكسر لغة في المدل بالدال: للصغير الجثة. ورجال مذلى: لا يطمئنون. والممذل كمنبر: القواد على أهله. والممذئل كمشمعل: الخاثر النفس. والمذال: المذاء وأن يقلق الرجل بفراشه الذي يضاجع فيه حليلته ويتحول عنه حتى يفترشها غيره. * الممرجل: ضرب من ثياب الوشي. * - المردلة بالمهملة: أن لا تحكم ما تعمله. * مرطل العمل: أدامه أو لا تكون المرطلة إلا في فساد وفلانا بالطين وغيره: لطخه به وعرضه: وقع فيه والمطر فلانا: بله. * - امزهل السحاب: انقشع والثلج: ذاب قلب ازمهل. * المسل محركة: خط من الأرض ينقاد ومسيل الماء ج: أمسلة ومسل ومسلان ومسائل. والمسألة: طول الوجه في حسن. والمسل: السيلان. وامتسل السيف: استله. ومسولى كتنوفى ويمد: ع. * - المشل: الحلب القليل. والممشل كمنبر: الحالب الرفيق بالحلب. ومشلت الناقة تمشيلا: أنزلت شيئا قليلا أو انتشرت درتها. وامتشل السيف: استله كمشله. وموشيل كبوصير: ة منها غانم بن حسين الفقيه أبو الغنائم الموشيلي أو منسوب موشيلا وهو كتاب للنصارى وجده كان نصرانيا. ومشل لحمه مشولا: قل. وفخذ ماشلة ورجل ممشول الفخذ. * المصل والمصالة: ما سال من الأقط إذا طبخ ثم عصر ردئ الكيموس ضار للمعدة. ومصل مصلا ومصولا: قطر واللبن: صار في وعاء خوص أو خرق ليقطر ماؤه والأقط: عمله والجرح: سال منه شئ يسير. والمصالة ويفتح: ما قطر

[ 51 ]

من الحب. والماصل: القليل من العطاء واللبن. والمصول: تمييز الماء من اللبن. وشاة ممصل وممصال: يتزايل لبنها في العلبة قبل أن يحقن. وكمحسن: المرأة تلقي ولدها مضغة. وكمنبر: راووق الصباغ. ومصل لفلان من حقه: خرج له منه وماله: أفسده كأمصله. والمصلاء: الدقيقة الذراعين. والاستمصال: الإسهال. وأمصل الغنم: حلبها مستوعبا. * امضحل: اضمحل. * المطل: التسويف بالعدة والدين كالامتطال والمماطلة والمطال وهو مطول ومطال ومد الحبل والحديد وسبكه وطبعه وصوغه بيضة. والمطال: صانعه. وحرفته المطالة. والممطول: المضروب طولا. والمطلة ويحرك: بقية الماء أسفل الحوض وبالضم: الشئ اليسير تصبه من الزق. وامتطل النبات: التف. وكصاحب: فحل تنسب إليه الإبل الماطلية. * معل الحمار كمنع: استل خصييه والشئ: اختطفه واختلسه وعن حاجته: أعجله وأزعجه كأمعله وأمره: عجل به وقطعه وأفسده وأسرع في سيره وركابه: قطع بعضها عن بعض والخشبة: شقها ومد الحوار من حياء الناقة واستخرجه بعجلة وبه: وقع به. وهو صاحب معالة: شر. والمعل ككتف: المستعجل. وبطن معولة: ع. وامتعل: دارك الطعان في اختلاس. * مغيل كأمير: د قرب فاس منه محدثون. وبنو مغالة: قوم. والمغالة: الخيانة والغش. ومغلت الدابة كمنع ونصر فهي مغلة: أكلت التراب مع البقل فأخذها وجع في بطنها. والاسم: المغلة. وأمغلوا: مغلت إبلهم. والمغل ويحرك: اللبن الذي ترضعه المرأة ولدها وهي حامل. وقد مغلت به كفرح وأمغلته فهي ممغل. والإمغال: وجع في بطن الشاة كلما حملت ألقته أو هو أن تنتج سنوات متتابعة أو أن يحمل عليها في السنة مرتين وأن تلد المرأة كل سنة وتحمل قبل الفطام. أمغلت فهي ممغل. والمغلة: الفساد والنعجة تنتج في عام مرتينج: مغال. ومغل به كمنع مغلا ومغالة: وشى به عند السلطان أو عام. وكفرح: فسدت عينه. والممغل كمنبر: المولع بأكل التراب. * المقل: النظر والغمس والغوص في الماء وضرب من الرضاع وأسفل البئر وأن يخاف الرجل على الفصيل من شربه اللبن فيسقيه في كفه قليلا قليلا وبالضم: الكندر الذي يتدخن به اليهود وصمغ شجرة ومنه هندي وعربي وصقلي والكل نافع للسعال ونهش الهوام والبواسير وتنقية الرحم وتسهيل الولادة وإنزال المشيمة وحصاة الكلية والرياح الغليظة مدر باهي مسمن محلل للأورام. والمقل المكي: ثمر شجر الدوم ينضج ويؤكل خشن قابض بارد مقو للمعدة. والمقلة: شحمة العين التي تجمع السواد والبياض أو هي السواد والبياض أو الحدقة ج: كصرد وبالفتح: حصاة القسم توضع في الإناء إذا عدم 3

[ 52 ]

الماء في السفر ثم يصب عليه ما يغمر الحصاة فيعطى كل منهم سهمه. ومقلها: ألقاها في الإناء وصب عليها الماء. وهذا خير من مئة ناقة لمقلة أي: من مئة تختارها بعينك ونظرك. وتماقلا: تغاطا في الماء. وامتقل: غاص مرارا. * المكلة ويضم: جمة البئر أول ما يسقى من جمتها أو القليل يبقى في البئر أو الإناء ضد. مكلت الركية مكولا فهي مكولج: مكل ككتب. وقليب مكل كعنق وكتف وممكلة كمكرمة وممكولة: نزح ماؤها. وكمنبر: الغدير القليل الماء والبئر فيها ماؤها. واستمكل بها: تزوج بها. وما بها مكال كغراب: شحم. وكصبور: البئر يقل ماؤها فيستجم حتى يجتمع الماء في أسفلها. والمكولي: اللئيم. والمماكل: من يمكل كل شئ يلقاه. * - ميكائيل وميكائين بكسرهما: اسم ملك م. * مللته ومنه بالكسر مللا وملة وملالة وملالا: سئمته كاستمللته. وأملني وأمل علي: أبرمني فهو ملول وملولة ومالولة وملالة وذو ملة وهي ملول وملولة. والملل: سمة على حرة الذفرى خلف الأذن. والملة: الرماد الحار والجمر وعرق الحمى كالملال بالضم. والملة بالضم: الخياطة الأولى وبالكسر: الشريعة أو الدين. وتملل وامتل: دخل فيها والدية ومل القوس أو السهم بالنار: عالجه بها والشئ في الجمر: أدخله وفي المشي: أسرع كامتل وتملل والثوب: خاطه والملال الخبز واللحم: أدخله في الملة فهو مليل ومملول وعليه السفر: طال كأمل. والملال بالضم: خشبة قائم السيف وظهر القوس وع والحر الكامن في العظم كالمليلة ووجع الظهر وعرق الحمى والتقلب مرضا أو غما فعل الكل مللت بالكسر ومللت وتمللت. وتململ: تقلب. ومللته أنا. وطريق مليل وممل بفتح الثانية: سلك فهو معلم لاحب. وأمله: قال له فكتب عنه. وحمار ملامل كعلابط وناقة ململى: سريع. والململة: السرعة. والملمول: المكحال وقضيب الثعلب والبعير والحديدة يكتب بها في ألواح الدفتر. وكجبل: ع. وكسفينة: د بالمغرب وكجبانة: ة قرب بجاية. والملى كربى: الخبزة المنضجة وهارون بن ملول كتنور وشعيب بن إسحاق المعروف بابن أخي ملول: محدثان. وكزبير: الغراب واسم وأبو مليل بن عبد الله وابن الأغر: صحابيان. وانمل: انسل. * المال: ما ملكته من كل شئ ج: أموال. وملت تمال وملت وتمولت واستملت: كثر مالك. وموله غيره ورجل مال وميل ومول: كثيره وهم مالة ومالون وهي مالة ج: مالة أيضا ومالات. وملته بالضم: أعطيته المال كأملته. والمولة بالضم: العنكبوت. ومويل كزبير: شهر رجب. * المهل ويحرك والمهلة بالضم: السكينة والرفق. وأمهله: رفق به. ومهله تمهيلا: أجله. وتمهل: اتأد. ويقال: مهلا يا رجل وكذا للأنثى والجمع بمعنى أمهل. وتقول

[ 53 ]

مجيبا: لا مهل والله ولا تقول: لا مهلا والله وتقول: ما مهل والله بمغنية عنك. ورزق مهلا: ركب الخطايا فمهل ولم يعجل. والمهل بالضم: اسم يجمع معدنيات الجواهر كالفضة والحديد ونحوهما والقطران الرقيق كالمهلة وما ذاب من صفر أو حديد والزيت أو درديه أو رقيقه وما يتحات عن الخبزة من الرماد والجمر والسم والقيح وصديد الميت كالمهل بالفتح وبالتحريك والمهلة مثلثة ويحرك. ومهل البعير: طلاه بالخضخاض والغنم: رعت على مهلها. والمهل محركة: التقدم في الخير كالتمهل وأسلاف الرجل المتقدمون. والمهلة بالضم: العدة. وأخذ على فلان المهلة: إذا تقدمه في سن أو أدب. وأمهل: بالغ وأعذر. والماهل: السريع والمتقدم. وأبو مهل محركة: عروة بن عبد الله الجعفي من تابع التابعين. واستمهله: استنظره. وأمهله: أنظره. واتمهل اتمهلالا: اعتدل وانتصب. والاتمهلال أيضا: سكون وفتور. * - حمار مهصل بالضم: غليظ. * مال إليه ميلا وممالا ومميلا وتميالا وميلانا وميولة: عدل فهو مائلج: مالة وميل كركع. وماله وأماله إليه وميله فاستمال. والميلاء: ضرب من الاعتمام ومن الامتشاط ما يملن فيه العقاص. والمائلة: السنام من الإبل وعقدة ضخمة من الرمل والشجرة الكثيرة الفروع. ومالت الشمس ميولا: ضيفت للغروب أو زالت عن كبد السماء وبنا الطريق: قصد. والميل محركة: ما كان خلقة وقد يكون في البناء. ميل كفرح فهو أميل. والأميل: من يميل على السرج في جانب ومن لا ترس معه أو لا سيف أو لا رمح والجبان. ومايلنا فمايلناه: أغار علينا فأغرنا عليه. والميل بالكسر: الملمول وقدر مد البصر ومنار يبنى للمسافر أو مسافة من الأرض متراخية بلا حد أو مئة ألف إصبع إلا أربعة آلاف إصبع أو ثلاثة أو أربعة آلاف ذراع بحسب اختلافهم في الفرسخ هل هو تسعة آلاف بذراع القدماء أو اثنا عشر ألف ذراع بذراع المحدثين. ج: أميال وميول وبلا لام: ميل بنت مشرح التابعية. وأمال: رعى الخلة. واستمال: اكتال بالكفين أو بالذراعين وفلانا وبقلبه: أماله. " والمائلات " في الحديث: اللاتي يملن خيلاء و " المميلات ": اللاتي يملن قلوبنا إليهن أو يملن المقانع لتظهر وجوههن وشعورهن. والميلة بالكسر: الحين والزمانج: كعنب. وما ميلوا: لم يشكوا. وهو لا تميل عليه المربعة أي: هو قوي. * (فصل النون) * * نأل كمنع نألا ونألانا ونئيلا: مشى ونهض برأسه يحركه إلى فوق كمن يعدو وعليه حمل ينهض به والفرس أو الضبع: اهتز في مشيه فهو نؤول والرجل: حسده. ونأل أن يفعل أي: ينبغي. * - النئدل كزبرج: الداهية. والنئدلان وتضم داله لغتان في النيدلان. * - النأرجيل

[ 54 ]

بالهمز: لغة في النارجيل. * - النئطل كزبرج: الداهية الشنعاء والرجل الداهي. * - النأملة: مشي المقيد وقد نأمل. * النبل بالضم: الذكاء والنجابة. نبل ككرم نبالة وتنبل فهو نبيل ونبل محركة وهي نبلة ج: نبال ونبل بالتحريك ونبلة. وامرأة نبيلة في الحسن بينة النبالة وكذا الناقة والفرس والرجل. وما انتبل نبله إلا بأخرة ونباله ونبالته ونبله ونبلته بضمهما أي: لم يتنبه له وما شعر به ولا تهيأ له. والنبل محركة: عظام الحجارة والمدر وصغارهما ضد والحجارة يستنجى بها كالنبل كصرد. ونبله النبل تنبيلا: أعطاه إياها يستنجي بها. وتنبل بها: استنجى. واستنبل المال: أخذ خياره. والتنبالة بالكسر: القصير كالتنبال والقصر. والنبل: السهام بلا واحد أو نبلة ج: أنبال ونبال ونبلان. والنبال: صاحبه وصانعه كالنابل. وحرفته: النبالة. والمتنبل: حامله. ونبله: رماه به أو أعطاه النبل كأنبله وعلى القوم: لقطه لهم وفلانا بالطعام: علله به الشئ بعد الشئ وبه: رفق والإبل: ساقها وقام بمصلحتها وسار شديدا. وقوم نبل كركع: رماة. والنابل والنبيل: الحاذق بالنبل. وثار حابلهم في ح ب ل. وأنبل النخل: أرطب وقداحه: جاء بها غلاظا. وتنبل: مات وتكلف النبل وأخذ الأنبل فالأنبل وما عندي: أخذه. والنبيلة: الميتة. والنبلة بالضم: الثواب والجزاء واللقمة. وانتبل: مات وقتل ضد والشئ: احتمله بمرة حملا سريعا. ونابل كأنك: رجل وع بإفريقية منه أحمد بن علي بن عمار النابلي. وأنبل كأحمد: ناحية ببطليوس. وكزفر: نبل بنت بدر محدثة. وأبو عاصم النبيل ثقة. وأخذ للأمر نبالته ونبله بضمهما: عدته وعتاده. ونابلته فنبلته: كنت أجود منه نبلا أو أكثر نبالة وهو نابل وابن نابل: حاذق وابن حاذق. ونبيلة بنت قيس: صحابية. * - النبتل كجعفر: الصلب الشديد وع وعلم وعبد الله بن نبتل كان منافقا. * نتل من بينهم ينتل نتلا ونتولا ونتلانا واستنتل: تقدم. والنتل أيضا: الجذب إلى قدام والزجر وبيض النعام يملأ ماء فيدفن في المفازة كالنتل محركة. وتناتل النبت: صار بعضه أطول من بعض. وناتل كهاجر: رجل من العرب ومحمد بن أحمد الناتلي: محدث. وكصاحب: فرس ربيعة بن مالك أو هو بالمثلثة وسموا نتلة ونتيلة. ونتل الجراب: نثله. والنتيلة: الوسيلة. ورجل تنتل وتنتيل وتنتالة: قصير وليس بتصحيف تنبالة. * نثل الركية ينثلها: استخرج ترابها. وهو النثيلة والنثالة والكنانة: استخرج نبلها فنثرها ودرعه: ألقاها عنه واللحم في القدر: وضعه فيها مقطعا. وامرأة نثول: تفعل ذلك كثيرا وعليه درعه: صبها والفرس ينثل بالضم: راث فهو منثل. والنثيل: الروث. والنثيلة: البقية واللحم السمين. والنثلة: النقرة بين الشاربين والدرع أو الواسعة منها. وكصاحب: في ن ت ل. وتناثلوا إليه:

[ 55 ]

انصبوا. * النجل: الولد والوالد ضد والرمي بالشئ والعمل والجمع الكثير والسير الشديد والمحجة ومحو الصبي لوحه والطعن والشق والنز يخرج من الأرض ومن الوادي واستنجلت الأرض: كثر نجلها والماء السائل وبالضم: ة أسفل صفينة وبالتحريك: سعة العين. نجل كفرح فهو أنجل ج: نجل ونجال. ونقالو الجعو لطين اللبن. والأنجل: الواسع العريض الطويل. ونجله أبوه: ولده والإهاب: شقه عن عرقوبيه ثم سلخه وفلانا: ضربه بمقدم رجله والأرض: اخضرت والناس: شارهم والشئ: أظهره. والناجل: الكريم النسل. وكمنبر: حديدة يقضب بها الزرع والواسع الجرح من الأسنة والزرع الملتف والرجل الكثير الولد والبعير الذي ينجل الكمأة بخفه وشئ تمحى به ألواح الصبيان. وكمقعد: جبل. والإنجيل ويفتح ويؤنث: كتاب عيسى عليه السلام. وتناجلوا: تنازعوا. وانتجل الأمر: استبان ومضى. والنجيل كأمير: ضرب من الحمض أو ما تكسر من ورقهج: نجل. وأنجل دابته: أرسلها فيه. وكزبير: ع بالمدينة أو من أعراض ينبع. وكأمير: قاع قرب المسلح. وكجهينة: ماء بوادي النشناش بين اليمامة وضرية. وانتجل: صفى ماء النجل من أصل حائطه. ومناجل: ع. * النحل: ذباب العسل للذكر والأنثى وإليه نسب أبو الوليد النحلي الأديب واحدتها: بهاء والعطاء بلا عوض أو عام والشئ المعطى والناحل وة منها منيح بن سيف النحلي والأهلة لدقتها وبالضم: مصدر نحله: أعطاه ومهر المرأة. والاسم: النحلة بالكسر ويضم. وكبشرى: العطية. وأنحله ماء: أعطاه ومالا: خصه بشئ منه كنحله فيهما. والنحل والنحلان بضمهما: اسم ذلك المعطى. وانتحله وتنحله: ادعاه لنفسه وهو لغيره. ونحله القول كمنعه: نسبه إليه وفلانا: سابه وجسمه كمنع وعلم ونصر وكرم نحولا: ذهب من مرض أو سفر فهو ناحل ونحيلج: كسكرى وهي ناحلة وأنحله الهم. وجمل وسيف ناحل: رقيق. ونحلة: فرس لكندة ولسبيع بن الخطيم وة قرب بعلبك. وكجهينة: أبو نحيلة البجلي: صحابي أو هو بالخاء. ونحلين كغسلين: ة بحلب منها: عامر بن سيار النحلي المحدث. والنحلة بالكسر: الدعوى. * نخله وتنخله وانتخله: صفاه واختاره. والنخالة بالضم: ما ينخل به منه وما نخل من الدقيق وما بقي في المنخل مما ينخل وإذا طبخت بالماء أو ماء الفجل وضمد بها لسعة العقرب أبرأت. والمنخل وتفتح خاؤه: ما ينخل به. والنخل: م كالنخيل ويذكر واحدته: نخلة ج: نخيل. وتنخيل الثلج والودق وضرب من الحلي وع. وكجهينة: مولاة لعائشة رضي الله تعالى عنها والطبيعة والنصيحة وع بالبادية وع بالعراق مقتل علي والخوارج. وأبو نخيلة العكلي

[ 56 ]

والسعدي: راجزان والبجلي واللهبي: صحابيان. وكمعظم: شاعر. ومنه " لا أفعله حتى يؤوب المنخل ". والمنتخل لقب مالك بن عويمر الهذلي الشاعر وكزبير: ع بالشام وعين قرب المدينة وموضعان آخران. وذو النخيل كأمير: ع بين المغمس وأثبرة وع باليمن. ونخلة الشامية واليمانية: واديان على ليلة من مكة شرفها الله تعالى - وخمسة مواضع أخر. وذو النخلة: المسيح بن مريم عليهما السلام. وبنو نخلان: بطن من ذي كلاع. وعمران بن سعيد النخلي: تابعي وإبراهيم بن محمد النخلي: له تاريخ. * ندله: نقله والخبز من السفرة والتمر من الجلة: غرف بكفه كتلا وتناوله واختلسه وبسلحه: رمى. والندل: الوسخ. ندلت يده كفرح. وكمنبر: المختلس والذكر الصلب. وكمقعد: الخف ود بالهند والعود أو أجوده كالمندلي أو هو منسوب إلى البلد. وابن مندلة: ملك للعرب. والندل بضمتين: خدم الدعوة. والنيدلان بكسر النون والدال وتضم الدال والنيدل بكسر النون وفتحها وتثليث الدال وبفتح النون وضم الدال والنئدلان مهموزة بكسر النون والدال وتضم الدال والنئدل بكسر النون وفتحها وضم الدال: الكابوس أو شئ مثله. والمنديل بالكسر والفتح وكمنبر: الذي يتمسح به. وتندل به وتمندل: تمسح. ونودل: اضطرب كبرا وخصيتاه: استرختا. والنودل: الثدي ورجل. والنيدل كزبرج: الأمر الجسيم. واندال بطنه: موضعه د ول وذكره هنا وهم للجوهري. * النذل والنذيل: الخسيس من الناس والمحتقر في جميع أحوالهج: أنذال ونذول ونذلاء ونذال. وقد نذل ككرم نذالة ونذولة. * - النارجيل: جوز الهند واحدته: بهاء وقد يهمز ونخلته طويلة تميد بمرتقيها حتى تدنيه من الأرض لينا ويكون في القنو الكريم منها ثلاثون نارجيلة ولها لبن يسمى الإطراق ذكر في القاف. وخاصية الزنخ منها إسهال الديدان والطري باهي جدا. * النزول: الحلول. نزلهم وبهم وعليهم ينزل نزولا ومنزلا: حل. ونزله تننزيلا وأنزله إنزالا ومنزلا كمجمل واستنزله بمعنى. وتنزل: نزل في مهلة. والنزل بضمتين: المنزل وما هيئ للضيف أن ينزل عليه كالنزلج: أنزال والطعام ذو البركة كالنزيل والفضل والعطاء والبركة والقوم النازلون وريع ما يزرع وزكاؤه ونماؤه كالنزل بالضم وبالتحريك. وقد نزل كفرح ومكان نزل ككتف: ينزل فيه كثيرا. والنزال بالكسر: أن ينزل الفريقان عن إبلهما إلى خيلهما فيتضاربوا وقد تنازلوا. وكقطام أي: انزل للواحد والجمع والمؤنث. والمنزلة: موضع النزول والدرجة ولا تجمع. وكثمامة: ما ينزل الفحل من الماء. وككتابة: السفر. ومازلت أنزل أي: أسافر. والنازلة: الشديدة. وأرض نزلة: زاكية الزرع.

[ 57 ]

ومضارب بن نزيل كزبير: محدث. وككتف: المكان الصلب السريع السيل وبالتحريك: المطر. وتركتهم على نزلاتهم بكسر الزاي وفتحها: على استقامة أحوالهم. ومنازل بن فرعان: شاعر. ونزل القوم: أتوا منى. وثوب نزيل كأمير: كامل. والنزلة: الزكام وقد نزل كعلم والمرة من النزول والنزيل: الضيف. وكزبير: ابن مسعود الكلبي المحدث. والنزل بالكسر: المجتمع. وبالضم: المني. وكمجلس: بنات نعش والمنهل والدار كالمنزلة. وسموا منازل كمساجد ومساعد وشداد وزبير. وقرن المنازل: ة قرب الطائف. * النسل: الخلق والولد كالنسيلة ج: أنسال. نسل: ولد كأنسل والصوف نسولا: سقط كأنسل ونسلته وأنسلته وما سقط منه نسيل ونسال بالضم واحدتهما: بهاء. والماشي ينسل وينسل نسلا ونسلا ونسلانا: أسرع. وتناسلوا: أنسل بعضهم بعضا. وأنسل الصليان أطرافه: أبرزها ثم ألقاها والإبل: حان لها أن ينسل وبرها والقوم: تقدمهم. وكغراب: سنبل الحلي إذا يبس وتطاير. والنسيلة: الفتيلة والعسل كالنسيل. والنسل محركة: اللبن يخرج من التين الأخضر. وفخذ ناسلة: قليلة اللحم ك‍ * ناشلة وقد نشلت نشولا. ونشل الشئ: أسرع نزعه والمرأة: جامعها واللحم ينشله وينشله وانتشله: أخرجه من القدر بيده بلا مغرفة فهو نشيل ومنتشل أو أخذ بيده عضوا فتناول ما عليه من اللحم بفيه. وكأمير: ما طبخ من اللحم بغير تابل والفعل كالفعل واللبن ساعة يحلب والسيف الخفيف الرقيق والماء أول ما يستخرج من الركية. والمنشلة: المستحب تفقدها في الطهارة ما تحت الخاتم من الإصبع. وقول الجوهري: " وهو في الحديث " وهم وإنما هو في كلام بعض التابعين. والمنشال: حديدة ينشل بها اللحم من القدر كالمنشل وفرس حجر بن معاوية. ونشل ضيفك: سلفه. 2 وكشداد: من يأخذ حرف الجردقة فيغمسه في القدر فيأكله دون أصحابه. * النصل والنصلان: حديدة السهم والرمح والسيف ما لم يكن له مقبضج: أنصل ونصال ونصول وما أبرزت البهمى وبدرت به من أكمتها والرأس بجميع ما فيه والقمحدوة وطول الرأس في الإبل والخيل والغزل وقد خرج من المغزل. وأنصل السهم ونصله: جعل فيه نصلا وأزاله عنه كلاهما ضد. ونصل السهم فيه: ثبت. ونصلته أنا ونصل: خرج ضد. وأنصلته: أخرجته واللحية كنصر ومنع نصولا فهي ناصل: خرجت من الخضاب كتنصلت والسعة والحمة: خرج سمهما وزال أثرهما والحافر: خرج من موضعه. والأنصولة بالضم: نور نصل البهمى أو ما يوبسه الحر من البهمى. واستنصل الحر السقاء: جعله أناصيل. وكأمير: حجر طويل قدر ذراع يدق به كالمنصيل كمنديل ومنهال والحنك ومن البر:

[ 58 ]

النقي ومفصل ما بين العنق والرأس تحت اللحيين والخطم والبظر والفأس ومن الرأس: أعلاه كنصله وع. والمنصل بضمتين وكمكرم: السيف. ومعول نصل: خرج عنه نصابه وصف بالمصدر. وتنصل إليه من الجناية: خرج وتبرأ والشئ: أخرجه وتخيره وفلانا: أخذ كل شئ معه. ومنصل الأسنة أو الأل: اسم رجب. واستنصله: استخرجه والهيف السفا: أسقطه. وانتصل: خرج نصله. والمنصلية بالضم: ع. والمنصال في الجيش: أقل من المقنب. * نضل البعير كفرح: هزل وأعيا وتعب وأنضلته. ونضل: ع. ونعمان بن نضلة ونضلة بن خديج وابن عبيد وابن طريف وابن عمرو وابن ماعز: صحابيون. وأبو نضلة: كنية هاشم بن عبد مناف. وناضله مناضلة ونضالا ونيضالا: باراه في الرمي. ونضلته: سبقته فيه. وناضل عنه: دافع. وتنضله: أخرجه كانتضله. وانتضل منه: اختار والإبل: رمت بأيديها في السير والقوم: تفاخروا. والنئضل بالهمز كزبرج: الداهية. * النطل: ما على طعم العنب من القشر وما يرفع من نقيع الزبيب بعد السلاف. والناطل: الجرعة من الماء واللبن والنبيذ والفضلة تبقى في المكيال والخمر ومكيالها وبفتح الطاء ويهمز كالنيطل. وما ظفرت بناطل: بشئ. ونطل الخمر: عصرها. و - رأس العليل بالنطول: جعل الماء المطبوخ بالأدوية في كوز ثم صبه عليه قليلا قليلا. والنطل بالكسر: خثارة الشراب. والنطلة بالضم: الجرعة وما أخرجته من فم السقاء بيدك. والنيطل: الرجل الداهية والطويل المذاكير والدلو والداهية كالنطلاء. وانتطل من الزق: صب منه يسيرا. والمناطل: المعاصر. ورماه بالأنطلة: بالدواهي. * النعل: ما وقيت به القدم من الأرض كالنعلة مؤنثة ج: نعال. والحسين بن أحمد بن طلحة وإسحاق بن محمد وأبو علي بن دوما النعاليون: محدثون ونعل كفرح وتنعل وانتعل: لبسها وحديدة في أسفل غمد السيف والقطعة الغليظة من الأرض يبرق حصاها ولا تنبت والرجل الذليل يوطأ كما توطأ الأرض والعقب يلبس ظهر سية القوس أو الجلد ظهرها كله والزوجة وحديدة المكرب وسمكة ضخمة الرأس وحصن على جبل شطب وما وقي به حافر الدابة. ونعلهم كمنع: وهب لهم النعال. و - الدابة: ألبسها النعل كأنعلها ونعلها. وأنعل فهو ناعل: كثرت نعاله. ورجل ناعل ومنعل كمكرم: ذو نعل. وحافر ناعل: صلب. وفرس منعل كمكرم: شديد الحافر. ومنعل يد كذا أو رجل كذا أو اليدين أو الرجلين: في مآخير أرساغه بياض ولم يستدر أو هو أن يجاوز البياض الخاتم وهو أقل وضح القوائم. وهو إنعال ما دام في مؤخر الرسغ مما يلي الحافر. وانتعل الأرض: سافر راجلا وزرع في الأرض الغليظة أو ركبها. والمنعل كمقعد ومقعدة:

[ 59 ]

الأرض الغليظة اسم وصفة. وبنو نعيلة كجهينة ابن مليك بن ضمرة: بطن. وذات النعال: فرس الزبير. والناعل: حمار الوحش. والتنعيل: تنعيل حافر البرذون بطبق من حديد وكذا خف البعير بجلد لئلا يحفى. * - ؟ ؟ النعابل: رهط طارق بن ديسق. * النعثل كجعفر: الذكر من الضباع والشيخ الأحمق ويهودي كان بالمدينة ورجل لحياني كان يشبه به عثمان رضي الله تعالى عنه إذا نيل منه. وعلي ابن نعثل: محدث. والنعثلة: الجمع والحمق ومشية الشيخ وأن يمشي مفاجا ويقلب قدميه كأنه يغرف بهما وهو من التبختر. والمنعثل من الخيل: ما يفرق قوائمه فإذا رفعها كأنما ينزعها من وحل. * - النغظلة بالظاء المعجمة: العدو البطئ والحيكان في المشي يمنة ويسرة. * نغل الأديم كفرح فهو نغل: فسد في الدباغ. وأنغله. والاسم: النغلة بالضم والجرح: فسد ونيته: ساءت وقلبه علي: ضغن وبينهم: أفسد ونم. وجوزة نغلة: متغيرة زنخة. ونغل المولود ككرم نغولة: فسد. ومالك بن نغيل كزبير: محدث. والنغل وككتف وأمير: ولد الزنية وهي بهاء. * - النغبول كزنبور: طائر ونبت. * - رجل منغدل الرأس بكسر الدال: مسترخيه في عظم وضخم. * - برذون نغضل (بالمعجمة) كجعفر: ثقيل ؟ ؟. * النفل محركة: الغنيمة والهبة ج: أنفال ونفال ونبت من أحرار البقول نوره أصفر طيب الرائحة تسمن عليه الخيل. وكصرد: ثلاث ليال من الشهر بعد الغرر. ونفله الننفل ونفله وأنفله: أعطاه إياه. ونفل: حلف وأعطى نافلة من المعروف. و - الإمام الجند: جعل لهم ما غنموا. والنافلة: الغنيمة والعطية وما تفعله مما لم يجب كالنفل وولد الولد. والنوفل: البحر والعطية وبعض أولاد السباع وذكر الضباع وابن آوى والشدة والرجل المعطاء والشاب الجميل وابن ثعلبة وابن الحرث وابن طلحة وابن عبد الله وابن فروة وابن مساحق وابن معاوية: صحابيون وبهاء: المملحة. وانتفل: طلب ومنه: تبرأ وانتفى. والتنفيل: التحليف والدفع عن صاحبك. وتنفل: صلى النوافل كانتفل وعلى أصحابه: أخذ أكثر مما أخذوا من الغنيمة. والنفل: البرد. وكزبير: اسم. والنوفلية: شئ من صوف تختمر عليه نساء العرب. والإنفال: أخذ الفأس لقطع القتاد لإبله. * نقله: حوله فانتقل. والنقلة بالضم: الانتقال والنميمة وبالكسر: المرأة تترك ولا تخطب لكبرها. والنواقل من الخراج: ما ينقل من قرية إلى قرية وقبائل تنتقل من قوم إلى قوم. وفرس منقال ونقال ومناقل: سريع نقل القوائم وإنه لذو نقيل وقد ناقل مناقلة أو هو بين العدو والخبب والمنقلة كمحدثة: الشجة التي تنقل منها فراش العظام أو هي قشور تكون على العظم دون اللحم. والمنقلة كمرحلة: السفر زنة ومعنى. وكمقعد:

[ 60 ]

الطريق في الجبل والخف الخلق وكذا النعل كالنقل ويكسر فيهما ويحركج: أنقال ونقال. والنقيلة: رقعة النعل والخف والتي يرقع بها خف البعير إذا حفيج: نقائل ونقيل وقد نقلته والخف أو النعل: أصلحته كأنقلته ونقلته والثوب: رقعته. والنقيل: الغريب وهي نقيلة ونقيل والسيل يجئ من أرض ممطورة إلى غيرها وضرب من السير. ونقلة الوادي محركة: صوت سيله. والنقل: ما يتنقل به على الشراب وقد يضم أو ضمه خطأ وبالتحريك: مراجعة الكلام في صخب والريش ينقل من سهم إلى آخر والحجارة وداء في خف البعير. والمناقلة في المنطق: أن تحدثه ويحدثك. وككتاب: نصال عريضة قصيرة الواحدة: نقلة وأن تشرب الإبل عللا ونهلا بنفسها من غير أحد وقد نقلتها ومناقلة الأقداح في مجلس الشرب ونقيلة العضد كربلة الفخذ والحارث بن شريح وبسام بن يزيد وأحمد بن محمد والحسين بن أبي بكر والنفيس بن كرم النقالون: محدثون. وناقل بن عبيد: محدث. والمنقل في بيت الكميت: 3 وصارت أباطحها كالأرين *. * وسوي بالحفوة المنقل بضم الميم لا بفتحها كما توهمه الجوهري: وهو الذي يخصف نعله بنقيلة أي: سوي الحافي والمنتعل بأباطح مكة. أو الحفوة: احتفاء القوم المرعى والمنقل: النجعة ينتقلون من المرعى إذا احتفوه إلى مرعى آخر يقول: استوت المراعي كلها. والناقلة: ضد القاطنين. وواحدة نواقل الدهر: التي تنقل من حال إلى حال. والأنقلاء: ضرب من التمر. * النقثلة: مشية الشيخ يثير التراب في مشيه. * نكل عنه كضرب ونصر وعلم نكولا: نكص وجبن. ونكل به تنكيلا: صنع به صنيعا يحذر غيره. أو نكله: نحاه عما قبله والنكال والنكلة بالضم وكمقعد: ما نكلت به غيرك كائنا ما كان. وكسمع: قبل النكال. وإنه لنكل شر بالكسر أي: ينكل به أعداؤه. ورماه بنكلة بالضم أي: بما ينكله به. والنكل بالكسر: القيد الشديدج: أنكال أو قيد من نار وضرب من اللجم أو لجام البريد وحديدة اللجام والزمام وبالتحريك: عناج الدلو والرجل القوي المجرب المبدئ المعيد وكذا الفرس ومنه: " إن الله يحب النكل على النكل ". وكمقعد: الصخر. وكمنبر: الذي ينكل بالإنسان. وأنكله: دفعه. والناكل: الضعيف والجبان. وفي الحديث: " مضر صخرة الله التي لا تنكل " أي: لا تدفع عما وقعت عليه. * - نكيتل كسفيرج: صحابي. * - النلنل كهدهد: الرجل الضعيف. * النمل م واحدته: نملة وقد تضم الميم ج: نمال. وأرض نملة كزنخة: كثيرتها. وطعام منمول: أصابه النمل. والنملة مثلثة وكسفينة: النميمة.

[ 61 ]

وهو نمل ونامل ومنمل كمحسن ومنبر وشداد: نمام وقد نمل كنصر وعلم وأنمل. وفيه نملة: كذب. وامرأة منملة كمعظمة وسكرى: لا تستقر في مكان وكذا فرس نمل ككتف. ورجل نمل: خفيف الأصابع لا يرى شيئا إلا عمله أو حاذق. وتنملوا: تحركوا ودخل بعضهم في بعض. ونملت يده كفرح: خدرت وفي الشجر: صعد كنمل كنصر. والمنمل كمعظم: المرفو والمكتوب أو المتقارب الخط كالمنمل كمكرم والنملة: شق في حافر الدابة وقروح في الجنب كالنمل وبثرة تخرج في الجسد بالتهاب واحتراق ويرم مكانها يسيرا ويدب إلى موضع آخر كالنملة وسببها صفراء حادة تخرج من أفواه العروق الدقاق ولا تحتبس فيما هو داخل من ظاهر الجلد لشدة لطافتها وحدتها. وأبو نملة عمار بن معاذ الأنصاري: صحابي. والنملة بالضم: بقية الماء في الحوض. ونملى كجمزى: ماء قرب المدينة. والنملان: الإشراف على الشئ. والمنمول: اللسان. والناملة: السابلة. وككتف: صبي تجعل في يده نملة إذا ولد يقولون: يخرج كيسا ذكيا. وسموا نملة ونميلا ونميلة مصغرين. ونميلة غير منسوب وابن عبد الله بن فقيم: صحابيان وإسماعيل بن نميل ومحمد بن عبد الله بن نميل الخلالان: محدثان. ورجل مؤنمل الأصابع: غليظ أطرافها في قصر. والمناملة: مشية المقيد. والأنملة بتثليث الميم والهمزة تسع لغات: التي فيها الظفر ج: أنامل وأنملات. * النوال والنال والنائل: العطاء. ونلته ونلت له وبه أنوله به وأنلته إياه ونولته ونولت عليه وله: أعطيته. ورجل نال: جواد أو كثير النائل. ونال ينال نائلا ونيلا: صار نالا. وما أنوله: ما أكثر نائله. وما أصبت منه نولة: نيلا ونالت المرأة بالحديث والحاجة: سمحت أو همت. والنولة: القبلة. وناولته فتناوله: أخذه. ونولك أن تفعل كذا ونوالك ومنوالك أي: ينبغي لك. وما نولك: ما ينبغي لك أن تناله. والنول: الوادي السائل وجعل السفينة وخشبة الحائك كالمنول والمنوالج: أنوال وبالضم: جنس من السودان. وهم على منوال واحد أي: استوت أخلاقهم. والنالة: ما حول الحرم أو ساحة مكة. وأنال بالله: حلف والمعدن: أصيب فيه شئ. والمنوال: الحائك نفسه. والنوال: النصيب. وكشداد ومحدث: اسمان. ومنولة كمقولة: أم حي. ونولة: حصن وبنت أسلم: صحابية أو هي كجهينة. وعلي بن محمد بن نولة: محدث. ونائلة: صنم وذكر في أ س ف. ونائلة بنت سعد: صحابية. وأبو نائلة سلكان بن سلامة: صحابي. * النهل محركة: أول الشرب. نهلت الإبل كفرح نهلا ومنهلا. وإبل نواهل ونهال ونهل محركة ونهول ونهلة ونهلى وقد أنه لها. والمنهل: المشرب والشرب والموضع الذي فيه المشرب والمنزل يكون بالمفازة. والناهلة: المختلفة إلى المنهل. وأنهلوا: نهلت إبلهم.

[ 62 ]

والنهل محركة من الطعام: ما أكل. وأنهله: أغضبه. والمنهال: الرجل الكثير الإنهال والكثيب العالي لا يتماسك انهيارا والقبر والغاية في السخاء كالمنهل فيهما وأرض. ومنهال القيسي أو صوابه ملحان: صحابي. وكزبير: اسم. والنهلان: الشارب والريان والعطشان كالناهل فيهما كلاهما ضد. وكمحسن: ماء لسليم. والنواهل: الإبل الجياع. وانهل تلان أي: حسبك الآن. * - نهبل: أسن. شيخ نهبل وعجوز نهبلة. والنهبلة: مشية في ثقل والناقة الضخمة. وفي الترمذي في حديث الدجال: " فيطرحهم بالنهبل " وهو تصحيف والصواب بالميم. * النهشل كجعفر: الذئب والصقر واسم وقبيلة والمسن المضطرب كبرا أو وفيه بقية وهي: بهاء. وأبو نهشل: لقيط بن زرارة التميمي. ونهشل: كبر وعض تجميشا وأكل أكل الجائع وركب الهشيلة: للناقة المستعارة. * - النهضل كجعفر (بالمعجمة): الرجل المسن والكبير من النسور والبزاة. * نلته أنيله وأناله نيلا ونالا ونالة: أصبته. وأنلته إياه وأنلت له ونلته. والنيل والنائل: ما نلته وما أصاب منه نيلا ولا نيلة ولا نولة بالضم. ونالة الدار: قاعتها. والنيل بالكسر: نهر مصر وة بالكوفة وأخرى بيزد ود بين بغداد وواسط ونبات العظلم ونبات آخر ذو ساق صلب وشعب دقاق وورق صغار مرصفة من جانبين. ومن العظلم يتخذ النيلج بأن يغسل ورقه بالماء الحار فيجلو ما عليه من الزرقة ويترك الماء فيرسب النيلج أسفله كالطين فيصب الماء عنه ويجفف. وهو مبرد يمنع جميع الأورام في الابتداء. وإذا شرب منه أربع شعيرات محلولا بماء سكن هيجان الأورام والدم وأذهب العشق قبل تمكنه ويجلو الكلف والبهق ويقطع دم الطمث وينفع داء الثعلب وحرق النار. وشرب درهم من الهندي في أوقية ورد مربى يذهب الوحشة والغم والخفقان. ومحمد بن نيل الفهري وأبو النيل الشامي وقد يفتحان: محدثان. ونال من عرضه: سبه. ونيال بالضم: ع. * (فصل الواو) * * وأل إليه يئل وألا ووؤولا ووئيلا وواءل مواءلة ووآلا: لجأ وخلص. والوأل: الموئل. ووأل وواءل: طلب النجاة وإلى المكان: بادر. والوألة: أبعار الغنم والإبل جميعا تجتمع وتتلبد أو أبوال الإبل وأبعارها فقط. وأل المكان وأوأله هو. والموئل: مستقر السيل. والأول: ضد الآخر أصله أوأل أو ووألج: الأوائل والأوالي على القلب والأولون وهي الأولى ج: كصرد وركع. وإذا جعلت أولا صفة منعته وإلا صرفته. تقول: لقيته عاما أول وعاما أولا وعام الأول قليل. وتقول: ما رأيته مذ عام أول ترفعه على الوصف وتنصبه على الظرف وابدأ به أول تضم على الغاية

[ 63 ]

كفعلته قبل وفعلته أول كل شئ بالنصب وتقول: ما رأيته مذ أول من أول من أمس ولا تجاوز ذلك. وهذا أول بين الأولية. والموئل كمحدث: صاحب الماشية. ووألة: قبيلة خسيسة. وبنو موألة كمسعدة: بطن. ووألان: لقب شكر بن عمرو هو أبو قبيلة. ووألان بن قرفة العدوي ومحمود بن وألان العدني: محدثان. ووائل بن قاسط: أبو قبيلة وابن حجر وابن أبي القعيس وأبو وائل شقيق بن سلمة: صحابيون. * الوبل والوابل: المطر الشديد الضخم القطر. وبلت السماء تبل: أمطرته والصيد: طرده شديدا وبالعصا: ضربه. وكأمير: الشديد والعصا الغليظة كالميبل والوبيلة والموبل والقضيب فيه لين وخشبة يضرب بها الناقوس والحزمة من الحطب كالوبيلة والإبالة ومدقة القصار بعد الغسل والمرعى الوخيم. وبل ككرم وبالة وبالا ووبولا. وأرض وبيلة: وخيمة المرتع ج: ككتب. وقد وبلت ككرم واستوبل الأرض: إذا لم توافقه وإن كان محبا لها. ووبلة الطعام وأبلته محركتين: تخمته. وبالشاة وبلة: شهوة للفحل. وقد استوبلت الغنم. والوبال: الشدة والثقل وفرس ضمرة بن جابر بن قطن وماء لبني أسد. وأبيل على وبيل: شيخ على عصا. والوابلة: طرف رأس العضد والفخذ أو طرف الكتف أو عظم في مفصل الركبة أو ما التف من لحم الفخذ ونسل الإبل والغنم. والوبلى كجمزى: التي تدر بعد الدفعة الشديدة. والموابلة: المواظبة. والميبل: ضفيرة من قد مركبة في عود يضرب بها الإبل وبهاء: الدرة. وكصاحب: ع بأعالي المدينة وجد هشام بن يونس اللؤلؤي المحدث. والوبيل في قول طرفة: 2 فمرت كهاة ذات خيف جلالة *. * عقيلة شيخ كالوبيل ألندد العصا أو ميجنة القصار لاحزمة الحطب كما توهمه الجوهري. * - الوتل بضمتين: الرجال الذين ملؤوا بطونهم من الشراب جمعأوتل. * الوثل محركة: الحبل من الليف. وكأمير: الليف والرشاء الضعيف وكل حبل من الشجر ومن حبال الليف والحبل من القنب والضعيف وع م ووالد سحيم. والموثول: الموصول. ووثله توثيلا: أصله ومكنه ومالا: جمعه. وذو وثلة: قيل. ووثلة محركة. 3 وكشداد: اسم. وواثلة الليثي: الذي قال رأيت الحجر الأسود أبيض وابنه أبو الطفيل عامر وواثلة بن الأسقع وابن الخطاب وأبو واثلة الهذلي: صحابيون. * الوجل محركة: الخوف. وجل كفرح ياجل وييجل ويوجل وييجل بكسر أوله وجلا وموجلا كمقعد والأمر: ايجل. وكمنزل: للموضع. ورجل أوجل ووجلج: وجال ووجلون وهي وجلة. وواجله فوجله: كان أشد وجلا منه.

[ 64 ]

وكأمير وموعد: حفرة يستنقع فيها الماء. وإيجلى: ع. وإيجلن: قلعة بالمغرب. وإيجلين: جبل مشرف على مراكش. ووجل ككرم: كبر. والوجول: الشيوخ. * الوحل ويحرك: الطين (الرقيق) ترتطم فيه الدوابج: أوحال ووحول. واستوحل المكان وتوحل. والموحل كمنزل: الموضع والاسم. وكمقعد: المصدر وع. ووحل كفرح: وقع فيه. وأوحلته: أوقعته. وواحلني فوحلته أحله: كنت أخوض للوحل منه. وأوحل فلانا شرا: أثقله به. واتحل أي: تحلل واستثنى. * - ودل السقاء يدله ودلا: مخضه. * الوذيلة كسفينة: المرآة والقطعة من الفضة المجلوة أو أعمج: وذيل ووذائل والقطعة من شحم السنام والألية والأمة اللسناء القصيرة الأليتين. والنشيطة الرشيقة كالوذلة محركة وكزنخة. وخادم وذلة: خفيف. والوذالة: ما يقطع الجزار من اللحم بغير قسم يقال: لقد توذلوا منه. * الورل محركة: دابة كالضب أو العظيم من أشكال الوزغ طويل الذنب صغير الرأس لحمه حار جدا يسمن بقوة وزبله يجلو الوضح وشحمه يعظم الذكر دلكاج: ورلان وأورال وأرأل بالهمز. وورلة بالفتح: بئر لبني كلاب. وأورال: ع. * - الورنتل كسمندل: الداهية والأمر العظيم كالورنتلى وع. * الوسيلة والواسلة: المنزلة عند الملك والدرجة والقربة. ووسل إلى الله تعالى توسيلا: عمل عملا تقرب به إليه كتوسل. والواسل: الواجب والراغب إلى الله تعالى. والتوسل: السرقة. يقال: أخذ إبلي توسلا أي: سرقة. ومويسل: ماء لطيئ. وأم موسل كمنزل: هضبة. وأوسلة: هي همدان. * الوشل محركة: الماء القليل يتحلب من جبل أو صخرة ولا يتصل قطره أو لا يكون إلا من أعلى الجبل والماء الكثير ضد والقليل من الدمع والكثير منه وجبل عظيم بتهامة وموضعان والهيبة والخوف ووشل يشل وشلا ووشلانا: سال أو قطر والرجل: ضعف واحتاج وافتقر وإليه: ضرع وجبل واشل: لا يزال يتحلب منه ماء. وأوشل حظه: أقله. والوشول: قلة الغناء. وجاؤوا أوشالا: يتبع بعضهم بعضا. وأوشل الماء: وجده وشلا والفصيل: أدخل أطباء الناقة في فيه ليتعلم الرضاع. والمواشل: مواضع. * وصل الشئ بالشئ وصلا وصلة بالكسر والضم ووصله: لأمه ووصلك الله بالكسر لغة والشئ و - إليه وصولا ووصلة وصلة: بلغه وانتهى إليه. وأوصله واتصل: لم ينقطع. والواصلة: المرأة تصل شعرها بشعر غيرها. والمستوصلة: الطالبة لذلك. ووصله وصلا وصلة وواصله مواصلة ووصالا: كلاهما يكون في عفاف الحب ودعارته. والوصلة بالضم: الاتصال وكل ما اتصل بشئ فما بينهما: وصلة ج: كصرد. والموصل: معقد الحبل في الحبل. والأوصال: المفاصل

[ 65 ]

أو مجتمع العظام وجمع وصل بالكسر والضم لكل عظم لا يكسر ولا يختلط بغيره. والوصيلة: الناقة التي وصلت بين عشرة أبطن ومن الشاء: التي وصلت سبعة أبطن عناقين عناقين فإن ولدت في السابعة عناقا وجديا قيل: وصلت أخاها فلا يشرب لبن الأم إلا الرجال دون النساء وتجري مجرى السائبة أو الوصيلة: الشاة خاصة كانت إذا ولدت الأنثى فهي لهم وإذا ولدت ذكرا جعلوه لآلهتهم وإن ولدت ذكرا وأنثى قالوا: وصلت أخاها فلم يذبحوا الذكر لآلهتهم أو هي شاة تلد ذكرا ثم أنثى فتصل أخاها فلا يذبحون أخاها من أجلها وإذا ولدت ذكرا قالوا: هذا قربان لآلهتنا و = العمارة والخصب وثوب مخطط يمان والرفقة والسيف وكبة الغزل والأرض الواسعة. وليلة الوصل: آخر ليالي الشهر. وحرف الوصل: الذي بعد الروي سمي لأنه وصل حركة حرف الروي كقوله: 2 سقيت الغيث أيتها الخيامو وقوله: كانت منازله من الأيامي وقوله: فما زلت أبكي عنده وأخاطبه وقوله: إذا ما رأتنا زال منا زويلها فالميم والباء واللام روي والواو والياء والهاء وصل. والموصل كمجلس: د أو أرض بين العراق والجزيرة. والموصلان: هي والجزيرة. والموصول: دابة كالدبر تلسع الناس ورجل. وإسماعيل بن موصل كمعظم: محدث. ووصيلك: من يدخل ويخرج معك. وتصل: بئر ببلاد هذيل. وواصل: اسم. وواصلة بن جناب: صحابي أو الصواب: واثلة بن الخطاب. وأبو الوصل: صحابي. * الوعل بالفتح وككتف ودئل وهذا نادر: تيس الجبلج: أوعال ووعول ووعل بضمتين وموعلة ووعلة والأنثى: بلفظها. والوعل: الشريفج: أوعال ووعول والملجأ واسم شوال. وككتف: شعبانج: أوعال ووعلان بالكسر. واستوعل إليه: لجأ والأوعال: ذهبت في الجبال. ومالك عنه وعل: بد. وهم علينا وعل واحد: مجتمعون. والوعلة: عروة القميص والموضع المنيع من الجبل أو صخرة مشرفة منه ومن القدح والإبريق: عروته التي يعلق بها. ووعلة: شاعر جرمي وابن يزيد: صحابي وكغراب: ع أو جبل. وكجهينة: ماء. وذو أوعال: ع. ووعلان: أبو قبيلة وحصن باليمن. ووعل ووعلتان: حصنان به أيضا. والمستوعل بفتح العين: حرز الوعل في القلة ج: مستوعلات. ووعل كوعد: أشرف. وأم أوعال: هضبة م. وتوعلت الجبل: علوته. * الوغل: الضعيف النذل الساقط المقصر في الأشياء والشجر الملتف والزوان يأكله الحمام والمدعي نسبا كاذبا والملجأ والسيئ الغذاء كالوغل والداخل على القوم في طعامهم وشرابهم كالواغل وذلك الشراب وغل أيضا. ووغل في

[ 66 ]

الشئ يغل وغولا: دخل وتوارى أو بعد وذهب. وأوغل في البلاد والعلم: ذهب وبالغ وأبعد كتوغل. وكل داخل مستعجلا: موغل. وقد أو غلته الحاجة. واستوغل: غسل مغابنه. * - الوفل: الشئ القليل. ووفلته أفله: قشرته. وقصب وافل: بالغ أو وافر. ووفلته توفيلا: وفرته. والتوفيل: نبت يسمى المرو. * وقل في الجبل يقل: صعد كتوقل ورفع رجلا وأثبت أخرى. وفرس وقل ككتف وندس وجبل: صاعد. والوقل: شجر المقل أو ثمره أو يابسه وأما رطبه: فبهشج: أوقال وبهاء: نواتهج: وقول. والوقل محركة: الحجارة والكرب الذي لم يستقص فبقيت أصوله بارزة في الجذع فأمكن المرتقي أن يرتقي فيها. وفرس توقلة: حسن الصعود في الجبل. ورجل وقلة الرأس: صغيره جدا. * وكل بالله يكل وتوكل على الله وأوكل واتكل: استسلم إليه. ووكل إليه الأمر وكلا ووكولا: سلمه وتركه. ورجل وكل محركة ووكلة وتكلة كهمزة ومواكل: عاجز. وواكلت الدابة وكالا: أساءت السير. ووكلت: فترت. وتواكلوا مواكلة ووكالا: اتكل بعضهم على بعض. والوكيل: م وقد يكون للجمع والأنثى. وقد وكله توكيلا والاسم: الوكالة ويكسر. وموكل كمقعد: جبل أو حصن وفرس ربيعة بن غزالة السكوي. والتوكل: إظهار العجز والاعتماد على الغير والاسم: التكلان. والمتوكل العجلي وابن عبد الله بن نهشل وابن عياض: شعراء. والمتوكل جعفر بن محمد: من الخلفاء. وأبو المتوكل الناجي: محدث. وتواكله الناس: تركوه. وسدر تواكلة القوائم: لا قوائم له. * الولوال: البلبال والدعاء بالويل والهام الذكر. وولولت القوس: صوتت والمرأة ولولة وولوالا: أعولت. وولول: سيف عتاب ابن أسيد. * وهل كفرح: ضعف وفزع فهو وهل ككتف ومستوهل وعنه: غلط فيه ونسيه. ووهله توهيلا: فزعه. ووهل إلى الشئ يوهل بفتحهما ويهل وهلا: ذهب وهمه إليه. والوهل والمستوهل: الفزع. ولقيته أول وهلة ويحرك وواهلة: أول شئ. وتوهله: عرضه لأن يغلط. * - وهبيل ابن سعد بن مالك بن النخع: أبو بطن منهم: علي بن مدرك الوهبيلي المحدث. * - الأول هذا موضعه وذكر في وأ ل. قال النحاة: أوائل بالهمز أصله أواول لكن لما اكتنفت الألف واوان ووليت الأخيرة الطرف فضعفت وكانت الكلمة جمعا والجمع مستثقل قلبت الأخيرة همزة. وقد يقلبون فيقولون الأوالي. * الويل: حلول الشر وبهاء: الفضيحة أو هو تفجيع يقال: ويله وويلك وويلي. وفي الندبة: ويلاه. وويله وويل له: أكثر له من ذكر الويل. وهما يتوايلان. وتويل: دعا بالويل لما نزل به. وويل وائل ووئل ووئيل مبالغة. وتقول: ويل الشيطان مثلثة اللام مضافة وويلا له

[ 67 ]

منونة مثلثة. وويل: كلمة عذاب وواد في جهنم أو بئر أو باب لها. ورجل ويلمه بكسر اللام وضمها: داه. ويقال للمستجاد: ويلمه أي: ويل لأمه كقولهم: لا أب لك فركبوه وجعلوه كالشئ الواحد ثم لحقته الهاء مبالغة كداهية. * (فصل الهاء) * * هبلته أمه كفرح: ثكلته. والمهبل كمعظم: من يقال له ذلك واللحيم المورم الوجه. وكمنبر: الخفيف. وكمنزل: الرحم أو أقصاها أو مسلك الذكر منها أو فمها أو موضع الولد منها أو من الأرض والاست والهوي من رأس الجبل إلى الشعب. واهتبل: كذب كثيرا والصيد: بغاه وعلى ولده: أثكل ولأهله: تكسب كهبل وتهبل وكلمة حكمة: اغتنمها. والهبال: الكاسب المحتال والصياد. والهبل كإبل: الضخم المسن منا ومن الإبل والنعام. وكطمر وهجف: الرجل العظيم أو الطويل وهي: بهاء. وكصرد: صنم كان في الكعبة وأبو بطن من كلب. وهم الهبلات. وكسبحل: شجر. وكأمير: أبو بطن. وابن هبولة أو الهبولة أو الهبول: ملك من ملوكهم. واهتبل هبلك محركة: عليك بشأنك. والهبلى كزمكى: التبختر في المشي. وأهبل: أسرع. وكسحابة: الطلب وناقة وكثمامة: ع. وكزبير: ابن وبرة وابن كعب: صحابيان. وهابيل بن آدم عليه السلام: أخو قابيل. وهنبل بن يحيى كحنبل: محدث. * - الهبركل كسفرجل: الشاب الحسن الجسم. * هتلت السماء تهتل هتلا وهتولا وتهتالا وهتلانا: هطلت أو هو فوق الهطل. أو الهتلان: المطر الضعيف الدائم. وسحائب هتل كركع: هطل. وهتلى كسكرى: نبت. وكأمير: ع. * الهتملة: الكلام الخفي. والمهتمل: النمام. * - الهثملة: الفساد والاختلاط. * الهجل: المطمئن من الأرض كالهجيلج: أهجال وهجال وهجول وهجلات. والهوجل: المفازة البعيدة لا علم بها والناقة بها هوج من سرعتها والدليل والبطئ الثقيل والأحمق والمرأة الواسعة كالهجول والفاجرة ومشية في استرخاء والليل الطويل وبقايا النعاس وأنجر السفينة والرجل الأهوج. والهاجل: النائم والكثير السفر. وهوجل: نام وسار في الهجل كهاجل. وأهجل الإبل: أهملها والشئ: وسعه والمال: ضيعه. والمهاجلة: المساجلة. وأبو الهجنجل: رجل. والاهتجال: الابتداع. وطريق هجل بضمتين: غير ملحوب. وكمنزل: المهبل. والهنجل كقنفذ: الثقيل. وهجلت بعينها: أدارتها تغمز الرجل. وامرأة مهجلة كمكرمة: مفضاة. وهجل عرضه تهجيلا: وقع فيه. ودموع هجول: سائلة. * - قوس هيجفل كجحمرش: خفيفة السهم. * الهديل: صوت الحمام أو خاص بوحشيها هدل يهدل وفرخها أو ذكرها أو هو فرخ على عهد نوح عليه

[ 68 ]

السلام مات عطشا وضيعة أو صاده جارح من الطير فما من حمامة إلا وهي تبكي عليه. وهدله يهدله هدلا: أرسله إلى أسفل وأرخاه. وهدل المشفر كفرح: استرخى فهو هادل وأهدل والبعير: أخذته القرحة فاسترخى مشفره. وشفة هدلاء: منقلبة عن الذقن. والتهدل: استرخاء جلد الخصية. وكسحاب: ما تهدل من الأغصان وبهاء: الجماعة وشجرة تنبت في السمر وليست منهج: هدال وة باليمن. والهيدلة: الحداء. ولبن هدل بالكسر: إدل. * - الهدبل كسبحل: الكثير الشعر أو الأشعث الذي لا يسرح رأسه والثقيل. * الهدمل كزبرج: الثوب الخلق كالهدمل كسبحل والقديم المزمن والكثير الشعر الأشعث. وكسبحل: الثقيل والتل المجتمع العالي وبهاء: الرملة الكثيرة الشجر والدهر القديم وع والجماعة من الناس. وهذمل: خرق ثيابه. * الهاذل: وسط الليل. والهذلول بالضم: الرجل الخفيف وكذا السهم والذئب وفرس عجلان ابن نكرة وفرس جابر بن عقيل السدوسي والفرس الطويل الصلب والتل الصغير ومسيل الماء الصغير ودقاق الرمل وسيف هبيرة بن أبي وهب المخزومي والآفة والأول من الليل أو بقيته والمطر الذي يرى من بعيد والسحابة المستدقة. وهوذل في مشيه: أسرع أو اضطرب في عدوه والسقاء: تمخض و: ضعف في الجماع وببوله: نزاه ورمى به. وهذيل: صحابي وكان أبواه مقعدين وابن مدركة ابن إلياس بن مضر: أبو حي من مضر وأبو هذيل: صحابي. * الهذملة: مشية فيها قرمطة كالهذلمة. * الهرجلة: الاختلاط في المشي. والهرجل كقنفذ: البعيد الخطو. والهراجيل: الطوال منا والضخام من الإبل. * الهرطال بالكسر: الطويل. * - الهراعلة: اللئام. * هرقل كسبحل وزبرج: ملك الروم أول من ضرب الدنانير وأول من أحدث البيعة. وكزبرج: المنخل. وكسبحلة: د م بالروم. * الهركلة بالفتح والهركلة كعلبطة وسبحلة والهركولة كبرذونة والهركيل كقنديل: الحسنة الجسم والخلق والمشية. وجمل ورجل هراكل كعلابط: ضخم جسيم. والهراكلة: ضخام السمك أو كلاب الماء أو جماله والضخام الأعجاز من دواب البحر ومجتمع أمواج البحر. ووهم الجوهري في تفسير بيت ابن أحمر بهذا المعنى. والهركلة: مشي في اختيال. وكبرذونة: المرتجة الأرداف. * هرمله: نتف شعره والشعر: نتفه وقطعه والعجوز: بليت كبرا وعمله: أفسده. وكزبرج: المسنة والهوجاء المسترخية والناقة الهرمة. والهرمول بالضم: قطعة من الشعر تبقى في نواحي الرأس وكذا من الريش والوبر وبهاء: التي تتشقق من أسافل القميص كالرعبولة. * الهرولة: بين العدو والمشي أو بعد العنق والإسراع في المشي.

[ 69 ]

* الهزل: نقيض الجد. هزل كضرب وفرح وهازل. ورجل هزل ككتف: كثيره. وأهزله: وجده لعابا. والهزالة: الفكاهة. والهزال بالضم: نقيض السمن. وهزل كعني هزالا وهزل كنصر هزلا ويضم وهزلته أهزله وهزلته. وأهزلوا: هزلت أموالهم كهزلوا كضربوا وحبسوا أموالهم عن شدة وضيق. والمهازل: الجدوب. وهزل يهزل: موتت ماشيته وافتقر. وكشداد: ابن مرة وابن ذياب بن يزيد وآخر غير منسوب: صحابيون. وهزيل كزبير: ابن شرحبيل تابعي أدرك الجاهلية. وهزيلة كجهينة: بنت الحرث أخت ميمونة أم المؤمنين وبنت مسعود وبنت عمرو وبنت سعيد: صحابيات. والهيزلة: الراية. والهزلى كسكرى: الحيات لا واحد لها. * هزبل: افتقر فقرا مدقعا. وما فيه هزبليلة: شئ. * - الهزامل: الأصوات. وأصلها: الأزامل. * الهشيلة: كل ما ركبته من الدواب من غير إذن صاحبه وقد اهتشلته ومن الإبل وغيرها: ما اغتصب. وأهشل: أعطى الهشيلة. والهيشلة كحيدرة: الناقة المسنة السمينة. وهشلت الناقة تهشيلا: أنزلت شيئا من اللبن. * الهيضلة: المرأة النصف والناقة الغزيرة والضخمة الطويلة والمسنة والجماعة المتسلحة كالهيضل وأصوات الناس. والهضل بالفتح: الكثير. والهضلاء: الطويلة الثديين. وأهضلت السماء: سحت بمطرها والدلو: ضربها جال البئر فنضحت بالماء. وهضل بالشعر وبالكلام: سح سحا. والهيضل: الجيش الكثير. * الهطل: المطر الضعيف الدائم وتتابع المطر المتفرق العظيم القطر كالهطلان والتهطال وقد هطل يهطل. وديمة هطل بالضم وهطلاء ولا يقال: سحاب أهطل ومطر وسحاب هطل ككتف وشداد وسحائب هطل كركع. وهطل الجري الفرس يهطلها: إذا خرج عرقها شيئا بعد شئ والناقة: سارت سيرا ضعيفا والعين بالدمع: سالت. والهطل بالكسر: الذئب واللص الأحمق والمعيي أو خاص بالبعير. وناقة هطلى كسكرى: تمشي رويدا. وإبل هطلى كسكرى وجمزى: منقطعة أو مطلقة لا سائق لها. والهيطل كحيدر: الثعلب واسم لبلاد ما وراء النهر والجماعة القليلة يغزى بهم وجنس من الترك أو الهند كانت لهم شوكة كالهياطل والهياطلة. وكشداد: فرس زيد الخيل الطائي وجبل. والهيطلة: قدر م من صفر معرب باتيله. وتهطلأ من المرض: برأ. * الهقل بالكسر: الفتي من النعام والطويل الأخرق وككتف: الجائع. والهاقل: الذكر من الفأر. والهيقل كحيدر: الظليم والضب وبهاء: ضرب من المشي. * الهيكل: الضخم من كل شئ والفرس الطويل والنبات الطويل البالغ العبل وقد هيكل وبيت للنصارى فيه صورة مريم عليها السلام وديرهم والبناء المشرف وابن جابر: صحابي وبهاء: المرأة

[ 70 ]

العظيمة. وتهاكلوا: تنازعوا. والتهكيل: مشي الحصان والمرأة اختيالا. * الهلال: غرة القمر أو لليلتين أو إلى ثلاث أو إلى سبع ولليلتين من آخر الشهر ست وعشرين وسبع وعشرين وفي غير ذلك قمر والماء القليل والسنان والحية أو الذكر منها وسلخها والجمل المهزول وحديدة تضم بين حنوي الرحل وذؤابة النعل والغبار وشئ يعرقب به الحمير وما استقوس من النؤي وسمة للإبل والغلام الجميل وحي من هوازن وطرف الرحى إذا انكسر والحجارة المرصوفة والبياض يظهر في أصول الأظفار والدفعة من المطرج: أهلة وأهاليل ومصدر هال الأجير وبلا لام: ستة عشر صحابيا. وأبو هلال التيمي: صحابي وبالفتح: أول المطر ويكسر وبالضم: شعب بتهامة يجئ من السراة من ناحية يسوم. وهل المطر: اشتد انصبابه كانهل واستهل والهلال: ظهر كأهل وأهل واستهل بضمهما والشهر: ظهر هلاله ولا تقل أهل والرجل: فرح وصاح. وتهلل الوجه والسحاب: تلألأ كاهتل والعين: سالت بالدمع كانهلت. واستهل الصبي: رفع صوته بالبكاء كأهل وكذا كل متكلم رفع صوته أو خفض. والهليلة: الأرض الممطورة دون ما حواليها. وهلل: قال لا إله إلا الله ونكص وجبن وفر وكتب الكتاب وعن شتمه: تأخر. والهلل محركة: الفرق وأول المطر ونسج العنكبوت والأمطار الواحد: هلة ودماغ الفيل سم ساعة. وأهل: نظر إلى الهلال والسيف بفلان: قطع منه والعطشان: رفع لسانه إلى لهاته ليجتمع له ريقه والشهر: رأى هلاله والهلال: رآه والملبي: رفع صوته بالتلبية. والهلهل بالضم: الثلج وبالفتح: سم والثوب السخيف النسج وقد هلهله النساج والرقيق من الشعر والثوب كالهل والهلهال والهلاهل والمهلهل بالفتح. وهلهل يدركه: كاد والصوت: رجعه وانتظر وتأنى والطحين: نخله بشئ سخيف وبفرسه: زجره بهلا. وذهبوا بهليان وبذي هليان كبليان. والهلاهل بالضم: الماء الكثير الصافي. وذو هلاهل أو ذو هلاهلة: من أذواء اليمن. والأهاليل: الأمطار بلا واحد أو أهلول. وتهلل كتفعل: اسم للباطل. وأتيته في هلة الشهر وهله بالكسر وإهلاله أي: استهلاله. وهاله مهالة وهلالا: استأجره كل شهر بشئ. والمهللة من الإبل: الضامرة المتقوسة. وكمعظم: المتقوس. وامرأة هل بالكسر: متفضلة في ثوب واحد. ومهلهل الشاعر واسمه: عدي أو ربيعة لقب لأنه أول من أرق الشعر أو بقوله: 2 لما توغل في الكراع هجينهم *. * هلهلت أثأر مالكا أو صنبلا والهلة: المسرجة. وما أصاب هلة: شيئا. والهلى كربى: الفرجة بعد الغم. واهتل: افتر عن أسنانه. واستهل

[ 71 ]

السيف: استل. وذو الهلالين: زيد بن عمر بن الخطاب أمه أم كلثوم بنت علي بن أبي طالب لقب بجديه. * هل: كلمة استفهام تكون بمنزلة أم وبل وقد وتكون بمعنى الجزاء والجحد والأمر وقد أدخلت عليها أل قيل لأبي الرقيش: هل لك في زبد وتمر ؟ فقال: أشد الهل ثقله ليكمل عدد حروف الأصول. وأل: لغة في هل وتصغيره هليل وهلية وهلي. وهلا: كلمة تحضيض مركبة من هل ولا. وحي هلا الثريد أي: هلم. وحي هلا الصلاة أي: ائتوها. وحي هلك أي: هلم وتعال. وهلا وهال: زجران للخيل أي: اقربي. * الهمل محركة: السدى المتروك ليلا ونهارا هملت الإبل تهمل فهي هامل ج: هوامل وهمولة وهاملة وهمل محركة وكركع ورخال وسكرى وعينه تهمل وتهمل هملا وهملانا وهمولا: فاضت كانهملت والسماء: دام مطرها في سكون. والهمل بالكسر: البرجد من براجد الأعراب والبيت الخلق من الشعر والثوب المرقع وبالتحريك: الليف المنزوع والماء السائل لا مانع له. وأهمله: خلى بينه وبين نفسه أو تركه ولم يستعمله. والهمال كزنار: الرخو من كل شئ والأرض التي تحامتها الحروب فلا يعمرها أحد. وكشداد: اسم. وكزبير: هميل بن الدمون صحابي. والهماليل: بقايا الكلأ والضعاف من الطير بلا واحد والمخرق من الثياب. * الهمرجل: الجواد السريع والناقة السريعة وكل خفيف عجل. * - هنبل الرجل: ظلع ومشى مشية السباع. * - هنتل كجندل: ع. * - الهنجل كقنفذ: الثقيل. * - الهندويل كزنجبيل: الضخم والأنوك المسترخي والضعيف. * هاله هولا: أفزعه كهوله فاهتال. والهول: المخافة من الأمر لا يدري ما هجم عليه منهج: أهوال وهؤول كالهيلة بالكسر. وهول هائل ومهول كمقول تأكيد. والتهاويل: الألوان المختلفة وزينة التصاوير والنقوش والحلي. والتهويل: واحدها ومال هول به والتزين بزينة اللباس والحلي وتشنيع الأمر وشئ كان يفعل في الجاهلية إذا أرادوا أن يستحلفوا إنسانا أوقدوا نارا ليحلف عليها وكان السدنة يطرحون فيها ملحا من حيث لا يشعر يهولون بها عليه. وكمحدث: المحلف. والهولة بالضم: العجب والمرأة تهول بحسنها. وناقة هول الجنان: حديدة. وتهول الناقة: تشبه لها بالسبع لتكون أرأم ولماله: أراد إصابته بالعين. والهولول: الخفيف. والهالة: دارة القمر وامرأة عبد المطلب وأم الدرداء صحابية. وأبو هالة وابنه هند في ن ب ش. وهيل السكران يهال: رأى تهاويل في سكره. وأبو الهول: شاعر وتمثال رأس إنسان عند الهرمين بمصر يقال: إنه طلسم الرمل. والهال: الآل. وهال: زجر للخيل. * هال عليه التراب يهيل هيلا وأهاله فانهال وهيله فتهيل: صبه

[ 72 ]

فانصب. والهيل والهيال كسحاب والهيلان: ما انهال من الرمل. ورمل هال وأهيل: منهال. وجاء بالهيل والهيلمان وتضم لامه أي بالمال الكثير أو بالرمل والريح. وانهالوا عليه: تتابعوا وعلوه بالشتم والضرب. والأهيل: ع. والهيول كصبور: الهباء المنبث وما تراه في البيت من ضوء الشمس معربة. والهالة: دارة القمرج: هالات. وهيلاء: جبل أسود بمكة. والهيولى وتشدد الياء مضمومة عن ابن القطاع: القطن. وشبه الأوائل طينة العالم به أو هو في اصطلاحهم موصوف بما يصف به أهل التوحيد الله تعالى أنه موجود بلا كمية وكيفية ولم يقترن به شئ من سمات الحدث ثم حلت به الصنعة واعترضت به الأعراض فحدث منه العالم. وهيلة: عنز لامرأة كان من أساء عليها درت له ومن أحسن إليها نطحته. ومنه المثل: " هيل خير حالبيك تنطحين ". * (فصل الياء) * * اليسل: يد من قريش الظواهر وبالباء الموحدة: اليد الأخرى أعني بني عامر بن لؤي. * اليلل محركة: قصر الأسنان العليا أو انعطافها إلى داخل الفم واختلاف نبتتها كالألل. وهو أيل وهي يلاء. وصفاة بينة اليلل: ملساء. وياليل كهابيل: رجل وصنم. وعبد ياليل: في ك ل ل. وقف أيل: غليظ مرتفع. وحافر أيل: قصير السنبك. ويليل: ع قرب وادي الصفراء. * - يولة بالضم: جد أحمد بن محمد الميهني. * (باب الميم) * (فصل الهمزة) * * أبام كغراب وأبيم كغريب ويقال أبيمة كجهينة: شعبان بنخلة اليمامة بينهما جبل. وكأسامة: ابن غطفان في جذام وابن سلمة وابن ربيعة في السكون وابن وهب الله في خثعم وابن جشم في قضاعة وما سواهم فأسامة بالسين. * الأتم: أن تنفتق خرزتان فتصيران واحدة والقطع والإقامة بالمكان وبالتحريك: الإبطاء وبالضم وبضمتين: زيتون البر لغة في العتم. وكصبور: الصغيرة الفرج والمفاضة ضد. وقد آتمها إيتاما وأتمها تأتيما. والمأتم كمقعد: كل مجتمع في حزن أو فرح أو خاص بالنساء أو بالشواب. والإبل الآتمات: المعيية والمبطئة. * الإثم بالكسر: الذنب والخمر والقمار وأن يعمل ما لا يحل أثم كعلم إثما ومأثما فهو آثم وأثيم وأثام وأثوم. وأثمه الله تعالى في كذا كمنعه ونصره: عده عليه إثما فهو مأثوم. وآثمه: أوقعه فيه. وأثمه تأثيما: قال له: أثمت.

[ 73 ]

وتأثم: تاب منه وتحرج وكسحاب: واد في جهنم والعقوبة ويكسر كالمأثم. والأثيم: الكذاب كالأثوم وكثرة ركوب الإثم كالأثيمة وأبو جهل. والتأثيم: الإثم. والمؤاثم: الذي يكذب في السير. ونوق آثمات: مبطئات معييات. * أجم الطعام وغيره يأجمه: كرهه ومله والماء: تغير وفلانا: حمله على ما يكرهه. وتأجم عليه: غضب والنار: ذكت. وأجيمها: أجيجها والنهار: اشتد حره والأسد: دخل في أجمته. والأجم بالفتح: كل بيت مربع مسطح وبضمتين: الحصنج: آجام وحصن بالمدينة وبالتحريك: ع بالشام قرب الفراديس. والأجمة محركة: الشجر الكثير الملتفج: أجم بالضم وبضمتين وبالتحريك وآجام وإجام وأجمات. والآجام: الضفادع. وكصبور: من يؤجم الناس أي يكره إليها أنفسها. * الأدمة بالضم: القرابة والوسيلة ويحرك والخلطة والموافقة. وأدم بينهم يأدم: لأم كآدم والخبز: خلطه بالأدم كآدم والقوم: أدم لهم خبزهم. وهو أدم أهله وأدمتهم ويحرك وإدامهم بالكسر: أسوتهم الذي به يعرفون. وقد آدمهم كنصر: صار كذلك. وككتاب: كل موافق وامرأة وبئر على مرحلة من مكة وما يؤتدم بهج: آدمة وآدام. وكسحاب: ع. والأديم: الطعام المأدوم وع ببلاد هذيل وفرس الأبرش الكلبي أو الجلد أو أحمره أو مدبوغهج: آدمة وأدم وآدام. والأدم: اسم للجمع. وكزبير: ع يجاور تثليث. وكجهينة: جبل. والأدمة محركة: باطن الجلدة التي تلي اللحم أو ظاهرها الذي عليه الشعر وما ظهر من جلدة الرأس وباطن الأرض. وآدم الأديم: أظهر أدمته. ورجل مؤدم مبشر كمكرم: حاذق مجرب جمع لين الأدمة وخشونة البشرة وهي: بهاء. وأديم النهار: عامته أو بياضه ومن الضحى: أوله ومن السماء والأرض: ما ظهر. والأدمة بالضم في الإبل: لون مشرب سوادا أو بياضا أو هو البياض الواضح أو في الظباء: لون مشرب بياضا وفينا السمرة أدم كعلم وكرم فهو آدمج: أدم وأدمان بضمهما وهي: أدماء وشذ أدمانة ج: أدم بالضم. وآدم: أبو البشر صلوات الله عليه وسلامه. وشذ أدم محركة ج: أوادم وأبو بكر أحمد بن آدم الأدمي: محدث. والأدمان محركة: شجر وعفن وسواد في قلب النخلة. وأدمى وباللام كأربى: ع. والإيدامة بالكسر: الأرض الصلبة بلا حجارة ج: أياديم ووهم الجوهري في قوله: لا واحد لها. وائتدم العود: جرى فيه الماء. والأدم محركة: القبر والتمر البرني وع قرب ذي قار وع قرب العمق وة بصنعاء وناحية قرب هجر وناحية من عمان وأديم كغليم: أرض بين السراة وتهامة واليمن وع عند وادي القرى. وأدمام بالضم: د. وأطعمتك مأدومي: أتيتك بعذري. * - أذيم الثعلبي كزبير: صحابي.

[ 74 ]

* أرم ما على المائدة: أكله فلم يدع شيئا وفلانا: لينه والسنة القوم: قطعتهم فهي أرمة والشئ: شده وعليه: عض والحبل: فتله شديدا. وكركع: الأضراس وأطراف الأصابع والحجارة والحصى. وأرض مأرومة وأرماء: لم يترك فيها أصل ولا فرع. والآرام: الأعلام أو خاص بعاد الواحد: إرم كعنب وكتف وإرمي كعنبي ويحرك وأيرمي ويرمي محركة. والأروم: الأعلام وقبور عاد ومن الرأس: حروفه. وكعنب وسحاب: والد عاد الأولى أو الأخيرة أو اسم بلدتهم أو أمهم أو قبيلتهم. وإرم ذات العماد دمشق أو الإسكندرية أو ع بفارس. وإرم الكلبة أو إرمي الكلبة: ع بين البصرة ومكة. وكسحاب: جبل وماء بديار جذام بأطراف الشام وملتقى قبائل الرأس. والأرومة وتضم: الأصلج: أروم. ورأس مؤرم كمعظم: ضخم القبائل. وبيضة مؤرمة: واسعة الأعلى. وما به أرم محركة وأريم كأمير وإرمي كعنبي ويحرك وأيرمي ويكسر أوله: أحد ولا علم. وجارية مأرومة: حسنة الأرم أي: مجدولة الخلق. وأرما والله وأرم والله بمعنى: أما والله وأم والله. وأرم بالضم: ع بطبرستان. وأرمية بالضم: د بأذربيجان. وكصبور: جبل لبني سليم. وكأحمد: ع. وبئر إرمى كحسمي: قرب المدينة. والأورم: في ور م. وآرم كصاحب: د بمازندران منه: خسرو بن حمزة المؤدب وة قرب دهستان. وآرام: جبل بين الحرمين. وذات آرام: جبل بديار الضباب. وذو آرام: حزن به آرام جمعتها عاد. * أزم يأزم أزما وأزوما فهو آزم وأزوم: عض بالفم كله شديدا والفرس على فأس اللجام: قبض. و - العام: اشتد قحطه والقوم: استأصلهم وبصاحبه وبالمكان: لزم والحبل وغيره: أحكم فتله وعليه: واظب وبضيعته: حافظ والباب: أغلقه والشئ: انقبض وانضم كأزم كفرح والأزم: القطع بالناب وبالسكين والإمساك وترك الأكل وأن لا تدخل طعاما على طعام والصمت. وسنة أزمة بالفتح وكفرحة وملولة: شديدة. ومآزم الأرض والفرج والعيش: مضايقها. الواحد: كمنزل. والمأزم ويقال: المأزمان: مضيق بين جمع وعرفة وآخر بين مكة ومنى. والأزمة: الأكلة الواحدة والشدة ويحرك كالازمة ج: أزم بالفتح وكعنب. والآزمة: النابج: أوازم كالآزمج: كركع وكالأزومج: كعنق. وأزيم كأمير: جبل بالبادية. وكقطام: السنة المجدبة. وكصبور وغراب: الملازم للشئ. والمتأزم: من أصابته أزمة. وأزم محركة: ناحية بسيراف منها: بحر بن يحيى بن بحر وع بين الأهواز ورامهرمز منه: محمد بن علي النحوي المعروف بمبرمان. وأزم بي عليه كفرح: ألم. * أسامة بالضم معرفة: علم للأسد والأسامة: لغة فيه. وأسامة بن زيد: مولى رسول الله صلى الله عليه وسلم وحبه وابن شريك الثعلبي

[ 75 ]

وابن عمير الهذلي وابن مالك الدارمي وابن أخدري الشقري: صحابيون. وسامة: لغة فيه. والاسم: في س م و. * - أشم بي على فلان كفرح: ألم لغة في أزم. وأشموم بالضم: قريتان بمصر. * - الإصطكمة بكسر الهمزة وفتح الطاء: خبزة الملة. * الأضم محركة: الحقد والحسد والغضب ج: أضمات. وأضم عليه كفرح: غضب وبه: علق يؤذيه والفحل بالشول: علق بها يطردها ويعضها. وإضم كعنب: جبل والوادي الذي فيه المدينة النبوية صلى الله وسلم على ساكنها عند المدينة يسمى القناة ومن أعلى منها عند السد الشظاة ثم ما كان أسفل ذلك يسمى إضما. وذو إضم: ماء بين مكة واليمامة. * الأطم (بضمة و) بضمتين: القصر وكل حصن مبني بحجارة وكل بيت مربع مسطحج: آطام وأطوم وآطام مؤطمة كأجناد مجندة. وأطم كفرح: غضب وانضم. والأطيمة: موقدة النار. وكصبور: سلحفاة بحرية غليظة الجلد وسمكة كذلك والقوس اللازق وترها بكبدها والقنفذ والبقرة والصدف. وكغراب وكتاب: حصرة البول والبعر من داء. أطم الرجل والبعير كفرح وعني أطما بالفتح وأطم عليه وائتطم مبنيين للمفعول وتأطم: تأجم وغضب والسيل: ارتفعت أمواجه فتكسر بعضها على بعض والليل: اشتدت ظلمته والسنور: خر في نومه وفلان: سكت على ما في نفسه. وأطم بيده يأطم: عض وبسلحه: رمى والبئر: ضيق فاها وعلى البيت: أرخى ستوره. وآطم بابه: أغلقه. وتأطيم الهودج: ستره بثياب. وآطام: ة باليمامة. وأطم الأضبط بن قريع: حصن باليمن. * الأكمة محركة: التل من القف من حجارة واحدة أو هي دون الجبال أو 2 الموضع يكون أشد ارتفاعا مما حوله وهو غليظ لا يبلغ أن يكون حجراج: أكم محركة وبضمتين وكأجبل وجبال وأجبال وهضبة من هضاب أجأ وع قرب الحاجر يقال له: أكمة العشرق. واستأكم الموضع: صار أكما. والمأكم والمأكمة وتكسر كافهما: الحمة على رأس الورك وهما اثنتان أو لحمتان وصلتا بين العجز والمتنين جمعه: مآكم. والمؤاكمة والمؤكمة كمحدثة: العظيمة المأكمتين. وأكمت الأرض كعني: أكل جميع ما فيها. وكغراب: جبل. والتأكيم: غلظ الكفل. واستأكم مجلسه: استوطأه. والمأكوم: الكمد غما. * الألم محركة: الوجع كالأيلمة ج: آلام. ألم كفرح فهو ألم وتألم وآلمته. والأليم: المؤلم ومن العذاب: الذي يبلغ إيجاعه غاية البلوغ. والألومة: اللؤم والخسة وبلا لام: ع. والأيلمة: الحركة والصوت. * أمه: قصده كائتمه وأممه وتأممه ويممه وتيممه. والتيمم: التوضؤ بالتراب إبدال أصله التأمم. والمئم بكسر الميم: الدليل الهادي والجمل يقدم الجمال

[ 76 ]

وهي: بهاء. والإمة بالكسر: الحالة والشرعة والدين ويضم والنعمة والهيئة والشان وغضارة العيش والسنة ويضم والطريقة والإمامة والائتمام بالإمام وبالضم: الرجل الجامع للخير والإمام وجماعة أرسل إليهم رسول والجيل من كل حي والجنس كالأم فيهما ومن هو على الحق مخالف لسائر الأديان والحين والقامة والوجه والنشاط والطاعة والعالم ومن الوجه والطريق: معظمه ومن الرجل: قومه ولله تعالى: خلقه. والأم وقد تكسر: الوالدة وامرأة الرجل المسنة والمسكن وخادم القوم. ويقال للأم: الأمة والأمهة. ج: أمات وأمهات أو هذه لمن يعقل وأمات لمن لا يعقل. وأم كل شئ: أصله وعماده. و - للقوم: رئيسهم ومن القرآن: الفاتحة أو كل آية محكمة من آيات الشرائع والأحكام والفرائض وللنجوم: المجرة وللرأس: الدماغ أو الجلدة الرقيقة التي عليها وللرمح: اللواء وللتنائف: الفازة 2 وللبيض: النعامة وكل شئ انضمت إليه أشياء. وأم القرى: مكة لأنها توسطت الأرض فيما زعموا أو لأنها قبلة الناس يؤمونها أو لأنها أعظم القرى شأنا. وأم الكتاب: أصله أو اللوح المحفوظ أو الفاتحة أو القرآن جميعه. وويلمه: في وي ل. ولا أم لك: ربما وضع موضع المدح. وأمت أمومة: صارت أما. وتأممها واستأمها: اتخذها أما. وما كنت أما فأممت بالكسر أمومة. وأمه أما فهو أميم ومآموم: أصاب أم رأسه. وشجة آمة ومأمومة: بلغت أم الرأس. والأميمة كجهينة: الحجارة تشدخ بها الرؤوس وتصغير الأم ومطرقة الحداد واثنتا عشرة صحابية. وأبو أميمة الجشمي أو الجعدي: صحابي. والمأموم: جمل ذهب من ظهره وبره من ضرب أو دبر ورجل من طيئ. والأمي والأمان: من لا يكتب أو من على خلقة الأمة لم يتعلم الكتاب وهو باق على جبلته والغبي الجلف الجافي القليل الكلام. والأمام: نقيض الوراء كقدام يكون اسما وظرفا وقد يذكر. وأمامك: كلمة تحذير. وكثمامة: ثلاث مئة من الإبل وبنت قشير وبنت الحارث وبنت العاص وبنت قريبة: صحابيات. وأبو أمامة الأنصاري وابن سهل بن حنيف وابن سعد وابن ثعلبة وابن عجلان: صحابيون. وإلى ثانيهم نسب عبد الرحمن الأمامي لأنه من ولده. وأما تبدل ميمها الأولى ياء باستثقالها للتضعيف كقول عمر بن أبي ربيعة: 3 رأت رجلا أيما إذا الشمس عارضت *. * فيضحى وأيما بالعشي فيخصر وهي حرف للشرط: (فأما الذين آمنوا فيعلمون أنه الحق من ربهم) وللتفصيل وهو غالب أحوالها ومنه: (أما السفينة فكانت لمساكين) (وأما الغلام) (وأما الجدار) الآيات وللتأكيد كقولك: أما زيد فذاهب

[ 77 ]

إذا أردت أنه ذاهب لا محالة وأنه منه عزيمة. وإما بالكسر: في الجزاء مركبة من إن وما وقد تفتح وقد تبدل ميمها الأولى ياء كقوله: 2 ياليتما أمنا شالت نعامتها *. * إيما إلى جنة إيما إلى نار وقد تحذف ما كقوله: 3 سقته الرواعد من صيف *. * وإن من خريف فلن يعد ما أي: إما من صيف وإما من خريف. وترد لمعان: للشك كجاءني إما زيد وإما عمرو إذا لم يعلم الجائي منهما والإبهام: ك‍ (إما يعذبهم وإما يتوب عليهم) والتخيير: (إما أن تعذب وإما أن تتخذ فيهم حسنا) والإباحة: " تعلم إما فقها وإما نحوا " ونازع في هذا جماعة وللتفصيل: ك‍ (إما شاكرا وإما كفورا). والأمم محركة: القرب واليسير والبين من الأمر كالمؤام والقصد والوسط. والمؤام: الموافق. وأمهم وبهم: تقدمهم وهي: الإمامة. والإمام: ما ائتم به من رئيس أو غيرهج: إمام بلفظ الواحد وليس على حد عدل لأنهم قالوا: إمامان بل جمع مكسر وأيمة وأئمة: شاذ و =: الخيط يمد على البناء فيبنى والطريق وقيم الأمر المصلح له والقرآن والنبي صلى الله عليه وسلم والخليفة وقائد الجند وما يتعلمه الغلام كل يوم وما امتثل عليه المثال والدليل والحادي وتلقاء القبلة والوتر وخشبة يسوى عليها البناء. وجمع آم كصاحب وصحاب. ومحمد بن عبد الجبار ومحمد بن إسماعيل البسطامي الإماميان: محدثان. وهذا أيم منه وأوم: أحسن إمامة. وائتم بالشئ وائتمى به على البدل. وهما أماك أي: أبواك أو أمك وخالتك. وكأمير: الحسن القامة. * أم: حرف عطف ومعناه الاستفهام وقد تكون بمعنى بل وبمعنى ألف الاستفهام وقد تدخل على هل وقد تكون زائدة. * - الأنام كسحاب وساباط وأمير: الخلق أو الجن والإنس أو جميع ما على وجه الأرض. * الأوام كغراب: العطش أو حره والدخان ودوار الرأس والوتر وأن يضج العطشان. وقد آم يؤوم أوما. والإيام بالكسر: الدخانج: أيم ككتب. وآمها وعليها يؤومها أوما وإياما: دخن. والمؤوم كمعظم: العظيم الرأس أو المشوه. وآمه: ساسه. وأومه تأويما: عطشه. والآمة: الخصب والعيب وما يعلق بسرة الصبي حين يولد أو ما لف فيه من خرقة أو ما خرج معه. وآم: د تنسب إليه الثياب وة بالجزيرة. وليال أوم كصرد: منكرة. * الأيم ككيس: من لا زوج لها بكرا أو ثيبا ومن لا امرأة له جمع الأول: أيايم وأيامى وقد آمت تئيم أيما وأيوما وأيمة وإيمة. وأأمتها: تزوجتها أيما. ورجل أيمان عيمان: فأيمان إلى النساء وعيمان إلى اللبن.

[ 78 ]

وامرأة أيمى عيمى. والحرب مأيمة للنساء. وتأيم: مكث زمانا لم يتزوج. وأيمه الله تعالى تأييما. وماله آم وعام أي هلكت امرأته وماشيته حتى يئيم ويعيم. والأيم ككيس: الحرة والقرابة نحو البنت والأخت والخالة وجبل بحمى ضرية والحية الأبيض اللطيف أو عام كالإيم بالكسر ج: أيوم. والآمة: العيب والنقص والغضاضة. وبنو إيام ككذاب: بطن. والمؤيمة كمحسنة: الموسرة ولا زوج لها. والأيام كغراب وكتاب: داء في الإبل والدخان. وزبيد بن الحارث والعلاء بن عبد الكريم الإياميان: محدثان. وايم الله: في ي م ن. وآم إياما: دخن على النحل ليشتار العسل. * (فصل الباء) * * أبنبم ويقال يبنبم: ع قرب تثليث. * - البتم بالضم وبالتحريك وكزمج: ناحية أو حصن أو جبل بفرغانة. * - بجم يبجم بجما وبجوما: سكت من عي أو فزع أو هيبة وأبطأ وانقبض كبجم تبجيما فيهما. والتبجيم: التحديق في النظر. * البجارم: الدواهي. * - غدير بحرم كجعفر: كثير الماء. * - بخذم بالمعجمتين كجعفر: اسم. * البذم بالضم: الرأي والحزم والنفس والكثافة والجلد واحتمالك لما حملت. والبيذمان بضم الذال: نبت. وكأمير: القوي والفم المتغير الرائحة والعاقل عند الغضب كالبذيمة. وقد بذم ككرم. وبذيمة: مولى جابر ابن سمرة. وأبو عبد الله بن بذيمة: من أتباع التابعين. وأبذمت الناقة: ورم حياؤها من شدة الضبعة. وناقة مبذم كمنبر: قوية. وباذام: أبو صالح مولى أم هانئ مفسر محدث ضعيف ممنوع للعجمة ومعناه: اللوز بالفارسية. * البرم محركة: من لا يدخل مع القوم في الميسر. وفي المثل: " أبرما قرونا " أي: ثقيل ويأكل مع ذلك تمرتين تمرتينج: أبرام والسآمة والضجر وقد برم به كفرح وثمر العضاه ومجتنيه: المبرم كمحسن وحب العنب إذا كان مثل رؤوس الذر وقد أبرم الكرم وقنان من الجبال وناقة وجمع البرمة للأراك كالبرام. وأبرمه فبرم كفرح وتبرم: أمله فمل. وأبرم الحبل: جعله طاقين ثم فتله والأمر: أحكمه كبرمه برما. والمبارم: المغازل التي يبرم بها. والبريم كأمير: الصبح وخيطان مختلفان أحمر وأبيض تشده المرأة على وسطها وعضدها وكل ما فيه لونان مختلطان وحبل للمرأة فيه لونان مزين بجوهر والدمع المختلط بالإثمد ولفيف القوم والجيش لأن فيه أخلاطا من الناس (أو لألوان شعار القبائل) والعوذة وقطيع الغنم ضأن ومعزى والمتهم. واشو لنا من بريمها أي: كبدها وسنامها يقدان طولا ويلفان بخيط أو غيره سميا لبياض السنام وسواد الكبد. والبرمة بالضم: قدر من حجارة ج: برم بالضم. وكصرد وجبال وكمحسن: صانعها أو من يقتلع حجارتها من الجبال والثقيل كأنه

[ 79 ]

يقتطع من جلسائه شيئا والغث الحديث. وكمكرم: الثوب المفتول الغزل طاقين وجنس من الثياب. والبيرم: العتلة أو عتلة النجار خاصة والكحل المذاب كالبرم محركة والبرطيل وكغراب: القراد ج: أبرمة. وبرم بحجته كعلم: إذا نواها فلم تحضره. وأبرم كأحمد: د أو نبت. وبرم بالضم: ع وبهاء: اسم. وكسحاب وقطام: ع. وكجهينة: اسم. ومبرمان: لقب أبي بكر الأزمي. * - برثم كقنفذ: والد عبد الرحمن المحدث واسم جبل. * البرجمة بالضم: المفصل الظاهر أو الباطن من الأصابع والإصبع الوسطى من كل طائرج: براجم أو هي مفاصل الأصابع كلها أو ظهور القصب من الأصابع أو رؤوس السلاميات إذا قبضت كفك نشزت وارتفعت. والبراجم: قوم من أولاد حنظلة بن مالك وفي المثل: إن الشقي وافد البراجم لأن عمرو بن هند أحرق تسعة وتسعين رجلا من بني دارم وكان قد حلف ليحرقن منهم مئة بأخيه سعد فمر رجل فاشتم رائحة فظن شواء اتخذه الملك فعدل إليه ليرزأ منه فقيل له: ممن أنت ؟ فقال: من البراجم فكمل به مئة. وهياج البرجمي: تابعي. وحفص بن عمران ومحمد بن زياد وسنان بن هارون وعمرو بن عاصم البرجميون: محدثون. والفتح لحن. والبرجمة: غلظ الكلام. * البرسام بالكسر: علة يهذى فيها. برسم بالضم فهو مبرسم. والإبريسم بفتح السين وضمها: الحرير أو معرب مفرح مسخن للبدن معتدل مقو للبصر إذا اكتحل به. والبرسيم بالكسر: حب القرط شبيه بالرطبة أو أجل منها وزقاق بمصر. وعبد العزيز البرسيمي: محدث. * برشم: وجم وأظهر الحزن أو شنج الوجه ولون النقط ألوانا وأدام النظر أو أحده برشمة وبرشاما. وكعلابط: الحديد النظر. وكقنفذ: البرقع. والبرشوم ويفتح: أبكر النخل بالبصرة. * - البرصوم بالضم: عفاص القارورة ونحوها. * البرطام بالكسر: الضخم الشفة كالبراطم والشفة الضخمة. وكجعفر: العيي اللسان. والبرطمة: الانتفاخ غضبا. وتبرطم: تغضب من كلام. وبرطمه: غاظه لازم متعد والليل: اسود. * البرعم والبرعوم والبرعمة والبرعومة بضمهن: كم ثمر الشجر والنور أو زهرة الشجر قبل أن تنفتح. وبرعمت الشجرة وتبرعمت: خرجت برعمتها. والبراعيم: ع أو رمال فيها دارات تنبت البقل ومن الجبال: شماريخها. * البرهمة: إدامة النظر وسكون الطرف وبرعمة الشجر ويضم. وإبراهيم وإبراهام وإبراهوم وإبراهم مثلثة الهاء أيضا وإبرهم بفتح الهاء بلا ألف: اسم أعجمي وتصغيره: بريه أو أبيره أو بريهيمج: أباره وأباريه وأبارهة وبراهيم وبراهم وبراهمة وبراه. والإبراهيميون: اثنا عشر صحابيا. والبراهمة: قوم لا يجوزون على الله تعالى بعثة الرسل.

[ 80 ]

والإبراهيمي: تمر أسود. والإبراهيمية: ة بواسط وبجزيرة ابن عمر وبنهر عيسى. * - أبو البرهسم كسفرجل: عمران بن عثمان الزبيدي الشامي ذو القراآت الشواذ. * بزم عليه يبزم ويبزم: عض بمقدم أسنانه أو بالثنايا والرباعيات وبالعب ء: حمله فاستمر به والناقة: حلبها بالسبابة والإبهام وفلانا ثوبه: سلبه إياه. والبزم: صريمة الأمر والغليظ من القول والكسر وأن تأخذ الوتر بالسبابة والإبهام ثم ترسله. وهو ذو مبازمة في الأمر: ذو صريمة. والبزيم: الخوصة يشد بها البقل وما يبقى من المرق في أسفل القدر من غير لحم. وقول الجوهري: البزيم خيط القلادة تصحيف وصوابه: بالراء المكررة في اللغة وفي البيتين الشاهدين. والإبزام والإبزيم بكسرهما: الذي في رأس المنطقة وما أشبهه وهو ذو لسان يدخل فيه الطرف الآخر. وأبزمه ألفا: أعطاه إياه. والبزمة: الأكلة الواحدة ووزن ثلاثين درهما. وابتزم اليوم كذا: سبق به. * بسم يبسم بسما وابتسم وتبسم: وهو أقل الضحك وأحسنه فهو باسم ومبسام وبسام. والمبسم كمنزل: الثغر وكمقعد: التبسم. وما بسمت في الشئ: ما ذقته. وكشداد وشدادة: اسمان. ط ومحمد بن أحمد ط الطبسي البسامي: محدث. * بسطام بالكسر: ابن قيس بن مسعود ود ويفتح أو لحن ولم ير به رمد ولا عاشق وإن ورده سلا منه: العارف أبو يزيد وعمرو ومحمد ابنا محمد والحسين بن عيسى المحدثون وعلي بن أحمد بن بسطام البسطامي نسبة إلى جده. * البشم محركة: التخمة والسآمة بشم كفرح وأبشمه الطعام. وكسحاب: شجر عطر الرائحة ورقه يسود الشعر ويستاك بقضبه وبهاء: ابن الغدير وابن حزن: شاعران. * البصم بالضم: ما بين طرف الخنصر إلى طرف البنصر. ورجل أو ثوب ذو بصم: غليظ. * - البضم بالضم: النفس والسنبلة حين تخرج من الحبة فتعظم. وبضم الزرع: غلظ حبه والحب: اشتد قليلا. * البطم بالضم وبضمتين: الحبة الخضراء أو شجرها ثمره مسخن مدر باهي نافع للسعال واللقوة والكلية وتغليف الشعر بورقه الجاف المنخول ينبته ويحسنه. * - البظرم كجعفر: الخاتم. وتبظرم: إذا كان أحمق وعليه خاتم فيتكلم ويشير به في وجوه الناس. * - البعيم كأمير: صنم والتمثال من الخشب والدمية من الصبغ والمفحم الذي لا يقول الشعر. * - بعثم بالضم والثاء مثلثة: والد عيان صاحب مسجد الحيرة. * بغمت الظبية كمنع ونصر وضرب بغاما وبغوما بضمهما فهي بغوم: صاحت إلى ولدها بأرخم ما يكون من صوتها والناقة: قطعت الحنين ولم تمده والثيتل والأيل والوعل: صوت كتبغم في الكل وفلان صاحبه: لم يفصح له عن معنى ما يحدثه. وبغم وكصبور: بنت المعدل

[ 81 ]

صحابية. وباغمه: حادثه بصوت رخيم. * - بغثم كجعفر: اسم والثاء مثلثة. * البقم مشددة القاف: خشب شجره عظام وورقه كورق اللوز وساقه أحمر يصبغ بطبيخه ويلحم الجراحات ويقطع الدم المنبعث من أي عضو كان ويجفف القروح وأصله سم ساعة. والبقم كسكر: شجرة جوز ماثل. وكثمامة: الصوف يغزل لبها ويبقى سائرها وما سقط من النادف مما لا يقدر على غزله وما يطيره النجار والقليل العقل الضعيف الرأي. والبقم بالضم وبضمتين: بطن من العرب. وباقوم الرومي النجار: مولى سعيد بن العاص صانع المنبر الشريف. وبقم البعير كفرح: عرض له داء من أكل العنظوان. وتبقم الغنم: ثقل عليها أولادها في بطونها فلم تثر. * البكم محركة: الخرس كالبكامة أو مع عي وبله أو أن يولد ولا ينطق ولا يسمع ولا يبصر. بكم كفرح فهو أبكم وبكيم ج: بكمان وبكم. وبكم ككرم: امتنع عن الكلام تعمدا وانقطع عن النكاح جهلا أو عمدا. وتبكم عليه الكلام: أرتج. وذو بكم كعنق: ع. * البلم محركة: صغار السمك. وبلمت الناقة وأبلمت: اشتهت الفحل. والبلمة محركة: الضبعة أو ورم الحياء من شدة الضبعة كالبلم وورم الشفة والأبلم: الغليظ الشفتين وبقلة لها قرون كالباقلى وخوص المقل ويثلث أوله كالإبلمة مثلثة الهمزة واللام والمال بيننا شق الأبلمة أي: نصفين. والبيلم كحيدر: قطن البردي وبيرم النجار وجوز القطن وقطن القصب. وكمحسن: الناقة لا ترغو من شدة الضبعة كالمبلام والبكر التي لم تنتج ولا ضربها الفحل. والتبليم: التقبيح كالإبلام. وبيلمان: ع باليمن أو بالسند أو بالهند منه السيوف البيلمانية. وعبد الرحمن بن البيلماني: مولى عمر بن الخطاب رضي الله تعالى عنه. والإبليم بالكسر: العنبر والعسل. وأبلم: سكت. والبلماء: ليلة البدر. وكغراب: أخضر الحمض. * - البلتم كجعفر: العيي الثقيل اللسان والخلق والناس. * - بلحم البيطار الدابة: عصب قوائمها من داء يصيبها. * البلدم كجعفر: مقدم الصدر أو الحلقوم وما اتصل به من المرئ أو ما اضطرب من حلقوم الفرس والبليد الثقيل المنظر المضطرب الخلق كالبلندم والبلدام والبلدامة بكسرهما والسيف الكهام. وبلدم: خاف. * - بلسم: سكت عن فزع وكره وجهه كتبلسم. والبلسام بالكسر: البرسام. والبلنسم كسمندل: القطران. * - بلصم: فر. * البلعوم (بالضم): مجرى الطعام في الحلق كالبلعم بالضم والبياض الذي في جحفلة الحمار ومسيل داخل في الأرض يكون في القف. وكجعفر: الأكول الشديد البلع. ورجل م أو هو بلعام ود بنواحي الروم وقبيلة وأصلها بنو العم فخفف كبلحارث.

[ 82 ]

* البلغم: خلط من أخلاط البدن. * البم من العود: م أو الوتر الغليظ من أوتار المزهر ود بكرمان وبالضم: البوم. * - البنام: البنان. وهذا ابنم أي: ابن والميم زائدة وذكر في ب ن ي. * البوم والبومة بضمهما: طائر كلاهما للذكر والأنثى. وبومة: لقب محمد بن سليمان المحدث. * البهيمة: كل ذات أربع قوائم ولو في الماء أو كل حي لا يميزج: بهائم. والبهمة: أولاد الضأن والمعز (والبقر) ج: بهم ويحرك وبهام جج: بهامات. والأبهم: الأعجم. واستبهم عليه: استعجم فلم يقدر على الكلام. والبهمة بالضم: الخطة الشديدة والشجاع الذي لا يهتدى من أين يؤتى والصخرة والجيش. ج: كصرد. وبهموا البهم تبهيما: أفردوه عن أمهاته وبالمكان: أقاموا. وأبهم الأمر: اشتبه كاستبهم وفلانا عن الأمر: نحاه والأرض: أنبتت البهمى لنبت م يطلق للواحد والجميع أو واحدته: بهماة. وأرض بهمة كفرحة: كثيرته. والمبهم كمكرم: المغلق من الأبواب والأصمت كالأبهم ومن المحرمات: ما لا يحل بوجه كتحريم الأم والأختج: بهم بالضم وبضمتين. والبهيم: الأسود وفرس لبني كلاب بن ربيعة وما لا شية فيه من الخيل للذكر والأنثى والنعجة السوداء وصوت لا ترجيع فيه والخالص الذي لم يشبه غيره. ويحشر الناس بهما بالضم أي: ليس بهم شئ مما كان في الدنيا نحو البرص والعرج أو عراة. والبهائم: جبال بالحمى وماؤها يقال له: المنبجس وأرض. وذو الأباهيم: زيد القطعي شاعر. والإبهام بالكسر في اليد والقدم: أكبر الأصابع وقد تذكرج: أباهيم وأباهم. وسعد البهام ككتاب: من المنازل. والأسماء المبهمة: أسماء الإشارات عند النحاة. * - البهرم كجعفر: العصفر كالبهرمان والحناء. والبهرمة: زهر النور وعبادة أهل الهند. وبهرم لحيته: حنأها مشبعة. وتبهرم الرأس: احمر. وبهرام: اسم وفرس النعمان بن عتبة العتكي. والمبهرم: المعصفر. * - البهصم كقنفذ: الصلب الشديد والصاد مهملة. * (فصل التاء) * * التوأم من جميع الحيوان: المولود مع غيره في بطن من الاثنين فصاعدا ذكرا أو أنثى (أو ذكرا وأنثى) ج: توائم وتؤام كرخال. ويقال: توأم للذكر وتوأمة للأنثى فإذا جمعا فهما توأمان وتوأم. وقد أتأمت الأم فهي مئتم. ومعتادته: مئتام. وتاءم أخاه: ولد معه وهو تئمه بالكسر وتؤمه وتئيمه والثوب: نسجه على طاقين في سداه ولحمته والفرس: جاء جريا بعد جري. وتوائم النجوم واللؤلؤ: ما تشابك منها. والتوأم: منزل للجوزاء وسهم من سهام الميسر أو ثانيها واسم. والتؤامية بالضم: اللؤلؤة. وكغراب: د على عشرين فرسخا من قصبة عمان وع بالبحرين.

[ 83 ]

ووهم الجوهري في قوله: توأم كجوهر وفي قوله: قصبة عمان. والتوأمان: عشبة صغيرة. والتئمة بالكسر: الشاة تكون للمرأة تحلبها. وأتأم: ذبحها. والتوأمة: بنت أمية بن خلف وصالح بن أبي صالح مولاها وبنت أمية صحابية. والتوأمات من مراكب النساء: كالمشاجب لا أظلاف لها واحدتها: توأمة. وأتأمها: أفضاها. * تحم الثوب: وشاه. والتاحم: الحائك. والأتحمي والأتحمية والمتحمة كمكرمة ومعظمة: برد م. والتحمة: شدة السواد وبالتحريك: البرود المخططة بالصفرة وفرس متحم اللون كمعظم: إلى الشقرة. وأتحم: أدهم. * التخوم بالضم: الفصل بي الأرضين من المعالم والحدود مؤنثة ج: تخوم أيضا وتخم كعنق أو الواحد: تخم بالضم وتخم وتخومة بفتحهما. وأرضنا تتاخم أرضكم: تحادها. والتخوم: الحال الذي تريده. والتخمة: في وخ م. * التريم كحذيم: ع. وكأمير: المتواضع لله تعالى والملوث بالمعايب أو بالدرن. والترم محركة: وجع الخوران. ولا ترما: لاسيما. وتارم كهاجر: كورة بأذربيجان ود يتاخم فرج وقد تسكن راؤها. * - الترجمان كعنفوان وزعفران وريهقان: المفسر للسان وقد ترجمه وعنه والفعل يدل على أصالة التاء. والترجمان بن هريم بن أبي طخمة: م. وأما: * - التركمان بالضم: فجيل من الترك سموا به لأنهم آمن منهم مئتا ألف في شهر واحد فقالوا: ترك إيمان ثم خفف فقيل: تركمان. * - تغلم كجعفر بالغين المعجمة: ع وجبل أو اسم الجبل تغلمان كزعفران. * - تغمى كبهمى: قبيلة من مهرة بن حيدان. وطعام متغمة: متخمة. وأتغمه: أتخمه. * - تكمة بالضم: بنت مر أم غطفان أو سليم. * - التلم محركة: مشق الكراب في الأرض أو كل أخدود في الأرضج: أتلام وبالكسر: الغلام والأكار والصائغ أو منفخه الطويلج: تلام. وكسحاب: التلاميذ حذف ذاله ولم يذكر الجوهري غيرها وليس من هذه المادة إنما هو من باب الذال. * تم يتم تما وتماما مثلثتين وتمامة ويكسر وأتمه وتممه واستتمه وتم بهو - عليه: جعله تاما. وتمام الشئ وتمامته وتتمته: ما يتم به. وليل التمام ككتاب وليل تمامي: أطول ليالي الشتاء أو هي ثلاث لا يستبان نقصانها أو هي إذا بلغت اثنتي عشرة ساعة فصاعدا. وولدته لتم وتمام ويفتح الثاني أي: تمام الخلق. وأتمت فهي متم: دنا ولادها والنبت: اكتهل والقمر: امتلأ فبهر فهو بدر تمام ويكسر ويوصف به. واستتم النعمة: سأل إتمامها. وتمم الكسر: انصدع ولم يبن أو انصدع ثم بان كتم فيهما وعلى الجريح: أجهز والقوم: أعطاهم نصيب قدحه وصار هواه أو رأيه أو محلته تميميا كتتمم والشئ: أهلكه وبلغه أجله. والتميم: التام الخلق والشديد وجمع تميمة

[ 84 ]

كالتمائم لخرزة رقطاء تنظم في السير ثم يعقد في العنق. وتمم المولود تتميما: علقها عليه. والمتم بفتح التاء: منقطع عرق السرة. والتمم كصرد وعنب: الجزز من الشعر والوبر والصوف الواحدة: تمة. والتم بالفتح: اسم الجمع وبالكسر: الفأس والمسحاة. واستتمه: طلبها منه فأتمه: أعطاه إياها. والتمة والتمى بضمهما: ذلك الموهوب. وكسحاب: ثلاثة صحابيون وبنت الحسين بن قنان المحدثة ومن العروض: ما استوفى نصفه نصف الدائرة وكان نصفه الأخير بمنزلة الحشو يجوز فيه ما جاز فيه أو ما يمكن أن يدخله الزحاف فيسلم منه. والمتمم كمعظم: كل ما زدت عليه بعد اعتدال وابن نويرة التميمي الشاعر الصحابي. وكمحدث: من فاز قدحه مرة بعد مرة فأطعم لحمه المساكين أو نقص أيسار جزور الميسر فأخذ ما بقي حتى يتمم الأنصباء. وكأمير: ابن مر بن أد بن طابخة أبو قبيلة ويصرف وثمانية عشر صحابيا. وكسفينة: بنت وهب وبنت أمية: صحابيتان. والتمتمة: رد الكلام إلى التاء والميم أو أن تسبق كلمته إلى حنكه الأعلى فهو تمتام وهي تمتامة. وكثمامة: البقية. والتمتام: لقب محمد بن غالب الضبي التمار. وكشداد: جماعة. وتتاموا أي: جاؤوا كلهم وتموا. والتتمم: من كان به كسر يمشي به ثم أبت فتتمم. والتمتم بالضم: السماق. * التنوم كتنور: شجر له ثمر شربه مع الحرف والماء يخرج الدود والتضمد بورقه مع الخل يقلع الثآليل الواحدة: بهاء. وتنم البعير: أكله. * التومة بالضم: اللؤلؤة ج: توم وتوم والقرط فيه حبة كبيرة وبيضة النعام. وأم تومة: الصدف. وتوماء بالضم: ة بدمشق وبالقصر: أحد الحواريين. وتومى كأربى: ع بالجزيرة. وتوم كنوح: ة بأنطاكية وبالتحريك: ة باليمامة. وكجهينة: ماءة لبني سليم. وكمعظم: المقلد. * تهم الدهن واللحم كفرح: تغير. وفيه تهمة بالتحريك: خبث ريح وزهومة تهم كفرح فهو تهم وفلان: ظهر عجزه وتحير والبعير: استنكر المرعى فلم يستمرئه. وتهامة بالكسر: مكة شرفها الله تعالى وأرض م لا د ووهم الجوهري. وهو تهامي وتهام بالفتح وقوم تهامون كيمانون. والمتهام: الكثير الإتيان إليها. وأتهم: أتاها أو نزل فيها كتاهم وتتهم والبلد: استوخمه. والتهم محركة: شدة الحر وركود الريح. والتهمة بالفتح: البلدة ولغة في تهامة وبالتحريك: الأرض المتصوبة إلى البحر كالتهم كأنهما مصدران من تهامة لأن التهائم متصوبة إلى البحر. وكزفر: من أسماء الجواري. وتهام ككتاب: واد باليمامة. والتهمة: في وهم. * التيم: العبد ومنه: تيم الله بن ثعلبة بن عكابة وتيم الله في النمر بن قاسط وفي قريش تيم بن مرة رهط أبي بكر رضي الله تعالى عنه وتيم بن غالب بن فهر وتيم بن قيس بن ثعلبة بن عكابة وفي بكر تيم ابن شيبان بن ثعلبة

[ 85 ]

وفي ضبة تيم اللات وتيم بن ضبة وفي الخزرج تيم اللات. وتامته المرأة أو العشق والحب تيما وتيمته تتييما: عبدته وذللته. والتيمة بالكسر ويهمز: الشاة تذبح في المجاعة والشاة الزائدة على الأربعين حتى تبلغ الفريضة الأخرى والتي تحلبها في المنزل وليست بسائمة. والتميمة: المعلقة على الصبي. وأرض تيماء: قفرة مضلة مهلكة أو واسعة. والتيماء: الفلاة وع. وتيم محركة: بطن من غافق منهم الماضي بن محمد التيمي روى عن أنس. وكمعظم: اسم (والتيماء: نجوم الجوزاء). * (فصل الثاء) * * ثتمت خرزها: أفسدته وبما في بطنه: رمى به. وتثتم: انفجر بالقول القبيح كانثتم والثوب: تقطع واللحم: تهرأ والحسي: تهدم * الثجم: سرعة الصرف عن الشئ وبالتحريك: سرعة الانصراف. وأثجم: دام والسماء: أسرع مطرها ودام كثجمت. * - الثدم: الفدم والعي من الكلام والحجة مع ثقل ورخاوة أو الغليظ السمين الأحمق الجافي وهي ثدمة. وإبريق مثدم كمعظم: وضع عليه الثدام ككتاب للمصفاة. * - الثدقم كزبرج: الفدم واسم. * الثرم محركة: انكسار السن من أصلها أو سن من الثنايا والرباعيات أو خاص بالثنية. ثرم كفرح فهو أثرم وهي ثرماء وثرمه يثرمه وأثرمه فانثرم. والأثرم في العروض: ما اجتمع فيه القبض والخرم أو هو فعول يخرم فيبقى عول. والأثرمان: الليل والنهار. والثرمان: شجر كالحرض حامض ترعاه الإبل والغنم. وثرم محركة: جبل باليمامة. وكسحاب: ثنية باليمن. وثرمة محركة: د بجزيرة صقلية. * الثرتم كقنفذ: ما فضل من الطعام أو الإدام في الإناء أو خاص بالقصعة. * - الثرطمة: الإطراق من غير غضب ولا تكبر. والمثرطم: المتناهي السمن أو خاص بالدواب وقد ثرطم الكبش. * - الثرعامة بالكسر (والعين المهملة): الزوجة أو المرأة. * - تثطعم على أصحابه: علاهم بكلام. والاسم: الثطعمة. * ثعمه كمنعه: نزعه. وتثعمتني أرض كذا: أعجبتني. وكثمامة: الفاجرة. * الثغام كسحاب: نبت فارسيته درمنه واحدته: بهاء. وأثغماء: اسم الجمع. وأثغم الوادي: أنبته والرأس: صار كالثغامة بياضا والإناء: ملأه وفلانا: أغضبه أو فرحه. ولون ثاغم: أبيض كالثغام. وككتف: الكلب الضاري. ومثاغمة المرأة: ملاثمتها. * ثكم آثارهم: اقتصها والأمر: لزمه وبالمكان: أقام كثكم كفرح فيهما. وثكم الطريق محركة وكصرد: سننه. وكثمامة: د. وكعروة: اسم. * ثلم الإناء والسيف ونحوه كضرب وفرح وثلمه فانثلم وتثلم: كسر حرفه فانكسر. والثلمة بالضم: فرجة المكسور والمهدوم. والثلم محركة: أن ينثلم حرف الوادي وع ويقال له الثلماء أيضا. وكمعظم: ع. والمتثلم

[ 86 ]

بفتح اللام: أرض. والأثلم في العروض: الأثرم. * ثمه: وطئه كثممه وأصلحه وجمعه وفي الحشيش أكثر استعمالا. والثمة بالضم: القبضة منه ويده بالحشيش: مسحها والشاة النبت: قلعته بفيها فهي ثموم والطعام: أكل جيده ورديئه. ورجل مثم ومقم ومثمة ومقمة بكسرهن: إذا كان كذلك. وانثم عليه: انثال وجسمه: ذاب. وماله ثم ولارم بضمهما فالثم: قماش أساقيهم وآنيتهم والرم: مرمة البيت. وثم: حرف يقتضي ثلاثة أمور: التشريك في الحكم أو قد يتخلف بأن تقع زائدة كما في: (أن لا ملجأ من الله إلا إليه ثم تاب عليهم) الثاني: الترتيب أو لا تقتضيه كقوله عز وجل: (وبدأ خلق الإنسان من طين ثم جعل نسله) الآية. والثالث: المهلة أو قد تتخلف كقولك: أعجبني ما صنعت اليوم ثم ما صنعت أمس أعجب لأن ثم فيه لترتيب الإخبار ولا تراخي بين الإخبارين. وثم بالفتح: اسم يشار به بمعنى هناك للمكان البعيد ظرف لا يتصرف. فقول من أعربه مفعولا لرأيت في (وإذا رأيت ثم) وهم. ومثم الفرس ومثمته: منقطع سرته. وتثميم العظم: إبانته. والثمثام: من إذا أخذ الشئ كسره. والثمام واليثموم كغراب وينبوت: نبت م وقد يستعمل لإزالة البياض من العين واحدته: بهاء. وبيت مثموم: مغطى به. ويقال لما لا يعسر تناوله: " على طرف الثمام " لأنه لا يطول. وصخيرات الثمام: إحدى مراحله صلى الله عليه وسلم إلى بدر. وثمامة بن أثال وابن أبي ثمامة وابن حزن وابن عدي: صحابيون. وكغراب: ابن الليث محدث. والثميمة: التامورة المشدودة الرأس. وكفدفد: كلب الصيد. وثمثم العبدي: شاعر. ورزين ابن ثمثم الضبي: قاتل سهم بن أصرم. والثمة بالكسر: الشيخ. وانثم: شاخ. والثمثمة: تغطية رأس الإناء والاحتباس يقال: ثمثموا بنا ساعة وأن لا يجاد العمل وأن تشنق القربة إلى العمود ليحقن فيها اللبن. وهذا سيف لا يثمثم نصله: لا ينثني إذا ضرب به ولا يرتد. والمثم كمسن: من يرعى على من لا راعي له ويفقر من لا ظهر له ويثم ما عجز عنه الحي من أمرهم. وتثمثم عنه: توقف. وما تثمثم: ما تلعثم. * الثوم بالضم: بستاني وبري ويعرف بثوم الحية وهو أقوى وكلاهما مسخن مخرج للنفخ والدود مدر جدا وهذا أفضل ما فيه جيد للنسيان والربو والسعال المزمن والطحال والخاصرة والقولنج وعرق النسا ووجع الورك والنقرس ولسع الهوام والحيات والعقارب والكلب الكلب والعطش البلغمي وتقطير البول وتصفية الحلق باهي جذاب ومشويه لوجع الأسنان المتأكلة حافظ صحة المبرودين والمشايخ ردئ للبواسير والزحير والخنازير وأصحاب الدق والحبالى والمرضعات والصداع إصلاحه: سلقه بماء وملح وتطجينه بدهن لوز وإتباعه بمص رمانة مزة والثومة: واحدته وقبيعة

[ 87 ]

السيف. وبنو ثومة بن مخاشن: قبيلة منهم الحكم بن زهرة. والثومة كعنبة: شجرة عظيمة بلا ثمر أطيب رائحة من الآس تتخذ منها المساويك رأيتها بحبل تيرى. * (فصل الجيم) * * جثم الإنسان والطائر والنعام والخشف واليربوعيجثم ويجثم جثما وجثوما فهو جاثم وجثوم: لزم مكانه فلم يبرح أو وقع على صدره أو تلبد بالأرض والليل جثوما: انتصف والزرع: ارتفع عن الأرض واستقل نباته وهو جثم ويحرك والعذق جثوما: عظم بسره وهو جثم والطين والتراب والرماد: جمعه وهي الجثمة بالضم. وكغراب: الكابوس كالجاثوم. والجثامة: البليد والسيد الحليم ونوام لا يسافر كالجاثوم والجثمة كهمزة وصرد. والصعب بن جثامة: صحابي وجثامة المزنية: صحابية. والجثمان بالضم: الجسم والشخص. وجثمانية الماء في قول الفرحية: 2 3 وباتت بجثمانية الماء نيبها *. * إلى ذات رحل كالمآتم حسرا أرادت الماء نفسه أو وسطه أو مجتمعه. والجثوم بالضم: ماء لهم وجبل والأكمة كالجثمة محركة. ودارة الجثوم: لبني الأضبط. وجاثم بن مريد الدلال: حدث عنه إبراهيم بن نهد أو هو بحاء. * أجحم عنه: كف وفلانا: دنا أن يهلكه. والجحيم: النار الشديدة التأجج وكل نار بعضها فوق بعض كالجحمة ويضم وكل نار عظيمة في مهواة والمكان الشديد الحر كالجاحم. وجحمها كمنعها: وقدها فجحمت ككرمت جحوما وجحم كفرح جحما وجحما وجحوما: اضطرمت. والجاحم: الجمر الشديد الاشتعال ومن الحرب: معظمها وشدة القتل في معركتها. وكغراب: داء في العين أو في رؤوس الكلاب. وكشداد: البخيل. وكصرد: طائر. وكعنق: القليل الحياء. وجحمني بعينه تجحيما: استثبت في نظره لا تطرف عينه أو أحد النظر. وعين جاحمة: شاخصة. والأجحم: الشديد حمرة العينين مع سعتهما وهي جحماءج: جحم ككتب وسكرى. والجوحم: الحوجم. وأجحم بن دندنة: أحد رجالاتهم. وتجحم: تحرق حرصا وبخلا وتضايق. والجحمة: العين. وجحم كمنع: فتحها كالشاخص والعين جاحمة. * - الجحدمة: السرعة في العدو. وجحدم كجعفر ابن فضالة وآخر غير منسوب: صحابيان. * الجحرمة: الضيق وسوء الخلق. ورجل جحرم كجعفر وعلابط. * الجحشم بالشين المعجمة: البعير المنتفخ الجنبين. * الجحظم (بالظاء المعجمة): العظيم العينين. * جحلمه: صرعه. * - الجخدمة: السرعة في العدو والمشي. * الجدمة محركة: القصير ج: جدم والشاة الرديئة وبلحات يخرجن في قمع واحد وما لم يندق من السنبل. وكجبل:

[ 88 ]

طير كالعصافير حمر المناقير وضرب من التمر. وجد امة كثمامة بنت وهب وبنت جندل وبنت الحارث: صحابيات وهي ما يستخرج من السنبل بالخشب إذا ذري البر في الريح وعزل منه تبنه كالجدمة محركة. وجدمت النخلة: أثمرت ويبست. والجدامي بالضم: تمر وبهاء: الموقرة من النخل. وأجدم الفرس: قال لها اجدم زجر لها أصله: هجدم. * الجذم بالكسر: الأصل ويفتح ج: أجذام وجذوم وبالتحريك: أرض ببلاد فهم. وككتف: السريع. وجذمه يجذمه وجذمه فانجذم وتجذم: قطعه. والجذمة بالكسر: القطعة من الشئ يقطع طرفه ويبقى أصله والسوط وبالتحريك: الشحم الأعلى في النخل وهو أجوده ورجل مجذام ومجذامة: قاطع للأمور فيصل. والأجذم: المقطوع اليد أو الذاهب الأنامل جذمت يده كفرح وجذمتها وأجذمتها. والجذمة ويحرك: موضع القطع منها وبالضم: اسم للنقص من الأجذم. وأجذم السير: أسرع فيه والفرس: اشتد عدوه وعن الشئ: أقلع وعليه: عزم. والجذام كغراب: علة تحدث من انتشار السوداء في البدن كله فيفسد مزاج الأعضاء وهيأتها وربما انتهى إلى تأكل الأعضاء وسقوطها عن تقرح. جذم كعني فهو مجذوم ومجذم وأجذم ووهم الجوهري في منعه. وجذام كغراب: قبيلة بجبال حسمى من معد. وكسفينة: قبيلة من عبد القيس النسبة: جذمي محركة وقد تضم جيمه. ورجل مجذامة: سريع القطع للمودة. وجذيمة الأبرش: وهو ابن مالك بن فهم ملك الحيرة وهو صاحب الزباء. والجذمان بالضم: الذكر أو أصله. والجذماء: امرأة كانت ضرة للبرشاء فرمت الجذماء البرشاء بنار فأحرقتها فسميت البرشاء ثم وثبت البرشاء فقطعت يدها فسميت الجذماء. والكروس بن الأجذم: شاعر. والمجذام: فرس لرجل من بني يربوع. وشعب المجذمين: بمكة شرفها الله تعالى. * جرمه يجرمه: قطعه والنخل جرما وجراما ويكسر: صرمه. و - النخل جرما: خرصه كاجترمه وفلان: أذنب كأجرم واجترم فهو مجرم وجريم ولأهله: كسب كاجترم وعليهمو - إليهم جريمة: جنى جناية كأجرم والشاة: جزها. والجرمة بالكسر: القوم يجترمون النخل. والجرم بالضم: الذنب كالجريمة والجرمة ككلمة ج: أجرام وجروم. وكثمامة: الجذامة والتمر المجروم أو ما يجرم منه بعد ما يصرم يلقط من الكرب وقصد البر والشعير وهي أطرافه تدق ثم تنقى. وكأمير وغراب: التمر اليابس والنوى والمجرمون الكافرون. وتجرم عليه: ادعى عليه الجرم وإن لم يجرم والليل: ذهب وتكمل. وجريمة القوم: كاسبهم. والجرم بالكسر: الجسد كالجرمانج: أجرام وجروم وجرم بضمتين والحلق والصوت أو جهارته

[ 89 ]

واللون. والجريم: العظيم الجسد وهي: بهاء كالمجرومج: جرام. وحول مجرم كمعظم: تام وقد تجرم. وجرمناهم تجريما: خرجنا عنهم. ولا جرم ولا ذا جرم ولا أن ذا جرم ولا عن ذا جرم ولا جر ولا جرم ككرم ولاجرم بالضم: أي: لابد أو حقا أو لا محالة أو هذا أصله ثم كثر حتى تحول إلى معنى القسم فلذلك يجاب عنه باللام فيقال. لا جرم لآتينك. والجرم: الحار معرب والأرض الشديدة الحر وزورق يمنى ج: جروم وبطن في طيئ وابن زبان: بطن في قضاعة وبالكسر: بلاد قرب بذخشان. وبنو جارم: بطنان. وكفرح: صار يأكل جرامة النخل. وأجرم: عظم ولونه: صفا والدم به: لصق وصفا صوته. وجاجرم: د. وكأحمد: بطن من خثعم. والجريمة: آخر ولدك. والأجرام: متاع الراعي ولونان من السمك. وكمحسن: اسم. * جرثومة الشئ بالضم: أصله أو هي التراب المجتمع في أصول الشجر والذي تسفيه الريح وقرية النمل والغلصمة. وأبو ثعلبة الخشني جرثوم بن ناشر أو ناشم: صحابي أو هو جرهم. واجرنثم وتجرثم: سقط من علو إلى سفل واجتمع ولزم الموضع. وتجرثم الشئ: أخذ معظمه. وكقنفذ: ع أو ماء لبني أسد وشديد بن قيس بن هانئ بن جرثمة بالضم: محدث. وركب مجرنثم: مستهدف. * جرجمه: شربه وصرعه وهدمه أو قوضه وأكله. وتجرجم: سقط وتجدل وانحدر في البئر وتقوض وانهدم وفي الأكل والشرب: أكثر والوحشي وغيره في وجاره: تقبض وسكن. والجرجوم: العصفر والصرعة. والجراجم: صوت اللبن في الوطب وبهاء: قوم من العجم بالجزيرة أو نبط الشام. والجرجمان بالضم: الأكول. * الجردم كجعفر: جراد خضر الرؤوس سود وبهاء: الجردبة. وجردم ما في الجفنة: أتى عليه والستين: جاوزها والخبز: أكله كله وأكثر الكلام وهو جردم وأسرع * - كجرذم بالذال المعجمة. * - الجرزم كجعفر وزبرج: الخبز القفار اليابس. * جرسم: أحد النظر. والجرسام بالكسر: البرسام والسم الذعاف. * جرشم: اندمل بعد المرض. وجرشم: كره وجهه. * الجرضم كقنفذ وعلابط: الأكول. وكجعفر: الشيخ الساقط هزالا. وكقرشب: الأكول والكبيرة السمينة من الغنم. * جرهم كقنفذ: حي من اليمن تزوج فيهم إسماعيل عليه السلام وابن ناشر في ج ر ث م. وكعلابط: الأسد كالجرهام والضخم من الإبل وهي: بهاء. ورجل جرهام ومجرهم بكسر الهاء: حاد في أمره. * جزمه يجزمه: قطعه واليمين: أمضاها والأمر: قطعه قطعا لا عودة فيه والحرف: أسكنه وعليه: سكت كجزم وعنه: جبن وعجز كجزم والقراءة: وضع الحروف مواضعها في بيان ومهل والسقاء: ملأه كجزمه فهو سقاء جازم

[ 90 ]

ومجزم كمنبر والنخل: خرصه كاجتزمه وبسلحه: أخرج بعضه وبقي بعضه أو خذف وأكل أكلة فملأ عنها أو أكل في كل يوم وليلة أكلة وعلى فلان كذا وكذا: أوجبه والإبل: رويت من الماء. بعير جازم وإبل جوازم. وانجزم العظم: انكسر. واجتزم جزمة من المال بالكسر: أخذ بعضه وأبقى بعضه وحظيرته: اشتراها. وتجزمت العصا: تشققت. والجزم في الخط: تسوية الحروف والقلم لا حرف له وهذا الخط المؤلف من حروف المعجم لأنه جزم أي: قطع عن خط حمير وما يحشى به حياء الناقة ومن الأمور: ما يأتي قبل حينه وبالكسر: النصيب. والجزمة بالكسر: المئة من الماشية فصاعدا أو من العشرة إلى الأربعين أو الصرمة من الإبل والفرقة من الضأن. وكمنبر ومعظم: اسمان. والجوازم: وطاب اللبن المملوءة. * الجسم (بالكسر) جماعة ط البدن أو الأعضاء ومن الناس وسائر الأنواع العظيمة الخلق ط كالجسمان بالضمج: أجسام وجسوم. وككرم: عظم فهو جسيم وجسام كغراب وهي: بهاء. والجسيم: البدين وما ارتفع من الأرض وعلاه الماء ج: جسام ككتاب. وبنو جوسم: حي درجوا. وبنو جاسم: حي قديم. وتجسم الأمر والرمل: ركب معظمهما والأرض: أخذ نحوها وفلانا: اختاره. والأجسم: الأضخم. وكصاحب: ة بالشام. * جشم الأمر كسمع جشما وجشامة: تكلفه على مشقة كتجشمه. وأجشمني إياه وجشمني. والجشم محركة: الثقل كالجشم والسمن وبضمتين: السمان. وكأمير: الغليظ. وكصرد: الجوف أو الصدر بضلوعه المشتملة عليه والثقل وأحياء من مضر ومن اليمن ومن تغلب وفي ثقيف وفي هوازن وة ببيهق وعبد حبشي حضن الحارث بن لؤي فقيل لبنيه: بنو جشم. وكمحسن: الأسد. * - الجضم بضمتين: الكثيرو الأكل. وكجندب: الضخم الجنبين والوسط. والتجضم: الأخذ بالفم. * الجعم محركة: الطمع كالتجعم وغلظ الكلام في سعة حلق. وجعم إلى اللحم كفرح: قرم وهو أكول فهو جعم وجعم بالكسر والإبل: قضمت العظام وخرء الكلاب لشبه قرم بها وفلان: لم يشته الطعام كجعم كمنع ضد وهو مجعوم وجعم ككتف والإبل: ذهبت أسنانها كلها. والجعماء: هي والدبر والتي أنكر عقلها هرما ولا تقل للرجل أجعم. وأجعمت الأرض: كثر الحنك على نباتها فأكله وألجأه إلى أصوله. وجعم البعير كمنع: وضع على فيه ما يمنعه من الأكل والعض. والجيعم كحيدر: الجائع. وأجعم: استأصل. وتجعم العود: حن. وكمقعد: الملجأ. وكغراب: داء للإبل وغيرها يعرض من رعي النشر. * - الجعثم كزبرج: أصول الصليان. والجعثوم: الغرمول الضخم. وجعثمة بالضم: حي من هذيل أو من أزد السراة. والجعثميات: القسي.

[ 91 ]

والتجعثم: انقباض الشئ ودخول بعضه في بعض. * الجعشم كجعفر: الوسط. وكقنفذ وجندب: القصير الغليظ الشديد والطويل الجسيم ضد. وجعشم ابن خليبة بن جعشم وسراقة بن مالك بن جعشم: صحابيان. * جلمه يجلمه: قطعه والجزور: أخذ ما على عظامها من اللحم كاجتلمه والصوف: جزه. وكثمامة: ما جز منه. والجلم بالكسر: شحم ثرب الشاة. وهو مجلوم: محلوق. والجلمة محركة: الشاة المسلوخة إذا ذهبت أكارعها وفضولها وجميع الشئ كالجلمة ويضم. وكزنار: التيوس المحلوقة. والجلم محركة: غنم طوال الأرجل لا شعر على قوائمها تكون بالطائف وتيس الظباء والغنم ج: ككتاب وما يجز به والقراد وسمة للإبل والقمر كالجيلم أو الهلال أو الجدي. * - جلثم كجعفر: اسم. * - جلحم الحبل: فتله. واجلحموا: اجتمعوا. * اجلخموا: استكثروا واجتمعوا. * - الجلسام بالكسر: الذي تسميه العامة البرسام. * - الجلاعم: بطن من بني سحمة فيما بين اليمامة والبحرين. * الجلهمة بالضم: حافة الوادي وناحيته ويفتح والشدة والخطة والأمر العظيم أو اسم. وكقنفذ: الفأرة الضخمة وامرأة. والجلهوم: الجماعة الكثيرة. والجلاهم: حي من ربيعة. * الجم: الكثير من كل شئ كالجميم ومن الظهيرة والماء: معظمه كجمتهج: جمام وجموم والكيل إلى رأس المكيال كالجمام مثلثة وبالكسر: الشيطان أو الشياطين وبالضم: صدف. وجم ماؤه يجم ويجم جموما: كثر واجتمع كاستجم والبئر: تراجع ماؤها والفرس جماما: ترك الضراب فتجمع ماؤه وجما وجماما: ترك فلم يركب فعفا من تعبه كأجم وأجمه هو والعظم: كثر لحمه فهو أجم والماء: تركه يجتمع كأجمه والأمر: دنا كأجم. وجمة السفينة: الموضع الذي يجتمع فيه الرشح من حزوزه 2 وبالضم: مجتمع شعر الرأس. وكمعظم: ذو الجمة. والجماني: طويلها. وسليمان بن جمة: تابعي. وكسحاب: الراحة. وكغراب وكتاب: ما اجتمع من ماء الفرس وبالتثليث وكجبل: ما على رأس المكوك فوق طفافه وقد جممته وجممته وأجممته فهو جمان وجمام. وجمجمة جماء: ملأى. وكصبور: البئر الكثيرة الماء كالجمة وفرس كلما ذهب منه جري جاءه جري آخر. وجاء في جمة عظيمة ويضم أي: جماعة يسألون الدية. والجميم: النبت الكثير أو الناهض المنتشر وقد جمم وتجممج: أجماء. والجميمة: النصية بلغت نصف شهر فملأت الفم. وكأميمة: بنت صيفي وبنت جمام بن الجموح: صحابيتان. واستجمت الأرض: خرج نبتها. والمجم: الصدر. وهو واسع المجم أي: رحب الذراع واسع الصدر. والأجم: الرجل بلا رمح والكبش بلا قرن وقبل المرأة والقدح. وامرأة جماء العظام: كثيرة

[ 92 ]

اللحم. وجاؤوا جما غفيرا والجماء الغفير: بأجمعهم. وذكر في غ ف ر. والجماء: الملساء وبيضة الرأس. والجمى كربى: الباقلاء. والجمجمة: أن لا يبين كلامه كالتجمجم وإخفاء الشئ في الصدر والإهلاك وبالضم: القحف أو العظم فيه الدماغج: جمجم وضرب من المكاييل والبئر تحفر في السبخة والقدح من خشب. والجماجم: السادات والقبائل التي تنسب إليها البطون كالجمام بالكسر وسكة بجرجان. ودير الجماجم: ع قرب الكوفة والحسن بن يحيى وعلي بن مسعود الجماجميان وسليمان بن جمة بالضم: محدثون. والتجميم: متعة المطلقة. والجماوان: هضبتان قرب المدينة. وجمام بن دعمي كشداد: في حمير وجمان بن هداد: في الأزد. والجمجم: للمداس معرب. * - الجنمة: جماعة الشئ. وأخذه بجنمته: كله ويحرك فيهما. * - الجوم: الرعاء يكون أمرهم واحدا. والجام: إناء من فضة ج: أجؤم بالهمز وأجوام وجامات وجوم. وجام: من أعمال نيسابور ومنه: العارف أبو نصر أحمد بن الحسن وابنه شيخ الإسلام إسماعيل وسليمان بن حمزة ويوسف بن عمر المحدثان الجاميون. وجام جوما: طلب شيئا خيرا أو شرا. وجويم كزبير: د بفارس والعامة تضم الياء. * الجهم وككتف: الوجه الغليظ المجتمع السمج جهم ككرم جهامة وجهومة. وجهمه كمنعه وسمعه: استقبله بوجه كريه كتجهمه وله. والجهمة: أول مآخير الليل أو بقية سواد من آخره ويضم واجتهم: دخل فيه والقدر الضخمة وبالضم: ثمانون بعيرا أو نحوه. والجهم: العاجز الضعيف كالجهوم والأسد ضد وابن قيس أو هو كزبير وابن قثم وآخران بلوي وأسلمي. وكزبير: ابن الصلت أو بلا لام وجاهمة بن العباس: صحابيون. والجهام: السحاب لا ماء فيه أو قد هراق ماءه وقد أجهمت السماء. وجيهم كحيدر: اسم وع كثير الجن. والجيهمان كالريهقان: الزعفران. * - جهدمة كمرحلة: امرأة بشير بن الخصاصية رأت النبي صلى الله عليه وسلم. * - جهرم كجعفر: د بفارس. والجهرمية: ثياب منسوبة من نحو البسط أو هي من الكتان. * الجهضم كجعفر: الضخم الهامة المستدير الوجه والرحب الجنبين الواسع الصدر والأسد واسم. وتجهضم: تغطرس وتعظم والفحل على أقرانه: علاهم بكلكله. * جهنام بضم الجيم والهاء: تابعة الأعشى ولقب عمرو بن قطن ويكسر وبالكسر: فرس قيس بن حسان. وركية جهنام مثلثة الجيم وجهنم كعملس: بعيدة القعر وبه سميت جهنم أعاذنا الله تعالى منها. * - الجيم بالكسر: الإبل المغتلمة والديباج سمعته من بعض العلماء نقلا عن أبي عمرو مؤلف كتاب " الجيم " وحرف ويؤنث. وجيم جيما: كتبها.

[ 93 ]

* (فصل الحاء) * * المحبرم: مرقة حب الرمان. والحبرمة: اتخاذها. * الحتم: الخالص قلب المحت والقضاء وإيجابه وإحكام الأمرج: حتوم وقد حتمه يحتمه. والحاتم: القاضى ج: حتوم والغراب الأسود وغراب البين وهو أحمر المنقار والرجلين وابن عبد الله بن سعد الطائي. وتحتم: جعل الشئ حتما وأكل شيئا هشا في فيه. والحتمة بالضم: السواد وبالتحريك: القارورة المفتتة. والحتامة: ما يبقى على المائدة من الطعام أو ما سقط منه إذا أكل. وتحتم: أكلها ولفلان بخير: تمنى له خيرا وتفاءل له ولكذا: هش. وهو ذو تحتم: هشاش وهو غض المتحتم. والحتومة: الحموضة. واحتأم كاطمأن: قطع. والأحتم: الأسود. * - حتلم كزبرج وجعفر بالمثناة الفوقية: ع. * الحثمة: الأكمة الصغيرة الحمراء أو السوداء من حجارة ويحرك وأرنبة الأنف والمهر الصغير ج: حثام وع قرب الحجون وبلا لام: امرأة. وأبو حثمة: من جلساء عمر وابن أبي حثمة أبو بكر بن سليمان المحدث من علماء قريش وبالضم: مصب الماء عند السد. والحوثم: المتوسط الطول منا ومن الإبل. والحثماء: بقية في الوادي من الرمل. وحثم له حثما: أعطاه. * الحثرمة: غلظ الشفة وبالكسر: الأرنبة أو طرفها والدائرة تحت الأنف وسط الشفة العليا. وكعلابط: الغليظها. * - الحثلم كزبرج: عكر الدهن أو السمن. * الحجم من الشئ: ملمسه الناتئ تحت يدكج: حجوم والمنع ونهود الثدي وعرق العظم والمص يحجم ويحجم. والحجام: المصاص. وحاجم حجوم ومحجم كمنبر: رفيق. والمحجم والمحجمة بكسرهما: ما يحجم به. وحرفته: الحجامة ككتابة. واحتجم: طلبها. وأحجم عنه: كف أو نكص هيبة والثدي: نهد كحجم والمرأة للمولود: أرضعته أول رضعة. والمحجام: الكثير النكوص. وككتاب: شئ يجعل في فم البعير أو خطمه لئلا يعض. والحوجمة: الورد الأحمرج: حوجموحجام ساباط في الطاء. وحجم تحجيما: نظر شديدا. وكصبور: فرج المرأة لأنه مصوص. * حدم النار ويحرك: شدة احتراقها وحميها. وأحدمت النار والحر: اتقدا. واحتدم عليه غيظا: تحرك كتحدم والنار: التهبت والدم: اشتدت حمرته حتى يسود. والحدمة محركة: النار وصوتها وصوت جوف الحية أو صوت في الجوف كأنه تغيظ وبالضم أو كهمزة: ع م. وكفرحة: السريعة الغلي من القدور. * حذمه يحذمه: قطعه أو قطعا وحيا وفي قراءته وغيرها: أسرع. وككتف: القاطع كالحذيم بكسر الحاء. والحذم محركة: طيران المقصوص وبضمتين: الأرانب السراع واللصوص الحذاق. وكصرد وهمزة: القصير القريب الخطو وهي: بهاء. والحذمان محركة: الإسراع في المشي والإبطاء ضد والحذيم

[ 94 ]

كمنبر: الحاذق وع بنجد ورجل متطبب من تيم الرباب وابن عمرو السعدي وحذيم بن حنيفة ابن حذيم وأبوه حنيفة وابنه حنظلة بن حذيم: صحابيون. وسلم بن حذيم وتميم ابن حذيم: تابعيان وهو غير تميم بن حذلم. وكقطام وسحاب: امرأة. وكهمزة: فرس. واشترى عبدا حذام المشي كغراب: بطيئا كسلان. وكسفينة: ابن يربوع بن غيظ بن مرة. * - الحذرمة: كثرة الكلام. والحذارمة بالضم: المكثار. * حذلم فرسه: أصلحه والعود: براه وأحده وأسرع كتحذلم وسقاءه: ملأه وتحذلم: تأدب وذهب فضول حمقه. وكزنبور: الخفيف السريع. وكجعفر: القصير الملزز الخلق. وتميم بن حذلم: تابعي. ومر يحذلم ويتحذلم: مر كأنه يتدحرج. * الحرم بالكسر: الحرامج: حرم وقد حرم عليه ككرم حرما بالضم وحراما كسحاب وحرمه الله تحريما وحرمت الصلاة على المرأة ككرم حرما بالضم وبضمتين وحرمت كفرح حرما وحراما وكذا السحور على الصائم. والمحارم: ما حرم الله تعالى ومن الليل: مخاوفه. والحرم والمحرم: حرم مكة وهو حرم الله وحرم رسوله. والحرمان: مكة والمدينة ج: أحرام. وأحرم: دخل فيه أو في حرمة لا تهتك أو في الشهر الحرام كحرم والشئ: جعله حراما والحاج أو المعتمر: دخل في عمل حرم عليه به ما كان حلالا وفلانا: قمره كحرمه وحرام بن عثمان: مدني واه وهو اسم شائع بالمدينة. ومحمد بن حفص وموسى بن إبراهيم الحراميان: محدثان. وكأمير: ما حرم فلم يمس. والحريم: الشريك وة باليمامة ومحلة ببغداد تنسب إلى طاهر بن الحسين منها: ابن اللتي الحريمي وثوب المحرم وما كان المحرمون يلقونه من الثياب فلا يلبسونه ومن الدار: ما أضيف إليها من حقوقها ومرافقها وملقى نبيثة البئر ومنك: ما تحميه وتقاتل عنه كالحرم ج: أحرام وحرم بضمتين. وحرمه الشئ كضربه وعلمه حريما وحرمانا بالكسر وحرما وحرمة بكسرهما وحرما وحرمة وحريمة بكسر رائهن: منعه. وأحرمه: لغية. والمحروم: الممنوع عن الخير ومن لا ينمي له مال والمحارف الذي لا يكاد يكتسب ود. وحريمة الرب: التي منعها من شاء وحرم كفرح: قمر ولم يقمر هو ولج ومحك وذات الظلف والذئبة والكلبة حراما بالكسر: أرادت الفحل كاستحرمت فهي حرمى كسكرى ج: كجبال وسكارى. والاسم: الحرمة بالكسر وبالتحريك. وقد استعمل في الحديث لذكور الأناسي. والمحرم كمعظم من الإبل: الذلول الوسط الصعب التصرف حين تصرفه والذي يلين في اليد من الأنف والجديد من السياط والجلد لم يدبغ وشهر الله الأصب ج: محارم ومحاريم ومحرمات. والأشهر الحرم: ذو القعدة وذو الحجة والمحرم ورجب.

[ 95 ]

والحرم بالضم: الإحرام. والحرمة بالضم وبضمتين وكهمزة: ما لا يحل انتهاكه والذمة والمهابة والنصيب (ومن يعظم حرمات الله) أي: ما وجب القيام به وحرم التفريط فيه. وحرمك بضم الحاء: نساؤك وما تحمي وهي المحارم الواحدة: محرمة كمكرمة ويفتح راؤه. ورحم محرم: محرم تزوجها. وتحرم منه بحرمة: تمنع وتحمى بذمة. وكمحسن: المسالم ومن في حريمكو (حرم على قرية أهلكناها) بالكسر أي: واجب. وكأمير: ابن جعفي بن سعد العشيرة ومالك بن حريم الهمداني جد مسروق. وكزبير أو كأمير: بطن من حضرموت. منهم: عبد الله بن نجي الحريمي التابعي وجد لجعشم بن خليبة. وكسحاب: ابن عوف وابن ملحان وابن معاوية أو هو بالزاي وابن أبي كعب: صحابيون. وكأحمد: أحرم بن هبرة الهمداني: جاهلي. وكزبير: في نسب حضرموت وولد الصدف حريما ويدعى بالأحروم وجذاما ويدعى بالأجذوم. وكعربي: حرمي بن حفص القسملي وابن عمارة العتكي: ثقتان ومحمود بن تكش الحارمي صاحب حماة. وأبو الحرم بضمتين: ابن مذكور الأكاف وبفتحتين: جماعة. وكمسلم ومعظم ومحروم: أسماء. والحيرم: البقر واحدته: بهاء. وحرمى والله: أما والله. والحروم كصبور: الناقة المعتاطة الرحم. وهو بحارم عقل أي: له عقل. والحرامية: ماء لبني زنباع وماءة لبني عمرو بن كلاب. والحرمان: واديان يصبان في بطن الليث. وحرمة: ع بجنب حمى ضرية وبفتحتين مشددة الميم: إكام صغار لا تنبت شيئا. وحرمان بالكسر: حصن باليمن قثرب الدملوة. وكمقعدة: محضر من محاضر سلمى جبل طيئ. والحورم: المال الكثير من الصامت والناطق. وإنه لمحرم عنك كمحسن أي: يحرم أذاه عليك. وحرام الله لا أفعل: كقولهم: يمين الله لا أفعل. * حرجم الإبل: رد بعضها على بعضو احرنجم: أراد الأمر ثم رجع عنه والقوم أو الإبل اجتمع بعضها على بعض وازدحموا. والمحرنجم: العدد الكثير. * - الحردمة: اللجاج في الأمر. * - حرزمه الله: لعنه (الله) والإناء: ملأه. وكجعفر: ة قرب ماردين وجمل واسم والد الأغلب الكلبي الشاعر. * - الحرسم كزبرج وضفدع: السم والموت. وكجعفر: الزاوية. * - حرقم كجعفر: ع. والحراقم: الأدم والصرف الأحمر. * الحزم: ضبط الأمر والأخذ فيه بالثقة كالحزامة والحزومة حزم ككرم فهو حازم وحزيمج: حزمة وحزماء. وحزم بن أبي كعب: صحابي وحزم بن أبي حزم القطعي: من تابعي التابعين وأبو محمد بن حزم: ذو التصانيف وأبو الحزم: جهور رئيس قرطبة وحزمة بنت قيس أخت فاطمة: صحابية وبنت العجاج الشاعر وحزمه يحزمه: شده والفرس: شد حزامه. وأحزمه: جعل له

[ 96 ]

حزاما وقد تحزم واحتزم. وكأمير: الصدر أو وسطه كالحيزوم فيهماج: أحزمة وحزم. والحزمة بالضم: ما حزم وفرس أسيلم بن الأحنف وفرس حنظلة بن فاتك. والمحزم والمحزمة كمنبر ومكنسة وكتاب وكتابة: ما حزم به. ج: حزم. والحيزوم: ما استدار بالظهر والبطن أو ضلع الفؤاد وما اكتنف الحلقوم من جانب الصدر والغليظ من الأرض والمرتفع كالأحزم والحزم وفرس جبريل عليه السلام والأحزم: ضد الأهضم والعظيم الحيزوم وفرس نبيشة السلمي وابن ذهل في نسب سامة بن لؤي من نسله عباد بن منصور قاضي البصرة وعبد الله ذو الرمحين أحد الأشراف. واحزوزم: اجتمع واكتنز والمكان: غلظ والرجل: بطن ولم يمتلئ. وحزم كفرح: غص في صدره. والحزمة بضمتين وشد الميم: القصير. والأحزام: الأحزاب. وحزمي والله: كأما والله. والإمام أبو بكر محمد بن موسى الحازمي ذو التصانيف وأحمد بن محمد بن إبراهيم بن حازم الحازمي محدث وحازم بن أبي حازم وابن حرملة وابن حزام وآخر غير منسوب: صحابيون. وقيس بن أبي حازم: تابعي كاد يدرك. والضحاك بن عثمان وإبراهيم بن المنذر شيخ البخاري وأبو بكر بن شيبة عبد الرحمن بن عبد الملك الحزاميون بالكسر: محدثون والعلامة عماد الدين الحزامي بالفتح والشد: متأخر. وككتاب: حكيم بن حزام الصحابي هو وأبوه وابنه حزام وحزام بن دراج: تابعيان وابن هشام وابن إسماعيل وموسى بن حزام الترمذي: محدثون. وكسفينة: حزيمة بن حرب: في بجيلة وابن حيان: في بني سامة بن لؤي وابن نهد: في قضاعة. والزبير بن حزيمة وهبيرة بن حزيمة: رويا. وأبو حزيمة: جد لسعد بن عبادة. والحزيمتان والزبينتان من باهلة بن عمرو: وهما حزيمة وزبينة. * - حزرم كجعفر: جبل م. * حسمه يحسمه فانحسم: قطعه فانقطع والعرق: قطعه ثم كواه لئلا يسيل دمه والداء: قطعه بالدواء وفلانا الشئ: منعه إياه. وهذا محسمة للداء كمقعدة أي: يقطعه. وكغراب: السيف القاطع أو طرفه الذي يضرب به ومن الليالي: الدائمة واسم. والمحسوم: من حسم رضاعه والصبي السيئ الغذاء. والحسوم بالضم: الشؤم والدؤوب في العمل. و (ثمانية أيام حسوما): متتابعة أو الليالي الحسوم: التي تحسم الخير عن أهلها وأيام حسوم وتضاف كذلك. والحيسمان كريهقان: الضخم الآدم وابن إياس الخزاعي: صحابي. وحسمى بالكسر: أرض بالبادية بها جبال شواهق لا يكاد القتام يفارقها وقبيلة جذام. وكزفر: حسم ابن ربيعة بن الحارث بن أسامة بن لؤي. والحسامية: فرس حميد بن حريث الكلبي. وكعنق وصرد وصاحب: مواضع. والحسمى كعمري: الكثير الشعر. * الحشمة بالكسر: الحياء والانقباض.

[ 97 ]

احتشم منه وعنه وحشمه وأحشمه: أخجله وأن يجلس إليك الرجل فتؤذيه وتسمعه ما يكره ويضم حشمه يحشمه ويحشمه وأحشمه. وكفرح: غضب. وكسمعه: أغضبه كأحشمه وحشمه. وحشمة الرجل وحشمه محركتين وأحشامه: خاصته الذين يغضبون له من أهل وعبيد أو جيرة. والحشم محركة للواحد والجمع: وهو العيال والقرابة أيضا. وحشم يحشم حشوما: أقبل بعد هزال والدابة في أول الربيع: أصابت منه شيئا فسمنت وصلحت وعظم بطنها. وما حشم من طعامنا: ما أكل والصيد: ما أصابه. والحشوم: الإعياء والانقباض والطلبة كالحشم محركة. والحشماء: الجيران والأضياف. والحشمة بالضم: المرأة والذمام والقرابة. والحشيم: المحتشم. وإني لأتحشم منه تحشما: أتذمم منه وأستحيي. والحشم بضمتين: ذو الحياء التام وسموا: حشما بالكسر وكحيدر. * حصم بها يحصم: ضرط أو خاص بالفرس. والحصوم: الضروط. والحصيم: الحصى الصغار. والحصماء: الأتان الخضافة. وانحصم: انكسرو المحصمة كمكنسة: مدقة الحديد. * الحصرم كزبرج: الثمر قبل النضج والرجل البخيل المتحصرم وأول العنب ما دام أخضر ودلك البدن في الحمام بسحيق مجففه في (أول) الفئ يمنع حدوث الحصف في تلك السنة ويقوي البدن ويبرده والحديدة يخرج بها الدلو من البئر والقصير وجناة شجر المظ وحشف كل شئ. وغورك بن الحصرم الحصرمي: روى عن الصادق. وحصرم القربة: ملأها وقوسه: شد توتيرها والقلم: براه والحبل: فتله شديدا. والحصرمة: الشح. وشاعر محصرم: مخضرم. وزبد محصرم: متفرق لا يجتمع من شدة البرد. * - الحصلم كزبرج: التراب. * - الحضجم كزبرج وعلابط: الجافي الغليظ اللحم. * حضرم: لحن في كلامه وانتزع لحاء الشجر وشد توتير القوس. ونعل حضرمي: ملسن. والحضرمة: الخلط. والحضرمية: اللكنة. وشاعر محضرم: مخضرم. والحضرميون: نسبة إلى حضرموت. وأما حضارمة مصر فخير بن نعيم القاضي وآل ابن لهيعة وحيوة بن شريح وغوث بن سليمان وعمرو ابن جابر وزياد بن يونس. وبالكوفة: أوس بن ضمعج وسلمة بن كهيل ومطين وآخرون. وبالبصرة: مقرئها الجواد يعقوب وأخوه أحمد وجماعة. وبالشام: جبير ابن نفير وابنه وكثير بن مرة ونصر بن علقمة وأخوه محفوظ وعفير بن معدان ويحيى بن حمزة الحضرميون. وفي الأعلام: العلاء بن الحضرمي وحضرمي بن عجلان وابن أحمد وكلهم محدثون. * الحطم: الكسر أو خاص باليابس حطمه يحطمه وحطمه فانحطم وتحطم. والحطمة بالكسر وكثمامة: ما تحطم من ذلك. وصعدة حطم ككسر: باعتبار

[ 98 ]

الأجزاء وكغراب: ما تكسر من اليبيس ومن البيض: قشره. والحطيم: حجر الكعبة أو جداره أو ما بين الركن وزمزم والمقام وزاد بعضهم الحجر أو من المقام إلى الباب أو ما بين الركن الأسود إلى الباب إلى المقام حيث يتحطم الناس للدعاء وكانت الجاهلية تتحالف هناك وما بقي من نبات عام أول. وكزبير: تابعي. والحطمة ويضم والحاطوم: السنة الشديدة والهاضوم. وكصبور وشداد ومنبر: الأسد. وكهمزة: الكثير من الإبل والغنم والشديدة من النيران واسم لجهنم أو باب لها والراعي الظلوم للماشية يهشم بعضها ببعض كالحطم و " شر الرعاء الحطمة " حديث صحيح ووهم الجوهري في قوله: مثل. وحطمة بن محارب: كان يعمل الدروع. والحطميات: منه أو هي التي تكسر السيوف أو الثقيلة العريضة وتحطم غيظا: تلظى. والحطم محركة: داء في قوائم الدابة. وككتف: المتكسر في نفسه. وبنو حطامة كثمامة: بطن وهم غير بني خطامة. * الحقم: الحمام أو طائر يشبهه. والحقيمان: مؤخر العينين مما يلي الصدغين. * الحكم بالضم: القضاء ج: أحكام وقد حكم عليه بالأمر حكما وحكومة وبينهم كذلك. والحاكم: منفذ الحكم كالحكم محركة ج: حكام. وحاكمه إلى الحاكم: دعاه وخاصمه. وحكمه في الأمر تحكيما: أمره أن يحكم فاحتكم. وتحكم: جاز فيه حكمه والاسم: الأحكومة والحكومة. وتحكم الحرورية: قولهم لا حكم إلا لله. والحكمان محركة: أبو موسى الأشعري وعمرو بن العاص. وحكام العرب في الجاهلية: أكثم بن صيفي وحاجب بن زرارة والأقرع ابن حابس وربيعة بن مخاشن وضمرة بن أبي ضمرة لتميم وعامر بن الظرب وغيلان بن سلمة لقيس وعبد المطلب وأبو طالب والعاصي بن وائل والعلاء بن حارثة لقريش وربيعة بن حذار لأسد ويعمر ابن الشداخ وصفوان بن أمية وسلمى ابن نوفل لكنانة. وحكيمات العرب: صحر بنت لقمان وهند بنت الحسن وجمعة بنت حابس وابنة عامر ابن الظرب. والحكمة بالكسر: العدل والعلم والحلم والنبوة والقرآن والإنجيل. وأحكمه: أتقنه فاستحكم ومنعه عن الفساد كحكمه حكما وعن الأمر: رجعه فحكم ومنعه مما يريد كحكمه وحكمه والفرس: جعل للجامه حكمة كحكمه. والحكمة محركة: ما أحاط بحنكي الفرس من لجامه وفيها العذاران ومن الإنسان: مقدم وجهه ورأسه وشأنه وأمره ومن الضائنة: ذقنها والقدر والمنزلة. وسورة محكمة: غير منسوخة. والآيات المحكمات: (قل تعالوا أتل ما حرم ربكم) إلى آخر السورة أو التي أحكمت فلا يحتاج سامعها إلى تأويلها لبيانها كأقاصيص الأنبياء. وكمحدث في شعر طرفة: الشيخ المجرب وغلط الجوهري في فتح كافه.

[ 99 ]

والمحكمون: من أصحاب الأخدود يروى بالفتح والكسر ومعناه: المنصف من نفسه وهم قوم خيروا بين القتل والكفر فاختاروا الثبات على الإسلام والقتل. والحكم محركة: الرجل المسن ومخلاف باليمن وزهاء عشرين صحابيا وثلاثين محدثا. وكأمير: ابن أمية وابن جبلة وابن حزام وابن حزن وابن قيس وابن طليق وابن معاوية: صحابيون وزهاء عشرين محدثا. وكزبير: ابن سعد وابن معاوية ابن عمار وابن عبد الله بن قيس وولده الصلت بن حكيم وابن عمه حكيم بن محمد: محدثون. وكجهينة: بنت غيلان الثقفية: صحابية وبنت أميمة: تابعية وكسفينة: علي بن يزيد بن أبي حكيمة ومحمد ابن عبد الله بن أبي حكيمة: محدثان وكشداد: ابن أسلم الكناني ثقة وسعد بن أحكم كأحمد: تابعي. وحكمان كسلمان: اسم وع بالبصرة سمي بالحكم ابن أبي العاص. وحكمون: اسم. والحكامية: نخل لبني حكام كشداد باليمامة. وكمعظم: محكم اليمامة قتله خالد بن الوليد. وذو الحكم بضمتين: صيفي بن رباح والد أكثم بن صيفي. * الحلم بالضم وبضمتين: الرؤياج: أحلام حلم في نومه واحتلم وتحلم وانحلم. وتحلم الحلم: استعمله. وحلم به وعنه: رأى له رؤيا أو رآه في النوم. والحلم بالضم والاحتلام: الجماع في النوم والاسم: الحلم كعنق. والحلم بالكسر: الأناة والعقلج: أحلام وحلوم ومنه: (أم تأمرهم أحلامهم بهذا) وهو حليمج: حلماء وأحلام وقد حلم بالضم حلما. وتحلم: تكلفه والمال: سمن والصبي والضب والجراد: أقبل شحمه. وحلمه تحليما وحلاما ككذاب: جعله حليما أو أمره بالحلم. وأحلمت: ولدت الحلماء. وذو الحلم: عامر ابن الظرب. والأحلام: الأجسام بلا واحد. وأحلم بضم اللام: ابن عبيد البخاري وعمر بن حفص بن أحلم: محدثان. والحلمة محركة: الثؤلول في وسط الثدي وشجرة السعدان ونبات آخر والصغيرة من القردان أو الضخمة ضد. وحلم البعير كفرح: كثر حلمه فهو حلم وعناق حلمة وتحلمة من تحالم ودودة تقع في الجلد فتأكله فإذا دبغ وهي موضع الأكلج: حلم وحي والهدر من الدماء وحلم الجلد كفرح: وقع فيه الحلم. وحلمه وحلمه: نزعه عنه. والحلام كزنار: الجدي والخروف ط وحي من عدوان ط. ودم حلام: هدر. والحالوم: ضرب من الأقط أو لبن يغلظ فيصير شبيها بالجبن الطري. والحليم: الشحم المقبل والبعير (المقبل السمن) وابن وضاح الفقيه وجد لأبي عبد الله الحسين بن محمد بن الحسن الحليمي ذي التصانيف وأخيه الحسن. وحليم بن داود ومحمد بن حليم المروزي: محدثان. وكسفينة: أبو حليمة معاذ القارئ: صحابي. وحليمة بنت أبي ذؤيب: مرضعة النبي صلى الله عليه وسلم

[ 100 ]

وبنت الحارث بن أبي شمر وجه أبوها جيشا إلى المنذر بن ماء السماء فأخرجت لهم مركنا من طيب فطيبتهم منه فقالوا: " ما يوم حليمة بسر " يضرب لكل أمر متعالم مشهور ويضرب أيضا للشريف النابه الذكر. وكجهينة: ع. وحليمات كجهينات: أنقاء بالدهناء أو أكمات ببطن فلج. والحلمتان محركة: ع. وكحيدر: دواب صغار. * - الحلسم كجردحل: الحريص. * حلقمه: قطع حلقومه أي: حلقه. ورطب محلقم بكسر القاف: بدا فيه النضج من قبل قمعها. ورطبة حلقامة. واحلنقم: ترك الطعام. * - الحلكم كقنفذ وجعفر: الأسود من كل شئ. وفيه حلكمة: سواد. * حم الأمر بالضم حما: قضي وله ذلك: قدر. وحم حمه: قصد قصده والتنور: سجره والشحمة: أذابها والماء: سخنه كأحمه وحممه وارتحال البعير: عجله والله له كذا: قضاه له كأحمه. وككتاب: قضاء الموت وقدره. وكغراب: حمى جميع الدواب والسيد الشريف ورجل. وذو الحمام بن مالك: حميري. وكسحاب: طائر بري لا يألف البيوت م أو كل ذي طوق وتقع واحدته على الذكر والأنثى كالحية ج: حمائم ولا تقل للذكر حمام. مجاورتها أمان من الخدر والفالج والسكتة والجمود والسبات. ولحمه باهي يزيد الدم والمني ووضعها مشقوقة وهي حية على نهشة العقرب مجرب للبرء ودمها يقطع الرعاف ومحمد بن يزيد الحمامي ومحمد بن أحمد بن محمد بن فوارس وأبو سعيد الطيوري وهبة الله بن الحسن وداود بن علي بن رئيس الرؤساء الحماميون: محدثون وحمام بن الجموح وآخر غير منسوب: صحابيان. وحمة الفراق بالضم: ما قدر وقضيج: كصرد وجبال. وحامه: قاربه. وأحم: دنا وحضر والأمر فلانا: أهمه كحمه ونفسه: غسلها بالماء البارد والأرض: صارت ذات حمى. والحميم كأمير: القريب كالمهم كالمهمج: أحماء وقد يكون الحميم للجمع والمؤنث والماء الحار كالحميمة ج: حمائم واستحم: اغتسل به والماء البارد ضد والقيظ والمطر يأتي بعد اشتداد الحر والعرق وبهاء: اللبن المسخن والكريمة من الإبلج: حمائم. واحتم: اهتم بالليل أو لم ينم من الهم والعين: أرقت من غير وجع. وماله حم ولا سم ويضمان: هم أو لا قليل ولا كثير وماله عنه: بدو الحامة: العامة وخاصة الرجل من أهله وولده وخيار الإبل. وحم الشئ: معظمه ومن الظهيرة: شدة حرها والكريمة من الإبلج: حمائم. والحمام كشداد: الديماس مذكرج: حمامات ولا يقال: طاب حمامك وإنما يقال: طابت حمتك بالكسر أي: حميمك أي: طاب عرقك. وأبو الحسن الحمامي: مقرئ العراق. وذات الحمام: ة بين الإسكندرية وإفريقية. والحمة: كل عين فيها ماء حار ينبع يستشفي بها الأعلاء وواحدة الحم

[ 101 ]

لما أذبت إهالته من الألية والشحم أو ما يبقى من الشحم المذاب وواد باليمامة. وحمتا الثوير: جبلان وبالكسر: المنية وبالضم: لون بين الدهمة والكمتة ودون الحوة ود ولغة في الحمة المخففة وع والحمى وحم بالضم: أصابته. وأحمه الله تعالى فهو محموم ط أو ط يقال: حممت حمى والاسم: الحمى بالضم وأرض محمة محركة وبضم الميم وكسر الحاء: ذات حمى أو كثيرتها وكل ما حم عليه فمحمة. ومحمة أيضا: ة بالصعيد وكورة بالشرقية وة بضواحي الإسكندرية. والأحم: القدح والأسود من كل شئ كاليحموم والحمحم كسمسم وهداهد والأبيض ضد. وقد حممت كفرحت حمما واحموميت وتحممت وتحمحمت والاسم: الحمة بالضم. وأحمه الله تعالى. والحماء: الاست ج: حم بالضم. واليحموم: الدخان وطائر والجبل الأسود وفرس الحسين بن علي وفرس هشام بن عبد الملك من نسل الحرون وفرس حسان الطائي وفرس النعمان بن المنذر وجبل بمصر وماء غربي المغيثة وجبل بديار الضباب. والحمم كصرد: الفحم واحدته بهاء. وحمم: سخم الوجه به والغلام: بدت لحيته والرأس: نبت شعره بعدما حلق والمرأة: متعها بالطلاق والأرض: بدا نباتها أخضر إلى السواد والفرخ: نبت ريشه. والحمامة كسحابة: وسط الصدر والمرأة أو الجميلة وماءة وخيار المال وسعدانة البعير وساحة القصر النقية وبكرة الدلو وحلقة الباب ومن الفرس: القص وفرس إياس بن قبيصة وفرس قراد بن يزيد. وحمامة الأسلمي وحبيب بن حمامة: ذكرا في الصحابة. وحمان بالكسر: حي من تميم. وحمومة: ملك يمني. وعبد الرحمن بن عرفة بن حمة وأحمد بن العباس بن حمة: محدثان. والحمحمة: صوت البرذون عند الشعير وعر الفرس حين يقصر في الصهيل ويستعين بنفسه كالتحمحم ونبيب الثور للسفاد وبالكسر ويضم: نبات أو لسان الثورج: حمحم. والحماحم: الحبق البستاني العريض الورق ويسمى الحبق النبطي واحدته: بهاء جيد للزكام مفتح لسدد الدماغ مقو للقلب وشرب مقلوه يشفي من الإسهال المزمن بدهن ورد وماء بارد. والحمحم كهدهد وسمسم: طائر. وآل حاميم وذوات حاميم: السور المفتتحة بها ولا تقل: حواميم وقد جاء في شعر وهو اسم الله الأعظم أو قسم أو حروف الرحمن مقطعة وتمامه الرون. وحمت الجمرة تحم بالفتح: صارت حممة والماء: سخن. وحاممته محامة: طالبته. وأنا محام على هذا: ثابت. وحمحام مبنيا على الكسر أي: لم يبق شئ. ومحمد بن عبد الله أبو المغيث الحماحمي: محدث. وحميمة كجهينة: بليدة بالبلقاء. وحم بالكسر: واد بديار طيئ وبالضم: جبيلات سود بديار بني كلاب. والحمائم: باليمامة. وعبد الله بن أحمد بن حموية كشبوية السرخسي:

[ 102 ]

راوي الصحيح. وبنو حموية الجويني: مشيخة وسموا: حما وبالضم وكعمران وعثمان ونعامة وهمزة وكغراب وكركرة وحمى ممالة مضمومة وحمامي بالضم. والحميمات: الجمرة. وأحم نفسه: غسلها بالماء البارد وثياب التحمة: ما يلبس المطلق امرأته إذا متعها. واستحم: عرق. * - الحنمة محركة: البومة. * الحنتم: الجرة الخضراء وشجرة الحنظل وأرض والسحائب السود كالحناتم. والحنتمة: واحدتها وبلا لام: بنت عبد الرحمن بن الحارث وبنت ذي الرمحين أم عمر بن الخطاب رضي الله تعالى عنه وليست بأخت أبي جهل كما وهموا بل بنت عمه. * - الحندم كجعفر: شجر حمر العروق واحدته: بهاء وعلم. * الحنذمان بالكسر: الجماعة أو الطائفة أو قبيلة. * الحوم: القطيع الضخم من الإبل إلى الألف أو لا يحد. وحومة البحر والرمل والقتال وغيره: معظمه أو أشد موضع فيه. وحام الطير على الشئ حوما وحومانا: دوم وكذا الإبل وفلان على الأمر حوما وحياما وحؤوما وحومانا: رامه فهو حائمج: حوم وكل عطشان حائم وإبل حوائم وحوم. والحومانة: المكان الغليظ المنقادج: حومان وحوامين ونباتج: حومان. وحام بن نوح: أبو السودان ومنه: غلام حامي. والحومة بالضم: البلور. والحوم: التي تدور في الرأس. وحوم في الأمر: استدام. وأنجب بن أحمد الحامي محدث. * - الحيمة: من قرى الجند. والمحيم كمكتل: الصبي الحار الرأس الكيس. * (فصل الخاء) * * ختمه يختمه ختما وختاما طبعه وعلى قلبه: جعله لا يفهم شيئا ولا يخرج منه شئ والشئ ختما: بلغ آخره والزرع وعليه: سقاه أول سقية. وككتاب: الطين يختم به على الشئ والخاتم: ما يوضع على الطينة وحلي للإصبع كالخاتم والخاتام والخيتام (والخيتام) والختم محركة والخاتيام ج: خواتم وخواتيم وقد تختم به ومن كل شئ: عاقبته وآخرته كخاتمته وآخر القوم كالخاتم ومن القفا: نقرته وأقل وضح القوائم وهو مختم كمعظم ومن الفرس الأنثى: الخلفة الدنيا من طبييها. وتختم عنه: تغافل وسكت وبأمره: كتمه وتعمم والاسم: التختمة. وكمنبر: الجوزة تدلك لتملاس وينقد بها فارسيته تير والختم: العسل وأفواه خلايا النحل وأن تجمع النحل شيئا من الشمع رقيقا أرق من شمع القرص فتطليه به. والمختوم: الصاع. والختم بضمتين: فصوص مفاصل الخيل الواحد: ككتاب وعالم. * - خترم خترمة: سكت عن عي أو فزع. * - ختلم الشئ: أخذه في خفية. * خثمه تخثيما: عرضه. والخثم محركة: عرض الأنف أو غلظه وعرض رأس الأذن ونحوه. خثم

[ 103 ]

كفرح فهو أخثم. والأخثم: الأسد والسيف العريض والركب المرتفع الغليظ كالخثيم كأمير. ونعل مخثمة: معرضة بلا رأس. والخثمة بالضم: قصر في أنف الثور. والخثماء: الناقة المستديرة الخف القصيرة المناسم وع باليمامة. وخيثمة بن الحارث: صحابي وسموا: خيثما كحيدر وأسامة وأحمد وعثمان وجهينة. وخثم المعول كفرح: صار مفلطحا وأخلاف الناقة: انسدت. وخثم أنفه: دقه. وابن خثيم كزبير: هو عبد الله بن عثمان. * الخثارم كعلابط: الرجل المتطير والغليظ الشفة ووالد عمرو البجلي عم الكميت. والخثرمة بالكسر: الحثرمة وبالفتح: الخرق في العمل. * خثعم كجعفر: جبل وأهله خثعميون وابن أنمار: أبو قبيلة من معد وجمل نحروه. وابن أبي خثعم: عمر بن عبد الله محدث وباللام: الأسد كالمخثعم بفتح العين. ورجل مخثعم الوجه: مكلثمه. والخثعمة: تلطخ الجسد بالدم أو أن يجتمعوا فيذبحوا ثم يأكلوا ثم يجمعوا الدم فيخلطوا فيه الطيب فيغمسوا أيديهم فيه ويتعاهدوا أن لا يتخاذلوا. وعنز خثعمة: حمراء ولا يقال للنعجة. * - الخثلمة: الاختلاط وأخذ الشئ في خفية. وكجعفر: اسم. * - الخجام ككتاب وصبور: المرأة الواسعة الهن. * خدمه يخدمه ويخدمه خدمة ويفتح فهو خادمج: خدام وخدم وهي خادم وخادمة. واختدم: خدم نفسه واستخدمه واختدمه فأخدمه: استوهبه خادما فوهبه له. والخدمة محركة: السير الغليظ المحكم مثل الحلقة تشد في رسغ البعير فيشد إليها سرائح نعلها وحلقة القوم والخلخال والساقج: خدم وخدام ككتاب. وكمعظم: موضع الخلخال والسير كالمخدمة ورباط السراويل عند أسفل رجل المرأة وكل فرس تحجيله مستدير فوق أشاعره كالأخدم أو جاوز البياض أرساغه أو بعضها. وفض الله خدمتهم محركة: جمعهم. والخدماء: الشاة البيضاء الأوظفة أو الوظيف الواحد وسائرها أسود أو التي في ساقها عند الرسغ بياض في سواد أو سواد في بياض وكذلك الوعول والاسم: الخدمة بالضم. والخدمة بالفتح: الساعة من ليل أو نهار وكعنبة: السير. ورجل مخدوم: له تابعة من الجن. وقوم مخدمون كمعظمون: كثيرو الخدم والحشم وابن خدام ككتاب: شاعر أو هو بالذال. وأبو إسحاق إبراهيم بن محمد الخدامي (بالضم): قيده أبو الفرج ولعله وهم وإنما هو بالذال. * خذمه يخذمه: قطعه كخذمه وتخذمه والصقر: ضرب بمخلبه. وخذم كسمع: انقطع كتخذم وسكر وهو خذيم وهي خذيمة. وكفرح: أسرع. وسيف خذم ككتف وصبور ومعظم: قاطع. وأذن خذيم كأمير: مقطوعة. وكثمامة: القطعة. والخذماء من الشاء: التي شقت أذنها عرضا ولم تبن. والخذمة: سمة للإبل

[ 104 ]

إسلامية والساعة. وككتف: السمح الطيب النفسج: خذمون وفرس مرداس بن أبي عامر. وككتاب: بطن من محارب وفرس حياش بن قيس بن الأعور. وأخذم: أقر بالذل وسكن والشراب: أسكر. وابن خذام ككتاب: في التركيب قبله. ومحمد بن الربيع بن خذيم كزبير: محدث. وكمنبر: سيف الحارث بن أبي شمر الغساني. وذو الخذمة محركة: عامر بن معبد. وكسفينة: المرأة السكرى وهو خذيم. * - ثوب خذاريم: رعابيل أخلاق. * - خذلم: أسرع والحاء المهملة لغة. * خرم الخرزة يخرمها وخرمها فتخرمت: فصمها وفلانا: شق وترة أنفه وهي ما بين منخريه فخرم هو كفرح أي: تخرمت وترته. والخرمة محركة: موضع الخرم من الأنف. والخرماء: الأذن المنخرمة وعين بالصفراء وفرس زيد الفوارس الضبي وفرس راشد بن شماس المعني وفرس لبني أبي ربيعة وكل رابية تنهبط في وهدة أو كل أكمة لها جانب لا يمكن منه الصعود وعنز شقت أذنها عرضا. والخرم أنف الجبل وفي الشعر: ذهاب الفاء من فعولن أو الميم من مفاعلتن والبيت: مخروم وأخرمج: خروم وبالضم: ع أو جبيلات. والأخرمان: عظمان منخرمان في طرف الحنك الأعلى وآخر ما في الكتفين من قبل العضدين أو طرفا أسفل الكتفين اللذان اكتنفا كعبرة الكتف. والأخرم: منقطع العير حيث ينجذم والمثقوب الأذن ومن قطعت وترة أنفه وملك للروم وجبل لبني سليم وآخر بطرف الدهناء وتضم راؤه وآخر بنجد. وخرم الأكمة بالضم ومخرمها كمجلس: منقطعها. ومخرم الجبل والسيل: أنفه. والمخارم: الطرق في الغلظ وأوائل الليل. والخورمة: مقدم الأنف أو ما بين المنخرين وواحدة الخورم لصخور لها خروق. واخترم فلان عنا مبنيا للمفعول: مات. واخترمته المنية: أخذته والقوم: استأصلتهم واقتطعتهم كتخرمتهم. والخارم: البارد والتارك والمفسد والريح الباردة. وكأمير: الماجن وقد خرم ككرم. وكسكر: نبات الشجر والناعم من العيش أو هي معربة ولقب والد الحسين بن إدريس الحافظ وبهاء: نبت كاللوبياء ج: خرم وهو بنفسجي اللون شمه والنظر إليه مفرح جدا ومن أمسكه معه أحبه كل ناظر إليه. ويتخذ من زهره دهن ينفع لما ذكر. وكسكرة: ة بفارس منها بابك الخرمي. وأم خرمان أيضا: ع. وفلان يتخرم زبده أي: يركبنا بالظلم والحمق. وتخرم: دان بدين الخرمية لأصحاب التناسخ والإباحة. وكمحدث: محلة ببغداد ليزيد بن مخرم. والخرمان كعثمان: الكذب وكزنار: المتخرمون في المعاصي وجد أحمد بن عبد الله وجد عمرو بن حموية المحدثين. وموسى بن عامر وسعيد بن عمرو بن خريم ومحمد بن محمد بن أبي جحوش الخريميون بالضم: محدثون.

[ 105 ]

والخرومانة: بقلة تنبت في القطن خبيثة. وكمعظم: اسم. وكزبير: ابن فاتك بن الأخرم البدري وابن أيمن: صحابيان. * - خرثمة النعل ويكسر خاؤها: رأسها فإذا لم يكن لها خرثمة فهي لسنة. * الخرشوم بالضم: أنف الجبل على واد أو قاع والجبل العظيم وما غلظ وصلب من الأرض كالخرشمة كهرشفة. والمخرنشم: المتعاظم المتكبر في نفسه والمتغير اللون الذاهب اللحم والمتقبض المتقارب بعض خلقه من بعض. * الخرطوم كزنبور: الأنف أو مقدمه أو ما ضممت عليه الحنكين كالخرطم كقنفذ والخمر السريعة الإسكار أو أول ما يجري من العنب قبل أن يداس. وذو الخرطوم: سيف عبد الله بن أنيس رضي الله تعالى عنه. وخرطوم الحبارى: شاعر اسمه عبد الله بن زهير. وجشم بن الخزرج وعوف بن الخزرج يقال لهما: الخرطومان. وكعلابط: المرأة دخلت في السن. وخراطيم القوم: ساداتهم. وخرطمه: ضرب خرطومه أو عوجه. واخرنطم: رفع أنفه واستكبر وغضب. والخرطمان بالضم: الطويل. * خزمه يخزمه: شكه والبعير: جعل في جانب منخره الخزامة ككتابة للبرة كخزمه. وإبل خزمى. والطير كلها مخزومة ومخزمة لأن وترات أنوفها مثقوبة وكذا النعام. وخزامة النعل بالكسر: سير رقيقيخزم بين الشراكين. وتخزم الشوك في رجله: شكها ودخل. وخازمه الطريق: أخذ في طريق وأخذ الآخر في طريق حتى التقيا في مكان. وريح خازم: خارم. والخزم في الشعر: زيادة تكون في أول البيت لا يعتد بها في التقطيع وتكون بحرف إلى أربعة وبالتحريك: شجر كالدوم. والخزام كشداد: بائعه. وسوق الخزامين بالمدينة: م. والخزمة محركة: خوص المقل. وخزمة بن خزمة والحارث بن خزمة ونهيك بن أوس بن خزمة وبالسكون: الحارث بن خزمة وعبد الله بن ثعلبة بن خزمة صحابيون. والخزامى كحبارى: نبت أو خيري البر زهره أطيب الأزهار نفحة والتبخير به يذهب كل رائحة منتنة واحتماله في فرزجة محبل وشربه مصلح للكبد والطحال والدماغ البارد. والخزومة: البقرة أو المسنة القصيرة منهاج: خزائم وخزوم. والأخزم: الحية الذكر والذكر القصير الوترة وكمرة خزماء: كذلك. وأبو أخزم الطائي: جد حاتم أو جد جده مات ابنه أخزم وترك بنين فوثبوا يوما على جدهم فأدموه فقال: 2 إن بني زملوني بالدم *. * من يلق آساد الرجال يكلم ومن يكن درء به يقوم *. * شنشنة أعرفها من أخزم كأنه كان عاقا. وأخزم: جبل قرب المدينة وفحل كريم م. وكغراب: واد بنجد. والخزيمية: منزلة

[ 106 ]

للحاج بين الأجفر والثعلبية. وخازم بن الجهبذ وابن جبلة وابن القاسم وابن مروان أو هو بحاء وابن خزيمة وابن محمد بن خازم القرطبي وابن محمد الجهني وابن محمد الرحبي. ومن أبوه خازم: سعيد الكوفي وخزيمة العباسي وأحمد اللهيعي ومحمد الضرير أبو معاوية ومسعدة وخالد والحسن ابن مخلد بن خازم وعبد الله بن خالد بن خازم. ومن كنيته أبو خازم: جنيد بن العلاء وعبد الغفار بن الحسن بن عبد الحميد القاضي وأحمد بن محمد بن صلب وعبد الله بن محمد وابن الفراء وابن أبي يعلى: وكلهم محدثون. ومحمد بن جعفر بن محمد وإسماعيل بن عبد الله وأحمد وجعفر ابنا محمد والإمام الكبير محمد بن عمر بن أبي بكر الخازميون: علماء. والحسين بن إسماعيل الششدانقي الخزيمي: من ولد خزيمة بن ثابت. والإمام محمد بن إسحاق بن خزيمة ومحمد بن علي بن محمد بن علي بن خزيمة الخزيميان نسبة إلى جدهما وكزبير: إبراهيم بن خزيم ومحمد بن خزيم الشاشيان: محدثان. وكشداد: محمد بن خضير بن خزام أو إبن أبي خزام سمع البغوي. وكمعظم: اسم. وكجهينة: إبن أوس وإبن ثابت وإبن حكيم وإبن جزي وإبن جهم وإبن الحارث وابن خزمة وابن عاصم وابن معمر وكثمامة: خزامة بن يعمر الليثبي: صحابيون. وإبن أبي خزامة أو أبو خزامة بن خزيمة شيخ الزهري وخزامة بنت جهمة: صحابية. * الأخسوم بالضم: عروة الجوالق. * خشم اللحم كفرح وأخشم وتخشم: تغيرت رائحته. والخيشوم من الأنف: ما فوق نخرته من القصبة وما تحتها من خشارم الرأس. والخياشيم: غراضيف في أقصى الأنف بينه وبين الدماغ أو عروق في بطن الأنف. وخشمه يخشمه: كسر خيشومه. وخشم كفرح خشما وخشوما: اتسع أنفه فهو أخشم و - الأنف: تغيرت رائحته من داء فيه فهو أخشم و - فلان خشما وحشاما بالضم: سقطت خياشيمه. والأخشم: لا يكاد يشم شيئا. ورجل مخشم كمعظم ومخشوم ومتخشم: سكران. وخشمه الشراب تخشيما: تثورت رائحته في الخيشوم فأسكرته والإسم: الخشمة بالضم. وكغراب: الأسد والعظيم من الأنوف والجبال. وثعلبة بن الخشام: فارس. وكشداد: اقب عمرو بن مالك لكبر أنفه. * الخشرم كجعفر: جماعة النحل والزنابير واحدته بهاء وأمير النحل ومأواها والحجارة الرخوة وإسم وقف حجارته رضراض ج: خشارمة. والخشارم: ع و - من الرأس: ما رق من الغضاريف التي في الخيشوم وبالضم: الأصوات والغليظ من الأنوف. وخشرمت الضبع: صوتت في أكلها. * خشسبرم بفتح الخاء والشين وسكون المهملة وفتح الموحدة والراء: من رياحين البر. * خشنام بالضم: علم معرب خوش نام أي

[ 107 ]

الطيب الإسم. * الخصومة: الجدل. خاصمه مخاصمة وخصومة فخصمه يخصمه: غلبه وهو شاذ لأن فاعلته ففعلته يرد يفعل منه إلى الضم إن لم تكن عينه حرف حلق فإنه بالفتح كفاخره ففخره يفخره وأما المعتل كوجدت وبعت فيرد إلى الكسر إلا ذوات الواو فإنها ترد إلى الضم كراضيته فرضوته أرضوه وخاوفني فخفته أخوفه. وليس في كل شئ يقال: نازعته لأنهم استغنوا عنه بغلبته. واختصموا: تخاصموا. والخصم: المخاصم ج: خصوم وقد يكون للإثنين والجمع والمؤنث. والخصيم: المخاصم ج: خصماء وخصمان. ورجل خصم كفرح: مجادل ج: خصمون. ومن قرأ (وهم يخصمون) أراد يختصمون فقلب التاء صادا فأدغم ونقل حركته إلى الخاء. ومنهم من لا ينقل ويكسر الخاء لاجتماع الساكنين. وأبو عمرو يختلس حركة الخاء اختلاسا وأما الجمع بين الساكنين فيه فلحن. والخصم بالضم: الجانب والزاوية والناحية وطرف الراوية الذي بحيال العزلاء في مؤخرها ج: أخصام وخصوم. وأخصام العين: ما ضمت عليه الأشفار. والأخصوم: الأخسوم. والخصمة بالفتح: من حروز الرجال تلبس عند المنازعة أو الدخول على السلطان والسيف يختصم بالضاد وغلط الجوهري. والخصوم: الأصول وأفواه الأودية. * الخضم: الأكل أو بأقصى الأضراس أو مل ء الفم بالمأكول أو خاص بالشئ الرطب كالقثاء والفعل كسمع وضرب. والخضامة كثمامة: ما خضم. والخضيمة: النبت الأخضر الرطب والأرض النعمة المنبات وحنطة تعالج بالطبخ. وخضمه يخضمه: قطعه كاختضمه وله من ماله: أعطاه و - بها: حبق. والمخضم كمحسن: الماء لا يبلغ أن يكون أجاجا يشربه المال لا الناس. وكمعظم ومكرم: الموسع عليه في الدنيا. والخضمة كحزقة: الوسط ومعظم كل أمر ومستغلظ الذراع. وهو في خضمة قومه: في مصاصهم. وكخدب: السيد الحمول المعطاء خاص بالرجال ج: خضمون والبحر والجمع الكثير والفرس الضخم والسيف القاطع والمسن لأنه إذا شحذ الحديد قطع وغلط الجوهري فقال: هو المسن من الإبل في قول أبي وجزة والبيت الذي أشار إليه هو 2 شاكت رغامى قذوف الطرف خائفة *. * هول الجنان نزور غير مخداج حرى موقعة ماج البنان بها *. * على خضم يسقى الماء عجاج حرى: فاعل شاكت أي دخلت في كبدها حديدة عطشى إلى دم الوحش وقد وقعها الحداد واضطرب البنان بتحديدها على مسن مسقي. وخضم كبقم: الجمع الكثير من الناس ود وماء

[ 108 ]

ورجل أو إسم العنبر بن عمرو بن تميم وقد غلبت على القبيلة لكثرة أكلهم. والخضمان من القميص: كالجربان زنة ومعنى. واختضم الطريق: قطعه. والسيف يختضم جفنه أي: يقطعه ويأكله. والخضمة: الخصمة. * الخضرم كزبرج: البئر الكثيرة الماء والبحر الغطمطم والكثير من كل شئ والواسع والجواد المعطاء والسيد الحمول ك‍ (الخضارم) ج: خضارم وخضارمة وخضرمون كل ذلك خاص بالرجال. وكعلبط: ولد الضب والماء الحلو أو بين الحلو والمر. والمخضرم بفتح الراء: من لم يختتن والماضي نصف عمره في الجاهلية ونصفه في الإسلام أو من أدركهما أو شاعر أدركهما كلبيد وأسود أبوه أبيض والناقص الحسب والدعي ومن لا يعرف أبوه أو ولدته السراري ولحم لا يدرى أمن ذكر أم أنثى والطعام التافه والماء بين الثقيل والخفيف. وناقة مخضرمة: قطع طرف أذنها. وامرأة مخضرمة: مخفوضة. والخضارمة: قوم من العجم خرجوا في بدء الإسلام فسكنوا الشام الواحد: خضرمي بالكسر منهم: عبد الكريم بن مالك وهبار ابن عقيل والعباس بن الحسن الخضرميون. وزبد متخضرم: متفرق لا يجتمع من البرد. * الخطم: الخطب الجليل وع ومنقار الطائر ومن الدابة: مقدم أنفها وفمها ومنك: أنفك كالمخطم كمجلس ومنبر. وخطمه يخطمه: ضرب أنفه وبالخطام: جعله على أنفه كخطمه به أو جر أنفه ليضع عليه الخطام وبالكلام: قهره ومنعه حتى لا ينبس والأديم: خاط حواشيه والقوس بالوتر خطما وخطاما: علقها. والخطام ككتاب: ذلك المعلق به ووتر القوس وكل ما وضع في أنف البعير ليقتاد بهج: ككتب وسمة على أنفه أو في عرض وجهه إلى الخد وربما وسم بخطام وبخطامين يقال: جمل مخطوم خطام أو خطامين مضافة. والأخطم: الطويل الأنف والأسود. وفرس مخطم كمعظم: أخذ البياض من خطمه إلى حنكه الأسفل. وكمعظم ومحدث: البسر فيه خطوط. والخطمي ويفتح: نبات محلل منضج ملين نافع لعسر البول والحصا والنسا وقرحة الأمعاء والارتعاش ونضج الجراحات وتسكين الوجع ومع الخل للبهق ووجع الأسنان مضمضة ونهش الهوام وحرق النار وخلط بزره بالماء أو سحيق أصله يجمدانه. ولعابه المستخرج بالماء الحار ينفع المرأة العقيم والمقعد. وذات الخطمي: ع فيه مسجد رسول الله صلى الله عليه وسلم في مسيره إلى تبوك. وكزبير: خطيم بن علي بن خطيم محدث. وكأمير: صحابي. وخطيم بن نويرة وقيس بن الخطيم: شاعران. ونجم بن الخطيم: محدث. وعباد بن عبد العزى الخطيم لأنه ضرب على أنفه يوم الجمل. وككتاب: اسم. وخطام الكلب: شاعر. وخطمة: ع. وفي طيئ خطمة وخطيمة كجهينة:

[ 109 ]

ابنا سعد بن ثعلبة. وخطمة من الأنصار: بنو عبد الله بن مالك بن أوس. وبنو خطامة كثمامة: حي من الأزد. ومسك خطام: يملأ الخياشيم. * - الخوعم: الأحمق. والخيعامة: نعت سوء للرجل السوء أو المأبون. * - الخيقم كحيدر: حكاية صوت. وخيقمانة: ركية عادية بديار بني تميم. * الخلم بالكسر: الصديق والصاحب ومربض الظبية أو كناسها والعظيم وشحم ثرب الشاة ج: أخلام وخلماء. والخالم: المستوي الذي لا يفوت بعضه بعضا. وإبل خلمة بالكسر: رتاع. واختلمه وخلمه تخليما: اختاره. وخالمه: صادقه. * الخلجم والخليجم كجعفر وسميدع: الجسيم العظيم أو الطويل المنجذب الخلق. * خم البيت والبئر: كنسها كاختمها والناقة: حلبها واللحم يخم ويخم خما وخموما وهو خم: أنتن وأكثر ما يستعمل في المطبوخ والمشوي واللبن: غيره خبث رائحة السقاء كأخم. والمخمة: المكنسة. والخمامة بالضم: الكناسة وما ينتثر من الطعام فيؤكل ويرجى الثواب والمخموم القلب: النقيه من الغل والحسد. وهو يخم ثيابه: يثني عليه. والخم بالضم: قفص الدجاج وخم بالضم: حبس فيه (وواد ويفتح) وبئر حفرها عبد شمس بن عبد مناف بمكة. وغدير خم: ع (على ثلاثة أميال) بالجحفة بين الحرمين. (أوخم: اسم غيضة هناك بها غدير ماء سم لم يولد بها أحد فعاش إلى أن يحتلم إلا أن ينتقل منها وحفرة في الأرض يجعل في أسفلها الرماد ثم توضع السخال فيهاج: كقردة والقوصرة يجعل فيها التبن لتبيض فيه الدجاجة) وبالفتح: القطع كالاختمام والثناء الطيب والبكاء الشديد وبالكسر: البستان الفارغ. والخمان: الرمح الضعيف وع بالشام وبالضم والكسر: رذال الناس وردئ المتاع والشجر وبالضم: نبات ويقال له: خمامى نافع للاستسقاء ونهش الأفعى ومن الكسر والوثي من السقطة جدا ومن الكلب الكلب ويسود الشعر. والخمخمة: الخنخنة. والخمخم كسمسم: الضرع الكثير اللبن ونبت له شوك دقيق لصاق بكل ما يتعلق به كثير بظاهر القاهرة وليس بلسان الثور كما توهمه بعضهم إنما ذلك بالمهملتين. وكهدهد: دويبة بحرية. والخمخام بن الحارث: صحابي. وإخميم بالكسر: د بمصر وع لبني عنزة. وخمام كزنار وغراب: أبو بطن من الأزد منهم: خويل بن محمد الزاهد والفرزدق بن جواس المحدث. وكأمير: الممدوح والثقيل الروح واللبن ساعة يحلب. وككتابة: ريشة فاسدة تحت الريش. وخماء كالحناء: ع. وتخمم ما على الخوان: أكل بقايا ما عليه من كسار وحتات. * - الخندمة: جبل بمكة. * - الخنذمان بالكسر: قبيلة. * - الخنمة محركة: ضيق في النفس عند التنخم. وتخنم كتضرب:

[ 110 ]

ع أو جبل بالمدينة. * أرض خامة: وخمة وقد خامت تخوم خومانا. والخامة: الفجلة ج: خام. والإخامة للفرس: الصفون والخامة للزرع يائية ووهم الجوهري. * الخيمة: أكمة فوق أبانين وكل بيت مستدير أو ثلاثة أعواد أو أربعة يلقى عليها الثمام ويستظل بها في الحر أو كل بيت يبنى من عيدان الشجرج: خيمات وخيام وخيم وخيم بالفتح وكعنب. وأخامها وأخيمها: بناها. وخيموا: دخلوا فيها وبالمكان: أقاموا والشئ: غطاه بشئ كي يعبق. وخام عنه يخيم خيما وخيمانا وخيوما وخيومة وخيمومة وخياما: نكص وجبن وكاد كيدا فرجع عليه ورجله: رفعها. والخامة من الزرع: أول ما ينبت على ساق أو الطاقة الغضة منه أو الشجرة الغضة منه. والخام: الجلد لم يدبغ أو لم يبالغ في دبغه والكرباس لم يغسل معرب والفجل. وأحمد بن محمد بن عمرو الخامي: محدث. وتخيم هنا: ضرب خيمته به والريح الطيبة في الثوب: عبقت به. والخيم بالكسر: السجية والطبيعة بلا واحد وفرند السيف وإخامة الفرس واوية يائية. والمخيم كمكتل: أن تجمع جرز الحصيد وواد أو جبل. والمخيم والخيمات: 2 نخل لبني سلول ببطن بيشة. وخيم وذو خيم وذات خيم: مواضع. والخيماء بالكسر ويقصر وقد تفتح الياء: ماء لبني أسد وكعنب: جبل. * (فصل الدال) * * دأم الحائط كمنع: دعمه. وتدأم الماء الشئ: غمره والفحل الناقة: تجللها. وتداءمه الأمر كتفاعله: تراكم عليه وتزاحم. والدأماء: البحر. والمتدأم بفتح الهمزة: المأبون. والدأم: ما غطاك من شئ. وجيش مدأم كمنبر: يركب كل شئ. * - الدثيمة بالمثلثة كسفينة: الفأرة. * - دجم كسمع وعني: حزن. وكنصر: أظلم. والدجم من الشئ: الضرب منه. وكصرد: دجم العشق: غمراته وظلمه جمع دجمة. وكعنب: الأخدان والأصحاب والعادات الواحد: دجمة بالكسر. وما سمعت له دجمة بالفتح والضم: كلمة. * دحمه كمنعه: دفعه شديدا والمرأة: نكحها. والداحوم: حبالة الثعلب. والدحم بالكسر: الأصل. ودحم ودحمان بفتحهما وكزبير: أسماء. وكرحمة وغراب: من أسمائهن. ودحمة بنت خديع: أم يزيد بن المهلب حرك أبو النجم حاءها لضرورة الشعر. * الدحسم والدحسمان والدحسماني بضمهن: الآدم السمين الحادر. وإنه لدحسمان الأمر: مخلطه. * - الدحقوم كعصفور: العظيم الخلق كالدمحوق. * - الدحلمة: دهورتك الشئ من جبل أو في بئر. * - دخمه كمنعه: دفعه بإزعاج والمرأة: جامعها. * دخشم كجعفر وقنفذ: الضخم الأسود والقصير واسم. * - الدودم كعلبط وعلابط: شئ كالدم يخرج من السمر أو من شجر العرز

[ 111 ]

يستعمل فيما تستعمل فيه الموميا مجرب وأكثر ما يكون بجبل بيروت من الشام وذكره في د وم وهم. * درم الساق كفرح: استوى والكعب أو العظم: واراه اللحم حتى لم يبن له حجم والأسنان: تحاتت والبعير: ذهبت أسنانه ودنا وقوعها. ودرم القنفذ يدرم درما ودرما بكسر الراء ودرما ودرمانا محركتين ودرامة: قارب الخطو في عجلة. وامرأة درماء: لا تستبين كعوبها ومرافقها وكل ما غطاه الشحم واللحم وخفي حجمه فقد درم كفرح. ودرع درمة كفرحة ومعظمة: ملساء أو لينة. والأدرم: الذي لا أسنان له. وأدرم الصبي: تحركت أسنانه ليستخلف أخر والفصيل: شرع في الإجذاع والإثناء والأرض: أنبتت الدرماء لنبات أحمر الورق. والدرامة كجبانة: الأرنب كالدرمة كفرحة والسيئة المشي القصيرة في صغر كالدروم. وكشداد: القنفذ كالدرامة والقبيح المشية. وكصبور: الذي يجئ ويذهب بالليل. والدارم: شجر كالغضى م. ودارم بن أبي دارم: صحابي وابن مالك بن حنظلة: أبو حي من تميم وكان يسمى بحرا لأن أباه أتاه قوم في حمالة فقال له: يا بحر ائتني بخريطة المال. فجاءه يحملها وهو يدرم تحتها. والدرماء: الأرنب. وبنو الأدرم: من قريش. والأدرم: المستوي وع. وكأمير: الغلام الفرهد الناعم. والداروم: قلعة بعد غزة للقاصد مصر. ودرم أظفاره تدريما: سواها بعد القص. والمداريم: المدارين. وككتف: شجر وشيباني قتل ولم يدرك بثأره فضرب به المثل أو فقد كما فقد القارظ العنزي. * الدرخمين كشرحبيل: الداهية. * - الدردم بالكسر: المرأة تجئ وتذهب بالليل والناقة المسنة. * - الدرغم كزبرج: الردئ البذئ. * - الدرقم كزبرج: الساقط واسم للدجال. * الدرهم كمنبر ومحراب وزبرج: م وذكرنا وزنه في م ك كج: دراهم ودراهيم. ورجل مدرهم بفتح الهاء: كثيرها ولا تقل: درهم لكنه إذا وجد اسم المفعول فالفعل حاصل. ودرهمت الخبازى: صار ورقها كالدراهم. وشيخ مدرهم كمشمعل: ساقط كبرا. وادرهم بصره: أظلم وكبر سنه. والدرهم كمنبر: الحديقة. ودرهم: أبو زياد وأبو معاوية: صحابيان وفرس خداش بن زهير. وحماد بن زيد بن درهم: محدث. * الدسم محركة: الودك والوضر والدنس وقد دسم كفرح. ويده من الدسم سلطة. وكنصرها: جامعها والقارورة: سدها كأدسمها والأثر: طسم والمطر الأرض: بلها قليلا والباب: أغلقه. وككتاب: السداد. والدسمة بالضم: ما يسد به خرق السقاء وغبرة إلى السواد وقد دسم بالكسر وهو أدسم وهي دسماء والردئ من الرجال. والديسم كحيدر: ولد الثعلب من الكلبة أو ولد الذئب منها والدب أو ولده وفرخ النحل والظلمة والسواد ونبات واسم

[ 112 ]

أبي الفتح صاحب قطرب والرفيق بالعمل المشفق كالداسم والثعلب. والديسمة: الذرة. ودسموا نونته: سودوها كيلا تصيبها العين. وكأمير: الكثير الذكر ومنه الحديث الضعيف: " لا يذكرون الله إلا دسما " ويحتمل أن يكون مدحا أي: الذكر حشو قلوبهم وأفواههم وأن يكون ذما أي: يذكرون الله قليلا مأخوذ من تدسيم نونة الصبي. ودسمان بالضم: ع. ودسم البعير يدسمه: طلاه بالهناء. ودسم: ع قرب مكة. وأنا على دسم الأمر أي: طرف منه. * - الدشمة بالضم: الذي لا خير فيه. * دعمه كمنعه: مال فأقامه والمرأة: جامعها أو طعن فيها أو أولجه أجمع. والدعمة والدعامة والدعام بكسرهن: عماد البيت والخشب المنصوب للتعريشج: دعم ودعائم. وككتابة: السيد وخشبتا البكرة. وادعم كافتعل: اتكأ عليها. والدعمي بالضم: النجار ومن الطريق: معظمه أو وسطه والشئ الشديد الدعام والفرس في صدره أو لبته بياض كالأدعم. ودعمي بن جديلة: أبو قبيلة. والدعامة: الشرط وبالكسر: ابن غزية وابنه قتادة بن دعامة: صحابيان. وكغراب: بطن عظيم من العرب. وككتاب: اسم. ودعمان: ع. ودعمة بالضم: ماء بأجأ. * - الدعرم كزبرج: الدميم القصير الردئ والدعفس. والدعرمة: قصر الخطو في عجلة. * - دعسم كجعفر: اسم والسين مهملة. * - دعلم كجعفر: اسم. * - دعانيم: ماء لبني الحليس من خثعم. * دغمهم الحر والبرد كمنع وسمع: غشيهم كأدغمهم وأنفه كمنع: كسره إلى باطن والإناء: غطاه. والدغمة بالضم والدغم محركة من لون الخيل: أن يضرب وجهه وجحافله إلى السواد ويكون ذلك أشد سوادا من سائر جسده وقد ادغام ادغيماما وهو أدغم وهي دغماء فارسيته: ديزج. والأدغم: الأسود الأنف ومن يتكلم من قبل أنفه. وأدغمه الله تعالى: سود وجهه والفرس اللجام: أدخله في فيه والحرف في الحرف: أدخله كادغمه وفلان: بادر القوم مخافة أن يسبقوه فأكل بلا مضغ. والدغمان بالضم: الأسود أو مع عظم واسم ويفتح. وراغم داغم وأرغمه الله تعالى وأدغمه ورغما دغما شنغما: إتباعات. وكغراب: وجع في الحلق. وكزبير: اسم. والدغم بالضم: البيض كأنه ضد. * الدقم: الغم الشديد من الدين وغيره وبالتحريك: الضرر. دقم كفرح: ذهب مقدم أسنانه. ودقمه يدقمه ويدقمه: كسر أسنانه ودفعه مفاجأة ودفعه في صدره والريح عليه: دخلت كاندقمت. وكفلز: المكسور الأسنان. وكهجف: الواسع. والأدقم: من انكسرت ثلاث من أسنانه. وكمحسن: المرأة التي يلتهم فرجها كل شئ أو يصوت فرجها عند الجماع. وكزبير وعثمان: اسمان. والدقمة كفرحة من الإبل والغنم: التي أودى حنكها هرما. * - دكم في صدره: دفع

[ 113 ]

والشئ: دق بعضه على بعض. وتداكموا: تدافعوا. واندكم: انقحم. ودكمة: د بالمغرب. ودكم تدكيما: أدخل شيئا في شئ وفلانا برأسه: نطحه في حاق حنجورته. وكزبير: اسم. * دلم كفرح: اشتد سواده في ملوسة كادلام وشفاهه: تهدلت. والأدلم: الآدم والشديد السواد منا ومن الجبال والأسد. وكسحاب: السواد والأسود. والدلماء: ليلة ثلاثين. والديلم: جيل م والداهية والأعداء والجماعة ومجتمع النمل والقردان عند أعقار الحياض وأعطان الإبل وذكر الدراج وشجر السلم ولقب بني ضبة لسوادهم وماء لبني عبس وضرب من القطا أو الذكر منه وابن فيروز أو فيروز ابن ديلم الصحابي وهو غير فيروز الديلمي قاتل الأسود العنسي. وجبل ديلمي: مطل على المروة. وأبو دلامة كثمامة: رجل وجبل مطل على الحجون. والدلم محركة: كالهدل في الشفة وشئ شبه الحية يكون في الحجاز ومنه المثل: " هو أشد من الدلم " واسم. وكصرد: الفيل. والأدلم: الأرندج. وادلأم الليل: ادلهم. وكغراب وزبير: اسمان. * - الدلثم كجعفر وعلابط: السريع والثاء مثلثة. * - الدلخم كجردحل: الجمل الضخم العظيم وداء شديد والنوم الخفيف أو الطويل وكل ثقيل. * - الدلظم كجعفر وزبرج وسبحل وجردحل وإردب: الناقة الهرمة الفانية. وكسبحل: الجمل القوي والرجل الشديد. * الدلقم كزبرج: العجوز والناقة المسنة المتكسرة الأسنان. * ادلهم الظلام: كثف. وأسود 4 مدلهم: مبالغة. وكجعفر: المظلم والذئب وذكر القطا والمدله العقل من الهوى واسم. وكقرطاس: الأسد والرجل الماضي. * دمه: طلاه والبيت: جصصه والسفينة: قيرها والعين: طلى ظاهرها بدمام كدممه والأرض: سواها وفلانا: عذبه عذابا تاما وشدخ رأسه وشجه وضربه وأسرع والقوم: طحنهم فأهلكهم كدمدمهم وعليهم واليربوع جحره: غطاه وسواه والحصان الحجر: نزا عليها والكمأة: سوى عليها التراب. وقدر دميم ودميمة: مطلية بالطحال أو الكبد أو الدم بعد الجبر. والدمم كعنب: التي يسد بها خصاصات البرام من دم أو لبأ. والدم والدمام ككتاب: ما طلي به ودواء يطلى به جبهة الصبي وسحاب لا ماء فيه. والمدموم: المتناهي السمن الممتلئ بالشحم. والدمة بالكسر: القملة والنملة والرجل القصير الحقير والهرة والبعرة ومربض الغنم وبالضم: الطريقة ولعبة. والمدمة بكسر الميم: خشبة ذات أسنان تدم بها الأرض. والدمة والدممة بضمهما والداماء: إحدى جحرة اليربوع وتراب يجمعه اليربوع ويخرجه من الجحر فيسوي به بابهج: دوام. وكأمير: الحقيرج: كجبال وهي: بهاءج: دمائم ودمام أيضا وقددممت تدم وتدم. ودممت كشممت وكرمت دمامة: أسأت.

[ 114 ]

وأدممت: قبحت الفعل. والديموم والديمومة: الفلاة الواسعة. والدمدمة: الغضب. ودمدم عليه: كلمه مغضبا. والدمدامة: عشبة لها عرق كالجزر يؤكل حلو جداج: دمدام. والدم: نبات ولغة في الدم المخففة وبالكسر: الأدرة. والدمادم كعلابط صنفان: أحمر قانئ والثاني أحمر أيضا إلا أن في رأسه سوادا وهما قاطعان للعاب وشرب نصف دانق منهما مقو لأدمغة الصبيان. والدمدم بالكسر: يبيس الكلأ وأصول الصليان المحيل. وكجعفر: ع. ودممى كزمكى: ة على الفرات. وأدم: أقبح أو ولد له ولد دميم. والدمماء كالغلواء: داماء اليربوع. والمدمم كمعظم: المطوي من الكرار. * الدنمة والدنامة بكسر دالهما وشد النون: القصيرة والذرة. والتدنيم: النذالة وصوت القوس والطست كالترنيم. * - الدندم كزبرج: النبت القديم المسود. * دام يدوم ويدام دوما ودواما وديمومة ودمت بالكسر تدوم نادرة. وأدامه واستدامه وداومه: تأنى فيه أو طلب دوامه. والديوم والدوم: الدائم. ودام: سكن ومنه: الماء الدائم والدلو: امتلأت وأدمتها. والديمة بالكسر: مطر يدوم في سكون بلا رعد وبرق أو يدوم خمسة أيام أو ستة أو سبعة أو يوما وليلة أو أقله ثلث النهار أو الليل وأكثره ما بلغت ج: ديم وديوم. وما زالت السماء دوما دوما وديما ديما: دائمة المطر. ودامت السماء تديم ديما ودومت وديمت وأدامت وأرض مديمة. والمدام: المطر الدائم والخمر كالمدامة لأنه ليس شراب يستطاع إدامة شربه إلا هي. والدأماء: البحر أصله دوماء محركة أو مسكنة وعلى هذا إعلاله شاذ. والديموم: في د م م. ودومت الكلاب: أمعنت في السير والشمس: دارت في السماء وعينه: دارت حدقتها كأنها في فلكة والمرقة: أكثر فيها الإهالة حتى تدور فوقها والشئ: بله والزعفران: دافه والقدر: نضحها بالماء البارد ليسكن غليانها كأدامها أو كسر غليانها بشئ والطائر: حلق في الهواء كاستدام أو طار فلم يحرك جناحيه. والدوامة كرمانة: التي يلعب بها الصبيان فتدارج: دوام وقد دومتها. وكمنبر ومحراب: عود يسكن به غليان القدر. واستدام غريمه: رفق به كاستدماه. والدوم: شجر المقل والنبق وضخام الشجر ما كان. ودومة الجندل ويقال: دوماء الجندل كلاهما بالضم. ودومان ابن بكيل بن جشم: أبو قبيلة من همدان. ودوم بن حمير بن سبأ. والدومي بالضم كرومي: ابن قيس بن ذهل صحابي. والدام: ع. ويدوم: جبل أو واد. وذو يدوم: ة باليمن أو نهر. والدوام كغراب: دوار في الرأس. والمديم كمقيم: الراعف. والدومة: الخصية وامرأة خمارة. والدومان: حومان الطائر. والإدامة: تنقير السهم على الإبهام وإبقاء القدر على الأثفية بعد الفراغ. ومدامة بالفتح: ع. وتدوم:

[ 115 ]

انتظر. * الدهمة بالضم: السواد. والأدهم: الأسود والجديد من الآثار والقديم الدارس ضد ومن البعير: الشديد الورقة حتى يذهب البياض وهي دهماء. وقد ادهم الفرس ادهماما: صار أدهم. وادهام الشئ ادهيماما: اسود والقيدج: أداهم وفرس هشام بن حرملة المري وعنترة بن شداد العبسي ومعاوية بن مرداس السلمي وآخر لبني بجير بن عباد. وكغراب: الأسود وفحل من الإبل. والدهماء: القدر والقديمة ومن الضأن: الخالصة الحمرة والعدد الكثير وجماعة الناس وسحنة الرجل وعشبة عريضة يدبغ بها وفرس معقل بن عامر وحباشة الكناني وليلة تسع وعشرين. والدهم بالضم: ثلاث ليال من الشهر. وأدهمه: ساءه. ودهمك كسمع ومنع: غشيك. وأي الدهم هو وأي دهم الله هو أي: أي خلق الله هو. وكزبير: الداهية كأم الدهيم والأحمق وناقة عمرو بن الريان الذهلي قتل هو وإخوته وحملت رؤوسهم عليها فقيل: " أشأم من الدهيم ". ودهمت النار القدر تدهيما: سودتها. والمتدهم: المتدأم. وكزبير: ثوابة بن دهيم والقاسم بن دهيم: محدثان. وكغراب وأحمد وعثمان: أسماء. وحديقة دهماء ومدهامة: خضراء تضرب إلى السواد نعمة وريا ومنه: (مدهامتان). * الدهثم كجعفر: الشديد من الإبل والرجل السهل الخلق والأرض السهلة كالدهثمة وبلا لام: ابن قران 2 المحدث. * - دهدمه: هدمه وقلب بعضه على بعض. وتدهدم: سقط. * - دهسم الشئ: أخفاه. * دهشم كجعفر: اسم. * الدهكم كجعفر: الشئ البالي. وتدهكم: اقتحم في أمر شديد وعلينا: تدرأ. * الديمة واوية يائية. ومفازة ديمومة: ذكر في د م م ووهم الجوهري. * (فصل الذال) * * ذأمه كمنعه: حقره وذمه وطرده وخزاه. والإذآم: الرعب. وما سمعت له ذأمة: كلمة و * - ذجمة: بمعناها. * - ذحلمه: ذبحه ودهوره فتذحلم: تدهور. * - ذرمت المرأة بولدها: رمت به. وأذرمة: ة بأذنة. * الذلم محركة: مغيض مصب الوادي. * ذمه ذما ومذمة فهو مذموم وذميم وذم ويكسر: ضد مدحه. وأذمه: وجده ذميما. وأذم بهم: تهاون أو تركهم مذمومين في الناس. وتذاموا: ذم بعضهم بعضا. وقضى مذمته بكسر الذال وفتحها: أحسن إليه لئلا يذم. واستذم إليه: فعل ما يذمه على فعله. والذموم: العيوب. وبئر ذمة وذميم وذميمة: قليلة الماء وغزيرة ضدج: ذمام. وبه ذميمة أي: زمانة تمنعه الخروج. وأذمت ركابهم: أعيت وتخلفت وفلان: أتى بما يذم عليه. ورجل ذو مذمة: كل على الناس. والذمام والمذمة: الحق والحرمة ج: أذمة. والذمة بالكسر: العهد والكفالة كالذمامة ويكسر والذم بالكسر ومأدبة الطعام أو العرس والقوم المعاهدون. وأذم له عليه:

[ 116 ]

أخذ له الذمة وفلانا: أجاره وكأمير: بثر يعلو الوجوه من حر أو جرب والندى أو ندى يسقط بالليل على الشجر فيصيبه التراب فيصير كقطع الطين والبياض على أنف الجدي وقد ذم أنفه وذن: إذا سال والماء المكروه والبول والمخاط الذي يذم من قضيب التيس وكذلك اللبن من أخلاف الشاء. والذم بالكسر: المفرط الهزال الهالك. وذمذم: قلل عطيته. والذمامة كثمامة: البقية. ورجل مذمم كمعظم: مذموم جدا. ومذم كمسن ومتم: لا حراك به. وشئ مذم كمتم: معيب. وقولهم: افعل كذا وخلاك ذم أي: وخلا منك أي: لا تذم. وأخذتني منه مذمة وتكسر ذاله أي: رقة وعار من ترك الحرمة. وأذهب مذمتهم بشئ: أعطهم شيئا فإن لهم ذماما. والبخل مذمة بالفتح. وتذمم: استنكف يقال: لو لم أترك الكذب تأثما لتركته تذمما. * - ذو ذنم محركة: لقب سعد بن قيس الهمداني. * الذيم والذام: العيب والذم ذامه يذيمه ذيما وذاما فهو مذيم ومذيوم. * (فصل الراء) * * رئم الشئ كسمع: أحبه وألفه والجرح رأما ورئمانا: انضم للبرء والناقة ولدها: عطفت عليه ولزمته فهي رؤوم ورائمة ورائم. وشاة رؤوم: ألوف تلحس ثياب من مر بها. وأرأمها: عطفها على غير ولدها والجرح: عالجه حتى رئم وعلى الشئ: أكرهه والحبل: فتله شديدا كرأمه كمنعه. ورأم القدح كمنع: أصلحه. والرأم: البو وع وبالكسر: الظبي الخالص البياضج: أرآم وآرام. والرؤام كغراب: اللعاب. وككتاب: د لحمير. وكدئل: الاست وع. والروائم: الأثافي وقد رئمت الرماد لأن الرماد كالولد لها. والرأمة: خرزة المحبة. وتر أمته: ترحمت عليه. وقول الجوهري: الرؤمة: الغراء وهم وموضع ذكره في ر وم لأنه أجوف. ودارة الأرآم: من داراتهم. * - الربم بالتحريك: الكلأ المتصل. رتمه يرتمه: كسره أو دقه أو خاص بكسر الأنف فهو مرتوم ورتيم ورتم على الوصف بالمصدر. والرتمة: خيط يعقد في الإصبع للتذكيرج: رتم كالرتيمة ج: رتائم ورتام. وأرتمه: عقدها في إصبعه فارتتم وترتم. والرتم محركة: نبات كأنه من دقته شبه بالرتم زهره كالخيري وبزره كالعدس وكلاهما يقيئ بقوة وشرب عصارة قضبانه على الريق علاج نافع لعرق النسا وكذلك الاحتقان بنقيعها في ماء البحر وابتلاع إحدى وعشرين حبة على الريق يمنع الدماميل الواحدة: رتمة والمزادة المملوءة والمحجة والكلام الخفي والحياء التام. وكان من أراد سفرا يعمد إلى شجرة فيعقد غصنين منها فإن رجع وكانا على حالهما قال: إن أهله لم تخنه وإلا فقد خانته وذلك الرتم والرتيمة. ورتم في بنني فلان: نشأ وأخذه غشي من أكل الرتم وهم رتامى كسكارى والمعزى: رعته.

[ 117 ]

والرتماء: الناقة تأكله وتألفه وتكلف به والتي تحمل المزادة المملوءة. وكغراب: الرفات. وما رتم بكلمة: ما تكلم. ومازال راتما: مقيما. وأرتم الفصيل: أجذى في سنامه. وشر ترتم كقنفذ وجندب: دائم. وخالدة بنت أرتم: أم كردم الذي طعن دريد بن الصمة. والرتيم: السير البطئ. الرثم محركة والرثمة بالضم: بياض في طرف أنف الفرس أو كل بياض أصاب الجحفلة العليا فبلغ المرسن أو بياض في الأنف. وارثم ارثماما ورثم كفرح فهو رثم وأرثم وهي: رثماء. ونعجة رثماء: سوداء الأرنبة وسائرها أبيض. ورثم أنفه أو فاه يرثمه فهو مرثوم ورثيم: كسره حتى تقطر منه الدم. وكل ما لطخ بدم وكسر فهو رثيم ومرثوم. وكمنبر ومجلس: الأنف. وكسفينة: الفأرة. ورثمت المرأة أنفها بالطيب: لطخته والرثمة أو يحرك: الرك من المطرج: رثام. وأرض مرثمة كمعظمة: ممطورة. ورثمة من خبر: طرف منه. ويرثم كينصر: جبل لبني سليم. * الرجم: القتل والقذف والغيب والظن والخليل والنديم واللعن والشتم والهجران والطرد ورمي بالحجارة واسم ما يرجم بهج: رجوم وبالتحريك: البئر والتنور والجفرة بالجيم وجبل بأجأ والقبر كالرجمة بالفتح والضم والإخوان واحدهم عن كراع: رجم ويحرك ولا أدري كيف هو. وبضمتين: النجوم التي يرمى بها وحجارة تنصب على القبر كالرجمة بالضم ج: رجم كصرد وجبال أو هما العلامة. ورجم القبر: علمه أو وضع عليه الرجام ومر وهو يضطرم في عدوه. والرجمة بالضم: وجار الضبع والتي ترجب النخلة الكريمة بها. والمراجم: قبيح الكلام. وراجم عنه: ناضل وفي الكلام والعدو والحرب: بالغ بأشد مساجلة. ومرجوم العصري: من أشراف عبد القيس وآخر من سادات العرب فاخر ملك الحيرة فقال له: قد رجمتك بالشرف ومضحى من مضحيات الحاج بالبادية. ومراجم بن العوام: محدث. وارتجم الشئ: ركب بعضه بعضا. والترجمان: في ت رج م. والأرجام: جبل ورجمان ويضم: ة بالخابور. والمرجام من الإبل: الماد عنقه في السير أو الشديد السير والذي ترجم به الحجارة. وككتاب: ع. ورجل مرجم كمنبر: شديد كأنه يرجم به عدوه. وفرس مرجم: يرجم الأرض بحوافره. وحديث مرجم كمعظم: لا يوقف على حقيقته. وككتاب: المرجاس وربما شد بطرف عرقوة الدلو ليكون أسرع لانحدارها وما يبنى على البئر ثم تعرض عليه الخشبة للدلو. والرجامان: خشبتان تنصبان على البئر ينصب عليهما القعو. * الرحمة ويحرك: الرقة والمغفرة والتعطف كالمرحمة والرحم بالضم وبضمتين والفعل كعلم. ورحم عليه ترحيما وترحم والأولى الفصحى والاسم الرحمى: قال له رحمه الله. ورهبوت خير لك

[ 118 ]

من رحموت لم يستعمل إلا مزدوجا أي: أن ترهب خير لك من أن ترحم. و (يختص برحمته) أي: بنبوته. والرحم بالكسر وككتف: بيت منبت الولد ووعاؤه والقرابة أو أصلها وأسبابهاج: أرحام. وأم رحم بالضم وأم الرحم: مكة. والمرحومة: المدينة شرفهما الله تعالى. والرحوم والرحماء: التي تشتكي رحمها بعد الولادة فتموت منه وقد رحمت ككرم وفرح وعني رحامة ورحما ويحرك أو هو داء يأخذ في رحمها فلا تقبل اللقاح أو أن تلد فلا يسقط سلاها. وشاة راحم: وارمة الرحم. ومحمد بن رحمويه كعمرويه ورحيم كزبير ابن مالك الخزرجي وابن حسن الدهقان ومرحوم العطار: محدثون. ورحمة: من أسمائهن. * الرخم محركة: اللبن الغليظ والعطف والمحبة واللين يقال: ألقى عليه رخمته ورخمه وع بين الشام ونجد وشعب بمكة وطائر م الواحدة: بهاء يطلى بمرارته لسم الحية وغيرها والتبخير بجفيف لحمه مخلوطا بخردل سبع مرات يحل المعقود عن النساء ووضع ريشة من أيمنها بين رجلي المرأة يسهل ولادها ويبخر بزبله لطرد الهوام ويداف بخل خمر ويطلى به البرص فيغيره وكبده تشوى وتسحق وتداف بخمر وتسقى المجنون ثلاثة أيام كل يوم ثلاث مرات فيبرئه. والرخم بضمتين: كتل اللبأ. وأرخمت الدجاجة على بيضها ورخمته وعليه رخما ورخما ورخمة محركتين وهي مرخم وراخم: حضنتها. ورخمها أهلها ترخيما: ألزموها إياها. ورخمت المرأة ولدها كنصر ومنع: لاعبته والشئ: رحمته. ورخم الكلام ككرم فهو رخيم: لان وسهل كرخم كنصر والجارية: صارت سهلة المنطق فهي رخيمة ورخيم. ومنه: الترخيم في الأسماء لأنه تسهيل للنطق بها. والرخامى والرخامة بضمهما: نبتان. وكغراب: حجر أبيض رخو وما كان منه خمريا أو أصفر أو زرزوريا فمن أصناف الحجارة وذر سحيق محروقه على الجراحة يقطع دمها وحيا وشرب مثقال من سحيقه بعسل ثلاثة أيام يبرئ من الدماميل وما كان منه لوحا على قبر فشرب سحيقه على اسم المعشوق يسلي العاشق ورخمان: ع قتل فيه تأبط شرا. وأرخمان بضم الخاء: د بفارس وكأمير: واد. وكزبير: اسم وكجهينة: ماء. وكسفينة: ماء باليمامة لبني وعلة وكحمزة: ع ببلاد هذيل. واليرخم واليرخوم والترخوم بالمثناة من فوق ومن تحت: الذكر من الرخم. وما أدري أي ترخم هو وترخم وترخم وترخمة وترخمة أي: أي الناس هو والرخامى بالضم: الريح اللينة. وكأمير أو زبير: خالد بن رخيم البصري والحسن بن رخيم: محدثان. وشاة رخماء: ابيض رأسها واسود سائرها. وفرس أرخم. وترخم بالضم: حي. وذو ترخم: ابن وائل بن الغوث ومحمد بن سعيد وعمرو بن أزهر الترخميان: محدثان.

[ 119 ]

* ردم الباب والثلمة يردمه: سده كله أو ثلثه أو هو أكثر من السد والردم: الاسمج: ردوم وبالتسكين: ة بالبحرين وع بمكة يضاف إلى بني جمح وهو لبني قراد وما يسقط من الجدار المتهدم والسد بين يأجوج ومأجوج وصوت القوس أو عام ومن لا خير فيه كالمردام والضرط كالردام بالضم فيهما وتصويت القوس بالإنباض وبالكسر: ع. وثوب مردم كمعظم: مرقع وكأمير: خلقج: ككتب. وتردم ثوبه: رقعه والثوب: استرقع وأخلق والمتردم: الموضع الذي يرقع منه والخصومة: بعدت وطالت وفلانا: تعقبه واطلع على ما هو فيه. وأردمت السحاب والورد والحمى: دامت والشجرة: اخضرت بعد يبوستها كردمت فيهما والبعير: غمزه. ومحمد بن يوسف بن ردام ككتاب: محدث. والأردم: الملاح الحاذقج: أردمون. والردمة بالكسر: ما يبقى في الجلة. وردمت على ولدها ترديما وتردمت: تعطفت. والرديمان: ثوبان يخاط بعضهما ببعض نحو اللفاف 3 ج: ككتب. وردمان: ع باليمن وابن ناجية وابن وائل وابن رعين: آباء قبائل. وكأمير: من فرسانهم سمي لعظم خلقه. ودارة المردمة: لبني مالك بن ربيعة. وردم الشئ: سال ك‍ * رذم أنفه يرذم ويرذم رذما ورذمانا. وناقة راذم: دفعت بلبنها. والرذوم: السائل من كل شئ والقصعة الممتلئة تصب 4 جوانبها والعضو الممخج: ككتب ويحرك وقد رذمت القصعة كفرح وأرذمت. والرذم بالفتح وكغراب: الفسل. وأرذم على الخمسين: زاد. والروذمة: مشي البرذون. ورأيت رذما من الناس محركة أي: متفرقين. وصار بعد الخز في رذم أي: خلقان. وهو في رذمان من الناس محركة أي: ليسوا بالكثير. * الرزم كصرد: الثابت القائم على الأرض والأسد كالمرزم كمحسن والرازم: البعير لا يقوم هزالا وقد رزم يرزم ويرزم رزوما ورزاما بضمهما. والرزمة محركة: صوت الصبي والناقة وذلك إذا رئمت ولدها تخرجه من حلقها. وفي المثل: " لا خير في رزمة لا درة فيها " يضرب لمن يعد ولا يفي. وأرزم الرعد: اشتد صوته أو صوت غير شديد والناقة: حنت على ولدها والريح في الجوف: صاتت. وفي المثل: " لا أفعله ما أرزمت أم حائل ". والرزمة بالكسر: ما شد في ثوب واحد والضرب الشديد ويفتح. ورزم الثياب ترزيما: شدها والقوم: ضربوا بأنفسهم الأرض لا يبرحون. والمرازمة في الطعام: المعاقبة بأن يأكل يوما لحما ويوما عسلا ويوما لبنا ونحوه لا يداوم على شئ وأن يخلط الأكل بالشكر واللقم بالحمد أو أكل اللين واليابس والحلو والحامض والجشب والمأدوم وبكل فسر قول عمر رضي الله تعالى عنه: " إذا أكلتم فرازموا ". ورازم بينهما: جمع والدار: أقام بها طويلا.

[ 120 ]

ورزم: مات وبالشئ: أخذ به والأم به: ولدته وعلى قرنه: غلب وبرك والشئ يرزمه ويرزمه: جمعه في ثوب والشتاء رزمة: برد وبه سمي نوء المرزم كمنبر. وأم مرزم: الشمال أو الريح. والمرزمان: نجمان مع الشعريين. وكمحسن وصرد: الأسد. وككتاب: الرجل الشديد الصعب وابن مالك بن حنظلة: أبو حي من تميم. ورزم: ع بديار مراد. وخوارزم: د قيل: أصله خواررزم بإضافة خوار إلى رزم فخفف. وأكل الرزمة أي: الوجبة. والمرزامة: الناقة الفارهة. وتركته بالمرتزم: ألزقته بالأرض. ومرازمة السوق: أن يشترى منها دون مل ء الأحمال. * - رستم بضم الراء وفتح المثناة فوق وقد تضم: اسم جماعة محدثين. والرستميون: جماعة. * الرسم: ركية تدفنها الأرض والأثر أو بقيته أو ما لا شخص له من الآثارج: أرسم ورسوم. وترسم: نظر إليها. ورسم الغيث الديار: عفاها وأبقى أثرها لاصقا بالأرض والناقة رسيما: أثرت في الأرض وأرسمتها أنا وله كذا: أمره به فارتسم وفي الأرض: غاب فيها وعلى كذا: كتب. والروسم: الداهية وطابع يطبع به رأس الخابية كالراسوم والعلامة والرسم وشئ تجلى به الدنانير وخشبة مكتوبة بالنقر يختم بها الطعام. والرواسيم: كتب كانت في الجاهلية. والراسم: الماء الجاري. والرسم محركة: حسن المشي. وكأمير ومنبر: سير للإبل وقد رسم يرسم وصحابي هجري عبدي. والارتسام: التكبير والتعوذ والدعاء. وثوب مرسم كمعظم: مخطط. وترسم هذه القصيدة: ادرسها وتذكرها. والرسوم: الذي يبقى على السير يوما وليلة. * رشم: كتب كرشم والطعام: ختمه. والروشم: الروسم للطابع كالراشوم. والرشم محركة: سواد في وجه الضبع وهي ضبع رشماء وأول ما يظهر من النبت وأثر المطر في الأرض والأثر وتسكن شينه. وأرشم: ختم إناءه بالروشم والمهاة: رأت الرشم فرعته والشجر: أورق والبرق: أوشم. والأرشم: الذي به وشم وخطوط ومن يتشمم الطعام ويحرص عليه وقد رشم كفرح ومن الغيث: القليل المذموم والكلب. * - الرصم محركة: الدخول في الشعب الضيق. * رضم الشيخ يرضم: ثقل عدوه والأرض: أثارها لزرع ونحوه وفي بيته: سقط لا يبرحه وبه الأرض: ضرب. والرضم ويحرك وككتاب: صخور عظام يرضم بعضها فوق بعض في الأبنية. والرضمان محركة: تقارب العدو. وبعير مرضم كمنبر: يرمي الحجارة بعضها على بعض. والرضيم والمرضوم: البناء بالصخر. والرضيم كمصغر الرضيم: طائر وكغراب: نبت. ورضام من نبت: قليل منه. وطائر رضمة كهمزة. ورضمت الطير: ثبتت. والرضم: ع بين زبالة والشقوق وع بنواحي تيماء. وذات الرضم: ع بوادي القرى. وبعير رضمان: ثقيل. * رطمه: أوحله في أمر

[ 121 ]

لا يخرج منهفارتطم ونكح بكل ذكره وبسلحه: رمى. والراطم: اللازم للشئ. وارتطم عليه الأمر: لم يقدر على الخروج منه والشئ: ازدحم وتراكم والسلح: حبسه كترطمه. ورطم البعير وأرطم 2 بضمهما: احتبس والاسم: كغراب. والرطوم: المرأة الضيقة الجهاز لا الواسعته كما توهم الجوهري والضيقة الحياء من النوق والمرأة الرتقاء. والرطمة بالضم: أمر لا تعرف جهته. وامرأة مرطومة: مرمية بسوء. وأرطم: سكت. * الرعام: حدة النظر وبالضم: مخاط الخيل والشاء أو أعمج: أرعمة. ورعمت الشاة كمنع رعاما فهي رعوم: اشتد هزالها فسال رعامها كرعمت ككرمت والشئ: رقبه ورعاه والشمس: رقب غيبوبتها. والرعامى كحبارى: شجر كالرعامة بالضم وزيادة الكبد. والرعوم: النفس والشديد الهزال وامرأة. والرعموم بالضم: المرأة الناعمة. ورعمها ترعيما: مسح رعامها. ورعم: جبل وبالكسر: الشحم وامرأة. وأم رعم: الضبع. وكسكران وزبير: اسمان. * الرغم: الكره ويثلث كالمرغمة ورغمه كعلمه ومنعه: كرهه و =: التراب كالرغام والقسر والذل. ورغم أنفي لله تعالى مثلثة: ذل عن كره وأرغمه الذل. وكمقعد ومجلس: الأنف. ورغمه ترغيما: قال له رغما رغما. وراغم داغم: إتباع. وأرغمه الله تعالى: أسخطه وأدغمه بالدال: سوده. وشاة رغماء: على طرف أنفها بياض أو لون يخالف سائر بدنها. والمرغامة: المغضبة لبعلها. والرغام: تراب لين أو رمل مختلط بتراب واسم رملة بعينها وبالضم: لغة في العين أو لثغة. والمراغمة: الهجران والتباعد والمغاضبة. وراغمهم: نابذهم وهجرهم وعاداهم. وترغم: تغضب. والرغامى: زيادة الكبد لغة في العين ونبت لغة في الرخامى والأنف وقصبة الرئة. والمراغم بالضم وفتح الغين: المذهب والمهرب والحصن والمضطرب. ورغمان: رمل. ورغيمان: ع. وكزبير: اسم. ورغمته: فعلت شيئا على رغمه. والمرغمة كمرحلة: لعبة لهم. وكثمامة: الطلبة. * رقم: كتب والكتاب: أعجمه وبينه والثوب: خططه كرقمه. والمرقم كمنبر: القلم. ويقال للشديد الغضب: طفا مرقمك وجاش وغلا وطفح وارتفع وقذف مرقمك. ودابة مرقومة: في قوائمها خطوط ط كيات ط. وثور وحمار وحش مرقوم القوائم: مخططها بسواد. والرقمة: الروضة وجانب الوادي أو مجتمع مائه والخبازى وبالتحريك: نبت. والرقمتان: هنتان شبه ظفرين في قوائم الدابة أو ما اكتنف جاعرتي الحمار من كية النار أو لحمتان تليان باطن ذراعي الفرس لا شعر عليهما أو الجاعرتان وروضتان بناحية الصمان. والرقم: ضرب مخطط من الوشي أو الخز أو البرود وبالتحريك: الداهية كالرقم بالفتح وككتف وع بالمدينة منه السهام الرقميات. ويوم الرقم: م. والأرقم:

[ 122 ]

أخبث الحيات وأطلبها للناس أو ما فيه سواد وبياض أو ذكر الحيات والأنثى: رقشاء وحي من تغلب وهم الأراقم وجاء بالرقم بالفتح وككتف أي: بالكثير. وكأمير: ع وفرس حزام بن وابصة وقرية أصحاب الكهف أو جبلهم أو كلبهم أو الوادي أو الصخرة أو لوح رصاص نقش فيه نسبهم وأسماؤهم ودينهم ومم هربوا أو الدواة واللوح. والرقيمة: المرأة العاقلة البرزة. والمرقومة: الأرض بها نبات قليل. والترقيم والترقين: علامة لأهل ديوان الخراج تجعل على الرقاع والتوقيعات والحسبانات لئلا يتوهم أنه بيض كي لا يقع فيه حساب. وحميضة بن رقيم. كزبير: صحابي بدري. * الركم جمع شئ فوق آخر حتى يصير ركاما مركوما كركام الرمل وبالتحريك: السحاب المتراكم كالركام. ومرتكم الطريق بالفتح: جادته. والركمة بالضم: الطين المجموع. وقطيع ركام كغراب: ضخم وارتكم الشئ وتراكم: اجتمع. * رمه يرمه ويرمه رما ومرمة: أصلحه والبهيمة: تناولت العيدان بفمها كارتمت والشئ: أكله والعظم يرم رمة بالكسر ورما ورميما وأرم: بلي فهو رميم. واسترم الحائط: دعا إلى إصلاحه. والرمة بالضم: قطعة من حبل ويكسر وبه سمي ذو الرمة وقاع عظيم بنجد تنصب فيه أودية وقد تخفف ميمه. وفي المثل: " تقول الرمة: كل شئ يحسيني إلا الجريب فإنه يرويني ". والجريب: واد تنصب فيه والجبهة. ودفع رجل إلى آخر بعيرا بحبل في عنقه فقيل لكل من دفع شيئا بجملته: أعطاه برمته وبالكسر. العظام البالية والنملة ذات الجناحين والأرضة. وحبل أرمام ورمام ككتاب وعنب: بال. وجاء بالطم والرم: بالبحر والثرى أو الرطب واليابس أو التراب والماء أو بالمال الكثير. والرم بالكسر: ما يحمله الماء أو ما على وجه الأرض من فتات الحشيش والنقي وقد أرم العظم وناقة مرم وبالضم: الهم وبئر بمكة قديمة وبناء بالحجاز وبالفتح: خمس قرى كلها بشيراز. والمرمة وتكسر راؤها: شفة كل ذات ظلف. وأرم: سكت وإلى اللهو: مال. وفي الحديث: " كيف تعرض صلاتنا عليك وقد أرمت " أي: بليت. أصله: أرممت فحذفت إحدى الميمين كأحست في أحسست. والرمرام: نبت أغبر. ورمرم أو يرمرم: جبل. ودارة الرمرم كسمسم ورمان ورمانتان بالضم وأرمام: مواضع. والرمم محركة: واد. وترمرموا: تحركوا للكلام ولم يتكلموا. وكثمامة: البلغة. وترمم: تعرق. والمراميم: السهام المصلحة الريش. وارتم الفصيل: وهو أول ما تجد لسنامه مسا. والمرمات: الدواهي. والرمم بضمتين: الجواري الكيسات. وكغراب: الرميم. * الرنم بضمتين: المغنيات المجيدات وبالتحريك: الصوت. والرنيم والترنيم: تطريبه وقد رنم الحمام والجندب والقوس وما استلذ صوته

[ 123 ]

وترنم. وله رنمة حسنة وترنموتة أي: ترنم. وقوس ترنموت: لها حنين عند الرمي. والرنمة محركة: نبات دقيق. وكصبور: ع. * الروم: الطلب كالمرام وشحمة الأذن ويضم وحركة مختلسة مختفاة وهي أكثر من الإشمام لأنها تسمع وبالضم: جيل من ولد الروم بن عيصو رجل روميج: روم. والرومة بالضم: الغراء يلصق به ريش السهم وة بطبرية وبئر بالمدينة. وروم: لبث وفلانا وبه: جعله يطلب الشئ والرجل رأيه: هم بشئ بعد شئ. ورامة: ع بالبادية ومنه المثل: 3 تسألني برامتين سلجما ". يكثرون من تثنيته في الشعر. ورومان بالضم: ع. ورومان الرومي وابن نعجة: صحابيان. وأم رومان: أم عائشة الصديقة. والروماني: ع باليمامة. ورومية: د بالمدائن خرب ود بالروم سوق الدجاج فيه فرسخ وسوق البر ثلاثة فراسخ وتقف المراكب فيه على دكاكين التجار في خليج معمول من النحاس ارتفاع سوره ثمانون ذراعا في عرض عشرين فيما ذكره ابن خرداذيه فإن يك كاذبا فعليه كذبه. وتروم به: تهزأ. وكغراب: اللغام. والرومي بالضم: شراع السفينة الفارغة وابن مالك: شاعر. وابن الرومي: متأخر. وأبو رومى وأبو الروم بن عمير: صحابيان. والرام: شجر. والمرام: المطلب. * الرهمة بالكسر: المطر الضعيف الدائمج: كعنب وجبال. وأرهمت السماء: أتت به. وروضة مرهومة لا مرهمة. والمرهم كمقعد: طلاء لين يطلى به الجرح مشتق من الرهمة للينه. وبنو رهم بالضم: بطن. وكغراب: ما لا يصيد من الطير والعدد الكثير. وكسحاب: المهزولة من الغنم وشاة رهوم. ورجل رهوم: ضعيف الطلب يركب الظن. والرهمان محركة في سير الإبل: تحامل وتمايل. وكسكران: ع. وكجهينة: عين بين الشام والكوفة. وأبو رهم الأنماري بالضم والسمعي والغفاري وابن قيس الأشعري وابن مطعم الأرحبي وأبو رهمة وأبو رهيمة أو هما واحد: صحابيون. * الريم: الفضل والعلاوة بين الفودين والجبال الصغار والقبر أو وسطه والتباعد والظبي الخالص البياض وآخر النهار إلى اختلاف الظلمة وانضمام فم الجرح للبرء كالريمان محركة والميل في حمل البعير ونصيب يبقى من جزور أو عظم يفضل فيعطاه الجزار والساعة الطويلة والدرجة والزيادة والبراح ما رمت أفعل وما رمت المكان ومنه: ما برحت. وريم به إذا قطع. ونهيك بن يريم: محدث. ويريم: حصن. وتريم بالمثناة فوق: د بحضرموت. ومريمة: ة بها. وريم بالكسر: ع ببلاد المغرب وع قرب مقدشوه. وريمة بالكسر: واد لبني شيبة بالمدينة وبالفتح: مخلاف باليمن وحصن باليمن. وأبو ريمة: صحابي بصري. والمريم كمقعد: التي

[ 124 ]

تحب حديث الرجال ولا تفجر واسم. وريم عليه: زاد. وريمان: موضعان. * (فصل الزاي) * * زأم كمنع زأما وزؤاما: مات وحيا وأكل شديدا والرجل: ذعره كزأمه ولي كلمة: طرحها لا أدري أحق هي أم باطل. وكفرح وعني فهو زئم: اشتد ذعره كازدأم. والزأمة: الصوت الشديد والحاجة وشدة الأكل والشرب والريح ومن الطعام: ما يكفي والكلمة. وما يعصيه زأمة: كلمة. وموت زؤام كغراب: كريه أو مجهز. وأزأمه على الأمر: أكرهه والجرح بدمه: غمزه حتى لزق جلدته ويبس الدم عليه أو داواه حتى برئ. والزؤامي بالضم: القتال. وزأمه البرد كمنع: ملأ جوفه حتى أخذه قل. ويرمون في زئمك بالكسر: في عينك. وطعنوا في زئمه: في حسبه. * - الزبهمة: العجلة. * الزجمة: أن تسمع شيئا من الكلمة الخفية. ولم أسمع له زجمة ويضم: نبسة. وكصبور: القوس الضعيفة الإرنان أو الحنون والناقة السيئة الخلق لا تكاد ترأم سقب غيرها ترتاب بشمه. وبعير أزجم: لا يرغو ولا يفصح بالهدير. وما يعصيه زجمة: كلمة. والزجمة والزحمة والزكمة: الزحرة يخرج معها الولد. وكسكر: طائر. * زحمه كمنعه زحما وزحاما بالكسر: ضايقه وازدحم القوم وتزاحموا. والزحم: المزدحمون واسم وبالضم: مكة أو هي أم الزحم. وكمنبر: الكثير الزحام أو شديده. وزاحم الخمسين: قاربها. وأبو مزاحم: الفيل والثور المنكسر القرنين وأول من قاتل العرب من ولاة الترك. ومزاحم بن أبي مزاحم: زفر الكوفي وابن أبي مزاحم: مولى عمر بن عبد العزيز وابن داود: محدثون وفرس. وزحمة الولادة: زجمتها. وزكرياء بن يحيى بن زحمويه كعمرويه محدث. وزحمة بالضم: ابن عبد الله الكلبي قاتل الضحاك يوم مرج راهط. * - الزخم: ع. وزخمه كمنعه: دفعه شديدا. وزخم اللحم كفرح: خبث وأنتن كأزخم فهو زخم وفيه زخمة محركة خاص بلحم السبع أو هو أن يكون نمسا كثير الدسم والزهومة. والزخماء: المنتنة الرائحة. وازدخم الحمل: احتمله. * الازدرام: الابتلاع. * زرم الكلب والسنور كفرح: بقي جعره في دبره وبوله ودمعه وكلامه: انقطع كازرأم. وزرمه يزرمه وأزرمه وزرمه: قطعه. وأزرمه: قطع عليه بوله. وزرمت به: ولدته. وككتف: الذليل القليل الرهط ومن لا يثبت في مكان. والمزرئم والزرأميم: المنقبض. والزرم: الحذر وواد يصب في دجلة والأزرم: السنور. * زردمه: خنقه أو عصر حلقه وابتلعه. والزردمة: الغلصمة أو موضع الابتلاع. * - الزراهمة كعلابطة: الغليظة والعتيقة. * الزعم مثلثة: القول الحق والباطل والكذب ضد وأكثر ما يقال فيما يشك فيه. والزعمي: الكذاب والصادق. والزعيم:

[ 125 ]

الكفيل وقد زعم به زعما وزعامة وسيد القوم ورئيسهم أو المتكلم عنهمج: زعماء. وزعمتني كذا: ظننتني. وكفرح: طمع. والزعامة: الشرف والرياسة والسلاح والدرع والبقرة ويشدد وحظ السيد من المغنم وأفضل المال وأكثره من ميراث ونحوه. وشواء زعم ككتف: كثير الدسم سريع السيلان على النار وأزعم: أطمع وأطاع والأمر: أمكن واللبن: أخذ يطيب كزعم والأرض: طلع أول نبتها. وأمر فيه مزاعم كمنابر: منازعة. والزعوم: العيي اللسان كالزعموم والقليلة الشحم والكثيرته ضد كالمزعمة كمكرمة والتي يشك أبها طرق أم لا. وتقول: هذا ولا زعمتك ولا زعماتك أي: ولا أتوهم زعماتك تذهب إلى رد قوله. والمزعامة: الحية. والتزعم: التكذب. وأمر مزعم كمقعد: لا يوثق به. وزاعم: زاحم. * الزغوم أو الزغموم: العيي اللسان. وكزبير: طائر. وتزغم الجمل: ردد رغاءه في لهازيمه هذا أصله فكثر حتى قالوه للمتكلم كالمتغضب. وزغمة بالضم: ع. * - الزغلمة ويضم: الشك والوهم والضغينة والحسكة. * الزقم: اللقم. والتزقم: التلقم. وأزقمه فازدقمه: أبلعه فابتلعه. والزقوم كتنور: الزبد بالتمر وشجرة بجهنم ونبات بالبادية له زهر ياسميني الشكل وطعام أهل النار وشجرة بأريحاء من الغور لها ثمر كالتمر حلو عفص ولنواه دهن عظيم المنافع عجيب الفعل في تحليل الرياح الباردة وأمراض البلغم وأوجاع المفاصل والنقرس وعرق النسا والريح اللاحجة في حق الورك يشرب منه زنة سبعة دراهم ثلاثة أيام أو خمسة أيام وربما أقام الزمنى والمقعدين ويقال: أصله الإهليلج الكابلي نقلته بنو أمية وزرعته بأريحاء ولما تمادى غيرته أرض أريحاء عن طبع الإهليلج. والزقمة: الطاعون. * الزكام بالضم والزكمة: تحلب فضول رطبة من بطني الدماغ المقدمين إلى المنخرين وقد زكم كعني وزكمه وأزكمه فهو مزكوم. وزكم بنطفته: رمى والقربة: ملأها. والزكمة بالضم: الثقيل الجافي وآخر ولد الأبوين وبالفتح: في ز ج م. * - الزلقوم: الحلقوم. * الزلم محركة وكصرد: الظلف أو الذي خلفه وقدح لا ريش عليه وسهام كانوا يستقسمون بها في الجاهلية ج: أزلام. وزلمه تزليما: سواه ولينه والرحى: أدارها وأخذ من حروفها وغذاءه: أساءه. وكمعظم: القصير الخفيف الظريف والفرس المقتدر الخلق والمقطوع طرف الأذن يفعل ذلك بكرام الإبل والشاء وهو أزلم وهي زلماء والقدح أجيد صنعته وقده كالزليم والوعل والصغير الجثة. وهو العبد زلمة ويضم ويحرك أي: قده قد العبد أو حذوه حذوه أو يشبهه كأنه هو وكذلك الأمة. والزلم محركة وكصرد: واحد الوبارج: أزلام. وزلمتا العنز: زنمتاها. ويقال للوعل والدهر الشديد الكثير البلايا: الأزلم الجذع.

[ 126 ]

والزلماء: الأروية وأنثى الصقور. والمزلئم كمشمعل: الذاهب الماضي أو المرتفع في سير أو غيره والمرتحل. وازلأم الضحى: انبسطت. وكزبير وشداد: اسمان. وزلم: أخطأ والإناء: ملأه وعطاءه: قلله وأنفه: قطعه. وازدلم أنفه: استأصله ورأسه: قطعه. والزلم محركة: جبل قرب شهرزور ونبات لا بزر له ولا زهر وفي عروقه التي تحت الأرض حب مفلطح حلو باهي. * - المزلهم كمشمعل: الخفيف. * زمه فانزم: شده. وككتاب: ما يزم بهج: أزمة والبعير بأنفه: رفع رأسه لألم به وبرأسه: رفعه وبأنفه: شمخ والقربة: ملأها فزمت زموما: امتلأت لازم متعد والبعير: خطمه وتقدم في السير وتكلم. والزمزمة: الصوت البعيد له دوي وتتابع صوت الرعد وهو أحسنه صوتا وأثبته مطرا وتراطن العلوج على أكلهم وهم صموت لا يستعملون لسانا ولا شفة لكنه صوت تديره في خياشيمها وحلوقها فيفهم بعضها عن بعض وصوت الأسد وبالكسر: الجماعة أو خمسون من الإبل والناس وقطعة من الجن أو من السباع وجماعة الإبل ما فيها صغار كالزمزيم. وزمزومها: خيارها أو مئة منها ومن القوم: شرهم. وماء زمزم كجعفر وعلابط: كثير. وزمم كبقم وزمزم كجعفر وعلابط: بئر عند الكعبة. وتزمزم الجمل: هدر. والزمام كرمان: العشب المرتفع. والإزميم بالكسر: ليلة من ليالي المحاق وع والهلال آخر الشهر. ووجهي زمم بيته محركة: تجاهه. وداري زمم داره: قريب منها. وأمرهم زمم: أمم. وزم: د بشط جيحون وبالضم: ع. وزمزم كحمير: ع بخوزستان. وازدم: تكبر والذئب السخلة: أخذها رافعا رأسها كزمها. * زنيم كزبير: والد سارية الصحبي الذي ناداه عمر وهو بنهاوند ونغاشي رآه النبي صلى الله عليه وسلم فسجد شكرا ووالد ذؤيب الطهوي وجد أنس ابن أبي إياس الشاعرين. وزنمتا الأذن محركتين: هنتان تليان الشحمة وتقابلان الوترة ومن الفوق: حرفاه وتسكن نونه. وهو العبد زنمة: كزلمة في لغاته ومعانيه. والزنمة محركة: بقلة وشئ يقطع من أذن البعير فيترك معلقا يفعل بكرامها. بعير زنم وأزنم ومزنم كمعظم وناقة زنمة وزنماء ومزنمة. والزنم: الزلم الذي خلف الظلف. والزنيم: المستلحق في قوم ليس منهم والدعي كالمزنم كمعظم فيهما واللئيم المعروف بلؤمه أو شره. وكمعظم: صغار الإبل وفحل. وأزنم: بطن من بني يربوع وابن جشم: أبو بطن من تميم وع. وكغراب: الداهية وزمار حاذق كان للرشيد. وزنموا لي هذا الخصم أي: بعثوه ليخاصمني. وأزنم الشجر: صارت له زنمة. والأزنم: الجذع كالأزلم. * الزهومة والزهمة بضمهما: ريح لحم سمين منتن. والزهم بالضم: الريح المنتنة وشحم الوحش أو النعام

[ 127 ]

والخيل أو عام والطيب المعروف بالزباد وهو الذي يخرج من سنور الزباد من تحت ذنبه فيما بين الدبر والمبال وبالتحريك: مصدر زهمت يده كفرح فهي زهمة أي: دسمة. وككتف: السمين الكثير الشحم أو الذي فيه باقي طرق. والمزاهمة: العداوة والمحاكة والمفارقة والمقاربة ضد والمداناة في السير والبيع والشراء وغيرها. وكسكران ويضم: كلب وع. وزهم العظم: أمخ كأزهم وعن كذا: زجره وفلانا: أكثر الكلام عليه. وكفرح: اتخم فهو زهمان والرجل: أكثر الكلام عليه. والزهزمة: الزمزمة والرتكان في المشي. وكغراب: ع. * زهدم كجعفر: فرس لعنترة وفرس لبشر بن عمرو الرياحي والأسد والصقر أو فرخ البازي وأحد الأبارق. والزهدمان: أخوان من عبس زهدم وكردم أو قيس وزهدم بن مضرب: تابعي ثقة. * - مضى زام من النهار أي: ربعه. وزامان: نصفه. والزام: الربع من كل شئ وكورة بنيسابور والعامة تقول: جام. والزوم: طعام لأهل اليمن من اللبن لذيذ وبالضم: ع بالحجاز وناحية بإرمينية. وزومان بالضم: طائفة من الأكراد. والزويم: المجتمع من كل شئ. والزامات: الفرق الواحدة: زامة. * الزيم كعنب: المتفرق من اللحم ومن الدواب والغارة وفرس جابر بن حيي التغلبي وفرس الأخنس ابن شهاب ممنوع للمعرفة والتأنيث. والزيمة: ة بنخلة اليمانية وبالكسر: قطعة من الإبل أقلها بعيران وثلاثة وأكثرها خمسة عشر ونحوها. وتزيم: تفرق واللحم: صار زيما زيما واشتد اكتنازه وانضم بعضه إلى بعض كأنه ضد. والزيزم بكسر أوله: حكاية صوت الجن. وزام له يزيم ويزام فأسكته أي: تكلم بكلمة فأسكته بها. والأزيم: البعير لا يرغو. * (فصل السين) * * سئم الشئ ومنه كفرح سأما وسأما وسأمة وسآمة وسآما: مل فهو سؤوم وأسأمته. * الستهم بالضم: الكبير العجز. * سجم الدمع سجوما وسجاما ككتاب وسجمته العين والسحابة الماء تسجمه وتسجمه سجما وسجوما وسجمانا: قطر دمعها وسال قليلا أو كثيرا وسجمه هو وأسجمه وسجمه تسجيما وتسجاما. والسجم بالتحريك: الماء والدمع وورق الخلاف. والأسجم: الأزيم. وسجم عن الأمر: أبطأ. والساجوم: صبغ وواد وناقة سجوم ومسجام: إذا فشحت رجليها عند الحلب وسطعت برأسها. * السحم محركة والسحمة بالضم وكغراب: السواد. والأسحم: الأسود والقرن وصنم والدم تغمس فيه أيدي المتحالفين والسحاب وحلمة الثدي وزق الخمر. والسحم محركة: شجر والحديد وبضمتين: مطارق الحداد. وذو سحيم

[ 128 ]

كزبير: ع وابن تبع. والسحماء: الدبر وشجر. وشريك بن السحماء: صحابي وهي أمه وأبوه عبدة ابن مغيث. وأبو سحمة: راجز باهلي. وسحمة بنت كعب: في قضاعة وبالضم: اسم وفرس جزء ابن خالد. وكزفر: فرس النعمان بن المنذر. وكزبير: فرس المسلم بن المشخرة الضبي ولغوي. وكسحابة: محدث. وكثمامة: ماء ط لكلب ط باليمامة ومخلاف باليمن وواد بفلج وأما اسم الكلب فبالمعجمة ووهم الجوهري. وأسحمت السماء: صبت ماءها. والأسحمان بالضم: شجر. وكزبرقان: جبل وبالضم: خطأ وكل شئ أسود. * السخم محركة: السواد. والأسخم: الأسود. والسخيمة والسخمة بالضم: الحقد. وهو مسخم كمعظم: به سخيمة. وقد تسخم عليه. وسخم بصدره تسخيما: أغضبه ووجهه: سوده والماء: سخنه واللحم: أنتن. وكغراب: الخمر السلسة كالسخامى والسخامية (بضمهما) والفحم وسواد القدر والريش اللين تحت ريش الطير واللين المس من الثياب كالخز والقطن ونحوه. والسخماء من الحرة: التي اختلط السهل منها بالغلظ. * السدم محركة: الهم أو مع ندم أو غيظ مع حزن سدم كفرح فهو سادم وسدمان والحرص واللهج بالشئ. وفحل مسدوم وسدم محركة وككتف ومعظم: هائج أو الذي يرسل في الإبل فيهدر بينها فإذا ضبعت أخرج عنها استهجانا لنسله أو الممنوع من الضراب بأي وجه كان. والسديم كأمير: الكثير الذكر والضباب الرقيق أو عام. وماء مسدم كمعظم وسدم ككتف وندس وجبل وعنق: مندفقج: أسدام وسدام أو الواحد والجمع سواء. وركية سدم بالضم وبضمتين: مندفنة. وسدم الباب: ردمه. وكمعظم: البعير المهمل وما دبر ظهره فعفي من القتب حتى انسدم دبره أي: برأ. وعاشق سدم ككتف: شديد العشق. وسدوم: لقرية قوم لوط غلط فيه الجوهري والصواب: * - سذوم بالذال المعجمة ومنه " قاضي سذوم " أو سذوم: د بحمص. * السرم: زجر للكلاب تقول: سرما سرما وبالضم: مخرج الثفل وهو طرف المعى المستقيم وبالتحريك: وجع الدبر. وكحمران: زنبور خبيث. والتسريم: التقطيع. وجاءت الإبل متسرمة: متقطعة. * السرجم بالجيم كجعفر: الطويل. * الساسم كعالم: شجر أسود أو الآبنوس أو الشيزى أو شجر يعمل منه القسي. * السرطم كجعفر وزبرج: الطويل والبين القول في الكلام والواسع الحلق السريع البلع مع جسم وخلق. * السطام بالكسر: المسعار لحديدة مفطوحة يحرك بها النار والدروند وصمام القارورة وحد السيف كالسطم. وأسطمة القوم كطرطبة: وسطهم وأشرافهم أو مجتمعهم. والسطم بضمتين: الأصول. وسطم الباب:

[ 129 ]

ردمه. والإسطام بالكسر: المسعار وسيف عبد الله بن أصرم. * - بنو سعدم كجعفر من بني مالك بن حنظلة أو الميم زائدة. * السعم: ضرب من سير الإبل وقد سعم كمنع وناقة سعوم. وكزبير: جد مرداس بن عقفان الصحابي رضي الله تعالى عنه. وسيل مسعام كمحراب أو كمشعان: سريع. * - سغم جاريته كمنع: جامعها أو هو أن لا يحب أن ينزل فيدخل ثم يخرج. وككتف: السيئ الغذاء. والمسغم كمعظم: الحسن الغذاء والغلام الممتلئ البدن نعمة وقد أسغم وسغم بضمهما. ورغما له دغما سغما: توكيدان لرغما بلا واو. وأسغمه: أبلغ إلى قلبه الأذى. والتسغيم: التجريع. * - سيغم كضيغم: د. * السقام كسحاب وجبل وقفل: المرض سقم كفرح وكرم فهو سقيمج: ككتاب. وكغراب: واد وقد يفتح. وسقمان: ع. والسوقم: شجر عظام. والسقمونيا: نبات يستخرج من تجاويفه رطوبة دبقة وتجفف وتدعى باسم نباتها أيضا مضادتها للمعدة والأحشاء أكثر من جميع المسهلات وتصلح بالأشياء العطرة كالفلفل والزنجبيل والأنيسون ست شعيرات منها إلى عشرين شعيرة يسهل المرة الصفراء والزوجات الردية من أقاصي البدن وجزء منه بجزء من تربذ في حليب على الريق لا يترك في البطن دودة عجيب في ذلك مجرب. * - السقطم كزبرج: الفأرة. * - السيكم كحيدر: المقارب الخطو في ضعف وقد سكم سكما واسم رجل. * السلم: الدلو بعروة واحدة كدلو السقائينج: أسلم وسلام ولدغ الحية وبالكسر: المسالم والصلح ويفتح ويؤنث والسلام والإسلام. وبالتحريك: السلف والاستسلام وشجر الواحدة: بهاء. وأرض مسلوماء: كثيرته والاسم من التسليم والأسر والأسير. والسلمة كفرحة: الحجارة ج: ككتاب والمرأة الناعمة الأطراف وابن قيس الجرمي وابن حنظلة السحيمي: صحابيان وبنو سلمة: بطن من الأنصار وابن كهلاء: في بجيلة وابن الحارث في كندة وابن عمرو بن ذهل وابن غطفان بن قيس وعميرة بن خفاف بن سلمة وعبد الله بن سلمة البدري الأحدي وعمرو بن سلمة الهمداني وعبد الله بن سلمة المرادي وأخطأ الجوهري في قوله: وليس سلمة في العرب غير بطن الأنصار. وسلمة محركة: أربعون صحابيا وثلاثون محدثا أو زهاؤهما. وسلمة الخير وسلمة الشر: رجلان م. وأم سلمة: بنت أمية وبنت يزيد وبنت أبي حكيم أو هي أم سليم أو أم سليمان: صحابيات. والسلام: من أسماء الله تعالى. والسلامة: البراءة من العيوب واللديغ كالسليم والمسلوم وع قرب سميساط واسم مكة وجبل بالحجاز. وقصر السلام: للرشيد بالرقة وشجر ويكسر. قيل لأعرابي: السلام عليك. قال:

[ 130 ]

الجثجاث عليك. قيل: ما هذا جواب ؟ قال: هما شجران مران وأنت جعلت علي واحدا فجعلت عليك الآخر. وككتاب: ماء. وكغراب: ع. وكزبير: ابن منصور أبو قبيلة من قيس عيلان وأبو قبيلة من قيس عيلان وأبو قبيلة من جذام وخمسة عشر صحابيا. وأم سليم بنت ملحان وبنت سحيم: صحابيتان. وذات السليم: ع. ودرب سليم: ببغداد. وكجهينة: اسم. وأبو سلمى كبشرى: والد زهير الشاعر. وكسكرى: كنية الوزغ. وسلمان: جبل وبطن من مراد منهم عبيدة السلماني وغيره. وابن سلامة وابن ثمامة وابن خالد وابن صخر وابن عامر وابن الإسلام الفارسي: صحابيون. وأبو سلمان: الجعل. والسلم كسكر: المرقاة وقد تذكرج: سلاليم وسلالم والغرز وفرس زبان بن سيار وكواكب أسفل من العانة عن يمينها والسبب إلى الشئ. وسلم الجلد يسلمه: دبغه بالسلم والدلو: فرغ من عملها وأحكمها. وسلم من الآفة بالكسر سلامة وسلمه الله تعالى منها تسليما. وسلمته إليه تسليما فتسلمه: أعطيته فتناوله. والتسليم: الرضا والسلام. وأسلم: انقاد وصار مسلما كتسلم والعدو: خذله وأمره إلى الله تعالى: سلمه. وتسالما: تصالحا. وسالما: صالحا. واستلم الحجر: لمسه إما بالقبلة أو باليد كاستلأمه والزرع: خرج سنبله. وهو لا يستلم على سخطه: لا يصطلح على ما يكرهه. والأسيلم: عرق بين الخنصر والبنصر. واستسلم: انقاد وثكم الطريق: ركبه ولم يخطئه. وكان يسمى محمدا ثم تمسلم أي: تسمى بمسلم. وأسالم بالضم: جبل بالسراة. ومدينة سالم: بالأندلس. والسلامية: ماءة لبني حزن بجنب الثلماء وماءة أخرى. وكشداد: ة بالصعيد. وخيف سلام: بمكة. وسلمية مسكنة الميم مخففة الياء: د منه عتيق السلماني محركة. وذو سلم محركة: ع. وذو سلم: بن شديد بن ثابت. وسلمى كسكرى: ع بنجد وأطم بالطائف وجبل لطيئ شرقي المدينة وحي ونبت وصحابيان وست عشرة صحابية. وأم سلمى: امرأة أبي رافع. وكحبلى: سلمى بن عبد الله بن سلمى وابن غياث وابن منقذ وأبو سلمى القتباني أو هو كسكرى. والسلامان: شجر وماء لبني شيبان واسم وكسحاب: عبد الله بن سلام الحبر وأخوه سلمة بن سلام وابن أخيه سلام سلام بن عمرو: صحابيون وأبو علي الجبائي المعتزلي محمد بن عبد الله بن سلام ومحمد بن موسى ابن سلام السلامي نسبة إلى جده وبالتشديد: ابن سلم وابن سليم وابن سليمان وابن أبي سلام وابن شرحبيل وابن أبي عمرة وابن مسكين وابن أبي مطيع: محدثون. واختلف في سلام بن أبي الحقيق وسلام بن محمد بن ناهض وسعد بن جعفر بن سلام ومحمد بن سلام البيكندي وبالتخفيف: دار السلام: الجنة. ونهر السلام: دجلة. ومدينة السلام: بغداد وإليها نسب الحافظ محمد بن ناصر وعبد الله

[ 131 ]

ابن موسى المحدثان ومحمد بن عبد الله الشاعر السلاميون. وسلامة بن عمير بن أبي سلامة: صحابي وسيار بن سلامة: محدث. وبنت الحر الأزدية وبنت معقل الخزاعية وسلامة حاضنة إبراهيم بن رسول الله صلى الله عليه وسلم: صحابيات وبالتشديد: بنت عامر مولاة لعائشة وسلامة المغنية التي هويها عبد الرحمن بن عبد الله بن عمار وهي سلامة القس. والسلامية مشددة: ة بالموصل منها عبد الرحمن بن عصمة المحدث وآخرون. والسلامى كحبارى: عظم في فرسن البعير وعظام صغار طول إصبع أو أقل في اليد والرجلج: سلاميات. وكسكارى: ريح الجنوب. والسليم: اللديغ أو الجريح الذي أشفى على الهلكة ومن الحافر: بين الأمعز والصحن من باطنه والسالم من الآفات ج: سلماء. وهو لا يتسالم خيلاه أي: لا يقول صدقا فيسمع منه. وإذا تسالمت الخيل: تسايرت لا يهيج بعضها بعضا. وقول الجوهري: يقال للجلدة بين العين والأنف: سالم غلط واستشهاده ببيت عبد الله بن عمر باطل. وذات أسلام: أرض تنبت السلم. وسلم بن زرير وابن جنادة وابن إبراهيم وابن جعفر وابن أبي الذبال وابن عبد الرحمن وابن عطية وابن قتيبة وابن قيس: محدثون. وباب سلم: محلة بأصبهان وبشيراز يشبه أن يكون من إحداهما أبو خلف محمد بن عبد الملك السلمي الطبري مؤلف كتاب الكتابة وهو بديع في فنه. وسلمي بن جندل كسكري: فرد. وسلمانين بالضم وكسر النون: ع. وذو السلومة: من ألهان بن مالك وسلومة مشددة وتضم: بنت حريث بن زيد امرأة عدي بن الرقاع. ولا بذي تسلم كتسمع أي: لا والله الذي يسلمك ويقال: بذي تسلمان وتسلمون وتسلمين وتسلمن واذهب بذي تسلم واذهبا بذي تسلمان أي: اذهب بسلامتك لا تضاف ذو إلا إلى تسلم كما لا تنصب لدن غير غدوة. وأسلمت عنه: تركته بعدما كنت فيه. وقول الحطيئة: 4 جدلاء محكمة من صنع سلام أراد من صنع داود فجعله سليمان ثم غيره ضرورة. وسليمان ابن أبي سليمان وابن ط أبي ط صرد وابن عمرو وابن مسهر وابن هاشم وابن أكيمة صحابيون وأم سليمان صحابيتان. ومسلم كمحسن: زهاء عشرين صحابيا وكمرحلة: مسلمة بن مخلد وابن أسلم وابن قيس وابن هانئ وابن شيبان: صحابيون. وكمحسن ومعظم وجبل وعدل ومحسنة ومرحلة وأحمد وآنك وجهينة: أسماء. والسلالم بالضم: حصن بخيبر. وسلمون محركة: خمسة مواضع. * السلتم كزبرج: الداهية والغول والسنة الصعبة و - من الإبل: التي لم يبق في فمها سن وسقط مشفرها الأسفل لا تستطيع رفعه. وما أصاب سلتما: شيئا. * السلجم كجعفر: نبت م ولا تقل:

[ 132 ]

ثلجم ولا شلجم أو لغية والطويل من الخيل ومن النصال ومن الرجال والجمل المسن الشديد كالسلاجم كعلابط فيهما وجمعهما: سلاجم بالفتح واللحي الشديد الكثيف والرأس الطويل اللحيين والبئر العادية الكثيرة الماء. * - المسلخم كمشمعل والخاء معجمة: المتكبر. * - السلعام بالكسر والعين مهملة: الواسع الحلق العظيم البطن والطويل الأنف والذئب الدقيق الخطم الطويله. وأبو سلعامة: كنيته. * - السلقم كجعفر: الأسد كالسلاقم كعلابط والبعير الشديد الفك والطويل الأنف. والسلقمة: الصلقمة والريبة. والسلقامة بالكسر: الذئبة. * السلهم كجعفر: الضامر والطويل والناقه من المرض وحي من مذحج. وكزبرج: رجل. والمسلهم: المتغير وقد اسلهم لونه. * السم: الثقب وهذا القاتل المعروف ويثلث فيهماج: سموم وسمام وكل شئ كالودع يخرج من البحر وعرقان في خيشوم الفرس. وسم الفار: الشك. وسم الحمار: الدفلى. وسم السمك: شجرة الماهيزهرة وتعرف بالبوصير نافع لأوجاع المفاصل ووجع الورك والظهر والنقرس. وإنما ينفع من شجرته لحاؤها وإذا صير في غدير أسكر سمكه وورقها يقد في المصابيح بدل الفتيلة. وأصاب سم حاجته أي: مقصده وسموم الإنسان وسمامه: فمه ومنخراه وأذناه. ومسام الجسد: ثقبه. وسمه: سقاه السم والطعام: جعله فيه والقارورة: سدها وبينهما: أصلح والشئ: أصلحه والنعمة: خصها فسمت هي: خصت لازم متعد والأمر سبره ونظر غوره. والسامة: الخاصة والموت وذات السم من الحيوان. وسام أبرص وسم أبرص: من كبار الوزغ وذكر في ب ر ص. وأهل المسمة: الخاصة والأقارب. والسموم: الريح الحارة تكون غالبا بالنهارج: سمائم. وسم يومنا بالضم فهو مسموم وسام ومسم: ذو سموم. والسمسم: الثعلب كالسماسم بالضم والسم والذئب الصغير الجسم أو أعم كالسمسام ورملة وبالكسر: حب الحل لزج مفسد للمعدة والفم ويصلحه العسل وإذا انهضم سمن. وغسل الشعر بماء طبيخ ورقه يطيله ويصلحه والبري منه يعرف بجلبهنك فعله قريب من الخربق وقد يسقى المفلوج من نصف درهم إلى درهم فيبرأ والدرهم خطر والجلجلان وحية ورملة وليست مصحفة المفتوحة. وبالضم وقد يكسر أو غلط الجوهري في كسره: نمل حمر الواحدة: بهاء والخفيف من الرجال. والسمسمة: عدو الثعلب. والسمام والسمسام والسماسم كعلابط والسمسمان والسمسماني بضمهما: الخفيف اللطيف السريع من كل شئ. وكسحابة: شخص الرجل ودائرة مستحبة في عنق الفرس وما شخص من الديار الخراب واللواء والطلعة. والسمة

[ 133 ]

بالضم: سفرة من خوص تبسط تحت النخل ليسقط عليها ما تناثرج: كصرد والقرابة. وبالكسر والفتح: الاست. وسموية بالضم: لقب اسماعيل بن عبد الله الحافظ. والأسم: الأنف الضيق المنخرين. والسماسم: طائر. والمسم كمسن: الذي يأكل ما قدر عليه. وسمى كربى: واد بالحجاز. والسمان: نبت وبالضم: ة بجبل السراة. وسمائم: د قرب صحار. * - سنبمو: قريتان بمصر. * - رغما له سنغما: إتباع أو هو بالشين. * السنام كسحاب: مج: أسنمة ومن الأرض: وسطها وجبل بين البصرة واليمامة وجبل بين ماوان والربذة وجبل بالبصرة يقال: إنه يسير مع الدجال. والإسنام بالكسر: جبل لبني أسد وثمر الحلي الواحدة: بهاء. وأرض مسنمة كمحسنة: تنبتها. وكسكر: البقرة. ويسنوم: ع. والسنم ككتف من النبت: المرتفع الذي خرجت سنمته أي: نوره والبعير العظيم السنام وقد سنم كفرح وسنمه الكلأ تسنيما وأسنمه. وأسنمة بضم النون أو ذات أسنمة: أكمة قرب طخفة. وسنم الإناء تسنيما: ملأه والشئ: علاه كتسنمه. وأسنم الدخان: ارتفع والنار: عظم لهبها. والتسنيم: ضد التسطيح وماء بالجنة يجري فوق الغرف أو عين تتسنم عليهم من فوق. والتسنم: الأخذ مغافصة. وكمعظم: الجمل المعفى المخلى لا يركب. والسنمات بكسر النون: هضبات طوال في بني نمير. * السوم في المبايعة: كالسوام بالضم سمت بالسلعة وساومت واستمت بها وعليها: غاليت. واستمته إياها وعليها: سألته سومها. وإنه لغالي السيمة بالكسر والسومة بالضم أي: السوم. وسامت الإبل أو الريح: مرت واستمرت والمال: رعت وفلانا الأمر: كلفه إياه أو أولاه إياه كسومه وأكثر ما يستعمل في العذاب والشر والطير على الشئ: حامت. والسوام والسائمة: الإبل الراعية. وأسامها: أرعاها. 2 والسومة بالضم والسيمة والسيماء والسيمياء بكسرهن: العلامة. وسوم الفرس تسويما: جعل عليه سيمة وفلانا: خلاه وسومه لما يريده وفي ماله: حكمه والخيل: أرسلها وعلى القوم: أغار فعاث فيهم. و (من طين مسومة) أي: عليها أمثال الخواتيم أو معلمة ببياض وحمرة أو بعلامة يعلم أنها ليست من حجارة الدنيا. والسامة: الحفرة على الركية ج: سيم كعنب وقد أسامها وعرق في الجبل مخالف لجبلته والذهب والفضة أو عروقهما في الحجرج: سام والساقة. والسام: الخيزران وجبل لهذيل وابن نوح ونقرة ينقع فيها الماء. وسامة: ع للعرب وقريتان باليمن ومحلة بالبصرة ويقال لها: بنو سامة وابن لؤي بن غالب ينسب إليه إبراهيم بن الحجاج السامي وجماعة بصريون. وسيموية البلقاوي بالكسر: صحابي. وأسام إليه ببصره: رماه به. والمسامة: خشبة عريضة غليظة

[ 134 ]

في أسفل قاعدتي الباب وعصا من قدام الهودج والسوام: نقرتان أسفل عيني الفرس وبالضم: طائر. ويسوم: جبل متصل بجبل فرقد لا ينبتان غير النبع والشوحط تأوي إليهما القرود. * السهم: الحظ ج: سهمان وسهمة بضمهما والقدح يقارع بهج: سهام وواحد النبل وجائز البيت ومقدار ست أذرع في معاملات الناس ومساحاتهم وحجر على باب بيت يبنى ليصاد فيه الأسد فإذا دخله وقع فسده وقبيلة في قريش وفي باهلة وبضمتين: غزل عين الشمس والحرارة الغالبة والعقلاء الحكماء العمال. والسهمة بالضم: القرابة والنصيب. وكسحاب: مخاط الشيطان وحر السموم ووهج الصيف. سهم كعني: أصابه ذلك. وككتاب: واد باليمن ويفتح. وكسحاب: الضمر والتغير وقد سهم كمنع وكرم سهوما وداء يصيب الإبل بعير مسهوم وإبل مسهمة كمعظمة. والساهمة: الناقة الضامرة. والسهوم: العبوس وبالفتح: العقاب الطائر. وسهم الرامي: كوكب. وذو السهم: معاوية بن عامر لأنه كان يعطي سهمه أصحابه. وذو السهمين: كرز بن الحارث الليثي. وكمعظم: البرد المخطط. وكمكرم: الفرس الهجين. ورجل مسهم الجسم: ذاهبه في الحب. وأسهم فهو مسهم: كأسهب فهو مسهب زنة ومعنى. وساهم: فرس كان لكندة. * (فصل الشين) * * الشأم: بلاد عن مشأمة القبلة وسميت لذلك أو لأن قوما من بني كنعان تشاءموا إليها أي: تياسروا أو سمي بسام بن نوح فإنه بالشين بالسريانية أو لأن أرضها شامات بيض وحمر وسود وعلى هذا لا تهمز وقد تذكر وهو شامي وشآمي وشآم. وأشأم: أتاها. وتشأم: انتسب إليها وأخذ نحو شماله. وشأمهم تشئيما: سيرهم إليها. والشؤم: ضد اليمن والسود من الإبل والحضار البيض منها ولا واحد لهما. وشأمهم وعليهم كمنع فهو شائم وشؤم عليهم ككرم وعني: صار شؤما عليهم. وما أشأمه ورجل مشؤوم ومشوم. والأشائم: ضد الأيامن وقد تشاءموا به. وطائر أشأم: جار بالشؤم. واليد الشؤمى: ضد اليمنى. والشأمة والمشأمة: ضد اليمنة والميمنة. والشئمة بالكسر: الطبيعة. وشائم بأصحابك: خذ بهم ذات الشمال. * الشبم محركة: البرد وقد شبم كفرح والشبم ككتف: البردان أو مع جوع والموت والسم لبردهما. وبقرة شبمة كفرحة: سمينة. وكسحاب: نبت. وككتاب: عود يعرض في فم الجدي لئلا يرتضع أمه كالشبم كخدب وحي وع بالشأم وجبل لهمدان باليمن ود لحمير بجنب جبل كوكبان ود لبني حبيب عند ذمرمر ود في حضرموت وخيطان في البرقع تشده المرأة بهما إلى قفاها. وشبم الجدي وشبمه: جعل الشبام

[ 135 ]

في فيه ومنه: " تفرق من صوت الغراب وتفرس الأسد المشبم " يضرب لمن يخاف الحقير ويقدم على الخطير وذلك أن امرأة افترست أسدا ثم سمعت صوت غراب ففزعت. * الشبرم كقنفذ: القصير ويفتح والبخيل وماء قرب الكوفة لبني عجل وشجر ذو شوك يقال: ينفع من الوباء ونبات آخر له حب كالعدس وأصل غليظ ملآن لبنا والكل مسهل واستعمال لبنه خطر وإنما يستعمل أصله مصلحا بأن ينقع في الحليب يوما وليلة ويجدد اللبن ثلاث مرات ثم يجفف وينقع في عصير الهندبا والرازيانج ويترك ثلاثة أيام ثم يجفف ويعمل منه أقراص مع شئ من التربد والهليلج والصبر فإنه دواء فائق. والشبرمة بالضم: السنورة وما انتثر من الحبل والغزل كالمشبرم. * شتمه يشتمه ويشتمه شتما ومشتمة ومشتمة فهو مشتوم وهي مشتومة وشتيم: سبه والاسم: الشتيمة. وشاتما وتشاتما: تسابا. والشتيم: الكريه الوجه وقد شتم ككرم والأسد العابس كالمشتم كمعظم والشتامة. وكزبير: ابن ثعلبة أبو قبيلة في ضبة أو الصواب: شييم: بمثناتين من تحت وابن خويلد الفزاري: شاعر. والأشتوم بالضم: حصن بتنيس. * - الشجم بضمتين: الطوال الخبثاء الدواهي وبالتحريك: الهلاك. * - الشجعم كجعفر: الأسد والطويل وجسد الإنسان أو عنقه. * الشحم: م. والشحمة: القطعة منه والطائر ولعبة لهم ومن الأرض: الكمأة ودودة بيضاء أو (من) الخراطين ومن الأذن: معلق القرط. وشحمة المرج: الخطمي ومن الحنظل: ما في جوفه سوى حبه ومن الرمان: الرقيق الأصفر الذي بين ظهراني الحب. وأبو شحمة: عبد الرحمن بن عمر بن الخطاب رضي الله تعالى عنهما. وعباس بن محمد بن أبي شحمة: محدث. ورجل شحيم: سمين وقد شحم ككرم. وكمحدث: كثير الشحم في بيته. وكمحسن: من شحمت إبله. والشحم ككتف من العنب: القليل الماء ومشتهي الشحم وقد شحم كفرح. والشاحم والشحام: بائعه. وشحمه كمنعه: أطعمه إياه. ولقيته بشحم كلاه: في حال نشاطه. * شخم الطعام مثلثة: فسد وشخمته تشخيما. وأشخم اللبن: تغيرت رائحته. وشعر أشخم: أبيض. وروض أشخم: لا نبت فيه. وحمار أشخم: أدغم. والشخم بضمتين: المستدو الأنوف من الروائح الطيبة أو الخبيثة. واشخام النبت: اختلط الرطب باليابس. * الشدقم كجعفر وعلابط: الأسد والواسع الشدق. وكجعفر: فحل للنعمان بن المنذر ومنه الشدقميات من الإبل. * الشذام بالذال المعجمة: الملح وحمة العقرب والزنبور والشيذمان بضم الذال: الذئب وبهاء: الناقة الفتية السريعة. * الشرم: شجر ولجة البحر أو الخليج منه والكثير

[ 136 ]

من العشب الذي يؤكل من أعلاه ولا يحتاج إلى أوساطه وع كالشرماء والشق والفعل كضرب وقطع ما بين الأرنبة. ورجل أشرم بين الشرم محركة أي: مشروم الأنف ومنه قيل لأبرهة: الأشرم. والشرمة بالضم: جبل وبالتحريك: ع قرب الشحر. والشروم والشريم والشرماء: المرأة المفضاة. وشرم له من ماله يشرم: أعطاه قليلا. والشارم: السهم يشرم جانب الغرض. والتشريم: التشقيق وأن ينفلت الصيد جريحا. وتشرم: تمزق وتشقق. والشريم: الفرج. * الشرذمة بالكسر: القليل من الناس والقطعة من السفرجلة وغيرهاج: شراذم وشراذيم. وثياب شراذم: أخلاق متقطعة. * - شطم امرأته: نكحها. * الشيظم كحيدر: الطويل الجسيم الفتي من الإبل والخيل والناس كالشيظميج: شياظمة وهي: بهاء والقنفذ الكبير المسن واسم. والشيظمي: المقول الفصيح والفرس الرائع والأسد كالشيظم. وتشيظم عليه بالكلام: تخطرف. * - الشعم: الإصلاح بين الناس. والشعموم بالضم: الطويل. * - شعثم بن حيان: شهد فتح مصر وأبو أصيل: محدث. وذؤيب بن شعثم أو شعثن بالنون: صحابي. وقول مهلهل: " بيوم الشعثمين " لم يفسروه والظاهر أنه موضع كانت به وقعة. * الشغموم كعصفور وقنديل: الطويل المليح. وامرأة شغموم وشغمومة وناقة شغموم. وككتف: الحريص. والشغموم: الناقة الغزيرة. * - الشقم محركة بالقاف: جنس من التمر أو هو البرشوم الواحدة: بهاء. * الشكم بالضم والشكمى كبهمى: الجزاء والعطاء وقد شكمه شكما بالفتح وأشكمه. والشكيمة: الأنفة والانتصار من الظلم والعهد والشم والشبه والطبع وفي اللجام: الحديدة المعترضة في فم الفرس فيها الفأسج: شكائم وشكم وشكيم. وفلان شديد الشكيمة: أنف أبي لا ينقاد. وككتف: الأسد. وشكمه شكما وشكيما: عضه والوالي: رشاه كأنه سد فمه بالشكيمة. وشكم كفرح: جاع. وشكيم القدر: عراها. وكثمامة وزبير ومنبر: أسماء. * الشالم والشولم والشيلم بفتح لامهن: الزؤان يكون في البر. ويتطاير شلمه كقنبه أي: شراره من الغضب. وشلم كبقم وككتف وجبل: اسم بيت المقدس ممنوع للعجمة وهو بالعبرانية: أورشليم. وكسحاب: بطيحة بين واسط والبصرة. * الشم: حس الأنف شممته بالكسر أشمه بالفتح وشممته أشمه بالضم شما وشميما وشميمى كخليفى عن الزمخشري. وتشممته واشتممته وشميته. وأشمه إياه: جعله يشمه. وشاما وتشاما: شم أحدهما الآخر. وكشداد: بطيخ كحنظلة صغيرة مخطط بحمرة وخضرة وصفرة فارسيته: الدستنبويه رائحته باردة طيبة ملينة جالبة للنوم وأكله ملين للبطن.

[ 137 ]

والشمامات: ما يتشمم من الأرواح الطيبة. وشاممه أي: انظر ما عنده وقاربه وادن منه. وأشم: مر رافعا رأسه وعدل عن الشئ والحروف: أذاقها الضمة أو الكسرة بحيث لا تسمع ولا يعتد بها ولا تكسر وزنا والحجام الختان و الخافضة البظر: أخذا منهما قليلا. والشميم: المرتفع. والمشموم: المسك. والشمم محركة: القرب والبعد ضد ويقال: داره شمم بالمعنيين وارتفاع في الجبل وارتفاع قصبة الأنف وحسنها واستواء أعلاها وانتصاب الأرنبة أو ورود الأرنبة في حسن استواء القصبة وارتفاعها أشد من ارتفاع الذلف أو أن يطول الأنف ويدق وتسيل روثته فهو أشم. والأشم: السيد ذو الأنفة والمنكب المرتفع المشاشة. وشم: تكبر وبالضم: اختبر وكسحاب: جبل. وبرقة شماء: جبل م. والشماشم: ما يبقى على الكباسة من الرطب. واشموم بالضم: بلدان بمصر. * - الشنم: الخدش وبضمتين: المقطعو الآذان. ورمى فشنم: خرق طرف الجلد. ويتطاير شنمه: كشلمه زنة ومعنى. * - شنتم كجندل: أبو عاصم أو أبو سعيد السهمي صحابي أو هو بمثناتين تحت. * - الشنخم بالخاء المعجمة كجردحل: السمين. * - الشنعم كجردحل: الطويل. * - رغما له شنغما كجردحل: إتباع أو هو بالسين. * - الشنقم كجردحل: القليل. * الشهم: الذكي الفؤاد المتوقد كالمشهوم ج: شهام والفرس السريع النشيط القوي وقد شهم ككرم والسيد النافذ الحكمج: شهوم وحجر يجعلونه في باب مصيدة الأسد يقع إذا دخله وذكر في السين وابن مرة الشاعر المحاربي وابن مقدام: شيخ للثوري وابن عبد الله وسلمة بن شهم: محدثان. وأبو شهم: يزيد بن أبي شيبة صحابي. وشهم الفرس كمنع: زجره وفلانا كمنعه ونصره شهما وشهوما: أفزعه. وكسحاب: السعلاة. والشيهمة: العجوز. والشيهم: الدلدل وذكر القنافذ أو ما عظم شوكه من ذكرانها. * - الشاهسبرم ويقال بالفاء: الريحان. * الشيمة بالكسر: الطبيعة ويهمز وتشيم أباه: أشبهه فيها والتراب الذي يحفر من الأرض. والشامة: علامة تخالف البدن الذي هي فيهج: شام وشامات ومحمد بن محمد ومحمد بن إسماعيل الشاماتيان: محدثان. وهو مشيم ومشوم ومشيوم وأشيم: به شامات. والشامة: أثر أسود في البدن وفي الأرضج: شام والناقة السوداء ونكتة القمر. وبلاد الشام: في ش أ م. وماله شامة ولا زهراء أي: ناقة سوداء ولا بيضاء. وابن شام: محدث اسمه: إبراهيم بن محمد بن أحمد بن هشام. شام: لقب هشام المذكور. والمشيمة: محل الولدج: مشيم ومشائم. وشام سيفه يشيمه: غمده واستله ضد والبرق: نظر إليه أين يقصد وأين يمطر وأبا عمير: نال من البكر مراده وفلانا: غير رجليه بالشيام

[ 138 ]

وفلان: ظهرت بجلدته الرقمة السوداء وشيما وشيوما: حقق الحملة في الحرب وفي الشئ: دخل كأشام واشتام وتشيم وشيم وانشام وفي الفرس ساقه: ركلها بها والشئ في الشئ: خبأه فيه. والشيام: الأرض السهلة وبالكسر: التراب ويفتح والفأرج: شيم كميل. وبنو أشيم كأحمد: قبيلة وصلة بن أشيم: تابعي. والأشيمان: موضعان. والشيم محركة: كل أرض لم يحفر فيها قبل باقية على صلابتها. وشييم ويكسر: أبو عاصم الصحابي أو هو بالنون والتاء. وشييم: أبو مريم البكري تابعي. وعروة بن شييم: من قتلة عثمان رضي الله تعالى عنه. وابن الشامة: يحيى الثقفي محدث. وذو الشامة: خالد بن جعفر لشامة كانت في مقدم رأسه ومحمد بن عمر بن الوليد بن عقبة. والشيماء: بنت حليمة السعدية أخت النبي صلى الله عليه وسلم من الرضاعة. وتشيمه الشيب: علاه وأباه: أشبهه. وشم ما بينهما: قدره. وشيم يديه في رأسه أو ثوبه: إذا قبض عليه يقاتله. والشيم بالكسر: سمك. وانشام الرجل: صار منظورا إليه. وشامة: جبل بمكة تصحيف من المتقدمين والصواب شابة بالباء وبالميم وقع في كتب الحديث جميعها. * (فصل الصاد) * * صئم كعلم: أكثر من شرب الماء. والصائم: العطشان. وصأم الجيش عليهم كمنع: دلهم عليهم. * الصتم ويحرك: الغليظ الشديد والرجل البالغ أقصى الكهولة. وألف صتم: تام. وأموال صتم بالضم. والصتم بالضم: جمعه ومن الحروف: ما عدا ن ف ل م ر ب. والصتيمة: الصخرة الصلبة كالصتمة. وهامة صتام كغراب: ضخمة. وتصتم: عدا شديدا. وكمعظم: المكمل والوادي والزقاق لا منفذ لهما. والأصتمة: الأصطمة. * الصحمة بالضم: سواد إلى صفرة أو غبرة إلى سواد قليل أو حمرة في بياض هو أصحم وهي صحماء. واصحام النبت: اشتدت خضرته واصفار ضد أو خالط سواد خضرته صفرة والأرض: تغير نبتها وأدبر مطرها والزرع: ضربه قر أو بدأ في اليبس. والصحماء: المغيرة وبقلة. وأصحمة بن بحر: ملك الحبشة النجاشي أسلم في عهد النبي صلى الله عليه وسلم. واصطحم: انتصب قائما * كاصطخم. وصخمته الشمس: لفحته. والصخماء: الحرة المختلطة السهل بالغلظ. * الصدم: ضرب صلب بمثله والفعل كضرب وإصابة الأمر والدفع وقد صادمه فاصطدما. وتصادموا: تزاحموا. وككتاب: داء في رؤوس الدواب ولا يضم وإن كان هو القياس وفرس قيس بن نشبة وفرس زفر بن الحارث وفرس لقيط بن زرارة واسم كمصدم كمنبر. والصدمة: النزعة وهو أصدم: أنزع والدفعة الواحدة. والصدمتان وقد تكسر داله: الجبينان أو جانباه.

[ 139 ]

* - صذوم: لغة في سذوم يقال: هذا قضاء صذوم وسذوم ولا يقال بالدال المهملة. * صرمه يصرمه صرما ويضم: قطعه بائنا وفلانا: قطع كلامه والنخل والشجر: جزه كاصطرمه وعندنا شهرا: مكث والحبل: انقطع كانصرم. وأصرم النخل: حان له أن يصرم. وصرامه ويكسر: أوان إدراكه. والصريمة: العزيمة وقطع الأمر والقطعة من معظم الرمل كالصريم ومنه قولهم: أفعى صريم والأرض المحصود زرعها وع. والصارم: السيف القاطع كالصروم والماضي الشجاع وقد صرم ككرم والأسد. والصروم: القوي على الصرم كالصرام بالضم والناقة لا ترد النضيح حتى يخلو لها. والصريم: الصبح والليل ضد والقطعة منه كالصريمة وعود يعرض على فم الجدي لئلا يرضع والأرض السوداء لا تنبت شيئا وع واسم (وبنو صريم): حي والمجذوذ المقطوع. وتصرم: تجلد وتقطع. وكمعظمة: ناقة يقطع طبياها لييبس الإحليل فلا يخرج اللبن ليكون أقوى لها وقد يكون من انقطاع اللبن بأن يصيب ضرعها شئ فيكوى فينقطع لبنها. والصرمة بالكسر: القطعة من الإبل ما بين العشرين إلى الثلاثين أو إلى الخمسين والأربعين أو ما بين العشرة إلى الأربعين أو ما بين عشرة إلى بضع عشرة والقطعة من السحاب. وصرمة بن قيس وابن أنس أو ابن أبي أنس وصرمة أو أبو صرمة العذري: صحابيون ووالد ضرمة وسيأتي في الضاد. والصرم: الجلد معرب وبالكسر: الضرب والجماعة ج: أصرام وأصارم وأصاريم وصرمان بالضم والخف المنعل. والأصرمان: الصرد والغراب والليل والنهار والذئب والغراب. وكمنزل: المكان الضيق السريع السيل. وكمنبر: منجل المغازلي. والصرماء: المفازة لا ماء بها والناقة القليلة اللبنج: كقفل. والصيرم: المحكم الرأي والداهية والوجبة وهو يأكل الصيرم مرة واحدة. والأصرم وكمحسن: الفقير الكثير العيال وقد أصرم وكغراب: الحرب كصرام كقطام والداهية وآخر اللبن بعد التغريز إذا احتاج إليه الرجل ضرورة. وفي المثل: " حلبت صرام " أي: بلغ العذر آخره. وجاء صريم سحر أي: خائبا آيسا وسموا: صريما كزبير وذكرى. وأصرم الشقري وأصرم أو أصيرم الأشهلي واسمه عمرو بن ثابت: صحابيان. وهو صرمة من الصرمات أي بطئ الرجوع من غضبه. * - الأصطمة والأسطمة: معظم الشئ ومجتمعه أو وسطه. * - الأصطكمة بالضم: خبزة الملة. * - الصيقم (بالقاف) كحيدر: المنتن الرائحة. * صكمه: ضربه ودفعه والفرس على لجامه: عضه ثم مد رأسه كأنه يريد أن يغالب. والصكمة: الصدمة الشديدة. والصواكم: النوائب. والصكم كسكر: الأخفاف. * الصلم:

[ 140 ]

القطع أو قطع الأذن والأنف من أصله كالتصليم والفعل كضرب. ورجل أصلم ومصلم الأذنين: كأنه مقطوعهما خلقة. والصلامة مثلثة: الفرقة من الناس. والصلام كزنار وشداد: لب النبقة. والصيلم: الأمر الشديد والداهية والسيف والوجبة كالصيرم. والصلمة بالضم: المغفر وبالتحريك: الرجال الشداد. والأصلم: البرغوث وفي العروض: أن يكون آخر الجزء وتدا مفروقا. واصطلمه: استأصله. ووقعة صيلمة: مستأصلة. * اصلخم اصلخماما: اصطخم وغضب. وبعير صلخام بالكسر: طويل أو صلب شديد. وصلخم كجعفر وجردحل ومسبطر: ماض شديد. وجبل صلخم ومصلخم: ممتنع. * الصلخدم كشمردل: الشديد من الإبل. * الصلدم كزبرج: الأسد والصلب والشديد الحافر كالصلادم فيهما والصلدام بالكسر. وهي صلدامة. * صلقم: قرع بعض أنيابه ببعض فهو صلقم. وكزبرج: العجوز الكبيرة والضخم. وكقرطاس وجعفر: الأسد والضخم من الإبل. والصلاقيم: الرؤوس والأنياب. * الصلهام كقرطاس: الأسد والجرئ. واصلهم: صلب. * الصمم محركة: انسداد الأذن وثقل السمع صم يصم بفتحهما وصمم بالكسر نادر صما وصمما وأصم وأصمه الله تعالى فهو أصمج: صم وصمان. وتصام عن الحديث: أرى أنه أصم. وصمام القارورة وصمامتها وصمتها بكسرهن: سدادها. وصمها: سدها. وأصمها: جعل لها صماما. وحجر أصم وصخرة صماء: صلب مصمت. والصماء: الناقة السمينة واللاقح وطرف العفجة الرقيقة والأرض الغليظة ج: صم والداهية الشديدة كصمام كقطام. وصمي صمام أي: زيدي يا داهية. وصمام صمام أي: تصاموا في السكوت. وصمه بحجر: ضربه به وصداه: هلك. ورجب الأصم: لأنه لا ينادى فيه يا لفلان ويا صباحاه. والأصم: الرجل لا يطمع فيه ولا يرد عن هواه والحية لا تقبل الرقى. وحاتم الأصم: من الأولياء. والصمان: كل أرض صلبة ذات حجارة إلى جنب رمل كالصمانة وع بعالج. والصمة بالكسر: الشجاع والأسد كالصم ووالد دريد الشاعر والصمتان: هو وأخوه مالك والذكر من الحيات وأنثى القنافذ وصوتها: الصمصمة. والصميم: العظم الذي به قوام العضو وبنك الشئ وخالصه ومن البرد والحر: أشده والقشرة اليابسة الخارجة من البيض. ورجل صميم كأمير: محض للواحد والجمع. وصمم في الأمر والسير تصميما: مضى كصمصم وعض ونيب والسيف: أصاب المفصل وقطعه أو طبق والرجل الفرس العلف: أمكنه منه فاحتقن فيه الشحم والبطنة وصاحبه الحديث: أوعاه إياه. ورجل وفرس صمم محركة وصمصام وصمصامة وصمصم كزبرج

[ 141 ]

وعلبط وعلابط وعلابطة: مصمم. والصمصام: السيف لا ينثني كالصمصامة وسيف عمرو ابن معد يكرب. وكزبرج: الغليظ القصير والجرئ الماضي وبهاء: وسط القوم ويفتح والجماعة ج: صمصم. وكعلبط وعلابط: الأسد. وكفدفد: البخيل جدا. والصميماء كالغبيراء: نبات 2 ط يشبه الغرز ط. واشتمال الصماء: أن يرد الكساء من قبل يمينه على يده اليسرى وعاتقه الأيسر ثم يرده ثانية من خلفه على يده اليمنى وعاتقه الأيمن فيغطيهما جميعا أو الاشتمال بثوب واحد ليس عليه غيره ثم يضعه من أحد جانبيه فيضعه على منكبه فيبدو منه فرجه. وصمت حصاة بدم أي أن الدماء كثرت حتى لو ألقيت حصاة لم يسمع لها صوت. ومنه قول امرئ القيس: صمي ابنة الجبل أو المراد الصدى أو الصخرة. وأصمه: صادفه أصم ودعاؤه: وافق قوما صما لا يسمعون عدله. والأصمان: أصم الجلحاء وأصم السمرة ببلاد بني عامر بن صعصعة ثم لبني كلاب. * الصنم محركة: خبث الرائحة وقوة العبد وهو صنم ككتف والوثن يعبد معرب شمن وبهاء: قصبة الريش كلها والداهية لغة في الصلمة. والصنمان: ة بدمشق. وصنم تصنيما: صوت 5 والنوق: غزرها ونوق صنمات بكسر النون. وبنو صنامة كثمامة: من الأشعرين. وصنم بالضم: ع. وإقليم الأصنام: بالأندلس. وبنو صنيم كزبير: بطن. * الصهميم كقنديل: السيد الشريف والجمل لا يرغو والسيئ الخلق منه ومن لا يثنى عن مراده والخالص في الخير والشر وحلوان الكاهن. وتصهمم: عمل عمل الصهميم. ورجل صيهم كقمطر وجردحل: غليظ ضخم شديد أو رفاع لرأسه وهي: بهاء. * صام صوما وصياما واصطام: أمسك عن الطعام والشراب والكلام والنكاح والسير وهو صائم وصومان وصومج: صوام وصيام وصوم وصيم وصيم وصيام وصيامى. وصام منيته: ذاقها والنعام: رمى بذرقه وهو صومه والرجل: تظلل بالصوم لشجرة كريهة المنظر والنهار: قام قائم الظهيرة. والصوم: الصمت وركود الريح ورمضان والبيعة. والصائم: للواحد والجميع. وأرض صوام كسحاب: يابسة لا ماء بها. ومصام الفرس ومصامته: موقفه. * - الصيم كقنب: الصلب الشديد المجتمع الخلق. * (فصل الضاد) * * الضبثم كجعفر وعلابط: الأسد. وضبثم بن أبي يعقوب: تابعي. * الضبارم كعلابط وعلابطة: الأسد والرجل الجرئ على الأعداء. * الضيثم كحيدر: الأسد. * الضجم محركة: عوج في الفم والشدق والشفة والذقن والعنق وكذا في البئر وفي الجراحة

[ 142 ]

ضجم كفرح فهو أضجم. والتضاجم: الاختلاف. والمتضاجم: المعوج الفم. وضبيعة أضجم: قبيلة. وأضجم: لقب ضبيعة فهو كقولك: قيس قفة. والضجمة بالضم: دويبة منتنة. * - ضجعم كقنفذ وجعفر: أبو بطن وهم الضجاعم والضجاعمة كانوا ملوكا بالشام زادوه هاء للنسبة. * الضخم بالفتح وبالتحريك وكأحمد ويشد آخره وكغراب: العظيم من كل شئ أو العظيم الجرم الكثير اللحم ضخم ككرم ضخما وضخامة. والضخم من الطريق: الواسع ومن المياه: الثقيل. وبنو عبد بن ضخم: من العرب العاربة درجوا. والأضخومة بالضم: عظامة المرأة. وكمنبر: الشديد الصدم والضرب والسيد الشريف الضخم. والضخمة كخدبة: العريضة الأريضة الناعمة. * ضرم كفرح: اشتد جوعه أو حره وعليه: احندم غضبا كتضرم وفي الطعام: جد في أكله لا يدفع شيئا منه والنار: اشتعلت. وأضرمها وضرمها واستضرمها: أوقدها فاضطرمت وتضرمت. وككتاب: دقاق الحطب أو ما ضعف ولان أو ما لا جمر له أو ما اشتعل من الحطب كالضرامة. واضطرم المشيب: اشتعل. وككتف: الجائع وفرخ العقاب والفرس العداء. والضرمة محركة: السعفة أو الشيحة في طرفها نار والجمرة والنار. وضرمة بن صرمة بكسر الصاد المهملة: جد لهاشم بن حرملة. والضرم بالضم وبالكسر: شجر طيب الريح ثمره كالبلوط وزهره كزهر السعتر ولعسله فضل أو هو الأسطو خودوس باليونانية. والضرامة بالكسر: شجر البطم. وكحذيم: صمغ شجرة. وكحيدر: الحريق. وكجهينة: حصن باليمن. وما بها نافخ ضرمة أي: أحد. * الضرزم كجعفر وزبرج: المسنة من النوق أو وفيها بقية شباب أو الكبيرة القليلة اللبن: وأفعى ضرزم كزبرج: شديدة العض. * - ضرسام بالكسر: ماء م. والضرسامة بالكسر: الرخو اللئيم الفسل. * - الضرضم كجعفر: الأسد وذكر السباع. * - الضرطم كزبرج: الضخم البطن. والضراطمي من الأركاب: الضخم لجافي. * الضرغم كجعفر وجريال وجريالة: الأسد. وضرغمت الأبطال وتضرغمت: فعلت فعله وتشبهت به. وكجريالة: الشجاع والفحل القوي والرجل الشديد. * ضغمه وبه كمنع: عضه أو عضا دون النهش أو هو أن لا يملأ فمه مما أهوى إليه. وكثمامة: ما ضغمته ولفظته. والضيغم: الذي يعض والأسد كالضيغمي. * الضم: قبض شئ إلى شئ وقد ضمه فانضم إليه وتضام وضامه. واضطم الشئ: جمعه إلى نفسه. وكغراب: ما ضم به شئ إلى شئ. والضم والضمام بكسرهما: الداهية الشديدة وكأنه تصحيف والصواب بالصاد. والإضمامة بالكسر: الجماعة. وكصبور: كل واد يسلك بين أكمتين طويلتين. والضمضم:

[ 143 ]

الغضبان والأسد الغضبان الجرئ كالضماضم كعلابط وعلبط فيهما والجسيم وابن الحرث وابن قتادة: صحابيان وابن حوس وابن زرعة والأملوكي أبو المثنى: محدثون. وضمضم: شجع قلبه وعلى المال: أخذه كله والأسد: صوت. وككتاب: ابن ثعلبة وابن زيد بن ثوابة: صحابيان. والضمضام: الذي يحتوي على كل شئ. والضمة: الحلبة في الرهان. وفرس سباق الأضاميم أي: جماعات الخيل. واضطم عليه: اشتمل. * - ضام يضوم ضوما: لغة في ضام يضيم ضيما. * - الض هزم بالزاي كزبرج: اللئيم. * ضامه حقه يضيمه واستضامه: انتقصه فهو مضيم ومستضام. والضيم: الظلمج: ضيوم مصدر جمع وبالكسر: ناحية الجبل وع م بالسراة أو واد أو جبل. وضييم كزبير: ابن مليح الفهمي من رجالاتهم. * (فصل الطاء) * * طحمة الوادي والليل والسيل مثلثة: دفعته ومن الناس: جماعتهم وأبو طحمة: عدي بن حارثة من الشرفاء. وكهمزة: الإبل الكثيرة والرجل الشديد العراك. والطحماء: نبت أو هو النجيل كالطحمة. والمطحوم: المملوء. والطحوم: الدفوع. * طحرم السقاء: ملأه والقوس: وترها. وما عليه طحرمة بالكسر أي: شئ. * - ما في السماء طحلمة بالكسر أي: غيم. * الطخمة: جماعة المعز وبالكسر: والد حوشب التابعي وبالضم: سواد في مقدم الأنف. والأطخم: كبش رأسه أسود وسائره كدر والديزج ومقدم خرطوم الإنسان والدابة ولحم جاف يضرب إلى السواد كالطخيم وقد اطخم اطخماما. والطخوم: التخوم. وكمنع وكرم: تكبر. وكزبير: طخيم بن أبي الطخماء الشاعر. * - الطخارم كعلابط: الغضبان. * الطرم بالكسر والفتح: الشهد والزبد والعسل إذا امتلأت منه البيوت وقد طرمت بالكسر وكثمامة: الخضرة على الأسنان وقد أطرمت وبقية الطعام بين الأسنان. واطرم فوه: تغير لذلك. والطرمة مثلثة: النبرة وسط الشفة العليا وبالفتح: الكبد. والطرم بالضم: الكانون كالطرمة وشجر وبالتحريك: سيلان العسل من الخلية. وتطرم في كلامه: التاث. وتطريم في الطين: تلوث. وطريم الماء: خبث وعرمض والشئ: طبق. وكحذيم: العسل والسحاب الكثيف. وطار طريمه: احتد. * - الطرثمة: الإطراق من غضب أو تكبر. * - الطرحوم بالضم والحاء المهملة: الطويل والماء الآجن. * المطرخم كمشمعل: المضطجع والغضبان والمتكبر والشاب الحسن التام. واطرخم: كل بصره والليل: اسود. * طرسم: أطرق وعن القتال وغيره: نكص. * - طرشم الليل: أظلم. * - اطرغم كافعلل والغين معجمة: تكبر. * المطرهم

[ 144 ]

كمشمعل: المصعب من الإبل الذي لم يمسه حبل والشاب المعتدل وقد اطرهم اطرهماما. * طسم الشئ يطسم طسوما: انطمس وطسمته لازم متعد. وكفرح: اتخم. والطسم محركة: الغبرة والظلام. وأطسمة الشئ: أسطمته والصواب أن تجمع الطواسيم والطواسين والحواميم بذوات تضاف إلى واحد فيقال: ذوات طسم وتقدم في ح م م. ورأيته في طسام الغبار كغراب وسحاب وشداد أي: في كثيره. وطسم: قبيلة من عاد انقرضوا. وأورده مياه طسيم كزبير: إذا كان في الباطل والضلال ولم يصب شيئا. * الطعام: البر وما يؤكلج: أطعمة جج: أطعمات وطعمه كسمعه طعما وطعاما وأطعم غيره. ورجل طاعم وطعم ككتف: حسن الحال في المطعم. وكمنبر: شديد الأكل وهي: بهاء. وكمكرم: مرزوق. ومطعام: كثير الأضياف والقرى. والطعمة بالضم: المأكلة ج: كصرد والدعوة إلى الطعام ووجه المكسب. وطعمة بن أشرف: صحابي وابن عمرو الكوفي: محدث وبالكسر: السيرة في الأكل. وطعم الشئ: حلاوته ومرارته وما بينهما يكون في الطعام والشراب ج: طعوم. وطعم كعلم طعما بالضم: ذاق كتطعم وعليه: قدر. والطعم بالضم: الطعام والقدرة وبالفتح: ما يشتهى منه. وجزور طعوم وطعيم: بين الغثة والسمينة. وأطعم النخل: أدرك ثمرها والغصن: وصل به غصنا من غير شجره كطعمه. وطعم كسمع أي: قبل الوصل. واطعم البسر كافتعل: صار له طعم. وبعير وناقة مطعم كمحدث وصبور ومفتعل: لها نقي. ومستطعم الفرس بفتح العين: جحافله. والمطعمة كمكرمة ومحسنة: القوس. وقول علي كرم الله تعالى وجهه: " إذا استطعمكم الإمام فأطعموه " أي: إذا استفتح فافتحوا عليه. وتطعم تطعم أي: ذق حتى تشتهي فتأكل. وأنا طاعم عن طعامكم: مستغن. وما يطعم آكل هذا كيمنع: ما يشبع. وطعام طعم بالضم: يشبع من أكله. وهو لا يطعم كيفتعل: لا يتأدب ولا ينجع فيه ما يصلحه. والحمام إذا أدخل فمه في فم أنثاه فقد تطاعما وطاعما. وكمحسن: ابن عدي من أشراف قريش. ولبن مطعم كمحدث: أخذ في السقاء طعما وطيبا. والمطعمة كمحسنة: الغلصمة. والمطعمتان: الإصبعان المتقدمتان المتقابلتان في رجل الطائر. وطعم العظم: أمخ. والطعومة: الشاة تحبس لتؤكل. وكزبير: اسم. * الطغام كسحاب: أوغاد الناس ورذال الطير. وكسحابة: واحدها والأحمق. والطغومة والطغومية بضمهما: الحمق والدناءة. والطغم محركة: البحر والماء الكثير. وتضغم: تجاهل. * الطلمة بالضم: الخبزة. وكزنار: التنوم وهو حب الشاهدانج. والطلم محركة: وسخ الأسنان من ترك السواك وبالضم: الخوان يبسط عليه الخبز. وطلم الخبزة: سواها

[ 145 ]

وعدلها. والتطليم: ضربك الخبزة بيدك. ومنه قول حسان رضي الله تعالى عنه: 2 يطلمهن بالخمر النساء ورواية يلطمهن ضعيفة أو مردودة أي: تمسح النساء العرق عنهن بالخمر. * - الطلحام بالكسر: ع. والطلحوم بالضم: الماء الآجن * ك‍ (الطلخوم). واطلخم كافعلل: اطرخم. والطلخام بالكسر: الفيلة وع لغة في الطلحام. * طم الماء طما وطموما: غمر والإناء: ملأه والركية يطمها ويطمها: دفنها وسواها والشئ: كثر حتى علا وغلب ورأسه: غض منه وشعره: جزه أو عقصه والطائر الشجرة: علاها والرجل والفرس يطم ويطم طما وطميما: خف أو ذهب على وجه الأرض أو عدا سهلا. والطامة: القيامة والداهية تغلب ما سواها. والطم بالكسر: الماء أو ما على وجهه أو ما ساقه من غثاء والبحر والعدد الكثير والكيس والعجب والعجيب والظليم والذكر العظيم والفرس الجواد كالطميم. وأطم شعره واستطم: حان له أن يجز. وطمم الطائر تطميما: وقع على غصن. ورجل طمطم وطمطمي بكسرهما وطمطماني بالضم: في لسانه عجمة. والطمة بالضم: العذرة والقطعة من اليبيس. والطمطام: وسط البحر. وطمطم: سبح فيه. والأطاميم: القوائم. وطمطمانية حمير بالضم: ما في لغتها من الكلمات المنكرة. * - الطومة بالضم: المنية والداهية وأنثى السلاحف. * المطهم كمعظم: السمين الفاحش السمن والنحيف الجسم الدقيقه ضد والتام من كل شئ والبارع الجمال والمنتفخ الوجه والمدور الوجه المجتمعه. وتطهم الطعام: كرهه. والتطهيم: النفار والضخم. وما أدري أي الطهم هو ويضم أي: أي الناس. وامرأة طهمة كفرحة: قليلة لحم الوجه. والطهمة بالضم: الصحمة في اللون. وفلان يتطهم عنا: يستوحش. وطهمان كسلمان ويضم: مولى رسول الله صلى الله عليه وسلم ومولى لسعيد بن العاص: صحابيان أو كلاهما ذكوان. وإبراهيم بن طهمان: من أئمة الإسلام على إرجاء فيه. * طامه الله تعالى على الخير: جبله. وطام فلان: حسن عمله. * (فصل الظاء) * * الظأم: الكلام والجلبة وسلف الرجل وظاءمه: تزوج كل واحد منهما أختا. وظأمها كمنع: جامعها. * - الظعام بالكسر: ظعان الرحل. * الظلم بالضم: وضع الشئ في غير موضعه والمصدر الحقيقي: الظلم بالفتح ظلم يظلم ظلما بالفتح فهو ظالم وظلوم وظلمه حقه وتظلمه إياه. وتظلم: أحال الظلم على نفسه ومنه: شكا من ظلمه. واظلم كافتعل وانظلم: احتمله. وظلمه تظليما: نسبه إليه. والمظلمة بكسر اللام وكثمامة: ما تظلمه الرجل. وأراد ظلامه ومظالمته أي: ظلمه. وقوله

[ 146 ]

تعالى: (ولم تظلم منه شيئا) أي: ولم تنقص. وظلم الأرض: حفرها في غير موضع حفرها والبعير: نحره من غير داء والوادي: بلغ الماء موضعا لم يكن بلغه قبله والوطب: سقى منه اللبن قبل أن يروب والحمار الأتان: سفدها وهي حامل والقوم: سقاهم اللبن قبل إدراكه. والظلمة بالضم وبضمتين والظلماء والظلام: ذهاب النور. وليلة ظلمة على طرح الزائد وظلماء: شديدة الظلمة. وليل ظلماء: شاذ وقد أظلم وظلم كسمع. ويوم مظلم كمحسن: كثير شره. وأمر مظلم ومظلام: لا يدرى من أين يؤتى. وشعر مظلم: حالك. ونبت مظلم: ناضر يضرب إلى السواد من خضرته. وأظلموا: دخلوا في الظلام والثغر: تلألأ والرجل: أصاب ظلما. ولقيته أدنى ظلم محركة أو ذي ظلم: أول كل شئ أو حين اختلط الظلام. أو أدنى ظلم: القرب أو القريب. والظلم محركة: الشخص والجبلج: ظلوم وع. وكعنب: واد بالقبلية. وكزفر: ثلاث ليال يلين الدرع. والظليم: الذكر من النعامج: ظلمان بالكسر والضم وتراب الأرض المظلومة ونجمان ومولى عبد الله بن سعد تابعي وواد بنجد وفرس لعبد الله ابن عمر بن الخطاب وللمؤرج السدوسي ولفضالة بن هند. والظلم: الثلج وسيف الهذيل التغلبي وماء الأسنان وبريقها وهو كالسواد داخل عظم السن من شدة البياض كفرند السيف. وظليم كزبير: ع باليمن وابن حطيط: محدث وابن مالك: م. وذو ظليم: حوشب بن طخمة تابعي. والظلام ككتاب ويشدد وكعنب وصاحب: عشبة لها عساليج طوال. وما ظلمك أن تفعل: ما منعك. وظلمة بالكسر والضم: فاجرة هذلية أسنت وفنيت فاشترت تيسا وكانت تقول: أرتاح لنبيبه فقيل: " أقود من ظلمة " وكهف الظلم: رجل م. وكمعظم: الرخم والغربان ومن العشب: المنبث في أرض لم يصبها المطر قبل ذلك. وككتاب: اليسير ومنه: نظر إلي ظلاما أي: شزرا. ومظلومة: مزرعة باليمامة. وكمحسن: ساباط قرب المدائن. وكأحمد: جبل بأرض بني سليم وجبل بالحبشة به معدن الصفر وع من بطن الرمة وجبل أسود من ذات جيش. ولعن الله أظلمي وأظلمك أي: الأظلم منا. * - الظنمة محركة: الشربة من اللبن لم تخرج زبدته. * (فصل العين) * * العبام كسحاب: العيي الثقيل. والعباماء: الأحمق وقد عبم ككرم. وكهجف: الطويل العظيم الجسم. وماء عبام كغراب: كثير. * - عبثم كجعفر والثاء مثلثة: اسم. * عتم عنه يعتم: كف بعد المضي فيه كعتم وأعتم أو احتبس عن فعل شئ يريده وقراه: أبطأ كعتم والليل: مر منه قطعة كأعتم فيهما والشعر: نتفه والإبل تعتم وتعتم وأعتمت واستعتمت: حلبت

[ 147 ]

عشاء. والعتمة محركة: ثلث الليل الأول بعد غيبوبة الشفق أو وقت صلاة العشاء الآخرة. وأعتم وعتم: سار فيها أو أورد وأصدر فيها وبقية اللبن تفيق بها النعم تلك الساعة وظلمة الليل ورجوع الإبل من المرعى بعدما تمسي. وقمراء أربع: عتمة ربع أي: قدر ما يحتبس في عشائه. وعتم الطائر تعتيما: رفرف على رأس الإنسان ولم يبعد. وحمل عليه فما عتم: ما نكص. وما عتم أن فعل: ما لبث. والنجوم العاتمات: التي تظلم من غبرة في الهواء. والعتم بالضم وبضمتين: شجر الزيتون البري. والعيتوم: الجمل البطئ والرجل الضخم العظيم. وعتم بالضم: اسم وفرس. وكصبور: الناقة لا تدر إلا عتمة. وجاءنا ضيف عاتم: بطئ ممس. واستعتموا نعمكم حتى تفيق: أخروا حلبها حتى يجتمع لبنها. * عثم العظم المكسور أو يخص باليد: انجبر على غير استواء وعثمته أنا والمرأة المزادة: خرزتها غير محكمة كأعثمتها والجرح: أكنب وأجلب ولم يبرأ بعد. والعثمثم: الأسد والجمل الشديد الطويل وهي: بهاء. واعتثم به: استعان وانتفع وبيده: أهوى بها. والعيثوم: الضبع والفيل للذكر والأنثى. والعيثام: شجر وطعام يطبخ فيه جراد. والعيثمي: حمار الوحش. وسويد بن عثمة كحمزة: تابعي. وكشداد: محدث. ومسجد العيثم: بمصر قرب جامع عمرو. والعثمان: فرخ الحبارى وفرخ الثعبان والحية أو فرخها. وأبو عثمان: الحية. وعثمان: عشرون صحابيا. وعثامة بن قيس وعثم بن الربعة وعثمة الجهني: صحابيون. وعثيم بن كثير التابعي وابن نسطاس وعثام بن علي: محدثون. * - عثلمة: ع. * العجم بالضم وبالتحريك: خلاف العرب. رجل وقوم أعجم. والأعجم: من لا يفصح كالأعجمي والأخرس وزياد الشاعر والموج لا يتنفس فلا ينضح ماء ولا يسمع له صوت. والعجمي: من جنسه العجم وإن أفصحج: عجم وبسكون الجيم: العاقل المميز. وأعجم فلان الكلام: ذهب به إلى العجمة والكتاب: نقطه كعجمه وعجمه. وقول الجوهري: لا تقل عجمت وهم. واستعجم: سكت والقراءة: لم يقدر عليها لغلبة النعاس. والعجم: أصل الذنب ويضم وصغار الإبل للذكر والأنثى ج: عجوم وبالتحريك وكغراب: نوى كل شئ. وعجمه عجما وعجوما: عضه أو لاكه للأكل أو للخبرة وفلانا: رازه والسيف: هزه تجربة. والعجمة بالضم والكسر: ما تعقد من الرمل أو كثرة الرمل. وباب معجم كمكرم: مقفل. والعجماء: البهيمة والرملة لا شجر بها وواد باليمامة. وكشداد: الخفاش الضخم والوطواط. والعواجم: الأسنان. ورجل صلب المعجم كمقعد أي: عزيز النفس. وناقة ذات معجمة: قوة وسمن وبقية على السير. وحروف المعجم أي: الإعجام مصدر كالمدخل أي: من

[ 148 ]

شأنه أن يعجم. وصلاة النهار عجماء: لأنه لا يجهر فيها. والعجمة: النخلة تنبت من النواة والصخرة الصلبة ج: عجمات. والعجومة: الناقة القوية على السفر كالعجمجمة. وبنو الأعجم: بطنان من العرب. والمعجوم: سيف الجارود بشر بن المعلى. وما عجمتك عيني منذ كذا: ما أخذتك. وجعلت عيني تعجمه: كأنها تعرفه. والثور يعجم قرنه: إذا ضرب به الشجرة يبلوه. وذات العجم: فرس حنظلة بن أوس السعدي. وأبو العجماء الشيباني: تابعي. وفي الحديث: " نهانا أن نعجم النوى " أي: إذا طبخ التمر للدبس يطبخ عفوا بحيث لا يبلغ الطبخ النوى فيفسد طعم الحلاوة أو لأنه قوت للدواجن فلا ينضج لئلا يذهب طعمه. * العجرم بالكسر: دويبة صلبة تكون في الشجر والقصير الشديد الغليظ السمين ويفتح وبالضم: الجمل الشديد وهي: بهاء. وذوات العجرم بالضم: ع. وكعلابط وجعفر وقنفذ: الرجل الشديد. وكعلابط: الأير القوي وبالفتح: مجتمع عقد بين فخذي الدابة وأصل ذكرها. والمعجرم بفتح الراء: القضيب الكثير العقد وسنام البعير وكل معقد. والعجرمة مثلثة: مئة من الإبل أو مئتان أو ما بين الخمسين إلى المئة وبالضم: شجر ويكسرج: عجرم وعجرم ورجل وبالفتح: الإسراع. * - العجسمة بالسين المهملة: الخفة والسرعة. * - العجالم: قوم من أهل اليمن باليمن والنسبة: عجلمي. * - العجهوم: طائر من طير الماء. * العدم بالضم وبضمتين وبالتحريك: الفقدان وغلب على فقدان المال عدمه كعلمه عدما بالضم وبالتحريك وأعدمه الله. وأعدمني الشئ: لم أجده. وأعدم إعداما وعدما بالضم: افتقر وفلانا: منعه وككتف: الفقير ج: عدماء. وأرض عدماء: بيضاء. وشاة عدماء: بيضاء الرأس وسائرها مخالف له. والعدائم: رطب بالمدينة يتأخر. والعديم: الأحمق وقد عدم ككرم والمجنون والفقير وقول المتكلمين: وجد فانعدم لحن. وعدامة: ماء لبني جشم. وهو يكسب المعدوم أي: مجدود ينال ما يحرمه غيره. وما يعدمني هذا الأمر: ما يعدوني. * عذم الفرس يعذم: عض أو أكل بجفاء ولام والاسم: العذيمة ج: عذائم وعن نفسه: دفع. وكشداد: اسم البرغوثج: عذم ككتب وكزنار: شجر من الحمض الواحدة: بهاء. وعذم محركة: واد باليمن ونبت. وكسحابة: اسم. وكسفينة: النخلة تحمل وما لها نوى. والعذمذم: الكيل الجزاف والموت الكثير. وهي تعذم زوجها كتسمع أي: تشتمه إذا سألها الوطء في الدبر. * عرام الجيش كغراب: حدتهم وشدتهم وكثرتهم ومن العظم والشجر: العراق وما سقط من قشر العوسج ومن الرجل: الشراسة والأذى. عرم كنصر وضرب وكرم وعلم عرامة وعراما بالضم فهو

[ 149 ]

عارم وعرم: اشتد والصبي علينا: أشر ومرح أو بطر أو فسد. ويوم عارم: نهاية في البرد. وعرم العظم: نزع ما عليه من لحم كتعرمه والصبي أمه: رضعها والإبل الشجر: نالت منه وفلانا: أصابه بعرام. وعرم العظم كفرح: فتر. والعرم محركة والعرمة بالضم: سواد مختلط ببياض في أي شئ كان أو هو تنقيط بهما من غير أن تتسع كل نقطة وبياض لمرمة الشاة وهو أعرم وهي عرماء. (وبيض القطا: عرم). والعرماء: الحية الرقشاء. والأعرم: المتلون والأبرش والقطيع من ضأن ومعزى والأقلف ج: عرمانجج: عرامين. والعرمة محركة: رائحة الطبيخ والكدس المدوس لم يذر ومجتمع الرمل وأرض صلبة تتاخم الدهناء ويقابلها عارض اليمامة. وكفرحة: سد يعترض به الواديج: عرم أو هو جمع بلا واحد أو هو الأحباس تبنى في الأودية والجرذ الذكر والمطر الشديد وواد وبكل فسر قوله تعالى: (سيل العرم) وبالتحريك: اللحم. والعرمان بالضم: الأكر واحدها: عرم وأعرم. وعرمى والله: لغة في أما والله. وعارمة: أرض م. وعرمان: أبو قبيلة. والعريم: الداهية وسموا: عارما وكغراب وحمام. والعرم: الدسم وبقية القدر. وكجهينة: رملة لبني فزارة. والعارم: فرس المنذر بن الأعلم. وعوارم: هضب وماء. وسجن عارم: حبس فيه عبد الله بن الزبير محمد ابن الحنفية مخرج المختار بالكوفة. والتعريم: الخلط. والعرمرم: الشديد والجيش الكثير. * العرتمة: مقدم الأنف أو ما بين وترته والشفة أو الدائرة عند الأنف وسط الشفة العليا. وفعله على عرتمته أي: رغم أنفه. * - العرجوم بالضم: الناقة الشديدة. واعرنجم: فسد. * العردمان بالضم: الشديد الجافي أو الغليظ الرقبة. والعردم كجعفر: الضخم التار الغليظ القليل اللحم والشديد من كل شئ والعنق. والعردمة: الصلابة والشدة. والعردام بالكسر: العود فيه الشماريخ. * العرزم: الشديد المجتمع وعلم ومنه جبانة عرزم بالكوفة نزلها عبد الملك بن ميسرة العرزمي والأسد كالعرازم والعرزام والعرزم كقرشب. واعرنزم: تجمع وانقبض. والعرزم كضرزم: الحية القديمة. * - العرضم كجعفر: الأكول والنشيط. وكقرشب: الضئيل الجسم والقوي الشديد البضعة ضد والأسد كالعرضام والعراضم. والعرضوم: البخيل. * العرهوم بالضم: الفطر والعرجون والتار الناعم من كل شئ كالعراهم. والعراهم: الضخم من الإبل وهي: بهاء أو كلاهما للمؤنث دون المذكر والأسد كالعرهم كجعفر وقرشب. * عزم على الأمر يعزم عزما ويضم ومعزما كمقعد ومجلس وعزمانا بالضم وعزيما وعزيمة وعزمه واعتزمه وعليه وتعزم: أراد فعله وقطع عليه أو جد في الأمر. وعزم

[ 150 ]

الأمر نفسه: عزم عليه وعلى الرجل: أقسم والراقي: قرأ العزائم أي: الرقى أو هي آيات من القرآن تقرأ على ذوي الآفات رجاء البرء. و (أولو العزم من الرسل): الذين عزموا على أمر الله فيما عهد إليهم أو هم نوح وإبراهيم وموسى ومحمد عليهم الصلاة والسلام. الزمخشري: أولو الجد والثبات والصبر أو هم نوح وإبراهيم وإسحاق ويعقوب ويوسف وأيوب وموسى وداود وعيسى عليهم الصلاة والسلام. والعوزم: الناقة المسنة فيها بقية والعجوز كالعزوم فيهما والقصيرة. والعزام والمعتزم: الأسد. وكمحدث: الراقي. والعزيم: العدو الشديد. واعتزم الرجل: لزم القصد في الحضر والمشي وغيره والفرس: مر جامحا. وأم العزم وعزمة وأم عزمة مكسورات: الاست. والعزم بالفتح: ثجير الزبيبج: ككتب والعزمي: بياعه والرجل الموفي بالعهد. والعزمة بالضم: أسرة الرجل وقبيلتهج: كصرد وبالتحريك: المصححو المودة. وعزمة من عزمات الله: حق من حقوقه أي: واجب مما أوجبه. وعزائم الله: فرائضه التي أوجبها. * العسم محركة: يبس في مفصل الرسغ تعوج منه اليد والقدم عسم كفرح فهو أعسم وهي عسماء. وأعسم يده أي: أيبسها. وعسم يعسم: طمع وعسما وعسوما: كسب وعينه: ذرفت وغمضت كأعسمت أو انطبقت أجفانها بعضها على بعض وفي الأمر: اجتهد ووسط القوم: اقتحم حتى خالطهم غير مكترث في حرب كان أو لا. وأمر لا يعسم فيه: لا يطمع في مغالبته وقهره وكصبور: الكاد على عياله كالعاسمج: ككتب والناقة الكثيرة الأولاد وبالضم: القلة. وما ذاق إلا عسمة: أكلة. وما في قدحك معسم كمجلس: مغمز. والعسمي: المصلح لأموره والمعوج ضد والمخاتل. والاعتسام: أن يأخذ النعل أو الخف الخلق ويلبسه وأن تضع الشاء ويأتي الراعي فيلقي إلى كل واحدة ولدها. والعسمة محركة والعسوم: كسر الخبز اليابس. والعسمان محركة: خبب الدابة. وبعير حسن الأعسام أي: الجسم والخلقة. وذو عيسم بن أعرب: قيل. وبنو عسامة: قبيلة. وعاسم: ع أو نقى بعالج. وكثمامة: اسم. * - العسجمة: الخفة والسرعة. * العشم والعشمة محركتين: الطمع. وعشم كفرح عشما وعشوما وتعشم: يبس. والعشمة محركة: اليابس هزالا والشيخ الفاني للذكر والأنثى أو المتقارب الخطو المنحني الظهر والخبزة اليابسة ويوصف به فيقال: خبز عيشم وعشم محركة أي: يابس أو فاسد. والأعشم: كل لونين اختلطا ومن عسا كبرا والشجر اليابس من إصابة هبوة. والعشماء: أرض بها ذلك وكل شجرة يابسها أكثر من رطبها. والعيشومة: شجر كالسخبر وما هاج من نبت ج: عيشوم. والعشم بضمتين: شجر الواحد: عاشم وعشم ككتف. وعشم: ع وبالتحريك: ع بين

[ 151 ]

الحرمين. وعشم بعيرك: أخذ فيه السمن. وعاشم: نقى بعالج. * - العشرم كجعفر: الخشن الشديد. وكسفنج: الشهم الماضي والأسد كالعشارم واسم. * عصم يعصم: اكتسب ومنع ووقى وإليه: اعتصم به والقربة: جعل لها عصاما كأعصمها. وعصمه الطعام: منعه من الجوع وكأمير: العرق ووسخ وبول ييبس على فخذ الإبل وشعر أسود ينبت تحت وبر البعير إذا انتسل وبقية كل شئ وأثره من خضاب ونحوه كالعصم بالضم وبضمتين. وأعصم: لم يثبت على (ظهر) الخيل وفلانا: هيأ له ما يعتصم به وبفلان: أمسك والقربة: شدها بالعصام وبالفرس: أمسك بعرفه وبالبعير: أمسك بحبل من حباله. والعصمة بالكسر: المنع. والقلادة ويضمج: كعنبجج: أعصم وعصمة ججج: أعصام. وأبو عاصم: السويق والسكباج. واعتصم بالله: امتنع بلطفه من المعصية. والأعصم من الظباء والوعول: ما في ذراعيه أو في أحدهما بياض وسائره أسود أو أحمر وهي عصماء وقد عصم كفرح والاسم: العصمة بالضم. وككتاب: الكحل ومستدق طرف الذنبج: أعصمة وابن شهبر: حاجب النعمان بن المنذر ومنه قولهم: ما وراءك يا عصام ؟ وفي المثل: " كن عصاميا ولا تكن عظاميا " يريدون به قوله 2: نفس عصام سودت عصاما *. * وعلمته الكر والإقداما و - من المحمل: شكاله ومن الدلو والقربة والإداوة: حبل يشد ومن الوعاء: عروة يعلق بهاج: أعصمة وعصم وعصام على لفظ مفرده كباب دلاص. والمعصم كمنبر: موضع السوار أو اليد و (بلا لام): اسم للعنز وتدعى للحلب فيقال: معصم معصم مسكنة الآخر. والعصوم: الأكول كالعيصوم. والعواصم: بلاد قصبتها أنطاكية. وعاصم: ع ببلاد هذيل. والعاصمة: المدينة. والعاصمية: ة قرب رأس عين. والعصم بالضم: حصن باليمن لبني زبيد وجبل لهذيل وسموا: عاصما وأعصم ومعتصما ومستعصما ومعصوما وعصما بالضم وكزبير وجهينة. والغراب الأعصم: الأحمر الرجلين والمنقار أو في جناحه ريشة بيضاء. وأعصام الكلاب: عذباتها التي في أعناقها الواحد: عصمة بالضم وعصام. * العضم: مقبض القوسج: عضام وخشبة ذات أصابع يذرى بها الحنطة ج: أعضمة وعضم وعسيب الفرس والبعير كالعضام بالكسر والأروى ولوح الفدان الذي في رأسه الحديد وخط في الجبل يخالف لونه. والعضوم: الناقة الصلبة. والعيضوم: الأكول والعضوض. * - العطم بالضم: الصوف المنفوش وع وبضمتين: الهلكى واحدهم: عطيم وعاطم. * العظم

[ 152 ]

بكسر العين: خلاف الصغر. عظم كصغر عظما وعظامة فهو عظيم وعظام كغراب وزنار. وعظمه تعظيما وأعظمه: فخمه وكبره. واستعظمه: رآه عظيما كأعظمه وأخذ معظمه والرجل: تكبر كتعظم والاسم: العظم بالضم. وتعاظمه: عظم عليه. وأمر لا يتعاظمه شئ: لا يعظم بالإضافة إليه. والعظمة محركة وكرمانة والعظموت كجبروت: الكبر والنخوة والزهو وأما عظمة الله تعالى فلا توصف بهذا. ومتى وصف عبد بالعظمة فهو ذم. وعظم الأمر بالضم والفتح: معظمه. وعظمة اللسان محركة: ما غلظ منه ومن الساعد: ما يلي المرفق الذي فيه العضلة والساعد نصفان: ما يلي المرفق وفيه العضلة عظمة وما يلي الكف أسلة. والعظيمة: النازلة الشديدة كالمعظمة كمكرمة. والعظم: قصب الحيوان الذي عليه اللحمج: أعظم وعظام وعظامة والهاء لتأنيث الجمع وع. وعظم الرحل: خشبة بلا أنساع وأداة. وعظم الفدان: لوحه العريض. والعظمي: حمام إلى البياض. وذو العظم: كعب بن النعمان الشيباني. وذو عظم: عرض من أعراض خيبر. وعظم الشاة تعظيما: قطعها عظما عظما. وعظم الكلب عظما: أطعمه العظم كأعظمه وفلانا عظمة: ضرب عظامه. وعظم أو عظيم وضاح: لعبة لهم. والإعظامة والعظمة بالضم والعظامة ككتابة ورمانة: ثوب تعظم به المرأة عجيزتها. وكقطام: ع بالشام. وكفرحة: المشتهية للأيور العظيمة كالمعظومة. وعظم الطريق محركا: جادته. والمعظوم: الفصيل يكسر عظم في لسانه لئلا يرضع. وعظمات القوم: ساداتهم. * - العظرم كزبرج: خرء الأسد. * العظلم كزبرج: الليل المظلم وعصارة شجر أو نبت يصبغ به أو هو الوسمة. وتعظلم الليل: أظلم واسود جدا. والعظلمة: الظلمة. والعظلام بالكسر: القترة والغبرة. * - العفاهم كعلابط: الناقة القوية الجلدة ورفاهية العيش والعدو الشديد. * العقم بالضم: هزمة تقع في الرحم فلا تقبل الولد عقمت كفرح ونصر وكرم وعني عقما وعقما ويضم وعقمها الله تعالى يعقمها وأعقمها ورحم عقيم وعقيمة: معقومة وامرأة عقيمج: عقائم وعقم. ورجل عقيم كأمير وسحاب: لا يولد لهج: عقماء وعقام وعقمى. والملك عقيم أي: لا ينفع فيه نسب لأنه يقتل في طلبه الأب والولد والأخ والعم. وريح عقيم: غير لاقح. وحرب عقيم وعقام كغراب وسحاب: شديدة. ويوم عقام: شديد. ورجل عقام كسحاب: سيئ الخلق. وداء عقام والضم أفصح: لا يبرأ. وناقة عقام: بازل شديدة. والمعاقم: فقر بين الفريدة والعجب في مؤخر الصلب. والعقم والعقمة ويكسر: المرط الأحمر أو كل ثوب أحمر. والعقمة بالكسر: الوشي. والعقمي بالضم: الرجل القديم الشرف والكرم والغريب الغامض من الكلام

[ 153 ]

ويكسر. والتعاقم: التعاقب. والاعتقام: أن تحفر البئر فإذا قربت من الماء احتفرت بئرا صغيرة بقدر ما تجد طعم الماء فإن كان عذبا حفرت بقيتها. وعقمت مفاصله كعني: يبست. وكعلم: سكت. وعقمه تعقيما: أسكته. وعاقمه: خاصمه. وكسحاب: الرجل السيئ الخلق وسمك وحية تسكن البحر ويأتي الأسود من البر فيصفر على الشط فتخرج إليه العقام فيتلاويان ثم يفترقان فيذهب كل إلى منزله. وعقمة: واد. وعقمة القمر: عودته. وكسحابة: اسم. وعبد الله بن محمد بن علي بن أبي عقامة: فقيه شافعي. والعقيم كزبير: ابن زياد تابعي. والمعاقم من الخيل: المفاصل الواحد: كمنزل. * - عقرمى كعقربي: ع باليمن. * عكم المتاع يعكمه: شده بثوب. وأعكمه: أعانه على العكم. (والعكم بالكسر: ما عكم به كالعكام والعدلج: أعكام والكارة ج: عكوم وبكرة البئر ونمط تجعل المرأة فيه ذخيرتها وبالفتح: داخل الجنب. وككتاب: ما عكم بهج: عكم). وعكم عنه كعني: صرف عن زيارته. وعكم: انتظر وعليه: كر ولأرض كذا: يممها وعن شتمه: تأخر والإبل: سمنت وحملت شحما على شحم كعكمت. وعكمة البطن: زاويته. وعكوم كصبور: المنصرف والمعدل والمرأة المعقاب. واعتكموا: سووا بين الأعدال ليحملوها والشئ: ارتكم. وكزبير: اسم. وكمنبر: المكتنز اللحم. * عكرمة بالكسر معرفة وبالألف واللام: الأنثى من الحمام أو أنثى ساق حر. وعكرمة بن خصفة بن قيس عيلان: أبو قبيلة. وعكرم الليل: سواده. وكعلابط: قبيلة من بلي. * علمه كسمعه علما بالكسر: عرفه وعلم هو في نفسه ورجل عالم وعليمج: علماء وعلام كجهال وعلمه العلم تعليما وعلاما ككذاب وأعلمه إياه فتعلمه. والعلامة مشددة وكشداد وزنار والتعلمة كزبرجة والتعلامة: العالم جدا والنسابة. وعالمه فعلمه كنصره: غلبه علما. وعلم به كسمع: شعر والأمر: أتقنه كتعلمه. والعلمة بالضم والعلمة والعلم محركتين: شق في الشفة العليا أو في إحدى جانبيها. علم كفرح فهو أعلم. وعلمه كنصره وضربه: وسمه وشفته يعلمها: شقها. وأعلم الفرس: علق عليه صوفا ملونا في الحرب ونفسه: وسمها بسيما الحرب كعلمها. والعلامة: السمة كالأعلومة بالضمج: أعلام والفصل بين الأرضين ومنصوب في الطريق يهتدى به كالعلم فيهما. والعلم محركة: الجبل الطويل أو عامج: أعلام وعلام ورسم الثوب ورقمه والراية وما يعقد على الرمح وسيد القومج: أعلام. ومعلم الشئ كمقعد: مظنته وما يستدل به كالعلامة كرمانة والعلم. والعالم: الخلق كله أو ما حواه بطن الفلك ولا يجمع فاعل بالواو والنون غيره وغير باسم. وتعالمه الجميع: علموه والأيام المعلومات: عشر ذي الحجة. وكغراب وزنار:

[ 154 ]

الصقر والباشق. والعلامي بالضم: الخفيف الذكي. وكزنار: الحناء. وكشداد: اسم. والعيلم: البحر والماء الذي عليه الأرض والتار الناعم والضفدع والبئر الكثيرة الماء أو الملحة واسم والضبع الذكر كالعيلام. والعلماء: الدرع. واعتلمه: علمه والماء: سال. وكزبير: اسم. وعلمين العلماء: أرض بالشأم. وعلم السعد: جبل قرب دومة. * - علثم كجعفر والثاء مثلثة: اسم. * العلجوم بالضم: البستان الكثير النخل والضفدع الذكر والماء الغمر وظلمة الليل وموج البحر والقراد والظبي الآدم والظليم والكبش والوعل والثور المسن والبطة الذكر وطائر أبيض والشديدة من الإبل أو خيارها ج: علاجيم. وكجعفر: الطويل. ورمل معلنجم: متراكم. * - العلذمي بالفتح والذال المعجمة: الحريص الذي يأكل ما قدر عليه. * العلقم: الحنظل وكل شئ مر والنبقة المرة وأشد الماء مرارة. والعلقمة: المرارة وجعل الشئ المر في الطعام. وعلقمة الخصي وابن عبدة الفحل وابن علاثة: شعراء ود بالمغرب. والعلاقمة: د دون بلبيس. وعلقماء: ع. * العلكوم بالضم: الشديدة من الإبل وغيرها للذكر والأنثى كالعلكم والعلاكم والمعلكم وجمع العلاكم علاكم بالفتح. وكجعفر: اسم. والعلكمة: عظم السنام. * - العلهم كقرشب وجردحل: الضخم العظيم من الإبل كالعلاهم بالضم. * العم: أخو الأبج: أعمام وعمومة وأعمجج: أعممون وهي عمة والمصدر: العمومة وما كنت عما ولقد عممت. ومعم بضم الميم وكسرها: كثير الأعمام أو كريمهم. وتعممته النساء: دعونه عما. واستعممته: اتخذته عما. ويقال: هما ابنا عم لا خال وابنا خالة لا عمة. والعم: الجماعة الكثيرة كالأعم والعشب كله وع وة بين حلب وأنطاكية منها عكاشة العمي والنخل الطوال ويضم ولقب مالك بن حنظلة أبي قبيلة وهم العميون أو النسبة إلى عم: عميون كأنه نسبة إلى عمي وبالكسر: ة بحلب غير الأولى. والعمامة بالكسر: المغفر والبيضة وما يلف على الرأسج: عمائم وعمام وقد اعتم وتعمم واستعم وعيدان مشدودة تركب في البحر ويعبر عليها في النهر كالعامة أو الصواب: العامة مخففة. وأرخى عمامته أي: أمن وترفه. وعمم بالضم: سود ورأسه: لفت عليه العمامة كعم. وهو حسن العمة: بالكسر أي: الاعتمام. وكل ما اجتمع وكثر: عميمج: عمم ككتب والاسم: العمم محركة. وجارية ونخلة عميمة وعماء: طويلة ج: عم وهو أعم. ونبت يعموم: طويل. والعمم محركة: عظم الخلق في الناس وغيرهم والتام العام من كل أمر واسم جمع للعامة وهي خلاف الخاصة. واستوى على عممه بضمتين أي: تمام جسمه وماله وشبابه. وعم الشئ عموما:

[ 155 ]

شمل الجماعة يقال: عمهم بالعطية. وهو معم (بكسر أوله: خير يعم بخيره) وعقله كالعمم. والعميم: ع ويبيس البهمى وصميم القوم. والعمية بالضم والكسر: الكبر. والعماعم: الجماعات المتفرقون. وعمم اللبن تعميما: أرغى كاعتم. ورجل عمي كقمي أي: عام وقصري أي: خاص. واعتم النبت: اكتهل. والمعمم كمعظم: الفرس الأبيض الهامة دون العنق أو ابيضت ناصيته كلها ثم انحدر البياض إلى منبت الناصية. والأعم: الغليظ. وعمعم الرجل: كثر جيشه بعد قلة. وعمى كحتى: امرأة. وعمان كقبان: د بالشأم. ومعتم: اسم. * العندم: دم الأخوين أو البقم. * العنم: شجرة حجازية لها ثمرة حمراء يشبه بها البنان المخضوب أو أطراف الخروب الشامي وأعنم: رعاه وخيوط يتعلق بها الكرم في تعاريشه وشوك الطلح. والعنمة: واحدتها وضرب من الوزغ واسم. والعنمة: الشقة في شفة الإنسان. والعنمي: الوجه الحسن الأحمر. والعينوم: الضفدع الذكر. وعينم: ع. وبنان معنم: مخضوب. * العوم: السباحة وسير الإبل والسفينة. والعومة بالضم: دويبة ج: كصرد. والعام: السنة ج: أعوام وسنون عوم كركع: توكيد والنهار. وعاومت النخلة: حملت سنة ولم تحمل سنة كعومت وفلانا: عامله بالعام. والمعاومة المنهي عنها: أن تبيع زرع عامك أو هو أن تزيد على الدين شيئا وتؤخره. والعامة: هامة الراكب إذا بدا لك في الصحراء أو لا يسمى عامة حتى يكون عليه عمامة وكور العمامة والطوف الذي يركب في الماء. وعائم: صنم. وعوام كغراب: ع. وعويم كزبير ابن ساعدة الهذلي والأنصاري: صحابيان. والعوام كشداد: الفرس السابح ووالد الزبير الصحابي. والتعويم: وضع الحصد قبضة قبضة فإذا اجتمع فهي عامة ج: عام. والمستعام: المركب في البحر. * العيهم: الشديد والناقة السريعة كالعيهامة والعياهمة بالضم والفيل الذكر وع. والعيهمان: من لا يدلج ينام على ظهر الطريق. والعيهمي: الضخم الطويل. والعيهوم: أصل شجرة ويقال: هو الأديم الأحمر أو الأملس وع. والعيهمة: السرعة. وعهمة: علم. * العيمة: شهوة اللبن والعطش عام يعيم ويعام عيما وعيمة فهو عيمان وهي عيمى. وأعامه الله تعالى: تركه بغير لبن فأعام هو. والعيمة بالكسر: خيار المال. واعتام: أخذها. والعيام كسحاب: النهار. ورجل عيمان أيمان: ذهبت إبله وماتت امرأته. وعام معيم: طويل. وأعاموا: قل لبنهم. * (فصل الغين) * * الغتم: شدة الحر يكاد يأخذ بالنفس. والغتمة بالضم: العجمة. والأغتم: من لا يفصح شيئاج: غتم. ورجل غتمي ومنه: لبن غتمي أي: ثخين لا صوت لصبه. وحياض غتيم

[ 156 ]

كزبير: الموت. وأغتم الزيارة: أكثر منها حتى يمل. واغتتم: اتخم. * الأغثم: الشعر غلب بياضه سواده. والغثمة: الورقة أو نحوها. وغثم له غثما: دفع له دفعة من المال جيدة. والغثيمة كسفينة: طعام يتخذ فيه جراد. والغثمة كفرحة: الفحث. والمغثوم: المخلط. والغثم بالضم: القبات تؤكل. والغيثمة: القتال والاضطراب. * - الغجوم بالضم: الغموج مقلوبه جمع الغمج وهو في شعر حنظلة بن مصيح. * غذم له من ماله كغثم وكسمعه ونصره: أكله بنهمة أو بجفاء وشدة كاغتذم. والمتغذم وكزفر: الأكول يأكل كل شئ. وأغذم الفصيل ما في ضرع أمه وغنذمه واغتذمه: شرب جميعه. وكرمانة: نبات من الحمضج: غذام. والغذم محركة: نبت. وكسفينة: الأرض تنبته. وألق في غذيمته ما شئت أي في رحب باعه وصدره. وبئر غذيمة: واسعة. وما سمعت غذمة: كلمة. والغذمة بالضم: غبرة كدرة والقطعة من المال والشئ الكثير من اللبن ويحركج: كصرد وجبل. ووقعوا في غذمة من الأرض وغذيمة أي: واقعة منكرة. وغذموا بها غذمة وغذيمة: أصابوها. وذغذم بضمتين: ع أو جبل. والغذائم: كل متراكب بعضه على بعض. وتغذم الشئ: تطعمه. * غذرمه: غذمره. وكعلابط: الماء الكثير. وكيل غذارم: جزاف. والغذرمة: اختلاط الكلام. وتغذرم يمينا: حلف بها ولم يتعتع. * غرمى كسكرى: ع وبمعنى أما كلمة تقال في معنى اليمين يقال: غرمى وجدك كما يقال: أما وجدك وباللام: المرأة الثقيلة. والغرام: الولوع والشر الدائم والهلاك والعذاب. والمغرم كمكرم: أسير الحب والدين والمولع بالشئ. والغريم: الدائن والمديون ضد. والغرامة: ما يلزم أداؤه كالغرم بالضم وكمكرم. وأغرمه إياه. وغرمته. وقد غرم الدية كسمع. * - اغرنشم الرجل بالشين المعجمة: ذبل لحمه وخمص بطنه. * - الغرطماني بالضم وإهمال الطاء: الفتى الحسن الوجه. * - الغرقم كجعفر بالقاف: الحشفة. * - غوزم بالضم ككورة: ة بهراة. * الغسم محركة: السواد واختلاط الظلمة والهبوة والغبرة. غسم الليل وأغسم: أظلم. وفي السماء أغسام وغسم كصرد: قطع من سحاب. * الغشم: الظلم وواد بالسراة وبالتحريك: أن لا يترك من الهناء شيئا إلا يتهنؤه يصبه على صحيحه وسقيمه وقد غشمه يغشمه والحاطب احتطب ليلا فقطع كل ما قدر عليه بلا نظر وفكر. وغيشم كحيدر: اسم. وإنه لذو غشمشمة وغشمشمية: ذو جرأة ومضاء. والمغشم كمنبر والغشمشم: من يركب رأسه فلا يثنيه عن مراده شئ. * - الغضرم (بالمعجمة) كجعفر (وزبرج): المكان الكثير التراب اللين اللزج الغليظ وما تشقق من قلاع الطين

[ 157 ]

الأحمر الحر أو المكان كالكذان الرخو والجص. * الغطم كهجف: البحر العظيم كالغطيم والغطمطم والرجل الواسع الأخلاق والجمع الكثير. والغيطم مشددة الميم: اللبن الخاثر. * غلم كفرح غلما وغلمة بالضم واغتلم: غلب شهوة وهو غلم ككتف وسكيت ومنديل وهي غلمة ومغتلمة وغليمة ومغليمة ومغليم وغليم وأغلمه الشئ. والغلمة: شهوة الضراب غلم البعير كفرح واغتلم: هاج من ذلك. والغلام: الطار الشارب والكهل ضد أو من حين يولد إلى أن يشب ج: أغلمة وغلمة وغلمان وهي غلامة والاسم: الغلومة والغلومية والغلامية. وتغلم كتمنع: أرض. وتغلمان مثنى: ع. والغيلم: منبع الماء في الآبار والجارية المغتلمة والضفدع وع والسلحفاة الذكر والشاب العريض المفرق الكثير الشعر كالغيلمي وأما المشط والمدرى ففيلم بالفاء وصحفوه. وما بالدار غيلم: أحد. وكزبير: ابن سام بن نوح عليه السلام. * الغلصمة: اللحم بين الرأس والعنق أو العجرة على ملتقى اللهاة والمرئ أو رأس الحلقوم بشواربه وحرقدته أو أصل اللسان والسادة والجماعة وقطع الغلصمة والأخذ بها. وذو الغلصمة: حرملة بن عبد الله العجلي فارس شاعر كني لعظم غلصمته. وهن مغلصمات: مشدودات الأعناق. وهو في غلصمة من قومه: في شرف وعدد. * الغم: الكرب كالغماء والغمة بالضمج: غموم. غمه فاغتم وانغم: أحزنه. وما أغمك لي وإلي وعلي من الغم للحزن والحمار وغيره: ألقم فمه ومنخريه الغمامة بالكسر وهي كالفدام والشئ: غطاه فانغم ويومنا: اشتد حره كأغم فهو يوم غم. وغام ومغم: ذو حر أو ذو غم وليلة غم وغمى وغمة. وأمر غمة بالضم: مبهم. وغم الهلال بالضم فهو مغموم: حال دونه غيم رقيق يقال: صمنا للغمى ويمد وتضم الأولى وللغمية. وغم عليه الخبر بالضم: استعجم. والغمامة: السحابة أو البيضاء وقد أغمت السماء ج: غمام وغمائم وفرس لأبي دواد الإيادي أو لبعض ملوك آل المنذر. والغمام: سيف جعفر الطيار رضي الله تعالى عنه وغيم وبحر مغمم كمحدث: كثير الماء. وكراع الغميم كأمير: واد بين الحرمين على مرحلتين من مكة وضم غينه وهم وإنما الغميم كزبير: واد بديار حنظلة وبالياء المشددة: ماء لبني سعد. والغمام بالضم: الزكام. والمغموم: المزكوم. والغماء والغمى كربى: الداهية. واغتم النبت: طال وكثر. وأرض مغمة: كثيرة النبات. والغمم: سيلان الشعر حتى تضيق الجبهة والقفا يقال: هو أغم الوجه والقفا. وسحاب أغم: لا فرجة فيه. والغمغمة: أصوات الثورة عند الذعر والأبطال عند القتال والكلام الذي لا يبين كالتغمغم. والغميم: لبن يسخن حتى يغلظ والغميس. وكربي: ة والأمر

[ 158 ]

الشديد لا يتجه له ويفتح وبالفتح: الغبرة والظلمة والشدة تغم القوم في الحرب. والغموم من النجوم: صغارها الخفية. والغمة بالضم: قعر النحي. وغاممته أي: غممته وغمني. والغمامة بالكسر: خريطة لفم البعير ونحوه يمنع بها الطعام وما يشد به عينا الناقة أو خطمها وقلفة الصبي ويضم. * - غنتم كقنفذ والتاء مثناة فوقية: ابن ثوابة الطائي محدث. * الغنم محركة: الشاء لا واحد لها من لفظها الواحدة: شاة وهو اسم مؤنث للجنس يقع على الذكور والإناث وعليها جميعهاج: أغنام وغنوم وأغانم وقالوا: غنمان في التثنية على إرادة قطيعين. وغنم مغنمة كمكرمة ومعظمة: كثيرة. والمغنم والغنيم والغنيمة والغنم بالضم: الفئ غنم بالكسر غنما بالضم وبالفتح وبالتحريك وغنيمة وغنمانا بالضم والفوز بالشئ بلا مشقة أو هذا الغنم والفئ: الغنيمة. وغناماك بالضم: قصاراك. وغنمه كذا تغنيما: نفله إياه. واغتنمه وتغنمه: عده غنيمة. وكشداد: أبو عياض وابن أوس البياضي: صحابيان وبعير. وغنم بالفتح: ابن تغلب بن وائل أبو حي. وكزبير: غنيم بن قيس تابعي. وغنامة: امرأة. ويغنم كيمنع: ابن سالم بن قنبر. وعبد الله بن مغنم كمقعد مختلف في صحبته. وغنيمات بالضم: ع. وغنمة محركة: ابن ثعلبة بن تيم الله. * - الغيهم كحيدر: الظلمة. * الغيم: السحاب والغيظ وداء في الإبل كالقلاب غير أنه لا يقتل وبعير مغيوم والعطش وحز الجوف غام يغيم فهو غيمان وهي غيمى. وغامت السماء وأغامت وأغيمت وغيمت تغييما وتغيمت. وأغيم: أقام والقوم: أصابهم غيم. وغيم الليل: جاء كالغيم. وغيمان بن خثيل: جد للإمام مالك. وذو غيمان: من حمير. ومغامة: د بالأندلس. * (فصل الفاء) * * فأم من الماء كمنع: روي والبعير: ملأ فاه من العشب وتفأم. وأفأم القتب: وسعه وزاد فيه كفأمه تفئيما وقتب مفأم كمكرم ومعظم. وقطعوه فؤما كصرد: قطعا قطعا. والفئام ككتاب: الجماعة من الناس لا واحد له من لفظه ووطاء للهوادجج: فؤم ككتب. وفئم حارك البعير كفرح: امتلأ شحما فهو مفأم ومفآم كمنبر ومحراب. * - الأفجم: الذي في شدقه غلظ. * الفحم محركة وبالفتح وكأمير: الجمر الطافئ والفحمة: واحدته ومن الليل: أوله أو أشد سواده أو ما بين غروب الشمس إلى نوم الناس خاص بالصيفج: فحام وفحوم. والفحم كالمنع: الشربة في هذه الأوقات. وأفحموا عنكم من الليل وفحموا: لا تسيروا في فحمته. وفحمة السحر: حينه. وفحمة بن جمير: نصف الليل. والفاحم: الأسود بين الفحومة كالفحيم وقد فحم ككرم فحوما. والمفحم

[ 159 ]

كمكرم: العيي ومن لا يقدر يقول شعرا. وأفحمه الهم: منعه قول الشعر. وهاجاه فأفحمه: صادفه مفحما. وفحم الصبي كنصر وعلم وعني فحما وفحاما وفحوما بضمهما وأفحم بالضم: بكى حتى انقطع نفسه والكبش: صاح فهو فاحم وفحم ككتف. والفاحم: الماء الساكن لا يجري وقد فحمت القليب كنصر فحوما. وفحم الرجل كمنع: لم يطق جوابا. والافتحام: الاعتناق. وفحمه تفحيما: سوده. * فخم ككرم: ضخم. والفخم: العظيم القدر ومن المنطق: الجزل. والتفخيم: التعظيم وترك الإمالة. والفخمية كجهنية: التعظم والاستعلاء والفيخمان كزعفران: المعظم يصدر عن رأيه ولا يقطع أمر دونه. * الفدم: العيي عن الكلام في ثقل ورخاوة وقلة فهم والغليظ الأحمق الجافيج: فدام وهي: بهاء فدم ككرم فدامة وفدومة والأحمر المشبع حمرة أو ما حمرته غير شديدة. وككتاب وسحاب وشداد وتنور: شئ تشده العجم والمجوس على أفواهها عند السقي والمصفاة. وإبريق مفدم كمعظم ومكرم: عليه مصفاة وفدمته تفديما. وفدم فاه وعليه بالفدام يفدم وفدم: وضعه عليه. وككتاب: العمامة. * الفدغم كجعفر والغين معجمة: الرجل الحسن العظيم والوجه الممتلئ الحسن والبقل الكثير الماء. وفدغم الرجل بالضم: ملئ وجهه. * الفرم والفرمة وككتاب: دواء تتضيق به المرأة فهي فرماء ومستفرمة. وككتابة: خرقة تحملها في فرجها أو أن تحيض وتحتشي بالخرقة كالفرام وقد افترمت. وقول الجوهري: فرماء: ع سهو وإنما هو بالقاف وكذا في بيت أنشده. وأفرم الحوض: ملأه. والأفرم: المتحطم الأسنان ورجل وجامعه بمصر م. * - افرنجم اللحم بالجيم: تشيط من أعلاه ولم ينشو. * الفرزوم كعصفور: خشبة مدورة يحذو عليها الحذاء أو هي بالقاف. * - فرصم: كسر وقطع وهو في شعر رؤبة. * - الفرضم كزبرج: الشاة الكبيرة المسنة أو المكسورة القرنين والدرداء الفم وأبو بطن من مهرة بن حيدان وبالقاف تصحيف ووالد ذهبن الصحابي. وبعير فرضمي بالكسر: عظيم شديد الوطء. * الفرطوم كزنبور: منقار الخف. وخفاف مفرطمة: قد فرطمها الخفاف أي: رقعها صوابه بالقاف وغلط الجوهري. * - الفرقم كجعفر: حشفة الرجل. والمفرقم بفتح القاف: البطئ الشيب السيئ الغذاء. * الفسحم كقنفذ: الواسع الصدر والكمرة وبنت عبد الله بن أبي وبنت أوس بن خولي: صحابيتان. وزيد بن الحارث ابن فسحم: صحابي بدري. وفسحم: أمه. * فصمه يفصمه: كسره فانفصم وتفصم. وأفصم الحمى أو المطر: أقلع. وفأس فصيم: (ضخمة) وفصم البيت كعني: انهدم. وخلخال أفصم: منفصم. وانفصم: انقطع. * فطمه يفطمه: قطعه والصبي:

[ 160 ]

فصله عن الرضاع فهو مفطوم وفطيمج: ككتب والاسم: ككتاب. وناقة فاطم: بلغ حوارها سنة. وأفطم السخلة: حان أن تفطم فإذا فطمت فهي فاطم ومفطومة وفطيم. وفاطمة: عشرون صحابية. والفواطم التي في الحديث: فاطمة الزهراء وبنت أسد أم علي وبنت حمزة أو الثالثة بنت عتبة ابن ربيعة. والفواطم اللاتي ولدن النبي صلى الله عليه وسلم: قرشية وقيسيتان ويمانيتان وأزدية وخزاعية. وانفطم عنه: انتهى. وتفاطموا: لهج بهمهم بأمهاتها بعد الفطام. وكجهينة: ع وأعرابية لها حديث. * فعم الساعد والإناء ككرم فعامة وفعومة: امتلأ فهو فعم وفعمل بزيادة لام والمرأة: استوى خلقها وغلظ ساقها فهي فعمة. وأفعم الإناء: ملأه كفعمه. و - المسك البيت: طيبه وفلانا: أغضبه أو ملأ أنفه رائحة كفعمه كسمعه ومنعه. الفعم: شجر أو الورد. وفعوعم أو فعمعم: ع. وافعوعم: امتلأ وفاض. * فغمه الطيب كمنع فغما وفغوما: سد خياشيمه والرائحة السدة: فتحتها ضد والمرأة: قبلها كفاغمها والجدي: رضع. وفغم به كفرح: لهج وحرص وبالمكان: أقام ولزمه. وأفغم مكانه: ملأه بريحه والإناء: ملأه. وانفغم الزكام: انفرج. والفغم بالضم وبضمتين: الفم أجمع أو الذقن بلحييه وبالفتح: ما تخرجه من خلل أسنانك بلسانك. وأخذ بفغمه بالضم أي: شق عليه. وهو مفغم به بفتح الغين: مغرى. * الفقم محركة: الامتلاء وتقدم الثنايا العليا فلا تقع على السفلى. فقم كفرح فقما وفقما فهو أفقم وفلان: بطر وأشر وماله: نفد أو كثر ضد والأمر فقما وفقما وفقوما: لم يجر على استواء وعظم كفقم ككرم وتفاقم. والفقم ويضم: اللحي أو أحد اللحيين وطرف خطم الكلب. وفقمه: أخذ بفقمه كتفقمه والمرأة: نكحها كفاقمها. والفقم بضمتين: الفم. وأفقم: اسم ومن الأمور: الأعوج. والنسبة إلى فقيم كنانة: فقمي كعرني وهم نسأة الشهور في الجاهلية وإلى فقيم دارم: فقيمي. ورجل فقم ككتف: فهم يعلو الخصوم. وأكل حتى فقم كفرح: بشم. * الفيلم كحيدر: الرجل العظيم والجبان والعظيم الجمة والبئر الواسعة والمشط والنطع والكثير من العكر. وافتلم أنفه: جدعه. وتفيلم الغلام: سمن وضخم. * الفلقم كجعفر: الواسع. * - الفلهم كجعفر: فرج المرأة والبئر الواسعة. * الفم مثلثة: أصله فوه وقد تشدد الميم. وفم من الدباغ: مرة منه. وفم: حرف عطف لغة في ثم. * الفوم بالضم: الثوم والحنطة والحمص والخبز وسائر الحبوب التي تخبز وكل عقدة من بصلة أو ثومة أو لقمة عظيمة وبائعه: فامي مغير عن فومي. والفيوم: د بمصر. وأفامية: بلدة بالشام وفامية: ة بالعراق. وفامين: ة ببخاراء. والفومة بالضم: السنبلة وما تحمله بين إصبعيك. وقطعه فوما: كفؤم.

[ 161 ]

* فهمه كفرح فهما ويحرك وهي أفصح وفهامة (ويكسر) وفهامية: علمه وعرفه بالقلب. وهو فهم ككتف: سريع الفهم. واستفهمني فأفهمته وفهمته وانفهم لحن. وتفهمه: فهمه شيئا بعد شئ. وفهم: أبو حي وابن عمير بن قيس بن عيلان. * - الفيم (ككيس): الرجل الشديدج: فيوم. والفيمان: العهد معرب. * (فصل القاف) * * القتام كسحاب: الغبار. والقتمة بالضم: لون أغبر ونبات كريه وبالتحريك: رائحة كريهة. والأقتم: الأسود كالقاتم. واقتم اقتماما: اسود. وقتم الغبار قتوما: ارتفع. وأورده حياض قتيم كزبير أي: الموت. * قثم له من المال: غثم. وقثم كزفر: ابن العباس ابن عبد المطلب صحابي والكثير العطاء معدول عن قائم والجموع للخير والعيال كالقثوم والجموع للشر ضد واسم للضبعان. وقثام كحذام: للأنثى. وللأمة وللغنيمة الكثيرة. واقتثمه: استأصله ومالا كثيرا: أخذه واجترفه وجمعه كقثمه يقثمه. والقثمة بالضم: الغبرة. قثم ككرم قثما وقثامة: اغبر. والقثم: لطخ الجعر والاسم: القثمة بالضم وقد قثم كفرح وكرم قثمة بالضم وقثما محركة. * قحم في الأمر كنصر قحوما: رمى بنفسه فيه فجأة بلا روية وقحمه تقحيما وأقحمته فانقحم واقتحم. والقحمة: د باليمن وبالضم: الاقتحام في الشئ والمهلكة والسنة الشديدة والقحط. وقحم الطريق كصرد: مصاعبه ومن الشهر: ثلاث ليال آخره. وقحمته الفرس تقحيما: رمته على وجهه كتقحمت به واقتحمه: احتقره والنجم: غاب. والمقحم كمكرم: الضعيف والبعير يثني ويربع في سنة فيقحم سنا على سن والأعرابي الذي ينشأ في البر. والقحم: الكبير السن جدا كالقحوم وهي قحمة والاسم: القحامة والقحومة مصادر بلا فعل. وقحم المفاوز كمنع: طواها وإليه: دنا. وأسود قاحم: فاحم. ومحالة قحوم: سريعة الانحدار. واقتحم المنزل: هجمه والفحل الشول: هجمها من غير أن يرسل فيها فهو مقحام. والأقحمة: الأفحمة. وقحم: اسم. وأقحم أهل البادية بالضم: أجدبوا فحلوا الريف. وأقحم فرسه النهر: أدخله. * - قحذم كجعفر: اسم والذال معجمة. * - قحزم كجعفر: اسم. وقحزمه: صرفه. وتقحزم في أمره: نشب. * - القيخم كحيدر: المشرف المرتفع. والقيخمان: الفيخمان. * القدم محركة: السابقة في الأمر كالقدمة بالضم وكعنب والرجل له مرتبة في الخير وهي: بهاء والرجل مؤنثة وقول الجوهري: واحد الأقدام سهو صوابه: واحدة ج: أقدام وحي وع والشجاع كالقدم بالضم وبضمتين. ورجل قدم محركة وامرأة قدم من رجال ونساء قدم أيضا وهم ذوو القدم. وفي الحديث: " حتى يضع رب العزة فيها قدمه " أي: الذين

[ 162 ]

قدمهم من الأشرار فهم قدم الله للنار كما أن الأخيار قدمه إلى الجنة أو وضع القدم مثل للردع والقمع أي: يأتيها أمر يكفها عن طلب المزيد. وقدم القوم كنصر قدما وقدوما وقدمهم واستقدمهم: تقدمهم. وقدم ككرم قدامة وقدما كعنب: تقادم فهو قديم وقدام كغرابج: قدماء وقدامي بالضم وقدائم. وأقدم على الأمر: شجع وأقدمته وقدمته. والقدم كعنب: ضد الحدوث وبضمتين: المضي أمام أمام. وهو يمشي القدم والقدمية واليقدمية والتقدمية والتقدمة: إذا مضى في الحرب. والمقدام والمقدامة وكصبور وكتف: الكثير الإقدام وقد قدم كنصر وعلم وأقدم وتقدم واستقدم والاسم: القدمة بالضم. ومقدمة الجيش وعن ثعلب فتح داله: متقدموه وكذا قادمته وقداماه ومن الإبل: أول ما تنتج وتلقح ومن كل شئ: أوله والناصية والجبهة. ومقدم العين كمحسن ومعظم: ما يلي الأنف ومن الوجه: ما استقبلت منهج: مقاديم. وقادمك: رأسكج: قوادم ومن الأطباء والضروع: الخلفان المتقدمان من البقرة أو الناقة. والقوادم والقدامى كحبارى: أربع أو عشر ريشات في مقدم الجناح الواحدة: قادمة. والمقدام: نخل وابن معد يكرب: صحابي. وقدم من سفره كعلم قدوما وقدمانا بالكسر: آب فهو قادمج: كعنق وزنار. والقدوم: آلة للنجر مؤنثة ج: قدائم وقدم وة بحلب وع بنعمان وجبل بالمدينة وثنية بالسراة وع اختتن به إبراهيم عليه الصلاة والسلام وقد تشدد داله وثنية في جبل ببلاد دوس وحصن باليمن وقيدوم الشئ: مقدمه وصدره كقيدامه ومن الجبل: أنف يتقدم منه. وقدام كزنار: ضد وراء كالقيدام والقيدوم وقد يذكر تصغيرها: قديديمة وقديديم. والقدام أيضا: الجزار وجمع قادم. ومقدم الرحل كمحسن ومحسنة ومعظم ومعظمة وقادمته وقادمه بمعنى. والقدم: ثوب أحمر. وكزفر: حي باليمن وع منه الثياب القدمية وكقطام: فرس عروة بن سنان العبدي وفرس عبد الله بن العجلان النهدي وكلبة وكهيولى: ع بالجزيرة أو ببابل. وكسكيت وزنار وشداد: الملك والسيد ومن يتقدم الناس بالشرف وسموا: قادما كصاحب وثمامة ومعظم ومصباح. وكثمامة: ابن حنظلة وابن عبد الله وابن مالك وابن مظعون وابن ملحان: صحابيون. والأقدم: الأسد. والقدمية محركة: ضرب من الأدم وبضم القاف: التبختر. وقدومة: ثنية. وذو أقدام: جبل. وقادم: قرن. والقادمة: ماء لبني ضبينة. وتقدم إليه في كذا: أمره وأوصاه به. والمقدمة كمحدثة: ضرب من الامتشاط. وقدم من الحرة وقدمة بكسر دالهما أي: ما غلظ منها. وقدمت يمينا: حلفت وأقدمته. * - صرحت بقذحمة كقمطرة أي: وضحت القصة بعد التباس وتقدم في: ج د د. * القذم كهجف: السريع

[ 163 ]

الشديد والسيد المعطاء كالقذم كزفر وبضمتين: الآبار الخسف. وقذم له من المال: قثم. وقذم قذمة: كجرع جرعة زنة ومعنى. * القرم محركة: شدة شهوة اللحم وكثر حتى قيل في الشوق إلى الحبيب وبالفتح: الفحل أو ما لم يمسه حبل كالأقرم. وقول الجوهري: الأقرم في الحديث لغة مجهولة خطأ ج: قروم والسيد وبالضم: نبت كالدلب غلظا وبياضا ينبت في جوف البحر. وأقرمه: جعله قرما. وقرمه: قشره وفلانا: سبه والطعام: أكله والبعير يقرم قرما وقروما ومقرما وقرما وقرمانا: تناول الحشيش وذلك في أول أكله أو هو أكل ضعيف كتقرم وفلانا: حبسه والبعير: قطع من أنفه جلدة لا تبين وجمعها عليه أو قطع جلدة من فوق خطمه لتقع على موضع الخطام وليذل أو إنما تكون هذه للسمة وتلك السمة تسمى بذلك أيضا وذلك الموضع: قرمة بالضم وقرام بالكسر. والقرمة بالفتح والقرمة والقرامة بضمهما: تلك الجليدة المقطوعة. وناقة قرماء: بها قرم. والتقريم: تعليم الأكل. والقرمة: علامة على سهام الميسر كالقرم وثوب يقرم به الفراش. والقرام ككتاب: الستر الأحمر أو ثوب ملون من صوف فيه رقم ونقوش أو ستر رقيق كالمقرم والمقرمة كمكنسة وهي محبس الفراش أيضا. وكثمامة: ما التزق من الخبز بالتنور والعيب وكركرة البعير. والقرمية بالكسر: عقدة أصل البرة. وقرمان ككرمان وقد يحرك: إقليم بالروم. وقرمى كجمزى ويمد: ع باليمامة لبني امرئ القيس لأنه بناه وع بين مكة والمدينة. وقرمونية: كورة بالمغرب. وبنو قريم كزبير: حي. وقارم: اسم. وعبد الله أو عبيد الله بن عبد الله بن أقرم كأحمد: صحابي. واستقرم بكره: صار قرما. وكمكرم: البعير لا يحمل عليه ولا يذلل وإنما هو للفحلة. وربيعة بن مقروم الضبي: شاعر. وقرم كإبل أو كزبير: د م. * القردم كجعفر والدال مهملة: العيي. والقردمانى مقصورة: الكرويا أو برية رومية. والقردماني بالضم منسوبة: قباء محشو يتخذ للحرب معرب فارسيته: كبر أو سلاح كانت الأكاسرة تدخرها في خزائنهم أو الدروع الغليظة مثل الثوب الكردواني أو المغفر أو البيضة إذا كان لها مغفر. * - ذهبوا بقردحمة أو ذهبوا قردحمة بكسر قافهما وتفتح أي: تفرقوا. وصرحت بقردحمة وقرذحمة وتكسر قافهما: بمعنى قذحمة. * القرزوم كعصفور: الفرزوم. والقرزام بالكسر: الشاعر الدون. والمقرزم بفتح الزاي: الحقير اللئيم وهو يقرزم شعره: يجئ به رديا. * القرشوم كعصفور: القراد العظيم كالقرشام بالكسر والقراشم وشجرة يأوي إليها القردان. أو القراشم من الرمث: مثل الطبقين يكون فيه دابة بيضاء ثم تصير قرادا الواحدة: قراشمة بالضم والفتح.

[ 164 ]

وكإردب: الصلب الشديد والضب المسن. والقرشامة بالكسر: الباشق ودويبة. والقراشماء بالضم: نبت. * - قرصمه: كسره وقطعه. * - قرضم كزبرج: أبو قبيلة من مهرة بن حيدان أو هو بالفاء. وهو يقرضم كل شئ أي: يأخذه. وقرضمه: قطعه. وقراضم: ع بالمدينة. * القرطم كزبرج وعصفر: حب العصفر جيد للقولنج مسهل للبلغم اللزج وصب مائه حارا على اللبن الحليب يجمده وغسل الرأس والبدن به ثلاثا يدفع القمل والخشونة ويحسن الوجه ولبه باهي والاحتقان به نافع للبلغم. وخفاف مقرطمة: مرقعة ملكمة في جوانبها وذكره الجوهري بالفاء سهوا. وقرطمه: قطعه. وقرطمة بالكسر: د بالأندلس. وقرطمتا الحمام أيضا: نقطتان على أصل منقاره. والقرطمان بالضم: الهرطمان أو الجلبان. * - القرعامة بالكسر: الضخمة التامة من النخيل وغيرها. * القرقم بالكسر: حشفة الذكر. والمقرقم بفتح القافين: الذي لا يشب. وقرقم الصبي: أساء غذاءه. * القزم محركة: الدناءة والقماءة أو صغر الجسم في المال وصغر الأخلاق في الناس ورذال الناس للواحد والجمع والذكر والأنثى وقد يثنى ويجمع ويؤنث يقال: رجل قزم ورجلان قزمان وامرأة قزمة ورجال أقزام وقزامى وقزم وقد قزم كفرح فهو قزم وككتف وعنق وجبل وهي: بهاء وأردأ المال. وككتاب: اللئام. وكغراب: الذي لا يغلبه أحد والموت الوحي. وككتف وجبل: الصغير الجثة اللئيم لا غناء عندهج: كعنق وأصحاب. ورجل وامرأة قزمة محركة: قصيرة والاسم: القزم. وقزمه: عابه. وقزمان بالضم: ابن الحارث العبسي المنافق الذي قال فيه رسول الله صلى الله عليه وسلم: " إن الله ليؤيد هذا الدين بالرجل الفاجر ". * قسمه يقسمه وقسمه: جزأه وهي القسمة بالكسر والدهر القوم: فرقهم كقسمهم. والقسم بالكسر وكمنبر ومقعد: النصيب كالأقسومة ج: أقسام كالقسيم ج: أقسماءجج: أقاسيم وهذا ينقسم قسمين بالفتح إذا أريد المصدر وبالكسر إذا أريد النصيب أو الجزء من الشئ المقسوم. وقاسمه الشئ: أخذ كل قسمه. والقسيم: المقاسمج: أقسماء وقسماء وشطر الشئ. وكثمامة: الصدقة وما يعزله القسام لنفسه. والقسم: العطاء ولا يجمع والرأي والشك والغيث والماء والقدر وع والخلق والعادة ويكسر فيهما وأن يقع في قلبك الشئ فتظنه ثم يقوى ذلك الظن فيصير حقيقة. وحصاة القسم: حصاة تلقى في إناء ثم يصب فيه من الماء ما يغمرها. وذلك إذا كانوا في سفر ولا ماء إلا يسير فيقسمونه هكذا. وقسم أمره: قدره أو لم يدر ما يصنع فيه. وكمعظم: المهموم والجميل كالقسيم وجمعه: قسم بالضم وهي: بهاء وقد قسم ككرم. والقسم

[ 165 ]

محركة وكمكرم: اليمين بالله تعالى وقد أقسم وموضعه: مقسم كمكرم واستقسمه وبه. وتقاسما: تحالفا والمال: اقتسماه بينهما. والقسامة: الهدنة بين العدو والمسلمين ج: قسامات والجماعة يقسمون على الشئ ويأخذونه أو يشهدون. والقسام والقسامة: الحسن كالقسمة بكسر السين وفتحها وهي أيضا الوجه أو ما أقبل منه أو ما خرج عليه من شعر أو الأنف أو ناحيتاه أو وسط الأنف أو ما فوق الحاجب أو ظاهر الخدين أو ما بين العينين أو أعلى الوجه أو أعلى الوجنة أو مجرى الدمع أو ما بين الوجنتين والأنف وجونة العطار كالقسم والقسيمة وهي السوق أيضا. والقسوميات: ع. والقسامي: من يطوي الثياب أول طيها حتى تنكسر على طيه والفرس الذي أقرح من جانب وهو من جانب رباع وفرس م والشئ الذي يكون بين الشيئين. وكسحاب: شدة الحر أو أول وقت الهاجرة أو وقت ذرور الشمس وهي حينئذ أحسن ما تكون مرآة وفرس لبني جعدة. وكقطام: فرس سويد بن شداد العبشمي. والأقاسيم: الحظوظ المقسومة بين العباد الواحدة: أقسومة. وقسامة بن زهير وابن حنظلة: صحابيان وسموا: قاسما كصاحب وهم خمسة صحابيون وكأمير وزبير. وكمنبر: زوج بريرة المدعو مغيثا. * - قسحم كقنفذ والحاء مهملة: ابن جذام بن الصدف وليس بتصحيف فسحم. * القشم: الأكل أو كثرته وأن تنقي من الطعام رديه وتأكل طيبه وأن تشق الخوص لتسفه ومسيل الماء في الروض وبالكسر: الطبيعة والمسيل الضيق في الوادي أو في الروض أو مسيل الماء مطلقاج: قشوم والجسم والهيئة واللحم إذا نضج واحمر والشحم والأصل وبالتحريك ويسكن: البسر الأبيض الذي يؤكل قبل إدراكه وهو حلو. والقشام كسحاب: القرد من الصوف. وكغراب: أن ينتفض النخل قبل استواء بسره وما بقي على المائدة ونحوها كالقشامة واسم. وكأمير: يبيس البقلج: قشم بالضم. وما أصابت الإبل منه مقشما أي: لم تصب منه مرعى والموت قشم يقشم عن كراع. * القشعم كجعفر: المسن من الرجال والنسور والضخم والأسد ولقب ربيعة بن نزار أو هو كإردب. وأم قشعم: الحرب والمنية والداهية والضبع والعنكبوت وقرية النمل. والقشعمان بالضم والفتح وكقرطاس: النسر الذكر العظيم. والقشعامة بالكسر: الفخ. وكزنبور: الصغير الجسم والقراد. * قصمه يقصمه: كسره وأبانه أو كسره وإن لم يبن فانقصم وتقصم ورجع من حيث جاء. وهو أقصم الثنية: منكسرها من النصف فهو بين القصم محركة. والقصماء: المعز المكسورة القرن الخارجج: قصم. والقصم والقصمة مثلثة: الكسر والضم

[ 166 ]

عن الصغاني والفتح عن الباهر وبالكسر: الكسرة. وفي الحديث: " استغنوا ولو عن قصمة سواك " وبالفتح: المرقاة. وككتف: السريع الانكسار. وكزفر: من يحطم ما لقي. والقصيمة: رملة تنبت الغضى أو جماعة الغضى المتقاربج: قصيمجج: قصم وقصائم وع. وكأمير: ع بين اليمامة والبصرة وع بشقه طريق بطن فلج. والقصيم: عتيق القطن أو عتيق شجره وبالكسر أو الفتح: أصل المراتعج: أقصام وبالتحريك: بيض الجراد. والقيصوم: نبت وهو صنفان: أنثى وذكر النافع منه أطرافه وزهره مر جدا ويدلك البدن به للنافض فلا يقشعر إلا يسيرا ودخانه يطرد الهوام وشرب سحيقه نيئا نافع لعسر النفس والبول والطمث ولعرق النسا وينبت الشعر ويقتل الدود. * - القصلام بالكسر: العضوض الذي يقطع كل شئ ويكسره من الفحول ونحوها. * قضم كسمع: أكل بأطراف أسنانه أو أكل يابسا. وما ذقت قضاما كسحاب وأمير ومقعد ولقمة أي: ما يقضم عليه. وقدم أعرابي على ابن عم له بمكة فقال: إن هذه بلاد مقضم وليست ببلاد مخضم. والقضم محركة: السيف وجمع قضيم للجلد الأبيض يكتب فيه وانصداع في السن أو تكسر أطرافه وتفلله واسوداده قضم كفرح فهو أقضم وقضم وهي قضماء. وكأمير: السيف العتيق المتكسر الحد كالقضم ككتف والعيبة والصحيفة البيضاء أو أي أديم كان والنطع كالقضيمة وحصير منسوج خيوطه سيور وشعير الدابة والفضة. وكزنار: نبت من الحمض أو هي الطحماء والنخلة تطول حتى يخف ثمرهاج: قضاضيم. وأقضم البعير: قفقف لحييه والقوم: امتاروا شيئا قليلا في القحط كاستقضموا. والمقاضمة: أن تأخذ الشئ اليسير بعد الشئ وهي في البيع والشراء: أن يشترى رزما رزما دون الأحمال. وفي المثل " يبلغ الخضم بالقضم " أي: الشبعة تبلغ بالأكل بأطراف الفم أي: الغاية البعيدة تدرك بالرفق. * - القضعم كجعفر (والعين مهملة): الشيخ المسن. وكزبرج: الناقة الهرمة. * قطمه يقطمه: عضه أو تناوله بأطراف أسنانه فذاقه والشئ: قطعه. وكفرح: اشتهى الضراب والنكاح واللحم أو غيره فهو قطم ككتف. والقطامي ويضم: الصقر أو اللحم منه كالقطام كسحاب والحديد البصر والرافع الرأس إلى الصيد والنبيذ الشديد وشاعر كلبي اسمه الحصين بن جمال أبو الشرقي وآخر تغلبي واسمه عمير بن شييم. وكمنبر: المخلب. وكمعظم: جبل بمصر مطل على القرافة وابن أم قطام: ملك لكندة. والقطيم كإردب: الفحل الصؤول. وقطام مبنية على الكسر وأهل نجد يجرونها مجرى ما لا ينصرف. وكثمامة: اسم. وكسفينة: اللبن المتغير الطعم والكسرة

[ 167 ]

والحفنة من الطعام. * القيعم كحيدر: السنور والضخم المسن من الإبل. والقعم: صياح السنور وبالتحريك: ميل وارتفاع في الأليتين. وأقعمت الشمس: ارتفعت والحية: لسعت فقتلت. وقعمة المال بالضم: خياره. وكفرح: أصابه داء كأقعم بالضم. * - القعضم كجعفر وزبرج: الضعيف أو المسن الذاهب الأسنان. * القلم محركة: اليراعة (أو) إذا بريتج: أقلام وقلام والزلم والجلم وطول أيمة المرأة وهي مقلمة كمعظمة: أيم والسهم يجال بين القوم في القمار. وقلم الظفر وغيره يقلمه وقلمه: قطعه. والقلامة: ما سقط منه. وألف مقلمة كمعظمة أي: كتيبة شاكة السلاح. ومقالم الرمح: كعوبه. وكمنبر: وعاء قضيب البعير وبهاء: وعاء قلم الكتابة. وكزنار: القاقلى. والإقليم كقنديل: واحد الأقاليم السبعة وع بمصر. وإقليمية: د للروم. وقلمون محركة: ع بدمشق. ودير القلمون: بالفيوم. وأبو قلمون: ثوب رومي يتلون ألوانا. والقالم: العزبج: قلمة محركة. وقلمية: كورة بالروم. وإقليمياء بالكسر: بنت آدم عليه السلام ومن الذهب والفضة: ثفل يعلو السبك أو دخان. وأقلام: د بإفريقية وجبل بفاس. * القلحوم كزنبور والحاء مهملة: العظيم الخلق. وكإردب: المتعظم في نفسه والمسن. وكجعفر: اسم. وشيخ قلحامة بالكسر: هرم. واقلحم: هرم. * - القلخم كجردحل: الجمل الضخم العظيم. * القلذم كجعفر والذال معجمة: الحر الواسع الكثير الماء. والقليذم كسميدع: البئر الغزيرة. * - القلزمة: الابتلاع كالتقلزم واللؤم والصخب. وكقنفذ: سيف عمرو بن معد يكرب ود بين مصر ومكة قرب جبل الطور وإليه يضاف بحر القلزم لأنه على طرفه أو لأنه يبتلع من ركبه. وكزبرج: اللئيم. وتقلزم: مات بخلا. * - القلعم كإردب: الشيخ المسن. وكجعفر: العجوز. وكدرهم: علم. * - القلهمة: السرعة. وكجعفر: اسم. * القلهذم: الخفيف والبحر العظيم. * - القلهزم كسفرجل: الرجل المربوع أو الضخم الرأس واللهزمتين والقصير والفرس الجيد الخلق. * القمة بالكسر: أعلى الرأس وكل شئ وجماعة الناس كالقمامة بالضم والشحم والسمن والبدن والقامة وبالضم: ما يأخذه الأسد بفيه. وقم البيت: كنسه. والقمامة بالضم: الكناسة ج: قمام ونصرانية بنت ديرا بالقدس فسمي باسمها. ووقاص بن قمامة: شاعر. وأبو قمامة: جبلة بن محمد: محدث. والمقمة: المكنسة ومن ذات الظلف: شفتاها ويفتح. وقمت الشاة: أكلت والرجل: أكل ما على الخوان كاقتمه فهو مقم والفحل الناقة: لقحها كأقمها. والقميم: يبيس البقل. وتقمم: تتبع الكناسات والشئ: تسنمه كتقمقمه. والقمقام ويضم: السيد والأمر العظيم

[ 168 ]

والبحر والعدد الكثير أو معظمه كالقمقمان بالضم والقماقم وصغار القردان وضرب من القمل. وقمقم الله تعالى عصبه: جمعه وقبضه أو سلط عليه القردان الصغار. وقم: جف وقممته. واقتم: عالج واعتمد الشئ فلم يخطئه والعدل: انتسفه قبل أن يستقر بالأرض. وكهدهد: الجرة وآنية م معرب كمكم والحلقوم وبالكسر: الريش ويابس البسر. وقميقم: ماء. ورجل قيقم: واسع الحلق. وتقمقم: (ذهب في الماء وغمر حتى غرق والفحل الناقة: علاها باركة ليضربها). * القنمة محركة: خبث ريح الزيت ونحوه. ويده منه قنمة. وقنم سقاؤه كفرح: تمه والجوز: فسد والفرس والإبل وغيره: أصابه الندى فركبه الغبار فاتسخ. والأقنوم ؟ ؟: الأصلج: أقانيم رومية. * القوم: الجماعة من الرجال والنساء معا أو الرجال خاصة أو تدخله النساء على تبعية ويؤنثج: أقوامجج: أقاوم وأقاويم وأقائم. وقام قوما وقومة وقياما وقامة: انتصب فهو قائم من قوم وقيم وقوام وقيام. وقاومته قواما: قمت معه. والقومة: المرة الواحدة وما بين الركعتين قومة. والمقام: موضع القدمين وقامت المرأة تنوح: طفقت والأمر: اعتدل كاستقام وفي ظهري: أوجعني والرجل المرأة وعليها: مانها وقام بشأنها والماء: جمد والدابة: وقفت والسوق: نفقت وظهره به: أوجعه والأمة مئة دينار: بلغت قيمتها وأهله: قام بشأنهم يعدى بنفسه. وأقام بالمكانن إقامة وقامة: دام والشئ: أدامه وفلانا: ضد أجلسه ودرأه: أزال عوجه كقومه. والمقامة: المجلس والقوم وبالضم: الإقامة كالمقام والمقام ويكونان للموضع وقامة الإنسان وقيمته وقومته وقوميته وقوامه: شطاطهج: قامات وقيم كعنب. وهو قويم وقوام كشداد: حسن القامة ج: كجبال. والقيمة بالكسر: واحدة القيم. وما له قيمة: إذا لم يدم على شئ. وقومت السلعة واستقمته: ثمنته. واستقام: اعتدل. وقومته: عدلته فهو قويم ومستقيم وما أقومه: شاذ. والقوام كسحاب: العدل وما يعاش به وبالضم: داء في قوائم الشاء وبالكسر: نظام الأمر وعماده وملاكه كقيامه وقوميته. والقامة: البكرة بأداتهاج: قيم كعنب وجبل بنجد. والقائمة: واحدة قوائم الدابة والورقة من الكتاب ومن السيف: مقبضه كقائمه. والقيوم والقيام: الذي لا ند له من أسمائه عز وجل. وقويمة من نهار كجهينة: ساعة. والقوائم: جبال لهذيل. والقائم: بناء كان بسر من رأى ولقب أبي جعفر عبد الله بن أحمد من الخلفاء. ومقامى كحبارى: ة باليمامة. والمقوم كمنبر: خشبة يمسكها الحراث. وكمعظم: سيف قيس بن المكشوح المرادي. واقتام أنفه: جدعه. والعين القائمة: التي ذهب بصرها والحدقة صحيحة. وقول حكيم بن حزام: بايعت رسول الله صلى الله

[ 169 ]

عليه وسلم أن لا أخر إلا قائما أي: لا أموت إلا ثابتا على الإسلام. * قهم كفرح: قل شهوته للطعام. وأقهم في الشئ: أغمض وعنه: كرهه وعن الطعام: لم يشتهه وإليه: اشتهاه والسماء: انقشع الغيم عنها. وقهم ابن جابر: أبو بطن من همدان وكل فهم سواه من البطون بالفاء. وقهم بن هلال بن النهاس والنهاس ابن قهم: محدثان. * - القهطم كزبرج: اللئيم ذو الصخب وعلم. * - القهقم كإردب: الذي يبتلع كل شئ. * (فصل الكاف) * * كتمه كتما وكتمانا وكتمه واكتتمه وكتمه إياه وكاتمه والاسم: الكتمة بالكسر. وكصبور وهمزة: كاتم السر. وسر كاتم: مكتوم. وناقة كتوم ومكتام بالكسر: لا تشول بذنبها عند اللقاح ولا يعلم بحملها وقد كتمت كتوماج: كتم ككتب. وقوس كتيم وكتوم وكاتم وكاتمة: لا صدع في نبعها وقد كتمت كتوما والسقاء كتاما وكتوما: أمسك اللبن والشراب. والكاتم: الخارز. وخرز كتيم: لا ينضح. ورجل أكتم: عظيم البطن أو شبعان. والكتم محركة والكتمان بالضم: نبت يخلط بالحناء ويخضب به الشعر فيبقى لونه وأصله إذا طبخ بالماء كان منه مداد للكتابة. ومكتوم وكأمير وجهينة: أسماء. وكعثمان: ع والمكتومة: دهن يجعل فيه الزعفران أو الكتم. وكحبلى: جبل. وكتمة بالضم: ع. وتكتم على ما لم يسم فاعله: امرأة واسم بئر زمزم كمكتومة. ومكتوم: فرس لغني بن أعصر. وعبد الله أو عمرو بن قيس ابن أم مكتوم المؤذن الأعمى: صحابي. والاكتتام: الاصفرار. وما راجعته كتمة: كلمة. وجمل كتيم: لا يرغو. وكتم بالضم: د. * كثم القثاء ونحوه: أدخله في فيه فكسره وكنانته: نكثها والأثر: اقتصه وعن الأمر: صرفه والشئ: جمعه. وأكثمك الصيد: قاربك والقربة: ملأها وبيته: توارى. والأكثم: الواسع البطن والشبعان والطريق الواسع والضخم من الأركاب وابن الجون: صحابي وابن صيفي: أحد حكامهم. ويحيى بن أكثم القاضي العلامة: م. وكعلم: دنا وأبطأ. وتكثم: توقف وتحير وتثنى وتوارى. وانكثم: حزن. وكاثمه: قاربه وخالطه. والكثمة محركة: المرأة الريا من شراب وغيره. وكمأة كاثمة وكفرحة: غليظة. ورماه عن كثم: عن كثب. * - كثحمة من درين بالضم أي: حطام من يبيس. ورجل كثحم اللحية بالضم ولحية كثحمة أيضا: وهي التي كثفت وقصرت وجعدت. * - الكثعم كجعفر: الضخمة الركب والنمر أو الفهد. * - الكحمة بالمهملة: العين يمانية. * - الكيخم كحيدر: يوصف به الملك والسلطان. ملك كيخم: عظيم. وكخمه كمنعه: دفعه عن موضعه. * كدمه يكدمه ويكدمه: عضه بأدنى فمه

[ 170 ]

أو أثر فيه بحديدة والصيد: طرده. والكدمة: الوسم والأثرة وبالتحريك: الحركة. وكفرحة: النعجة الغليظة. وكدجنة: الرجل الشديد الغليظ. وكغراب: أصل المرعى وهو نبت يتكسر على الأرض فإذا مطر ظهر والرجل الشيخ وع باليمن. وكشداد: ابن بجيلة المازني فارس. وككتاب وزبير ومعظم: أسماء. وكدم في غير مكدم: طلب في غير مطلب. وكصرد: جراد سود خضر الرؤوس. وكمعظم: المعضض. وأكدم الأسير بالضم: استوثق منه. والدابة تكادم الحشيش: إذا لم تستمكن منه. وكثمامة: بقية الشئ المأكول. * الكرم محركة: ضد اللؤم كرم بضم الراء كرامة وكرما وكرمة محركتين فهو كريم وكريمة وكرمة بالكسر ومكرم ومكرمة وكرام كغراب ورمان ورمانة ج: كرماء وكرام وكرائم. وجمع الكرام: الكرامون ورجل كرم محركة: كريم للواحد والجمع. وكرما أي: أدام الله لك كرما. ويا مكرمان: للكريم الواسع الخلق. وكارمه فكرمه كنصره: غلبه فيه. وأكرمه وكرمه: عظمه ونزهه. والكريم: الصفوح. ورجل مكرام: مكرم للناس. وله علي كرامة أي: عزازة. واستكرم الشئ: طلبه كريما أو وجده كريما. وافعل كذا وكرامة لك بالفتح وكرما وكرمة وكرمى وكرمة عين وكرمانا بضمهن ولا تظهر له فعلا. وتكرم عنه وتكارم: تنزه. والمكرم والمكرمة بضم رائهما والأكرومة بالضم: فعل الكرم. وأرض مكرمة وكرم محركة: كريمة طيبة. وأرض وأرضان وأرضون كرم. والكرم: العنب والقلادة وأرض منقاة من الحجارة ونوع من الصياغة في المخانق. أو بنات كرم: حلي كان يتخذ في الجاهلية ج: كروم وبالتحريك: ع. وكسكرى: ة بتكريت. وكرم السحاب تكريما وتضم كافه: كثر ماؤه. وكرمان وقد يكسر أو لحن: إقليم بين فارس وسجستان ود قرب غزنة (ومكران). والكرمة: ع وة بطبس ورأس الفخذ المستدير وبالضم: ناحية باليمامة. والكرامة: طبق رأس الحب وجد محمد بن عثمان شيخ البخاري وابن ثابت: مختلف في صحبته. والكريمان: الحج والجهاد ومنه: " خير الناس مؤمن بين كريمين " أو معناه بين فرسين يغزو عليهما أو بعيرين يستقي عليهما. وأبوان كريمان: مؤمنان. وكريمتك: أنفك وكل جارحة شريفة كالأذن واليد. والكريمتان: العينان وسموا: كرما كجبل وكتاب وعزيز وزبير وسفينة ومعظم ومكرم. ومحمد بن كرام كشداد: إمام الكرامية القائل بأن معبوده مستقر على العرش وأنه جوهر تعالى الله عن ذلك. والتكرمة: التكريم والوسادة. وكرماني بن عمرو بالكسر: محدث. وكرمت أرضه بضم الراء: دملها فزكا زرعها. وكرمية بالضم وفتح الراء: ة. وكرمينية وتخفف أو كرمينة: د ببخاراء. وأكرم:

[ 171 ]

أتى بأولاد كرام. و (رزقا كريما): كثيرا. و (قولا كريما): سهلا لينا. وفي الحديث: " لا تسموا العنب الكرم فإنما الكرم الرجل المسلم " وليس الغرض حقيقة النهي عن تسميته كرما ولكنه رمز إلى أن هذا النوع من غير الأناسي المسمى بالاسم المشتق من الكرم أنتم أحقاء بأن لا تؤهلوه لهذه التسمية غيرة للمسلم التقي أن يشارك فيما سماه الله تعالى وخصه بأن جعله صفته فضلا أن تسموا بالكريم من ليس بمسلم. فكأنه قال: إن تأتى لكم أن لا تسموه مثلا باسم الكرم ولكن بالجفنة أو الحبلة فافعلوا. وقوله: " فإنما الكرم " أي: فإنما المستحق للاسم المشتق من الكرم المسلم. * - الكرتيم بالكسر: الفأس. والكرتوم بالضم: الصفا من الحجارة والطويل المرتفع من الأرض واسم حرة بني عذرة. * - كرثمة بن جابر بن هراب بالفتح: من بني سامة ابن لؤي. * الكردم كجعفر: القصير كالكردوم بالضم والشجاع. وكردم بن سفيان وابن أبي السنابل أو ابن السائب وابن قيس: صحابيون وابن شعبة: طعن دريد بن الصمة. وكردم: عدا عدو القصير أو على جنب واحد والقوم: جمعهم وعباهم. وتكردم: عدا فزعا. * الكرزم كجعفر: الفأس كالكرزيم والقصير الأنف واسم وبالضم: الكثير الأكل. والكرزيم: البلية الشديدة ج: كرازيم. والكرزمة: أكل نصف النهار واسم. * - كرسم: أزم وأطرق. * - الكرشمة: الوجه. والكرشوم بالضم: القبيح الوجه. * كرضم: واجه القتال وحمل على العدو. * الكركم بالضم: الزعفران والعلك والعصفر والقطعة: بهاء. والكركمان بالضم: الرزق. * كزمه بمقدم فمه: كسره واستخرج ما فيه ليأكله. وككتف: الرجل الهيبان. وكصرد: النغر وبالتحريك: البخل وشدة الأكل وقصر في الأنف والأصابع وغلظ وقصر في الجحفلة. فرس وأنف أكزم ويد كزماء. والكزوم: ناقة ذهبت أسنانها هرما. وأكزم: انقبض وعن الطعام: أكثر حتى لا يشتهي. والتكزيم: التقفيع. وتكزم الفاكهة: أكلها من غير أن يقشرها. وشحمة كزمة بالفتح: مكتنزة. وهو أكزم البنان: بخيل. * - الكسعوم كزنبور: الحمار بالحميرية والميم زائدة. * الكسم: الكد على العيال كالكسب وإيقاد الحرب وتفتيت الشئ بيدك والحشيش الكثير وع. وروضة كيسوم ويكسوم وأكسوم: ندية أو متراكمة النبتج: أكاسيم. وأبو يكسوم: صاحب الفيل المذكور في التنزيل. وكيسم: أبو بطن انقرضوا وهم الكياسم. والكسوم: الماضي في الأمور. * - كشاجم كعلابط: اسم. * الكشم: الفهد كالأكشم وقطع الأنف باستئصال كالاكتشام وبالتحريك: نقصان في الخلق وفي الحسب وهو أكشم. والكاشم: الأنجذان الرومي.

[ 172 ]

* - كصم كصوما بالصاد المهملة: ولى وأدبر أو رجع من حيث جاء ولم يتم إلى مقصده وفلانا: دفعه بشدة. * كظم غيظه يكظمه: رده وحبسه والباب: أغلقه والنهر والخوخة: سدهما والبعير كظوما: أمسك عن الجرة. ورجل كظيم ومكظوم: مكروب. والكظم محركة: الحلق أو الفم أو مخرج النفس. وكظم كعني كظوما: سكت. وقوم كظم كركع: ساكتون. والكظامة بالكسر: فم الوادي ومخرج البول من المرأة وبئر بجنب بئر بينهما مجرى في بطن الأرض كالكظيمة والحلقة تجمع فيها خيوط الميزان وسير يدار بطرف السية العليا من القوس ومسمار الميزان أو الحلقة يجمع فيها خيوط الميزان من طرف الحديدة وحبل يشد به أنف البعير والعقب على رؤوس قذذ السهم أو موضع الريش منه. وككتاب: سداد الشئ. وكاظمة: ع م. وأخذ بكظام الأمر بالكسر أي: بالثقة. والكظيمة: المزادة. * كعم البعير كمنع فهو مكعوم وكعيم: شد فاه لئلا يعض أو يأكل وما كعم به كعام ككتاب والمرأة كعما وكعوما: قبلها أو التقم فاها في القبلة ككاعمها. والكعم بالكسر: وعاء للسلاح وغيره ج: كعام. وكعوم الطريق: أفواهه. والمكاعمة: المضاجعة في ثوب واحد. وكيعوم: اسم. * - الكعسم كجعفر بالمهملتين: الحمار الوحشي كالكعسوم للأهليج: كعاسم وكعاسيم. وكعسم: أدبر هاربا. * الكلام: القول أو ما كان مكتفيا بنفسه وبالضم: الأرض الغليظة وة بطبرستان. والكلمة: اللفظة والقصيدة ج: كلم كالكلمة بالكسرج: ككسر والكلمة بالفتح (ج بالتاء) وكلمه تكليما وكلاما ككذاب. وتكلم تكلما وتكلاما: تحدث. وتكالما: تحدثا بعد تهاجر. والكلمة الباقية: كلمة التوحيد. وعيسى كلمة الله لأنه انتفع به وبكلامه أو لأنه كان بكلمة " كن " من غير أب. ورجل تكلامة وتكلام وتشدد لامهما وكلماني كسلماني وتحرك وكلماني بكسرتين مشددة الميم ولا نظير لهما: جيد الكلام فصيحه. أو كلماني. كثير الكلام وهي: بهاء. والكلم: الجرحج: كلوم وكلام. وكلمه يكلمه وكلمه: جرحه فهو مكلوم وكليم. * الكلثوم كزنبور: الكثير لحم الخدين والوجه والفيل أو الزندفيل والحرير على رأس العلم وابن الحصين وابن علقمة وابن هدم بن امرئ القيس الذي نزل عليه رسول الله صلى الله عليه وسلم أربعة أيام ثم خرج إلى أبي أيوب فنزل عليه. وأم كلثوم: بنت رسول الله صلى الله عليه وسلم ورضي عنها. والكلثمة: اجتماع لحم الوجه بلا جهومة. وامرأة مكلثمة. * - الكلحم كزبرج والحاء مهملة: التراب. * - الكلدم كجعفر والدال مهملة: الصلب. وكزنبور: القصير. * - كلسم: تمادى كسلا عن قضاء

[ 173 ]

الحقوق وذهب في سرعة وإليه: قصد. * - الكلشمة بالفتح: العجوز. * - كلصم بالمهملة: فر هاربا. * الكم بالضم: مدخل اليد ومخرجها من الثوبج: أكمام وكممة وبالكسر: وعاء الطلع وغطاء النور كالكمامة بالكسر فيهماج: أكمة وأكمام وكمام. وكمت النخلة فهي مكموم والفسيل: أشفق عليه فستر حتى يقوى. وتكموا بالضم: أغمي عليهم وغطوا. وأكم قميصه: جعل له كمين والنخلة: أخرجت كمامها ككممت. والكمام والكمامة بكسرهما: ما يكم به فم البعير لئلا يعض وكمه: غطاه والحب: سد رأسه والناس: اجتمعوا. والكمكام: علك أو قرف شجر الضرو والقصير المجتمع الخلق وهي: بهاء. والكمة بالضم: القلنسوة المدورة. وتكمكم: لبسها وفي ثيابه: تغطى. والمكمة كمذبة: شبه كيس يوضع على فم الحمار والمشقن تكم به الأرض المبذورة. وأكمة الخيول: مخاليها المعلقة على رؤوسها. * كم: اسم ناقص مبني على السكون (أو سؤال عن العدد ويعمل في الخبر عمل رب) أو مؤلفة من كاف التشبيه وما ثم قصرت وأسكنت وهي للاستفهام وينصب ما بعدها تمييزا أو للخبر ويخفض ما بعدها حينئذ كرب وقد يرفع تقول: كم رجل كريم قد أتاني وقد تجعل اسما تاما فتصرف وتشدد وتقول: أكثر من الكم والكمية. * - الكنمة بالفتح: الجراحة. وكانم كصاحب: صنف من السودان. والكانمي: شاعر مشهور منهم. * كام المرأة: نكحها والفرس أنثاه: نزا عليها. وكوم التراب تكويما: جعله كومة كومة بالضم أي قطعة قطعة ورفع رأسها. والكوم بالضم: القطعة من الإبل. والكوماء: الناقة العظيمة السنام وقد كومت كفرح. والأكوم: المرتفع. والأكومان: تحت الثندوتين. وكام فيروز: ع بفارس. والكوم: الفرج. والمكامة: المنكوحة. وكومة بالضم: امرأة. والاكتيام: القعود على أطراف الأصابع. والكيمياء بالكسر: الإكسير أو دواء يحمل على معدني فيجريه في الفلك الشمسي أو القمري. * كهمته الشدائد: جبنته عن الإقدام. وأكهم بصره: كل ورق. وسيف ولسان وفرس ورجل كهام كسحاب: كليل عي بطئ مسن لا غناء عنده ككهيم. وقوم كهام أيضا. وكيهم كحيدر: اسم. * - الكهكم كجعفر: الباذنجان والمسن الكبير والرجل المتهيب كالكهكامة. * - الكيم بالكسر: الصاحب حميرية. * (فصل اللام) * * اللؤم بالضم: ضد الكرم لؤم ككرم لؤما بالضم فهو لئيمج: لئام ولؤماء ولؤمان. وألأم: ولدهم أو أظهر خصالهم والقمقم: سد صدوعه. ويا ملآمان ويا ملأم ويا لأمان ويضم أي: يا لئيم. والأمه كمنعه نسبه إلى اللؤم والسهم: جعل عليه ريشا لؤاما وفلانا:

[ 174 ]

أصلحه كألأمه ولأمه. ولاءمه فالتأم وتلأم وتلاءم. والملأم كمقعد ومنبر ومصباح: من يعذر اللئام. واستلأم أصهارا: اتخذهم لئاما وتزوج في اللئام ولبس اللأمة للدرع وجمعها: لأم ولؤم كصرد. ولاءمه ملاءمة: وافقه. وسهم لأم: عليه ريشلؤام أي: يلائم بعضها بعضا. وهو لئيمه ولئامه بكسرهما أي: مثله وشبههج: ألآم ولئام. وقول عمر رضي الله تعالى عنه: " لينكح الرجل لمته " بالضم أي: شكله ومثله والهاء عوض من الهمزة الذاهبة. واللئم بالكسر: الصلح والاتفاق والعسل وبالفتح: الشخص واسم. واللؤام كغراب: الحاجة. وكهمزة: من يحكي ما يصنع غيره وجماعة أداة الفدان وكل ما يبخل به لحسنه من متاع. واستلأم فلان الأب أي له أب سوء. والملأم كمعظم: المدرع. * - اللبم محركة: اختلاج الكتف. * اللتم الطعن في المنحر والضرب والرمي وبالتحريك: الجراحة وسموا: ملتما ولتيما كمنبر وأمير وصاحب. وملاتمات بالضم وكسر التاء: قبيلة من الأزد فإذا سئلوا عن نسبهم قالوا: نحن بنو ملاتم بفتح التاء. * لثم البعير الحجارة بخفه يلثمها: كسرها وأنفه: لكمه. وخف ملثوم: مرثوم. وككتاب: ما على الفم من النقاب. ولثمت والتثمت وتلثمت: شدته وهي حسنة اللثمة بالكسر. ولثم فاها كسمع وضرب: قبلها. والليثمية: لبسة سريعة. * اللجام ككتاب: للدابة فارسي معرب وفرس بسطام بن قيس الذي أخذه من بني النهيم وما تشده الحائض وقد تلجمت وسمة للإبلج: ككتب وأسنمة. ولفظ لجامه: انصرف من حاجته مجهودا من الإعياء والعطش. وألجم الدابة: ألبسها اللجام أو وسمها به. وكصرد: دابة أو سام أبرص أو الضفادع كاللجم بالضم. وبالتحريك وكغراب: ما يتطير منه وبالضم: الهواء. واللجمة بالضم: الجبل المسطح وناحية الوادي وبالتحريك: موضع اللجام من وجه الدابة. ولجم الثوب: خاطه. ولجمه الماء تلجيما: بلغ فاه كألجمه. وروضة ألجام أو آجام: قرب المدينة. وكمكرم: اسم. * اللحم ويحرك مج: ألحم ولحوم ولحام ولحمان. واللحمة: القطعة منه وبالضم: القرابة وما سدي به بين سدى الثوب وما يطعمه البازي مما يصيده ويفتح فيهما. والملحمة: الوقعة العظيمة القتل. ولحم كل شئ: لبه. وككتف: الأسد كالمستلحم والكثير لحم الجسد كاللحيم والأكول اللحم القرم إليه وفعلهما ككرم وعلم والبيت يغتاب فيه الناس كثيرا وبه فسر: " إن الله يبغض البيت اللحم ". وباز لاحم ولحم: يأكله أو يشتهيهج: لواحم وكمحسن: مطعمه. وكمكرم: من يطعم اللحم. وكأمير وصاحب: ذو لحم وكشداد: بائعه. ولحمة جلدة الرأس بالضم: ما يلي اللحم. وشجة متلاحمة: أخذت فيه ولم تبلغ السمحاق. وامرأة متلاحمة: ضيقة ملاحم

[ 175 ]

الفرج أو رتقاء. وألحمه عرض فلان: أمكنه منه يشتمه والدابة: وقفت ولم تبرح فاحتيجت إلى الضرب والثوب: نسجه وفلان: كثر في بيته اللحمو - الزرع: صار فيه حب. ولحم الأمر كنصر: أحكمه والعظم: عرقه والصائغ الفضة: لأمها. وكمنع: أطعم اللحم فهو لاحم. وكعلم: نشب في المكان. وهذا لحيم هذا: وفقه وشكله. وأبو اللحام التغلبي كشداد: شاعر. واستلحم الطريق: تبعه أو تبع أوسعه والطريق: اتسع. واستلحم مجهولا: روهق في القتال. وحبل ملاحم بفتح الحاء: شديد الفتل. وكمكرم: جنس من الثياب والملصق بالقوم. وكأمير: القتيل وقد لحم كعني. ونبي الملحمة أي: نبي القتال أو نبي الصلاح وتأليف الناس كأنه يؤلف أمر الأمة. والتحم الجرح للبرء: التأم والحرب: اشتدت. وألحم ما أسديت: تمم ما بدأت. * - اللحاسم: مجاري الأودية الضيقة جمع لحسم بالضم. * اللخم: القطع واللطم وبلا لام: حي باليمن وبالضم: سمك بحري. واللخمة: الفترة وبالتحريك وكهمزة: الثقيل الجبس وبالتحريك: العقبة من المتن وواد بالحجاز. وكسحاب: العظام. وككرم ومنع: كثر لحم وجهه وغلظ وهو فعل ممات. * - اللخجم كجعفر بالجيم: البعير الواسع الجوف والطريق الواضح والباردة الفرج. * اللدم: اللطم والضرب بشئ ثقيل يسمع وقعه ورقع الثوب كالتلديم لدم يلدم فهو لادمج: لدم كخادم وخدم في الكل. والتدم: اضطرب والمرأة: ضربت صدرها في النياحة. وتلدم الثوب: أخلق واسترقع وثوبه: رقعه لازم متعد. وكأمير: الثوب الخلق. وككتاب: الرقاع يلدم بها الخف ونحوه. واللدم محركة: الحرم في القرابات وإنما سميت الحرمة لدما لأنها تلدم القرابة أي: تصلح وتصل. ويقولون: اللدم اللدم: إذا أرادوا توكيد المحالفة أي: حرمتنا حرمتكم وبيتنا بيتكم. وكمنبر ومصباح: المرضاخ. وكمنبر: الأحمق الثقيل اللحيم. وأم ملدم: الحمى. وألدمت عليه الحمى: دامت. وفدم ثدم لدم: إتباع. ولدمة من خير: طرف منه. ولدمان: ماء م. وملادم بالضم: اسم. * لذمه كسمعه: أعجبه ولثمه. ولذم بالمكان كسمع: لزمه. وألذم فلانا بفلان: ألزمه. وألذم به بالضم: أولع فهو ملذم به. وكهمزة: من لا يفارق بيته. * لزمه كسمع لزما ولزوما ولزاما ولزامة ولزمة ولزمانا بضمهما ولازمه ملازمة ولزاما والتزمه وألزمه إياه فالتزمه. وهو لزمة كهمزة أي: إذا لزم شيئا لا يفارقه. وككتاب: الموت والحساب والملازم جدا والفيصل كاللزم ككتف. وضربة لازم: لازب. ولازم: فرس وثيل الرياحي أو فرس لبشر بن عمرو بن أهيب. وسبة لزام كقطام: لازمة. والملازم: المعانق. والتزمه: اعتنقه. وكمنبر: خشبتان تشد أوساطهما بحديدة. واللزم محركة: فصل الشئ. * - اللسم محركة: السكوت عيا

[ 176 ]

لا عقلا. وألسمه حجته: لقنه والشئ: طلبه كاستلسمه. وألسمه الطريق: ألزمه إياها فلسمه بالكسر: لزمه. وما لسم لساما: ما ذاق شيئا. وما ألسمنه: ما أذقته. * - اللضم بالمعجمة: العنف والإلحاح وقد لضمه يلضمه. * اللطم: ضرب الخد وصفحة الجسد بالكف مفتوحة لطمه يلطمه ولاطمه ملاطمة ولطاما ومنه المثل: " لو ذات سوار لطمتني " قالته امرأة لطمتها امرأة غير كفؤها. والملطمان: الخدان. وكأمير: الفرس الأبيض الملطمج: لطم وتاسع خيل الحلبة والمسك كاللطيمة وكل طيب يحمل على الصدغ وفحل من الإبل وفرس ربيعة بن مكدم وفرس فضالة بن هند الغاضري واليتيم ومن يموت أبواه وعجي تموت أمه ومن الفصلان: ما يؤخذ بأذنه عند طلوع سهيل ويستقبل به ثم يقول: أترى سهيلا ؟ والله لا تذوق بعده قطرة لبن ثم يلطم خده ويرسله ثم يصر أخلاف أمه كلها يفصله عنها. ولطيم لطيم: دعاء للنعجة إلى الحلب. واللطيمة: وعاء المسك أو سوقه أو عير تحمله. وتلطم وجهه: اربد. ولطم الكتاب تلطيما: ختمه. وكمعظم: اللئيم. وكمنبر: أديم يفرش تحت العيبة لئلا يصيبها التراب. والتطمت الأمواج: ضرب بعضها بعضا. واللطم: الإلصاق وسموا: لاطما وملاطما. * لعثم فيه لعثمة وتلعثم: تمكث وتوقف وتأنى أو نكص عنه وتبصره. * - اللعم محركة: اللعاب. * - اللعذمة: اللعثمة. واللعذمي: الحريص. وما تلعذمنا شيئا: ما أكلناه. * - تلعسم في أمره: تلعثم. * لغم الجمل كمنع: رمى بلغامه لزبده وفلان: أخبر صاحبه بشئ لا عن يقين. والملاغم: ما حول الفم. وتلغم بالطيب: جعله فيها وبالكلام: حركوا ملاغمهم به واللغماء: شاة ابيض وجهها. واللغم محركة: الطيب القليل وقصبة اللسان وعروقه والإرجاف الحاد. * - اللغذمي (بالمعجمتين) والمتلغذم: الشديد الأكل. * اللفام ككتاب: ما على طرف الأنف من النقاب لفمت تلفم. والتفمت وتلفمت: شدت نقابها. وتلفم بعمامته: تلثم. ولفمته ألفمه: حزمته. * اللقم محركة وكصرد: معظم الطريق أو وسطه وبالتسكين: سرعة الأكل وكسمعه: أكله سريعا. والتقمه: ابتلعه. وتلقام وتلقامة وتشد قافهما أي: عظيم اللقم. واللقمة وتفتح: ما يهيأ للقم. واللقيم: ما يلقم. ولقم الطريق وغيره: سد فمه. والإلقام: أن يعدو البعير في أثناء مشيه وسموا: لقيما كزبير وعثمان. ولقمان الحكيم: اختلف في نبوته وابن شيبة ابن معيط: صحابي وابن عامر الحمصي: محدث والحنطة اللقيمية: الكبار السروية أو نسبة إلى لقيم: ة بالطائف. وتلقم الماء: قبقبته من كثرته. * اللكم: الضرب باليد مجموعة أو اللكز والدفع. وكمعظمة: القرصة المضروبة باليد. وخف ملكم كمنبر ومعظم وشداد: صلب يكسر

[ 177 ]

الحجارة. وجبل اللكام كغراب ورمان: يسامت حماة وشيزر وأفامية ويمتد شمالا إلى صهيون والشغر وبكاس وينتهي عند أنطاكية. وملكوم: ماء بمكة شرفها الله تعالى. وكمعظم: خف الإنسان المرقع. * لمه: جمعه والله تعالى شعثه: قارب بين شتيت أموره. ودارنا لمومة أي: تجمع الناس وتربهم. وغلام ملم بضم أوله: قارب البلوغ. ورجل ملم كمجن: يجمع القوم أو عشيرته. والملم: الشديد من كل شئ. وألم: باشر اللمم وبه: نزل كلم والتم والغلام: قارب البلوغ والنخلة: قاربت الإرطاب. واللمم محركة: الجنون وصغار الذنوب. والملموم: المجنون وأصابته من الجن لمة أي: مس أو قليل. والعين اللامة: المصيبة بسوء أو هي كل ما يخاف من فزع وشر. واللمة: الشدة وبالضم: الصاحب أو الأصحاب في السفر والمؤنس للواحد والجمع وبالكسر: ما تشعث من رس الموتود بالفهر والشعر المجاوز شحمة الأذنج: لمم ولمام. وذو اللمة: فرس عكاشة بن محصن رضي الله تعالى عنه. وهو يزورنا لماما بالكسر: غبا. والململم بفتح لاميه: المجتمع المدور المضموم كالملموم وبهاء: خرطوم الفيل. ويلملم أو ألملم أو يرمرم: ميقات اليمن: جبل على مرحلتين من مكة. وحروف الجزم: لم ولما وألم وألما. ولم: نفي لما مضى. ولما: تكون بمعنى حين ولم الجازمة وإلا وإنكار الجوهري كونه بمعنى إلا غير جيد يقال: سألتك لما فعلت أي: إلا فعلت ومنه: (إن كل نفس لما عليها حافظ) و (إن كل لما جميع لدينا محضرون). وقراءة عبد الله (إن كل لما كذب الرسل). واللملوم: الجماعة. وألم: هلم. وألم يفعل: كاد. ولم بكسر اللام وفتح الميم: يستفهم به وأصله: ما وصلت بلام ولك أن تدخل الهاء فتقول: لمه. و " إن مما ينبت الربيع ما يقتل حبطا أو يلم " أي: يقرب من ذلك. وحي وجيش لملم: كثير مجتمع. ولملم الحجر: أداره. والتم: زار. * اللوم واللوماء واللومى واللائمة: العذل. ولام لوما وملاما وملامة فهو مليم وملوم وألامه ولومه للمبالغة فالتام هو. وقوم لوام ولوم وليم. واللوم محركة: كثرة العذل. ولاومته: لمته ولامني وتلاومنا كذلك. وألام: أتى ما يلام عليه أو صار ذا لائمة. واستلام إليهم: أتاهم بما يلومونه. ورجل لومة بالضم: ملوم. وكهمزة: لوام. وجاء بلومة بالفتح ولامة: ما يلام عليه. وتلوم في الأمر: تمكث وانتظر. ولي فيه لومة بالضم: تلوم. وليم به: قطع. واللومة: الشهدة. واللام: الهول كاللامة واللوم وشخص الإنسان والقرب والشديد من كل شئ وحرف هجاء. ولوم لاما: كتبها. واللام: ترد لثلاثين معنى منها العاملة للجر وترد لاثنين وعشرين معنى: الاستحقاق نحو: الحمد لله. الاختصاص: المنبر للخطيب. التمليك: وهبت لزيد. شبه التمليك: (جعل لكم من أنفسكم أزواجا). التعليل: (لتكونوا شهداء على

[ 178 ]

الناس) ويوم عقرت للعذارى مطيتي. توكيد النفي (ما كان الله ليطلعكم). موافقة إلى: (بأن ربك أوحى لها). موافقة على: (ويخرون للأذقان) (وإن أسأتم فلها). موافقة في: (ونضع الموازين القسط ليوم القيامة). بمعنى عند: كتبته لخمس خلون وتسمى: لام التاريخ. موافقة بعد: (أقم الصلاة لدلوك الشمس). موافقة مع: فلما تفرقنا كأني ومالكا *. * لطول اجتماع لم نبت ليلة معا موافقة من: سمعت صراخا. التبليغ: قلت له. موافقة عن: (وقال الذين كفروا للذين آمنوا لو كان خيرا ما سبقونا إليه). الصيرورة وهي لام العاقبة ولام المآل: (فالتقطه آل فرعون ليكون لهم عدوا وحزنا) 4 فللموت تغذو الوالدات سخالها *. * كما لخراب الدهر تبنى المساكن القسم والتعجب معا ويختص باسم الله تعالى: لله يبقى على الأيام ذو حيد التعجب المجرد عن القسم وتستعمل في: لله دره وفي النداء نحو: يا للماء بكسر اللام وأما قوله 6: يا للرجال ليوم الأربعاء أما *. * ينفك يحدث لي بعد النهى طربا فاللامان جميعا للجر لكنهم فتحوا الأولى فرقا بين المستغاث به والمستغاث له. والتعدية: ما أضرب زيدا لعمرو. والتوكيد وهي اللام الزائدة: (نزاعة للشوى) (يريد الله ليبين لكم). التبيين: سقيا لزيد (وقالت: هيت لك). وأما العاملة للجزم فنحو: (فليستجيبوا) وأما غير العاملة فسبع: لام الابتداء: (وإن ربك ليحكم بينهم). الزائدة نحو: أم الحليس لعجوز شهربه لام الجواب: (لو تزيلوا لعذبنا) (لولا دفع الله الناس بعضهم ببعض لفسدت الأرض) (تالله لقد آثرك الله علينا). الداخلة على أداة شرط للإيذان: (ولئن قوتلوا لا ينصرونهم). لام أل نحو الرجل. اللام اللاحقة لأسماء الإشارة كما في تلك. لام التعجب غير الجارة نحو: لظرف زيد. واللامية: ة باليمن. * لهمه كسمعه لهما ويحرك وتلهمه والتهمه: ابتلعه بمرة. ورجل لهم ككتف وصرد وصبور ومنبر: أكول. وكخدب: رغيب الرأي جواد عظيم الكفاية ج: لهمون والبحر العظيم والسابق الجواد من الخيل والناس كاللهمم واللهميم بكسرهما ويضم وابن جلحب: من جديس (السابق الجواد). وأم اللهيم كزبير: الداهية والحمى والمنية كاللهيم. واللهموم: الناقة الغزيرة والجرح الواسع وجهاز المرأة والسحابة الغزيرة القطر والعدد الكثير والجيش العظيم كاللهام كغراب والكثير الخير كاللهم. وألهمه الله تعالى خيرا: لقنه إياه. واستلهمه إياه: سأله أن يلهمه. واللهم بالكسر: المسن من الثور وكل شئ ج: لهوم. وملهم كمقعد: ع كثير النخل. ويوم ملهم: حرب لبني تميم وحنيفة. والتهم ما في الضرع: استوفاه. والتهم

[ 179 ]

لونه بضم التاء: تغير. ولهمة من سويق بالضم: سفة منه. وكزبير: القدر الواسعة. * اللهجم كجعفر: العس الضخم والطريق الواسع المذلل. وتلهجم به: أولع والطريق: استبان وأثر فيه السابلة. * اللهذم كجعفر والذال معجمة: القاطع من الأسنة والحر الواسع. ولهذمه وتلهذمه: قطعه. وتلهذمه: أكله. * لهزمه: قطع لهزمتيه وهما ناتئان تحت الأذنينج: لهازم. ولهزم الشيب خديه: خالطهما. واللهازم: لقب بني تيم الله بن ثعلبة. * - اللهاسم: مجاري الأودية الضيقة الواحد: كقنفذ والسين مهملة. * - الليم بالكسر: الصلح وشبه الرجل في قده وشكله وخلقه. وليمة بالكسر: ة بساحل بحر عمان. والليمون بالفتح: ثمر م وقد تسقط نونه وفيه بادزهرية يقاوم بها السموم كلها كثيرة المنافع عظيمتها. * (فصل الميم) * * المرهم: دواء مركب للجراحات وذكر الجوهري له في ر ه‍ م وهم والميم أصلية لقولهم: مرهمت الجرح. ولو كانت زائدة لقالوا: رهمت. * - الملم بالتحريك: الرجل اللئيم. * الموم بالضم: الشمع وأداة للحائك يضع فيها الغزل وينسج به وأداة للإسكاف والبرسام وأشد الجدري ميم كقيل فهو مموم. وكعب بن مامة: جواد م من إياد. * مهيم: كلمة استفهام أي: ما حالك وما شأنك أو ما وراءك أو أحدث لك شئ. ومهما: في باب الحروف اللينة. * - ميمة: ناحية بأصبهان. والميم: من حروف المعجم. * (فصل النون) * * نأم كضرب ومنع نئيما: أن أو هو كالزحير أو صوت خفي أو ضعيف. والنئيم: صوت القوس والأسد والظبي. والنأمة: النغمة والصوت. وأسكت الله تعالى نأمته ويقال: نامته مشددة أي: أماته. * - انتتم فلان بقول سوء أي: انفجر بالقول القبيح كأنه افتعل من نتم. * - نثم ينثم وانتثم: تكلم بالقبيح. * - نجيرم بفتح النون والراء وكسر الجيم: محلة بالبصرة خرج منها علماء. * النجم: الكوكبج: أنجم وأنجام ونجوم ونجم ومن النبات: ما نجم على غير ساق والثريا والوقت المضروب واسم والأصل وكل وظيفة من شئ. وتنجم: رعى النجوم من سهر أو عشق. والمنجم والمتنجم والنجام: من ينظر فيها بحسب مواقيتها وسيرها. ونجم: ظهر وطلع كأنجم والمال: أداه نجوما كنجم تنجيما. والنجمة ويحرك: نبت م أو المحركة غير الساكنة وإنما هما نبتان. وذو النجمة: الحمار. وكمقعد: المعدن والطريق الواضح وكمنبر: حديدة معترضة في الميزان فيها لسانه. وأنجم المطر وغيره: أقلع كانتجم: والمنجمان كمجلس ومنبر: عظمان ناتئان من ناحيتي القدم. وككتاب:

[ 180 ]

واد أو ع. * نحم ينحم نحما ونحيما ونحمانا: تنحنح أو هو كالزحير أو فوقه والفهد: صوت. والنحام: الكثير النحيم والبخيل والأسد وفرس سليك بن السلكة ولقب نعيم بن عبد الله لقوله صلى الله عليه وسلم: دخلت الجنة فسمعت نحمة من نعيم " أي: سعلة وقيل: لقبه النحام كغراب وفارس. ونحم: لغة في نعم. وكغراب: طائر كالإوز وغلط الجوهري في فتحه وشده. وكخدب: الشديد النحيم. والانتحام: الاعتزام وقد انتحمت على كذا وكذا. * النخمة والنخامة بالضم: النخاعة. ونخم كفرح نخما ويحرك وتنخم: دفع بشئ من صدره أو أنفه. وكنصر: لعب وغنى أجود الغناء. والنخمة: الحسن. وكصبور: كورة بمصر. والنخم محركة: الإعياء. * ندم عليه كفرح ندما وندامة وتندم: أسف فهو نادم وندمانج: كسكارى وكتاب وزنار. والنديم والنديمة: المنادمج: ندماء كالندمانج: ندامى وندام وقد يكون الندمان جمعا. ومحمد بن حسن بن أبي بكر بن نديمة كسفينة: أبو بكر الصيدلاني شيخ السمعاني. ونادمه منادمة ونداما: جالسه على الشراب. والندم: الكيس الظريف وبالتحريك: الأثر. وخذ ما انتدم أي: ما تيسر. * - نريمان: علم. ونيرمان: ة بهمذان. * - النزم: شدة العض. وكمنبر: السن. وكأمير: حزمة البقل قاله ابن عباد. والصواب في الكل بالباء الموحدة. * النسم محركة: نفس الروح كالنسمة محركة ونفس الريح إذا كان ضعيفا كالنسيم والنيسمج: أنسام. نسم ينسم نسما ونسيما ونسمانا: هب والأرض نسامة: نزت والبعير بخفه ينسم: ضرب والشئ: تغير كنسم بالكسر. وتنسم: تنفس والنسيم: تشممه والمكان بالطيب: أرج والعلم: تلطف في التماسه. والنسمة محركة: الإنسانج: نسم ونسمات والمملوك ذكرا كان أو أنثى والربو. والمنسم كمجلس: خف البعير والعلامة والطريق والمذهب والوجه. وكمحدث: محيي النسمات. والنسيم: الروح والعرق. والنيسم: الطريق الدارس كالنسم محركة وهي ريح اللبن والدسم وطير سراع تعلوهن خضرة. والأناسم: الناس. ونسم في الأمر تنسيما: ابتدأ والنسمة: أحياها وأعتقها. والناسم: المريض أشفى على الموت. * النشم محركة: شجر للقسي. ونشم اللحم تنشيما: تغير وفي الأمر: ابتدأ كتنشم وفي الشر: أخذ ونشب والأرض: نزت والله تعالى ذكره: رفعه. ونشم الثور كفرح فهو نشيم: فيه نقط بيض وسود. وكمجلس ومقعد: عطر شاق الدق أو قرون السنبل سم ساعة وبنت الوجيه العطارة بمكة وكانوا إذا أرادوا القتال وتطيبوا بطيبها كثرت القتلى فقالوا: " أشأم من عطر منشم " وثمرة سوداء منتنة الريح وع وحب البلسان. وتنشم العلم: تلطف في التماسه.

[ 181 ]

* - النصمة: الصورة تعبد. * - النضم: الحنطة الحادرة السمينة واحدتها: بهاء. * النظم: التأليف وضم شئ إلى شئ آخر والمنظوم والجماعة من الجراد وثلاثة كواكب من الجوزاء وع والثريا والدبران. ونظم اللؤلؤ ينظمه نظما ونظاما ونظمه: ألفه وجمعه في سلك فانتظم وتنظم. وانتظمه بالرمح: اختله. والنظام: كل خيط ينظم به لؤلؤ ونحوهج: ككتب وملاك الأمرج: أنظمة وأناظيم ونظم والسيرة والهدي والعادة. ونظاما السمكة والضب وإنظاماهما بكسرهما وأنظومتاهما بالضم: خيطان منظومان بيضا من الذنب إلى الأذن وقد نظمت ونظمت وأنظمت وهي ناظم ومنظم ومنظم. والأنظام: نفس البيض المنتظم ومن الرمل: ما تعقد منه كنظامه وكل خيط نظم خرزا. والنظيم: الشعب فيه غدر متواصلة قريب بعضها من بعض ومن الركي: ما تناسق فقره وع كالنظيمة. وكشداد: لقب إبراهيم بن سيار المتكلم ومحمد بن عبد الجبار الشاعر الأندلسي. وككتاب: جد جد الأعشى الهمداني عبد الرحمن بن عبد الله بن الحارث. * النعيم والنعمى بالضم: الخفض والدعة والمال كالنعمة بالكسر وجمعها: نعم وأنعم. والتنعم: الترفه والاسم: النعمة بالفتح نعم كسمع ونصر وضرب ومنزل ينعمهم مثلثة وينعمهم: كيكرمهم وتناعم وناعم تنعم وناعمه ونعمه غيره تنعيما. والناعمة والمناعمة والمنعمة كمعظمة: الحسنة العيش والغذاء ونبت ناعم ومناعم ومتناعم سواء. والتنعيمة: شجرة ناعمة الورق. وثوب ناعم وكلام منعم كمعظم: لين. والنعمة بالكسر: المسرة واليد البيضاء الصالحة كالنعمى بالضم والنعماء بالفتح ممدودة ج: أنعم ونعم ونعمات بكسرتين وتفتح العين وأنعمها الله تعالى عليه وأنعم بها ونعيم الله تعالى: عطيته. ونعم الله تعالى بك كسمع ونعمك وأنعم بك عينا: أقر بك عين من تحبه أو أقر عينك بمن تحبه. ونعم عين ونعمة ونعام ونعيم بفتحهن ونعمى ونعامى ونعام ونعم ونعمة بضمهن ونعمة ونعام بكسرهما وينصب الكل بإضمار الفعل أي: أفعل ذلك إنعاما لعينك وإكراما. ونعم العود كفرح: اخضر ونضر. والنعامة: طائر ويذكر واسم الجنس نعام ويقع على الواحد والمفازة كالنعام والخشبة المعترضة على الزرنوقين وسبعة أفراس: للحارث بن عباد وخالد بن نضلة الأسدي ومرداس بن معاذ الجشمي وهي ابنة صمعر وعيينة بن أوس المالكي ومسافع بن عبد العزى والمنفجر الغبري وقراض الأزدي والرحل أو ما تحته وكل بناء على الجبل كالظلة ومن الفرس: دماغه أو فمه و = الطريق والنفس والفرح والسرور والإكرام والفيج المستعجل وصخرة ناشزة في الركية وعظم الساق والظلمة والجهل والعلم

[ 182 ]

المرفوع والساقي على البئر والجلدة تغشي الدماغ وع بنجد وجماعة القوم ومنه: شالت نعامتهم وذكر في ش ول ولقب كل من ملك الحيرة ولقب بيهس. وأبو نعامة: لقب قطري بن الفجاءة. وفي المثل: " أنت كصاحبة النعامة " يضرب في المرزئة على من يثق بغير الثقة لأنها وجدت نعامة قد غصت بصعرور أي: بصمغة فأخذتها فربطتها بخمارها إلى شجرة ثم دنت من الحي فهتفت: من كان يحفنا ويرفنا فليترك. وقوضت بيتها لتحمل على النعامة فانتهت إليها وقد أساغت غصتها وأفلتت وبقيت المرأة لا صيدها أحرزت ولا نصيبها من الحي حفظت. والنعم وقد تسكن عينه: الإبل والشاء أو خاص بالإبلج: أنعامجج: أناعيم. والنعامى بالضم: ريح الجنوب أو بينه وبين الصبا. والنعائم: من منازل القمر. وأنعم أن يحسن: زاد وفي الأمر: بالغ. ونعم وبئس فيهما لغات: نعم كعلم وبكسرتين وبالكسر وبالفتح ويقال إن فعلت فبها ونعمت بتاء ساكنة وقفا ووصلا أي: نعمت الخصلة وتدخل عليه ما فيكتفى بها عن صلته تقول: دققته دقا نعما (وقد تفتح العين) أي: نعم ما دققته. وتنعمه بالمكان: طلبه والرجل: مشى حافيا والدابة: ألح عليها سوقا. ونعمهم وأنعمهم: أتاهم حافيا. والنعمان بالضم: الدم وأضيفت الشقائق إليه لحمرته أو هو إضافة إلى ابن المنذر لأنه حماه. ومعرة النعمان: د اجتاز به النعمان بن بشير فدفن به ولدا فأضيف إليه. والنعمانون: ثلاثون صحابيا. وبنو نعام كسحاب: بطن. والأنيعم: ع. والأنعمان: واديان أو هما: الأنعم وعاقل. والنعائم: ع بنواحي المدينة ونعمايا: جبل. والأنعم: ع بالعالية. ونعم بالضم: ع برحبة مالك. وبرقة نعمي كتركي: من برقهم. والتنعيم: ع على ثلاثة أميال أو أربعة من مكة أقرب أطراف الحل إلى البيت سمي لأن على يمينه جبل نعيم وعلى يساره جبل ناعم والوادي اسمه نعمان. والنعمانية: ة بمصر ود بين واسط وبغداد وفي كل منهما معدن الطين يغسل به الرأس وة بسنجار. ونعمان كسحبان: واد وراء عرفة وهو نعمان الأراك وواد قرب الكوفة وواد بأرض الشام قرب الفرات وواد بالتنعيم وموضعان آخران. وناعم كصاحب ومحدث وحبلى وعثمان وزبير وأنعم بضم العين وتنعم كتنصر: أسماء. وينعم كيمنع: حي ونعم بالضم: امرأة وأربعة مواضع. ونعامة الضبي: صحابي. ونعيم كزبير: ستة عشر صحابيا. ونعيمان مصغرا: ابن عمرو وكان مزاحا يضحك النبي صلى الله عليه وسلم كثيرا باع سويبط بن حرملة من الأعراب بعشر قلائص فسمع أبو بكر فأخذ القلائص وردها واسترد سويبطا فضحك النبي صلى الله عليه وسلم وأصحابه منه حولا. والتناعم: بطن. والمنعم

[ 183 ]

بضم العين: المكنسة. والناعمة: الروضة. ونعمان بن قراد ويعلى بن نعمان بفتحهما: تابعيان. وناعم حبلك: أحكمه. ونعم بفتحتين وقد تكسر العين ونعام عن المعافى بن زكريا: كلمة كبلى إلا أنه في جواب الواجب. ونعم الرجل تنعيما: قال له نعم فنعم بذلك. ونعاماك بالضم: قصاراك. ورجل منعام: مفضال. وأنعم الله صباحك: من النعومة. وأتيت أرضهم فتنعمتني: وافقتني. وتنعم: مشى حافيا وفلانا: طلبه وقدمه: ابتذلها. * النغم محركة وتسكن: الكلام الخفي الواحدة: بهاء. ونغم في الغناء كضرب ونصر وسمع وتنعم. ونغم في الشراب كنغب. والنغمة بالضم: الجرعة ج: كصرد وقد نغم نفسا. * النقمة بالكسر وبالفتح وكفرحة: المكافأة بالعقوبة ج: نقم ككلم وعنب وكلمات. ونقم منه كضرب وعلم نقما وتنقاما كتكلام وانتقم: عاقبه والأمر: كرهه. والنقم: سرعة الأكل وبالتحريك: وسط الطريق. والناقمية: هي رقاش بنت عامر. وناقم: لقب عامر بن سعد بن عدي أبو بطن واسم تمر بعمان. ونقم بالضم: ة باليمن. وميمون النقيمة أي: النقيبة. وكحبلى: واد. وكجمزى: ع من أعراض المدينة. * - النكمة: النكبة والمصيبة الفادحة. * النم: التوريش والإغراء ورفع الحديث إشاعة له وإفسادا وتزيين الكلام بالكذب ينم وينم فهو نموم ونمام ومنم كمجن ونم من قوم نمين وأنماء ونم وهي نمة والنميمة: الاسم وصوت الكتابة ووسواس همس الكلام. والنامة: الحس والحركة وحياة النفس. وأسكت الله تعالى نامته: أماته. ونم المسك: سطع. والنمام: نبت طيب مدر مخرج الجنين الميت والدود ويقتل القمل وخاصيته النفع من لسع الزنابير شربا مثقالا بسكنجبين. ونمنمه: زخرفه ونقشه والريح التراب: خطته وتركت عليه أثرا كالكتابة والأثر: نمنم ونمنيم. والنمنم كهدهد وفلفل: بياض يبدو بظفر الشباب واحدته: بهاء. والنمة بالكسر: القملة أو النملة. والنمي كقمي: الخيانة والعيب وصنجة الميزان والعداوة والطبيعة والفلوس أو الدراهم التي فيها رصاص أو نحاس الواحدة: بهاءج: نمامي وجوهر الإنسان وأصله. وما بها نمي: أحد. والنمية بهاء: الفاختة. * النوم: النعاس أو الرقاد كالنيام بالكسر والاسم: النيمة بالكسر وهو نائم ونؤوم ونومة كهمزة وصردج: نيام ونوم ونيم ونيم ونوام ونيام ونوم كقوم أو هو اسم جمع. وماله نيمة ليلة بالكسر: بيتتها. وامرأة نؤوم ونائمة ج: نوم. وأنامه: نومه. ويا نومان يختص بالنداء: كثير النوم. والمنام والمنامة: موضعه. وناومني فنمته بالضم: غلبته. ونام الخلخال: انقطع صوته من امتلاء الساق والسوق: كسدت والريح: سكنت والنار: همدت والبحر: هدأ والثوب: أخلق

[ 184 ]

و - الرجل: تواضع لله تعالى والشاة: ماتت وإليه: سكن واطمأن كاستنام. ونومة كهمزة وأمير: مغفل أو خامل. ويأخذه نوام كغراب: يعتريه النوم. وتناوم: أراه من نفسه كاذبا كاستنام. وتنوم: احتلم. وأنامه: قتله والسنة الناس: هشمتهم وفلانا: وجده نائما. والنائمة: المنية والحية. والمنامة: القطيفة كالنيم بالكسر والدكان. والمستنام: كل مطمئن يقف فيه الماء. ومنيم بالضم ونامين: موضعان. والنامة: قاعة الفرج ونومان: نبت. * النهم محركة والنهامة كسحابة: إفراط الشهوة في الطعام وأن لا تمتلئ عين الآكل ولا يشبع نهم كفرح وعني فهو نهم ونهيم ومنهوم. والنهمة: الحاجة وبلوغ الهمة والشهوة في الشئ. وهو منهوم بكذا: مولع به وقد نهم كفرح. ونهم كضرب: نحم. والنهم والنهيم: صوت وتوعد وزجر وقد نهم ينهم. ونهمة الأسد والرجل: نأمته. ونهم إبله كمنع وضرب نهما ونهيما ونهمة: زجرها بصوت. وناقة منهام: تطيع على الزجرج: مناهيم. والنهام والنهامي منسوبا مثلثين: الحداد والنجار. والمنهمة: موضع النجر. أو النهامي بالكسر: صاحب الدير ويضم والطريق السهل. ونهم بالكسر: ابن ربيعة أبو بطن وبالضم: شيطان أو صنم لمزينة وبه سموا عبد نهم. وكزفر: ابن عبد الله بن كعب بن ربيعة بن عامر بن صعصعة. وكغراب: طائر أو البوم والراهب في الدير. وكشداد: الأسد كالنهامة واللقم الواضح. والنهم: الحذف بالحصا وغيره. وناهمه: أخذ معه في النهيم. * النيم بالكسر: النعمة التامة ومن يستنام إليه ويؤنس به وشجر يتخذ منه القداح وكل لين من عيش أو ثوب والدرج في الرمال إذا جرت عليها الريح والفرو الخلق. ومنيمون: كورة بمصر. * (فصل الواو) * * واءم فلانا وئاما ومواءمة: وافقه أو باهاه. وفي المثل: " لولا الوئام لهلك الأنام " وفسر بمعنيين الأول ظاهر والثاني: ليسوا يأتون بالجميل خلقا وإنما يأتونه مباهاة وتشبها وهما توأمان وهذا توأم وهذه توأمة ج: توائم وتؤام. وصالح بن نبهان مولى التوأمة: تابعي. وقد أتأمت المرأة: ولدت اثنين في بطن فهي متئم. وغنى غناء متوائما: إذا لم تختلف ألحانه. والموأم كمعظم: العظيم الرأس والمشوه الخلق وقد وأمه الله تعالى. وتوأم: قبيلة من الحبش. والوأم: البيت الدفئ ورجل وأمة محركة: يعمل ويحكي ما يصنع غيره. والموأمة: البيضة التي لا قونس لها. والتوأمان: عشبة صغيرة ثمرتها كالكمون ووهم الجوهري في ذكر التوأم في فصل التاء. * وثمه يثمه: كسره ودقه والفرس الأرض: رجمها بحوافره والحجارة رجله وثما ووثاما: أدمتها. والوثيمة: الحجارة والجماعة من الحشيش والطعام واسم. وكأمير: المكتنز لحما وثم ككرم وثامة. وخف ميثم: شديد الوطء. والوثم

[ 185 ]

محركة: القلة وثمت أرضنا كفرح وما أو ثمها: ما أقل رعيها. والمواثمة في العدو: المضابرة كأنه يرمي بنفسه. وميثم: اسم. وثم لها بالكسر أي: اجمع لها. * الوجم ككتف وصاحب: العبوس المطرق لشدة الحزن. وجم كوعد وجما ووجوما: سكت على غيظ والشئ: كرهه وفلانا وجما: لكزه. ويوم وجيم: شديد الحر. والوجمة: الأكلة الواحدة وع وبالتحريك: المسبة. ورجل وجم: ردئ. ووجم سوء: رجل سوء. والوجم ويحرك: حجارة مركومة على الآكام أغلظ وأطول من الأروم وهي من صنعة عادج: أوجام أو هي أبنية يهتدى بها في الصحارى. وأوجم الرمل: معظمه. والوجم محركة: البخيل والخفيف الجسم اللئيم. والميجمة بالكسر: الكذين. والوجيمة من العلف والطعام: المؤوفة. ولم أجم عننه: لم أسكت عنه فزعا. * الوحم محركة: شدة شهوة الحبلى لمأكل وقد وحمت كورثت ووجلت والاسم: الوحام بالكسر والفتح وهي وحمى ج: وحام ووحامى. والوحم محركة أيضا: اسم لما يشتهى وشهوة النكاح والشهوة في كل شئ وحفيف الطير. والتوحيم: الذبح وإطعام ما يشتهى وأن ينطف الماء من عود النوامى المكسورة. ويوم وحيم: وجيم. * الوخم وككتف وأمير وصبور: الرجل الثقيلج: وخامى ووخام وأوخام وخم ككرم وخامة ووخومة ووخوما. وأرض وخام ووخوم ووخمة كفرحة ووخمة ووخيمة وموخمة: لا ينجع كلؤها. وطعام وخيم: غير موافق وقد وخم ككرم. وتوخمه واستوخمه: لم يستمرئه. والتخمة كهمزة: الداء يصيبك منه وتسكن خاؤه في الشعرج: تخم وتخمات. وتخم كضرب وعلم: اتخم وأتخمه الطعام. وهو متخمة كمصنعة: يتخم منه. وواخمني فوخمته كوعدته: كنت أشد تخمة منه. والوخم محركة: داء كالباسور بحياء الناقة. وهي وخمة محركة: بها ذلك. * - ودم بالفتح: علم وبطن من كلب في تغلب. وجشم بن ودم بن بلي في قضاعة. * الوذم محركة: الزيادة والثؤلول والذكر بخصييه وثآليل في رحم الناقة تمنعها من الولد والسيور بين آذان الدلو والعراقي واسم. وذمت الدلو كوجل: انقطع وذمها. وأوذمها: شدها. والوذمة محركة: المعى والكرشج: ككتاب. وأوذم الحج: أوجبه على نفسه. والوذيمة: الهدية إلى بيت الله الحرامج: وذائم. ووذم الكلب توذيما: شد في عنقه سيرا ليعلم أنه معلم وعلى الخمسين: زاد والشئ: قطعه تقطيعا. والوذماء: العاقر. والوذائم: الأموال التي نذرت فيها النذور. * الورم محركة: نتوء وانتفاخ. ورم كورث: انتفخ كتورم وأنفه: غضب وورمته توريما فيهما والنبت: سمق. وأورمت الناقة: ورم ضرعها. والأورم: الناس أو الكثير منهم ومعظم الجيش وأشده

[ 186 ]

انتفاشا. وأورم الكبرى والصغرى والبرامكة والجوز: أربع قرى بحلب وبالأخيرة أعجوبة وهي أن المجاورين لها من القرى يرون فيها بالليل ضوء نار في هيكل فيها فإذا جاؤوه لا يرون شيئا. والمورم كمجلس: منبت الأضراس. وكمعظم: الرجل الضخم. وورم بأنفه توريما: شمخ وتكبر. * الوزم كالوعد: قضاء الدين وجمع قليل إلى مثله والثلم والأكلة في اليوم إلى غد وقد وزم نفسه توزيما والحزمة من البقل كالوزيمة والوزيم والمقدار كالوزمة وما تجمعه العقاب في وكرها من اللحم والأمر يأتي في حينه. ووزم كعني فلان في ماله وزمة: ذهب منه شئ. وكأمير: لحم الضب وغيره يجفف فيدق فيبكل بدسم وباقي المرق وكل شئ والشواء. وككتاب: السرعة. وكشداد: الكثير اللحم والعضل. والمتوزم: الشديد الوطء. والمؤتزم بفتح الزاي: الأرض. والوازم بن زر: صحابي. * الوسم: أثر الكي ج: وسوم وسمه يسمه وسما وسمة فاتسم. والوسام والسمة بكسرهما: ما وسم به الحيوان من ضروب الصور. والميسم بكسر الميم: المكواة ج: مواسم ومياسم واسم. وموسم الحج: مجتمعه. ووسم توسيما: شهده. وتوسم الشئ: تخيله وتفرسه. والوسمة وكفرحة: ورق النيل أو نبات يخضب بورقه وفيه قوة محللة. والميسم بكسر الميم والوسامة: أثر الحسن وقد وسم ككرم وسامة ووساما بفتحهما فهو وسيم ج: وسماء وهي: بهاء وبه سموا: أسماء وهمزته من واو. وواسمه في الحسن فوسمه: غلبه فيه. والوسمي: مطر الربيع الأول والأرض موسومة. وتوسم: طلب كلأ الوسمي. وموسوم: فرس مالك بن الجلاح. ومسلم بن خيشنة كان اسمه ميسما فغيره النبي صلى الله عليه وسلم. ودرع موسومة: مزينة بالشية من أسفلها. وكأمير: اسم. * الوشم كالوعد: غرز الإبرة في البدن وذر النيلج عليهج: وشوم ووشام وقد وشمته ووشمته. واستوشم: طلبه. والوشم: شئ تراه من النبات أول ما ينبت ود قرب اليمامة. والوشوم بالضم: ع ومن المهاة: خطوط في ذراعيها. وذو الوشوم: فرس عبد الله بن عدي البرجمي. وأوشم الكرم: ابتدأ يلون أو تم نضجه أو لان وطاب والمرأة: بدا ثديها والشيب فيه: كثر وفي عرضه: عابه وسبه والإبل: صادفت مرعى موشما والبرق: لمع خفيفا وفلان يفعل كذا: طفق وفيه: نظر. وما أصابتنا وشمة: قطرة مطر. وما عصيته وشمة: كلمة. والوشيمة: الشر والعداوة. وهو أعظم في نفسه من المتشمة: وهي امرأة وشمت استها ليكون أحسن لها والأصل: الموتشمة. * وصمه كوعده: شده بسرعة والعود: صدعه من غير بينونة والشئ: عابه. والوصم: العقدة في العود والعار ج: وصوم وة باليمن وبالتحريك: المرض. ووصمته الحمى توصيما فتوصم: آلمته فتألم. والتوصيم:

[ 187 ]

الكسل والفترة كالوصمة. وكأمير: ما بين الخنصر والبنصر. * الوضم محركة: ما وقيت به اللحم عن الأرض من خشب وحصيرج: أوضام وأوضمة. ووضمه كوعده: وضعه عليه أو عمل له وضما كأوضمه وأوضم له. وتركهم لحما على وضم: أوقعهم فذللهم وأوجعهم. والوضيمة: صرم من الناس فيهم مئتا إنسان أو ثلاث مئة والقوم القليل ينزلون على قوم وطعام المأتم وشبه الوثيمة من الكلأ. واستوضمه: ظلمه. وتوضمها: جامعها. * - الوطم كالوعد: الوطء. ووطم الستر: أرخاه. * - الوظمة بالفتح: التهمة. * - الوعم: خط في الجبل يخالف سائر لو نهج: وعام. ووعم الدار كوعد وورث: قال لها انعمي ومنه: عم صباحا ومساء وظلاما. * الوغم: النفس والثقيل الأحمق والحرب والترة والحقد الثابت في الصدر والقهر. ووغم بالخبر يغم: لغم. ووغم عليه كوجل: حقد. وتوغم عليه: اغتاظ. * وقمه كوعده: قهره وأذله أو رده أقبح الرد وحزنه أشد الحزن والدابة: جذب عنانها والقدر: سكن غليانها. وككتاب: السيف والسوط والعصا والحبل. وواقم: أطم بالمدينة ومنه حرة واقم. والتوقم: التهدد والتعمد والإطناب في الشئ وقتل الصيد وتحفظ الكلام ووعيه. وأوقمه: قمعه. ووقمت الأرض كعني: أكل نباتها ووطئت * كوكمت. ووكمه كوعده: حزنه والشئ: قمعه. وكورث: اغتم. (والوكم: القمع). وهم يكمون الكلام أي: يقولون: السلام عليكم بكسر الكاف. والوكمة: الغليظة المشبعة. * الولم ويحرك: حزام السرج والرحل والقيد وحبل يشد من التصدير إلى السناف لئلا يقلقا. والوليمة: طعام العرس أو كل طعام صنع لدعوة وغيرها. وأولم: صنعها وفلان: اجتمع خلقه وعقله. والولمة: تمام الشئ واجتماعه وحصن بالأندلس. * الونيم: خرء الذباب كالونمة محركة ونم كوعد ونما وونيما. * الوهم: من خطرات القلب أو مرجوح طرفي المتردد فيه ج: أوهام والطريق الواسع والرجل العظيم والجمل الذلول في ضخم وقوة ج: أوهام ووهوم ووهم. ووهم في الحساب كوجل: غلط وفي الشئ كوعد: ذهب وهمه إليه. وأوهم كذا من الحساب: أسقط أو وهم كوعد وورث وأوهم: بمعنى. وتوهم: ظن. وأوهمه ووهمه غيره. وأتهمه بكذا إتهاما واتهمه كافتعله وأوهمه: أدخل عليه التهمة كهمزة أي: ما يتهم عليه فاتهم هو فهو متهم وتهيم. * - الويمة بالفتح: التهمة والنميمة ود بطبرستان وكورة بالأندلس أو هي: ويمية. * (فصل الهاء) * * الهبرمة: كثرة الأكل وكثرة الكلام. * هتم فاه يهتمه: ألقى مقدم أسنانه كأهتمه. وكفرح: انكسرت ثناياه من أصولها فهو أهتم. وتهتم: تكسر. والهيتم

[ 188 ]

كحيدر: شجر من الحمض لغة في المثلثة. والهتيمة كسفينة: الصغيرة من الحمض. وكصاحب وزبير: اسمان. وكثمامة: ما تكسر من الشئ. والأهتم: لقب سنان بن خالد لأن ثنيته هتمت يوم الكلاب. وهتمة: ع بجبل سلمى. وما زال يهتمه بالضرب تهتيما: يضعفه. وتهاتما: تهاترا. * هثمه يهثمه: دقه حتى انسحق وله من ماله: قثم. والهيثم كحيدر: الهيتم وفرخ النسر أو العقاب والكثيب الأحمر أو السهل وع بين القاعة وزبالة واسم. والهثم بضمتين: القيزان المنهالة. * - الهثرمة: كثرة الكلام. * هجم عليه هجوما: انتهى إليه بغتة أو دخل بغير إذن وفلانا: أدخله كأهجمه فهو هجوم والبيت: انهدم كانهجم وعينه هجما وهجوما: غارت وما في الضرع: حلبه كاهتجمه وأهجمه والشئ: سكن وأطرق وفلانا: طرده. وبيت مهجوم: حلت أطنابه فانضمت أعمدته. والهجوم: الريح الشديدة تقلع البيوت والثمام وسيف أبي قتادة الحارث بن ربعي رضي الله تعالى عنه. والهجيمة: اللبن العجين أو الخاثر أو قبل أن يمخض أو ما لم يرب وقد كاد أن يروب. والهجم: القدح الضخم ويحركج: أهجام وماء لفزارة والعرق وقد هجمته الهواجر. والهجمة من الإبل: أولها أربعون إلى ما زادت أو ما بين السبعين إلى المئة أو إلى دوينها ومن الشتاء: شدة برده ومن الصيف: شدة حره. وابنا هجيمة كجهينة: فارسان م. وبنو الهجيم كزبير: بطن. والهيجمان بضم الجيم: رجل وبهاء: الدرة والعنكبوت الذكر وابنة العنبر بن عمرو. وأهجم الإبل: أراحها والله تعالى المرض عنه فهجم: أقلع وفتر. * - هجدم بكسر الهاء لغة في أجدم: في إقدامك الفرس يقال: أول من ركبه ابن آدم القاتل حمل على أخيه فزجر الفرس فقال: هج الدم فخفف. * - الهجعمة: الجرأة والإقدام. * الهدم: نقض البناء كالتهديم وكسر الظهر فعلهما كضرب والمهدر من الدماء ويحرك وبالكسر: الثوب البالي أو المرقع أو خاص بكساء الصوفج: أهدام وهدام والشيخ الكبير والخف العتيق واسم. وككتف: المخنث وبالتحريك: أرض وما تهدم من جوانب البئر فسقط فيها. وكأمير: باقي نبات عام أول. وهدمت الناقة كفرح هدما وهدمة محركتين فهي هدمة كفرحة ج: هدامى وهدمة كقردة وتهدمت وأهدمت فهي مهدم: اشتدت ضبعتها. وكغراب: الدوار من ركوب البحر وقد هدم كعني. والهدمة: المطرة الخفيفة وأرض مهدومة: أصابتها والدفعة من المال وذو مهدم كمنبر ومقعد: قيل لحمير وملك الحبش. وذو الأهدام: المتوكل بن عياض شاعر ونافع مهجو الفرزدق. وتهادموا: تهادروا. وعجوز وناب متهدمة: فانية. وتهدم عليه غضبا: توعده. وشئ مهندم: مصلح

[ 189 ]

على مقدار. وله هندام: معرب أندام. * هذم يهذم: قطع وأكل بسرعة. والهيذام: الأكول والشجاع كالهذام كغراب واسم وكمنبر وغراب: السيف القاطع. وكحيدر: السريع. وهذمة بالضم: ابن لاطم في مزينة وبالتحريك: ابن عتاب في طيئ. وسعد بن هذيم كزبير: أبو قبيلة وهو ابن زيد لكن حضنه عبد أسود اسمه هذيم فغلبه عليه. * الهذرمة: سرعة الكلام والقراءة وهو هذارم وهذارمة بضمهما. وإنها لهذرمى الصخب على فعللى: كثيرة الجلبة والشر والصخب. * - الهذلمة: مشي في سرعة. * الهرم محركة والمهرم والمهرمة: أقصى الكبر هرم كفرح فهو هرم من هرمين وهرمى وهي هرمة من هرمات وهرمى وأهرمه الدهر وهرمه. والهرمان بالضم: العقل وبالتحريك: بناآن أزليان بمصر بناهما إدريس عليه السلام لحفظ العلوم فيهما عن الطوفان أو بناء سنان بن المشلشل أو بناء الأوائل لما علموا بالطوفان من جهة النجوم وفيهما كل طب وسحر وطلسم وهنالك أهرام صغار كثيرة. وابن هرمة: آخر ولد الشيخ والشيخة وشاعر. وبئر هرمة: في حزم بني عوال. والهرم: نبت وشجر أو البقلة الحمقاء. ويوم الهرم: من أيامهم. وإبل هوارم: تأكلها فتبيض منها عثانينها. وذو الهرم: مال كان لعبد المطلب أو لأبي سفيان بالطائف. والهرم ككتف: النفس والعقل وفرس أبي زعنة الشاعر وبهاء: اللبؤة. والتهريم: التعظيم والتقطيع قطعا صغارا. وهرمي بن عبد الله كحرمي وكزبير: ابن عبد الله وهرم ككتف: ابن حبان وابن حبيش وابن قطبة وابن عبد الله وابن مسعدة: صحابيون. وهرم بالكسر: ابن هني بن بلي من قضاعة. وكزبير: ابن سفيان محدث. وكسكرى: اليابس من الحطب. وكصبور: المرأة الخبيثة السيئة الخلق. وذو أهرم كأحمد: رجل. وتهارم: أرى أنه هرم. * الهرثمة: العرتمة والسواد بين منخري الكلب ورجل والأسد كالهرثم كجعفر وعلابط. * الهرشم كقرشب: الحجر الرخو والجبل اللين وبهاء: الغزيرة من الغنم والأرض الصلبة ضد. * - الهرطمان بالضم: حب متوسط بين الشعير والحنطة نافع للإسهال والسعال. * هزمه يهزمه فانهزم: غمزه بيده فصارت فيه حفرة وكل موضع منهزم منه: هزمة ج: هزم وهزوم وفلانا: ضربه فدخل ما بين وركيه وخرجت سرته والقوس: صوتت كتهزمت وله حقه: هضمه والعدو: كسرهم وفلهم والاسم: الهزيمة والهزيمى كخليفى والبئر: حفرها. والهزائم: البئار الكثيرة الغزر والدواب العجاف الواحدة: هزيمة. واهتزمت السحابة بالماء وتهزمت: تشققت مع صوت. والهزيم: الرعد كالمتهزم والفرس الشديد الصوت. وقوس هزوم: مرنة بينة الهزم

[ 190 ]

محركة. وقدر هزمة كفرحة: شديدة الغليان. وتهزمت العصا: تشققت مع صوت كانهزمت والقربة: يبست وتكسرت. وغيث هزم ككتف وأمير: لا يستمسك. والهازمة: الداهية. والهزم بالفتح: ما اطمأن من الأرض والسحاب الرقيق بلا ماء. وككتف: الفرس المطيع. وكزفر: جد جد ميمونة بنت الحارث بن حزن بن بجير أم المؤمنين رضي الله تعالى عنها. واهتزمه: ذبحه وابتدره وأسرع إليه ومنه المثل: " اهتزموا ذبيحتكم " أي: بادروا إلى ذبحها قبل هزالها والفرس: سمع صوت جريه. وبنو الهزم كصرد: بطن. والهيزم كحيدر: الصلب الشديد والأسد واسم. وكمنبر ومعظم ومفتاح وشداد: أسماء. وهزمت عليه: عطفت. وهزوم الليل: صدوعه للصبح. وكمفتاح: عود يجعل في رأسه نار يلعبون به وخشبة يحرك بها النار والعصا القصيرة. وكزبير: نخيل وقرى باليمامة ولقب سعد بن ليث القضاعي. وهزيم بن أسعد: في نسب حضرموت. وذو هزيم: د باليمن. والهزوم بالضم: من بلاد لحيان. وأبو المهزم كمعظم: يزيد أو عبد الرحمن بن سفيان تابعي. وسهم بن مسافر ابن هزمة: من قواد اليمن. * - الهسم: الكسر لغة في الهشم وبضمتين: الكاوون لغة في الحسم. وهو سم: د خلف طبرستان. * الهشم: كسر الشئ اليابس أو الأجوف أو كسر العظام والرأس خاصة أو الوجه أو الأنف أو كل شئ هشمه يهشمه فهو مهشوم وهشيم وقد انهشم وتهشم. وتهشمه: كسره وفلانا: أكرمه وعظمه كهشمه والناقة: حلبها أو هو الحلب بالكف كلها كاهتشمها والريح اليبيس: كسرته. وهاشم: أبو عبد المطلب واسمه عمرو لأنه أول من ثرد الثريد وهشمه. والهاشمة: شجة تهشم العظم أو هشمت العظم ولم يتباين فراشه أو هشمته فنفش وأخرج وتباين فراشه. والهشيم: نبت يابس متكسر أو يابس كل كلأ وكل شجر والضعيف البدن وبهاء: الأرض التي يبس شجرها. وما هو إلا هشيمة كرم أي: جواد. وتهشمه: استعطفه وعليه: تعطف لازم متعد والإبل: خارت وضعفت كانهشمت. والهشم بضمتين: الجبال الرخوة والحلابون للبن وككتف: السخي. وككتاب: الجود وخمسة عشر صحابيا وثلاثون محدثا. وهشيم بن بشير 4 كزبير: محدث. وناقة مهشام: سريعة الهزال. والهشمة: نفس مشاش الجبل الكذانة وبالتحريك: الأروية ج: هشمات. واهتشمت نفسي له: اهتضمتها له وكحيدر ومحدث: اسمان. والهاشمية: د بالكوفة للسفاح ود بالري وماءة شرقي الخزيمية. ومهشمة كمعظمة: ة باليمامة. والهشمشمة: الأسد. * هصمه يهصمه: كسره. وكحيدر: ضرب من الحجارة أملس

[ 191 ]

والرجل القوي والأسد كالهصم كصرد ومنبر وشداد وغشمشم. والهيصمية: فرقة من الكرامية أصحاب محمد بن الهيصم. * هضم الدواء الطعام يهضمه: نهكه وعليهم: هجم أو هبط وفلانا: ظلمه وغصبه كاهتضمه وتهضمه فهو هضيم والاسم: الهضيمة. والهضام والهاضوم والهضوم: كل دواء هضم طعاما والمنفق لماله والأسد. ويد هضوم: تجود بما لديهاج: ككتب. والهضم محركة: خمص البطن ولطف الكشح وقلة انجفار الجنبين وهو أهضم وهي هضماء وهضيم وكذا بطن هضيم ومهضوم وأهضم وفي الخيل: استقامة الضلوع وانضمام أعالي البطن أو استقامتها ودخول أعاليها وهو عيب. و (طلعها هضيم): منهضم منضم في جوف الجف. والهاضم: ما فيه رخاوة. وقصبة مهضومة ومهضمة وهضيم: للتي يزمر بها. والهضم ويكسر: المطمئن من الأرض وبطن الوادي والبخور ج: أهضام وهضوم. والأهضم: الغليظ الثنايا. وأهضام تبالة: قراها. وبنو مهضمة كمعظمة: حي. والمهضومة: طيب يخلط بالمسك والبان. والهضيمة: طعام يعمل للميتج: هضائم. والهضيمية منسوبة: ع. وأهضمت الإبل للإجذاع والإسداس: ذهبت رواضعها وطلع غيرها (وهضيم كحذيم: واد). * هقم كفرح: اشتد جوعه فهو هقم ككتف. والهقم كهجف: الكثير الأكل والبحر. والهيقم: صوت البحر وصوت ابتلاع اللقمة والظليم الطويل والبحر الواسع. وتهقمه: قهره والطعام: ابتلعه لقما عظاما. والهيقماني: الطويل. * التهكم: التهدم في البئر ونحوها والاستهزاء كالأهكومة والطعن المتدارك والتبختر والغضب الشديد والتندم على الأمر الفائت والمطر الكثير الذي لا يطاق والتغني. وهكمته تهكيما: غنيت له. والمستهكم: المتكبر. وككتف: الشرير المقتحم على ما لا يعنيه. * الهليم: اللاصق من كل شئ. والهلمان بكسرتين مشددة الميم: الكثير من الخبز وغيره كالهيلمان وتضم لامه. وكغراب: طعام من لحم عجل بجلده أو مرق السكباج المبرد المصفى من الدهن. والهلم بضمتين: ظباء الجبال. وكقنب: المسترخي وهي هلمة. واهتلم به: ذهب به. وهلم أي: تعال مركبة من ها التنبيه ومن لم أي: ضم نفسك إلينا واستعملت استعمال البسيطة يستوي فيه الواحد والجمع والتذكير والتأنيث عند الحجازيين وتميم تجريها مجرى رد وأهل نجد يصرفونها فيقولون: هلما وهلموا وهلمي وهلممن وقد توصل باللام فيقال: هلم لك وتثقل بالنون فيقال: هلمن وفي المؤنث بكسر الميم وفي الجمع بضمها وفي التثنية هلمان للمذكر والمؤنث وللنسوة هلممنان. ويقول المجيب: إلام أهلم بفتح الهمزة والهاء وأصله: إلام ألم وترك الهاء على ما كانت عليه. وإذا قيل: هلم كذا وكذا

[ 192 ]

قلت: لا أهلمه وقد تضم الهمزة وحدها وقد تضم الهمزة واللام وقد تضم الهمزة وتكسر اللام أي: لا أعطيكه. وهلمم به: دعاه وأهلم. والهلم محركة: جواب هلم ومنه: جاد بهلمه: إذا أطاعه. وأهلم كأنك: د بطبرستان. * - الهلدم كزبرج والدال مهملة: الكساء الظاهر الرقاع واللبد الجافي الغليظ. * الهلقم كزبرج: المرأة الكبيرة والقوي والواسع الأشداق. وكإردب: السيد الضخم ذو الحمالات والأكول كالهلقامة والهلقم كعلبط والهلقام بالكسر وهو الضخم الطويل والأسد ورجل. * الهم: الحزنج: هموم وما هم به في نفسه. وهمه الأمر هما ومهمة: حزنه كأهمه فاهتم والسقم جسمه: أذابه وأذهب لحمه والشحم: أذابه فانهم واللبن: حلبه والغزر الناقة: جهدها وخشاش الأرض تهم: دبت ومنه الهامة: للدابة ج: هوام. وتهمم الشئ: طلبه. ولا همام كقطام أي: لا أهم. والهاموم: ما أذيب من السنام. والهمام كغراب: ما ذاب منه ومن الثلج: ما سال من مائه والملك العظيم الهمة والسيد الشجاع السخي خاص بالرجال كالهمهامج: ككتاب والأسد وفرس لبني زبان بن كعب. والهمة بالكسر ويفتح: ما هم به من أمر ليفعل والهوى. وهذا رجل همك من رجل وهمتك من رجل: حسبك. والهم والهمة بكسرهما: الشيخ الفاني وقد أهمج: أهمام وهي همة ج: همات وهمائم والمصدر: الهمومة والهمامة وقد انهم وأهم. والهميم: المطر الضعيف كالتهميم واللبن حقن في السقاء ثم شرب ولم يمخض. وسحابة هموم: صبوب للمطر. وتهممه: طلبه وتحسسه ورأسه: فلاه. والهموم: الناقة الحسنة المشي والبئر الكثيرة الماء والقصب إذا هزته الريح. والهمهمة: الكلام الخفي وتنويم المرأة الطفل بصوتها وتردد الزئير في الصدر من الهم ونحو أصوات البقر والفيلة وشبهها وكل صوت معه بحح واسم رجل. والهمهيم بالكسر: الأسد كالهمهام والهمهوم بالضم والحمار المردد نهيقه في صدره. والهماهم: الهموم. والهمام كشداد: النمام وابن الحرث وابن زيد وابن مالك: صحابيون واليوم الثالث من البرد. والهمامية: د بواسط لهمام الدولة منصور بن دبيس. والهمهامة والهمهومة: العكرة العظيمة. وجاء زيد همام كقطام أي: يهمهم. واستهم: عني بأمر قومه. وإذا قيل: أبقي شئ قلت: همهام مبنية أي: لم يبق شئ. * الهينمة: الصوت الخفي وبقل. والهينم: القطن. والهنمة كهلعة: خرزة للتأخيذ والدميم القصير. والهنم محركة: التمر أو نوع منه. والهينوم: كلام لا يفهم. وبنو هنام كقثاء: قبيلة من الجن. * الهوم: بطنان الأرض. والتهويم والتهوم: هز الرأس من النعاس. والهوام كشداد: الأسد. والهام: ة باليمن وبهاء:

[ 193 ]

كورة بتيه مصر. والهومة: الفلاة. وهوم المجوس: دواء م فارسيته: مرانيه مفتت للحصاة جدا مدر. والهوام بالضم: الهيام. والأهوم: العظيم الهامة. * هام يهيم هيما وهيمانا: أحب امرأة. والهيم بالكسر: الإبل العطاش. والهيام: العشاق الموسوسون. وكسحاب: ما لا يتمالك من الرمل فهو ينهار أبدا أو هو من الرمل ما كان ترابا دقاقا يابسا ويضم. ورجل هائم وهيوم: متحير. وهيمان: عطشان. والهيام بالضم: كالجنون من العشق. والهيماء: المفازة بلا ماء واليهماء وداء يصيب الإبل من ماء تشربه مستنقعا فهو هميان وهي هيمى ج: ككتاب. والهامة: رأس كل شئ ج: هام وطائر من طير الليل وهو الصدى ورئيس القوم والفرس. وقلب مستهام: هائم. والتهيم: مشية حسنة. وهييماء مصغرة: ماء لمجاشع ويقصر. وهيم الله: أيم الله. ولا يهتام لنفسه: لا يحتال. وليل أهيم: لا نجوم فيه. * (فصل الياء) * * اليتم بالضم: الانفراد أو فقدان الأب ويحرك وفي البهائم: فقدان الأم. واليتيم: الفرد وكل شئ يعز نظيره وقد يتم كضرب وعلم يتما ويفتح وهو يتيم. ويتمان: ما لم يبلغ الحلمج: أيتام ويتامى ويتمة وميتمة وامرأة مؤتم ونسوة مياتيم. وقد أيتمت: صار أولادها يتامى. ويتم كفرح: قصر وفتر وأعيا وأبطأ. واليتم: الهم وبالتحريك: الإبطاء. واليتائم: رمال منقطع بعضها من بعض أو جبل. واليتيم كصغير (وزبير): جبل. * - يارم بفتح الراء: ة بأصفهان وع آخر ذكره أبو تمام. * الياسمون: م الواحد: ياسم (كصاحب أو عالم) ولا نظير له سوى عالمون جمع عالم أو معرب فلا يجري مجرى الجمع وهو أبيض وأصفر نافع للمشايخ وللصداع البلغمي والزكام وذر سحيق يابسه على الشعر الأسود يبيضه وشرب أوقية من ماء سحيق زهره ثلاثة أيام مجرب لقطع نزف الأرحام. * الأيلمة: الحركة. وما سمعت له أيلمة: صوتا أفعلة لا فيعلة. ويلملم: في ل م م. * اليم: البحر لا يكسر ولا يجمع جمع السالم. ويم بالضم فهو ميموم: طرح فيه والحمام الوحشي كاليمام واليمم محركة وسيف الأشتر وماء بنجد. والتيمم: التوخي والتعمد الياء بدل من الهمزة. ويممه: قصده والمريض للصلاة: مسح وجهه ويديه فتيمم هو. واليمامة: القصد كاليمام وجارية زرقاء كانت تبصر الراكب من مسيرة ثلاثة أيام وبلاد الجو منسوبة إليها وسميت باسمها أكثر نخيلا من سائر الحجاز وبها تنبأ مسيلمة الكذاب وهي دون المدينة في وسط الشرق عن مكة على ستة عشر مرحلة من البصرة وعن الكوفة نحوها والنسبة: يمامي. ويم الساحل بالضم: غلبه البحر فطما. وكمعظم: ظافر بمطالبه. واليمة: ع. وبنو يم: بطن. وامض

[ 194 ]

يمامي ويمامتي أي: أمامي. ويمى كحتى: نهر بالبطيحة جيد السمك. * الينم محركة: بزر قطونا الواحدة: بهاء ونبات آخر يختبر في الجراحات. * اليوم: مج: أيام. ويوم أيوم ويوم كفرح وووم وذو أياموذو أياويم: شديد أو آخر يوم في شهر. وأيام الله تعالى: نعمه. وياومه مياومة ويواما: عامله بالأيام. ويام: قبيلة باليمن وابن نوح غرق في الطوفان. ويوأم كحوأم: قبيلة من الحبش. * إليهم محركة: الجنون. والأيهم: من لا عقل له ولا فهم والحجر الأملس والجبل الصعب والأصم والبرية والشجاع. والأيهمان عند أهل البادية: السيل والجمل الهائج الصؤول وعند الحاضرة: السيل والحريق. واليهماء: الفلاة لا يهتدى فيها والسنة الشديدة لا فرج فيها. وجبلة بن الأيهم: آخر ملوك غسان. * (باب النون) * * (فصل الهمزة) * * أبنه بشئ يأبنه ويأبنه: اتهمه فهو مأبون بخير أو شر فإن أطلقت فقلت: مأبون فهو للشر. وأبنه تأبينا: عابه في وجهه. والأبنة بالضم: العقدة في العود والعيب والرجل الخيضف وغلصمة البعير والحقد. والتأبين: فصد عرق ليؤخذ دمه فيشوى ويؤكل والثناء على الشخص بعد موته واقتفاء أثر الشئ كالتأبن وترقب الشئ. والأبن ككتف: الغليظ الثخين من طعام أو شراب. وإبان الشئ بالكسر: حينه أو أوله. والآبن من الطعام: اليابس. وأبن الدم في الجرح: اسود. وأبان كسحاب مصروفة: ابن عمرو وابن سعيد: صحابيان (ومحدثون وجبل شرقي الحاجز فيه نخل وماء وجبل لبني فزارة. وذو أبان: ع). وأبانان: جبلان متالع وأبان. وجاء في إبانته مخففة: في كل أصحابه. وابني كلبنى: ع. وكزبير: ابن سفيان محدث. ودير أبون كتنور أو أبيون: بالجزيرة وبقربه أزج عظيم وفيه قبر عظيم يقال: إنه قبر نوح عليه السلام. * الأتان: الحمارة والأتانة قليلة ج: آتن وأتن وأتن ومأتوناء ومقام المستقي على فم الركية ويكسر فيهما وقاعدة الفودجج: آتن. وأتان الضحل: صخرة على فم الركية يركبها الطحلب فتملاس أو الصخرة التي بعضها ظاهر وبعضها غائر في الماء. وأتن به يأتن أتنا وأتونا: أقام وثبت وأتنانا: قارب الخطو. والأتون كتنور وقد يخفف: أخدود الجيار والجصاص ونحوهج: أتن وأتاتين. والأتن:

[ 195 ]

اليتن وبضمتين: المرتفعة من الأرض. وأتنت المرأة وآتنت: أيتنت. * - الأثين كأمير: الأصيل. وأثان كسحاب: ابن نعيم تابعي. وأثنة من طلح بالضم: كعيص من سدر (ج: أثن وجمعوا الوثن وثنا بضمتين ثم همزوا فقالوا: أثن. وقرأ جماعات: (إن يدعون من دونه إلا أثنا). * الآجن: الماء المتغير الطعم واللون أجن كضرب ونصر وفرح أجنا وأجنا وأجونا. والأجنة مثلثة: الوجنة. وأجن الثوب: دقه. والإجانة بالكسر مشددة والإيجانة والإنجانة مكسورتين: مج: أجاجين. * الإحنة بالكسر: الحقد والغضبج: كعنب وقد أحن كسمع فيهما. والمؤاحنة: المعاداة. * - الآخني كالعاخني: ثوب مخطط وكتان ردئ. والآخنية: القسي. * - المؤدن بالهمز وفتح المهملة: القصير لغة في المودن. * - الآذريون: زهر أصفر في وسطه خمل أسود حار رطب والفرس تعظمه بالنظر إليه وتنثره في المنزل وليس بطيب الرائحة. * أذن بالشئ كسمع إذنا بالكسر ويحرك وأذانا وأذانة: علم به. (فأذنوا بحرب) أي: كونوا على علم. وآذنه الأمر وبه: أعلمه. وأذن تأذينا: أكثر الإعلام وفلانا: عرك أذنه ورده عن الشرب فلم يسقه والنعل وغيرها: جعل لها أذنا. وفعله بإذني وأذيني: بعلمي. وأذن له في الشئ كسمع إذنا بالكسر وأذينا: أباحه له. واستأذنه: طلب منه الإذن. وأذن إليه وله كفرح: استمع معجبا أو عام ولرائحة الطعام: اشتهاه. وآذنه إيذانا: أعجبه ومنعه. والأذن بالضم وبضمتين: م مؤنثة كالأذينج: آذان والمقبض والعروة من كل شئ وجبل لبني أبي بكر بن كلاب والرجل المستمع القابل لما يقال له للواحد والجمع. ورجل أذاني كغرابي وآذن: عظيم الأذن طويلها ونعجة أذناء وكبش آذن. وآذنه وأذنه: أصاب أذنه. وكعني: اشتكاها. وكجهينة: اسم ملك العماليق وواد. وبنو أذن: بطن. وأذن الحمار: نبت له أصل كالجزر الكبار يؤكل حلو. وآذان الفار: نبت بارد رطب يدق مع سويق الشعير فيوضع على ورم العين الحار فيحلله. (وآذان الجدي: لسان الحمل. وآذان العبد: مزمار الراعي. وآذان الفيل: القلقاس. وآذان الدب: البوصير. وآذان القسيس وآذان الأرنب وأذن الشاة: حشائش). والأذان والأذين والتأذين: النداء إلى الصلاة وقد أذن تأذينا وآذن. والأذين كأمير: المؤذن وجد والد محمد ابن أحمد بن جعفر والزعيم والكفيل كالاذن والمكان الذي يأتيه الأذان من كل ناحية. وابن أذين: نديم لأبي نواس. والمئذنة بالكسر: موضعه أو المنارة والصومعة. والأذان: الإقامة. وتأذن: أقسم وأعلم. وآذن العشب: بدأ يجف فبعضه رطب وبعضه يابس. وإذن: جواب وجزاء تأويلها: إن كان الأمر كما ذكرت ويحذفون الهمزة

[ 196 ]

فيقولون: ذن. وإذا وقفت على إذن أبدلت من نونه ألفا. والآذن: الحاجب. والأذنة محركة: ورق الحب وصغار الإبل والغنم والتبنة ج: أذن. وطعام لا أذنة له: لا شهوة لريحه. ومنصور بن أذين 2 كأمير وعلي بن الحسن بن أذين: محدثان. وأذنة محركة: د قرب طرسوس وجبل قرب مكة. وكصبور: ع بالري. وأذنا القلب: زنمتان في أعلاه. وأذن أو أم أذن: قارة بالسماوة. ولبست أذني له: أعرضت عنه أو تغافلت. وذو الأذنين: أنس بن مالك. وجاء ناشرا أذنيه: طامعا. وسليمان بن أذنان: محدث. وتأذن الأمير في الناس: نادى فيهم بتهدد. والأذنات محركة: أخيلة بحمى فيد نحو عشرين ميلا الواحدة: أذنة. والمؤذنة بفتح الذال: طائر. * أرن كفرح أرنا وأرينا وإرانا بالكسر فهو أرن وأرون: نشط. وككتاب: سرير الميت أو تابوته والسيف وكناس الوحشج: ككتب كالمئران ج: مآرين وع ينسب إليه البقر. والأرون كصبور: السم أو دماغ الفيل ويموت آكله ج: ككتب. وآرنه: باهاه والثور البقرة مؤارنة وإرانا: طلبها. وشاة إران ككتاب: الثور. والأرنة بالضم: الجبن الرطب والشراب وحب يطرح في اللبن فيجبنه كالأرانى كحبارى (وزبير) والأربى بالباء. والأرين: الهدر والمكان. وأرنه: عضه. وكصبور: د بطبرستان. وكجبل: د. وكأمير: ع. وكجهينة: ناحية بالمدينة. وأرينية كزبيرية: ماء لغني قرب ضرية. وأرون وخيف الأرين وأرينة: مواضع. وككتف: فرس عمير بن جبل البجلي. وأران كشداد: إقليم بأذربيجان وقلعة بقزوين واسم لمدينة حران بديار مضر. والأرانية: ما يطول ساقه من شجر الحمض. * الآسن من الماء: الآجن والفعل كالفعل. وأسن له يأسنه ويأسنه: كسعه برجله. وكفرح: دخل البئر فأصابته ريح منتنة فغشي عليه. وتأسن: تذكر العهد الماضي وأبطأ واعتل وأباه: أخذ أخلاقه والماء: تغير. والأسن بضمتين: الخلق وواد باليمن وطاقة النسع والحبل وبقية الشحم كالإسن بالكسر وكعتلج: آسان. والأسينة: القوة من قوى الوتر ج: أسائن وسير من سيور تضفر جميعا فتجعل نسعا أو عنانا. وأسنت له: أبقيت له. وإسنى بالكسر ويفتح: د بصعيد مصر. * - الأشنة بالضم: شئ يلتف على شجر البلوط والصنوبر كأنه مقشور من عرق وهو عطر أبيض. وأشنى كحسنى: ة بصعيد مصر وهي غير إسنى. وأشنونة بالضم: حصن بالأندلس. والأشنان بالضم والكسر: م نافع للجرب والحكة جلاء منق مدر للطمث مسقط للأجنة وينسب إلى بيعه محدثون. وتأشن: غسل يده به. * - لقيته أصيانا أي: أصيلالا. * - إظان بالكسر ككتاب: ع والظاء معجمة. * أفن الناقة

[ 197 ]

يأفنها: حلبها في غير حينها فيفسدها ذلك والفصيل: شرب ما في الضرع كله. وكسمع: قل لبنها فهي أفنة كفرحة. والمأفون: الضعيف الرأي والعقل والمتمدح بما ليس عنده كالأفين فيهما وقد أفنه الله تعالى يأفنه. وفي المثل: " إن الرقين تغطي أفن الأفين " ومن الجوز: الحشف وقد أفن كفرح أفنا ويحرك. وأخذه بإفانه بالكسر مشددة: بإبانه. والأفن والأفانى كسكارى: نبت. وأفن الطعام كعني يؤفن أفنا فهو مأفون: وهو الذي يعجبك ولا خير فيه. وتأفن: تنقص وتخلق بما ليس فيه وتدهى وأواخر الأمور: تتبعها. وكأمير: الفصيل. * الأقنة بالضم: بيت من حجرج: كصرد. وأقن: لغة في أيقن. * - الأكنة بالضم: الوكنة. وأكينة كجهينة: ابن زيد التميمي التابعي. * - ألين كأمير: ة بمرو. * الأمن والآمن كصاحب: ضد الخوف أمن كفرح أمنا وأمانا بفتحهما وأمنا وأمنة محركتين وإمنا بالكسر فهو أمن وأمين كفرح وأمير. ورجل أمنة كهمزة ويحرك: يأمنه كل أحد في كل شئ وقد آمنه وأمنه. والأمن ككتف: المستجير ليأمن على نفسه. والأمانة والأمنة: ضد الخيانة وقد أمنه كسمع وأمنه تأمينا وائتمنه واستأمنه وقد أمن ككرم فهو أمين وأمان كرمان: مأمون به ثقة. وما أحسن أمنك ويحرك: دينك وخلقك. وآمن به إيمانا: صدقه. والإيمان: الثقة وإظهار الخضوع وقبول الشريعة. والأمين: القوي والمؤتمن والمؤتمن ضد وصفة الله تعالى. وناقة أمون: وثيقة الخلقج: ككتب. وأعطيته من آمن مالي: من خالصه وشريفه. وما أمن أن يجد صحابة: ما وثق أو ما كاد. وآمين بالمد والقصر وقد يشدد الممدود ويمال أيضا عن الواحدي في " البسيط ": اسم من أسماء الله تعالى ومعناه: اللهم استجب أو كذلك فليكن أو كذلك فافعل. وعبد الرحمن بن آمين أو يامين: تابعي. والأمان كرمان: من لا يكتب لأنه أمي والزراع. والمأمونية والمأمن: بلدان بالعراق. وآمنة بنت وهب: أم النبي صلى الله عليه وسلم وسبع صحابيات. وأبو آمنة الفزاري وقيل بالياء: صحابي. وأمنة بن عيسى محركة: كاتب الليث محدث. وكزبير: الحرمازي والعبسي وابن عمرو المعافري وأبو أمين كزبير البهراني وأبو أمين صاحب أبي هريرة: رواة. و (إنا عرضنا الأمانة) أي: الفرائض المفروضة أو النية التي يعتقدها فيما يظهره باللسان من الإيمان ويؤديه من جميع الفرائض في الظاهر لأن الله تعالى ائتمنه عليها ولم يظهرها لأحد من خلقه. فمن أضمر من التوحيد مثل ما أظهر فقد أدى الأمانة. * أن يئن أنا وأنينا وأنانا وتأنانا: تأوه. ورجل أنان كغراب وشداد وهمزة: كثير الأنين وهي أنانة. ولا أفعله ما أن في السماء نجم: ما كان. وأن الماء: صبه.

[ 198 ]

وماله حانة ولا آنة: ناقة ولا شاة أو ناقة ولا أمة. وكصرد: طائر كالحمام صوته أنين أوه أوه. وإنه لمئنة أن يكون كذا أي: خليق أو مخلقة مفعلة من أن أي: جدير بأن يقال فيه إنه كذا. وتأننته وأننته: ترضيته. وبئر أنى كحتى أو كهنا أو أني بكسر النون المخففة: من آبار بني قريظة بالمدينة. وأنى: تكون بمعنى حيث وكيف وأين وتكون حرف شرط. وإن وأن: حرفان ينصبان الاسم ويرفعان الخبر وقد تنصبهما المكسورة كقوله 2 إذا اسود جنح الليل فلتأت ولتكن *. * خطاك خفاقا إن حراسنا أسدا وفي الحديث: " إن قعر جهنم سبعين خريفا " وقد يرتفع بعدها المبتدأ فيكون اسمها ضمير شأن محذوفا نحو: " إن من أشد الناس عذابا يوم القيامة المصورون " والأصل: إنه والمكسورة يؤكد بها الخبر وقد تخفف فتعمل قليلا وتهمل كثيرا. وعن الكوفيين: لا تخفف وتكون حرف جواب بمعنى نعم كقوله 3 ويقلن شيب قد علا *. * ك وقد كبرت فقلت إنه وتكسر إن إذا كان مبدوءا بها لفظا أو معنى نحو: إن زيدا قائم وبعد ألا التنبيهية: ألا إن زيدا قائم وصلة للاسم الموصول: (وآتيناه من الكنوز ما إن مفاتحه) وجواب قسم سواء كان في اسمها أو خبرها اللام أو لم يكن ومحكية بالقول في لغة من لا يفتحها: (قال الله: إني منزلها عليكم) وبعد واو الحال: جاء زيد وإن يده على رأسه وموضع خبر اسم عين: زيد إنه ذاهب خلافا للفراء وقبل لام معلقة: (والله يعلم إنك لرسوله) وبعد حيث: اجلس حيث إن زيدا جالس. وإذا لزم التأويل بمصدر فتحت وذلك بعد لو: لو أنك قائم لقمت. والمفتوحة فرع عن المكسورة فصح أن أنما تفيد الحصر كإنما واجتمعا في قوله تعالى: (قل إنما يوحى إلي أنما إلهكم إله واحد) فالأولى لقصر الصفة على الموصوف والثانية لعكسه. (وقول من قال: إن الحصر خاص بالمكسورة مردود. والمفتوحة تكون لغة في لعل) كقولك: ائت السوق أنك تشتري لحما قيل: ومنه قراءة من قرأ: (وما يشعركم أنها إذا جاءت لا يؤمنون). * إن المكسورة الخفيفة: تكون شرطية: (إن ينتهوا يغفر لهم ما قد سلف) (وإن تعودوا نعد) وقد تقترن بلا فيظن الغر أنها إلا الاستثنائية نحو: (إلا تنصروه فقد نصره الله) (إلا تنفروا يعذبكم). وتكون نافية وتدخل على الجملة الاسمية: (إن الكافرون إلا في غرور) والفعلية: (إن أردنا إلا الحسنى). وقول من قال: لا تأتي نافية إلا وبعدها إلا أو لما ك‍ (إن كل نفس لما عليها حافظ)

[ 199 ]

مردود بقوله عز وجل (إن عندكم من سلطان بهذا) (قل إن أدري أقريب ما توعدون). وتكون مخففة عن الثقيلة فتدخل على الجملتين ففي الاسمية تعمل وتهمل وفي الفعلية يجب إهمالها. وحيث وجدت إن وبعدها لام مفتوحة فاحكم بأن أصلها التشديد. وتكون زائدة كقوله 2 ما إن أتيت بشئ أنت تكرهه وتكون بمعنى: قد قيل: ومنه: (إن نفعت الذكرى) (واتقوا الله إن كنتم مؤمنين) (لتدخلن المسجد الحرام إن شاء الله آمنين) وقوله 3 اتغضب إن أذنا قتيبة حزتا وغير ذلك مما الفعل فيه محقق أو كل ذلك مؤول. * أن المفتوحة تكون اسما وحرفا والاسم نوعان: ضمير متكلم في قول بعضهم: أن فعلت بسكون النون والأكثرون على فتحها وصلا والإتيان بالألف وقفا. وضمير مخاطب في قولك: أنت أنت أنتما أنتم أنتن. الجمهور أن الضمير هو أن والتاء حرف خطاب. والحرف أربعة أنواع: يكون حرفا مصدريا ناصبا للمضارع ويقع في موضعين: في الابتداء فيكون في موضع رفع نحو: (وأن تصوموا خير لكم) ويقع بعد لفظ دال على معنى غير اليقين فيكون في موضع رفع: (ألم يأن للذين آمنوا أن تخشع قلوبهم) ونصب (وما كان هذا القرآن أن يفترى) وخفض: (من قبل أن يأتي أحدكم الموت) وقد يجزم بها كقوله 4 إذا ما غدونا قال ولدان أهلنا: *. * تعالوا إلى أن يأتنا الصيد نحطب وقد يرفع الفعل بعدها كقراءة ابن محيصن: (لمن أراد أن يتم الرضاعة) وتكون مخففة من الثقيلة: (علم أن سيكون) ومفسرة بمنزلة أي: (فأوحينا إليه أن اصنع الفلك) وتكون زائدة للتوكيد وتكون شرطية كالمكسورة وتكون للنفي كالمكسورة وبمعنى إذ قيل: ومنه (بل عجبوا أن جاءهم منذر منهم) وبمعنى لئلا قيل: ومنه: (يبين الله لكم أن تضلوا) والصواب أنها هنا مصدرية والأصل كراهة أن تضلوا. * الأون: الدعة والسكينة والرفق والمشي الرويد وقد أنت أون وأحد جانبي الخرج وع. ورجل آين: رافه وادع. وثلاث ليال أوائن: روافه. وعشر ليال آينات: وادعات. وأون الحمار تأوينا: أكل وشرب حتى امتلأ بطنه كالعدل كتأون. والأوان: الحين ويكسرج: آونة. ويصنعه آونة وآينة: إذا كان يصنعه مرارا ويدعه مرارا والسلاحف ولم يسمع لها بواحد. وذو أوان: ع بالمدينة. والإيوان بالكسر: الصفة العظيمة كالأزجج: إيوانات وأواوين كالإوان ككتابج: أون بالضم. وإيوان اللجام: جمعه إيوانات. وذو إيوان: قيل من رعين. وأواني كسكارى: ة ببغداد

[ 200 ]

منها: يحيى بن الحسين وابن عبد الله الأوانيان وة بنواحي الموصل. وأواين: د. وأون: ع. وأون على قدرك: اتئد على نحوك. * الإهان ككتاب: العرجون. وأعطاه من آهن ماله: من تلاده وحاضره. * الأين: الإعياء والحية والرجل والحمل والحين ومصدر آن يئين أي حان. وآن أينك ويكسر وآنك: حان حينك. وأين: سؤال عن مكان. وأيان ويكسر معناه: أي حين. وأحمد بن محمد بن أيان الدشتي: محدث متأخر. والآن: الوقت الذي أنت فيه ظرف غير متمكن وقع معرفة ولم تدخل عليه أل للتعريف لأنه ليس له ما يشركه وربما فتحوا اللام وحذفوا الهمزتين كقوله: 2 فبح لان منها بالذي أنت بائح. * (فصل الباء) * * تبأنت الطريق والأثر: بمعنى تأبنتها. * - الببني: هو محمد بن بشر بن بكر الببني المحدث. * - بتان كغراب: ة من عمل طريثيث منها أبو الفضل البتاني الفقيه الزاهد وبالكسر أو بالفتح والشد: ة بحران منها أحمد ابن جابر البتاني المنجم. ومحمد بن المهنى بن الباتني بكسر التاء والنون المشددة: م له سماع. * البثنة: الأرض السهلة ويكسر والزبدة والمرأة الحسناء البضة والنعمة في النعمة وة بدمشق. والبثنية: لحنطة جيدة منها والرملة اللينة ج: كعنب. والبثن بضمتين: الرياض. وبثينة العذرية كجهينة: صاحبة جميل وع بين البصرة والبحرين. وأبو بثينة: شاعر. وبثنون: د بمصر. ويوسف بن بثان كرمان: محدث مصري. * البحون كجعفر: رمل متراكم ومن يقارب في مشيته ويسرع وضرب من التمر واسم وبهاء: المرأة القصيرة والقربة الواسعة البطن واسم. والبحنانة: الجلة العظيمة كالبحناء وشرارة عظيمة من شرر النار. وعبد الله بن بحينة كجهينة: صحابي وهي أمه وأبوه: مالك بن مالك. * - بحثن في الأمر بحثنة: تراخى فيه. * - البخن: الطويل منا. وابخأن كاقشعر وادهام: مات. وابخن كاسود: نام وانتصب ضد والناقة: تمددت للحالب كابخانت. * - البخدن كجعفر والدال مهملة: الجارية الناعمة واسم امرأة. * البدن محركة من الجسد: ما سوى الرأس والشوى أو العضو أو خاص بأعضاء الجزور والرجل المسن والدرع القصيرة ج: أبدان والوعل المسنج: أبدن ونسب الرجل وحسبه. والبادن والبدين والمبدن كمعظم: الجسيم وهي بادن وبادنة وبدينج: ككتب وركع وقد بدنت ككرم ونصر بدنا ويضم وبدانا وبدانة بفتحهما. وبدن تبدينا: أسن وضعف وفلانا: ألبسه درعا. والمبدان: الشكور السريع السمن. والبدنة محركة من الإبل والبقر: كالأضحية من الغنم تهدى إلى مكة للذكر والأنثى ج: ككتب

[ 201 ]

وبادن كهاجر: ة ببخاراء منها أبو عبد الله البادني الشاعر المجود. * - البأذنة: الاستخذاء والإقرار بالأمر والمعرفة به وقد بأذن يبأذن. وكان من حق البأذنة أن يذكر في أول الفصل وإنما ذكروه هنا. وباذان الفارسي: من الأبناء أسلم في حياة النبي صلى الله عليه وسلم. * البرني: تمر م معرب أصله: برنيك أي: الحمل الجيد. وعلي بن عبد الرحمن بن الأشقر بن البرني وست الأدب بنت المظفر بن البرني: رويا. والبرنية: إناء من خزف والديك الصغير أول ما يدركج: براني. ويبرين أو أبرين: ع بحذاء الأحساء. وأبرينة ويكسر: ة بمرو. وبرين بالضم: عبد الله أبو هند الداري صحابي. * البرثن كقنقذ: الكف مع الأصابع ومخلب الأسد أو هو للسبع كالإصبع للإنسان وقبيلة. وعبد الرحمن بن أم برثن: تابعي. وبرثن الأسد: سيف مرثد بن علس وسمة للإبل كالبرثام 2 بالكسر. * البرذون كجردحل: الدابة وهي: بهاءج: براذين. والمبرذن: صاحبه. وبرذن: قهر وغلب وأعيا عن الجواب والفرس: مشى مشي البرذون. * البرزين بالكسر: مشربة من قشر الطلع. * - البراشن بالضم: الذي يمد نظره ويحده. وبرشان: د أو قبيلة. * - (البرطنة: ضرب من اللهو كالبرطمة). * البرهان بالضم: الحجة وابن سليمان السمرقندي المحدث وجد عمرو بن مسعود النحوي. وبرهن عليه: أقام البرهان. وابن برهان بالفتح: عبد الواحد النحوي والحسين بن عمر المحدث وأحمد بن علي بن برهان الفقيه صاحب الغزالي وذهب إلى أن العامي لا يلزمه التقيد بمذهب ورجحه النووي. وبرهان: لقب محمد ابن علي الدينوري الشيخ الصالح. * البزيون كجردحل وعصفور: السندس. وبازن بالحق: جاء به. والأبزن مثلثة الأول: حوض يغتسل فيه وقد يتخذ من نحاس معرب: آب ز ن وأهل مكة يقولون بازان للأبزن الذي يأتي إليه ماء العين عند الصفا يريدون: آب ز ن لأنه شبه حوض. ورأيت بعض العلماء العصريين أثبت وصحح في بعض كتبه هذا اللحن فقال: وعين بازان: من عيون مكة فنبهته فتنبه. والإبزين بالكسر: الابزيمج: أبازين. وهشام بن بزين كزبير: محدث. وكغراب: ة بأصبهان منها: المظفر بن عبد الواحد وأبو الفرج البزانيان المحدثان. وأبزون بالضم: شاعر عماني. وبزانة كثمامة: ة بإسفراين. وبزيان بالضم: محلة بمرو. * بسن محركة: إتباع لحسن. وأبسن الرجل: حسنت سجيته. والباسنة: سكة الحراث وآلات الصناع وجوالق غليظ من مشاقة الكتانج: بآسن. وباسيان: د بخوزستان. وبيسان: ة بالشام وتقدم. * - البستان بالضم: معرب بوستانج: بساتين وبساتون. ويوسف بن عبد

[ 202 ]

الخالق البستاني: حدث. وبستان ابن عامر: قرب مكة مجتمع النخلتين. اليمانية والشامية. وبستان ابراهيم: ببلاد أسد. وبستان المسناة: بدار الخلافة من بغداد. * - باشان: ة بهراة. * - باشتان: ة بنيسابور. وابن البشتني: هشام بن محمد من قرية بقرطبة. * - بصا كغراب ورمان: شهر ربيع الآخرج: بصانات وأبصنة. وبصنى محركة مشددة النون: ة منها الستور البصنية. * البطن: خلاف الظهر مذكر ج: أبطن وبطون وبطنان ودون القبيلة أو دون الفخذ وفوق العمارة ج: أبطن وبطون وجوف كل شئ والشق الأطول من الريشج: بطنان وعشرون موضعا. وككتف: الأشر المتمول ومن همه بطنه أو الرغيب لا ينتهي من الأكل كالمبطان. ورجل بطين: عظيم البطن وقد بطن ككرم. وكمعظم: ضامر البطن. ومبطون: يشتكيه. والبطن محركة: داء البطن. وبطنه وله وبطنه: ضرب بطنه. وبطن: خفي فهو باطنج: بواطن وخبره: علمه ومن فلان: صار من خواصه. واستبطن أمره: وقف على دخلته. والبطانة بالكسر: السريرة ووسط الكورة والصاحب والوليجة ومن الثوب: خلاف ظهارته وقد بطن الثوب تبطينا وأبطنه وع خارج المدينة. والباطن: داخل كل شئ ومن الأرض: ما غمضج: أبطنة وبطنان ومسيل الماء في الغلظج: بطنان. وككتاب: عنز سوء وفرس وهو أبو البطين وكلاهما لمحمد بن الوليد وحزام القتبج: أبطنة وبطن وع بين الشقوق والثعلبية وع لهذيل ود ببلاد اليمن. وأبطن البعير: شد بطانه كبطنه. وعريض البطان: رخي البال. والبطنة بالكسر: البطر والأشر والكظة. والبطين: البعيد وفرس محمد بن الوليد بن عبد الملك ولقب خارجي ولقب مسلم بن أبي عمران المحدث الجليل. وكزبير: شاعر ومنزل للقمر ثلاثة كواكب صغار كأنها أثافي وهو بطن الحمل. وذو البطين: أسامة بن زيد رضي الله تعالى عنه. وكمعظم: الأبيض الظهر والبطن من الخيل. والباطنة: ة بساحل بحر عمان ومن البصرة والكوفة: مجتمع الدور والأسواق والضاحية: ما تنحى عن المساكن وكان بارزا. وذو البطن: الجعس. وألقت ذا بطنها: ولدت والدجاجة باضت والذئب يغبط بذي بطنه) لأنه لا يظن به الجوع أبدا وإنما تظن به البطنة لعدوه على الناس والماشية. وتبطين اللحية: أن لا يؤخذ مما تحت الذقن والحنك. * رملة بعكنة: تشتد على الماشي. * بغدان: لغة شائعة في بغداد. وتبغدن: دخلها. * أبقن: أخصب جنابه. وأحمد بن بقنة محركة والنون مشددة: وزير العلويين من بني حمود بالأندلس. * المبكونة: المرأة الذليلة. * البلان

[ 203 ]

كشداد: الحمام وذكر في اللام. * البلسن بالضم: العدس وحب آخر يشبهه الواحدة بلسنة. والبلسان: في ب ل س. * بلقينة بالضم وكسر القاف: ة بمصر منها علامة الدنيا صاحبنا عمر بن رسلان. وهو في بلهنية من العيش بضم الباء أي سعة ورفاهية. * البتة: الريح الطيبة والمنتنة ج: بنان ورائحة بعر الظباء. وكناس مبن. وبنة الجهني: صحابي أو هو بالمثناة التحتية أوله وع بكابل وة ببغداد وحصن بالأندلس وبالضم: جد لأيوب بن سليمان الرازي. وبن يبن: أقام كأبن. والبنان: الأصابع أو أطرافها وماءة وجبل لبني أسد وع بنجد وبالضم: ع وإسم جماعة. وكشداد: دينار بن بنان أو هو بين بالمثنة التحتية. وحرب بن بنان وابن يعقوب الكندي أو هو بتان بالمثنة الفوقية. والبنانة: واحدة البنان وع وقصر وبالضم الروضة المعشبة وحي منهم ثابت البناني ومحلة بالبصرة نسبت إلى بنانة أم ولد سعد بن لؤي بن غالب سكنها ثابت أيضا. وبنن: ارتبط الشاة ليسمنها. والبنين: المتثبت العاقل. والبني كقمي: ضرب من السمك وموسى بن هارون المحدث ولقب آخر كأنه نسبه البن بالضم وهو شئ يتخذ كالمري وأبو القاسم بن البن وأحمد بن علي بن البن: محدثان وبالكسر: الطرق من الشحم والسمن يقال: بن على بن والموضع المنتنن الرائحة. وبن: لغة في بل. والبنبان: العمل والردئ من المنطق وماء لتميم. وعبد الغني بن بنين كأمير وبنين كزبير ابن إبراهيم القرشي: محدثان. * البون: (كورتان باليمن أعلى وأسفل وفيهما البئر المعطلة والقصر المشيد المذكورتان في التنزيل وبالضم): مسافة ما بين الشيئين ويفتح وع ببلاد مزينة ود باليمن وة بهراة. وتل بونى كشورى: ة بالكوفة. والبوان بالضم والكسر: عمود للخباءج: أبونة وبون بالضم وكصرد. وبانة بنت بهز ابن حكيم. وعمرو بن بانة المغني: له نوادر. والبونة: البنت الصغيرة وبالضم: د بإفريقية منها: مروان بنن محمد شارح الموطأ وأحمد بن علي شيخ الطريقة. وجد الوليد بن أبان بن بونة: محدث وواد. وعبد الملك بن بونه بضم الباء والنون: شيخ أندلسي روى عنه ابن دحية. وبوانة كثمامة: هضبة وراء ينبع وماءة لبني جشم وماء لبني عقيل. وشعب بوان كشداد: بفارس إحدى الجنان الأربع الدنيوية. وبوانات بالضم: ع بها أيضا. والبان: ة بمصر وة بنيسابور وشجر ولحب ثمره دهن طيب وحبه نافع للبرش والنمش والكلف والحصف والبهق والسعفة والجرب وتقشر الجلد طلاء بالخل وصلابة الكبد والطحال شربا بالخل ومثقال منه شربا مقيئ مطلق

[ 204 ]

بلغما خاصا. وذو البان: ع وجبل. وأبوان: ة بدمياط وقريتان بالصعيد. والبوين: ع وبانه يبونه كيبينه. وبانوية: والد عبد الباقي الإمام النحوي وجد طاهر بن أبي بكر المحدث. * البيهن كحيدر: النسترن. والبهنانة: الطيبة النفس والريح أو اللينة في عملها ومنطقها والضحاكة الخفيفة الروح. وبهان كقطام: امرأة. والباهين: تمر أو نخل لا يزال عليها طلع جديد وكبائس مبسرة وأخر مرطبة ومثمرة. والبهونية من الإبل: ما بين الكرمانية والعربية. * البهكن كجعفر: الشاب الغض وهي: بهاء. وشباب بهكن: غض ويقال للعجزاء: تبهكنت في مشيتها. * - البهمن: أصل نبات شبيه بأصل الفجل الغليظ فيه اعوجاج غالبا وهو أحمر وأبيض ويقطع ويجفف نافع للخفقان البارد مقو للقلب جدا باهي. وبهمن: اسم. وبهمن ماه: من الشهور الفارسية الحادي عشر. * البين: يكون فرقة ووصلا واسما وظرفا متمكنا والبعد وبالكسر: الناحية والفصل بين الأرضين وارتفاع في غلظ وقدر مد البصر وع قرب نجران وع قرب الحيرة وع قرب المدينة وة بفيروز اباد فارس وع ونهر بين بغداد وبين دفاع. وجلس بين القوم: وسطهم. ولقيه بعيدات بين: إذا لقيه بعد حين ثم أمسك عنه ثم أتاه. وبانوا بينا وبينونة: فارقوا والشئ بينا بيونا وبينونة: انقطع وأبانه غيرهو - المرأة عن الرجل فهي بائن: انفصلت عنه بطلاق. وتطليقة بائنة لا غير. وبان بيانا: اتضح فهو بينج: أبيناء. وبنته بالكسر وبينته وتبينته وأبنته واستبنته: أوضحته وعرفته فبان وبين وتبين وأبان واستبان كلها لازمة متعدية. والتبيان ويفتح: مصدر شاذ وضربه فأبان رأسه فهو مبين ومبين كمحسن. وباينه: هاجره. وتباينا: تهاجرا. والبائن: من يأتي الحلوبة من قبل شمالها وكل قوس بانت عن وترها كثيرا كالبائنة والبئر البعيدة القعر الواسعة كالبيون. وغراب البين: الأبقع أو الأحمر المنقار والرجلين. وأما الأسود فإنه الحاتم لأنه يحتم بالفراق. وهذا بين بين: أي: بين الجيد والردئ اسمان جعلا واحدا وبنيا على الفتح. والهمزة المخففة تسمى: بين بين. وبينا نحن كذا: هي بين أشبعت فتحتها فحدثت الألف. وبينا وبينما: من حروف الابتداء والأصمعي يخفض بعد بينا إذا صلح موضعه بين كقوله: 4 بينا تعنفه الكماة وروغه *. * يوما أتيح له جرئ سلفع وغيره يرفع ما بعدها على الابتداء والخبر. والبيان: الإفصاح مع ذكاء. والبين: الفصيحج: أبيناء وأبيان وبيناء. والكواكب البيانيات: التي لا تنزل الشمس بها ولا القمر. وبين بنته: زوجها كأبانها

[ 205 ]

والشجر: بدا وظهر أول ما ينبت والقرن: نجم. وأبو علي بن بيان كشداد: زاهد ذو كرامات. وبيانة كجبانة: ة بالمغرب منها قاسم بن أصبغ البياني الحافظ المسند وبلديه محمد بن سليمان المقرئ. وبيان: ع ببطليوس. ويوسف بن المبارك بن البيني بالكسر: محدث. وبينون: حصن باليمن وبهاء: ة بالبحرين. وبينونة الدنيا والقصوى: قريتان في شق بني سعد. وبينة: ع بوادي الرويثة وثناها كثير: 2 ألا شوق لما هيجتك المنازل *. * بحيث التقت من بينتين العياطل * (فصل التاء) * * التتؤن: الاحتيال والخديعة كالتتاؤن وقد تتأن وتتاون: جاء من هنا مرة ومن هنا مرة. * التبن بالكسر: عصيفة الزرع من بر ونحوه ويفتح والسيد السمح والشريف والذئب وقدح يروي العشرين. وتبن الدابة يتبنها: أطعمها التبن. وتبن كفرح تبنا وتبانة: فطن فهو تبن ككتف: فطن دقيق النظر كتبن تتبينا. والتبان: بائع التبن وموسى بن أبي عثمان وإسماعيل بن الأسود المحدثان. والتبان كرمان: سراويل صغير يستر العورة المغلظة. واتبن كافتعل: لبسه. ومحمد بن تبان: محدث. وكغراب أو كرمان ويكسر: لقب تبع الحميري يقال له: أسعد تبان. والحسين بن أحمد بن علي بن تبان كغراب التباني وبالنون وهم. وتوبن كفوفل: ة بنسف منها: العلامة أبو بكر بن محمد بن أحمد ولقمان بن عيسى وجعفر بن محمد المحدثون التوبنيون. وتبنين: د منه أيوب بن أبي بكر خطلبا التبنيني. والتبن ككتف: من يعبث بيده بكل شئ. * - ترن كزفر: ع باليمن ويقال للأمة والبغي: ترنى كحبلى وترنى وابن ترنى: ولد البغي ويجوز أن تكون ترنى من رنيت إذا أديم النظر إليها. * - التفن: الوسخ. * أتقن الأمر: أحكمه. والتقن بالكسر: الطبيعة والرجل الحاذق ورجل من الرماة يضرب بجودة رميه المثل وترنوق البئر ورسابة الماء في الجدول أو المسيل. وتقنوا أرضهم تتقينا: أسقوها الماء الخاثر لتجود. * - تاكرنى بضمتين وشد النون مقصورة: ة بالأندلس. * التلنة بضمتين ويفتح أوله: اللبث والحاجة كالتلون والتلونة فيهما. وتلان: بمعنى الآن. * التن بالكسر: المثل والقرن كالتنين. وأتن: بعد والمرض الصبي: قصعه فلا يشب. وطلحة بن إبراهيم بن تنة كجنة: محدث. والتنين كسكيت: حية عظيمة وبياض خفي في السماء يكون جسده في ستة بروج وذنبه في البرج السابع دقيق أسود فيه التواء وهو يتنقل تنقل الكواكب الجواري وفارسيته: هشتنبر. وقول الجوهري: موضع في السماء وهم ولقب

[ 206 ]

ابراهيم بن المهدي لسمنه وسواده. وسيف القيل شرحبيل بن عمرو. والتينان بالكسر: الذئب ومثال الشئ. وتان بينهما: قايس. وتنتن: ترك أصدقاءه وصاحب غيرهم. * - التون بالضم: خرقة يلعب عليها بالكجة ود بخراسان قرب قاين منه: إسماعيل بن أبي سعد وأحمد بن محمد بن أحمد وبهاء: جزيرة قرب دمياط وقد غرقت منها: عمر بن أحمد وعمرو بن علي وسالم بن عبد الله وعبد المؤمن بن خلف. والتتاون: التتاؤن. وهو يتتاون للصيد: إذا جاءه مرة عن يمينه ومرة عن شماله. وأتون الحمام: في أ ت ن. * - تهن كفرح فهو تهن ككتف: نام. * التين بالكسر: م ورطبه النضيج أحمد الفاكهة وأكثرها غذاء وأقلها نفخا جاذب محلل مفتح سدد الكبد والطحال ملين والإكثار منه مقمل وجبل بالشام ومسجد بها وجبل لغطفان واسم دمشق وطور تينا بالفتح والكسر والمد والقصر: بمعنى سيناء. والتينة (بالكسر): الدبر وماءة ولقب عيسى بن إسماعيل المحدث. وتمام بن غالب بن عمرو التياني: أديب صاحب الموعب. والتينان بالكسر: جبلان لبني نعامة والذئب. وتينات: فرضة على بحر الشام. * (فصل الثاء) * * التثاؤن والتثاون والتتاؤن: بمعنى. * ثبن الثوب يثبنه ثبنا وثبانا بالكسر: ثنى طرفه وخاطه أو جعل في الوعاء شيئا وحمله بين يديه كتثبن وكذا إذا لفق حجزة سراويله من قدام. والثبين والثبان بالكسر والثبنة بالضم: الموضع الذي تحمل فيه من ثوبك تثنيه بين يديك ثم تجعل فيه من التمر أو غيره وقد اثتبنت في ثوبي. والمثبنة: كيس تضع فيه المرأة مرآتها وأداتها. وكفرحة: ع. وسعيد بن ثبان كرمان: محدث. * ثتن اللحم كفرح: أنتن واللثة: استرخت فهي ثتنة. * - الثجن ويحرك: طريق في غلظ وحزونة. * ثخن ككرم ثخونة وثخانة وثخنا كعنب: غلظ وصلب فهو ثخين. وأثخن في العدو: بالغ الجراحة فيهم وفلانا: أوهنه. و (حتى إذا أثخنتموهم) أي: غلبتموهم وكثر فيهم الجراح. والثخين: الحليم. واستثخن منه النوم: غلبه. والمثخنة كمكرمة: المرأة الضخمة. * - ثدن اللحم كفرح: تغيرت رائحته وفلان: كثر لحمه وثقل فهو ثدن ككتف ومعظم وقد ثدن بالضم تثدينا. وامرأة ثدنة كفرحة ومكرمة: ناقصة الخلق. وكمعظمة: لحمة في سماجة. وفي حديث ذي اليدين " مثدن اليد " أي: مخرجها مقلوب من مثند. * - ثرن كفرح: آذى صديقه وجاره. * الثفنة بكسر الفاء من البعير: الركبة وما مس الأرض من كركرته وسعداناته وأصول أفخاذه ومنك: الركبة ومجتمع الساق والفخذ ومن الخيل: موصل الفخذين في الساقين من باطنهما

[ 207 ]

والعدد والجماعة من الناس ومن الجلة: حافتا أسفلها ومن النوق: الضاربة بثفناتها عند الحلب. والثفن محركة: داء في الثفنة. ومسلم بن ثفنة أو ابن شعبة: محدث. وجمل مثفان: أصابت ثفنته جنبه وبطنه. وثفنه يثفنه: دفعه وتبعه أو أتاه من خلفه والناقة: ضربت بثفناتها. وثفنت يده كفرح: غلظت. وأثفنها العمل. وذو الثفنات: علي بن الحسين بن علي وقيل: هو علي بن عبد الله بن العباس وكانت له خمس مئة أصل زيتون يصلي عند كل أصل ركعتين كل يوم وعبد الله بن وهب رئيس الخوارج لأن طول السجود أثر في ثفناته. وثافنه: جالسه ولازمه فهو مثافن ومثفن. * الثكنة بالضم: القلادة والراية والقبر وبئر النار وحفرة قدر ما يواري الشئ والسرب من الحمام والنية من إيمان أو كفر وعهن يعلق في عنق الإبل ومركز الأجناد ومجتمعهم على لواء صاحبهم وإن لم يكن هناك لواء ولا علمج: كصرد. وثكن محركة: جبل. والأثكون بالضم: العرجون أو الشمراخ. * الثمن بالضم وبضمتين وكأمير: جزء من ثمانية أو يطرد ذلك في هذه الكسورج: أثمان. وثمنهم: أخذ ثمن مالهم. وكضربهم: كان ثامنهم. وثمان كيمان: عدد وليس بنسب أو في الأصل منسوب إلى الثمن لأنه الجزء الذي صير السبعة ثمانية فهو ثمنها ثم فتحوا أولها لأنهم يغيرون في النسب وحذفوا منها إحدى ياءي النسب وعوضوا منها الألف كما فعلوا في المنسوب إلى اليمن فثبتت ياؤه عند الإضافة كما ثبتت ياء القاضي فتقول: ثماني نسوة وثماني مئة. وتسقط مع التنوين عند الرفع والجر وتثبت عند النصب. وأما قول الأعشى 4 ولقد شربت ثمانيا وثمانيا *. * ثمان عشرة واثنتين وأربعا فكان حقه ثماني عشرة وإما حذفت على لغة من يقول طوال الأيد. وكمعظم: ما جعل له ثمانية أركان والمسموم والمحموم. والثمن بالكسر: الليلة الثامنة من أظماء الإبل. وأثمن: وردت إبله ثمنا والقوم: صاروا ثماية. وثمن الشئ محركة: ما استحق به ذلك الشئ ج: أثمان وأثمن. وأثمنه سلعته وأثمن له: أعطاه ثمنها. وثمانين: د بناه نوح عليه السلام لما خرج من السفينة ومعه ثمانون إنسانا ومنه عمر بن ثابت الثمانيني النحوي. وثمينة كسفينة: د أو أرض. وقول الجوهري ثمانية سهو. والثماني: نبت وقارات م سميت بذلك لأنها ثماني قارات. والمثامن: ع لبني ظالم بن نمير. وبشر أعرابي كسرى ببشرى فقال: سلني ما شئت. فقال: أسألك ضأنا ثمانين. فقيل: " أحمق من صاحب ضأن ثمانين ". * الثن بالكسر: يبيس الحشيش إذا كثر وركب بعضه

[ 208 ]

بعضا أو ما اسود من العيدان لا من بقل وعشب. وككتاب: النبات الكثير الملتف. وكغراب: ع. والثنة بالضم: العانة أو مريطاء ما بينها وبين السرة وشعرات تخرج في مؤخر رسغ الدابة. وأثن الهرم: بلي. * - الثويناء كالهويناء: الدقيق يفرش تحت الفرزدق إذا طلم. والتثاون: الاحتيال والخديعة. وتثاون للصيد: إذا خادعه جاءه مرة عن يمينه ومرة عن شماله. * - الثين بالكسر: مستخرج الدرة من البحر ومثقب اللؤلؤ. * (فصل الجيم) * * الجؤنة بالضم: سفط مغشى بجلد ظرف لطيب العطار أصله الهمز ويلين قاله ابن قرقولج: كصرد. * الجبن بالضم وبضمتين وكعتل: م. وقد تجبن اللبن: صار كالجبن. وأحمد بن موسى وإسحاق بن إبراهيم الجبنيان: محدثان. وأما محمد بن أحمد الجبني فنسبة إلى سوق الجبن بدمشق لأنه كان إمامها. ورجل جبان كسحاب وشداد وأمير: هيوب للأشياء لا يقدم عليهاج: جبناء وهي جبان وجبانة وجبين وقد جبن ككرم جبانة وجبنا بالضم وبضمتين. وأجبنه: وجده أو حسبه جبانا كاجتبنه. وهو يجبن تجبينا: يرمى به. والجبينان: حرفان مكتنفا الجبهة من جانبيها فيما بين الحاجبين مصعدا إلى قصاص الشعر أو حروف الجبهة ما بين الصدغين متصلا بحذاء الناصية كله جبينج: أجبن وأجبنة وجبن بضمتين. والجبان والجبانة مشددتين: المقبرة والصحراء والمنبت الكريم أو الأرض المستوية في ارتفاع. واجتبن اللبن: اتخذه جبنا. وكصبور: ة باليمن. وكسحاب: ة بخوارزم. وهو جبان الكلب: نهاية في الكرم. وجابان أبو ميمون: صحابي. * جحن الصبي كفرح فهو جحن: ساء غذاؤه وأجحنه غيره. وجحوان: اسم. والجحن ككتف: البطئ الشباب والنبات الضعيف الصغير كالمجحن كمكرم والقراد كالجحنة بالضم. وكمنع وأجحن وجحن: ضيق على عياله فقرا أو بخلا. وجحيناء القلب ولويحاؤه: ما لزمه. وجيحون: نهر خوارزم. وجيحان: نهر بين الشام والروم معرب جهان. * - الجخنة بضمتين مشددة النون: المرأة الرديئة عند الجماع. * الجدن محركة: حسن الصوت ومفازة باليمن أو واد أو ع. وذو جدن: علس بن يشرح بن الحارث بن صيفي بن سبأ جد بلقيس وهو أول من غنى باليمن. وجدان كشداد: ابن جديلة من ربيعة. وأجدن: استغنى بعد فقر. * - الجذن بالكسر: الجذل والأصل وجوذنة: مولاة أبي الطفيل أو هي جونة. وجوذان أو ابن جوذان: صحابي. * جرن جرونا: تعود الأمر ومرن والثوب والدرع: انسحق ولان والحب: طحنه. والجارون: ولد الحية والطريق الدارس. والجرن

[ 209 ]

بالضم وكأمير ومنبر: البيدر. وأجرن التمر: جمعه فيه. وجران البعير بالكسر: مقدم عنقه من مذبحه إلى منحرهج: ككتب. وجران العود: شاعر نمري واسمه: عامر ابن الحارث لا المستورد وغلط الجوهري ولقب لقوله يخاطب امرأتيه: 3 خذا حذرايا جارتي فإنني *. * رأيت جران العود قد كاد يصلح يعني أنه كان اتخذ من جلد العود سوطا ليضرب به نساءه. والجرن بالضم: حجر منقور يتوضأ منه ولقب عمرو بن العلاء اليشكري المحدث. وكمنبر: الأكول جدا. واجترن: اتخذ جرينا. وجيرون: ع بدمشق. والجريان بالكسر: الجريال. والجرين: ما طحنته. وسوط مجرن كمعظم: قد مرن قده ولان. * - اجرعن: قلب ارجعن وبمعناه. * - جازان: واد باليمن وحطب جزن: جزلج: أجزن. * - الجسنة بالضم: سمكة مستديرة لها زبانيان. والجسان كرمان: الضاربون بالدفوف. واجسأن: صلب. * الجوشن: الصدر والدرع وإلى عملها نسب عبد الوهاب بن رواج بن الجوشني ومن القدماء: القاسم بن ربيعة ومن الليل: وسطه أو صدره. وعيينة بن عبد الرحمن بن جوشن الجوشني الغطفاني: محدث. والمجشونة: المرأة الكثيرة العمل النشيطة. والجشنة بالضم وكدجنة: طائر. وذو الجوشن: شرحبيل بن قرط الأعور الصحابي لأنه أول عربي لبسه أو لأنه كان ناتئ الصدر أو لأن كسرى أعطاه جوشنا. * - الجعن: فعل ممات وهو التقبض واسترخاء في الجلد والجسم ومنه اشتقاق جعونة. ورجل جعونة: قصير سمين. وأجعن: تعلج لحمه واشتد. * - الجعثن بالكسر: أصول الصليان وأخت الفرزدق. وتجعثن: تقبض وتجمع. وهو مجعثن الخلق: مجتمعه. * - الجعاثن: 4 قبيلة باليمن. * الجفن: غطاء العين من أعلى وأسفلج: أجفن وأجفان وجفون وغمد السيف ويكسر وأصل الكرم أو قضبانه أو ضرب من العنب وظلف النفس من المدانس وشجر طيب الريح وع بالطائف. والجفنة: الرجل الكريم والبئر الصغيرة والقصعة ج: جفان وجفنات وقبيلة باليمن. وجفن الناقة: نحرها وأطعم لحمها في الجفان. وجفن تجفينا وأجفن: جامع كثيرا. و " عند جفينة الخبر اليقين ": هو اسم خمار ولا تقل جهينة أو قد يقال لأن حصين بن عمرو بن معاوية بن عمرو بن كلاب خرج ومعه رجل من بني جهينة يقال له: الأخنس فنزلا منزلا فقام الجهني إلى الكلابي فقتله وأخذ ماله. وكانت صخرة بنت عمرو بن معاوية تبكيه في المواسم فقال الأخنس:

[ 210 ]

2 تسائل عن حصين كل ركب *. * وعند جهينة الخبر اليقين * - جلن: حكاية صوت باب ذي مصراعين يرد أحدهما فيقول: جلن ويرد الآخر فيقول: بلق. * - الجلحن والجلحان بكسرهما والحاء مهملة: الضيق البخيل. * الجمان كغراب: اللؤلؤ أو هنوات أشكال اللؤلؤ من فضة الواحدة: جمانة وسفيفة من أدم ينسج وفيها خرز من كل لون تتوشحه المرأة أو خرز يبيض بماء الفضة وجمل وجبل. وأحمد بن محمد بن جمان: محدث. وجمانة كثمامة: امرأة ورملة وفرس الطفيل بن مالك. والجمن بالضم أو بضمتين: جبل في شق اليمامة. وأبو الحارث جمين كقبيط المديني ضبطه المحدثون بالنون والصواب: بالزاي المعجمة. أنشد أبو بكر بن مقسم: 3 إن أبا الحارث جميزا *. * قد أوتي الحكمة والميزا * - جمهان كعثمان: محدث من التابعين. * جنه الليل وعليه جنا وجنونا وأجنه: ستره وكل ما ستر عنك فقد جن عنك. وجن الليل بالكسر وجنونه وجنانه: ظلمته واختلاط ظلامه. والجنن محركة: القبر والميت والكفن. وأجنه: كفنه. والجنان: الثوب والليل أو ادلهمامه وجوف ما لم تر وجبل والحريم والقلب أو روعه والروحج: أجنان. وكشداد: عبد الله بن محمد بن الجنان محدث. وأبو الوليد بن الجنان: أديب متصوف. وككتاب: جارية شبب بها أبو نواس الحكمي وع بالرقة. وباب الجنان: محلة بحلب. ومحمد بن أحمد بن السمسار ونوح بن محمد الجنانيان: محدثان. وأجن عنه واستجن: استتر. والجنين: الولد في البطنج: أجنة وأجنن وكل مستور. وجن في الرحم يجن جنا: استتر وأجنته الحامل. والمجن والمجنة بكسرهما والجنان والجنانة بضمهما: الترس. وقلب مجنه: أسقط الحياء وفعل ما شاء أو ملك أمره واستبد به. والجنة بالضم: كل ما وقى وخرقة تلبسها المرأة تغطي من رأسها ما قبل ودبر غير وسطه وتغطي الوجه وجنبي الصدر وفيه عينان مجوبتان كالبرقع. وجن الناس بالكسر وجنانهم بالفتح: معظمهم. والجني بالكسر: نسبة إلى الجن أو إلى الجنة. وعبد السلام بن عمرو وأبو يوسف الجنيان: رويا. والجنة بالكسر: طائفة من الجن. وجن بالضم جنا وجنونا واستجن مبنيان للمفعول وتجنن وتجان وأجنه الله فهو مجنون. والمجنة: الأرض الكثيرة الجن وع قرب مكة وقد تكسر ميمها والجنون. والجان: اسم جمع للجن وحية أكحل العين لا تؤذي كثيرة في الدور. والجن بالكسر: الملائكة كالجنة وم الشباب وغيره: أوله وحدثانه

[ 211 ]

ومن النبت: زهره ونوره وقد جنت الأرض بالضم وتجننت جنونا. ونخلة مجنونة: طويلة. والجنة: الحديقة ذات النخل والشجرج: ككتاب. وعمرو بن خلف بن جنان: مقرئ محدث. والجنينة: مطرف كالطيلسان. والجنن بضمتين: الجنون حذف منه الواو. وتجنن عليه وتجانن: أرى من نفسه الجنون. ويوسف بن يعقوب الكناني: لقبه جنونة كخروبة محدث. وجنون الموصلي: روى عن غسان بن الربيع. والاستجنان: الاستطراب. وأجنك كذا أي: من أجل أنك. والجناجن: عظام الصدر الواحد: جنجن وجنجنة بكسرهما ويفتحان. وجنجون بالضم والمنجنون والمنجنين: الدولاب مؤنث. والمجن: الوشاح. ولا جن بالكسر: لا خفاء. وجهينة: ع بعقيق المدينة وروضة بنجد بين ضرية وحزن بني يربوع وع بين وادي القرى وتبوك. والجنينات: ع بدار الخلافة. وأبو جنة: شاعر أسدي خال ذي الرمة. وذو المجنين: عتيبة الهذلي كان يحمل ترسين. وأرض متجننة: كثر عشبها حتى ذهب كل مذهب. وبيت جن بالكسر: ة تحت جبل الثلج والنسبة: جناني. * الجون: النبات يضرب إلى السواد من خضرته والأحمر والأبيض والأسود والنهارج: جون بالضم ومن الإبل والخيل: الأدهم وأفراس لمروان بن زنباع العبسي والحارث بن أبي شمر الغساني وحسيل الضبي وقتب بن سليط النهدي ومالك بن نويرة اليربوعي وامرئ القيس بن جحر وعلقمة بن عدي ومعاوية بن عمرو بن الحارث. وجون ابن قتادة: صحابي أو تابعي. والجونان: طرفا القوس. وأبو عمران عبد الملك بن حبيب الجوني بالضم وابنه عويد: محدثان. والجونة: الشمس والأحمر والفحمة وة بين مكة والطائف وبالضم: الدهمة في الخيل وسليلة مغشاة أدما تكون مع العطارين وأصله الهمزج: كصرد والجبل الصغير. والجوني بالضم: ضرب من القطا. والتجون: تبييض باب العروس وتسويد باب الميت. وكزبير: كورة بخراسان وة بسرخس. والجوناء: الشمس والقدر والناقة الدهماء من قولهم: جان وجهه أي: اسود. وماء مجوجن: منتن وسموا: جوانا كغراب وزبير. والجونين: ة بالبحرين. والجوانة: الاست. وجاوان: قبيلة من الأكراد سكنوا الحلة المزيدية منهم الفقيه محمد بن علي الجاواني. * جهينة بالضم: قبيلة والمثل في ج ف ن وقلعة بطبرستان وة بالموصل منها الحسين بن نصر بن محمد ذو التصانيف. والجهنة بالضم: جهمة الليل. وجارية جهانة بالضم: شابة. والجهن: غلظ الوجه وبالضم: الزربة في البحر غير متصلة بالبر مقدار غلوة فإذا اتصلت الزربة إلى البر فذلك شعب. وجهن جهونا قرب ؟ ؟ ودنا. وجيهان:

[ 212 ]

اسم. ونهر جهان: في ج ح ن. * - جيان كشداد: د بالأندلس منها: ابن مالك وأبو حيان إماما العربية وقد ينسب الثاني إلى جد أبيه حيان بالمهملة وة بأصفهان منها طلحة بن الأعلم الحنفي. وموسى بن محمد بن جيان ومحمد بن خلف ابن جيان: محدثان. * (فصل الحاء) * * الحبن محركة: داء في البطن يعظم منه ويرم وقد حبن كعني وفرح حبنا ويحرك وهو أحبن وهي حبناء. والحبن بالكسر: القرد وخراج كالدمل وما يعتري في الجسد فيقيح ويرم والدمل كالحبنة فيهماج: حبون وبالفتح: شجر الدفلى كالحبين. وحبن عليه كفرح: امتلأ غضبا. والحبناء: الضخمة البطن وأم المغيرة ويزيد وصخر الشعراء وأبوهم: عمرو بن ربيعة ومن الحمام: التي لا تبيضج: حبن بالضم والقدم الكثيرة لحم البخصة. وحبينة كجهينة وأم حبين كزبير: دويبة م وربما دخلها أل وبحذفها لا تصير نكرة شاذ. والمحبئن كمطمئن: الغضبان. وحبونن: علم وواد. وحبونة كسمورة: جد القاسم البرزالي. وعبد الواحد بن الحسن ابن حبين كزبير: محدث أو هو بالنون. * الحتن: المثل والقرن ويكسر والباطل. وهما حتنان أي: سيان في الرمي وبالتحريك: حروف الجبال. وحتن الحر كفرح: اشتد. ويوم حاتن: استوى أوله وآخره حرا. والمحتتن: المستوي الذي لا يخالف بعضه بعضا. والحتناء من الإبل: الحرداء. وماله عنه حتنان وحتنال: بد. ووقعت النبل حتنى كجمزى: متساوية. وأحتن: وقعت سهامه في موضع واحد. وتحاتنوا: تساووا. وحوتنان: د. * - حثن بضمتين: ع ببلاد هذيل. * حجن العود يحجنه: عطفه كحجنه وفلانا: صده وصرفه وجذبه بالمحجن كاحتجنه. والحجن محركة والحجنة بالضم والتحجن: الاعوجاج. وكمنبر ومكنسة: العصا المعوجة وكل معطوف معوج. واحتجن المال: ضمه واحتواه. والتحجين: سمة معوجة. والحجناء: فرس معاوية البكائي ومن الآذان: المائلة أحد الطرفين قبل الجبهة سفلا أو التي أقبل أطراف إحداهما على الأخرى قبل الجبهة. وشعر أحجن وككتف: متسلسل مسترسل رجل جعد الأطراف. وحجن عليه وبه كفرح: ضن وبالدار: أقام. وحجنة الثمام بالضم ويحرك: خوصته. وأحجن: خرجت حجنته. وحجنة المغزل: المتعقفة التي في رأسه. والحجون: الكسلان وجبل بمعلاة مكة وع آخر وكل غزوة تظهر غيرها ثم تخالف إلى ذلك الموضع أو هي البعيدة الطويلة. وكزبير: ابن المثنى محدث. والحجن محركة وككتف: القراد وبالتحريك: الزمن في الدابة. ولهب ابن أحجن: قبيلة تعرف بالقيافة. والحوجن: الورد الأحمر. وحجن

[ 213 ]

ابن المرقع ومحجن بن الأدرع ومحجن بن أبي محجن: صحابيون وسموا: حجينة كجهينة. * - حجشنة: جد يحيى بن الفضل الموصلي. * الحذن بالضم: الحجزة. والحذنة كعتلة: القصير والرجل الصغير الأذن وما اقتعد من القعدان صغيرا وأذل حتى يضخم بطنه ويذهب سنامه وع قرب اليمامة. والحذنتان: الأسكتان والخصيتان والأذنان. * حرنت الدابة كنصر وكرم حرانا بالكسر والضم فهي حرون: وهي التي إذا استدر جريها وقفت خاص بذوات الحافر. والمحارين الشهاد أي: الأعسال ومن النحل: اللاتي يلصقن بالشهد فينزعن بالمحابض وحبات القطن الواحد: محران. وحرن في البيع: لم يزد ولم ينقص والقطن: ندفه. وكمنبر: المندف. والحرون: التي لا تبرح أعلى الجبل من الصيد وفرس مسلم بن عمرو الباهلي أو شقيق بن جرير الباهلي ولقب حبيب بن المهلب. وكشداد: شاعر مصيصي ود بالشام والنسبة: حرناني ولا تقل حراني وإن كان قياسا. وبنو حرنة بكسرتين مشددة النون: بطن. وكزبير: اسم. * - الحردون بالمهملة: لغة في: * الحرذون بالمعجمة: لذكر الضب أو دويبة أخرى. * - الحراشن: نوع من السمك. والحراشين: العجاف من الإبل لا واحد لها والسنون المقحطة. * الحزن بالضم ويحرك: الهمج: أحزان حزن كفرح وتحزن وتحازن واحتزن فهو حزنان ومحزان. وحزنه الأمر حزنا بالضم وأحزنه ط أو أحزنه ط: جعله حزينا وحزنه: جعل فيه حزنا فهو محزون ومحزن وحزين وحزن بكسر الزاي وضمها ج: حزان وحزناء. وعام الحزن: ماتت فيه خديجة رضي الله عنها وأبو طالب. والحزانة بالضم: قدمة العرب على العجم في أول قدومهم الذي استحقوا به ما استحقوا من الدور والضياع. وحزانتك: عيالك الذين تتحزن لأمرهم. والحزون: الشاة السيئة الخلق. والحزن: ما غلظ من الأرض كالحزنة وأحزن: صار فيها وحي م من غسان وبلاد العرب أو هما حزنان ما بين زبالة ونجد وع لبني يربوع وفيه رياض وقيعان ومنه: " من تربع الحزن وتشتى الصمان وتقيظ الشرف فقد أخصب ". وحزن بن أبي وهب: صحابي. وكصرد: الجبال الغلاظ الواحد: حزنة بالضم وجبل. وكأمير: ماء بنجد واسم وكسحاب وثمامة وزبير: أسماء. وتحزن عليه: توجع. وهو يقرأ بالتحزين: يرقق صوته. * الحسن بالضم: الجمالج: محاسن على غير قياس. وحسن ككرم ونصر فهو حاسن وحسن وحسين كأمير وغراب ورمانج: حسان وحسانون وهي حسنة وحسناء وحسانة كرمانة ج: حسان وحسانات ولا تقل: رجل أحسن في مقابلة

[ 214 ]

امرأة حسناء وعكسه: غلام أمرد ولا يقال: جارية مرداء وإنما يقال: هو الأحسن على إرادة أفعل التفضيلج: الأحاسن. وأحاسن القوم: حسانهم. والحسنى بالضم: ضد السوأى والعاقبة الحسنة والنظر إلى الله عز وجل والظفر والشهادة ومنه: (إلا إحدى الحسنيين) ج: الحسنيات والحسن كصرد. والمحاسن: المواضع الحسنة من البدن الواحد: كمقعد أو لا واحد له. ووجه محسن: حسن وقد حسنه الله. والإحسان: ضد الإساءة وهو محسن ومحسان. والحسنة: ضد السيئة ج: حسنات. وحسيناه أن يفعل كذا ويمد أي: قصاراه. وهو يحسن الشئ إحسانا أي: يعلمه. واستحسنه: عده حسنا. والحسن والحسين: جبلان أو نقوان وعند الحسن دفن بسطام بن قيس فإذا جمعا قيل: الحسنان وبطنان في طيئ واسمان. والحسن محركة: ما حسن من كل شئ وحصن بالأندلس وة باليمامة وشجر حسن المنظر والعظم الذي يلي المرفق ويضم والكثيب العالي. وأحسن: جلس عليه. وحسنة محركة: امرأة وة بإصطخر وجبال بين صعدة وعثر وركن من أجأ. والحسنة بالكسر: ريد ينتأ من الجبلج: كعنب وسموا: حسينة كخديجة وجهينة ومزاحم ومعظم ومحسن وأمير. وإحسان: مرسى قرب عدن. والحسني محركة: بئر قرب معدن النقرة وقصر للحسن ابن سهل وبهاء: ة بالموصل. والحسيناء: شجر بورق صغار. والأحاسن: جبال باليمامة. والتحاسين: جمع التحسين اسم بني على تفعيل وكتاب التحاسين خلاف المشق. وحسنون وقد يضم: المقرئ التمار والبناء وابن الصيقل المصري وأبو نصر بن حسنون وأبو الحسن بالضم طاووس بن أحمد: محدثون. وأم الحسن: كمال بنت الحافظ عبد الله بن أحمد السمرقندي وكريمة بنت أحمد الأصفهانية. وحسن بالضم: أم ولد للإمام أحمد وابن عمرو في طيئ وأخوه بالفتح وهما فردان. وكجهينة: مرجلة لعبد الملك بن مروان وبنت المعرور: حدثت. * - حشتن كجندب بالمثناة فوق: جد والد يعقوب بن إسحاق بن محمد بن حشتن الخراساني. * الحشن محركة: الوسخ من دسم اللبن. وأحشن السقاء: أكثر استعماله بحقن اللبن فيه فأروح ولزق به وسخه فحشن كفرح. والحشنة بالكسر: الحقد. والمحاشنة: السباب. والتحشن: الاكتساب والمحشئن: الغضبان. * حصن ككرم: منع فهو حصين وأحصنه وحصنه. والحصن بالكسر: كل موضع حصين لا يوصل إلى جوفه ج: حصون وأحصان وحصنة والهلاك والسلاح وأحد وعشرون موضعا. وبنو حصن: حي. ودرع حصين وحصينة: محكمة. وامرأة حصان كسحاب: عفيفة أو متزوجة ج: حصن

[ 215 ]

بضمتين وحصانات وقد حصنت ككرمت حصنا مثلثة وتحصنت فهي حاصن وحاصنة وحصناءج: حواصن وحاصنات. وأحصنها البعل وحصنها وأحصنت هي فهي محصنة ومحصنة: عفت أو تزوجت أو حملت. والحواصن: الحبالى. ورجل محصن كمكرم وقد أحصنه التزوج. وأحصن: تزوج وهو محصن كمسهب. وكسحاب: الدرة. وككتاب: الفرس الذكر أو الكريم المضنون بمائهج: ككتب. وتحصن: صار حصانا بين التحصن والتحصين. وكمنبر: القفل والزبيل وابن وحوح: صحابي. وأبو الحصن: بالكسر وأبو الحصين كزبير: الثعلب. وأبو الحصين كأمير: عثمان بن عاصم تابعي. وعبد الله بن أحمد شيخ للنسائي وأبو الحصين الوداعي ومحمد بن إسحاق بن أبي حصين: محدثون وسموا: حصنا بالكسر وكزبير وأمير. والحصانيات: طير. والأحصنة: النصال. وحصنان: د وقلعة بوادي لية وهو حصني. * الحضن بالكسر: ما دون الإبط إلى الكشح أو الصدر والعضدان وما بينهما وجانب الشئ وناحيتهج: أحضان ووجار الضبع ومن الجبل: ما أطاف به أو أصله ويضم فيهما وبالتحريك: العاج وجبل بنجد ومنه المثل: " أنجد من رأى حضنا " وقبيلة من تغلب. والأعنز الحضنية: شديدة السواد أو الحمرة. وحضن الصبي حضنا وحضانة بالكسر: جعله في حضنه أو رباه كاحتضنه والطائر بيضه حضنا وحضانا وحضانة بكسرهما وحضونا: رخم عليه للتفريخ واسم المكان: كمقعد ومنزل ومعروفه من جيرانه حضنا. كفه وصرفه وفلانا عن كذا حضنا وحضانة ؟ ؟ بفتحهما: نحاه عنه واستبد به دونه وعن حاجته: حبسه ومنعه كاحتضنه. والحاضنة: الداية والنخلة القصيرة العذوق أو التي خرجت كبائسها وفارقت كوافيرها وقصرت عراجينها. والحضون من الغنم والإبل والنساء: التي أحد خلفيها وثدييها أكبر من الآخر وقد حضنت ككرم حضانا بالكسر ومن أحد خصييه أكبر من الآخر والفرج أحد شفريه أكبر من الآخر. وأحضنه وبه: أزرى وبحقي: ذهب به. ويقال للأسافي: سفع حواضن أي: جوائم. وكمكنسة: القصعة الروحاء المعمولة من الطينن للحمامة. وأبو ساسان حضين بن المنذر كزبير: تابعي. وأصبح بحضنة سوء بالضم: إذا أصابته هضيمة فلم ينتصر. * الحفن: أخذك الشئ براحتيك والأصابع مضمومة أو الجرف بكلتا اليدين والعطاء القليل. وبالتحريك: أن يقلب قدميه كأنه يحثو بهما إذا مشى. والحفنة: مل ء الكف والحفرة والنقرة ويفتحج: كصرد. واحتفنه: جعل يديه تحت ركبتيه وأخذه بمأبضه ثم احتمله والشجر: اقتلعه من الأرض والشئ: أخذه

[ 216 ]

لنفسه. وكمنبر: الكثير الحفن. والحفان كشداد: في الفاء. وعند حفينة الخبر اليقين: في ج ه‍ ن. وبنو حفين كزبير: بطن. * - حفيتن كسميدع: أرض. * حقنه يحقنه ويحقنه فهو محقون وحقين: حبسه كاحتقنه ودم فلان: أنقذه من القتل واللبن في السقاء: صبه ليخرج زبدته. والحقنة بالفتح: وجع في البطنج: أحقان وبالضم: كل دواء يحقن به المريض المحتقن. والحاقنة: المعدة وما بين الترقوتين وحبلي العاتق أو ما سفل من البطن ومنه المثل: " لألحقن حواقنك بذواقنك ". واحتقن المريض: احتبس بوله فاستعمل الحقنة والروضة: أشرفت جوانبها على سرارها. وكمنبر: السقاء يحقن فيه اللبن والقمع يحقن به. والمحقان: من يحقن البول فإذا بال أكثر. وأحقن: جمع أنواع اللبن حتى يطيب. والهلال الحاقن: الذي ارتفع طرفاه واستلقى ظهره. وأنا منه كحاقن الإهالة أي: حاذق به وذلك أنه لا يحقنها حتى يعلم أنها بردت لئلا يحترق السقاء. * الحلان: في اللام. * الحلزون محركة: دويبة رمثية لحمها جيد للمعدة وجراحة الكلب الكلب وتحليل الورم الجاسي وإبراء القروح ومحروق صدفه يجلو الجرب والبهق والأسنان والتضمد به يجذب السلاء من باطن اللحم ومخلوطا بالخل يقطع الرعاف. * الحلقانة والحلقان بضمهما: البسر بدا فيه النضج أو بلغ الإرطاب ثلثيه وقد حلقن أو النون زائدة. * - حمدونة: ابنة هارون الرشيد وابن أبي ليلى: محدث. * الحمن والحمنان: صغار القردان واحدتهما: بهاء. وأرض محمنة كمقعدة ومحسنة: كثيرته. والحمنان: عنب طائفي صغير الحب أو الحب الصغار بين الحب الكبير في العنب. وحمنن بن عوف كقردد: صحابي. وسماك بن مخرمة بن حمين كزبير: له مسجد بالكوفة م. وحمنة المعذبة في الله عز وجل التي اشتراها أبو بكر رضي الله عنه فأعتقها وبنت جحش وبنت أبي سفيان وحمينة كجهينة بنت طلحة: صحابيات. والحوامين: الأماكن الغلاظ المنقادة الواحد: حومانة ومنه: حومانة الدراج. والحومان: نبات بالبادية. * الحنين: الشوق وشدة البكاء والطرب أو صوت الطرب عن حزن أو فرح. حن يحن حنينا: استطرب فهو حان كاستحن وتحان. والحانة: الناقة كالمستحن. والحنانة: القوس أو المصوتة منها وقد حنت وأحنها صاحبها والتي كان لها زوج قبل فتذكره بالحنين والتحزن. والحنان كسحاب: الرحمة والرزق والبركة والهيبة والوقار ورقة القلب والشر الطويل. وحنان الله أي: معاذ الله. وكشداد: من يحن إلى الشئ واسم الله تعالى ومعناه: الرحيم أو الذي يقبل على من أعرض عنه والسهم يصوت إذا نقرته بين إصبعيك والواضح من الطرق وشاعر من جهينة

[ 217 ]

وفرس للعرب م ولقب أسد بن نواس. وخمس حنان أي: بائص له حنين من سرعته. وأبرق الحنان: ع. ومحمد بن إبراهيم بن سهل الحناني: محدث. والحنان بالكسر مشددة: الحناء. والحن بالكسر: حي من الجن منهم الكلاب السود البهم أو سفلة الجن وضعفاؤهم أو كلابهم أو خلق بين الجن والإنس وبالفتح: الإشفاق أو الجنون ومصدر حن عني شرك: كفه واصرفه وبالضم: بنو حن حي من عذرة. والحنة ويفتح: الجنة. والمحنون: المصروع أو المجنون. وتحنن: ترحم. وحنانيك أي: تحنن علي مرة بعد مرة وحنانا بعد حنان. وحنة: أم مريم عليها السلام ومن الرجل: زوجته ومن البعير: رغاؤه ووالد عمرو الصحابي وجد حمد بن عبد الله المعبر وجد والد محمد بن أبي القاسم بن علي وهبة الله بن محمد بن هبة الله. وحنه: صده وصرفه. والحنون: الريح لها حنين كالإبل والمتزوجة رقة على ولدها ليقوم الزوج بهم. وكتنور: الفاغية أو نور كل شجر. وحننت الشجرة تحنينا: نورت. وحنونة بهاء: لقب يوسف بن يعقوب الراوي عن زغبة وأما علي بن الحسين بن علي بن حنويه فبالياء كعمرويه. وأحن: أخطأ. وحنينن كزبير: ع بين الطائف ومكة واسم ويمنع وإسكاف ساومه أعرابي بخفين فلم يشتره فغاظه وعلق أحد الخفين في طريقه وتقدم وطرح الآخر وكمن له. فرأى الأول فقال: ما أشبهه بخف حنين ولو كان معه آخر لأخذته. فتقدم ورأى الثاني مطروحا فعقل بعيره ورجع إلى الأول فذهب حنين ببعيره. وجاء الأعرابي إلى الحي بخفي حنين فذهب مثلا. ومحمد ابن الحسين وإسحاق بن إبراهيم الحنينيان: محدثان. وحنين كأمير وسكيت وباللام فيهما: اسمان لجمادى الأولى والآخرة ج: أحنة وحنون وحنائن. ويحنة بضم أوله وفتح الباقي: ابن رذبة ملك أيلة صالحه النبي صلى الله عليه وسلم على أهل جرباء وأذرح. وحمل فحنن أي: هلل وكذب. وحنحن: أشفق. والحنن محركة: الجعل. وحنن بالضم: أبو حي من عذرة. وحنانة: اسم راع. وحنيناء: ع بالشام. وعلي بن أحمد ابن حني وأحمد بن محمد بن حني بكسر النون المشددة: محدثان. وبنو حنا بالكسر والقصر: من كتاب مصر. * - التحون: الذل والهلاك. وحونة بالفتح: لقب دمية بنت سابط. * الحين بالكسر: الدهر أو وقت مبهم يصلح لجميع الأزمان طال أو قصر يكون سنة وأكثر أو يختص بأربعين سنة أو سبع سنين أو سنتين أو ستة أشهر أو كل غدوة وعشية ويوم القيامة والمدة. وقوله تعالى (فتول عنهم حتى حين) أي: حتى تنقضي المدة التي أمهلوها ج: أحيانوجج: أحايين. (ولات حين) أي: ليس حين. وإذا باعدوا بين الوقتين باعدوا بإذ فقالوا:

[ 218 ]

حينئذ. وحينه: جعل له حينا والناقة: جعل لها في كل يوم وليلة وقتا يحلبها فيه كتحينها والاسم: الحين والحينة بكسرهما. ومتى حينة ناقتك ؟: متى وقت حلبها. وكم حينتها ؟: كم حلابها. وحان حين: قرب وآن والسنبل: يبس. وعامله محاينة كمساوعة. وأحين: أقام والإبل: حان لها أن تحلب أو يعكم عليها والقوم: حان لهم ما حاولوه. وهو يأكل الحينة ويفتح أي: مرة في اليوم والليلة. وما ألقاه إلا الحينة بعد الحينة أي: الحين بعد الحين. والحين: الهلاك والمحنة وقد حان وأحانه الله. وكل ما لم يوفق للرشاد فقد حان. وحينه الله فتحين. والحائن: الأحمق. والحائنة: النازلة المهلكة ج: حوائن. والحانوت: في ح ن ت. والحانية: الخمر. والحانة: موضع بيعها. وحينى كضيزى: د. ومحيان الشئ بالكسر: حينه. وكشداد: عبد الله بن محمد بن جعفر بن حيان الحياني نسبة إلى جده وكذا الحافظ أبو الشيخ عبد الله بن محمد بن جعفر بن حيان الحياني الأصفهاني وحفيده محمد بن عبد الرزاق الحياني وعبيد الله بن هارون الحياني. وأبو حيان النحوي: متأخر 2 * (فصل الخاء) * * خبن الثوب وغيره يخبنه خبنا وخبانا بالكسر: عطفه وخاطه ليقصر والطعام: غيبه وخبأه للشدة. والخبنة بالضم: ما تحمله في حضنك وع. والخبنات محركة: الخنبات. وخبنته خبون كشعبته شعوب: مات. والخبن: إسقاط الحرف الثاني في العروض وبالضم: ما بين خرت المزادة وفمها. وكعتل ومطمئن: الرجل المتقبض المتداخل بعضه في بعض. والخابن: الشديد ومن يخبن الكذب ويعده. وأخبن: خبأ في خبنة سراويله شيئا. وكغراب: واد باليمن. * الخبعثنة كقذعملة: الرجل الضخم الشديد والأسد كالخبعثن كقذعمل وسفرجل. وكقذعمل: التار البدن من كل شئ. * ختن الولد يختنه ويختنه فهو ختين ومختون: قطع غرلته والاسم: ككتاب وكتابة. والختانة: صناعته. والختان: موضعه من الذكر. والختن: القطع وبالتحريك: الصهر أو كل من كان من قبل المرأة كالأب والأخج: أختان وهي: بهاء. ومحمد بن الحسن الأستراباذي: عرف بالختن لأنه كان ختن أبي بكر الإسماعيلي. والختونة بالضم: المصاهرة كالختون وتزوج الرجل المرأة. وخاتنه: تزوج إليه. وكزفر: د منه علي بن محمد متأخر. والختنة محركة: أم الزوجة. والخاتون: للمرأة الشريفة كلمة أعجمية. * الخدن بالكسر وكأمير: الصاحب ومن يخادنك في كل أمر ظاهر وباطن. وكهمزة: من يخادن الناس كثيرا. وكشداد: خدان بن عامر في أسد بن خزيمة. * - الخذعونة: القطعة من القرعة. * - الخذنتان بضم الخاء والذال المعجمة وفتح النون المشددة: الإسكتان أو الخصيتان أو الأذنان

[ 219 ]

لغة في الحاء. وجمل خذانية بالضم مخففة: ضخم جلد. * - خربان كسحبان: ابن عبيد الله والسري بن سهل ابن خربان والقاضي أحمد بن إسحاق بن خربان: محدثون والكلمة أعجمية أي: حافظ الحمار. * - خرشنة كخردلة والشين معجمة: د بالروم. * - الخراطين: ديدان توجد في الأراضي الندية مدر محلل مفتت للحصاة نافع لليرقان. * خزن المال: أحرزه كاختزنه واللحم خزنا وخزونا: تغير كخزن كفرح وكرم فهو خزين. وككتابة: فعل الخازن ومكان الخزن ولا يفتح كالمخزن كمقعد والقلب. والخزان كشداد: اللسان كالخازن والرطب المسود الجوف لآفة. ومخازن الطريق: مخاصره. واختزن طريقا: أخذ أقربه. وأخزن: استغنى بعد فقر. وعلي بن أحمد وأحمد بن محمد بن موسى الخازنان: محدثان. * - أخسن الرجل: ذل بعد عز. * الخشن ككتف والأخشن: الأخرش من كل شئ ج: ككتاب وهي خشنة وخشناء. وخشن ككرم خشنا ومخشنة وخشونة وخشنة (بضمهما وتخشن): ضد لان. واخشوشن وتخشن: اشتدت خشونته أو لبس الخشن أو تكلم به أو عاش عيشا خشنا. واخشوشن: أبلغ في الكل. وخاشنه: ضد لاينه. وهو خشن الجانب وأخشنه وذو خشنة وخشونة بضمهما: صعب لا يطاق. واستخشنه: وجده خشنا. وخشن صدره تخشينا: أوغره. والخشناء: بقلة خضراء خشناء في المس لينة في الفم لزج كالرجلة والناقة العجفاء وبنت وبرة أخت كلب بن وبرة. وكمعظمة: الناقة الذميمة الطرق. ورجل أخشن: ذميم الحال. وأخشن: تابعي سدوسي وجد لأدهم بن محرز الشاعر الفارسي التابعي. وجابر بن خشين كزبير: في نسب فزارة. وخشين بن النمر: في قضاعة رهط أبي ثعلبة الخشني ومنهم: بشر بن حيان التابعي ومحمد بن عبد السلام ومصعب بن محمد بن مسعود وأبوه الشارح للكتاب والحسن بن يحيى ومسلمة ابن علي الشاميان الخشنيون. وكتيبة خشناء: كثيرة السلاح. وأبو الخشناء: عباد بن حسيب. وأبو خشينة كجهينة الزيادي وحاجب بن عمر: محدثان وسموا: مخاشنا وخشنا ككتف وشداد ويكسر. * - الخصين كأمير: الفاس الصغيرة ويذكرج: ككتب وأجبل. * خضن ناقته: حمل عليها وعض من بدنها. وكمنبر: من يهزل الدواب ويذللها. وخضنت عنه المروءة كعني: صرفت. والمخاضنة: المغازلة والترامي بقول الفحش. * - الخفن: استرخاء البطن. والخيفان: الجراد. والخفان: الحفان. * - خاقان: علم واسم لكل ملك خقنه الترك على أنفسهم أي: ملكوه ورأسوه. * خمن الشئ وخمنه: قال فيه بالحدس أو الوهم. وكشداد: الرمح الضعيف والقناة: خمانة ومن الناس: خشارتهم

[ 220 ]

ورديهم. وخامن الذكر: خامله. والخمن محركة: النتن. وككتاب: جبال ببلاد قضاعة. * خن الجذع: قطعه وماله: أخذه والجلة: استخرج منها شيئا بعد شئ والقوم: وطئ مخنتهم أي: حريمهم. والمخنة أيضا: مضيق الوادي ومصب الماء من التلعة وفوهة الطريق ووسط الدار والفناء والأنف أو طرفه والغنة والمحجة البينة وعفو المرعى. وفلان مخنة لفلان: مأكلة له. وخنة: أخت يحيى بن أكثم زوجة محمد بن نصر المروزي وبالضم: الغرلة والغنة أو شبهها أو فوقها أو أقبح منها. والأخن: الأغن ج: خن. والخنين: كالبكاء أو الضحك في الأنف وقد خن يخن. وكمسن: الطويل وليس بتصحيف مخن. وكسحاب: الرفاهية. وككتاب: الختان. وكغراب: داء يأخذ الطير في حلوقها وفي العين وزكام للإبل. وزمن الخنان: كان في عهد المنذر بن ماء السماء وماتت الإبل منه. والخنخنة: أن لا يبين في كلامه فيخنخن في خياشيمه. والخن بالكسر: السفينة الفارغة. وأخنه الله: أجنه فهو مخنون. والخننة كحممة: الثور المسن الضخم. وسنة مخنة كمجنة ومخننة كمحدثة: مخصبة. واستخنت البئر: أنتنت. * الخون: أن يؤتمن الإنسان فلا ينصح خانه خونا وخيانة وخانة ومخانة واختانه فهو خائن وخائنة وخؤون وخوانج: خانة وخونة وخوان وقد خانه العهد والأمانة. وخونه تخوينا: نسبه إلى الخيانة ونقصه كخون منه وتعهده كتخونه فيهما. والخون: الضعف وفترة في النظر ومنه: خائن العين للأسد. وخائنة الأعين: ما يسارق من النظر إلى ما لا يحل أو أن ينظر نظرة بريبة. وكغراب وكتاب: ما يؤكل عليه الطعام كالإخوان. وفي الحديث: " حتى إن أهل الإخوان ليجتمعون " ج: أخونة وخون. والخوان كشداد ويضم: شهر ربيع الأولج: أخونة وبهاء: الاست. وعصام بن خون بالضم وأحمد بن خون: محدثان. وخيوان: د. وخين بالكسر: د. والخان: الحانوت أو صاحبه. وخان التجار: م. * - خينين: ة بطوس منها مظفر بن منصور. * (فصل الدال) * * الدبنة بالضم: اللقمة الكبيرة. والدبن بالكسر: حظيرة الغنم. * دثن الطائر تدثينا: طار وأسرع السقوط في مواضع متقاربة وفي الشجر: اتخذ عشا. والدثنة: الماء القليل وبكسر الثاء: والد زيد الصحابي. وكأمير: جبل. والدثينة كجهينة أو كسفينة: ع أو ماء لبني سيار بن عمرو كان يدعى الدفينة فتطيروا فغيروا. * الدجن: إلباس الغيم الأرض وأقطار السماء والمطر الكثير ج: أدجان ودجون ودجن ودجان. وأدجنوا: دخلوا فيه والمطر والحمى: داما والسماء: دام مطرها واليوم: صار ذا دجن كادجوجن. ويوم دجن على الإضافة وعلى النعت ويوم دجنة كحزقة

[ 221 ]

وكذلك الليلة تضاف وتنعت. والدجن كعتل والدجنة كحزقة وبكسرتين: الظلمة والغيم المطبق الريان المظلم لا مطر فيهج: دجن (أو الدجنة: الظلمة) والدجن: الدجن. أو الدجنة: الظلماء وتخفف وإلباس الغيم وتكاثفه. وليلة مدجان: مظلمة. ودجن بالمكان دجونا: أقام والحمام والشاة وغيرهما: ألفت البيوت. وهي داجنج: دواجن. وجمل دجون وداجن: سان. والمدجونة: الناقة عودت السناوة. والدجانة كجبانة: الإبل التي تحمل المتاع كالديدجان. والدجنة بالضم: أقبح السواد وهو أدجن وهي دجناء. وداجنه: داهنه. والداجنة: المطرة المطبقة كالديمة. وداجون: ة بالرملة منها أبو بكر المقرئ. وأبو دجانة كثمامة: سماك بن خرشة صحابي. ودجنى بالضم أو بالكسر وقد يمد: أرض خلق منها آدم عليه السلام أو هي بالحاء المهملة. ودجين بن ثابت كزبير: أبو الغصن جحى أو جحى غيره. * دحن كفرح: عظم بطنه في قصر فهو دحن ككتف ودحونة كقثولة ودحنة كخدبة ودحنة بكسرتين. ودحنة بالفتح: جد الأحمر الشاعر. وكخدبة: الأرض المرتفعة. وكزبير: ابن زبيب التابعي. ودحنى: في د ج ن. وككتف: الخب الخبيث. * الدخن بالضم: حب الجاورس أو حب أصغر منه أملس جدا بارد يابس حابس للطبع. والدخان كغراب وجبل ورمان: العثانج: أدخنة ودواخن ودواخين. وابنا دخان: غني وباهلة. وهدنة على دخن محركة أي: سكون لعلة لا لصلح. ودخن الطعام كفرح: أصابه دخان فأخذ ريحه وخلقه: ساء وخبث. والدواخن: كوى تتخذ على المقالي والأتونات. والدخنة: كدرة في سواد دخن كفرح فهو أدخن وهي دخناء وذريرة تدخن بها البيوت. ويوم دخنان كسخنان. والدخن محركة: الحقد وسوء الخلق وفرند السيف وتغير العقل والدين والحسب. والدخناء أو الدخنان بالضم: عصفور. وأبو دخنة بالضم: طائر. وكمكنسة: المجمرة. ودخنت النار كمنع ونصر دخنا ودخونا وأدخنت ودخنت وادخنت: ارتفع دخانها وكفرحت: ألقي عليها حطب فأفسدت ليهيج لها دخان والنبت والدابة: صارت ألوانهما كدرة في سواد كدخن ككرم دخنة بالضم. ودخين كزبير: ابن عامر تابعي. وادخن الزرع: اشتد حبه. ودخن الغبار دخونا: سطع. * - الدخشن كجعفر والشين معجمة: الخدبة والرجل الغليظ. وكقنفذ: اسم. * الددن محركة: اللهو واللعب كالدد والددا والديد والديدان محركة. والددان كسحاب: من لا غناء عنده والسيف الكهام والقطاع ضد. والديدن والديدان والديددان: العادة. والديدبون: في الباء ووهم الجوهري في ذكره هنا. * الدرن محركة: جبل ببربر الغرب

[ 222 ]

والوسخ أو تلطخه درن الثوب كفرح وأدرن وأدرنته فهو درن ومدران للذكر والأنثى. وكأمير وثمامة: يبيس كل حطام حمض أو شجر أو بقل. وأدرنت الإبل: رعته. وظبي مدران: يأكله. وحطب مدرن كمحسن: يابس. والإدرون كفرعون: المعلف والآري والدرن والوطن والأصل. وكسحاب: الثعلب. وكبشرى: ع ويفتح والنسبة: درني وبنت عبعبة الشاعرة. وأم درن محركة: الدنيا. وأم درين كأمير: الأرض المجدبة. ودارين: ع بالبحرين منه المسك الداري. وكجهينة: أحمق. وثقة الدولة علي بن محمد الدريني واقف المدرسة الثقتية: حدث وروى. وكرمانة: امرأة. وككتف وأمير: الثوب الخلق. ودرنت يده بالشئ كفرح: تلطخت. ويداه درنتان بالخير وأيديهم دران وهو درن اليدين. * الدرابنة: البوابون الواحد: دربان فارسي معرب. * - درجنت الناقة على ولدها: رئمته بعد نفار. * - الدرخبين كشرحبيل: الداهية والبطئ * ك‍ (الدرخمين فيهما. * - الدراقن كعلابط وقد تشدد الراء: المشمش والخوخ شامية. * - دشن: أعطى. وتدشن: أخذ. وداشان: د. والداشن: معرب الدشن يعنون به الثوب الجديد لم يلبس والدار الجديدة لم تسكن. وكسكرى: د بصعيد مصر الأعلى منه الفقيه الورع أحمد بن عبد الرحمن الدشناوي. * - الدعن: سعف يضم بعضه إلى بعض ويرمل بالشريط ويبسط عليه التمر. وككتف: السيئ الخلق والغذاء كالمدعن كمكرم. والدعن كخدب: الماجنج: دعنة. وكسحابة: المجون. وما أدعنه. وكسحاب: واد بين المدينة وينبع. * - الدعكن كجعفر: الدمث الحسن الخلق والبرذون الذلول وبهاء: السمينة الصلبة من النوق ويكسر. وكإردبة: الحر الضخم. * - دغن يومنا: دجن. وكحزقة: الدجنة وأم ربيعة بن رفيع الذي أجار أبا بكر رضي الله تعالى عنه أو هي ككلمة أو كحزمة والصحيح الأول والمحدثون يلحنون. ودغانين: هضبات ببلاد عمرو بن كلاب. ودوغان: ة برأس عين. وكجهينة: علم للأحمق أو اسم حمقاء م. وعبد الله بن محمد شيخ أبي الهيثم وإبراهيم بن أحمد الداغونيان: محدثان. * دفنه يدفنه: ستره وواراه كادفنه على افتعله فاندفن وتدفن. والدفن بالكسر: ع. والدفين: كالمدفونج: أدفان ودفناء والركية والحوض والمنهل يندفن وامرأة دفين ودفينة ج: دفناء ودفائن. وركية دفين ومدفان ودفان ككتاب: مندفنة. والدفينة: ما يدفن والكنزج: دفائن وع. والمدفان والدفون من الإبل والناس: الذاهب على وجهه لا لحاجة كالأباق وقد دفنت دفنا: سارت على وجهها. وأدفن العبد كافتعل: أبق قبل وصول المصر الذي يباع فيه فهو دفون. وداء دفين ودفن بالكسر: ظهر بعد

[ 223 ]

خفاء فنشأ منه شر وعر. ودوفن: رجل وامرأة. وناقة دفون: عادتها أن تكون وسط الإبل إذا وردت وقد دفنت تدفن. وتدافنوا: تكاتموا. والدفني كعربي: ثوب مخطط. ورجل دفن بالفتح: خامل. والمدفان: السقاء البالي. وبقرة دافنة الجذم: انسحقت أضراسها هرما. ودافنا الأمر: داخله. وكسفينة: منزل لبني سليم. * - دقن في لحي الرجل: ضرب فيه وكذلك إذا منعه وحرمه. * الدكنة بالضم: لون إلى السواد دكن كفرح فهو أدكن. ودكن المتاع كنصر: نضد بعضه على بعض كدكنه. والدكان كرمان: الحانوتج: دكاكين معرب. وثريدة دكناء: كثيرة الأبازير. والدكيناء كالعفيراء: دويبة من الأحناش وسموا: دوكنا كجوهر وزبير. * - ادلهن ادلهنانا: كبر وشاخ لغة في ادلهم. * الدمن بالكسر: السرقين المتلبد والبعر ودمنت الماشية المكان تدمينا فهو متدمن وبهاء: آثار الدار والناس وما سودوا والحقد القديم وقد دمن كسمع والموضع القريب من الدار جمع الكل دمن ودمن. وكسحاب: الرماد والسرقين وعفن النخلة وسوادها كالدمن والأدمان محركة عن ابن القطاع ومن يسرقن الأرض وأدمن الشئ: أدامه. ودمن الأرض: دملها. وهو دمن مال ودمنته بكسرهما: سائسه. والدميني كسميهى: دأماء اليربوع. وكمعظم: ع. وكتنور: القبيح وع. وعبد الله بن الدمينة كجهينة: شاعر. ودمنه تدمينا: رخص له وبابه: لزمه. ودامان: ة كثيرة التفاح بالعراق. ودمامين: ة بالصعيد. وكتاب كليلة ودمنة بالكسر: وضع الهند. والأدمان: شجرة من الجنبة وعاهة من عاهات النخل. ودومين وقد تفتح ميمه: ة قرب حمص. * الدن: الراقود العظيم أو أطول من الحب أو أصغر له عسعس لا يقعد إلا أن يحفر له. والدنان: جبلان م. وراشد بن دن: هو ابن معبد. والدنن محركة: انحناء في الظهر ودنو وتطامن في الصدر والعنق وهو أدن وهي دناء ويكون أيضا في الدواب وكل ذي أربع. وبيت أدن: متطامن. والدندنة: صوت الذباب والزنابير وهينمة الكلام كالدنين والدندن بالكسر وهي أيضا ما اسود من نبات أو شجر وأصل الصليان. وأدن: أقام. ودن الذباب ودنن ودندن: صوت وطن وفلان: نغم ولا يفهم منه كلام. ودنن محركة: د. والدنة بالكسر: دويبة كالنملة. ودنادن الثياب: ذلاذلها. وظالم بن دنين كزبير: م والد ماوية أم عبد الله ومجاشع وسدوس بني دارم بن مالك بن حنظلة. ودنية القاضي: قلنسوته شبهت بالدن. * دون بالضم: نقيض فوق ويكون ظرفا وبمعنى أمام ووراء وفوق ضد وبمعنى غير قيل: ومنه: " ليس فيما دون خمس أواق صدقة " أي في غير خمس أواق قيل: ومنه الحديث: " أجاز

[ 224 ]

الخلع دون عقاص رأسها " أي: بما سوى عقاص رأسها أو معناه: بكل شئ حتى بعقاص رأسها وبمعنى الشريف والخسيس ضد وبمعنى الأمر والوعيد وة بالدينور وبهاء: ة بنهاوند وة بهمذان وقد يزاد في النسبة إليها قاف منها عمير بن مرداس الدونقي. ودوين بالضم وكسر الواو: ة بنيسابور ود بإرمينية منه: نصر الله بن منصور وعبد الله بن رزين المحدثان. وكغراب: ناحية بعمان وكشداد: ع بأرض فارس. والدودن كعلبط: دم الأخوين. ودان يدون دونا وأدين بالضم: صار دونا خسيسا أو ضعف. والديوان ويفتح: مجتمع الصحف والكتاب يكتب فيه أهل الجيش وأهل العطية وأول من وضعه عمر رضي الله تعالى عنهج: دواوين ودياوين وقد دونه. وهذا دونه أي: أقرب منه. ودونكه: إغراء. والتدون: الغنى التام. وادن دونك أي: اقترب مني. ويدخل على دون من والباء قليلا. ودون النهر جماعة أي: قبل أن تصل إليه. ويقال: هذا رجل من دون ولا يقال: رجل دون ولا ما أدونه. * دهن: نافق ورأسه وغيره دهنا ودهنة: بله والاسم: الدهن بالضم وفلانا: ضربه بالعصا. والدهنة بالضم: الطائفة من الدهنج: أدهان ودهان وقد ادهن به على افتعل. والمدهن بالضم: آلته وقارورته شاذ ومستنقع الماء أو كل موضع حفره سيل ومنه حديث طهفة النهدي: " نشف المدهن " وقول الجوهري: حديث الزهري: تصحيف قبيح. ولحية داهن ودهين: مدهونة. والدهن ويضم قدر ما يبل وجه الأرض من المطرج: دهان. وقد دهن المطر الأرض. والمداهنة: إظهار خلاف ما يضمر كالإدهان والغش. والدهناء: الفلاة وع لتميم بنجد ويقصر واسم دار الإمارة بالبصرة وع أمام ينبع والنسبة: دهني ودهناوي وبنت مسحل: إحدى بني مالك بن سعد بن زيد مناة امرأة العجاج وعشبة حمراء. وبنو دهن بالضم: حي منهم معاوية بن عمار بن معاوية الدهني. وبنو داهن كصاحب: حي. ودهنة بالكسر: بطن من الأزد منهم: حكيم بن سعد وخالد بن زياد الدهنيان. وناقة دهين كأمير: قليلة اللبن وقد دهنت دهانة ودهانا بالكسر كنصر وعلم وكرم. وككتاب: الأديم الأحمر والمكان الزلق. وقوم مدهنون كمعظم: عليهم آثار النعيم. والدهن بالكسر من الشجر: ما يقتل به السباع واحده: بهاء. ودهني بضمتين كغلبى: ع بالسواد. والإدهان: الإنقاء. وهو طيب الدهنة بالضم أي: الرائحة. * الدهدن كأردن: الباطل لغة في الدهدر. وكجعفر: الناس والخلق. * الدهقان بالكسر والضم: القوي على التصرف مع حدة والتاجر وزعيم فلاحي العجم ورئيس الإقليم معربج: دهاقنة ودهاقين والاسم: الدهقنة

[ 225 ]

وهي: بهاء وقد تدهقن. ولوى الدهقان: ع ط بنجد ط. ودهقنوه: جعلوه دهقانا. * - دهمن للفرس: كالقيل لليمن. * الدين: ما له أجل كالدينة بالكسر وما لا أجل له فقرض والموت وكل ما ليس حاضراج: أدين وديون. ودنته بالكسر وأدنته: أعطيته إلى أجل وأقرضته. ودان هو: أخذه. ورجل دائن ومدين ومديون ومدان وتشدد داله: عليه دين أو كثير. وأدان وادان واستدان وتدين: أخذ دينا. ورجل مديان: يقرض كثيرا ويستقرض كثيرا ضد وكذا امرأة جمعهما: مدايين. وداينته: أقرضته وأقرضني. والدين بالكسر: الجزاء وقد دنته بالكسر دينا ويكسر والإسلام وقد دنت به بالكسر والعادة والعبادة والمواظب من الأمطار أو اللين منها والطاعة كالدينة بالهاء فيهما والذل والداء والحساب والقهر والغلبة والاستعلاء والسلطان والملك والحكم والسيرة والتدبير والتوحيد واسم لجميع ما يتعبد الله عز وجل به والملة والورع والمعصية والإكراه ومن الأمطار: ما يعاهد موضعا فصار ذلك له عادة والحال والقضاء. ودنته أدينه: خدمته وأحسنت إليه وملكته ومنه: المدينة للمصر وأقرضته واقترضت منه. والديان: القهار والقاضي والحاكم والسائس والحاسب والمجازي الذي لا يضيع عملا بل يجزي بالخير والشر. والمدين: العبد وبهاء: الأمة لأن العمل أذلهما وفي الحديث: " كان النبي صلى الله عليه وسلم على دين قومه " أي: على ما بقي فيهم من إرث إبراهيم وإسماعيل عليهما السلام في حجهم ومناكحتهم وبيوعهم وأساليبهم وأما التوحيد فإنهم كانوا قد بدلوه والنبي صلى الله عليه وسلم لم يكن إلا عليه. ودان يدين: عز وذل وأطاع وعصى واعتاد خيرا أو شرا وأصابه الداء وفلانا: حمله على ما يكره وأذله. ودينه تديينا: وكله إلى دينه. وأنا ابن مدينتها أي: عالم بها. ودايان: حصن باليمن. وادان: اشترى بالدين أو باع بالدين ضد وفي الحديث: " ادان معرضا " ويروى: دان وكلاهما بمعنى اشترى بالدين معرضا عن الأداء أو معناه: داين كل من عرض له. * (فصل الذال) * * الذؤنون كزنبور: نبت. وخرجوا يتذأننون أي: يجنونه. * - الذبنة بالضم: ذبول الشفتين من العطش لغة في الذبلة. * أذعن له: خضع وذل وأقر وأسرع في الطاعة وانقاد كذعن كفرح. وناقة مذعان: منقادة سلسة الرأس. ورأيتهم مذعانين صوابه بالباء الموحدة أي: متتابعين. * الذقن بالكسر: الشيخ الهم وبالتحريك: مجتمع اللحيين من أسفلهما ويكسر مذكرج: أذقان ومنه: " مثقل استعان بذقنه ": يضرب لمن استعان بأذل منه وأصله البعير يحمل عليه ثقل ولا يقدر ينهض فيعتمد بذقنه على الأرض. والذاقنة: ما تحت الذقن أو رأس الحلقوم

[ 226 ]

أو طرفه الناتئ أو الترقوة أو أسفل البطن مما يلي السرة أو ثغرة النحر أو أعلى البطن. وذقنه: قفده أو ضرب ذقنه وعلى يده أو على عصاه: وضع ذقنه عليها كذقن. وناقة ذقون: ترخي ذقنها في السير. ودلو ذقون وقد ذقنت كفرح: إذا خرزتها فجاءت شفتها مائلة. ككتاب: جبل. وكصاحب: ة بحلب. وكصاحبة: ع. وذاقنه: ضايقه. والذقناء: المرأة الطويلة الذقن وهو أذقن والمائلة الجهازج: ذقن بالضم. * - ذيمون كليمون: ة على فرسخين ونصف من بخاراء منها الفقيه أبو محمد حكيم بن محمد الذيموني. * الذنين كأمير وغراب: رقيق المخاط أو ما سال من الأنف رقيقا أو عام فيهما ذنن كفرح وذن يذن ذنينا وذننا وذنن تذنينا. والأذن: من يسيل منخراه. والذناء: للأنثى والتي لا ينقطع حيضها. والذنانى: مخاط الإبل لغة في الزاي أو الصواب بالذال. والذنانة كثمامة: الحاجة وبقية الشئ الضعيف. وإنه ليذن أي: ضعيف هالك هرما أو مرضا أو يمشي مشية ضعيفة. وذناذن الثوب: ذلاذله. وهو يذانه على حاجة أي: يسأله إياها. وما زال يذن في تلك الحاجة حتى أنجحها أي: يتردد فيها. * الذان: العيب. والتذون: الغنى والنعمة. * الذهن بالكسر: الفهم والعقل وحفظ القلب والفطنة ويحرك والقوة والشحمج: أذهانو ذهنني عنه وأذهنني واستذهنني: أنساني وألهاني. وذاهنني فذهنته: فاطنني فكنت أجود منه ذهنا. وذهن بن كعب بالضم: بطن من مذحج. * - ذهبن بالباء الموحدة كجعفر: ابن قرضم صحابي. * - الذين بالكسر: العيب. * (فصل الراء) * * رأنه: بمعنى رغنه عن النضر بن شميل عن الخليل. * - الربون والأربان والأربون بضمهما: العربون. وأربنته: أعطيته ربونا. والمرتبن: المرتفع فوق مكان. وكرمان: ركن من أجأ ومن يجري السفينة وقد تربن. والربانية: ماء لبني كلب بن يربوع. وككتاب: اسم لشخص من جرم وليس في العرب ربان بالراء غيره ومن سواه بالزاي. وعلي بن ربن الطبري محركا: مؤلف كتاب " الأمثال " وغيره. وأربونة بالضم: د بالمغرب. وموضع الرابن منك: هو موضع الران. * - تراتقين: ع بالعجم وهي قصبة كردر. * الرتن: خلط الشحم بالعجين. والمرتنة كمكنسة ومعظمة: الخبزة المشحمة. والراتين: صمغ مع الصفارين للإلحام. ورتن محركا: ابن كربال بن رتن البترندي ليس بصحابي وإنما هو كذاب ظهر بالهند بعد الستمئة فادعى الصحبة وصدق وروى أحاديث سمعناها من أصحاب أصحابه. ووادي راتونا (صوابه: رانونا بنونين): بين المدينة وقبا. * الرثان كسحاب: القطار المتتابعة من المطر بينهن سكون. وأرض مرثنة كمعظمة ومرثونة:

[ 227 ]

أصابتها. وترثنت: طلت وجهها بغمرة. * ارثعن المطر بالعين المهملة: ثبت وجاد والشعر: تسدل وفلان: ضعف واسترخى. * رجن بالمكان رجونا: أقام والإبل وغيرها: ألفت ويثلث ودابته: حبسها وأساء علفها أو حبسها في المنزل على العلف كرجنها فرجنت هي رجونا وفلانا: استحيا منه. وارتجن أمرهم: اختلط والزبد: طبخ فلم يصف وفسد وارتكم وأقام. والرجين: السم القاتل وبهاء: الجماعة. والمرجونة: القفة. ورجان كشداد: واد بنجد ود بفارس ويقال فيه: أرجان أيضا ومنه: أحمد بن الحسين وأحمد بن أيوب وعبد الله بن محمد بن شعيب وأخوه أحمد الرجانيون المحدثون وكجهينة: ع بالمغرب. * ارجحن: مال واهتز ووقع بمرة والسراب: ارتفع. وجيش مرجحن ورحى مرجحنة: ثقيلة. * - ارجعن: لغة في ارجحن بمعانيه. * - رخان كسحاب: ة منها الحسن بن قاسم الرخاني. * الردن بالضم: أصل الكمج: أردان. وأردن القميص وردنه: جعل له ردنا. والمردن: المظلم. وكمنبر: المغزل. وكفرح: تقبض وتشنج. والردن: صوت وقع السلاح بعضه على بعض والتدخين ونضد المتاع. وبالتحريك: الغرس يخرج مع الولد والغزل والخز. وكصاحب: الزعفران. والأردن كالأحمر: ضرب من الخز وبضمتين وشد النون: النعاس وكورة بالشام منها: عبادة ابن نسي والحكم بن عبد الله وآخرون. وأحمر رادني: خالطت حمرته صفرة. وكزبير: فرس بشر بن عمرو ابن مرثد. وعرق مردن كمحسن: منتن. ورودن: أعيا. وارتدنت: اتخذت مردنا. والمردون: الموصول. وردينى: اسم. * - رذان كسحاب: ة بنسا. وراذان: ع. وابن راذان: من القراء عبد الله بن محمد فرد. وروذن: رودن. والراذانات: الرساتيق. * الرزن: المكان المرتفع وفيه طمأنينة تمسك الماء ج: رزون ورزان وبالكسر: الناحية وبهاء: منقع الماء ج: كجبال. ورزن ككرم: وقر فهو رزين وهي رزان كسحاب. ورزنه: رفعه لينظر ما ثقله وبالمكان: أقام. والرزين: الثقيل واسم. والأرزن: شجر صلب. والروزنة: الكوة. وترزن في الشئ: توقر. وأرزن كأحمر: د بإرمينية تعرف بأرزن الروم منه عبد الله بن حديد الأرزني المحدث ود آخر بإرمينية أيضا. ودست الأرزن: بين شيراز وكازرون. وأرزنجان: د بالروم. وأرزنان: ة بأصفهان. والجبلان يترازنان: يتناوحان. وهو مرازنه: مخاله. * الرسن محركة: الحبل وما كان من زمام على أنفج: أرسان وأرسن. ورسنها يرسنها ويرسنها وأرسنها: جعل لها رسنا أو رسنها: شدها برسن. وكمجلس ومقعد: الأنف. ورسن بن (عمرو وابن) عامر بالفتح. والحارث بن أبي رسن بالتحريك. والأرسان من الأرض: الحزنة.

[ 228 ]

والراسن كياسم: القنس فارسية وذكرت في ق ن س. * - رستن كجعفر: د بين حماة وحمص منه عيسى بن سليم الرستني. * الراشن: المقيم وما يرضخ لتلميذ الصانع فارسيته: شاكردانه والطفيلي وقد رشن والكلب في الإناء رشنا ورشونا: أدخل رأسه. وعبد الله بن محمد الراشني الأديب: تلميذ الحريري. والرشن: الفرضة من الماء ويحرك. وكزبير: ة منها إدريس بن إبراهيم الرشيني الجرجاني. والروشن: الكوة. وغنم رشون: رتاع. * رصنه: أكمله وبلسانه: شتمه. وأرصنه: أحكمه وقد رصن ككرم. وكأمير: المحكم الثابت والحفي بحاجة صاحبه والموجع المتألم. ورصينا الفرس في ركبتيه: أطراف القصب المركب في الرضفة. ورصن الشئ معرفة ترصينا: علمه. وساعد مرصون: موسوم. وكمنبر: حديدة تكوى بها الدواب. والأرصان: ع لبلحارث بن كعب. * - المرضون: شبه المنضود من حجارة ونحوها يضم بعضها إلى بعض في بناء وغيره. * الرطانة ويكسر: الكلام بالأعجمية. ورطن له وراطنه: كلمه بها. وتراطنوا: تكلموا بها. وما رطيناك هذه ؟ بالضم وقد يخفف أي: ما كلامك. وإذا كثرت الإبل وكانت رفاقا ومعها أهلها فهي الرطانة والرطون. * - الرعشن كجعفر والنون زائدة: الجبان ومن الظلمان والجمال: السريع وهي: بهاء وفرس لمراد. والرعشنة: ماء لبني عمرو بن قريظ من بني أبي بكر بن كلاب سميت برعشن ملك لحمير كان به ارتعاش. * الأرعن: الأهوج في منطقه والأحمق المسترخي وقد رعن مثلثة رعونة ورعنا محركة وما أرعنه. ورعنته الشمس: آلمت دماغه فاسترخى لذلك وغشي عليه. والرعن: أنف يتقدم الجبل ج: رعون ورعان والجبل الطويل وع بالحجاز وبالبحرين وبقرب حفر أبي موسى. وجيش أرعن: له فضول. وذو رعين كزبير: ملك حمير. ورعين: حصن له أو جبل فيه حصن ومخلاف آخر باليمن. وكأمير: الرعيل. وكصبور: الشديد والكثير الحركة وظلمة الليل. ورعنك: لغة في لعلك. والرعناء: البصرة تشبيها برعن الجبل وعنب بالطائف. * الرغن كالمنع: الإصغاء إلى القول وقبوله كالإرغان والأكل والشرب في نعمة والطمع وبهاء: الأرض السهلة. وأرغنه: أطمعه والأمر: هونه. ورغن: لغة في لعل. ومرغينان بكسر الغين: د بما وراء النهر منه علي بن محمد مؤلف " الهداية ". * الرفن: البيض وكخدب: الطويل الذنب من الخيل. والرافنة: المتبخترة في بطر. والرفان ككتاب: الرذاذ من المطر. والرفأنينة كالطمأنينة: غضارة العيش. وارفأن ارفئنانا: نفر ثم سكن وضعف واسترخى وغضبه: زال. * الرفهنية كبلهنية: سعة العيش ورفاغيته. * الرقون كصبور وكتاب والإرقان

[ 229 ]

بالكسر: الحناء والزعفران. وترقنت: اختضبت بهما. وأرقن لحيته ورقنها: خضبها بهما. والمرقون: المرقوم والرقيمو الترقين: الترقيم والمقاربة بين السطور ونقط الخط وإعجامه ليتبين وتحسين الكتاب وتزيينه وتسويد مواضع في الحسبانات لئلا يتوهم أنها بيضت. وكأمير: الدرهم. والراقنة: الحسنة اللون والمختضبة. وأرقن الطعام: رواه بالدسم. والرقن محركة: بيض الرخم. وارتقن: تضمخ بالزعفران كأرقن. * ركن إليه كنصر وعلم ومنع ركونا: مال وسكن. والركن بالضم: الجانب الأقوى وع باليمامة والأمر العظيم وما يقوى به من ملك وجند وغيره والعز والمنعة وبالفتح: الجرذ والقار كالركين كزبير. (وتركن: اشتد وتوقر. والمركن كمنبر: آنية م. وكأمير: الجبل العالي الأركان ومنا: الرزين الرميز) وقد ركن ككرم ركانة وركونة. والأركون بالضم: الدهقان العظيم. وركانة كثمامة: ابن عبد يزيد صحابي صارعه النبي صلى الله عليه وسلم. وركانة المصري الكندي غير منسوب: مختلف في صحبته. وكغراب وزبير: اسمان. * الرمان: م الواحدة: بهاء (وحلوه ملين للطبيعة والسعال وحامضه بالعكس ومزه نافع لالتهاب المعدة ووجع الفؤاد). وللرمان ستة طعوم كما للتفاح وهو محمود لرقته وسرعة انحلاله ولطافته. والمرمنة: منبته إذا كثر فيه. ورمان السعالي: الخشخاش الأبيض أو صنف منه. ورمان الأنهار: هو النوع الكثير من الهيوفاريقون. والرمانتان: ع دون هجر. وقصر الرمان: بواسط منه: يحيى بن دينار أبو هاشم وعلي بن عيسى النحوي وصدقة والحسن ابن منصور وعبد الكريم بن محمد وطلحة بن عبد السلام ومحمد بن إبراهيم الرمانيون المحدثون. وكشداد: ابن كعب في مذحج وابن معاوية: في السكون وجبل لطيئ. وإرمينية بالكسر وقد تشدد الياء الآخيرة: كورة بالروم أو أربعة أقاليم أو أربع كور متصل بعضها ببعض يقال لكل كورة منها: إرمينية والنسبة أرمني بالفتح. وعبد الوهاب بن محمد بن عمر بن محمد بن رومين بالضم: شيخ الشيخ أبي إسحاق. والحسن بن الحسين بن رامين: فقيه. * - ارمعن دمعه: سال. * الرنة: الصوت. رن يرن رنينا: صاح وإليه: أصغى كأرن فيهما والقوس: صوتت. والرنى كربى: الخلق كلهم وبلا لام: اسم لجمادى الآخرة. والمرنة والمرنان: القوس. والرنن محركة: شئ يصيح في الماء أيام الشتاء. وكغراب: ة بأصفهان منها أحمد بن محمد بن أحمد بن هالة المقرئ. * - رنجان: د في المغرب وذكر في الجيم. * الرون: أقصى المشارة وبالضم: الشدة ج: روون وبهاء: معظم الشئ. والأرونان: الصوت والصعب من الأيام. ويوم أرونان مضافا ومنعوتا: صعب

[ 230 ]

وسهل ضد. وليلة أرونانة. وراون كهاجر: د بطخارستان. وهو مرون به: مغلوب مقهور. ومحمد بن روين كزبير: حدث عن شعبة. وراوان: ة بالحجاز أو واد. وريون: أحد أرباع نيسابور. * الرهن: ما وضع عندك لينوب مناب ما أخذ منكج: رهان ورهون ورهن بضمتين ورهين. رهنه وعنده الشئ كمنع وأرهنه: جعله رهنا. وارتهن منه: أخذه. ورهنته لساني ولا يقال: أرهنته. وكل ما احتبس به شئ فرهينه ومرتهنه. والمراهنة والرهان: المخاطرة والمسابقة على الخيل. ورهن: ثبت ودام وأدام كأرهن. والراهن: المعد والمهزول وقد رهن كمنع رهونا وبهاء: السرة وما حولها من الفرس. والراهون: جبل بالهند هبط عليه آدم عليه السلام. ورهنان: ع وبالضم: آخر. ورهنة بالضم: ة بكرمان. وكأمير: لقب الحارث بن علقمة. والنضر بن الرهين: من تابعي التابعين. وأرهنه: أضعفه وأسلفه وفي السلعة: غالى بها والطعام لهم: أدامه والميت القبر: ضمنه إياه وفلانا ثوبا: دفعه إليه ليرهنه وولده به: أخطرهم به خطرا. وهو رهن مال بالكسر: إزاؤه. وكسفينة: ع وواحد الرهائن. وجارية أرهون بالضم: حائض. * الرهدن مثلثة الراء: طائر كالعصفور بمكة كالرهدنة والرهدنة كطرطبة والرهدون كزنبورج: رهادن والجبان والأحمق. والرهدنة: الإبطاء والاستدارة في المشي والاحتباس. وكزنبور: الكذاب. * الرين: الطبع والدنس. ران ذنبه على قلبه رينا وريونا: غلب. وكل ما غلبك رانك وبك وعليك والنفس: خبثت وغثت. وأرانوا: هلكت ماشيتهم وهم مرينون. ورين به بالكسر: وقع فيما لا يستطيع الخروج منه. ورايان: جبل بالحجاز وة بهمذان وة بناحية الأعلم. والرينة: الحمرة ج: رينات. والران: كالخف إلا أنه لا قدم له وهو أطول من الخف وكورة متاخمة لأذربيجان وهي غير أران منها: أبو الفضل أحمد بن الحسن والوليد بن كثير الرانيان. ورويان بالضم: د بطبرستان منه الإمام أبو المحاسن عبد الواحد بن إسماعيل صاحب " البحر " وغيره ومحلة بالري وة بحلب. * (فصل الزاي) * * الزؤان مثلثة: الذي يخالط البر. وكلب زئني بالكسر: قصير. ورمح أزأني ويزأني: لغتان في يزني. * الزبن كالضرب: الدفع وبيع كل ثمر على شجره بتمر كيلا. وبيت زبن: متنح عن البيوت وبالكسر: الحاجة. وقد أخذ زبنه من المال: حاجته وبالتحريك: ثوب على تقطيع البيت كالحجلة والناحية. وكعتل: الشديد الزبن. وناقة زبون: دفوع. وزبنتاها كحزقة: رجلاها. وحرب زبون: يدفع بعضها بعضا كثرة. وزابنه: دافعه. والزابنة: أكمة في واد ينعرج

[ 231 ]

عنها. والزبنية كهبرية: متمرد الجن والإنس والشديد والشرطيج: زبانية أو واحدها: زبني. وكسكين: مدافع الأخبثين أو ممسكهما على كره. وزبانيا العقرب: قرناها وكوكبان نيران في قرني العقرب. والمزابنة: بيع الرطب في رؤوس النخل بالتمر وعن مالك: كل جزاف لا يعلم كيله ولا عدده ولا وزنه بيع بمسمى من مكيل وموزون ومعدود أو بيع معلوم بمجهول من جنسه أو بيع مجهول بمجهول من جنسه أو هي بيع المغابنة في الجنس الذي لا يجوز فيه الغبن. والزبونة مشددة وتضم: العنق. وبنو زبينة كسفينة: حي والنسبة: زباني مخففة. وأبو الزبان الزباني: محدث. وزبان بن مرة: من الأزد. وزبان ابن امرئ القيس. وكشداد: لقب أبي عمرو بن العلاء المازني. وزبان بن قائد ومحمد بن زبان بن حبيب وأحمد بن سليمان بن زبان: رواة. والزبون: الغبي والحريف مولد والبئر في مثابتها استئخار. وانزبنوا: تنحوا. والزبن: الشديد الزبن. * - زبران: في الراء. * - ما سمعت له زجنة أي: كلمة ونبسة. * زحن كمنع: أبطأ كتزحن وفلانا عن المكان: أزاله. والزحنة: الحر الشديد والقافلة بثقلها وتباعها وبالضم: منعطف الوادي وابن عبد الله: قاتل الضحاك بن قيس يوم المرج. وكهمزة: القصيرة وهو زحن. والزيحنة كسيفنة: المتباطئ عند حاجة تطلب إليه. وتزحن الشراب وعليه: تكاره عليه بلا شهوة. * - زرين مشددة الراء: لقب أحمد الرملي المحدث. وعبد الله بن زرين الدويني: شيخ أبي لقمة معرب معناه: ذهبي أي: مصوغ من الذهب. وغداة مزرئنة: باردة. * الزرجون محركة: الخمر والكرم أو قضبانها وصبغ أحمر. والزرجنة: التخارج والخب والخديعة. * الزرفين بالضم والكسر: حلقة للباب أو عام معرب. وقد زرفن صدغيه: جعلهما كالزرفين. * - الزطني محركة: هو عبد الله بن محمد بن الفرج الزطني المكي المحدث. * - أبو زعنة: عامر بن كعب أو عبد الله بن عمرو صحابي بدري شاعر. * - الزاغوني: علي بن عبد الله محدث حنبلي. ومحمد بن عبد العزيز الزغيني كجويني الفقيه: مؤلف " أحكام القضاة ". * زفن يزفن: رقص. والزفن بالكسر: ظلة يتخذونها فوق سطوحهم تقيهم (من) حر البحر ونداه وعسيب النخل يضم بعضه إلى بعض كالحصير المرمول. وناقة زفون: زبون أو عرجاء. وزيزفون كحيزبون: سريعة. والزيفن كحضجر وسيفن: الطويل الشديد وسموا: زيفنا وزوفنا. والزافنة: الناقة العرجاء والمرأة تكفي رجلها مؤونة الجماع. * زقن الحمل: حمله. وأزقنه: أعانه على الحمل. * زكنه كفرح وأزكنه: علمه وفهمه وتفرسه وظنه. أو الزكن: ظن بمنزلة اليقين عندك أو طرف من الظن. وأزكنه:

[ 232 ]

أعلمه وأفهمه. وهذا جيش يزاكن ألفا: يقاربه. وبنو فلان بني فلان: يدانونهم ويثافنونهم. والإزكان: أن تزكن شيئا بالظن فتصيب والاسم: الزكانة والزكانية. وكصرد: الحافظ الضابط. والتزكين: التشبيه والتلبيس والظنون التي تقع في النفوس. وزاكان: قبيلة من العرب سكنوا قزوين. * الزمن محركة وكسحاب: العصر واسمان لقليل الوقت وكثيرهج: أزمان وأزمنة وأزمن. ولقيته ذات الزمين كزبير: تريد بذلك تراخي الوقت. وعامله مزامنة: كمشاهرة. والزمانة: الحب والعاهة زمن كفرح زمنا وزمنة بالضم وزمانة فهو زمن وزمينج: زمنون وزمنى. ومذ زمنة محركة أي: زمان. وأزمن: أتى عليه الزمان. وزمان بالكسر والشد: جد لفند الزماني واسم الفند شهل بن شيبان بن ربيعة بن زمان بن مالك بن صعب بن علي بن بكر بن وائل. وقول الجوهري: زمان بن تيم الله إلى آخره سهو ومنهم: عبد الله بن معبد التابعي وإسماعيل بن عباد ومحمد بن يحيى بن فياض المحدثان الزمانيون. وكسحابة: وثير بن المنذر بن حيك بن زمانة وأحمد بن إبراهيم بن زمانة: محدثان. * زن عصبه: يبس وفلانا بخير أو شر: ظنه به كأزنه. وأزننته بكذا: اتهمته به. وماء ومياه زنن محركة: قليل ضيق أو ظنون لا يدرى أفيه ماء أم لا. والزن بالكسر: الماش أو الدوسر. والتزنين: ملازمة 3 أكله. وكزبير: ابن كعب بطن. ومحمود بن زنين: م. وحنطة زنة بالكسر: خلاف العذي. والزنانى كزبانى: شبه المخاط يقع من أنوف الإبل. وظل زنان كسحاب وزناء: قصير. ورجل زناني: يكفي نفسه لا غير. وأبو زنة: القرد. * - زندنة بالفتح: ة منها: محمد بن أحمد بن غارم بالمعجمة أو هو من زند لا من زندنة. وأبو حامد أحمد بن موسى ومحمد بن سعيد المحدثان. ومحمد ابن محمد: مقرئ ما وراء النهر. * الزون بالضم: الصنم وما يتخذ ويعبد والرجل القصير ويفتح والموضع تجمع الأصنام فيه وتنصب وتزين. وكخدب: القصير وهي: بهاء. والزوان مثلثة: الزؤان. والزونة بالضم: الزينة والمرأة العاقلة. والزان: النشم. وهبة الله بن زوين كزبير: فقيه إسكندراني. * الزينة بالكسر: ما يتزين به كالزيان ككتاب وواد وبلا لام: جد الحسن بن محمد الحفار وجد محمد بن الحسين الأصفهاني المحدثين. ويوم الزينة: العيد أو يوم كسر الخليج بمصر. ودار الزينة: ع قرب عدن. وزينة بنت النعمان: حدثت. والزين: ضد الشينج: أزيان. وزانه وأزانه وزينه وأزينه فتزين هو وازدان وازين وازيان وازين. وزين بن شعيب المعافري ومنصور بن نجم بن زيان كشداد: محدثان. والحافظ أبو عبيد الله بن واصل بن عبد الشكور بن زين الزيني: هو وأبوه محدثان. وسنقر

[ 233 ]

الزيني: روينا عن أصحابه. والزانة: التخمة. وقمر زيان كسحاب: حسن. وامرأة زائن: متزينة. 2 * (فصل السين) * * سبن محركة: ة ببغداد منها الثياب السبنية وهي أزر سود للنساء. وقول الليث: ثياب من كتان بيض سهو. وقال أبو بردة: الثياب السبنية هي القسية وهي من حرير فيها أمثال الأترج. وأسبن: دام على لبسها. وأبو جعفر وأحمد بن إسماعيل السبنيان: محدثان. وسيبنة بالكسر وفتح الباء والنون: لغة في سيفنة. والأسبان: المقانع الرقاق. * الأستن والأستان: أصول الشجر البالية واحدتها: أستنة أو الأستن: شجر يفشو في منابته فإذا نظر الناظر إليه شبهه بشخوص الناس. وأستن: دخل في السنة قلب أسنت. والأستان بالضم: أربع كور ببغداد: عال وأعلى وأوسط وأسفل من إحداها: هبة الله بن عبد الصمد الأستاني. * سجنه: حبسه والهم: لم يبثه. والسجن بالكسر: المحبس. وصاحبه: سجان. والسجين: المسجونج: سجناء وسجنى وهي: سجين وسجينة ومسجونة من سجنى وسجائن. وكسكين: الدائم والشديد وع فيه كتاب الفجار وواد في جهنم أعاذنا الله تعالى منها أو حجر في الأرض السابعة والعلانية والسلتين من النخل. وسجنه تسجينا: شققه والنخل: جعلها سلتينا. * السحنة والسحناء ويحركان: لين البشرة والنعمة والهيئة واللون. وجاء الفرس مسحنا كمحسن: حسن الحال وهي: بهاء. وتسحن المال وساحنه: نظر إلى سحنائه. والمساحنة: الملاقاة وحسن المخالطة والمعاشرة. وكمكنسة: الصلاءة والتي تكسر بها الحجارة. وسحن كمنع: دلك الخشبة حتى تلين والحجر: كسره. وهو في سحنه بالكسر أي: في كنفه. ويوم سحن بالفتح أي: يوم جمع كثير. وسحنة: د قرب همذان. والمساحن: حجارة الذهب والفضة وحجارة رقاق يمهى بها الحديد. * السخن بالضم: الحار. سخن مثلثة سخونة وسخنة وسخنا بضمهن وسخانة وسخنا محركة وأسخنه وسخنه. وماء سخين كأمير وسكين ومعظم وسخاخين بالضم ولا فعاعيل غيره: حار. ويوم ساخن وسخنان ويحرك وسخن وسخنان بضمهما والليلة: بالهاء. وتجد سخنة مثلثة ويحرك وسخنا بالفتح وسخونة بالضم: حمى أو حرا. وسخنة العين بالضم: نقيض قرتها وقد سخنت كفرح سخنا وسخونا وسخنة فهو سخين. وأسخن الله عينه وبعينه: أبكاه. والسخون: مرق يسخن. وكسفينة: طعام رقيق يتخذ من دقيق ولقب لقريش لاتخاذها إياه وكانت تعير به. وضرب سخين: مؤلم حار. والمسخنة من البرام كمكنسة: شبه التور. والتساخين: المراجل والخفاف وشئ كالطيالس بلا واحد أو واحدها:

[ 234 ]

تسخن وتسخان. والسخاخين: المساحي الواحد: كسكين لا كأمير كما توهم الجوهري وسكاكين الجزار أو عام ومقبض المحراث. وكجهينة: د بين عرض وتدمر والعامة تقول: سخنة. والإسخنة بالكسر: ضد الإبردة. * السدين كأمير: الشحم والدم والصوف والستر كالسدان والسدن محركة. وسدن سدنا وسدانة: خدم الكعبة أو بيت الصنم وعمل الحجابة فهو سادنج: سدنة. وسدن ثوبه يسدنه ويسدنه: أرسله. * - الساربان بسكون الراء: جد والد علي بن أيوب بن الحسن الشيعي القمي راوي شعر المتنبي. * السرجين والسرقين بكسرهما: الزبل معربا سركين بالفتح. * - السوسن كجوهر: هذا المشموم ومنه: بري وبستاني. والبستاني صنفان: الأزاذ وهو الأبيض والإيرساء وهو الأسمانجوني نافع للاستسقاء ملطف للمواد الغليظة. والأزاذ لطيف نافع من العلل الباردة في الدماغ محلل للرياح الغليظة المجتمعة فيه وأصله جلاء محلل وورقه نافع من حرق الماء الحار ومن لسع الهوام والعقرب خاصة الواحدة: سوسنة. وأبو القاسم المحسن بن محمد بن المحسن بن سسنويه كعمرويه: محدث. * - سستان: في نسب ملوك بني بويه. * الأسطوانة بالضم: السارية معرب: أستون أفعوالة أو فعلوانة وقوائم الدابة والأير. وأساطين مسطنة: موطدة. والأسطوان من الجمال: الطويل العنق أو المرتفع وثغر بالروم. والساطن: الخبيث. والأسطان: آنية الصفر وكأن النون بدل اللام وقلعة بخلاط. * السعن: الودك وبالضم: قربة تقطع من نصفها وينبذ فيها وقد يستقى بها وقد يجعل فيها الغزل والقطنج: كقردة. والسعنة المباركة: الميمونة أو المشؤومة واسم وبالضم: الزفن أو مطلق المظلة واسم والخشبة الواحدة على فم الدلو فإذا ثنيت فهما العرقوتان وما تدلى من المشفر الأعلى من البعير. وأسعن: اتخذ مظلة. والسعانين: عيد للنصارى قبل الفصح بأسبوع يخرجون فيه بصلبانهم. وكمعظم: الغرب يتخذ من أديمين. وتسعن الجمل: امتلأ سمنا. ويوم سعن مضافا: ذو شراب صرف. وماله سعنة ولا معنة: شئ. وابن سعنة: شاعر. وزيد ابن سعنة بالضمم: يهودي. * - الأسغان: الأغذية الردية. * - إسفراين بكسر الهمزة والمثناة التحتية: د بخراسان. * سفنه يسفنه: قشره ومنه السفينة لقشرها وجه الماء ج: سفائن وسفن وسفين وصانعها: سفان وحرفته: السفانة. والسفن محركة: جلد أخشن وحجر ينحت به ويلين أو كل ما ينحت به الشئ كالمسفن كمنبر وقطعة خشناء من جلد ضب أو سمكة يسحج بها القدح حتى تذهب عنه آثار المبراة. وسفنت الريح كنصر وعلم: هبت على وجه الأرض فهي ريح سفون وسافنة

[ 235 ]

ج: سوافن. والسافين: عرق في باطن الصلب طولا متصل به نياط القلب. والسفانة مشددة: اللؤلؤة وبنت حاتم طيئ. وسيفنة بكسر السين وفتح الفاء والنون المشددة: طائر بمصر لا يقع على شجرة إلا أكل جميع ورقها ولقب إبراهيم بن الحسين ابن ديزيل الهمذاني لقب به لأنه إذا أتى محدثا كتب جميع حديثه. وكشداد: ناحية بين نصيبين وجزيرة ابن عمر. ونجيب بن ميمون الواسطي السفاني: محدث. وكأمير: ع بالمشرق. وسفينة: مولى رسول الله صلى الله عليه وسلم أو مولى أم سلمة واسمه مهران. وسفيان: في الياء. * - أسقن: تمم جلاء سيفه. والأسقان: الخواصر الضامرة. * سكن سكونا: قر وسكنته تسكينا وسكن داره وأسكنها غيره والاسم: السكن محركة والسكنى كبشرى. والمسكن وتكسر كافه: المنزل. وكمسجد: ع بالكوفة. والسكن: أهل الدار وبالتحريك: النار وما يسكن إليه ورجل وقد يسكن والرحمة والبركة. والمسكين وتفتح ميمه: من لا شئ له أو له ما لا يكفيه أو أسكنه الفقر أي: قلل حركته والذليل والضعيفج: مساكين ومسكينون. وسكن وتسكن وتمسكن: صار مسكينا وهي: مسكين ومسكينة ج: مسكينات. والسكنة كفرحة: مقر الرأس من العنق. وفي الحديث: " استقروا على سكناتكم " أي: مساكنكم. والسكين: م كالسكينة ويؤنث وصانعها: سكان وسكاكيني. والسكينة والسكينة بالكسر مشددة: الطمأنينة وقرئ بهما قوله تعالى: (فيه سكينة من ربكم) أي: ما تسكنون به إذا أتاكم أو هي شئ كان له رأس كرأس الهر من زبرجد وياقوت وجناحان. وأصبحوا مسكنين أي: ذوي مسكنة. وما كان مسكينا وإنما سكن ككرم ونصر. وأسكنه الله: جعله مسكينا. والمسكينة: المدينة النبوية صلى الله على ساكنها وسلم. واستكان: خضع وذل افتعل من المسكنة أشبعت حركة عينه. والسكين كزبير: حي والحمار الخفيف السريع. والتسكين: مداومة ركوبه وتقويم الصعدة بالنار. وكجهينة: الأتان واسم البقة الداخلة أنف نمروذ وصحابي وبنت الحسين بن علي رضي الله عنهما. والطرة السكينية: منسوبة إليها ومحدثات وبالفتح مشددة: علي بن الحسين بن سكينة والمبارك ابن أحمد بن حسين بن سكينة والمبارك بن المبارك بن الحسين بن الحسن بن سكينة: محدثون. وكسفينة: أبو سكينة زياد ابن مالك فرد. والساكن: ة أو واد قرب الطائف. وأحمد بن محمد بن ساكن الزنجاني ومحمد ابن عبد الله بن ساكن البيكندي: محدثان. وسواكن: جزيرة حسنة قرب مكة. والأسكان: الأقوات الواحد: سكن وسموا: ساكنا وساكنة ومسكنا كمقعد ومحسن وسكينة. ومسكين الدارمي: شاعر

[ 236 ]

مجيد. ودرع بن يسكن كينصر: تابعي. وسكن الضمري أو سكين كزبير اختلف في صحبته. * - سلعن في عدوه: عدا شديدا. * - السلتين بالكسر من النخل: ما يحفر في أصولها حفرا يجذب الماء إليها إذا كان لا يصل إليها الماء. * - سمجون محركة: جد والد أبي القاسم أحمد بن عبد الودود بن علي بن سمجون الهلالي الأندلسي الشاعر. * - سمحون كصعفوق نادر: والد أبي بكر الأندلسي الأديب النحوي * سمن كسمع سمانة بالفتح وسمنا كعنب فهو سامن وسمين ج: سمان. وكمحسن: السمين خلقة وقد أسمن وسمنه تسمينا. وامرأة مسمنة كمكرمة: خلقة. ومسمنة كمعظمة: بالأدوية. وأسمن: ملك سمينا أو اشتراه أو وهبه وسمنت ماشيته. واستسمن: طلب أن يوهب له السمين وفلانا: وجده سمينا أو عده سمينا. وطعام مسمنة. وأرض سمينة: تربة لا حجر فيها. والسمن: سلاء الزبد يقاوم السموم كلها وينقي الوسخ من القروح الخبيثة وينضج الأورام كلها ويذهب الكلف والنمش من الوجه طلاءج: أسمن وسمون وسمنان. وسمن الطعام: عمله به كسمنه وأسمنه والقوم: أطعمهم سمنا. وأسمنوا: كثر سمنهم وهم سامنون. وفتيان بن أحمد بن سمنية: شيخ لابن نقطة. والتسمين: التبريد. والسمانى كحبارى: طائر للواحد والجمع أو الواحدة: سماناة. والسمان كشداد: أصباغ يزخرف بها. والسمنية كعرنية: قوم بالهند دهريون قائلون بالتناسخ. والسمنة بالضم: عشبة تنبت بنجوم الصيف وتدوم خضرتها ودواء السمن وع وة ببخارى منها محمد بن علي بن عبد الملك الفقيه ولقب الزبير بن محمد العمري المقرئ. وسمنان: ع وبالكسر: د وبالضم: جبل. وسامان بن عبد الملك الساماني: محدث. والملوك السامانية: تنسب إلى سامان بن حيا. وسمن بالضم: ع. وكجهينة: أول منزل من النباج لقاصد البصرة. والأسمان: الأزر الخلقان. وسامين: ة بهمذان. وسامان: ة بالري ومحلة بأصفهان منها أحمد بن علي الصحاف. وسمنين بالكسر: د. وكأمير: لقب عبد الله بن عمرو ابن ثعلبة لأنه كان بين أخ وعم وعدد كثير. * السن بالكسر: الضرسج: أسنان وأسنة وأسن والثور الوحشي وجبل بالمدينة وع بالري ود على دجلة منه عبد الله بن علي الفقيه ود بين الرها وآمد ومكان البري من القلم والأكل الشديد والقرن والحبة من رأس الثوم وشعبة المنجل ومقدار العمر مؤنثة في الناس وغيرهمج: أسنان. وأسن: كبرت سنه كاستسن ونبت سنه والله سنه: أنبته وسديس الناقة: نبت. وهو أسن منه: أكبر سنا. وهو سنه وسنينه وسنينته: لدته وتربه. وسن السكين فهو مسنون

[ 237 ]

وسنين وسننه: أحده وصقله. وكل ما يسن به أو عليه: مسن. وسنن المنطق: حسنه ورمحه إليه: سدده. وسن الرمح: ركب فيه سنانه والأضراس: سوكها والإبل: ساقها سريعا والأمر: بينه والطين: عمله فخارا وفلانا: طعنه بالسنان أو عضه بالأسنان أو كسر أسنانه والفحل الناقة: كبها على وجهها والمال: أرسله في الرعي أو أحسن القيام عليه حتى كأنه صقله والشئ: صوره وعليه الدرع أو الماء: صبه والطريقة: سار فيها كاستسنها. واستن: استاك والفرس: قمص والسراب: اضطرب. وكصبور: ما استكت به. والسنة: الدبة والفهدة وبالكسر: الفأس لها خلفان وبالضم: الوجه أو حره أو دائرته أو الصورة أو الجبهة والجبينان والسيرة والطبيعة وتمر بالمدينة ومن الله: حكمه وأمره ونهيه. و (إلا أن تأتيهم سنة الأولين) أي: معاينة العذاب. وسنن الطريق مثلثة وبضمتين: نهجه وجهته. وجاءت الريح سناسن: على طريقة واحدة. والحمأ المسنون: المنتن. ورجل مسنون الوجه: مملسه حسنه سهله أو في وجهه وأنفه طول. والفحل يسان الناقة مسانة وسنانا أي: يكدمها ويطردها حتى ينوخها ليسفدها. وكأمير: ما يسقط من الحجر إذا حككته والأرض التي أكل نباتها كالمسنونة وقد سنت ود. وكزبير: اسم. وكجهينة: بنت محنف الصحابية ومولى لأم سلمة. والمسان من الإبل: الكبار. والسنسن بالكسر: العطش ورأس المحالة وحرف فقار الظهر كالسن والسنسنة ورأس عظام الصدر أو طرف الضلع التي في الصدر. وكهدهد: لقب أبي سفيان بن العلاء أخي أبي عمرو وشاعر وجد الحسين بن محمد الشاعر. وسنة بن مسلم البطين وأبو عثمان بن سنة: محدثان. وسنان بن سنة وعبد الرحمن بن سنة وسنان بن أبي سنان وابن طهير وابن عبد الله وابن عمرو بن مقرن وابن وبرة وابن سلمة وابن شمعلة وابن تيم وابن ثعلبة وابن روح وسنين كزبير أبو جميلة وابن واقد: صحابيون. وحصن سنان: بالروم. وأبو العباس الأصم السناني: نسبة إلى جده سنان. وأسنان بالضم: ة بهراة. وسنيناء: ة بالكوفة. والسنائن: ماءة لبني وقاص. والمستسن: الطريق المسلوك كالمستسن وقد استسنت. والمستن: الأسد. والسنن محركة: الإبل تستن في عدوها. والسنينة كسفينة: الرمل المرتفع المستطيل على وجه الأرضج: سنائن والريح. والمسنون: سيف مالك ابن العجلان الأنصاري. وذو السن: ابن وثن البجلي كانت له سن زائدة. وذو السن: ابن الصوان بن عبد شمس. وذو السنينة كجهينة: حبيب بن عتبة الثعلبي كانت له سن زائدة أيضا. ووقع في سن رأسه أي: عدد شعره من الخير أو فيما شاء واحتكم. وأسيد السنة بالضم: هو أسد بن موسى المحدث. والسنيون

[ 238 ]

من المحدثين: أحمد بن محمد بن إسحاق بن السني ذو التصانيف والعلاء بن عمرو ويحيى بن زكريا وأحمد بن علي بن منصور مؤلف " المنهاج " وآخرون. وسنني هذا الشئ: شهى إلي الطعام. وتسانت الفحول: تكادمت. وسنين: د بديار عوف بن عبد. والسنان: نصل الرمحج: أسنة ط والذبان طوهو أطوع السنان أي: يطاوعه السنان كيف شاء. * - التسون: استرخاء البطن. والفضل بن محمد ابن سون كزفر. وسوان كغراب: ع. وأسوان بالضم ويفتح أو غلط السمعاني في فتحه: د بالصعيد بمصر منه فقير بن موسى المحدث. وسونايا بالضم: ة ببغداد أدخلت في البلد. * - الأسهان: الرمال اللينة. * السين: حرف مهموس من حروف الصفير ويمتاز عن الصاد بالإطباق وعن الزاي بالهمس ويزاد وتبدل منه التاء وجبل وة بأصفهان منها: أبوا منصور المحمدان ابن زكريا وابن سكرويه السينيان سمعا ابن خرشيد قولة. ومحمد بن عبد الله بن سين: محدث. و (يس) أي: يا إنسان أو يا سيد. وسينا مقصورة: جد أبي علي الحسين بن عبد الله وبالمد: حجارة م. وسينان: ة بمرو وجد محمد بن المغيرة وجد لعلي بن محمد بن عبد الله صاحب الطبراني. وطور سينين وسيناء ويفتح وسينا مقصورة: جبل بالشام. والسينينية: شجرة ج: سينين. * (فصل الشين) * * الشأن: الخطب والأمرج: شؤون وشئين ومجرى الدمع إلى العينج: أشؤن وشؤون وعرق في الجبل ينبت فيه النبع وموصل قبائل الرأس وعرق من التراب في الجبل ينبت فيه النخلج: شؤون. وما شأن شأنه كمنع: ما شعر به أو لم 4 يكترثله. وشأن شأنه: قصد قصده كاشتأنه وعمل ما يحسنه. ولأشأنن خبرهم: لأخبرنهم. ولأشأنن شأنهم: لأفسدنهم. وشأن بعدك: صار له شأن. * - الشابن: الغلام الناعم التار وقد شبن. وشبانة: اسم وبالضم: أحمد بن الفضل بن شبانة الهمذاني الكاتب. وعبد الرحمن بن محمد بن شبانة: له جزء. وعلي بن عبد الملك بن شبانة: محدث. وابن شبان كشداد: عبد العزيز بن محمد العطار وبالضم: شبان ابن جسر بن فرقد أو اسمه جعفر وهذا لقبه. وأحمد ابن الحسين البغدادي يعرف بشبان. وأشبونة بالضم: د بالمغرب. وشبن: دنا. والشباني والأشباني بالضم: الأحمر الوجه والسبال. * - الشتن: النسج والحياكة وهو شاتن وشتون. وأشتون: حصن بالأندلس وع قرب أنطاكية. وكسحاب: جبل بمكة بين كداء وكدى. والشتون: اللينة من الثياب. ورجل شتن الكف: شثنها. ومحمد ابن أبي المظفر بن شتانة كرمانة: محدث فرد. وشتنى كجمزى: ة بمصر. * - إشتيخن

[ 239 ]

بكسر الألف والتاء: رستاق بسمرقند منه محمد بن أحمد بن مت المحدث. * شثنت كفه كفرح وكرم شثنا وشثونة: خشنت وغلظت فهو شثن الأصابع بالفتح والبعير: غلظت مشافره من رعي الشوك. * الشجن محركة: الهم والحزن والغصن المشتبك والشعبة من كل شئ كالشجنة مثلثة والمتداخلة الخلق من النوق والحاجة حيث كانتج: شجون وأشجان. وشجنته الحاجة: حبسته والأمر فلانا: أحزنه شجنا وشجونا كأشجنه فشجن كفرح وكرم شجنا وشجونا. والشجنة بالكسر: شعبة من عنقود تدرك كلها وقد أشجن الكرم والصدع في الجبل وع. وشجنة بن عطارد ابن عوف بن كعب بن زيد مناة. وتشجن: تذكر والشجر: التف. و " الحديث ذو شجون ": فنون وأغراض. والشجن: الطريق في الوادي أو في أعلاهج: شجون كالشاجنة ج: شواجن وهي واد كبير بديار ضبة. * شحن السفينة كمنع: ملأها وطرد وشل وأبعد والمدينة: ملأها كأشحنها والكلاب تشحن كتنصر وتعلم وتمنع: أبعدت الطرد ولم تصد شيئا. والشحنة بالكسر: ما يقام للدواب من العلف الذي يكفيها يومها وليلتها وفي البلد: من فيه الكفاية لضبطها من جهة السلطان والعداوة كالشحناء والرابطة من الخيل. وشاحنه: باغضه. وأشحن: تهيأ للبكاء والسيف: أغمده وسله ضد وله بسهم: استعد له ليرميه. و " المشاحن " المذكور في الحديث: صاحب البدعة التارك للجماعة. ومركب شاحن: مشحون ككاتم للمكتوم. وشحن عليه كفرح: حقد. والمشحئن كمشمعل: المتغضب. * - الشيخون: الشيخ. والمشخئن: لغة في المشحئن. * شدن الظبي وجميع ولد الظلف والخف والحافر شدونا: قوي واستغنى عن أمه. وأشدنت الظبية فهي مشدن: شدن ولدهاج: مشادن ومشادين. والمشدونة: العاتق من الجواري. والشدنيات محركة من الإبل: منسوبة إلى موضع باليمن أو فحل. والشدن بالفتح: شجر نوره كالياسمين. * - شذونة: د بالأندلس منه أبو عبد الله بن خلصة النحوي. * - الشاذكونة بفتح الذال: ثياب غلاظ مضربة تعمل باليمن وإلى بيعها نسب أبو أيوب الحافظ لأن أباه كان يبيعها. * - الشرن: الشق في الصخرة وقد شرن كسمع وبالتحريك: د بطبرستان. والشوران بالضم: القرطم أو العصفر ومحمد بن عبد الله بن الشاريان: محدث. * الشزن محركة: شدة الإعياء من الحفا والشدة والغلظة كالشزونة والغلظ من الأرض والرجل العسر الخلق ومن العيش: شظفه والناحية والجانب كالشزن بضمتين والبعد. والشزن بالفتح وبضمتين: الكعب يلعب به. وذكر أحدهما الجوهري غير مقيد. وتشزن: اشتد وله: انتصب له

[ 240 ]

في الخصومة وغيرها وصاحبه تشزنا وتشزينا: صرعه والشاة: أضجعها ليذبحها. وشزن كفرح: نشط. والشزنة: البخيلة. * - شستان بالكسر: هو علي بن أبي سعيد بن شستان المحدث. * - ششانة: عمل من أعمال بطليوس. * - الشاصونة: البرنية من الأوانيج: شواصن واسم رجل. * الشطن محركة: الحبل الطويل أو عامج: أشطان. وشطنه: شده به وصاحبه: خالفه عن نيته ووجهه وفي الأرض: دخل إما راسخا وإما واغلا. وبئر شطون: بعيدة القعر أو التي تنزع بحبلين من جانبيها وهي متسعة الأعلى ضيقة الأسفل وغزوة. ونية شطون: بعيدة. والشاطن: الخبيث. والشيطان: م وكل عات متمرد من إنس أو جن أو دابة وشيطن وتشيطن: فعل فعله والحية وسمة للإبل في أعلى الورك منتصبا على الفخذ إلى العرقوب كالمشيطنة. والمشاطن: من ينزع الدلو بشطنين. و (رؤوس الشياطين): نبت. وشيطان الطاق: في القاف. وشيطان الفلا: العطش. وشطنان محركة: واد بنجد. وشطون بالضم: ع. * - شعثن كجعفر والثاء مثلثة: والد أبي رديح ذؤيب الصحابي. * الشعن محركة: ما تناثر من ورق العشب بعد يبسه. وأشعن: ناصى عدوه. وشعر مشعون: مشعث. واشعان شعره اشعينانا فهو مشعان الرأس: ثائره وأشعثه. ومجنون مشعون: إتباع. * - الشغنة بالضم: الكارة والغصن الرطب ج: كصرد. * - شغرنه بالراء والنون: بمعنى شغزبه بالزاي والباء وذلك في الصراع. * الشفن: الكيس العاقل كالشفن ككتف ورقيب الميراث والانتظار. وكزفر: الشديد النظر. وشفنه كضربه وعلمه شفونا: نظر إليه بمؤخر عينيه أو نظر في إعراض أو رفع طرفه ناظرا إليه كالمتعجب أو كالكاره فهو شافن وشفون. * - شفتن بالمثناة: جامع ونكح. * أشقن: قل ماله والعطية: قللها فشقنت ككرم: قلت. وشئ شقن بالفتح وككتف وأمير: قليل. والعباس بن أحمد بن محمد وأسلم بن الفضل الشقانيان مشددا: محدثان. * - مشكدانة بالضم: لقب عبد الله بن عامر المحدث. * - شلوبين أو شلوبينة: د بالمغرب منه أبو علي الشلوبيني النحوي. * - شمن محركة: ة باستراباذ منها أبو علي حسين بن علي الشمني. وشمونت: د بالأندلس وأشمونين بالضم بلفظ التثنية: د بالصعيد الأوسط. وأشمون جريس بالضم: ة بمصر تحت شطنوف. * شن الماء على الشراب: فرقه والغارة عليهم: صبها من كل وجه كأشنها. والشنين: قطران الماء وكل لبن يصب عليه الماء حليبا كان أو حقينا. والقاطر: شنانة بالضم. وماء شنان كغراب: متفرق. والشن وبهاء: القربة الخلق الصغيرة ج: شنان. وحفص بن عمر بن مرة الشني: صحابي. وعقبة بن خالد وعمر بن الوليد

[ 241 ]

والصلت بن حبيب التابعي الشنيون: محدثون. وشنة: لقب وهب بن خالد الجاهلي. وذو الشنة: وهب بن خالد كان يقطع الطريق ومعه شنة. والشنان كسحاب: لغة في الشنآن. وكغراب: الماء البارد. وككتاب: واد بالشام. وكصبور: السمين والمهزول ضد والجائع والجمل بين المهزول والسمين. والتشان: الامتزاج والتشنج كالتشنن. واستشن: هزل وإلى اللبن: عام والقربة: أخلقت كاستشنت وتشننت وتشانت. وشن بن أفصى: أبو حي. والمثل المشهور في ط ب ق منهم الأعور الشني. وكجهينة: بطن من عقيل ووالد سقلاب القارئ المصري. وشنى كإلا: ع بالأهواز. والشنشنة بالكسر: المضغة أو القطعة من اللحم والطبيعة والعادة. * - الشونة: المرأة الحمقاء ومخزن الغلة مصرية والمركب المعد للجهاد في البحر. والتشون: خفة العقل. وهو يشون الرؤوس أي: يفرج شؤونها. * - الشاهين: طائر م وعمود الميزان. * شانه يشينه: ضد زانه. والشين: من الحروف المهموسة ولها حظ من التنغيم والتفشية مخرجها الشجر وهو مفرج الفم. وشين شينا حسنة: كتبها. والشاذ بن شين: محدث. والمشاين: المعايب. وشانة: ة بمصر. وإدريس بن بسام الشيني بالكسر: شاعر أندلسي. * (فصل الصاد) * * صبن الهدية عنا يصبنها: كفها ومنعها والمقامر الكعبين: سواهما في كفه فضرب بهما. والصبناء: كفه إذا أمالها ليغدر بصاحبه. والصابون: م حار يابس مفرح للجسد. والصابوني: ة بمصر. وابن الصابوني: من الأدباء. وصيبون: ع. واصطبن وانصبن: انصرف. * - إصبهان: في أ ص ص. * - الصوتن كعلبط وتفتح تاؤه ولا نظير له في الكلام: البخيل. * صحنه كمنعه: ضربه وبينهم: أصلح وأعطاه شيئا في صحن. والتصحن: السؤال. والصحن: جوف الحافر والعس العظيم ووسط الدار وطسيتان صغيران تضرب أحدهما على الآخر. والصحنا والصحناة ويمدان ويكسران: إدام يتخذ من السمك الصغار مشة مصلح للمعدة. وكمكنسة: إناء كالصحفة. والصحنة بالضم: جوبة تنجاب في الحرة. وناقة صحون كصبور: رموح. وصحناء الأذنين: مستقر داخلهما. * الصيدن: الضبع والكساء الصفيق والملك والثعلب ودويبة تعمل لنفسها بيتا في الأرض وتعميه كالصيدناني فيهما. والصيدناني: الصيدلاني. * الصعون كإردب: الظليم الدقيق العنق الصغير الرأس أو عام وهي: بهاء. وأصعن: صغر رأسه ونقص عقله. واصعن اصعنانا: دق ولطف. وأذن مصعنة: مؤللة. * - الصغانة كسحابة: من الملاهي معربة جفانه. وصغانيان: كورة عظيمة بما وراء النهر وينسب إليها الإمام الحافظ في اللغة الحسن بن محمد بن

[ 242 ]

الحسن ذو التصانيف والنسبة: صغاني وصاغاني معرب جغانيان. وإسحاق بن إبراهيم بن صيغون الصيغوني: زاهد محدث. * الصفن: وعاء الخصية ويحرك والسفرة والشقشقة كالصفنة فيهما وبالضم: كالركوة يتوضأ فيها وخريطة لطعام الراعي وزناده وأداته كالصفنة بالفتح. وتصافنوا الماء: اقتسموه بالحصص. وصفن الفرس يصفن صفونا: قام على ثلاث قوائم وطرف حافر الرابعة والرجل: صف قدميه وبه الأرض: ضربه. والصفن محركة: ما فيه السنبلة من الزرع وبيت ينضده الزنبور ونحوه لنفسه أو لفراخه وفعله: التصفين. وصفنة محركة: ع بالمدينة. وكجهينة: د بالعالية في ديار بني سليم. والصافن: فرس مالك بن خزيم الهمداني. وصفين كسجين: ع قرب الرقة بشاطئ الفرات كانت به الوقعة العظمى بين علي ومعاوية غرة صفر سنة 37 فمن ثم احترز الناس السفر في صفر. * - الصن بالكسر: بول الإبل وأول أيام العجوز وشبه السلة المطبقة يجعل فيها الخبز وبهاء: ذفر الإبط كالصنان. وأصن: صار ذا صنان وشمخ بأنفه تكبرا وغضب والناقة: حملت فاستكبرت على الفحل والماء: تغير وعلى الأمر: أصر والفرس: نشب ولدها في بطنها فدفع برأسه في خورانها. ورجل أصن: متغافل. وكشداد: شجاع. وكسكين: ع بالكوفة. * صانه صونا وصيانا وصيانة فهو مصون ومصوون: حفظه كاصطانه والفرس: قام على طرف حافره من وجى أو حفا. وصوان الثوب وصيانه مثلثين: ما يصان فيه. والصوانة مشددة: الدبر وضرب من الحجارة شديدج: صوان. والصين: ع بالكوفة وبالإسكندرية وموضعان بكسكر ومملكة بالمشرق منها الأواني الصينية. والمصوان: غلاف القوس. والصينية بالكسر: د تحت واسط العراق. والصونة: العتيدة. * (فصل الضاد) * * الضائن: الضعيف والمسترخي البطن والحسن الجسم القليل الطعم والأبيض العريض من الرمل وخلاف الماعز من الغنمج: ضأن ويحرك وكأمير وهي ضائنة ج: ضوائن. وأضأن: كثر ضأنه. وأضئن ضأنك: اعزلها من المعز. والضئني بالكسر: السقاء الضخم من جلدة يمخض بها الرائب. والضانة: الخزامة إذا كانت من عقب. * الضبن بالكسر: ما أعياهم أن يحفروه وما بين الكشح والإبط. وبالفتح وككتف: الماء المشفوف لا فضل فيه كالمضبون وهو الزمن وبالتحريك: الوكس. والضبنة مثلثة وكفرحة: العيال ومن لا غناء فيه ولا كفاية من الرفقاء. وضبن الهدية: كفها لغة في الصاد. وأضبنه: أزمنه والشئ: جعله في ضبنه

[ 243 ]

كاضطبنه وضيق عليه. وضبينة كسفينة: أبو بطن. وبنو ضابن وبنو مضابن: قبيلتان. والأضبان: المسابع الكثيرة السباع. والمضبون: الزمن. وأول الحمل: الأبط ثم الضبن ثم الحضن. * الضجن محركة: جبل. وضجنان كسكران: جبل قرب مكة وجبل آخر بالبادية. * - الضحن محركة: د عن ابن سيده وأنشد بيت ابن مقبل الذي أنشده الجوهري في ض ج ن فأحدهما مصحف. * - ضدنه يضدنه: أصلحه وسهله. وضدنى كسكرى: ع. وضدوان وضديان: جبلان أو النون زائدة فيعاد في الياء. * - الضيزن كحيدر: الحافظ الثقة وولد الرجل وعياله وشركاؤه والساقي الجلد والبندار الخران ونحاس بين قب البكرة والساعد ومن يزاحم أباه في امرأته ومن يزاحمك عند الاستقاء وصنم. والضيزان: فرس لم يتبطن الإناث ولم ينز قط. وضزنه يضزنه ويضزنه: أخذ على ما في يده دون ما يريده. وتضازنا: تعاطيا فتغالبا. * - ضيطن ضيطنة وضيطانا محركة: مشى فحرك منكبيه وجسده مع كثرة لحم فهو ضيطن وضيطان. * الضغن بالكسر: الناحية وإبط الجمل والميل والشوق والحقد كالضغينة وقد ضغن كفرح. وتضاغنوا واضطغنوا: انطووا على الأحقاد. واضطغنه: أخذه تحت حضنه. وفرس ضاغن: ما يعطي جريه إلا بالضرب. وقناة ضغنة كفرحة: عوجاء. والضغيني: الأسد. وضغن إلى الدنيا كفرح: مال. * ضفن إليهم يضفن: أتاهم يجلس إليهم وبغائطه: رمى وبحاجته: قضى والمرأة: نكحها والبعير برجله: خبط وعلى ناقته: حمله عليها وفلانا: ضرب برجله على عجزه وبه الأرض: ضربها به وضرع الناقة: ضمه للحلب. واضطفن: ضرب بقدمه مؤخر نفسه. والضفن كهجف وطمر: القصير والأحمق في عظم خلق. وتضافنوا عليه: تعاونوا. والضيفن: في الفاء. * ضمن الشئ وبه كعلم ضمانا وضمنا فهو ضامن وضمين: كفله. وضمنته الشئ تضمينا فتضمنه عني: غرمته فالتزمه. وما جعلته في وعاء فقد ضمنته إياه. والمضمن كمعظم من الشعر: ما ضمنته بيتا ومن البيت: ما لا يتم معناه إلا بالذي يليه ومن الأصوات: ما لا يستطاع الوقوف عليه حتى يوصل بآخر. وضمن الكتاب بالكسر: طيه. وتضمنه: اشتمل عليه. والضمنة بالضم: المرض. وككتف: العاشق والزمن والمبتلى في جسده وقد ضمن كسمع والاسم: الضمنة بالضم والضمن محركة وكسحاب وسحابة. وقول عبد الله بن عمرو: من اكتتب ضمنا أي: من كتب نفسه في ديوان الضمنى والزمنى. ورجل مضمون اليد: مخبونها. والضامنة: ما يكون في القرية من النخيل أو ما أطاف به منها سور المدينة. والضمانة: الحب. والمضامين: ما في أصلاب الفحول. ومضمون: اسم. * الضنن محركة: الشجاع.

[ 244 ]

والضنين: البخيل يضن بالفتح والكسر ضنانة وضنا بالكسر. وهو ضني بالكسر أي: خاص بي. وضنائن الله: خواص خلقه. وهذا علق مضنة وتكسر الضاد: نفيس يضن به. وضنة بالكسر: خمس قبائل وقول الجوهري: قبيلة قصور -: ضنة بن سعد في قضاعة وابن عبد الله في عذرة وابن الحلاف في أسد بن خزيمة وابن العاص في الأزد وابن عبد الله في نمير. والمضنون: الغالية وبهاء: اسم زمزم. والضنان بن المنان كشداد: شاعر. واضطن: بخل. * الضون: الإنفحة وبهاء: الصبية الصغيرة وكثرة الولد كالتضون. والضانة: البرة يبرى بها البعير. والضيون: السنور الذكر ج: ضياون. * - ضين بالكسر: جبل عظيم بصنعاء. * (فصل الطاء) * * الطبن: الجمع الكثير ويحرك ومثلثة. وكصرد: لعبة لهم فارسيته: سدره والجيفة توضع فيصاد عليها النسور والسباع وبالضم: الطنبور أو العود وبهاء: صوته. والطبنة بالكسر: الفطنة ج: كعنب. وطبن له كفرح وضرب طبنا وطبانة وطبانية وطبونة: فطن فهو طبن كفرح وصاحب والنار يطبنها طبنا: دفنها لئلا تطفأ وذلك الموضع: طابون. وطابن هذه الحفيرة: طامنها وطأطئها. واطبأن: اطمأن. وأي الطبن هو: أي الناس. وطابنه: وافقه. وطوبانية بالضم: قلعة بفلسطين. * - الطثن بالمثلثة: الطرب والتنغم. * الطجن: القلو. والمطجن كمعظم: المقلو فيالطاجن كصاحب وحيدر لطابق يقلى عليه معربان. * طحن البر كمنع وطحنه: جعله دقيقا والأفعى: استدارت فهي مطحان. والطحن بالكسر: الدقيق ومنه المثل: " أسمع جعجعة ولا أرى طحنا ". وكصرد: القصير ودويبة وليث عفرين. والطاحونة: الرحى. والطواحن: الأضراس. وكصبور: نحو الثلاث مئة من الغنم والكتيبة العظيمة والحرب والإبل الكثيرة كالطحانة. والطاحن: الراكس من الدقوقة التي تقوم في وسط الكدس. والطحان مصروف إن لم تجعله من الطح وحرفته: ككتابة. * - الطرن بالضم: الخز. والطاروني: ضرب منه. وطرين الشرب: اختلطوا من السكر. والطرين كدرهم: الطين الرقيق. وأتى بالطرين والغرين أي: غضب. وطرنيانة بالكسر: د بالمغرب. وأطرون بالضم: د بفلسطين وكصبور: ع بإرمينية. وطورين بالضم: ة بالري. * - طركونة بفتح الطاء والراء المشددة وضم الكاف: د بالأندلس وع آخر بالمغرب أيضا. * - طيسانية: د بإشبيلية. وطس لا تجمع إلا على ذوات طس ولا تقل طواسين. * طعنه بالرمح كمنعه ونصره طعنا: ضربه ووخزه فهو مطعون وطعينج: طعن بالضم وفيه بالقول طعنا وطعنانا. و - في المفازة: ذهب والليل: سار فيه كله

[ 245 ]

والفرس في العنان: مده وتبسط في السير. والمطعان: الكثير الطعن للعدو كالمطعن كمنبرج: مطاعين ومطاعن. وتطاعنوا في الحرب تطاعنا وطعنانا وطعانا واطعنوا. والطاعون: الوباء ج: طواعين. وكعني: أصابه. * - الطعثنة بالمهملة والمثلثة: المرأة السيئة الخلق. وغنم طعثنة: كثيرة. * - الطفن: الموت والحبس. والطفانية كعلانية: شتم للرجل والمرأة. والطفانين: الكذب وما لا خير فيه من الكلام والحبس والتخلف. واطفأن: اطمأن وخلقه: حسن. * الطمن بالفتح: الساكن كالمطمئن ج: طمون. واطمأن إلى كذا اطمئنانا وطمأنينة وهو مطمئن وذاك مطمأن وتصغيره: طميئن. وطمأن ظهره: طامنه ومن الأمر: سكن. وكسكين: د بالروم. * الطن: رطب أحمر شديد الحلاوة وبالضم: بدن الإنسان وغيرهج: أطنان وطنان والعلاوة بين العدلين وحزمة القصب الواحدة: بهاء. وكأمير: صوت الذباب والطست. وطن: صوت كطنطن وطنن ومات. وأطن ساقه: قطعها والطست: صوته. والطنطنة: حكاية صوت الطنبور وشبهه. والطني بالضم: الرجل الجسيم ورجل ذو طنطان: ذو صخب. * - طوانة كثمامة: ع. * الطين بالكسر: م وبهاء: القطعة منه ود قرب دمياط والخلقة والجبلة. وطان: حسن عمل الطين وكتابه: ختمه به. وتطين: تلطخ به. وككتابة: صنعته. وطين السطح فهو مطين كأمير. ومكان طان: كثيره. ومطين كمحدث: لقب محمد بن عبد الله الحافظ لولعه به صغيرا. وفلسطين: في الطاء. * (فصل الظاء) * * ظران ككتاب: ع. * ظعن كمنع ظعنا ويحرك: سار. وأظعنه: سيره. والظعينة: الهودج فيه امرأة أم لاج: ظعن وظعن وظعائن وأظعان والمرأة ما دامت في الهودج. واظعنته كافتعلته: ركبته. وكصبور: البعير يعتمل ويحمل عليه. وككتاب: الحبل يشد به الهودج. وعثمان بن مظعون: أول صحابي مات بالمدينة. وذو الظعينة كجهينة: ع. وظاعنة بن مر: أبو قبيلة. * الظن: التردد الراجح بين طرفي الاعتقاد الغير الجازمج: ظنون وأظانين وقد يوضع موضع العلم. والظنة بالكسر: التهمة ج: كعنب. والظنين: المتهم. وأظنه: اتهمه. وقول ابن سيرين: لم يكن علي يظن في قتل عثمان يفتعل من تظنن فأدغم. والتظني: إعمال الظن وأصله التظنن. وكصبور: الرجل الضعيف والقليل الحيلة والمرأة لها شرف تتزوج والبئر لا يدرى أفيها ماء أم لا والقليلة الماء ومن الديون: ما لا يدرى أيقضيه آخذه أم لا. ومظنة الشئ بكسر الظاء: موضع يظن فيه وجوده. وأظننته: عرضته للتهمة.

[ 246 ]

* (فصل العين) * * العبن (بالفتح): الغلظ في الجسم والخشونة وبضمتين: السمان الملاح منا ومحركة مشددة النون: الغليظ والعظيم من النسور والجمال كالعبنى والعبناة ج: عبنيات. وأعبن: اتخذ جملا عبنى. والعبنة بالضم: قوة الجمل والناقة. * - العتن بضمتين: الأشداء الواحد: عتون وعاتن. وعتنه إلى السجن يعتنه ويعتنه: دفعه شديدا عنيفا. وأعتن على غريمه: آذاه وتشدد. وعتان ككتاب: ماء حذاء خيبر. * العثن بالكسر: ضرب من الخوصة ترعاه المال رطبا ومصلح المال وسائسه والعهن وبالتحريك: الصنم الصغير ج: أعثان والدخان كالعثان كغراب واحد: العواثن. وككتف: الفاسد من الطعام لدخان خالطه كالمعثون. وعثنت النار عثنا وعثانا وعثونا بضمهما: دخنت كعثنت وفي الجبل: صعد. وعثن الثوب كفرح: عبق. والتعثين: التخليط وإثارة الفساد وتبخير الثوب بالبخور وكغراب: الغبار وع. وكثمامة: ماء لجذيمة والعثنون: اللحية أو ما فضل منها بعد العارضين أو ما نبت على الذقن وتحته سفلا أو هو طولها وشعيرات طوال تحت حنك البعير ومن الريح والمطر: أولهما أو عام المطر أو المطر ما دام بين السماء والأرضج: عثانين. والعواثن بالضم: الأسد الكثير الشعر. وكمعظم: الضخم العثنون. * عجنه يعجنه ويعجنه فهو معجون وعجين: اعتمد عليه بجمع كفه يغمزه كاعتجنه وضرب عجانه والناقة: ضربت الأرض بيديها في سيرها وفلان: نهض معتمدا على الأرض كبرا. والعجين: المخنث كالعجينة ج: ككتب أوهم أهل الرخاوة من الرجال والنساء. والعجينة: الأحمق كالعجان والجماعة كالمتعجنة أو الكثيرة منها. وأم عجينة: الرخمة. وأبو عجينة وابن أبي عجينة: محدثان. والعجناء: الناقة القليلة اللبن والمنتهية في السمن كالمتعجنة أو التي تدلى ضرتها وتلحق أطباؤها فيرتفع في أعالي الضرة والتي في حيائها ورم يمنع اللقاح كالعجنة كفرحة وقد عجنت كفرح. وككتاب: العنق والاست وتحت الذقن والقضيب الممدود من الخصية إلى الدبر. وعاجنة المكان: وسطه. وأعجن: ركب السمينة وورم عجانه. والمتعجن والعجن ككتف: البعير المكتنز سمنا. وناقة عاجن: لا يقر الولد في بطنها. * العجاهن بالضم: القنفذ والذي ليس بصريح النسب وصديق الرجل المعرس فإذا دخل فلا عجاهن والرسول بين العروس وأهله في الإعراس وهي: بهاء وتعجهن: لزمها حتى بنى عليها والخادم والطباخ. والعجاهنة بالفتح: جمعه وبالضم: الماشطة. * عدن بالبلد يعدن ويعدن عدنا وعدونا: أقام ومنه: (جنات عدن) والإبل في الحمض: استمرته ونمت عليه ولزمته فهي عادن والأرض يعدنها: زبلها كعدنها

[ 247 ]

والشجرة: أفسدها بالفاس ونحوها والحجر: قلعه. والمعدن كمجلس: منبت الجواهر من ذهب ونحوه لإقامة أهله فيه دائما أو لإنبات الله عز وجل إياه فيه ومكان كل شئ فيه أصله. وكمنبر: الصاقور. وعدن به الأرض تعدينا: ضربها به والشارب: امتلأ. وكسحاب: ع وساحل البحر وحافة النهر ومن الزمان: سبع سنين يقال: مكثوا عدانا وبهاء: الجماعة ج: عدانات. والعيدان: في الدال. وعدنان: أبو معد. والعدينة والعدانة: رقعة في أسفل الدلوج: عدائن. وغرب معدن كمعظم: خرز بها. وكمحدث: مخرج الصخر من المعدن يبتغى فيه الذهب ونحوه. والعدودني: السريع أو الشديد أو منسوب إلى فحل أو أرض. وعدن أبين محركة: جزيرة باليمن أقام بها أبين. وعدن لاعة: ة بقربه. وعدنة محركة: ع بناحية الربذة واسم وبالضم: ثنية قرب ملل. وكسحاب وجهينة: من أسمائهن. وعيدنت النخلة: صارت عيدانة. * - العذانة كسحابة: الاست. * العرن محركة والعرنة بالضم وككتاب: داء يأخذ في آخر رجل الدابة يذهب الشعر أو تشقق في أيديها أو أرجلها أو جسوة تحدث في رسغ رجل الفرس عرنت كفرح فهي عرنة وعرون. وعرن البعير يعرنه ويعرنه: وضع في أنفه العران ككتاب: لعود يجعل في وترة أنفه. وعرن كعني: شكا أنفه من العران. وكأمير: مأوى الأسد والضبع والذئب والحية كالعرينة ج: ككتب وهشيم العضاه وجماعة الشجر واللحم وبطن وصياح الفاختة وفناء الدار والبلد والشوك ومعدن والفريسة والعز وجحر الضب. وعرنت الدار عرانا بالكسر: بعدت. وديار عران وعارنة: بعيدة. والعرنين بالكسر: الأنف كله أو ما صلب من عظمه ومن كل شئ: أوله والسيد الشريف. والعرانية بالضم: مد السيل وقاموس البحر وبالفتح: ابن جشم في بلقين. والعرن محركة: الغمر وريح الطبيخ كالعرن بالكسر والدخان وشجر يدبغ به واللحم المطبوخ. وككتف: من يلزم الياسر حتى يطعم من الجزور وفرس عدي بن أمية الضبي أو فرس عمير بن جبل البجلي. وككتاب: عود البكرة والبعد والقتال ووجار الضبع والقرن والمسمار ورمح معرن كمعظم: سمر سنانه به. وكجهينة: قبيلة منهم العرنيون المرتدون. والعرنة بالكسر: عروق العرنين وخشب الظمخ وسقاء معرون: دبغ به والصريع الذي لا يطاق. وعرنان بالكسر: جبل. وأعرن: دام على أكل اللحم وتشقق سيقان فصلانه ووقعت الحكة في إبله. وخيفان بن عرانة كثمامة: قدم على النبي صلى الله عليه وسلم. وعرن: مرن والسهم: رصفه. وبطن عرنة كهمزة: بعرفات وليس من الموقف. والعارن: الأسد وسموا: معرونا وعرينا كزبير ورمان.

[ 248 ]

* العربون بالضم وكحلزون وقربان: ما عقد به البيع. وعربنه: أعطاه ذلك. * العرتن كجعفر والعرتن محركة وتضم التاء والأصل عرنتن كقرنفل وكجحنفل أو تثلث تاؤه والعرتون كزرجون: شجر يدبغ به. وأديم معرتن: مدبوغ به. وعريتنات بالضم: ع. * العرجون كزنبور: العذق أو إذا يبس واعوج أو أصله أو عود الكباسة أو نبت كالفطر يشبه الفقعج: عراجين. وعرجن الثوب: صور فيه صورها وفلانا: ضربه بها وطلاه بالدم أو بالزعفران أو بالخضاب. * العرهون كزنبور: الفطر من الكمأة ج: عراهين. وجمل عراهن كعلابط: ضخم. * - أعزن فلانا: قاسمه في النصيب فأخذ كل نصيبه. * العسن: الطول مع حسن الشعر والبياض وع وبالكسر: المثل والنظير والشحم ويثلث وبالضم: السمن وبضمتين وبالتحريك: نجوع العلف في الدابة وقد عسن فيها الكلأ كفرح. وككتف: الدابة الشكور. والأعسان: الآثار ومن الإبل: ألواحها ومن الأرض: بقية الحطب وجذوله. وتعسن أباه: أشبهه والشئ: طلب أثره والأرض: أنبتت شيئا من النبات كأعسنت. وعسن الجدب الإبل تعسينا: خفف شحمها. والعوسن كجوهر: الطويل فيه جنأ. وما هو من عيسانه: من رجاله. واستعسن البعير: أكل قليلا. * عشن وعشن واعتشن: قال برأيه وخمن. وكثمامة: لقاطة التمر وأصل السعفة كالعشان. وأبو عشانة: من كناهم. واعتشن النخلة: تتبع كرابتها كتعشنها وفلانا: واثبه بغير حق. * العشوزن: العسر الملتوي من كل شئ والشديد الخلق كالعشنزن والصلب وهي: بهاءج: عشازن وعشاون. والعشزنة: الخلاف. * - أعصن الأمر: اعوج وعسر. * العطن محركة: وطن الإبل ومبركها حول الحوض ومربض الغنم حول الماء ج: أعطان كالمعطنج: معاطن. وعطن تعطينا: اتخذه. وعطنت الإبل كنصر وضرب عطونا وعطنت فهي عاطنة من عواطن وعطون: رويت ثم بركت. وأعطنها: حبسها عند الماء فبركت بعد الورود والاسم: العطنة محركة. وأعطن القوم: عطنت إبلهم. وهم قوم عطان كرمان وعطون وعطنة محركة: نزلوا في المعاطن. والعطون: أن تراح الناقة بعد شربها أو ردها إلى العطن ينتظر بها لأنها لم تشرب أولا ثم يعرض عليها الماء ثانية أو هو أن تروى ثم تترك. ورحب العطن محركة: كثير المال واسع الرحل رحب الذراع. وعطن الجلد كفرح وانعطن: وضع في الدباغ وترك فأفسد وأنتن أو نضح عليه الماء فدفنه فاسترخى شعره لينتف. وعطنه يعطنه ويعطنه فهو معطون وعطين وعطنه: فعل به ذلك. وككتاب: فرث أو ملح يجعل في الإهاب

[ 249 ]

لئلا ينتن. ورجل عطين وعطينة: منتن. وعاطنة: مرسى ببحر اليمن وضربوا بعطن: رووا ثم أقاموا على الماء. * عفن في الجبل: صعد واللحم: غيره كعفنه فهو عفن ومعفون والحبل كفرح عفنا وعفونة فهو عفن وتعفن: فسد فتفتت عند مسه. وعفان كشداد: اسم ويصرف وخور بالسند. وأعفن الرجل: تثقب أديمه. * - العفاهن كعلابط: الناقة القوية الجلدة. * - عقنة كحمزة: قلعة بأران. وعقيون كصهيون: بحر من الريح تحت العرش فيه ملائكة من ريح معهم رماح من ريح ناظرين إلى العرش تسبيحهم: سبحان ربنا الأعلى. والعقيان: في الياء. * العكنة بالضم: ما انطوى وتثنى من لحم البطن سمناج: كصرد. وجارية عكناء ومعكنة كمعظمة: تعكن بطنها. والعكنان ويحرك: الإبل الكثيرة. والعكناء: الناقة الغليظة الأخلاف. وككتاب: العنق. * علن الأمر كنصر وضرب وكرم وفرح علنا وعلانية واعتلن: ظهر وأعلنته وبه وعلنته: أظهرته. والعلان والمعالنة والإعلان: المجاهرة. وعالنه: أعلن إليه الأمر. وكهمزة: من لا يكتم سرا. ورجل علانية من علانين وعلاني من علانيين: ظاهر أمره. وعلوان الكتاب: عنوانه. وككتاب: حصن قرب صنعاء. وكجبانة: حصن قرب ذمار. * العلجن: في الجيم. وناقة علجون بالضم: شديدة. * عمن بالمكان كضرب وسمع: أقام. وكسفينة: الأرض السهلة. وكغراب: رجل ود باليمن ويصرف. وكشداد: د بالشام. وأعمن وعمن: توجه إليه أو دخله ودام على المقام. والعمن بضمتين: المقيمون. والعمانية بالضم: نخلة بالبصرة لا يزال عليها طلع جديد وكبائس مثمرة وأخر مرطبة. * عن الشئ يعن ويعن عنا وعننا وعنونا: إذا ظهر أمامك واعترض كاعتن والاسم: العنن محركة. وككتاب والعنون: الدابة المتقدمة في السير. والمعن كمسن: من يدخل فيما لا يعنيه ويعرض في كل شئ وهي: بهاء والخطيب. والمعنون: المجنون. وعناناك بالضم: قصاراك. والعنين كأمير: من لا يقدر على حبس ريح بطنه. وكسكين: من لا يأتي النساء عجزا أو لا يريدهن والاسم: العنانة والتعنين والعنينة بالكسر وتشدد والتعنينة. وعنن عن امرأته وأعن وعن بضمهن: حكم القاضي عليه بذلك أو منع عنها بالسحر والاسم: العنة بالضم. وككتاب: سير اللجام الذي تمسك به الدابة ج: أعنة وعنن والمعارضة كالمعانة وحبل المتن وفي الشركة: أن تكون في شئ خاص دون سائر مالهما أو هو أن تعارض رجلا في الشراء فتقول: أشركني معك وذلك قبل أن يستوجب الغلق أو هو أن يكونا سواء في الشركة لأن عنان الدابة طاقتان متساويتان وع وامرأة شاعرة. ورجل طرف

[ 250 ]

العنان: خفيف. وأبو عنان وحفص بن عنان: تابعيان. والعنة بالضم: الحظيرة من خشبج: كصرد وجبال ودقدان القدر والحبل ومخلاف باليمن ورجل. وكسحاب: السحاب أو التي تمسك الماء واحدته: بهاء وواد بديار بني عامر أعلاه لبني جعدة وأسفله لبني قشير. والأعنان: أطراف الشجر ومن الشياطين: أخلاقها ومن السماء: نواحيها. وعنانها بالكسر: ما بدا لك منها إذا نظرتها ومن الدار: جانبها. وعنوان الكتاب وعنيانه ويكسران: سمي لأنه يعن له من ناحيته وأصله: عنان كرمان وكلما استدللت بشئ يظهرك على غيره فعنوان له. وعن الكتاب وعننه وعنونه وعناه: كتب عنوانه. واعتن ما عندهم: أعلم بخبرهم. وعنعنة تميم: إبدالهم العين من الهمزة يقولون " عن " موضع " أن ". وعننت اللجام وأعننته وعننته: جعلت له عنانا. وعننت الفرس: حبسته به كأعننته وفلانا: سببته. وأعطيته عين عنة بالضم غير مجرى أو قد يجرى أي: خاصة من بين أصحابه. ورأيته عين عنة أي: الساعة. وأعننت بعنة لا أدري ما هي: تعرضت لشئ لا أعرفه. والعان: الحبل الطويل. وعن بالضم: قبيلة وع. وهو عنان عن الخير كشداد: بطئ. وجارية معننة الخلق كمعظمة: مطويته. و " عن " مخففة على ثلاثة أوجه: تكون حرفا جارا ولها عشرة معان: المجاوزة: سافر عن البلد البدل: (لا تجزي نفس ع نفس شيئا) الاستعلاء: (فإنما يبخل عن نفسه) التعليل: (وما كان استغفار إبراهيم لأبيه إلا عن موعدة) مرادفة بعد: (عما قليل ليصبحن نادمين) الظرفية: ولا تك عن حمل الرباعة وانيا بدليل: (ولا تنيا في ذكري) مرادفة من: (وهو الذي يقبل التوبة عن عباده) مرادفة الباء: (وما ينطق عن الهوى) الاستعانة: رميت عن القوس أي: به. قاله ابن مالك الزائدة للتعويض عن أخرى محذوفة: 3 أتجزع إن نفس أتاها حمامها *. * فهلا التي عن بين جنبيك تدفع فحذفت " عن " من أول الموصول وزيدت بعده. وتكون مصدرية وذلك في عنعنة تميم: أعجبني عن تفعل. وتكون اسما بمعنى جانب: من عن يميني مرة وأمامي وكقوله: على عن يميني مرت الطير سنحا. * العون: الظهير للواحد والجمع والمونث ويكسر أعوانا. والعوين: اسم للجمع. واستعنته وبه فأعانني وعونني والاسم: العون والمعانة والمعونة والمعونة والمعون. وتعاونوا واعتونوا: أعان بعضهم بعضا. وعاونه معاونة وعوانا: أعانه. والمعوان: الحسن المعونة أو كثيرها. والعوان كسحاب من الحروب: التي قوتل فيها مرة ومن البقر والخيل: التي

[ 251 ]

نتجت بعد بطنها البكر ومن النساء: التي كان لها زوج: ج: عون بالضم ود بساحل بحر اليمن والأرض الممطورة وبهاء: النخلة الطويلة ودابة دون القنفذ ودودة في الرمل وماء بالعرمة. والعانة: الأتان والقطيع من حمر الوحشج: عون بالضم وشعر الركب واستعان: حلقه وة على الفرات ينسب إليها الخمر العانية وكواكب بيض أسفل من السعود. وعانت المرأة وعونت تعوينا: صارت عوانا. وأبو عون بالضم: التمر والملح. وبئر معونة بضم العين: قرب المدينة. والتعوين: كثرة بوك الحمار لعانته وأن تدخل على غيرك في نصيبه. وعوائن: جبل. والمتعاونة: المرأة الطاعنة في السن. وعون وعوين وعوانة ومعين ومعين: أسماء. * العهنة بالضم: تثني القضيب أو انكساره أو بلا بينونة عهن يعهن وبالكسر: شجرة لها وردة حمراء والقطعة من العهن للصوف أو المصبوغ ألواناج: عهون ولغة في الإحنة. والعاهن: الفقير والمال التالد والحاضر والمقيم الثابت والمسترخي الكسلان وواحد العواهن للسعفات التي يلين القلبة ولعروق في رحم الناقة ولجوارح الإنسان. ورمى الكلام على عواهنه أي: لم يبال أصاب أم أخطأ. وتعهن مثلثة الأول مكسورة الهاء: ع بالحجاز. وعهن كنصر: أقام وخرج ضد وجد في العمل وعهد وله مراده: عجله له والسعف: يبست. والعيهون: نبت طيب. وهو عهن مال بالكسر: حسن القيام عليه. وعاهان بن كعب: شاعر. والعهان ككتاب: أصل الكباسة. وبنو عهينة كجهينة: قبيلة درجوا. * العين: الباصرة مؤنثة ج: أعيان وأعين وعيون ويكسرجج: أعينات وأهل البلد ويحرك وأهل الدار والإصابة بالعين ط والإصابة في العين ط والإنسان ومنه: ما بها عين أي: أحد ود لهذيل والجاسوس وجريان الماء كالعينان محركة والجلدة التي يقع فيها البندق من القوس والجماعة ويحرك وحاسة البصر والحاضر من كل شئ وحقيقة القبلة وحرف هجاء حلقية مجهورة وينبغي أن تنعم إبانته ولا يبالغ فيه فيؤول إلى الاستكراه وعينها: كتبها وخيار الشئ ودوائر رقيقة على الجلد والديدبان والدينار والذهب وذات الشئ والربا والسيد والسحاب من ناحية القبلة أو ناحية قبلة العراق أو عن يمينها والشمس أو شعاعها وهو صديق عين أي: ما دمت تراه وطائر والعتيد من المال والعيب وع ببلاد هذيل وة بالشام تحت جبل اللكام وة باليمن بمخلاف سنحان وكبير القوم والمال ومصب ماء القناة ومطر أيام لا يقلع ومفجر ماء الركية ومنظر الرجل والميل في الميزان والناحية ونصف دانق من سبعة دنانير والنظر

[ 252 ]

ونفس الشئ ونقرة الركبة وواحد الأعيان للإخوة من أب وأم وهذه الأخوة تسمى: المعاينة وينبوع الماء ج: أعين وعيون. ونظرت البلاد بعين أو بعينين: طلع نباتها. وأنت على عيني أي: في الإكرام والحفظ جميعا. وهو عبد عين أي: كالعبد ما دام تراه. ورأس عين أو العين: د بين حران ونصيبين. وهو: رسعني. وعين شمس: ة بمصر. وعين صيد وعين تمر وعين أنى: مواضع. ورجل معيان وعيون: شديد الإصابة بالعينج: عين بالكسر وككتب. وما أعينه. وصنع ذلك على عين وعينين وعمد عين وعمد عينين أي: تعمده بجد ويقين. وها هو عرض عين أي: قريب. وكذا هو مني عين عنة. ولقيته أول عين: أول شئ. وتعين الإبل واعتانها وأعانها: استشرفها ليعينها. ولقيته عيانا أي: معاينة لم يشك في رؤيته إياه. ونعم الله بك عينا: أنعمها. وعين كفرح عينا وعينة بالكسر: عظم سواد عينه في سعة فهو أعين. والعين بالكسر: بقر الوحش والأعين: ثوره ولا تقل: ثور أعين. وعيون البقر: عنب أسود مدحرج وإجاص أسود. والمعين كمعظم: ثوب في وشيه ترابيع صغار كعيون الوحش وثور بين عينيه سواد وفحل من الثيران م. وبعثنا عينا يعتاننا ولنا ويعيننا عيانة: يأتينا بالخبر. والمعتان: رائد القوم. وابنا عيان ككتاب: طائران أو خطان يخطهما العائف في الأرض ثم يقول: ابنا عيان أسرعا البيان. وإذا علم أن القامر يفوز بقدحه قيل: جرى ابنا عيان. والعيان أيضا: حديدة في متاع الفدانج: أعينة وعين بضمتين. وماء معيون ومعين: ظاهر جار على وجه الأرض. وسقاء عين ككيس وتفتح ياؤه ومتعين: سال ماؤه أو جديد. وعين: أخذ بالعينة بالكسر أي: السلف أو أعطى بها والشجر: نضر ونور والتاجر: باع سلعته بثمن إلى أجل ثم اشتراها منه بأقل من ذلك الثمن والحرب بيننا: أدارها واللؤلؤة: ثقبها وفلانا: أخبره بمساويه في وجهه والقربة: صب فيها الماء لتنسد عيون الخرز. والعينة بالكسر: السلف وخيار المال ومادة الحرب ومن النعجة: ما حول عينيها. وثوب عينة مضافة: حسن المرآة. والمعان: المنزل ومنزلة لحاج الشام. وعينون ويقال: عينوني: ة. وعينين بكسر العين وفتحها مثنى: جبل بأحد قام عليه إبليس عليه لعنة الله تعالى فنادى إن محمدا صلى الله عليه وسلم قد قتل وبفتح العين: ة بالبحرين منه خليد عينين. وعينان: ع. وعيان كجيان: د. وككتابة: ع. والعيون بالضم: د بالأندلس وة بالبحرين. وكأحمد وثمامة: حصنان باليمن. والمعينة: ة. والعيناء: الخضراء والقربة المتهيئة للخرق والنافذة من القوافي وبئر وبالقصر: قنة جبل ثبير والصواب: بالمعجمة. وذو العين:

[ 253 ]

قتادة بن النعمان رد رسول الله صلى الله عليه وسلم عينه السائلة على وجهه فكانت أصح عينيه. وذو العينين: معاوية بن مالك شاعر فارس. وذو العيينتين: الجاسوس. وتعين الرجل: تشوه وتأنى ليصيب شيئا بعينه وفلانا: رآه يقينا وعليه الشئ: لزمه بعينه. وأبو عينان: جد نهار بن توسعة. وعبد الله ابن أعين كأحمد: محدث. وابن معين: في م ع ن. * (فصل الغين) * * غبن الشئ وفيه كفرح غبنا وغبنا: نسيه أو أغفله أو غلط فيه ورأيه بالنصب غبانة وغبنا محركة: ضعف فهو غبين ومغبون. وغبنه في البيع يغبنه غبنا ويحرك أو بالتسكين في البيع وبالتحريك في الرأي: خدعه وقد غبن كعني فهو مغبون والاسم: الغبينة. والتغابن: أن يغبن بعضهم بعضا ويومه: يوم التغابن لأن أهل الجنة تغبن أهل النار. والغبن محركة: الضعف والنسيان. وكمنزل: الإبط والرفغج: مغابن. واغتبنه: اختبأه فيه. وغبنوا خبرها كنصر وسمع: لم يعلموا علمها. ومالك بن أغبن كأحمد: جهني. والغبن في الثوب: كالعطف فيه. والغابن: الفاتر عن العمل. * الغدن محركة: النعمة واللين كالغدنة بالضم وكحزقة والنوم والنعاس والاسترخاء والفترة. والمغدودن من الشجر: الناعم المتثني والشاب الناعم كالغداني بالضم. وتغدن: تمايل وتعطف. والغدنة كحزقة: لحمة غليظة في اللهازم. وككتاب: القضيب تعلق عليه الثياب. وغدانة وبنو غدن بضمهما: حيان. والغدودني: السريع. * - الغدفن كسبحل: السابغ لغة في الغدفل. * الغرين كصريم وحذيم: الطرين والحمق والزبد والطين يحمله السيل فيبقى على وجه الأرض رطبا أو يابسا. والغرن محركة: طائر أو العقاب أو شبههاج: أغران أو السرطان. وكغراب: ع. وككتف: الضعيف. وغرن العجين على القرو كفرح: يبس. * - غزنة: من أنزه البلاد وأفسحها رقعة. وغزنيان: ة بما وراء النهر. * الغسن: المضغ وبالضم: الضعيف. والغسنة والغسناة بضمهما: خصلة الشعرج: كصرد. وككتاب: جلد يلبسه الصبي. وكغراب: أقصى القلب. وكشداد وكيسان: حدة الشباب. وما أنت من غسانه وغيسانه: من رجاله. وكشداد: ماء نزل عليه قوم من الأزد فنسبوا إليه منهم بنو جفنة رهط الملوك. أو غسان: اسم القبيلة. والغساني: الجميل جدا. والأغسان: خلائق الناس وأخلاق الثياب. والغيسانة: الناعمة. * - الغشن: الضرب بالعصا وبالسيف. وكثمامة: الكرابة بعد الصرام. وتغشن الماء: ركبه البعر في غدير ونحوه. * الغصن بالضم: ما تشعب من ساق الشجر دقاقها وغلاظها والصغيرة: بهاءج: غصون وغصنة وأغصان. وغصن

[ 254 ]

الغصن يغصنه: مده إليه والشئ: أخذه أو قطعه وفلانا عن حاجته: ثناه وكفه. وذو الغصن: واد من حرة بني سليم. وأبو الغصن: دجين بن ثابت بن دجين وليس بجحى كما توهمه الجوهري أو هو كنيته. وأغصن العنقود وغصن: كبر حبه. وثور أغصن: في ذنبه بياض. وغصن بالضم وكزبير: اسمان. * غضنه يغضنه ويغضنه: حبسه وعاقه والناقة بولدها: ألقته لغير تمام كغضنت والاسم: ككتاب. والغضن ويحرك: كل تثن في ثوب أو جلد أو درعج: غضون والعناء والتعب. والمغاضنة: مكاسرة العينين. وغضون الأذن: مثانيها. والأغضن: الكاسر عينه خلقة أو عداوة أو كبرا. * - غلن الشباب: غلا. وغلوان الشباب والأمر: غلواؤه. * غمن الجلد أو البسر: غمله فهو غمين وفلانا: ألقى عليه ثيابه ليعرق. والغمنة بالضم: الإسفيداج. والغمرة: تطلي بها المرأة وجهها. وغمن في الأرض كعني: أدخل فيها فانغمن. وبنو الغمينى بالضم والقصر: ناس بالحيرة. * الغنة بالضم: جريان الكلام في اللهاة واستعملها يزيد بن الأعور في تصويت الحجارة. غن يغن بالفتح فهو أغن والوادي: كثر شجره والنخل: أدرك كأغن فيهما. وظبي أغن: يخرج صوته من خياشيمه. وقول الجوهري: طير أغن غلط. وغننه تغنينا: جعله أغن. والغناء من القرى: الجمة الأهل والبنيان ومن الرياض: الكثيرة العشب أو تمر الريح فيها غير صافية الصوت لكثافة عشبها. وأغن الذباب: صوت والاسم: كغراب والله غصنه: جعله ناضرا والسقاء: امتلأ. والأغن: رجل من أصحاب طليحة. * - التغون: الإصرار على المعاصي والإقدام في الحرب. * الغين: حرف هجاء مجهور مستعل وينبغي أن لا يغرغر بها فيفرط ولا يهمل تحقيق مخرجها فتخفى بل ينعم بيانها ويخلص ولا تزاد ولا تبدل والعطش وقد غنت أغين والغيم. والغينة: أرض والأشجار الملتفة بلا ماء وع بالشام وع باليمامة وبالكسر: الصديد وما سال من الميت. والغيناء: الخضراء من الشجر وبئر وبالقصر: قنة ثبير من الأثبرة السبعة. وغين على قلبه غينا: تغشته الشهوة أو غطي عليه وألبس أو غشي عليه أو أحاط به الرين كأغين فيهما. وأغان الغين السماء: ألبسها. والغانة: حلقة رأس الوتر وبلا لام: د بالمغرب. وفرغانة: من بلاد العجم. والغين بالكسر: ع كثير الحمى ومنه: " آنس من حمى الغين ". والأغين: الطويل. وذو غان: واد باليمن. وغانت نفسي تغين: غثت والإبل: غامت. * (فصل الفاء) * * الفتن (بالفتح): الفن والخال ومنه: العيش فتنان أي: لونان حلو ومر والإحراق ومنه: (على النار يفتنون). والفتنة بالكسر: الخبرة كالمفتون ومنه: (بأيكم المفتون) وإعجابك

[ 255 ]

بالشئ وفتنه يفتنه فتنا وفتونا وأفتنه والضلال والإثم والكفر والفضيحة والعذاب وإذابة الذهب والفضة والإضلال والجنون والمحنة والمال والأولاد واختلاف الناس في الآراء. وفتنه يفتنه: أوقعه في الفتنة كفتنه وأفتنه فهو مفتن ومفتون ووقع فيها لازم متعد كافتتن فيهما وإلى النساء فتونا وفتن إليهن بالضم: أراد الفجور بهن. وكأمير: الأرض الحرة السوداء ج: ككتب. والفتان: اللص والشيطان كالفاتن والصائغ. والفتانان: الدرهم والدينار ومنكر ونكير. والفيتن كحيدر: النجار. وفاتون: خباز فرعون قتيل موسى. والفتنان: الغدوة والعشي. والفتان ككتاب: غشاء للرحل من أدم. وكصاحب وزبير: اسمان. والمفتون: المجنون. * الفيجن كحيدر: السذاب. وأفجن: داوم على أكله. * الفدن محركة: صبغ أحمر والقصر المشيد. وكزبير: ة بشاطئ الخابور. وكسحاب وشداد: الثور أو الثوران يقرن للحرث بينهما ولا يقال للواحد: فدان أو هو آلة الثورين ج: فدادين. والفدادون: ذكر في الدال أو هم أصحاب الفدادين كما يقال: الجمالون لأصحاب الجمال. والتفدين: تسمين الإبل وتطويل البناء. * - الفربيون: دواء ملطف نافع لعرق النسا وبرد الكلا والقولنج ولسع الهوام وعضة الكلب ويسقط الجنين ويسهل البلغم اللزج. * الفرن بالضم: المخبز يخبز فيهالفرني لخبز غليظ مستدير أو خبزة مصعنبة مضمومة الجوانب إلى الوسط تشوى ثم تروى سمنا ولبنا وسكرا. والفرني أيضا: الرجل الغليظ والكلب الضخم. والفارنة: الخبازة. وأفرن كأحمد وكيمنع: قبيلة من برابر المغرب. ومحمد بن إبراهيم بن فرنة بالضم ومحمد بن فرن بالفتح: محدثان. وفران كشداد: بلاد واسعة بالمغرب وابن بلي في قضاعة. وفاران: جبال مذكورة في التوراة منها بكر بن القاسم. وأفران: ة بنسف. وفريانان بالكسر: ة بمرو. وكسكين: ع. وكزبير: ة بالشام. وكسحاب: ماء لبني سليم. والفرنأة: الفرس والتقطيع. * فرتن: شقق كلامه واهتمس فيه وتقارب مشيه. والفرتنى: ولد الضبع وبلا لام: المرأة الزانية والأمة وامرأة وقصر بمرو الروذ. * الفرجون كبرذون: المحسة. وفرجن الدابة: حسها به. * - فرزان الشطرن ج: معرب فرزينج: فرازين. * الفرسن كزبرج للبعير: كالحافر للدابة. والفراسن كعلابط: الأسد. والمفرسن الوجه بفتح السين: الكثير لحمه. والفراسيون: الكراث الجبلي جلاء مذيب للأخلاط الغليظة مدر مفتح للسدد نافع لعضة الكلب. * الفرعون: التمساح وبلا لام: لقب الوليد بن مصعب صاحب موسى عليه السلام ووالد الخضر أو ابنه فيما حكاه النقاش وتاج القراء في تفسيريهما ولقب كل من

[ 256 ]

ملك مصر أو كل عات متمرد كفرعون كزنبور وتفتح عينه. وتفرعن: تخلق بخلق الفراعنة والفرعنة: الدهاء والنكر. * - (فرغانة: د بالمغرب). * - فارفاآن: ة بأصفهان منها جماعة محدثون. * - فسكن كزبرج بالمهملة: ة قرب إسعرد. * - الفشن بالفتح: ة بمصر. وفشنة بهاء: ة ببخاراء. وفاشان: ة بمرو. وفيشون: نهر. وأفشين: اسم أعجمي. * - فطراساليون بالضم والسين المهملة والمثناة التحتية: بزر الكرفس الجبلي يونانية. * الفطنة بالكسر: الحذق فطن به وإليه وله كفرح ونصر وكرم فطنا مثلثة وبالتحريك وبضمتين وفطونة وفطانة وفطانية مفتوحتين فهو فاطن وفطين وفطون وفطن وفطن كندس وفطن كعدلج: فطن بالضم وهي فطنة. وفاطنه في الكلام: راجعه. والتفطين: التفهيم. * - فعن بالمهملة: ة باليمن من حصون بني زبيد. * التفكن: التعجب والتفكر والتندم كالفكنة بالضم والتأسف والتلهف على ما يفوتك بعد ظنك الظفر به. وفكن في الكذب: لج ومضى. * فلان وفلانة مضمومتين: كناية عن أسمائنا وبأآل عن غيرنا وقد يقال للواحد: يا فل وللاثنين: يا فلان وللجمع: يا فلون وفي المؤنث: يا فلة ويا فلتان ويا فلات. ومنع سيبويه أن يقال: فل ويراد فلان إلا في الشعر. وقد يقال للواحدة: يا فلات ويا فل يراد: يا فلة. * الفن: الحال والضرب من الشئ كالأفنونج: أفنان وفنون والطرد والغين والمطل والعناء والتزيين. وافتن: أخذ في فنون من القول. وفنن الناس: جعلهم فنونا. والأفنون بالضم: الحية والعجوز المسترخية أو المسنة والغصن الملتف والكلام المثبج والجري المختلط من جري الفرس والناقة والداهية ومن الشباب والسحاب: أولهما ولقب صريم بن معشر التغلبي الشاعر. والفنن محركة: الغصن ج: أفنانجج: أفانين. وشجرة فناء وفنواء: كثيرتها. والتفنين: التخليط وفي الثوب: طرائق ليست من جنسه وبلى الثوب بلا تشقق أو اختلاف نسجه برقة مكان وكثافة مكان. وشعر فينان: له أفنان. وامرأة فينانة: كثيرة الشعر. والفنين: تورم في الإبط ووجع والبعير الذي به ذلك فنين أيضا ومفنون وواد بنجد وة بمرو. وكشداد: الحمار الوحشي له فنون من العدو. ورجل مفن كمسن: يأتي بالعجائب وهي مفنة. والفنة: الساعة والطرف من الدهر كالفينة وبالضم: الكثير من الكلأ. وكمعظمة: العجوز السيئة الخلق وناقة يخيل إليك أنها عشراء ثم تنكشف من الكشاف. وهو فن علم بالكسر: حسن القيام به. وأحمد بن أبي فنن محركة: شاعر. وأبو عثمان الفنيني كسكيني: محدث. وفنفن: فرق إبله كسلا وتوانيا. واستفنه: حمله على فنون من المشي.

[ 257 ]

* الفيلكون: البردي والقار أو الزفت. * - فندين بالضم وكسر الدال المهملة: ة بمرو منها الفقيه محمد بن سليمان الفنديني. * - التفون: البركة وحسن النماء. والفاوانيا: عود الصليب حار ملطف مدر قاطع نزف الدم نافع من النقرس والصرع ولو تعليقا. * فان يفين: جاء. والفينان: فرس لبني ضبة والحسن الشعر الطويله وهي: بهاء وذكر في: ف ن ن. وغنث بن أفيان: من معد بن عدنان. والفينة: الساعة والحين وقد تحذف اللام يقال: لقيته الفينة ولقيته فينة. والأفيون: لبن الخشخاش المصري الأسود نافع من الأورام الحارة خاصة في العين مخدر وقليله نافع منوم وكثيره سم. * (فصل القاف) * * قبن يقبن قبونا: ذهب في الأرض. وأقبن: انهزم من العدو أو أسرع في العدو آمنا. والقبين: المنكمش في أموره والسريع. والمقبئن كمطمئن: المنقبض المنخنس. والقبان كشداد: القسطاس والأمين ود بأذربيجان وجد عبد الله بن أحمد المحدث. وحمار قبان: في الباء. وقبين بالضم والشد: ة بالعراق. والقبنة بالضم: الإسراع في الحوائج. وقابون: ة بدمشق. * القتن محركة: سمكة عريضة قدر راحة الكف. وكأمير: القز المطبوخ الأبيض والمرأة أو الجميلة والرجل أو الحقير الذليل منهما ضد والرمح والدقيق من الأسنة والقراد والرجل لا طعم له وقد قتن ككرم وأقتن. والمقتئن كمطمئن والمقتن: المنتصب. وأسود قاتن: قاتم. وقتن المسك قتونا: يبس وزالت ندوته. وأقتن. قتل القردان ونحل جسمه. وكسحاب أو غراب: الغبار. * قحزنه بالزاي حتى تقحزن: ضربه حتى وقع. والقحزنة: العصا أو الهراوة ج: قحازن. والقحزنات: سيوف المنذر بن ماء السماء. * - القدن: الكفاية والحسب وقدونين: ع ببلاد الروم. * - أقذن: أتى بعيوب كثيرة. * القرن: الروق من الحيوان وموضعه من رأسنا أو الجانب الأعلى من الرأسج: قرون والذؤابة أو ذؤابة المرأة والخصلة من الشعر وأعلى الجبلج: قران ومن الجراد: شعرتان في رأسه وغطاء للهودج وأول الفلاة ومن الشمس: ناحيتها أو أعلاها أو أول شعاعها ومن القوم: سيدهم ومن الكلأ: خيره أو آخره أو أنفه الذي لم يوطأ والطلق من الجري والدفعة من المطر ولدة الرجل وهو على قرني: على سني وعمري كالقرين وأربعون سنة أو عشرة أو عشرون أو ثلاثون أو خمسون أو ستون أو سبعون أو ثمانون أو مئة أو مئة وعشرون والأول أصح لقوله صلى الله عليه وسلم لغلام: " عش قرنا " فعاش مئة سنة وكل أمة هلكت فلم يبق منها أحد والوقت من الزمان والحبل

[ 258 ]

المفتول من لحاء الشجر والخصلة المفتولة من العهن وأسفل الرمل والعفلة الصغيرة والجبل الصغير أو قطعة تنفرد من الجبلج: قرون وقران وحد السيف والنصل كقرنتهما بالضم وحلبة من عرق وأهل زمان واحد وأمة بعد أمة والميل على فم البئر للبكرة إذا كان من حجارة والخشبي دعامة وميل واحد من الكحل والمرة الواحدة وجبل مطل على عرفات والحجر الأملس النقي وميقات أهل نجد وهي ة عند الطائف أو اسم الوادي كله وغلط الجوهري في تحريكه وفي نسبة أويس القرني إليه لأنه منسوب إلى قرن بن ردمان بن ناجية بن مراد أحد أجداده وكوكبان حيال الجدي وشد الشئ إلى الشئ ووصله إليه وجمع البعيرين في حبل وة بأرض النحامة وة بين قطربل والمزرقة منها خالد بن زيد وة بمصر وجبل بإفريقية وقرن باعر وعشار والناعي وبقل: حصون باليمن. وقرن البوبات: واد يجئ من السراة وقرن غزال: ثنية م. وقرن الذهاب: ع. وقرن الشيطان وقرناه: أمته والمتبعون لرأيه أو قوته وانتشاره أو تسلطه. وذو القرنين: إسكندر الرومي لأنه لما دعاهم إلى الله عز وجل ضربوه على قرنه فأحياه الله تعالى ثم دعاهم فضربوه على قرنه الآخر فمات ثم أحياه الله تعالى أو لأنه بلغ قطري الأرض أو لضفيرتين له والمنذر بن ماء السماء لضفيرتين كانتا في قرني رأسه وعلي بن أبي طالب كرم الله وجهه لقوله صلى الله عليه وسلم إن لك في الجنة بيتا ويروى: كنزا وإنك لذو قرنيها أي: ذو طرفي الجنة وملكها الأعظم تسلك ملك جميع الجنة كما سلك ذو القرنين جميع الأرض " أو ذو قرني الأمة فأضمرت وإن لم يتقدم ذكرها أو ذو جبليها للحسن والحسين أو ذو شجتين في قرني رأسه إحداهما من عمرو بن ود والثانية من ابن ملجم لعنه الله وهذا أصح. وقرن الثمام: شبيه بالباقلاء. وذات القرنين: ع قرب المدينة بين جبلين. والقرن بالكسر: كفؤك في الشجاعة أو عام وبالتحريك: الجعبة والسيف والنبل وحبل يجمع به البعيران والبعير المقرون بآخر كالقرين وخيط من سلب يشد في عنق الفدان كالقران ككتاب وجد أويس المتقدم ومصدر الأقرن للمقرون الحاجبين وقد قرن كفرح. والقرنة بالضم: الطرف الشاخص من كل شئ ورأس الرحم أو زاويته أو شعبته أو ما نتأ منه. وقرن بين الحج والعمرة قرانا: جمع كأقرن في لغية والبسر: جمع بين الإرطاب والإبسار. والقرين: المقارن كالقرانى كحبارى ج: قرناء والمصاحب والشيطان المقرون بالإنسان لا يفارقه وسيف زيد الخيل. وقرين بن سهيل بن قرين وأبوه: محدثان. وعلي بن قرين: ضعيف وبهاء: روضة بالصمان والنفس كالقرونة والقرون

[ 259 ]

والقرين. والقرينان: أبو بكر وطلحة رضي الله تعالى عنهما لأن عثمان أخا طلحة قرنهما بحبل. والقران ككتاب: الجمع بين التمرتين في الأكل والنبل المستوية من عمل رجل واحد والمصاحبة كالمقارنة. والقرنان: الديوث المشارك في قرينته لزوجته. وكصبور: دابة يعرق سريعا أو تقع حوافر رجليه مواقع يديه. وناقة تقرن ركبتيها إذا بركت والتي يجتمع خلفاها القادمان والآخران والجامع بين تمرتين أو لقمتين في الأكل. وأقرن: رمى بسهمين وركب ناقة حسنة المشي وحلب الناقة القرون وضحى بكبش أقرن وللأمر: أطاقه وقوي عليه كاستقرن وعن الأمر: ضعف ضد وعن الطريق: عدل وعجز عن أمر ضيعته وأطاق أمرها ضد وجمع بين رطبتين والدم في العرق: كثر كاستقرن والدمل: حان تفقؤه وفلان: رفع رأس رمحه لئلا يصيب من أمامه وباع الجعبة وباع الحبل وجاء بأسيرين في حبل واكتحل كل ليلة ميلا والسماء: دامت فلم تقلع والثريا: ارتفعت. والقارون: الوج وبلا لام: عتي من العتاة يضرب به المثل. والقرينين: جبلان بنواحي اليمامة وع ببادية الشام وة بمرو الشاهجان منها أبو المظفر محمد بن الحسن القرينيني. وذو القرينتين: عصبة باطن الفخذج: ذوات القرائن. والقرنتان: جبل بساحل بحر الهند في جهة اليمن. والقرينة: ع. وكزبير: ة بالطائف وابن عمر أو ابن إبراهيم أو ابن عامر بن سعد بن أبي وقاص وموسى بن جعفر بن قرين: محدثون. وقرون البقر: ع بديار بني عامر. وكشداد: القارورة. وكرمان: ة باليمامة واسم وكمعظمة: الجبال الصغار يدنو بعضها من بعض. وعبد الله وعبد الرحمن وعقيل ومعقل والنعمان وسويد وسنان أولاد مقرن كمحدث: صحابيون. ودور قرائن: يستقبل بعضها بعضا. والقرنوة: الهرنوة أو عشبة أخرى ولا نظير لهما سوى عرقوة وعنصوة وترقوة وثندوة. وسقاء قرنوي ومقرنى: مدبوغ بها. وحية قرناء: لها كلحمتين في رأسها وأكثر ما يكون في الأفاعي. والقيروان: الجماعة من الخيل والقفل ومعظم الكتيبة ود بالمغرب. وأقرن بضم الراء: ع بالروم. والقريناء كحميراء: اللوبياء والمقرون من أسباب الشعر: ما اقترنت فيه ثلاث حركات بعدها ساكن كمتفا من متفاعلن وعلتن من مفاعلتن فمتفا: قد قرنت السببين بالحركة. والقرناء من السور: ما يقرأ بهن في كل ركعة. والقرانيا: شجر جبلي ثمره كالزيتون قابض مجفف مدمل للجراحات الكبار مضادة للجراحات الصغار. والمقرن: الخشبة تشد على رأس الثورين. * - القرصعنة: شويكة إبراهيم وهي أنواع: منه نوع طويل سبط لونه كالسوسن البري يعلق على

[ 260 ]

الأبواب لمنع الذباب ونوع أبيض كثير الورق حاد الشوك كأنه حرشفة طويلة كثير بإيلياء مجرب لوجع الظهر. * - القرطعن كجردحل: الأحمق. وما عليه قرطعنة: شئ. * - أقزن ساقه: كسرها. وقزوين بكسر الواو: من بلاد الجبل ثغر الديلم. وقزوينك: ة بالدينور. * أقسن: صلبت يده على العمل والسقي. واقسأن العود قسأنينة: اشتد وعسا والرجل: كبر وعسا وفي العمل: مضى والليل: اشتد ظلامه. وقوسينيا بضم القاف وكسر النون مشددة الياء: كورة بين مصر والإسكندرية. * - القسطنينة بالفتح: الكمرة. * - قسطنطينية: في ق س ط. * - القشوان بالضم: الرجل القليل اللحم. والقشونية من الإبل: الرقيقة الجلد الضيقة الفم. وقشن بالكسر: ة بساحل بحر اليمن. وقاشان: د قرب قم. وحكى صاحب " اللباب " إهمال الشين لغة. * قطن قطونا: أقام وفلانا: خدمه فهو قاطنج: قطان وقاطنة وقطين. والقطن بالضم وبضمتين وكعتل: م وقد يعظم شجره ويبقى عشرين سنة والضماد بورقه المطبوخ في الماء نافع لوجع المفاصل الحارة والباردة وحبه ملين مسخن باهي نافع للسعال والقطعة منه: بهاء. واليقطين: ما لا ساق له من النبات ونحوه وبهاء: القرعة الرطبة. والقطنية بالضم وبالكسر: الثياب وحبوب الأرض أو ما سوى الحنطة والشعير والزبيب والتمر أو هي الحبوب التي تطبخ. الشافعي: العدس والخلر والفول والدجر والحمصج: القطاني أو هي الخلف وخضر الصيف. والقطين: الإماء والحشم الأحرار والحشم المماليك والخدم والأتباع وأهل الدار للواحد والجمع أو الجمع على قطن ككتب. والقطان بالكسر: شجار الهودجج: ككتب. وأبو العلاء بن كعب بن ثابت قطنة مضافا لأنه أصيبت عينه يوم سمرقند فكان يحشوها بقطنة. والقيطون كحيسون: المخدع. والقطن محركة: ما بين الوركين وأصل ذنب الطائر وجبل لبني أسد والانحناء ومنه: ظهر أقطن. وقطن بن نسير وابن إبراهيم وقبيصة وكعب ووهب: محدثون. والقطنة بالكسر وكفرحة: التي تكون مع الكرش وهي ذات الأطباق والعامة تسميها: الرمانة. والقطانة كسحابة: القدر ود بجزيرة صقلية. والأقطانتان: ع. وكزبير: ة باليمن من مخلاف سنحان. * قعين كزبير: بطن من أسد. والقيعون: نبت. والقعن: الجفنة يعجن فيها وبلا لام: جد الحلاج بن علاج من أشراف الكوفة وبالتحريك: قصر فاحش في الأنف وارتفاع في الأرنبة ضد كالقعان كسحاب وانفحاج في الرجل. * - اقعطن كاقشعر: انقطع نفسه من بهر. * القفن: الضرب بالعصا والسوط والقتال. وقفن يقفن قفونا: مات وفلانا: ضرب قفاه

[ 261 ]

والشاة: ذبحها من قفاها كاقتفنها فهي قفينة والكلب: ولغ. واقتفن الشاة: ذبحها من قبل وجهها فأبان الرأس. والقفن وتشدد نونه: القفا. وكخدب: الجلف الجافي. والتقفين: قطع الرأس. وقفان كل شئ كشداد: جماعته واستقصاء عمله والقبان والأمين. * - قلنة محركة مشددة النون: د بالأندلس. وقلونية بضم اللام: د بالروم. وقالون: لقب راوي نافع رومية معناها: الجيد. * القمين كأمير: السريع وأتون الحمام والخليق الجدير كالقمن ككتف وجبل والمحركة لا تثنى ولا تجمع. والقمنانة: القراد أول ما يكون صغيرا ثم يصير حمنانة ثم يصير قرادا ثم يصير حلمة. والمقمئن كمطمئن: المنقبض. وتقمنت موافقتك: توخيتها. وجئت على قمنه محركة: على سننه. ورائحة قمنة كفرحة: منتنة. وقمن كعنب: ة بمصر. وقمونية: د بإفريقية. وقيمون: حصن بفلسطين. والقمن: السنن والقريب. * القن: تتبع الأخبار والتفقد بالبصر والضرب بالعصا وبالضم: الجبل الصغير وبالكسر: عبد ملك هو وأبواه للواحد والجمع أو يجمع أقنانا وأقنة أو هو الخالص العبودة بين القنونة والقنانة أو الذي ولد عندك ولا تستطيع إخراجه عنك. والقنة: قوة من قوى الحبل أو يخص الليف ودواء م فارسيته: بيرزد مدر محلل مفش للرياح نافع من الإعياء والكزاز والصرع والصداع والسدر ووجع السن المتأكلة والأذن واختناق الرحم ترياق للسهام المسمومة ولجميع السموم ودخانه يطرد الهوام وبالضم: الجبل الصغير وقلة الجبل والمنفرد المستطيل في السماء ولا يكون إلا أسود أو الجبل السهل المستوي المنبسط على الأرضج: قنن وقنان وقنون وع قرب حومانة الدراج. واقتن: انتصب كاقتأن واتخذ قنا وسكت. والقنان كغراب: الصنان وكم القميص كالقنان وبالفتح: اسم ملك كان يأخذ كل سفينة غصبا أو هو هدد بن بدد وجبل لأسد. 4 وأبو قنان: عابد. والقنين كسكين: الطنبور ولعبة للروم يتقامر بها. وابن القني بالضم: محدث. والقانون: مقياس كل شئ ج: قوانين وع بين دمشق وبعلبك. والقناقن بالضم: البصير بالماء في حفر القنيج: بالفتح. والقنقن: صدف بحري الواحدة: بهاء وجرذ كبار والدليل الهادي. واستقن: أقام مع غنمه يشرب ألبانها وبالأمر: استقل. والقنن: السنن. والقنينة كسكينة: إناء من زجاج للشراب. والقنانة بالكسر: نهر بسواد العراق. وقنونا: واد بالسراة. وقنينة كجهينة: ة بدمشق. * - القونة: القطعة من الحديد أو الصفر يرقع بها الإناء. والتقون: التعدي باللسان والمدح التام. وقونية بالضم وكسر النون وتخفيف الياء: د بالروم جليل. وقيوان: د باليمن لخولان. وقون

[ 262 ]

وقوين كزبير: موضعان. * قان القين الحديد يقينه: سواه والشئ: لمه والإناء: أصلحه والله فلانا على كذا: خلقه. والقين: العبد ج: قيان والحدادج: أقيان وقيون وة باليمن من قرى عثر. وبنات قين: ماء. وبلقين: أصله بنو القين والنسبة: قيني وبضم الباء وكسر القاف وزيادة هاء آخره: ة بمصر. والتقين: التزين. والقينة: الأمة المغنية أو أعم والدبر أو أدنى فقر الظهر منه أو ما بين الوركين أو هزمة هنالك ومن الفرس: نقرة بين الغراب والعجز فيها هزمة والماشطة. والقينان: موضع القيد من ذوات الأربع أو يخص البعير وبلا لام: ابن انوش بن شيث وة بسرخس. وقاين: د وابن لآدم عليه السلام. والقان: شجر للقسي ود باليمن. وقينية: ة بدمشق كانت تجاه باب الصغير صارت اليوم بساتين. واقتأن النبت اقتئنانا: حسن والروضة: أخذت زخرفها. والتقيين: التزيين. * (فصل الكاف) * * كأنت كمنعت: اشتددت. * كبن الفرس يكبن كبنا وكبونا: عدا في استرسال أو قصر في عدوه والثوب يكبنه ويكبنه: ثناه إلى داخل ثم خاطه وهدبته: كفها وصرف معروفه عن جاره إلى غيرهم وعن الشئ: كع وعدل والرجل: دخلت ثناياه من فوق وأسفل غار الفمو - الظبي: لطأ بالأرض. ورجل كبن كعتل وكبنة: كز لئيم أو لا يرفع طرفه بخلا. والمكبونة: الفرس القصير القوائم الرحيب الجوف الشخت العظام كالمكبونج: المكابين والمرأة العجلة. واكبأن: تقبض. ومكبون الأصابع: شثنها. والكبان: طعام من الذرة لليمنيين وداء للإبل. وبعير مكبون. والكبنة بالضم: لعبة. وكدجنة: الخبزة اليابسة. وأكبن لسانه عنه: كفه. ومكبن الفقار كمكرم: محكمه. وكبن الدلو: شفتها. والكبون: السكون. * الكتن محركة: لطخ الدخان والسواد بالشفة والتلزج وتراب أصل النخلة والدرن والوسخ كتن كفرح في الكل وبالكسر وككتف: القدح والكتان: م (ثيابه معتدلة في الحر والبرد واليبوسة ولا تلزق بالبدن ويقل قمله) والطحلب وغثاء الماء أو زبده. وكرمان: دويبة حمراء لساعة. وكتانة: ناحية بالمدينة. والكتنة بالكسر: شجرة طيبة الريح. والمكتئن: ضد المطمئن وبزنته. وأكتن: ألصق. * - الكثنة بالضم: شئ يتخذ من آس وأغصان خلاف تبسط وينضد عليها الرياحين أصله: كثنا أو هي نوردجة من القصب والأغصان الرطبة الوريقة تحزم ويجعل جوفها النور. * كدن مشفر الإبل: ككتن والصليان: رعيت فروعه وبقيت أصوله. والكدنة بالكسر: السنام والشحم واللحم والقوم. وهو كدن

[ 263 ]

ككتف وهي: بهاء. وناقة مكدنة كمكرمة: ذات كدنة. والكدن ويكسر: ثوب للخدر أو توطئ به المرأة لنفسها في الهودج ومركب للنساء والرحل وجلد كراع يسلخ ويدبغ فيقوم مقام الهاون يدق فيهج: كدون. والكدانة: الهجنة. والكودن والكودني: الفرس الهجين والفيل والبغل والبرذون. والكدن: التنطق بالثوب والشد به ومحركا: الكدر. والكدان ككتاب: شعبة من الحبل تفضل من العقد. والكديون كفرعون: دقاق التراب عليه دردي الزيت تجلى به الدروع. * الكران ككتاب: العود أو الصنج ود بالبادية وبالضم: د قرب درابجرد (أو قرب سيراف). وكشداد: محلة بأصفهان ود قرب تبت وحصن بالمغرب. وكرين بالضم وكسر الراء: ة بطبس. وكريون كعذيوط: ة قرب الاسكندرية. والكرينة: المغنية ج: كران. * الكرزن (وقد يكسر والكرزين): فأس كبير. وأبو جعفر محمد بن موسى بن رجا الكارزني: محدث. وكارزين: في ك ر ز. * - الكرسنة: شجرة صغيرة لها ثمر في غلف مصدع مسهل مبول للدم مسمن للدواب نافع للسعال عجينه بالشراب يبرئ من عضة الكلب والأفعى والإنسان. * - الكركدن مشددة الدال والعامة تشدد بالنون: دابة تحمل الفيل على قرنها. * - كزنة: لقب محمد بن داود الرازي المحدث. * - الكشنى كبشرى: الكرسنة حب فارسيته: كشنى. وكشانية بالضم: د. وأكشونية: د بالمغرب. * - الكشخان: الرئيس. وكشخنه: قال له: يا كشخان ككشخه. * - كشميهنة بالضم وفتح الهاء وكسر الميم وقد تفتح: ة بمرو منها: محمد بن مكي بن زراع وكريمة بنت أحمد. * - الإكعان: فتور النشاط. وذو كنعان: من ملوك اليمن كان طوله عشرة أذرع. وكعانة بالضم: امرأة. * كفن الخبزة في الملة يكفنها: واراها بها والصوف: غزله والميت: ألبسه الكفن ككفنه. وطعام كفن: لا ملح فيه. وهم مكفنون: ليس لهم ملح ولا لبن ولا أدم. والمكتفن: موضع قعودك منها عند النكاح. واكتفنها: جامعها. والكفنة بالضم من الحرار: التي تنبت كل شئ وبالفتح: شجر وغلط الجوهري فضم. * - كلان كسحاب: رملة لغطفان. وكأمير: ة بالري منها محمد بن يعقوب الكليني من فقهاء الشيعة. * كمن له كنصر وسمع كمونا: استخفى وأكمنه. والكمين كأمير: القوم يكمنون في الحرب والداخل في الأمر لا يفطن له. والكمنة بالضم: ظلمة في البصر أو جرب وحمرة فيه والفعل كسمع وعني. وناقة كمون: كتوم للقاح لم تشل ذنبها إذا لقحت. والكمون كتنور: حب م مدر مجش هاضم طارد للرياح وابتلاع ممضوغه بالملح يقطع اللعاب.

[ 264 ]

والكمون الحلو: الآنيسون والحبشي: شبيه بالشونيز والأرمني: الكرويا والبري: الأسود. ودارة مكمن كمقعد: ع لبني نمير أو هي دارة المكامين. واكتمن: اختفى. ومكيمن الجماء كمعيقل: ع بعقيق المدينة. * الكن بالكسر: وقاء كل شئ وستره كالكنة والكنان بكسرهما والبيت ج: أكنان وأكنة. وكنه كنا وكنونا وأكنه وكننه واكتنه: ستره. واستكن: استتر كاكتن. والكنة بالضم: جناح يخرج من حائط أو سقيفة فوق باب الدار أو ظلة هنالك أو مخدع أو رف في البيت ج: كنان وقبيلة وهو كني وكني كلجي ولجي وبالفتح: امرأة الابن أو الأخج: كنائن وع بفارس وبالكسر: البياض كالاكتنان. وكنانة السهام بالكسر: جعبة من جلد لا خشب فيها أو بالعكس وابن خزيمة: أبو قبيلة. والمستكنة: الحقد. والكانون: الموقد كالكانونة وشهران في قلب الشتاء والرجل الثقيل. ومكنونة: اسم زمزموكن: جبل وة بقصران. وكنن محركة: جبل بصنعاء اليمن. وكنينة كسفينة: ة باليمن. وكنكن: هرب وكسل وقعد في البيت. وكنون: محلة بسمرقند. * الكون: الحدث كالكينونة. والكائنة: الحادثة. وكونه: أحدثه والله الأشياء: أوجدها. والمكان: الموضع كالمكانة ج: أمكنة وأماكن. ومضيت مكانتي ومكينتي أي: طيتي. وكان: ترفع الاسم وتنصب الخبر كاكتان والمصدر: الكون والكيان والكينونة. وكناهم أي: كنا لهم عن سيبويه. وكنت الغزل: غزلته. والكنتي والكنتني والكوني: الكبير العمر. وتكون كان زائدة. وكان عليه كونا وكيانا واكتان: تكفل به. وكنت الكوفة: كنت بها. ومنازل كأن لم يكنها أحد: لم يكن بها. وتامة بمعنى ثبت: كان الله ولا شئ معه. وبمعنى حدث: إذا كان الشتاء فأدفئوني. وبمعنى حضر: (وإن كان ذو عسرة). وبمعنى وقع: ما شاء الله كان. وبمعنى أقام. وبمعنى صار: (وكان من الكافرين). والاستقبال: (يخافون يوما كان شره مستطيرا). وبمعنى المضي المنقطع: (وكان في المدينة تسعة رهط). وبمعنى الحال: (كنتم خير أمة). وكيوان: زحل ممنوع. و " سمع الكيان ": كتاب للعجم. والاستكانة: الخضوع. والمكانة: المنزلة. والتكون: التحرك. وتقول للبغيض: لا كان ولا تكون. * كهن له كمنع ونصر وكرم كهانة بالفتح وتكهن تكهنا: قضى له بالغيب فهو كاهنج: كهنة وكهان وحرفته: الكهانة بالكسر. والكاهن: من يقوم بأمر الرجل ويسعى في حاجته. والمكاهنة: المحاباة. والكاهنان: حيان. * كان يكين: خضع. واكتان: حزن. والكين: لحم باطن الفرج أو غدد فيه كأطراف النوى والبظرج: كيون. والكينة: النبقة والكفالة وبالكسر: الشدة المذلة والحالة. وكأين وكائن: بمعنى كم في الاستفهام والخبر مركب من

[ 265 ]

كاف التشبيه وأي المنونة ولهذا جاز الوقف عليها بالنون ورسم في المصحف نونا. وتوافق " كم " في خمسة أمور: الإبهام والافتقار إلى التمييز والبناء ولزوم التصدير وإفادة التنكير تارة والاستفهام أخرى وهو نادر. قال أبي لابن مسعود: كأين تقرأ سورة الأحزاب آية ؟ قال: ثلاثا وسبعين. وتخالفها في خمسة أمور: 1 أنها مركبة وكم بسيطة على الصحيح. 2 أن مميزها مجرور بمن غالبا حتى زعم ابن عصفور لزومه. 3 أنها لا تقع استفهامية عند الجمهور. 4 أنها لا تقع مجرورة خلافا لمن جوز: بكأين تبيع هذا. 5 أن خبرها لا يقع مفردا. والمكتان: الكفيل. وأكانه الله إكانة: خضعه وأدخل عليه الذل. واكتان: حزن وهو يسره. * (فصل اللام) * * اللبن: الأكل الكثير والضرب الشديد وبالضم بلا لام: جبل م وبالكسر: من حدود الحرم على طريق اليمن. وككتف: المضروب من الطين مربعا للبناء ويقال فيه بالكسر وبكسرتين كإبل لغة ولبن تلبينا: اتخذه ومجلسا تقضى فيه اللبانة. واللبون وككتف: محب اللبن وشاربه. ولبن كل شجرة: ماؤها. وشاة لبون ولبنة ولبنية وملبن كمحسن وملبنة: ذات لبن أو ترك في ضرعها. أو اللبون واللبونة: ذات اللبن غزيرة كانت أو بكية ج: لبان ولبن ولبن ولبائن. وعشب ملبنة: تغزر عليه ألبان الماشية. ولبنه يلبنه ويلبنه: سقاه اللبن. والملبون: من به كالسكر من شربه والفرس المغذى به كاللبين. وألبنوا فهم لابنون: كثر لبنهم والناقة: نزل في ضرعها واتخذ التلبينة. واستلبنوا: طلبوه. وبنات لبن: الأمعاء التي يكون فيها. والملبن كمنبر: مصفاته والمحلب وقالب اللبن أو شئ يحمل فيه اللبن وبهاء: الملعقة. والتلبين وبهاء: حساء يتخذ من نخالة ولبن وعسل 6. واللوابن: الضروع. والالتبان: الارتضاع. واللبان: الرضاع وبالضم: الكندر والصنوبر والحاجات من غير فاقة بل من همة جمع لبانة وبالفتح: الصدر أو وسطه أو ما بين الثديين أو صدر ذي الحافر. ولبن القميص ككتف ولبنته ولبنته بالكسر: بنيقته. وابن اللبون: ولد الناقة إذا كان في العام الثاني واستكمله أو إذا دخل في الثالث وهي ابنة لبون. وبنات لبون: صغار العرفط. واللبنة بالضم: اللقمة أو كبيرتها. وألبان: جبل وة بالحجاز وع بين القدس ونابلس. ولبنان بالضم: جبل بالشام. واللبيان: ع. ولبون: د. ولبنة بالضم: ة بإفريقية. وبلابن: واد بين حرة بني سليم وجبال تهامة أو هو يلبن جمع بما حوله. ولبنى كبشرى: امرأة وفرس وشجرة لها عسل وذكر في: ع س ل. وحاجة لبنانية: عظيمة. ولبينى: امرأة واسم ابنة إبليس لعنه الله تعالى واسم ابنة لأقيس وفرس خنيس

[ 266 ]

ابن الحداء الكلبي. وتلبن: تمكث وتلدن. وأبو لبين كزبير: الذكر. * - اللتن ككتف: الحلو. واللتنة كدجنة: القنفذ. يقال: متى لم نقض التلنة أخذتنا اللتنة. التلنة: الحاجة. * اللجن: اللحس وخبط الورق وخلطه بدقيق أو شعير كالتلجين ومحركة: الخبط الملجون. وكالكتف: الوسخ. وتلجن: تلزج ورأسه: غسله فلم ينقه. ولجن البعير لجانا ولجونا: حرن وفي المشي: ثقل. وناقة وجمل لجون. واللجين: الفضة. وكأمير: زبد أفواه الإبل. والجنة: الجماعة يجتمعون في الأمر ويرضونه. ولجن به كفرح: علق. * اللحن: من الأصوات المصوغة الموضوعة ج: ألحان ولحون ولحن في قراءته: طرب فيها واللغة والخطأ في القراءة كاللحون واللحانة واللحانية واللحن محركة. لحن كجعل فهو لاحن ولحان ولحانة ولحنة: كثيره. ولحنه: خطأه. واللحنة: من يلحن. وكهمزة: من يلحن الناس كثيرا. ولحن له: قال له قولا يفهمه عنه ويخفى على غيره وإليه: مال. وألحنه القول: أفهمه إياه فلحنه كسمعه وجعله: فهمه. واللاحن: العالم بعواقب الكلام. ولحن كفرح: فطن لحجته وانتبه. ولاحنهم: فاطنهم. و (في لحن القول): في فحواه ومعناه. * اللخن: البياض الذي في قلفة الصبي قبل الختان وعلى جردان الحمار. واللخنة بالكسر: بضعة في أسفل الكتف. ولخن السقاء وغيره كفرح: أنتن والجوزة: فسدت. ورجل ألخن وأمة لخناء: لم يختنا. واللخن محركة: قبح ريح الفرج والأرفاغ وقبح الكلام. * اللدن: اللين من كل شئ وهي: بهاءج: لدان ولدن بالضم. لدن ككرم لدانة ولدونة. والتلدين: التليين. ولدن ولدن ولدن ككتف ولدن بالضم ولدن كجير ولد ككم ولد كمذ ولدا كقفا ولدن بضمتين ولد ولدا: ظرف زماني ومكاني كعند. وسمع " لدا " بمعنى هل. وطعام لدن بضم الدال: غير جيد الخبز والطبخ. واللدنة كدجنة وتفتح اللام: الحاجة. وتلدن: تمكث وعليه: تلكأ. ولدن ثوبه تلدينا: نداه. * - اللاذن: رطوبة تتعلق بشعر المعزى ولحاها إذا رعت نباتا يعرف بقلسوس أو قستوس وما علق بشعرها جيد مسخن ملين مفتح للسدد وأفواه العروق مدر نافع للنزلات والسعال ووجع الأذن وما علق بأظلافها ردئ. * لزن القوم كنصر وفرح لزنا ولزنا وتلازنوا: تزاحموا. ومشرب لزن ولزن وملزون: مزدحم عليه. وليلة لزنة ولزنة وتكسر: ضيقة أو باردة وهي السنة الشديدة الضيقة والشدة والضيقج: لزن. والزمان الألزن: الشديد الكلب. * اللسان: المقول ويؤنثج: ألسنة وألسن ولسن واللغة والرسالة والمتكلم عن القوم ط وأرض بظهر الكوفة وشاعر فارس منقري ط ومن الميزان: عذبته. ولسان الحمل: نبات أصله

[ 267 ]

يمضغ لوجع السن وورقه قابض مجفف نافع ضماده للقروح الخبيثة ولداء الفيل والنار الفارسية والنملة والشرى وقطع سيلان الدم وعضة الكلب وحرق النار والخنازير وورم اللوزتين وغير ذلك. ولسان الثور: نبات مفرح جدا ملين يخرج المرة الصفراء نافع للخفقان. ولسان العصافير: ثمر شجر الدردار باهي جدا نافع من وجع الخاصرة والخفقان مفتت للحصى. ولسان الكلب: نبات له بزر دقيق أصهب وله أصل أبيض ذو شعب متشبكة يدمل القروح وينفع الطحال. ولسان السبع: نبات شرب ماء مطبوخه نافع للحصاة. وألسنه قوله: أبلغه. واللسن بالكسر: الكلام واللغة واللسان ومحركا: الفصاحة لسن كفرح فهو لسن وألسن. ولسنه: أخذه بلسانه وغلبه في الملاسنة للمناطقة والنعل: خرط صدرها ودقق أعلاها والجارية: تناول لسانها ترشفا والعقرب: لدغت. واللسن ككتف ومعظم: ما جعل طرفه كطرف اللسان. والملسون: الكذاب. وألسنه فصيلا: أعاره إياه ليلقيه على ناقته فتدر عليه فيحلبها كأنه أعاره لسان فصيله. وتلسن الفصيل: فعل به ذلك. واللسان كزنار: عشبة. ولسنونة: ع. وكمنبر: الحجر يجعل على باب البيت الذي يبنى للضبع. والإلسان: الإبلاغ للرسالة. ألسني فلانا وألسن لي فلانا كذا وكذا أي: أبلغ لي. والمتلسنة من الإبل: الخلية. وظهر الكوفة كان يقال له: اللسان. والملسنة من النعال كمعظم: ما فيها طول ولطافة كهيئة اللسان وكذلك امرأة ملسنة القدمين. وفلان ينطق بلسان الله أي: بحجته وكلامه. وهو لسان القوم: المتكلم عنهم. ولسان النار: شعلتها وقد تلسن الجمر. * لعنه كمنعه: طرده وأبعده فهو لعين وملعون ج: ملاعين والاسم: اللعان واللعانية واللعنة مفتوحات. واللعنة بالضم: من يلعنه الناس. وكهمزة: الكثير اللعن لهمج: لعن كصرد وامرأة لعين فإذا لم تذكر الموصوفة فبالهاء. واللعين: من يلعنه كل أحد كالملعن كمعظم والشيطان والممسوخ والمشؤوم والمسيب وما يتخذ في المزارع كهيئة رجل والمخزي المهلك. وأبيت اللعن أي: أن تأتي ما تلعن به. والتلاعن: التشاتم والتماجن. والتعن: أنصف في الدعاء على نفسه. والملاعن: مواضع التبرز. ولاعن امرأته ملاعنة ولعانا وتلاعنا والتعنا: لعن بعض بعضا. ولاعن الحاكم بينهما لعانا: حكم. والتلعين: التعذيب. واللعين المنقري: أبو الأكيدر مبارك بن زمعة شاعر. * اللغن: شرة الشباب وبالضم: الوترة عند باطن الأذن واللغدود كاللغنون وهو الخيشوم أيضا. وجئت بلغن غيرك: إذا أنكرت ما تكلم به من اللغة. ولغنك: لعلك. والغان النبت الغينانا: التف وطال. * - اللغثون: الخيشومج: لغاثين أو تصحيف لغنون. * اللقن واللقنة

[ 268 ]

واللقانة واللقانية: سرعة الفهم. لقن كفرح فهو لقن وألقن: حفظ بالعجلة. والتلقين: كالتفهيم. واللقن بالكسر: الكنف والركن. وملقن كمقعد: ع. وكغراب: د. واللواقن: أسفل البطن. ولقنة الكبرى والصغرى: حصنان بالأندلس. * لكن كفرح لكنا محركة ولكنة ولكونة ولكنونة بضمهن فهو ألكن: لا يقيم العربية لعجمة لسانه. وكغراب: ع. وكجبل: ظرف م. ولكن: حرف ينصب الاسم ويرفع الخبر معناه: الاستدارك وهو أن تثبت لما بعدها حكما مخالفا لما قبلها ولذلك لا بد أن يتقدمها كلام مناقض لما بعدها أو ضد له. وقيل: ترد تارة للاستدراك وتارة للتوكيد وقيل: للتوكيد دائما مثل إن ويصحب التوكيد معنى الاستدراك وهي بسيطة. وقال الفراء: مركبة من لكن وأن فطرحت الهمزة للتخفيف. وقد يحذف اسمها كقوله: 3 فلو كنت ضبيا عرفت قرابتي *. * ولكن زنجي عظيم المشافر ولكن ساكنة النون ضربان: مخففة من الثقيلة وهي حرف ابتداء لا يعمل خلافا للأخفش ويونس. فإن وليها كلام فهي حرف ابتداء لمجرد إفادة الاستدراك وليست عاطفة. وإن وليها مفرد فهي عاطفة بشرطين: أحدهما: أن يتقدمها نفي أو نهي والثاني: أن لا تقترن بالواو وقال قوم: لا تكون مع المفرد إلا بالواو. * لن: حرف نصب ونفي واستقبال وليس أصله " لا " فأبدلت الألف نونا خلافا للفراء ولا " لا أن " فحذفت الهمزة تخفيفا والألف للساكنين خلافا للخليل والكسائي. ولا تفيد توكيدا للنفي ولا تأبيده خلافا للزمخشري فيهما وهما دعوى بلا دليل. ولو كانت للتأبيد لم يقيد منفيها باليوم في قوله: (فلن أكلم اليوم إنسيا) ولكان ذكر الأبد في قوله تعالى: (ولن يتمنوه أبدا) تكرارا والأصل عدمه. وتأتي للدعاء كقوله: 4 لن تزالوا كذالكم ثم لا زل‍ *. * - ت لكم خالدا خلود الجبال قيل: ومنه: (قال رب بما أنعمت علي فلن أكون ظهيرا للمجرمين) ويلقى القسم بها كقول أبي طالب: والله لن يصلوا إليك بجمعهم *. * حتى أوسد في التراب دفينا وقد يجزم بها كقوله: فلن يحل للعينين بعدك منظر. * اللون: ما فصل بين الشئ وبين غيره والنوع وهيئة كالسواد والدقل من النخل أو هو جماعة واحدتها: لونة بالضم ولينة بالكسر وتجمع لينة على لين ولين على ليان. والمتلون: من لا يثبت على خلق واحد. واللان: بلاد وأمة في طرف إرمينية وعلان لحن العامة. وأبو عبد الله اللاني: معلم الأمراء. والون كاسود: تلون. ولوين

[ 269 ]

كزبير ولون: لقبا محمد بن سليمان الحافظ. * اللهنة بالضم: ما يهديه المسافر واللمجة. ولهنهم ولهم فيهما تلهينا. وألهنه: أهدى له عند قدومه من سفر. ولهنك بكسر الهاء: كلمة تستعمل تأكيدا أصلها: لإنك فأبدلت هاء كإياك وهياك وإنما جمع بين توكيدين: اللام وإن لأن الهمزة لما أبدلت زال لفظ إن فصارت كأنها شئ آخر. وألهان: مخلاف باليمن وع بنواحي المدينة لبني قريظة. وبنو ألهان: قبيلة. * لان يلين لينا وليانا بالفتح وتلين فهو لين ولين كميت وميت أو المخففة في المدح خاصة ج: لينون وأليناء ولينته وألنته. والليان كسحاب: رخاء العيش. واستلانه: رآه أو وجده لينا. وإنه لذو ملينة: لين الجانب وهين لين ويخففانج: أليناء. ولاينه ملاينة وليانا: لان له. واللينة بالفتح: كالمسورة يتوسد بها وبالكسر: ماء بطريق مكة حفره سليمان عليه السلام. وأبو لينة بالكسر: النضر بن مطرف كوفي ضعيف الحديث. واللين بالكسر: ة بمرو منها محمد بن نصر وأخرى بين الموصل ونصيبين وع ببلاد الغرب. ومليانة بالكسر: د بالمغرب. وتلين له: تملق. وباب ليون: ة بمصر أو محلة بها. * (فصل الميم) * * المأنة: السرة أو ما حولها والطفطفة أو شحمة لاصقة بالصفاق من باطنهج: مأنات ومؤون. ومأنه كمنعه: أصاب مأنته واتقاه وحذره والقوم: احتمل مؤونتهم أي: قوتهم وقد لا يهمز فالفعل: مانهم. وما مأنت مأنه: لم أكترث له أو لم أشعر به أو ما تهيأت له ولا أخذت عدته وأهبته وما طلبته ولا أطلت التعب فيه. والمئنة في الحديث: العلامة أو مفعلة من إن كمعساة من عسى أي: مخلقة ومجدرة أن يقال فيه: إنه كذا وكذا. الأصمعي: حقها أن تكون مبنية على فعيلة. أبو زيد: هي مئتة بالمثناة فوق مفعلة من أته إذا غلبه بالحجة وقيل: وزنها فعلة من مأن إذا احتمل. وماءن في الأمر كفاعل مماءنة: روأ. والمأن: خشبة في رأسها حديدة تثار بها الأرض. وتماءن: قدم. والتمئنة: التهيئة والفكر والنظر. والممأنة: المخلقة والمجدرة. وامأن مأنك واشأن شأنك: افعل ما تحسنه. * المتن: النكاح والحلف والضرب أو شديده والذهاب في الأرض والمد وما صلب من الأرض وارتفع كالمتنة ومن السهم: ما بين الريش إلى وسطه والرجل الصلب. ومتن ككرم: صلب. ومتنا الظهر: مكتنفا الصلب ويؤنث. ومتن الكبش: شق صفنه واستخرج بيضه بعروقها وفلانا: ضرب متنه كأمتنه وبه: سار به يومه أجمع وبالمكان متونا: أقام. والتمتين: خيوط الخيام كالتمتان بالكسرج: تماتين وضرب الخيام بخيوطها وأن تقول لمن

[ 270 ]

سابقك: تقدمني إلى موضع كذا ثم ألحقك وأن تجعل ما بين طرائق البيت متنا من شعر لئلا تمزقه أطراف الأعمدة وشد القوس بالعقب والسقاء بالرب. والمماتنة: المماطلة والمباعدة في الغاية. * مثنه يمثنه ويمثنه: أصاب مثانته وهي موضع الولد أو موضع البول. ومثن كفرح فهو أمثن: لا يستمسك بوله وهي مثناء. ورجل مثن ككتف وممثون: يشتكي مثانته. ومثنه بالأمر: غته به. والمثن محركة: البظور. * مجن مجونا: صلب وغلظ ومنه: الماجن لمن لا يبالي قولا وفعلا كأنه صلب الوجه وقد مجن مجونا ومجانة ومجنا بالضم. وطريق ممجن كمعظم: ممدود. والمجان كشداد: ما كان بلا بدل والكثير الكافي الواسع. وماء مجان: كثير واسع. والمماجن: ناقة ينزو عليها غير واحد من الفحول فلا تكاد تلقح. والمجن: الترس وذكر في ج ن ن. ومجانة مشددة النون: د بإفريقية. * - ماجشون بضم الجيم وكسرها وإعجام الشين: علم محدث معرب ماه كون أي: لون القمر. والماجشونية: ع بالمدينة. * المنجنون: الدولاب يستقى عليه أو المحالة يسنى عليها والدهر ط كالمنجنين في الكل طج: مناجين. * محنه كمنعه: ضربه واختبره كامتحنه والاسم: المحنة بالكسر والثوب: لبسه حتى أخلقه وأعطاه وجاريته: نكحها والبئر: أخرج ترابها وطينها والأديم: لينه أو قشره كمحنه. وامتحن القول: نظر فيه ودبره والله قلوبهم: شرحها ووسعها. والمحن: اللين من كل شئ وأن تدأب يومك أجمع في المشي أو غيره. والمحونة: المحق والبخس. * المخن: النكاح والنزع من البئر والبكاء والقشر والرجل إلى القصر وفيه زهو وخفة وهي: بهاء والطويل ضد كالمخن كهجف. وطريق ممخن كمعظم: وطئ حتى سهل. وماخوان بضم الخاء: ة بمرو منها الفقيه محمد بن عبد الرزاق. * مدن: أقام فعل ممات ومنه: المدينة للحصن يبنى في أصطمة أرضج: مدائن ومدن ومدن. ومدن: أتاها. والمدينة: الأمة وستة عشر بلدا. ومدن المدائن تمدينا: مصرها. ومدين: قرية شعيب عليه السلام والنسبة إلى مدينة النبي صلى الله عليه وسلم: مدني وإلى مدينة المنصور وأصفهان وغيرهما: مديني أو الإنسان: مدني والطائر ونحوه: مديني. وأنا ابن مدينتها: ابن بجدتها. والمدائن: مدينة كسرى قرب بغداد سميت لكبرها. والمدان كسحاب: صنم. وكأمير: الأسد. والميدان: في م ي د. وتمدين: تنعم. * مرن مرانة ومرونة ومرونا: لان في صلابة. ومرنته تمرينا: لينته. ورمح مارن: صلب لدن. ومرن وجهه على الأمر: صلب. وإنه لممرن الوجه كمعظم: صلبه. ومرن على الشئ مرونا ومرانة: تعوده وبعيره مرنا: دهن أسفل قوائمه من حفا به وبه الأرض: ضربها به

[ 271 ]

كمرنها. وكزنار: الرماح الصلبة اللدنة الواحدة: مرانة وشجر. وعمير بن ذي مران: صحابي. وذهل بن مران: جعفي. والمرن: نبات والأديم الملين والفراء والجانب والكسوة والعطاء والفرار من العدو. وككتف: العادة والصخب والقتال وبالتحريك: خشبتان وسط الجذع ينام عليهما الناطور. وكسحابة: ع وناقة. والتمرن: التفضل والتظرف. والمارن: الأنف أو طرفه أو ما لان منه ومن الرمح. وأمران الذراع: عصب فيها. وأبو مرينا: سمك. وبنو مرينا: قوم من أهل الحيرة. ومرنه تمرينا فتمرن: دربه فتدرب. ومارنت الناقة ممارنة ومرانا وهي ممارن: ظهر لهم أنها لاقح ولم تكن أو التي يكثر ضرابها ثم لا تلقح أو التي لا تلقح حتى يكر عليها الفحل. ومران كشداد: ة قرب مكة. ومرين بالضم: ة بمصر. وكزبير: ة بمرو. والتمارن: انقطاع لبن الناقة. * مزن مزنا ومزونا: مضى لوجهه وذهب كتمزن وأضاء وجهه والقربة: ملأها كمزنها وفلانا: مدحه وفضله أو قرظه من ورائه عند ذي سلطان. والمزن بالضم: السحاب أو أبيضه أو ذو الماء القطعة: مزنة وامرأة وبلا لام: ة بسمرقند وقد يقال مزنة ود بالديلم وبالتحريك: العادة والطريقة والحال وليس بتصحيف مرن. والمازن كصاحب: بيض النمل وأبو قبيلة وماء. والمزنة بالضم: المطرة. وابن مزنة بالضم: الهلال. والتمزن: التمرن والتسخي والتفضل والتظرف وإظهار أكثر مما عندك. والتمزين: التفضيل والمدح والتقريظ. وكصبور: أرض عمان. وكجهينة: قبيلة وهو: مزني. وهذا يوم مزن بالفتح: يوم فرار من العدو. * - المسن: الضرب بالسوط أو هو بالشين وبالتحريك: المجون. والميسون: الغلام الحسن القد والوجه واسم كماسن. والميسوسن: شئ تجعله النساء في الغسلة لرؤوسهن. ومسينان: ة بقهستان. * - مشكدانة بالكسر وبالشين المعجمة: لقب به الحافظ عبد الله بن عمر بن أبان المحدث لطيب ريحه وأخلاقه فارسية معناها: موضع المسك. * المشن: المسن والخدش والنكاح ومسح اليد بخشن وأن تضرب بالسيف ضربا يقشر الجلد. وامتشنه: اقتطعه واختلسه والسيف: استله وحلب ما في الضرع كمشن. وأصابته مشنة: وهي الجرح له سعة ولا غور له. ومشنت الناقة تمشينا: درت كارهة. والموشان بالضم وكغراب وكتاب: من أطيب الرطب وكسحاب: ة بالبصرة وككتاب: جبل والذئب العادية والمرأة السليطة. وامتشن منه ما مشن لك: خذ ما وجدت. * المعن: الطويل والقصير والقليل والكثير والهين اليسير والإقرار بالذل والجحود والكفر للنعم والأديم والماء الظاهر. ومعن بن زائدة بن عبد الله من أجواد العرب. والماعون: المعروف

[ 272 ]

والمطر والماء وكل ما انتفعت به كالمعن أو كل ما يستعار من فاس وقدوم وقدر ونحوها والانقياد والطاعة والزكاة وما يمنع عن الطالب وما لا يمنع ضد. وضربها حتى أعطت ماعونها أي: بذلت سيرها. ومعن الفرس كمنع: تباعد كأمعن والماء: أساله والنبت: روي وبلغ. وأمعن في الأمر: أبعد والضب في جحره: غاب في أقصاه وفلان: كثر ماله وقل ضد وبحقه: ذهب به وبالشئ: أقر وانقاد ضد والماء: جرى. ومعين كأمير: د باليمن ووالد يحيى بن معين الإمام الحافظ. وكلأ ممعون: جرى فيه الماء. والمعان: المبأة والمنزل وع بطريق حاج الشام. وكغراب: اسم. والمعنان بالضم: مجاري الماء في الوادي. * المكن وككتف: بيض الضبة والجرادة ونحوهما مكنت كسمع فهي مكون وأمكنت فهي ممكنوفي الحديث: " وأقروا الطير على مكناتها " بكسر الكاف وضمها أي: بيضها. والمكانة: التؤدة كالمكينة والمنزلة عند ملك. ومكن ككرم وتمكن فهو مكينج: مكناء. والاسم المتمكن: ما يقبل الحركات الثلاث كزيد. والمكان: الموضعج: أمكنة وأماكن. والمكنان بالفتح: نبت وواد ممكن: ينبته. وأبو مكين كأمير: نوح بن ربيعة تابعي. ومكنته من الشئ وأمكنته منه فتمكن واستمكن. * من عليه منا ومنينى كخليفى: أنعم واصطنع عنده صنيعة ومنة امتن والحبل: قطعه والناقة: حسرها والسير فلانا: أضعفه وأعياه. وذهب بمنته: بقوته كأمنه وتمننه والشئ: نقص. والمن: كل طل ينزل من السماء على شجر أو حجر ويحلو وينعقد عسلا ويجف جفاف الصمغ كالشرخشت والترنجبين. والمعروف بالمن: ما وقع على شجر البلوط معتدل نافع للسعال الرطب والصدر والرئة. والمن أيضا: من لم يدعه أحد وكيل م أو ميزان أو رطلان كالمناج: أمنان وجمع المنا: أمناء. والمنة بالضم: القوة وبالفتح: من أسمائهن. والمنون: الدهر والموت والكثير الامتنان كالمنونة والتي زوجت لمالها فهي تمن على زوجها كالمنانة. وكأمير: الغبار والحبل الضعيف والرجل الضعيف والقوي ضد كالممنون وة في جبل سنير. والمننة كعنبة: العنكبوت كالمنونة وأنثى القنافذ. وما ننته: ترددت في قضاء حاجته. وامتننته: بلغت ممنونه وهو أقصى ما عنده. والمنان: الليل والنهار. وكزبير وشداد: اسمان. وأبو عبد الله بن مني بكسر النون المشددة: لغوي. ومنينا كزليخا: لقب. والمنان: من أسماء الله تعالى أي: المعطي ابتداء و (أجر غير ممنون): غير محسوب ولا مقطوع. * ومن: اسم بمعنى الذي ومغن عن الكلام الكثير المتناهي في البعاد والطول وذلك أنك إذا قلت: من يقم أقم معه كان كافيا من ذكر جميع الناس ولولا هو تبقى مبهورا ولما تجد إلى غرضك

[ 273 ]

سبيلا وتكون للاستفهام المحض ويثنى ويجمع في الحكاية كقولك: منان ومنون. وإذا قلت: من عندك أغناك عن ذكر الناس. وتكون شرطية وموصولة ونكرة موصوفة ونكرة تامة. * ومن بالكسر: لابتداء الغاية غالبا وسائر معانيها راجعة إليه: (إنه من سليمان) (من المسجد الحرام) " من الجمعة إلى الجمعة ". وللتبعيض: (منهم من كلم الله). ولبيان الجنس وكثيرا ما تقع بعد ما ومهما وهما بها أولى لإفراط إبهامهما: (ما يفتح الله للناس من رحمة فلا ممسك لها). التعليل: (مما خطاياهم أغرقوا). البدل: (أرضيتم بالحياة الدنيا من الآخرة) لا ينفع ذا الجد منك الجد. الغاية: رأيته من ذلك الموضع جعلته غاية لرؤيتك أي محلا للابتداء والانتهاء. التنصيص على العموم وهي الزائدة نحو: ما جاءني من رجل. توكيد العموم زائدة أيضا: ما جاءني من أحد. الفصل وهي الداخلة على ثاني المتضادين: (والله يعلم المفسد من المصلح). مرادفة الباء: (ينظرون من طرف خفي) مرادفة عن: (فويل للقاسية قلوبهم من ذكر الله) مرادفة في: (أروني ماذا خلقوا من الأرض) (إذا نودي للصلاة من يوم الجمعة). موافقة عند: (لن تغني عنهم أموالهم ولا أولادهم من الله شيئا) ومرادفة على: (ونصرناه من القوم). * التمون: كثرة النفقة على العيال. ومانه: قام بكفايته فهو ممون. * المهنة بالكسر والفتح والتحريك وككلمة: الحذق بالخدمة والعمل. مهنه كمنعه ونصره مهنا ومهنة ويكسر: خدمه وضربه وجهده والإبل: حلبها عند الصدر والثوب: جذبه والمرأة: جامعها. وامتهنه: استعمله للمهنة فامتهن هو لازم متعد. والمهين: الحقير والضعيف والقليل واللبن الآجن طعمه والقليل الرأي والتمييز وفحل لا يلقح من مائه ومهن ككرم فيهنج: مهناء. والماهن: العبد والخادم. وميهنة بكسر الميم: ة بخابران. * مان يمين: كذب فهو مائن وميون وميان والأرض: شقها للزراعة. والميناء بالكسر والمد: جوهر الزجاج وبالقصر: ع وكل مرسى للسفن. وميانة بالكسر: د بأذربيجان وهو: ميانجي. والمان: السنة يحرث بها. ومينان بالكسر: ة بهراة. ومتماين الود: مغشوشه. * (فصل النون) * * عنقود منبن كمعظم: أكل بعض ما عليه من العنب. * النتن: ضد الفوح نتن ككرم وضرب نتانة وأنتن فهو منتن ومنتن بكسرتين وبضمتين وكقنديل. والنيتون: شجر منتن ونتنه تنتينا وهم مناتين. وأنتان: ع قرب الطائف به وقعة لهوازن وثقيف. * نحن: ضمير يعنى به الاثنان والجمع المخبرون عن أنفسهم مبني على الضم أو جمع أنا من غير لفظها وحرك آخره لالتقاء الساكنين وضم لأنه يدل على الجماعة وجماعة المضمرين تدل عليهم الواو نحو: فعلوا

[ 274 ]

وأنتم والواو من جنس الضمة. * - نقنة بفتح النون والقاف والنون المشددة: والد أبي جعفر أحمد وزير دولة العلويين من بني حمود بالأندلس. ونوقان بالضم: د منه: الفقيه محمد بن أبي علي بن أبي نصر وأبو المكارم فضل الله ابن الحافظ أبي سعيد وناصر بن إسماعيل ومحمد بن المنتصر وعلي بن ناصر بن محمد الفقهاء النوقانيون. * - النن: الشعر الضعيف. ومحمد بن عبد الله بن النن: روينا عمن أجازه. * النون: من حروف الزيادة ولو قيل: نن في الشعر جاز والدواة والحوتج: نينان وأنوان وشفرة السيف. وذو النون: لقب يونس عليه الصلاة والسلام واسم سيف لهم لكونه على مثال سمكة. وذو النونين سيف معقل بن خويلد. ونونة بنت أمية: عمة أبي سفيان بن حرب. والنونة: الكلمة من الصواب والسمكة والنقرة في ذقن الصبي الصغير. وناين كصاحب: د قرب أصبهان منه: أحمد بن عبد الهادي وعلي بن أحمد المحدثان الناينيان. ونينان بالكسر: ع بالحجاز. ونينى كتينى: نهر. ونينوى بكسر أوله: ع بالكوفة وة بالموصل ليونس عليه الصلاة والسلام. * (فصل الواو) * * الوأن: الرجل العريض أو كل عريض وهي: وأنة. * - الوبنة: الأذى والجوعة. وما في الدار وابن كصاحب: أحد. * الوتنة: المخالفة. والواتن: الشئ الثابت الدائم في مكانه والماء المعين الدائم. والوتين: عرق في القلب إذا انقطع مات صاحبهج: وتن وأوتنة. ووتنه كوعده: أصاب وتينه والماء وتونا ووتنة: دام ولم ينقطع. واستوتن المال: سمن * ك‍ (استوثن.) والوثن محركة: الصنمج: وثن وأوثان. والواثن: الواتن. والموثونة: الذليلة. واستوثن الشئ: بقي وقوي ومن المال: استكثر والنحل: صارت فرقتين صغارا وكبارا والإبل: نشأت أولادها معها. وأوثن زيدا: أجزل عطيته ومن المال: أكثر. * وجن به كوعد: رمى وبه الأرض: ضربها به والقصار الثوب: دقه. والوجين: شط الوادي والعارض من الأرض ينقاد ويرتفع قليلا ومنه: الوجناء للناقة الشديدة. والوجنة مثلثة وككلمة ومحركة والأجنة مثلثة: ما ارتفع من الخدين. والميجنة: المدقة ج: مواجن. وتوجن: ذل وخضع. والأوجن: الحبل الغليظ. والموجونة: الخجلة. وما أدري أي من وجن الجلد هو توجينا أي: أي الناس. * - التوحن: عظم البطن والذل والهلاك. والوحنة: الطين المذلق. ووحن عليه كوجل: أحن. * - الوخنة: الفساد. والتوخن: القصد إلى خير أو شر. * ودنه كوعده ودنا وودانا بالكسر: بله ونقعه فهو ودين ومودون كودنه واتدنه فاتدن هو: انتقع لازم متعد والعروس ودنا وودانا: أحسن القيام عليها والشئ ودنا: قصده كودنه وأودنه

[ 275 ]

وبالعصا: ضربه. والأودن: الناعم وة بين مرعش والفرات وبهاء: ة ببخارى منها داود بن محمد المحدث الأودني. وتودن الجلد: لان. والمودون: القصير العنق والألواح واليدين الناقص الخلق الضيق المنكبين. والمودونة: للمؤنث ودخلة قصيرة العنق صغيرة الجثة. وودنت كعلمت: ولدت ولدا ضاويا كأودنت فهو مودون ومودن. * - التوذن: الصرف والإعجاب. وواذنان بكسر الذال: ة بأصفهان. * - التورن: كثرة التدهن والنعيم. وواران: ة بتبريز. والورانية كعلانية: الاست. وورنة: اسم ذي القعدة. * الوزن كالوعد: روز الثقل والخفة كالزنة وزنه يزنه وزنا وزنة والمثقالج: أوزان وفدرة من تمر لا يكاد رجل يرفعها تكون في نصف جلة من جلال هجر أو ثلثهاج: وزون ونجم يطلع قبل سهيل فتظنه إياه ومن الجبل: حذاؤه كزنته وفرس شبيب بن ديسم والخرص والحزر وبهاء: القصيرة العاقلة كالموزونة. ووزن سبعة: لقب. وإنه لحسن الوزنة بالكسر أي: الوزن. ودرهم وزنا ووزن أي: موزون أو وازن. والميزان: م والعدل والمقدار ووازنه: عادله وقابله وحاذاه وفلانا: كافأه على فعاله. وهو وزنه بالفتح وزنته ووزانه وبوزانه وبوزانته بكسرهن: قبالته ووزنت له الدراهم فاتزنها ووزن الشعر فاتزن. فهو أوزن من غيره: أقوى وأمكن. واتزن العدل: اعتدل. وأوزن القوم: أوجههم. وتوازنا: اتزنا. واستقام ميزان النهار: انتصف. وهو وزين الرأي: أصيله وقد وزن ككرم. وراجح الوزن: كامل العقل والرأي. وموزن كمقعد: ع. والوزين: الحنظل المطحون. ووزن نفسه على كذا: وطنها عليه كأوزنها. * الوسن محركة وبهاء والوسنة والسنة كعدة: شدة النوم أو أوله أو النعاس. ووسن كفرح فهو وسن ووسنان وميسان كميزان وهي وسنة ووسنى وميسان: كثر نعاسه كاستوسن وغشي عليه من نتن البئر 5 كأيسن وأوسنته البئر فهي موسنة. وتوسن الفحل الناقة: أتاها وهي نائمة وكذا المرأة. وميسان: ع. والوسني: الكثير النعاس. ووسنى: امرأة. والموسونة: المرأة الكسلى. وميسانة الضحى بالكسر: مدح. ورزق ما لم يوسن به في نومه. وهو في سنة: غفلة. وما هو من همي ولا من وسني محركة: من حاجتي. وقضت الإبل أوسانها من الماء: أوطارها. * - الوشن: ما ارتفع من الأرض والغليظ من الإبل. والأوشن: الذي يأتي الرجل ويقعد معه ويأكل طعامه. والوشنان مثلثة: الأشنان. والتوشن: قلة الماء. * - الوصنة: الخرقة الصغيرة. * وضن الشئ يضنه فهو موضون ووضين: ثنى بعضه على بعض وضاعفه ونضده والنسع: نسجه. والوضين: بطان عريض منسوج من سيور أو شعر

[ 276 ]

أو لا يكون إلا من جلدج: وضن. وقلق وضينها: بطانها هزالا. والموضونة: الدرع المنسوجة أو المقاربة النسج أو المنسوجة حلقتين حلقتين أو بالجواهر. وتوضن: تذلل. واتضن: اتصل. والميضانة: القفة. والميضنة: كالجوالق من الخوصج: مواضين. * الوطن محركة ويسكن: منزل الإقامة 2 ومربط البقر والغنمج: أوطان. ووطن به يطن وأوطن: أقام. وأوطنه ووطنه واستوطنه: اتخذه وطنا. ومواطن مكة: مواقفها ومن الحرب: مشاهدها. وتوطين النفس: تمهيدها. وتوطنها: تمهدها. والميطان بالكسر: الغاية وموضع يوطن لترسل منه الخيل في السباق. وواطنه على الأمر: وافقه. * الوعنة: الأرض الصلبة أو بياض في الأرض لا ينبت شيئا كالوعنج: وعان وأثر قرية النمل وخطوط في الجبال شبيهة بالشؤون. والوعن: الملجأ. وتوعنت الإبل والغنم: بلغت غاية السمن والشئ: استوعبه. * - الوغنة: الحب الواسع. والتوغن: الإقدام في الحرب. * - الوفنة: القلة في كل شئ. والتوفن: النقص في كل شئ. * - التوقن: التوقل في الجبل. وأوقن: اصطاد الحمام من محاضنها. والموقونة: الجارية المصونة المخدرة. والوقنة بالضم: موضع الطائر وحفرة في الأرض أو شبهها في ظهور القفاف كالأقنة فيهماج: وقنات وأقنات. * الوكن: عش الطائر كالوكنة مثلثة والوكنة بضمتين والموكن كمنزل ومنزلة ج: أوكن ووكن ووكون والسير الشديد والجلوس. ووكن الطائر بيضه وعليه يكنه: حضنه. وحمائم واكنات. وتوكن: تمكن. وكصاحبة: قلعة. * - التولن: رفع الصوت بالصياح عند المصائب. * - التومن: كثرة الأولاد. * - الون: الضعف والصنج الذي يضرب بالأصابع وة منها الحسين الفرضي الوني. * الوهن: الضعف في العمل ويحرك والفعل كوعد وورث وكرم والرجل القصير الغليظ ونحو من نصف الليل أو بعد ساعة منه كالموهن. ووهن وأوهن: دخل فيه. ووهنه وأوهنه ووهنه: أضعفه. وهو واهن وموهون: لا بطش عنده وهي: بهاءج: وهن. والوهنانة: التي فيها فتور عند القيام. والواهنة: ريح تأخذ في المنكبين أو في العضد أو في الأخدعين عند الكبر والقصيراء وفقرة في القفا والعضد ومن الفرس: أول جوانح الصدر. والوهين: رجل يكون مع الأجير في العمل يحثه عليه. * - الوين بالفتح: العنب الأسود. ووينى كسكرى: ع. * (فصل الهاء) * * الهبون كصبور: العنكبوت. * هتنت السماء تهتن هتنا وهتونا وهتنانا وتهتانا وتهاتنت: انصبت أو هو فوق الهطل أو الضعيف الدائم أو مطر ساعة ثم

[ 277 ]

يفتر ثم يعود. وسحاب هاتن وهتونج: ككتب وركع. * - الهتمنة: كثرة الكلام. * الهجنة بالضم من الكلام: ما يعيبه وفي العلم: إضاعته. والهجين: اللئيم وعربي ولد من أمة أو من أبوه خير من أمهج: هجن وهجناء وهجنان ومهاجين ومهاجنة وهي هجينة ج: هجن وهجائن وهجان وقد هجن ككرم هجنة بالضم وهجانة وهجونة. وفرس وبرذونة هجين: غير عتيق. وككتاب: الخيار ومن الإبل: البيض والبيضاء والرجل الحسيب وهو بين الهجانة ككتابة والأرض الكريمة 4 وناقة هجان وإبل هجان أيضا. وهجائن: بيض كرام. " وهذا جناي وهجانه فيه ". والهاجن: زند لا يوري بقدحة واحدة والصبية تزوج قبل بلوغها والعناق تحمل قبل بلوغ السفاد أو كل ما حمل عليها قبل بلوغها. والهاجنة: النخلة تحمل صغيرة كالمتهجنة وفعل الكل يهجن ويهجن. والمهجنة كمشيخة والمهجنى والمهجنا بضم الجيم وتمد: القوم لا خير فيهم. وكمعظمة: الممنوعة إلا من فحول بلادها لعتقها والنخلة أول ما تلقح. وأهجن: كثرت هجان إبله والجمل الناقة: ضربها وهي بنت لبون فلقحت ونتجت. والتهجين: التقبيح وأنا أستهجن فعلك وهذا مما يستهجن وفيه هجنة. واهتجنت الجارية: وطئت صغيرة. وغلمة أهيجنة أي: أهلهم أهجنوهم أي: زوجوهم صغارا الصغائر. ولبن هجين: لا صريح ولا لبأ. * هدن يهدن هدونا: سكن وأسكن والصبي: أرضاه كهدنه ودفن وقتل. والهدنة: المطر الضعيف القليل وبالضم: المصالحة كالمهادنة والدعة والسكون كالمهدنة والهدون. وتهادن: استقام. والهيدان: الجبان والبخيل الأحمق. والهدان ككتاب: الأحمق الثقيل. والهدن بالكسر: الخصب وع بالبحرين. وانهدن عن عزمه: فتر وأهدن الخيل: أضمرها. وفرس مهدن كمحسن: كتم جريا لم يظهره. وهدنه تهدينا: ثبطه وسكنه. * - الهيرون كزيتون: ضرب من التمر. وهارون: اسم. وهاران بن تارح: أخو إبراهيم وأبو لوط عليهم السلام. والهرنوى أو الهرنوة أو الهرنوي: نبت أو هو القرنوة أو الفليفلة جيد لوجع الحلق ويلين البطن. * - الهرشن كزبرج بالشين المعجمة: الواسع الشدقين. * الهوزن كجوهر: الغبار وطائر وأبو بطن. وهوازن: قبيلة. * - التهكن: التندم. * الهليون كبرذون: نبت م حار رطب باهي. وهلينية: امرأة. * هيمن: قال آمين كأمن والطائر على فراخه: رفرف وعلى كذا: صار رقيبا عليه وحافظا. والمهيمن وتفتح الميم الثانية: من أسماء الله تعالى في معنى المؤمن من آمن غيره من الخوف وهو مؤأمن بهمزتين قلبت الهمزة الثانية ياء ثم الأولى هاء أو بمعنى الأمين أو المؤتمن أو الشاهد. والهميان بالكسر: التكة

[ 278 ]

والمنطقة وكيس للنفقة يشد في الوسط وله هميان أعجر وهمايين عجر وابن قحافة السعدي ويضم أو يثلث. وهمانية كعلانية: ة ببغداد. وكجهينة: بنت خلف صحابية. * هن يهن: بكى وحن. والهانة والهنانة بالضم: الشحمة في باطن العين تحت المقلة وبقية المخ والطرق بالجمل. وأهنه الله فهو مهنون. والهننة كعنبة: ضرب من القنافذ. وهونين بالضم: د. وهنن بكسر النون المشددة: ة. والهن: الفرج أصله: هن عند بعضهم فيصغر هنينا. وتنح هاهنا وهاهنا وههنا: (أبعد قليلا. أو يقال للحبيب: ههنا وهنا أي: اقترب وللبغيض: ههنا وهنا) أي: تنح ويجئ في الياء إن شاء الله تعالى. * - الهنزمن كجردحل: الجماعة معرب هنجمن أو أنجمن لمجمع الناس. * هان هونا بالضم وهوانا ومهانة: ذل وهونا: سهل فهو هين وهين وأهون ومنه: (وهو أهون عليه) ج: أهوناء. والهون: السكينة والوقار والحقير. وبالضم: الخزي كالمهانة وابن خزيمة بن مدركة والخلق كلهم. وهونه الله: سهله وخففه والشئ: أهانه كاستهان به وتهاون. وهو هين وهين: ساكن متئد أو المشدد من الهوان والمخفف من اللين. وهونة ويضم: متئدة. وعلى هينتك بالكسر وهونك: رسلك. والأهون: رجل واسم يوم الاثنين. والهاون والهاون والهاوون: الذي يدق فيه والمهوئن وتفتح الهمزة: المكان البعيد أو الوهدة. واهوأنت المفازة: اطمأنت في سعة. وهو يهاون نفسه: يرفق بها. * (فصل الياء) * * اليتن: أن تخرج رجلا المولود قبل يديه وقد خرج يتنا وأيتنت ويتنت وهي موتن وموتنة وهو: ميتون والقياس موتن. * اليرون كصبور: دماغ الفيل وعرق الدابة وماء الفحل. * يزن محركة: واد ويمنع لوزن الفعل أصله يزأن وبطن من حمير منهم: أبو الخير مرثد التابعي وأبو البقاء هشام بن عبد الملك. وذو يزن: ملك لحمير لأنه حمى ذلك الوادي. * - اليسن محركة: أسن البئر وقد يسن كفرح. وياسين: اسم وذكر في س ي ن. * اليفن محركة: الشيخ الكبير والعجل إذا أربع وع والمتفننج: يفن بالضم وبهاء: البقرة أو الحامل. * يقن الأمر كفرح يقنا ويحرك وأيقنه وبه وتيقنه واستيقنه وبه: علمه وتحققه. وهو يقن مثلثة القاف ويقنة محركة: لا يسمع شيئا إلا أيقنه وكذا ميقان وهي ميقانة. واليقين: إزاحة الشك كاليقن محركة والموت. وياقين: ة بالقدس. وهاشم بن يقين: محدث. ويقن بالشئ كخجل: مولع به. وذو يقن محركة: ماء. * اليمن بالضم: البركة كالميمنة يمن كعلم وعني وجعل وكرم فهو ميمون وأيمن ويامن ويمينج: أيامن وميامين. وتيمن به واستيمن. وقدم على أيمن اليمين أي: اليمن. واليمين: ضد

[ 279 ]

اليسارج: أيمن وأيمان وأيامن وأيامين والبركة والقوة. ويمن به ييمن ويامن ويمن وتيامن: ذهب به ذات اليمين. و (كنتم تأتوننا عن اليمين) أي: تخدعوننا بأقوى الأسباب أو من قبل الشهوة لأن اليمين موضع الكبد والكبد مظنة الشهوة والإرادة. والتيمن: الموت ووضع الميت في قبره على جنبه الأيمن. وأخذ يمنة ويمنا محركة أي: ناحية يمين. واليمن محركة: ما عن يمين القبلة من بلاد الغور. وهو يمني ويماني ويمان. ويمن تيمينا وأيمن ويامن: أتاها. وتيمن: انتسب إليها (والتيمني: أفق اليمن). والأيمن: من يصنع بيمناه. ويمنه كمنعه وعلمه: جاء عن يمينه. واليمين: القسم مؤنث لأنهم كانوا يتماسحون بأيمانهم فيتحالفون ج: أيمن وأيمان. وأيمن الله وأيم الله ويكسر أولهما وأيمن الله بفتح الميم والهمزة وتكسر وإيم الله بكسر الهمزة والميم وقيل: ألفه ألف الوصل وهيم الله بفتح الهاء وضم الميم وأم الله مثلثة الميم وإم الله بكسر الهمزة وضم الميم وفتحها ومن الله بضم الميم وكسر النون ومن الله مثلثة الميم والنون وم الله مثلثة وليم الله وليمن الله: اسم وضع للقسم والتقدير: أيمن الله قسمي. وأيمن كأذرح: اسم. وكأحمد: ع. واستيمنه: استحلفه. وبنيامين كإسرافيل: أخو يوسف عليهما السلام ولا تقل ابن يامين. وحذيفة بن اليمان: صحابي وسموا: يمنا بالضم والتحريك وكصاحب ويامين. والميمون: نهر والذكر وابن خالد الحضرمي ويضاف إليه بئر بمكة. ويمن بالضم: ماء وكزبير: حصن. واليمانية مخففة: شعيرة حمراء السنبلة. وكمعظم: الذي يأتي باليمن والبركة. وتيمن به ويمن عليه: برك. واليمنة بالضم: برد يمني. * - ينة: أبو عبد الرحمن الحمراوي شهد فتح مصر وإليه ينسب حمام ينة بمصر. وعبد العزيز بن إبراهيم بن ينة: روى. * - يون محركة: ة باليمن. ويوان: ة بباب أصبهان. ويونان بالضم: ة ببعلبك وأخرى بين برذعة وبيلقان. واليونانيون: جيل انقرضوا. * - يين محركة: عين أو واد بين ضاحك وضويحك. * (باب الهاء) * * (فصل الهمزة) * * أبهته بكذا: زننته به. وأبه له وبه كمنع وفرح أبها ويحرك: فطن أو نسيه ثم تفطن له. وهو لا يؤبه له. وأبهته تأبيها: نبهته وفطنته وبكذا: أزننته. والأبهة كسكرة: العظمة والبهجة والكبر والنخوة. وتأبه: تكبر وعن كذا: تنزه وتعظم. والأبه للأبح: موضعه ب ه‍

[ 280 ]

وغلط الجوهري في إيراده هنا. * التأته: التعته. * - الأده محركة: اجتماع أمر القوم. * - الإنزهوة كقندأوة: الكبر والعجب. * الأقه: الطاعة قلب القاه. * أله إلاهة وألوهة وألوهية: عبد عبادة ومنه لفظ الجلالة واختلف فيه على عشرين قولا ذكرتها في المباسيط وأصحها أنه علم غير مشتق وأصله إله كفعال بمعنى مألوه. وكل ما اتخذ معبودا إله عند متخذه بين الإلاهة والألهانية بالضم. والإلاهة: ع بالجزيرة والحية والأصنام والهلال والشمس ويثلث كالأليهة. والتأله: التنسك والتعبد. والتأليه: التعبيد. وأله كفرح: تحير وعلى فلان: اشتد جزعه عليه وإليه: فزع ولاذ. وألهه: أجاره وآمنه. * أمه كفرح: نسي واعترف. وكنصر: عهد. والأميهة كسفينة: جدري الغنم وقد أمهت كعني وعلم أمها وأميهة فهي أميهة ومأموهة ومؤمهة. وأمه الرجل فهو مأموه: ليس معه عقله. والأمهة كقبرة: الأم أو هي لمن يعقل والأم: لما لا يعقل. وتأمه أما: اتخذها. * أنه يأنه أنها وأنوها: أنح وحسد. ورجل أنه كخجل: حاسد. * أوه كجير وحيث وأين وآه وأوه بكسر الهاء والواو المشددة وأو بحذف الهاء وأوه بفتح الواو المشددة وآووه بضم الواو وآه بكسر الهاء منونة وآو بكسر الواو منونة وغير منونة وأوتاه بفتح الهمزة والواو والمثناة الفوقية وآوياه بتشديد المثناة التحتية: كلمة تقال عند الشكاية أو التوجع آه أوها وأوه تأويها. وتأوه: قالها. والأواه: الموقن أو الدعاء أو الرحيم الرقيق أو الفقيه أو المؤمن بالحبشية. والآهة: الحصبة. والماهة: الجدري. * - الأهة: التحزن. أه أها وأهة وأهة وتأهه: توجع توجع الكئيب فقال: آه أو هاه. * إيه بكسر الهمزة والهاء وفتحها وتنون المكسورة: كلمة استزادة واستنطاق. وإيه بإسكان الهاء: زجر بمعنى حسبك. وإيه مبنية على الكسر فإذا وصلت نونت. وإيها بالنصب وبالفتح: أمر بالسكوت. وأيه تأييها: صاح به وناداه. وأيه: قال يا أيها الرجل. وأيهان وتكسر نونها وأيها وأيهات: لغات في هيهات. وأيهك: بمعنى ويهك. * (فصل الباء) * * ما بأهت له كمنعت: ما فطنت. * - بجيه كزبير: ابن علي بن بجيه الطبري محدث. * بدهه بأمر كمنعه: استقبله به أو بدأه به وأمر: فجئه. والبده والبداهة ويضمان والبديهة: أول كل شئ وما يفجأ منه. وبادهه به مبادهة وبداها: فاجأه به. ولك البديهة أي: لك أن تبدأ وهو ذو بديهة وأجاب على البديهة. وله بدائه: بدائع. ومعلوم في بدائه العقول. وابتده الخطبة وهم يتبادهون الخطب. * - أبرقوه كسقنقور معرب بركوه أي ناحية الجبل: د بفارس منه

[ 281 ]

أبو القاسم أحمد بن علي الوزير وة على ست مراحل من نيسابور. * البرهة ويضم: الزمان الطويل أو أعم. وأبرهة بن الحارث: تبع وابن الصباح: صاحب الفيل المذكور في القرآن. والبرهرهة: المرأة البيضاء الشابة والناعمة أو التي ترعد رطوبة ونعومة. والبره محركة: الترارة. وبرهوت محركة وبالضم: بئر أو واد أو د. وبره كسمع برها: ثاب جسمه بعد علة وابيض جسمه وهو أبره وهي برهاء. وأبره: أتى بالبرهان أو بالعجائب وغلب الناس. وبريه: مصغر إبراهيم. ونهر بريه: بالبصرة. * رجل أبله بين البله والبلاهة: غافل أو عن الشر أو أحمق لا تمييز له والميت الداء أي: من شره ميت والحسن الخلق القليل الفطنة لمداق الأمور أو من غلبته سلامة الصدر بله كفرح وتبله وبله كفرح أيضا: عيي عن حجته. وعيش أبله وشباب أبله: ناعم كأن صاحبه غافل عن الطوارق. والبلهاء: الناقة لا تنحاش من شئ مكانة ورزانة كأنها حمقاء وناقة م والمرأة الكريمة المريرة الغريرة المغفلة. والتبله: استعمال البله كالتباله وتطلب الضالة وتعسف الطريق على غير هداية ولا مسألة. وأبلهه: صادفه أبله. وبله ككيف: اسم لدع ومصدر بمعنى الترك واسم مرادف لكيف وما بعدها منصوب على الأول مخفوض على الثاني مرفوع على الثالث وفتحها بناء على الأول والثالث إعراب على الثاني. وفي تفسير سورة السجدة من " البخاري ": " ولا خطر على قلب بشر ذخرا من بله ما اطلعتم عليه " فاستعملت معربة بمن خارجة عن المعاني الثلاثة وفسرت بغير وهو موافق لقول من يعدها من ألفاظ الاستثناء (وبمعناها أو بمعنى أجل أو بمعنى كف ودع). وما بلهك: ما بالك. والبلهنية بضم الباء: الرخاء وسعة العيش. لا زلت ملقى بتهنية مبقى في بلهنية * - بنها بالكسر والقصر: ة على ستة فراسخ من فسطاط مصر عسله فائق. * البوهة بالضم: الصقر يسقط ريشه كالبوه والرجل الضاوي الطائش والأحمق والبومة والصوفة المنفوشة تعمل للدواة قبل أن تبل والريشة تلعب بها الرياح في الجو. وباه للشئ يبوه ويباه بوها وبيها: تنبه له. والبوه أيضا: ذكر البوم أو كبيره وطائر آخر يشبهه وبالفتح: اللعن. والباه كالجاه: النكاح. والباهة: العرصة. وباهها: جامعها. وشاة بائهة: مهزولة. وما بهت له بالضم وبالكسر: ما فطنت. * به: نبل وزاد في جاهه عند السلطان. وتبهبهوا: تشرفوا وتعظموا. والأبه: الأبح. والبهبهي: الجسيم. والبهباه في الهدير: كالبحباح. والبهبهة: الهدر الرفيع. في الحديث: " به به (إنك لضخم) ": كلمة تقال عند استعظام الشئ أو معناه: بخ بخ. * - بويه كزبير ويقال: بسكون الواو وفتح الياء: والد ملوك العجم. * باه له

[ 282 ]

يباه بيها: تنبه له. وابن بابيه أو باباه: محدث. * (فصل التاء) * * تجه له: لغة في اتجه ذكر على اللفظ ويعاد في موضعه إن شاء الله تعالى. * الترهة كقبرة: الباطل كالتره والطريق الصغيرة المتشعبة من الجادة والداهية والريح والسحاب والصحصح ودويبة في الرملج: ترهات وتراريه. وتره كسمع: وقع فيها أو الأصل للقفار واستعيرت للأباطيل والأقاويل الخالية من الطائل. * تفه كفرح تفها وتفوها: قل وخس وفلان تفوها: حمق. وكنصر وسمع: غث. وفي حديث ابن مسعود: " القرآن لا يتفه ولا ينتان " أي: لا يغث ولا يخلق. والأطعمة التفهة: ما ليس له طعم حلاوة أو حموضة أو مرارة ومنهم من يجعل الخبز واللحم منها. وابن تافه: محدث. وناقة متفهة كمكرمة: ذلول. والتفه كثبة: عناق الأرض فارسيته: سياه كوش. * - التله محركة: التلف والحيرة والوله والفعل كفرح وتله كذا وعنه: أنسيه. وأتلهه المرض: أتلفه. ومتلوه العقل وتالهه: ذاهبه. * تمه الطعام كفرح تمها وتماهة: تغير ريحه وطعمه. وشاة متماه: يتغير لبنها ريثما يحلب. * التهتهة: اللكنة. والتهاته: الأباطيل. وته ته بالضم: زجر للبعير ودعاء للكلب وحكاية المتهته. وتهته: ردد في الباطل. * - التوه ويضم: الهلاك والذهاب. تاه يتوه: هلك وتكبر واضطرب عقله. وتوهه: أهلكه. وفلان توه بالضمج: أتواه وأتاويه. وما أتوهه: ما أتيهه. * التيه بالكسر: الصلف والكبر: تاه فهو تائه وتياه وتيهان وتيهان مشددة الياء وتكسر وما أتوهه وأتيهه والمفازة ج: أتياه وأتاويه والضلال. تاه تيها ويكسر وتيهانا محركة فهو تياه وتيهان. وأرض تيه بالكسر وتيهاء ومتيهة كسفينة وتضم الميم وكمرحلة ومقعد: مضلة. وتيهه: ضيعه. وتاه بصره يتيه: تاف. * (فصل الثاء) * * الثاهة: اللهاة أو اللثة. * - ثهثه الثلج: ذاب. * (فصل الجيم) * * الجبهة: موضع السجود من الوجه أو مستوى ما بين الحاجبين إلى الناصية وسيد القوم ومنزل للقمر والخيل ولا واحد لها وسروات القوم أو الرجال الساعون في حمالة ومغرم فلا يأتون أحدا إلا استحيا من ردهم والمذلة وصنم والقمر. والأجبه: الأسد والواسع الجبهة الحسنها أو الشاخصها وهي: جبهاء والاسم الجبه محركة. وجبهه كمنعه: ضرب جبهته ورده أو لقيه بما يكره والماء: ورده (ولا آلة سقي فلم يكن منه إلا النظر إلى وجه الماء) والشتاء القوم: جاءهم ولم يتهيؤوا له. والجابه: الذي يلقاك بوجهه أو جبهته من طائر أو وحش ويتشاءم به. والجبه كسكر:

[ 283 ]

الجباء. واجتبه الماء وغيره: أنكره ولم يستمرئه. والتجبيه: أن يحمر وجوه الزانيين ويحملا على بعير أو حمار ويخالف بين وجوههما وكان القياس أن يقابل بين وجوههما لأنه من الجبهة. والتجبيه أيضا: أن ينكس رأسه ويحتمل أن يكون من هذا لأن من فعل به ذلك ينكس رأسه خجلا أو من جبهه: أصابه بمكروه. * - المجدوه: المشدوه الفزع. * جره الأمر تجريها: أعلنه. وجراهية القوم: جلبتهم ومن الأمور: عظامها ومن الخيل: خيارها. ولقيه جراهية: ظاهرا بارزا. وتجره الأمر: انكشف. والجرهة: الجانب ومحركة: بلحات في قمع واحد. وجره كعنب: د بفارس. * الجلهة: الصخرة العظيمة المستديرة ومحلة القوم وناحية الوادي وانحسار الشعر عن مقدم الرأس جله كفرح. وجله الحصا عن المكان كمنع: نحاه وذلك الموضع: جليهة وفلانا: رده عن أمر شديد والشئ: كشفه والعمامة: رفعها مع طيها عن جبينه. والمجلوه: البيت لا باب فيه ولا ستر. والجلهة والجليهة: تمر يعالج باللبن ويسمن. والأجله: الضخم الجبهة المتأخر منابت الشعر وثور لا قرن له. * الجنهي كعرني: الخيزران أو العسطوس. وطبق مجنه كمعظم: معمول به. * الجاه والجاهة: القدر والمنزلة. وجاهه بمكروه: جبهه به. ونظر بجوه سوء بالضم وبجيه سوء: بوجه سوء. وجاه جاه وينون ويسكن وجوه جوه: زجر للبعير لا للناقة. * جهجه بالسبع: صاح ليكفه. وجهه: رده قبيحا. والمجهجه بفتح الجيمين: الأسد. وجهجاه الغفاري: ممن خرج على عثمان رضي الله تعالى عنه كسر عصا النبي صلى الله عليه وسلم بركبته فوقعت الأكلة فيها ورجل آخر سيملك الدنيا ويروى جهها محركة أو جهجا بترك الهاء وكلها في صحيح مسلم رحمه الله تعالى. * (فصل الحاء) * * الحيه بكسر الهاء: زجر للضأن. وحيه بسكون الهاء: زجر للحمار. * (فصل الدال) * * دبه تدبيها: وقع في الدبه محركة للموضع الكثير الرمل ولزم الدبه لطريقة الخير. ودباهة: ة بالسواد. * - دجه تدجيها: نام في الدجيه لقترة الصائد. * دره عليهم كمنع: هجم وطلع وعنهم ولهم: دفع. ودارهات الدهر: هواجمه. والمدره كمنبر: السيد الشريف والمقدم في اللسان واليد عند الخصومة والقتال. وهو ذو تدرههم بالضم أي: الدافع عنهم. ودره على كذا تدريها: نيف وفلان فلانا: تنكر له. والدرهرهة: الكوكبة الوقادة. * - الدافه: الغريب كالهادف. * - دكه في وجهه: كنكه لفظا ومعنى. * الدله ويحرك والدلوه: ذهاب الفؤاد من هم ونحوه. ودلهه العشق تدليها فتدله. والمدله كمعظم: الساهي القلب الذاهب العقل من عشق ونحوه أو من

[ 284 ]

لا يحفظ ما فعل أو فعل به. والداله والدالهة: الضعيف النفس. وأبو مدله كمحدث: تابعي. ودله كفرح: تحير أو جن عشقا أو غما. وكمنع: سلا. وذهب دمه دلها بالفتح: هدرا. * - الدمه محركة شدة حر الرمل ولعبة للصبيان وادمومه: كاد يغلي من شدة الحر وفلان: غشي عليه. * دهده الحجر فتدهده: دحرجه فتدحرج كدهداه فتدهدى والشئ: قلب بعضه على بعض. والدهداه: صغار الإبل ج: دهاده. والدهدهة من الإبل: المئة فأكثر كالدهدهان والدهيدهان. وقولهم: إلا ده فلا ده أي: إن لم يكن هذا الأمر الآن فلا يكون بعد الآن أي: إن لم تغتنم الفرصة الساعة فلست تصادفها أبدا. ودهدوه الجعل ودهدوته ودهديته ويخفف: ما يدحرجه. * - التدوه: التغير والتقحم. ودوه ويضم: دعاء للربع. والتدويه: أن تدعو الإبل فتقول: داه داه بالكسر والتسكين أو ده ده بالضم لتجئ إلى ولدها. * (فصل الذال) * * ذمه الحر كفرح: اشتد والرجل بالحر: اشتد عليه والمعجمة لغة في جميع معاني المهملة. * - الذه: ذكاء القلب وشدة الفطنة. * (فصل الراء) * * الرجه: التشبث بالإنسان والتزعزع. وأرجه: أخر الأمر عن وقته. * الردهة: حفيرة في القف تكون خلقة ج: رده ورداه ورده وشبه أكمة خشنة ج: رده محركة والبيت الذي لا أعظم منه والصخرة في الماء وماء الثلج والثوب الخلق المسلسل ومدفن 3 بشر بن أبي خازم. وردهه بحجر كمنعه: رماه به والبيت: عظمه وكبره وفلان: ساد القوم بشجاعة وكرم ونحوهما. ورجل رده كخجل: صلب متين لجوج لا يغلب. * الرفاهة والرفاهية مخففة والرفهنية كبلهنية: رغد الخصب ولين العيش. رفه عيشه ككرم فهو رفيه ورافه ورفهان ومترفه: مستريح متنعم. وأرفههم الله تعالى ورفههم ترفيها. ورفه الرجل كمنع رفها ويكسر ورفوها: لان عيشه والإبل: وردت الماء متى شاءت وإبل روافه وأرفهتها ورفهتها. وأرفهوا: رفهت ماشيتهم والمال: أقام قريبا من الماء والرجل: ادهن كل يوم وداوم على أكل النعيم وعندنا: استراح كاسترفه. والرفه كصرد: التبن وبالكسر: صغار النخل. والرفهة محركة: الرحمة والرأفة. وهو رافه به: راحم له. وبيننا ليلة رافهة وليال روافه: لينة السير. ورفه عني ترفيها: نفس. * - الرهرهة: حسن بصيص لون البشرة ونحوه. وترهره جسمه: ابيض من النعمة والسراب: تتابع لمعانه. وجسم رهراه ورهروه ورهره: ناعم أبيض. وطست ره ورهره ورهراه: واسع قريب القعر. ورهره مائدته: وسعها كرما. * - الروه والرواه

[ 285 ]

بالضم: اضطراب الماء على وجه الأرض وقد راه يروه. * راه يريه: جاء وذهب. وتريه السراب: تريع. والمريه كمحمد: المريع. * (فصل الزاي) * * الزله: نور الريحان وحسنه والصخرة يقوم عليها الساقي والتحير ومحركا: ما يصل إلى النفس من غم وهم. * - الزمه محركة: لغة في الذمه. زمه الحر كفرح: اشتد والرجل بالحر: اشتد عليه. وزمهته الشمس كمنع: كل ذلك لغة في الذال والدال. * - زاه كجاه: ة قرب نيسابور. * - الزهزاه: المختال في غير مرآة. 2 * (فصل السين) * * السبه محركة: ذهاب العقل من الهرم. وهو مسبوه ومسبه وسباه كيمان: ذاهب العقل. وسبه كعني سبها: ذهب عقله هرما. وسبه وسباه وسباهية: متكبر. والسباه كغراب: سكتة تأخذ الإنسان. وكسحاب: المضلل. وكمعظم: الطليق اللسان. * السته ويحرك: الاستج: أستاه. والسه ويضم مخففة: العجز أو حلقة الدبر. والسته محركة: عظمها. والأسته والستاهي كغرابي: العظيمهاج: ككتب وستهان وطالبها كالسته ككتف والستهم كزرقم. وستهه كمنعه: تبعه من خلفه وضرب استه. والستيهي: من يمشي آخر القوم أبدا. وكان ذلك على است الدهر: على وجهه. ويا ابن استها: كناية عن إحماض أبيه أمه وتركته باست الأرض: عديما فقيرا. ومالك است مع استك: ما لك عون. ولقيت منه است الكلبة أي: ما كرهته. وأنتم أضيق أستاها من أن تفعلوه: كناية عن العجز. * السفه محركة وكسحاب وسحابة: خفة الحلم أو نقيضه أو الجهل. وسفه نفسه ورأيه مثلثة: حمله على السفه أو نسبه إليه أو أهلكه والطعنة: أسرع منها الدم وجف والشراب: أكثر منه فلم يرو. وسفه كفرح وكرم علينا: جهل كتسافه فهو سفيهج: سفهاء وسفاه وهي: سفيهة ج: سفيهات وسفائه وسفه وسفاه. وسفهه تسفيها: جعله سفيها كسفهه كعلمه أو نسبه إليه. وتسفهه عن ماله: خدعه عنه والريح الغصون: أمالتها. وسافهه: شاتمه ومنه المثل: " سفيه لم يجد مسافها " والدن: قاعده فشرب منه ساعة بعد ساعة والشراب: أسرف فيه فشربه جزافا كسفهه كفرح والناقة الطريق: لازمته بسير شديد. وسفهت كفرحت ومنعت: شغلت أو تشغلت ونصيبي: نسيته. وثوب سفيه: لهله سخيف. وواد مسفه كمكرم: مملوء. وزمام سفيه: مضطرب. وناقة سفيهة الزمام. وطعام مسفهة: يبعث على كثرة شرب الماء. وسفه صاحبه كنصر: غلبه في المسافهة. وتسفهت الرياح الغصون: فيأتها. * سمه كمنع سموها: جرى جريا لا يعرف الإعياء فهو سامهج: كركع

[ 286 ]

ودهش. والسمهى: الهواء كالسميهاء ومخاط الشيطان والكذب والأباطيل كالسميهى والسميهاء ويخففان والسمه كسكر. وذهبت إبله السمهى: تفرقت في كل وجه. وسمه إبله تسميها: أهملها فهي سمه كركع. والسمهة كسكرة: خوص يسف ثم يجمع فيجعل شبيها بسفرة. ورجل مسمه العقل كمعظم: ذاهبه. * السنة: العامج: سنون وسنهات وسنوات والقحط والمجدبة من الأراضي ووقعوا في السنيات البيض: وهي سنوات اشتددن على أهل المدينة. وسانهه مسانهة وسناها وساناه مساناة: عامله بالسنة والنخلة: حملت سنة بعد سنة وهي: سنهاء. والتسنه: التكرج يقع على الخبز والشراب وغيره. وطعام سنه: أتت عليه السنون. وخبز متسنه: متكرج. * - افعل هذا سهنساه وسهنساه بالكسر فيهما وضم الهاء وكسرها أي: آخر كل شئ. * - سوهاي بالضم: ة بإخميم من أرض مصر. * (فصل الشين) * * الشبه بالكسر والتحريك وكأمير: المثلج: أشباه. وشابهه وأشبهه: ماثله وأمه: عجز وضعف. وتشابها واشتبها: أشبه كل منهما الآخر حتى التبسا. وشبهه إياه وبه تشبيها: مثله. وأمور مشتبهة ومشبهة كمعظمة: مشكلة. والشبهة بالضم: الالتباس والمثل. وشبه عليه الأمر تشبيها: لبس عليه. وفي القرآن المحكم والمتشابه والشبه والشبهان محركتين: النحاس ا